24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/12/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:2112:2615:0117:2318:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى الدور الثاني من نهائيات كأس العالم "روسيا 2018"؟
  1. رصيف الصحافة: المغرب يستعد لإطلاق ثاني قمر صناعي (5.00)

  2. الرميد يدعو إلى تجهيز المخافر والسجون بالكاميرات لمنع التعذيب (5.00)

  3. روحاني ينادي بوحدة العالم الإسلامي أمام قرار ترامب (5.00)

  4. "معبر تاراخال" يغلق المحلات التجارية بمدينة سبتة (5.00)

  5. أبو حمزة البلجيكي .. إرهابي مغربي سوّقته "داعش" لتهديد أوروبا (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | إلغاء نظام التسهيلات يثير سخط وسطاء التأمين بالمملكة

إلغاء نظام التسهيلات يثير سخط وسطاء التأمين بالمملكة

إلغاء نظام التسهيلات يثير سخط وسطاء التأمين بالمملكة

حذر مجموعة من العاملين في مجال الوساطة في أنشطة التأمين من تراجع رقم معاملات القطاع، بسبب إقدام السلطات المالية على إلغاء نظام التسهيلات في أداء أقساط التأمين الذي تعمل به شركات الوساطة في السوق المغربي.

وقال محمد الزموري، الذي يحضّر لأكبر اجتماع لوسطاء التأمين بمدينة المحمدية يوم السبت المقبل، إن "قرار إلغاء العمل بنظام الأداء بالتقسيط لمستحقات عقود التأمين سيتسبب في تراجع رقم معاملات الوسطاء بنسبة لا تقل على 80 في المائة على أقل تقدير، في الوقت الذي عملت شركات التأمين على الاستعانة بشركات قروض الاستهلاك لتمويل عقود التأمين لأقساط تصل إلى عشرة أشهر".

وقال المتحدث ذاته: "إن لجوء شركات التأمين إلى نظام قروض الاستهلاك لتسديد مبالغ عقود التأمين، في حين حرم الوسطاء من العمل بنظام التسهيلات، يعني أن القطاع سيعاني من العديد من المشاكل"، مضيفا: "في ظل هذه التطورات فإن القطاع أصبح مهددا بشكل كبير، فأنشطة التأمين على السيارات تمثل 70 في المائة من مجموع نشاط، ما يعني أن رقم معاملات القطاع سيتراجع بسبب هذا الإجراء".

وقال الزموري، في تصريح لهسبريس: "هناك ما يزيد عن 1000 شركة عاملة في الوساطة في مجال التأمينات معنية بشكل مباشر بهذا التراجع، وكل هذه الشركات تعتمد على نظام الأداء في تأمين ما يزيد عن 8 أعشار من رقم معاملاتها؛ وهو ما يؤكد أن القرار الذي اتخذته السلطات المشرفة على القطاع لم يأخذ بعين الاعتبار هذا المعطى".

وأضاف المتحدث في التصريح ذاته: "أغلب الزبناء الذي يلجؤون إلى الاستفادة من خدمة التأمين على السيارات لا يستطيعون دفع مبلغ عقد التأمين دفعة واحدة، ما يدفع وسطاء التأمين إلى تجزيء المبلغ إلى دفعتين أو ثلاث أو أربع، وهو ما أصبح عرفا متداولا يأخذ بعين الاعتبار مصالح الزبناء من أصحاب الدخل المتوسط، إلى جانب المتقاعدين الذين يؤمنون 25 في المائة من رقم معاملاتنا، ومصالح الشركات العاملة في قطاع التأمين على السيارات على وجه الخصوص".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (54)

