24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/03/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5107:1813:3817:0419:4921:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. المغرب يسجل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" .. الحصيلة: 345 (5.00)

  2. والدة أصغر ضحية لفيروس "كورونا" في فرنسا: "الموت لا يستأذن" (5.00)

  3. عندما أعدم مولاي إسماعيل خبازين وتجارا بسبب الاحتكار والغش (5.00)

  4. الحكومة تُفرج عن دعم الأسر المتضررة من "كورونا" .. التفاصيل (4.50)

  5. المغرب يقطع الشك باليقين في مسألة "الكلوروكين" (3.67)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | محامون بريطانيون ينتقدون اعتقال مستثمر مغربيّ

محامون بريطانيون ينتقدون اعتقال مستثمر مغربيّ

محامون بريطانيون ينتقدون اعتقال مستثمر مغربيّ

وجّه ممثلو مكتب المحاماة البريطاني نورتن روز فولبرايت Norton Rose Fulbright انتقادات شديدة اللهجة إلى الحكومة المغربية بسبب اعتقالها لرجل أعمال مغربي على خلفية تأخر عملية تسليم وحدات سكنية سياحية لزبناء من بريطانيا، لأسباب ترتبط بعدم وفاء الحكومة بدفتر تحملات المشروع في شقه المتعلق بتشييد البنيات الأساسية للصرف الصحي والربط بشبكتي الماء والكهرباء بمنطقة هوارة في طنجة.

وقال ممثلو مكتب المحاماة البريطاني، في ندوة صحافية عقدوها بالدار البيضاء، إن المستثمر المغربي العربي التدلاوي، مسير شركة "منتجع أتلانتيك بيش بارادايز"، يوجد حاليا رهن الاعتقال في السجن بمدينة طنجة منذ أزيد من 7 أشهر بسبب التأخير الحاصل في تسليم الوحدات السكنية لعوامل خارجة عن إرادته، بعد عملية تسويق ناجحة على مستوى كافة الإقامات داخل أوساط مجموعة من العائلات خاصة البريطانية.

وأضاف ممثلو مكتب المحاماة أن الشركة تمكنت من تسجيل تقدم كبير في أشغال البناء، كما تشهد بذلك لجنة المتابعة المحلية والحكومة والذي تمت الإشارة إليه في الاتفاقية الاستثمارية لشهر أبريل 2015، قبل أن تواجهها سلسلة من العراقيل التقنية.

وأوضح المتحدثون في الندوة الصحافية أن هذه العراقيل التقنية تتمثل في غياب البنيات التحتية الأساسية للتطهير السائل وشبكتي الماء والكهرباء في منطقة بوخالف هوارة، حيث يشير محضر لجنة المتابعة المحلية الصادر يوم 29 ماي 2009 إلى أن الدولة لم تلتزم بتعهداتها في ما يخص إنشاء البنيات الأساسية في المنطقة التي أقيم فيها المشروع، الواردة في الاتفاقية التي تم التوقيع عليها سنة 2007 بين الشركة العقارية وبين الحكومة المغربية، حيث منح للشركة فترة 36 شهرا لإنجاز المشروع.

وأشاروا إلى أنه بعد المحضر الذي أنجزته لجنة المتابعة يوم 29 ماي 2009، أي بعد مرور سنتين من التوقيع على الاتفاقية وبداية الأشغال وأقل من سنة على نهاية المهلة المضمنة فيها وموعد التسليم للزبناء، يتبين أن الموعد المحدد لإنجاز البنيات الأساسية خارج موقع المشروع والتي تهم منطقة هوارة بوخالف يتراوح ما بين 3 و10 سنوات.

مكتب المحاماة البريطاني سجّل أيضا، وفق ممثليه، أن العقار الذي كان من المفروض أن تتسلمه الشركة في إطار هذا المشروع، والذي تعهدت الشركة بإنجاز استثمارات مهمة به، قد تم تسجيل تقييد في رسمه العقاري في يونيو 2007؛ أي مباشرة بعد مرور أقل من شهر على التوقيع على الاتفاقية الاستثمارية.

واعتبر المحامون الممثلون لمكتب Norton Rose Fulbright أن هذه العوامل تفسر بشكل واضح التأخر الحاصل في تسليم الوحدات السكنية للزبناء؛ وهو التأخير الذي يريد البعض أن يحمله للعربي التدلاوي.