1 - kayssar الخميس 24 مارس 2016 - 03:39
ان هته الحكومة اصبحت تنمي ضاهرة الفوارق الاجتماعية بشكل ملحوظ، لم تستحمل ان ذوي الدخل المحدود مزاحمتهم في استعمال الطرق، اُخرجت المدونة و قانون تعشير السيارات اقل من خمس سنوات في الحكومة السابقة و الغاء دعم المحروقات و الغاء دعم المحروقات في هته الحكومة، حسبنا الله ونعم الوكيل.
2 - Tofawt الخميس 24 مارس 2016 - 03:42
."Usury=Riba=dirivative product="samsara dial lakridi"
Stopping it is very good for life
.No need of such derivative products
Sorry for English; my keyboard is no Arabic
3 - هشام فارس الخميس 24 مارس 2016 - 03:52
ما الغاية من إلغاء التعامل بنظام التعامل بالتقسيط فهو يخدم مصلحة الزبون وشركات التأمين ولا يضر بمصلحة قطاع المالية بل بالعكس يخفف على الزبون عبء أداء مبلغ التأمين كاملا خصوصا إدا كان المبلغ ضخم بل يكون هناك تخفيف في الأداء عبر أقساط ميسرة على أشهر تكون فيها زيادة قليلة كمتل البيع بالتقسيط للاجل وهو معاملة جائزة فهادا القرار لا يخدم لا مصلحة الزبناء لا مصلحة شركات التأمين التي بدورها تخلق ربح إقتصادي فلا يجب التضييق عليها وعلى أنشطتها التي هي جزء من معملاتها وطريقة لجلب الزبناء عبر المنافسة .
4 - عبدالحق الخميس 24 مارس 2016 - 04:20
الآن تأكدت أن هذه الحكومة تعادي الطبقة المتوسطة و الفقيرة , و انها تصب الزيت على النار و تريد أن تفجر الوضع من خلال الزيادات المتتالية المعلن و المسكوت عنهما , و أعتقد أن الأحزاب و النقابات اذا لم تتدخل و بسرعة فان الوضع لن يحتمل , و ستسير الرياح بما لا تشتهيه السفن, و اني أرى سفينة هذه الحكومة تسبح فوق دوامة بحرية قد تبتلعها في أي وقت , اللهم ارفق بنا و ابعد عنا شر الخلق, آمين .
5 - لم نرى لها مثيل في الجوع الخميس 24 مارس 2016 - 04:24
حكومة الجوع الله يفرقنا معها على خير
6 - أناس الخميس 24 مارس 2016 - 06:01
هؤلاء الوسطاء اغلبهم ولا اقول الكل نصابون ياكلون اموال الناس بالباطل . قرار جيد يغلق باب النصب علی العديد من الوسطاء وعلی الحكومة تقنين القطاع بشكل جدي وواقعي يتماشی مع الوضع المادي للمغاربة وكدا توضيح كل التفاصيل بشكل جلي لان لوبي التامين بالمغرب له نفود ويمتص دم الفقراء اما الوسطاء فلا دور لهم سوی النصب والاحتيال لدا يجب اقصاءهم
7 - omar الخميس 24 مارس 2016 - 06:01
لا افهم ما الغاية من كل هاته القرارات التي تضرب في الصميم القدرة الشرائية للمواطن البسيط ومتوسط الدخل؟
آداء أقساط التأمين على دفعات لا يضر الحكومة في شيء،هو إجراء جاري به العمل ويسهل التعامل بين المؤمن والمؤمن.
من الآن فصاعدا وإذا تم تفعيل هذا الإجراء فسنكون مضطرين لبيع سياراتنا وسيصبح التأمين عبأ آخر إضافة إلى أعباء أخرى
8 - ع العلوي الخميس 24 مارس 2016 - 06:22
نناشد علماء هده الحكومة ان تبتعد عن المواطنين البسطاء و تتركهم يسايرون هده الحياة التي اصبحت في عهدهم لا تتاق فكفى من الاستهتار و الحكرة .
فاين انت يا اول وزير في حكومة (( هازة فاتحة و تقول الله يبارك و يوفق في اي محنة للمواطن ))
تبحثون عن غليان الشارع من طرف هده الشريحة و ايقاد فتيل التوتر في هدا البلد الامين.
نرجع دائما الى ملكنا المفدى لينصفنا من طغيان هؤلاء العلماء و الا سيكون.......
9 - beta الخميس 24 مارس 2016 - 06:35
قرار يخدم بالدرجة الأولى مصالح شركات قروض الاستهلاك التي تبقى الوسيلة الأخيرة التي سيلجأ إليها الزبناء، تلك الشركات تابعة لبعض التماسيح أصحاب النفود في القرار حين يتعلق الأمر بالأمور المالية.
10 - محمد رضى الخميس 24 مارس 2016 - 07:58
الرد على تعليق اناس
سي اناس انا وكيل تاميينات او معاك الحق منين تتقول بلي كابنين النصابة في عند الوكالاء. اسيدي الغش فينما مشيتي ماشي فهاذ القطاع ا حتا الناس عندهم جزء من المسؤلية. خديتي تامين ديالك سول ،اش هاذي علاش هاذي. ممقتانعش ماشي لابدا تبقا عند داك الوكيل راه اخويا نتا لي تتحط فلوسك. هاذ المهنة اخويا شريفة ولكن الناس الاه اهديهم ميعوهة. الغلبية تيتسحابو بلي التامين وسلية باش ادير الفلوس. عندو حادتة الخساءر تيتقدرو ب ١٠٠٠ درهم تيجيب ليك فاكتورة ديال ٤٠٠٠ درهم او تيضور مع garagiste او expert..........الله اهدينا الصواب
اما هادشي لي بغاو اطبقو راه بغاو اخرجو على الطبقة المتوسطة. الاستاذ الله احسن العون تنقسمو ليه التامين على ١٠ اشهر ا بدون فاءدة.
اش غادي اديرو معا الناس لي القروض ديالهو فاتو ٤٠٪‏ ديال الدخل ديالهم، اش غادي اديرو معا الناس ليعندهم ٢ سيارات...
الضريبة بزو على الناس ياخدوها من الابناك، التامين حتا هوا بخاو اخدمو الابناك. الله ارد هاد الناس لصواب
11 - المغربي الخميس 24 مارس 2016 - 08:08
كل الاحزاب المغربيه تجارية استبداديه وصولية.وزادو في المواد الغدائي قلنا مكاين باس زادو فالمحروقات قلنا مكاين باس زادو في الضريبة على السيارات قلنا مكاين باس .المغاربة دائما يتسناو الزيادة . المهم حكومات الزيادة ومغاربة مكاين باس
12 - rabat الخميس 24 مارس 2016 - 08:31
il faut d'abord comprendre le pourquoi de cette décision, car si les intérmédiaires d''assurance acceptaient de se faire payer par tranches. quand tu as un accident allah yhfed, les compagnies d'assurance refusent de t’indemniser si tu n'a pas déjà payé la totalité de ton assurance avant l'accident et donc c'est toujours le client qui se fait avoir et voilà pourquoi cette décision a été prise et elle est dans l'intérêt du client et non de l'assurance
13 - ابو سلمى الخميس 24 مارس 2016 - 08:35
هذه العملية الجديدة تدفع المؤتمنين الى الاسراع الى الابناك ودور السلف
لتمكنهم من الربح على ظهور الزبناء
هذه سياسة شيطانية
14 - ahmed الخميس 24 مارس 2016 - 08:36
لمادا لا ينتقل عقد التامين الى المالك الجديد رغم سريان مفعوله عند انتقال ملكية العربة
2- لاخوف ايها الوسطاء لان القانون الدي وضعته شركات التامين يعاقب كل من سولت له نفسه الجولان بدون عقد التامين بضعفي المبلغ .
15 - عبدالواحد قرشالي الخميس 24 مارس 2016 - 08:46
اتمني من الحكومة ان تستتمر في الاكسجين الدي نستنشقه فهو اغلي من جميع الثروات
16 - Mouhsine الخميس 24 مارس 2016 - 08:49
فعلا، غير منطقي ما يريدون العمل به لان في بلد العم Sam التأمين في العموم يقطع على 12 شهر للغني والفقير فما بالك إدا كان الأمر يتعلق بالمغرب. بدون تعليق
17 - ياسين الخميس 24 مارس 2016 - 08:50
ﺣﺬﺭ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﺎﻣﻠﻴﻦ ﻓﻲ ﻣﺠﺎﻝ ﺍﻟﻮﺳﺎﻃﺔ ﻓﻲ ﺃﻧﺸﻄﺔ ﺍﻟﺘﺄﻣﻴﻦ ﻣﻦ ﺗﺮﺍﺟﻊ ﺭﻗﻢ ﻣﻌﺎﻣﻼﺕ ﺍﻟﻘﻄﺎﻉ، ﺑﺴﺒﺐ ﺇﻗﺪﺍﻡ ﺍﻟﺴﻠﻄﺎﺕ ﺍﻟﻤﺎﻟﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺇﻟﻐﺎﺀ ﻧﻈﺎﻡ ﺍﻟﺘﺴﻬﻴﻼﺕ ﻓﻲ ﺃﺩﺍﺀ ﺃﻗﺴﺎﻁ ﺍﻟﺘﺄﻣﻴﻦ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﻌﻤﻞ ﺑﻪ ﺷﺮﻛﺎﺕ ﺍﻟﻮﺳﺎﻃﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻮﻕ ﺍﻟﻤﻐﺮﺑﻲ........:المقصود بالسلطات المالية بنك المغرب الذي لا تتحكم فيه الحكومة
18 - التسهيلات واجبة الخميس 24 مارس 2016 - 09:03
يجب تعديل النصوص المراجع القانونية التالية