وأورد المتحدثون أن الدولة عوض أن تعترف بمسؤوليتها في عدم إنجازها للبنيات التحتية الأساسية لربطها ببنية المشروع التحتية في منطقة بوخالف هوارة، كما أكد ذلك تقرير نورتن روز فولبرايت، فضّلت بعض الجهات تقديم العربي التدلاوي ككبش فداء للتغطية على الأخطاء الحكومية التي ارتكبت في هذا الشأن، وفق تعبيرهم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - بنعبدالسلام الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 12:47
من المعلوم ان صفقات الاشغال العمومية والبناء وغيرها تحكمه مقتضيات دفاتر التحملات. ولم ار في حياتي دفتر تحملات يتضمن عقوبات سجنية في حالة عدم انهاء الاشغال في الوقت المحدد في الدفاتر السالفة الذكر.العقوبات التي يتم التنصيص عليها عادة هي غرامات تؤدى عن كل يوم تأخير. اما أن يأتي محامون بريطانيون وينددوا بحبس مقاول مغربي بسبب تأخره في تسليم بنايات لبريطانيين ، الشيء الذي كان من المفروض ان يقوم به محامون مغاربة، فهذا يشتم منه اكثر من رائحة نثنة.
2 - عبده/ الرباط الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 13:06
.... و هل هناك مستثمر او مقاول في العالم يقوم ببناء مشروع سكني من هذا الحجم دون التأكد من وجود البنيات التحتية اللازمة لربط المشروع بها؟؟؟؟ تقول ان الدولة التزمت بإنجاز البنيات التحتية ... و ها هي لم تقم بذلك ربما لأسباب تقنية .... لذلك فصاحب المشروع يتحمل جزءا من المسؤولية لانه : ( سبق العصا قبل الامن) كما يقول المثل ،. او كما نقول ( حتى يتزاد عاد نسميوه )
3 - aziz الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 13:08
اللهم ان هذا منكر تريدون الارتقاء بالسياحة و تعرقلون المستتمرين المغاربة هنا يتضح ان لوبيات الفساد موجودة . ماكين غير دهن السير اسير. السي التداوي اسم على مسمى اشنو داه أتزحم مع الأسماء التي لا تقاس
4 - mol pong الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 13:18
on attend l opinion du gov marocain.
5 - مغربية من بروكسل الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 13:38
ندموه على الاستثمار في المغرب
السيد حلم بمشروع صدق محبوس على اسباب خارج ارادته
6 - لحريزي الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 14:18
المستثمر المغربي العربي التدلاوي، مسير شركة "منتجع أتلانتيك بيش بارادايز" يشتغل بشراكة مع رجال أعمال إنجليز يهتمون بالجانب التسويقي (إيجاد الزبناء وشرح المشروع السكني)، أما هو فيهتم بالجانب التقني (الإشراف على بناء الوحدات السكنية). والمحامون البريطانيون في الواقع يدافعون عن مصالح الشركاء البريطانيين الذين أخلوا بموعد بناء الشقق لزبنائهم ويبحثون عن تبرئة ذمتهم، لأنه بتجريم شريكهم يجعلهم مسؤلين أيضاً عن عدم تسليم الشقق في موعدها و قد يجر عليهم ذلك تأدية غرامات مالية كبيرة بسبب هذا التأخير وقد يعصف بهم ذلك إلى الإنهيار التام لأن القوانين في بريطانيا جد صارمة في هذا الباب و تحمي الزبون بشكل جيد .
7 - ولد حميدو الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 15:11
المستثمر اخد الاموال من زبنائه في بريطانيا و اراد ان ينجز المشروع بالتحايل اما مقاضاته لان المتضررين قدموا به دعوى و لا علاقة للمغرب بدلك فهل سبق لكم ان سمعتم بمستثمر ياباني دخل السجن طبعا لا لان اليابانيين لا يستعملون الحيل او النصب
8 - mohamed الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 15:30
سمحوا لي باقي مافهمت علاش دخل السجن و شكون لي تقدم بشكوى للقضاء ضده؟
9 - الجم الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 16:17
ماعندك ما تفهم يا بلدي والفاهم يفهم
10 - علاء الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 17:29
ياقراء هيبريس ضعو الاصبع على الداء فهو لم يتمكن من تسليمم الشقق لانعدام الصرف الصحي اللدي تعهدت الدولة باقامته لربط منطقة هوارة و لم تف بوعودها لاسباب تعرفها هي و حدها ادن اين المشكل و من سببه
11 - سعيد الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 18:51
لي صديق إسبانيا اشترى في هاته التجزئة.وكان موعد استلامه هو سنة 2010 إلى يومنا هذا لم يستلم اي شيء. رغم أن البنيات قد تمت بالفعل لكن الطريق غير معبد والكهرباء غير متوفره والكلام الذى يقولون له كلا مره أن الأمر بيد المستثمر
12 - ولد حميدو الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 20:28
ربما المستثمر عليه ديون فهل تريدون من الدولة ان توفر له كل شيء على حسابها
13 - مغربي الأربعاء 21 شتنبر 2016 - 21:25
ها لي كيوقع لي ماكيبغيش إدير سيدي قاسم مع شبكة مقاولي خدام الدولة.
14 - mann الخميس 22 شتنبر 2016 - 11:29
أيها الإخوة أنا أشتريت شقة في مجموعة الضحى السعيدية كان من المفروض التسليم 2008 صدقوني لم أستلمها إلا في 2013 ! 5 سنوات تأخر لم يسجن فيها و لا واحد من الضحى !! ياريث لو كان المغرب يعاقب المتأخرين و الغشاشين في البناء ... برستيجيا في حي الرياض الرباط سلمت بعد تأخير كبير بنايات يتساقط منها الطوب و لم يسأل أي أحد بريستيجيا رغم إحتجاج السكان ...
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.