---مدونة السير*1 *تخفض الغرامات بحيث تكون تتنسب مع جيوب المستهلكين والا فما جدوى المدونة الحالية التي ادت الى ارتفاع الحوادث وكثرة الارتشاء بخيث بدانا نرى بعض رجال الامن او الدرك الدين لم يمكثوا سنتين او ثلاث في الوظيفة يشترون سيارات المرسيديس او القوسفاكن لا يملكها حتى استاد جامعي دو اقدمية
*** اعتماد امكانية اداء الغرامات بالشيك او البطاقة البنكية لان السائقين لا يتوفرون في غالب الاحيان على النقود الكافية وقت تطبيق الغرامة حيث يسحب منهم رخصة السياقة فيكونون مضطرين للسفر تانية لاخدها


---قانون تعشير السيارات **رفع عدد السنوات من خكس الى عشر سنوات
---فتح مجال التسهيلات في تامين السيارات على مدة ستة اشهر
---مدونة الاسرة الرجوع الى النصوص القرانية في ما يخص تعدد الزوجات
لكي يتم امتصاص الفائض والحد من ظاهرة الفساد واطفال الشوارع

----مدونة التجارة
تعديل اغلبية النصوص في مدونة التجارة
**افلاس الشركات
**قانون الكامبيالات والسندات والشيكات
**احدات نصوص خاصة بالمالية الاكترونية

على الوزاراء العمل بجد من اجل وطنهم
19 - AISSAM الخميس 24 مارس 2016 - 09:05
وضع التسهيلات ليس له أي تأثير على الدولة.... بل يسهل من المعاملات بين وكالات التأمين و الزبناء
20 - Simo الخميس 24 مارس 2016 - 09:08
اتمنى الا يكون الملتحون يحسبون هته المعاملة تدخل في خانة التعامل الربوي.
21 - soufiane الخميس 24 مارس 2016 - 09:19
الخاسر الوحيد هم مستعملي عربات النقل خاصة من الطبقتين المتوسطة و الفقيرة . فهو اما أن يلجأ لشركات القروض الاستهلاكية و اما أن يلجأ الى عقود تأمين قصيرة الامد (من شهر الى ثلاثة أشهر).
22 - حسن الخميس 24 مارس 2016 - 09:21
إلى صاحب التعليق 6 الوسطاء لا يفرضون عليك تسديد فوق أقساط التامين إنما تودي ما عليك أما الآن بعد المرسوم الحكومي فسوف تودي نقدا أو أكثر ان أردت الأداء بالتقسيط عبر شركات القروض وهل تهلل للحكومة فقط؟
23 - محمد مراكش الخميس 24 مارس 2016 - 09:22
يجب التقليص من ثمن التأمين خصوصا بالنسبة للسائقين اللدين يحترمون قوانين السير ودالك لتشجيعهم على عدم ارتكاب المخالفات وشكرا
24 - جريء الخميس 24 مارس 2016 - 09:22
للاسف الساحة فارغة من البديل السياسي، اما والله حزب الاعدالة والا تنمية الى مزبلة التاريخ.
اتمنا ان يظهر حزب للشباب الواعي غير القابل للاختراق والمؤمن لمنطق الديموقراطية ليعوضنا احزاب الزبالة الموجودة في السوق حاليا كما يقع في اسبانيا.
حزب بن كيران باع مبادءة ولم يتبقى الا الشكل. فمتى تستيقظ زبانيته لتثور على شيوخه.
25 - سني الخميس 24 مارس 2016 - 09:23
هذه الحكومة (الاسلامية) تريد تعميم الربا باللجوء الى القروض الصغرى في حين ان الترخيص للبنوك الاسلامية لا زال يناقش و سيظل يناقش الى ان يرث الله الارض و من عليها
26 - fati الخميس 24 مارس 2016 - 09:25
Le gouvernement soit disant islamique encourage le credit bancaire et enrichie davantage les banques. D'abord c'etait 23dh de plus pour payer la vignette soit des miliards payés par le miserable citoyen aux banques et maintenant il impose aux mésirables citoyen des micro credits pour payer l'assurance en vue d'enrichir encors les miliardaires banquiers. Le loubi banquier nous commande et non pas le gouvernent
27 - يوسف الخميس 24 مارس 2016 - 10:12
بايجاز. اللوبي البنكي ددخل على الخط من جديد من اجل تنمية المعاملات الربوية في ظل الحكومة الاسلامية وعلى حساب المواطنين المغلوبين على امرهم. "الا يظن هؤلاء انهم مبعوثون"
28 - حمدون بلحركة الخميس 24 مارس 2016 - 10:12
l faut d'abord comprendre le pourquoi de cette décision, car si les intérmédiaires d''assurance acceptaient de se faire payer par tranches. quand tu as un accident allah yhfed, les compagnies d'assurance refusent de t’indemniser si tu n'a pas déjà payé la totalité de ton assurance avant l'accident et donc c'est toujours le client qui se fait avoir et voilà pourquoi cette décision a été prise et elle est dans l'intérêt du client et non de l'assurance
29 - سعيد من مكنااس الخميس 24 مارس 2016 - 10:14
ان مثل هذه القرارات تزكي السيطرة التي أصبحت تفرضها اللوبيات المهيمنة على شركات القروض لأجل الدفع بالطبقة البسيطة الى الإقدام على القروض الإستهلاكية التي تنهكهم ماديا وبالتالي تملا جيوب التماسيح على حساب الضعفاء
30 - marroqui الخميس 24 مارس 2016 - 10:18
Moi je suis t pessimiste concernant les décisions de nos responsables. Généralement, les décisions prises sont contre les intérêts des citoyens. Makantsannawch man houma lkhire. Leur devise est : écraser le marocain et l'asphyxier.
31 - بدر الخميس 24 مارس 2016 - 10:52
لماذا تتعمدون ايهام الناس بان القرار بيد الحكومة فبدل استعمال السلطات المالية كان من اللازم ذكر بنك المغرب مباشرة فلا علاقة للحكومة بهذا القرار
للتوضيح
بعد ان سجلت نسب القروض انخفاظا مهما سنة 2015 يبحث الان تجار المال بفرض القروض على المستهلك كامر واقع يجب ان تكون ردة الفعل للمستهلك المتضرر حازمة لما لا الامتناع عن تامين السيارات ان اقتضى الحال
اللهم الهمنا الصبر والصواب
32 - marocain الخميس 24 مارس 2016 - 10:59
qui n'a pas avec quoi payer l'assurance ne doit pas circuler et créer l'embouteillage surtout à casa.
merci de votre compréhension.
33 - سفيان الخميس 24 مارس 2016 - 11:00
على بن كيران و حكومته أن تبحث عن مصادر حلب المواطن لينعم سيدي بن كيران بالسيارات الفارهة هو و الوزراء و البرلمانيين و العمداء و رؤساء الجامعات عليك يا رئيس حكومتنا المحترم أن تستثمر في الأكسجين ضريبة لكل دابة تمشي فوق الأرض ولا تستثنى الحيوان كذلك صاحب الحمير يؤذي كذلك و لا تنسى ضريبة على البحر اللي بغى يشم هواء البحر إلى بغا الشروق و الغروب أمام البحر من يريد السباحة الكل يدفع و في الأخير الماء بيع الماء للمواطن ب 100درهم للتر كان شي إنسان يعيش بلا ماء
34 - FIKRI الخميس 24 مارس 2016 - 11:06
حتى نكون منصفين فنضام التقسيط لم يلغى بل تم تحويل تكلفته و عبئه من وسيط التأمين الى شركة التأمين٠ويجب أن يعلم القارئ ما يلي:
١ـ الزباء ملك للشركة و ليسوا ملكا للوسيط،
٢ـ أي عقد تأمين لم يسدده الزبون للوسيط٬ فهذا آلأخير يلزم بتسديده للشركة٠
٣ـ النتيجة الحتمية للنقطتين السابقتين مع مرور الوقت : تراكم الديون الغير مسددة من طرف الزبناء مما يؤدي بالوسيط للافلاس٠
وإنطلاقا مما ذكر فالدورية جائت لتنصف الاطراف الاساسية في المعادلة ولكي تتحمل شركات التأمين مسئولياتها:
١ـ الزبون: لان شركات التأمين مجبرة على إيجاد حلول للتقسيط، و نلاحظ أن لديها أكثر من حل حتى نتجنب الضرب على وثر الفائدة و الدين أو السياسة (شهادة التأمين المؤقة٬ التقسيط القانوني ...)
٢ـ الوسيط: لتجنيبه تحمل عبئ الاقساط الغير المؤدات من طرف الزبون، وعواقبه (تراكم الديون، الافلاس٠٠٠)
فعليه فنظام التقسيط لم يلغى بل وجب تقنينه لكي تتحمل شركات التأمين مسئوليتها ورفع الحيف عن وسطاء التأمين٠ فلولا تدخل مديرية التأمين لوجدت آلاف مناصب الشغل في مهب الريح٠
غيورون على مهنتنا٠
35 - كاعية على البواجدة الخميس 24 مارس 2016 - 11:07
حكومة التناقضات.

بعد ان بضعت حقل " التعليم " و " الصحة "

وزادت في طوابر " العاطلين"

وشردت الاف الاسر المعوزة ، برفع الدعم عن المواد الاساسية

وتفشي الغلاء بسبب سيستها الليبيرالية المتوحشة ...

واغراق البلد في " الديون الخارجية "

مذا عسى ان يقال عن " حكومة عفى الله عما سلف . !!.."

التي نصبت على شعبنا بشعار " محاربة الفساد " ...في 2011

عندما ندذكر شعاراتها الانتخابية ..!!

يكفي التمعن في نتائجها وما اوصلت اليه بلادنا...

كفا ... كفانا من " البواجدة " ...
36 - alfred الخميس 24 مارس 2016 - 11:24
les compagnie d’assurance appartient a des gens tres riche, donc pour être Épire riche il faut penser à tell maniéré, ils sont fou carrément des agents et des courtiers d assurance et d'ailleurs d'ici peu tous le monde peu payé son assurance de son domicile avec sa carte de crédit. Donc la mondialisation et la richesses sont les deux facteurs majors pour la souffrance des pauvre.
37 - يوسف الخميس 24 مارس 2016 - 11:55
الى الامام ، .... ، بغاو يقولو ليكم الحيثان الكبار ديال الابناك المغربية مع التفريخة ديالها هادوك وكالات ديال السلف ، بغاو يلهفو ديك اللقمة ديال التامين على ظهر المحرومين .. الذي مقادرش يخلص التامين دفعة واحدة يدوز لعند التفريخة يسلفوه بالارباح ، باش ياخد كريدي على المريح 200 درهم لشهر ها انت مخلص لا سيروني ..ههه ، واعرين
38 - projet الخميس 24 مارس 2016 - 12:47
"العلم نور والجهل عار"
شكلت اورن اند اورن تحديا حقيقيا لما يسمى بالنجاح المبهر و في ظرف قياسي بالكاد تجاوز السنتين
ماذا قدمت لورن للمغرب بصفة شاملة:
* قامت باعطاء فرصة شغل غير مباشرة لاكثر من 22000 الف شخص فقط طيلة السنة المنصرمة 2015 و 150 فرصة عمل مباشرة مفرقة على 12 قسم في الشركة.
هل يتوصل الاعضاء فعلا بارباحهم:
لورن قامت ببعث اكثر من 80000 حوالة مصرفية لجميع الاعضاء الذين قامو بالسحب بالرغم من التحديات التي عرفتها الشركة في هذا السياق.
هل الشركة تتبنى في خطتها الربحية والتسويقية لمنتوج حقيقي!!
باعت اكثر من مليونين وخمسمائة الف منتوج فقط في سنة 2015,
نعم نعيش كل يوم تحديات, هكذا تحلو الحياة, هذا هو حبنا وشغفنا لتحقيق هذا النجاح, نلمسه بالرغم من انها البداية, حتما نتوقع المزيد من العطاء والنجاح الباهر.
يقول زكرياء فتحاني" ما صعيبا غير البداية, وفي البداية حققنا المعجزات".
بالتوفيق للجميع
39 - بواجدية سابقة الخميس 24 مارس 2016 - 12:53
طبيعة الحكومة "الملتحية "

الوقوف بجانب " شركات التامين " لان ورائها " الاقوياء

رئيس حكومتنا اقر " بعفا الله عما سلف " وافتى بفتواه لحصد

اصوات الفقراء و المستضعفين ...

في المقابل افعل بفتوى الاقوياء :

" عفى الله عن دعم المستضعفين ، لا في قدرتهم الشرائية ، صحتهم

او مدرسة اولادهم " ما دام البواجدة ضامنين " منح 5000 درهم

شهريا لابنائهم في فرنسا و اوروبا "

هذا هو واقعنا ...والبقية كلام وكلام ...والبواجدة مدربين منذ

الصغر على صرف الكلام في جلساتهم الاعتكافية ... ويثقنون فن

اصدار الفتاوى ... قبل الحملات الانتخابية على وزن :
" محاربة الفساد "
وبعد الحملات الانتخابية على وزن:
" عفى الله عما سلف "

لك الله يا وطني ...من ...نفاق وسياسة " البواجدة "


بواجدية سابقة
40 - حمادة الخميس 24 مارس 2016 - 13:08
للاسف الشديد الضحية هو وسيط التامين لان الدي يمتص دم المواطن هي شركة التامين الام اما الوسيط فهو غي يوصل الخبز للفران مع مجهود كبير من اجل نسبة صغيرة جدا في الارباح فهو من يتحمل الكريدي و يدفع من عنده و هو من يتحمل الشيكات دون رصيد اما الشركة الام فلا يهمها سوى مجموع الذخل كاملا في نهاية الشهر لهدا لاحضنا السخط الكبير من طرف الوسطاء لانهم يدينون للشركة باموال باهضة عليهم دفعها كليا مع بداية تطبيق هذا القانون
القرار الجديد للاسف ما هو الا لحماية الوسيط ولكن يبقى الشغل للشاغل هو عقلية المواطن فمن كان يدفع اقساط التامين بشكل عادي لا مشكلة لديه بينما من كان لا يبحت سوى عن طرق التحايل على الوسيط فقد اغلق هذا الباب
41 - مقهور الخميس 24 مارس 2016 - 14:11
السلام
في رأيي فشركات قروض الاستهلاك هي التي ستجني الارباح ف حذار فرغم ذكر بدون فائدة فهاك مصاريف الملف ومصاريف إبراء الذمة main levée
42 - السلام الخميس 24 مارس 2016 - 14:48
التساؤل المطروح هو اين تدهب مداخيل شركات التامين مع كثرة القضايا في المحاكم التي يفوق عددها الخيال وان حصل احد على تعويض فلا يكفي حتى مصاريف التنقل سواء كان الاداء بالتسهيلات او غيرها
43 - hamid الخميس 24 مارس 2016 - 15:03
المغرب كله يتحرك بتسدسد المستحقات عبر دفعات من الدولة نفسها الى صاحب الدكان فلو الزم كل واحد زبونه بتسدسد مستحقاته دفعة واحدة لتوقف المغرب في دقيقة لهذا على الطبقة البرجوازية ان تعي ان هذا السلوك لا مفر منه لانه ظاهرة صحية فهذا قرض لذاك وذاك لاخر وتتدور العجلة, فاذا طبقت شركات التامين هذا القرار فبدءا بالنقال سيطلب لزبونه التسديد الفوري وستجدون ملصق :ممنوع الطلق والرزق عندالله في كل الدكاكين ومن هنا ستبدا الجرائم والمشاكل
44 - opinion de citoyenneté الخميس 24 مارس 2016 - 15:37
ceux qui ont pris cette décision sont de hauts fonctionnaires qui touchent plus de 15000dh
c'est normal 3000 ou 4ooodh djihoum sahla.
continuez à nous faire plus que la vie nous fait subir.
merci chères responsable
45 - تسولي محمد الخميس 24 مارس 2016 - 16:34
يقول الميل :
اشخاصك العريان،الخاتم يامولااي.
46 - يونس الخميس 24 مارس 2016 - 16:52
انها خطة لارغام المواطن،في ظل عدم قدرته على اداء مبلغ التأمين السنوي،الى دفع التأمين بالشهور والفرق واضح
47 - عبدالعزيز الخميس 24 مارس 2016 - 17:09
هذه الخكومة تدفعنا نحو الهاوية
48 - مغربية الخميس 24 مارس 2016 - 17:54
لن اناقش الفائدة من القرار. ولا الاضرار التي ستلحق بالمأمنين...لكني اشتغلت بالقطاع لمدة من الزمن. كان الوكلاء يتلاعبون بعدد التامينات المستخلصة. مثلا اذا كان مدخول الوكالة الشهري هو مائة الف درهم. فان الوكيل يدفع للشركة نصف المبلغ على اساس ان الباقي ديون غير مستخلصة "تسهيلات"...ويقوم باستثمار الاموال في تجارة خاصة...هناك حلول يمكن اللجوء اليها لحماية المواطن من غش وكالات التامين.
49 - توضيح الخميس 24 مارس 2016 - 19:20
انا مع القرار الجديد لان تقديم الشيك كضمانة غير قانوني و القانون يعاقب على ذلك
50 - ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ الجمعة 25 مارس 2016 - 00:44
كل التعقيدات التي من شانها ان تعكر جو وحياة المواطن في حين زعما ننتظر التسهيلات اصبحت الامور في بلدنا تززداد تعقيدا غير اللي قبط شي منصب وشبع فلوس كا يبدا يتفنن علينا بالقوانين ديالو حنا غان نجيبو 3000 او 4000 درهم ديال وثيقة التامين نخلصوها ونكملو الشهر بالروز والماء ياك هاد الشي لي بغيتو اولا اخر هم المسؤولين هو ما ينفع المواطن المغربي اصبحنا مستعبدين للابناك ولكن انتم تلعبون بالنار يقول المثل المغربي والكل يعرفه " حك على الشماتى يولي راجل "
51 - يونس الجمعة 25 مارس 2016 - 00:49
وجوابا على اناس الذي يقول بان اصحاب التامين نصابون فانا مثلا عندي سيارة اتقاسمها انا وزوجتي في الاعمال اليومية وحين يقترب موعد اداء وثيقة التامين الذي هو 3000 درهم كان بالنسبة لنا كابوس لانه يزعزع ويفعفع كما خلاها مزوار ميزانيتنا فلما اصبحت الوكالة تقسم لي على 3 الله على راحة على الاقل 1000 درهم في الشهر ماشي هي 3000 ظرهم مرة وحدة اما انت يلا كانت عندك الامكانيات فلا تقارن نفسك مع من لا يتوفر عليها وشكرا
52 - AZIZ AZIZ الجمعة 25 مارس 2016 - 01:24
قال الله تعالى : (وَأَخْذِهِمُ الرِّبَا وَقَدْ نُهُوا عَنْهُ وَأَكْلِهِمْ أَمْوَالَ النَّاسِ بِالْبَاطِلِ ۚ وَأَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ مِنْهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا). صدق الله العظيم.
[Sourate An-Nisa' 161]
حكومة مسلمة، تدفع الناس لاخذ قروض بالتقسيط وكل قرض بالتقسيط يكون بفائدة والتي هي ربا. سبحان الله على المتمسلمين، وعلى من يحارب الفساد. انتم تحاربون الله.
53 - مواطن الجمعة 25 مارس 2016 - 17:00
اجي واللي التأمين عندو كتر من الخلصة بحالي انا اشنو أدير. ... مع العلم انه لا يمكنني الاستغناء اعلا السيارة اللي هي وسيلة النقل الوحيدة عندي من و الى العمل .... إلا بقينا غادين بحال مهاكا غدي نجلبوها كراول فالقريب العاجل انشاءالله.
54 - Tsouli mohamed السبت 26 مارس 2016 - 11:32
L'autorisation donnée aux banques pour accorder des crédits aux assurés pour payer les primes d'assurance Auto n'est elle pas une étape préliminaire pour autoriser le réseau bancaire à souscrire l'assurance Auto à l'avenir ?
المجموع: 54 | عرض: 1 - 54

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.