24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5808:2713:4416:2818:5220:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | مدير "الوادي الأخضر" يصف المغرب بجنة الاستثمارات الإماراتية

مدير "الوادي الأخضر" يصف المغرب بجنة الاستثمارات الإماراتية

مدير "الوادي الأخضر" يصف المغرب بجنة الاستثمارات الإماراتية

قال علي سعيد السلامي، المدير العام لـمجموعة الوادي الأخضر الإماراتية، إن المجموعة التي يترأسها ستواصل توسيع استثماراتها العقارية والسياحية في المغرب بكل من مدن الرباط وطنجة ومراكش في مجال العقار الفاخر الموجه إلى الأسر الإماراتية والخليجية والمغربية.

واعتبر السلامي، في تصريح لهسبريس، أن هذا القرار اتخذته المجموعة بناء على التحفيزات التي تلاقيها استثمارات رجال الأعمال الإماراتيين في المملكة المغربية.

وأوضح المتحدث، في التصريح ذاته، أن القيمة الإجمالية في المشروع العقاري بالعاصمة الرباط تتجاوز 250 مليون درهم، فيما ستستثمر المجموعة المبلغ نفسه في مشروع طنجة، مشيرا إلى أن هذين المشروعين ينضافان إلى مشروع مدينة الوادي الأخضر الذي أنهت الشركة أشغال تهيئة البنية التحتية وباشرت أشغال البناء.

وقال علي سعيد السلامي: "نعتبر المغرب، دون مجاملة، جنة الاستثمارات الإماراتية بامتياز؛ وهو ما دفعنا إلى اتخاذ هذا القرار الاستراتيجي، نظرا للعلاقات الطيبة التي تجمع البلدين، إلى جانب الاهتمام المتزايد الذي لمسناه في أوساط الأسر الإماراتية التي ترغب في التوفر على عقارات بالمغرب، لتستقر به في العطل التي تقضيها في هذا البلد".

وأضاف المدير العام لمجموعة الوادي الأخضر: "أمام هذا الاهتمام الكبير بالمغرب ومراكش على وجه الخصوص، قررنا الاستثمار في القطاع السياحي من خلال تشييد وحدات فندقية ووكالات أسفار توفر باقات تتلاءم مع احتياجات العائلات الإماراتية. ولم نتوقف عند هذا المستوى، إذا إننا نبحث عن إطلاق مشاريع استثمارية جديدة تعود بالنفع على البلدين معا".

وسبق لمجموعة الوادي الأخضر المتخصصة في قطاع العقار أن أطلقت مشروعها بمراكش بقيمة 500 مليون درهم، ويمتد المشروع على مساحة 410 آلاف متر مربع، ويضم 350 فيلا سكنية، ويقع المشروع على بعد 11 كيلومترا من مركز مدينة مراكش.

وقال يوسف منصور، المدير العام لفرع المجموعة بالمغرب، إن هذا المشروع تقرر إنجازه على مدى ثلاث سنوات وسيوفر أكثر من 1500 منصب شغل.

وبخصوص مميزات هذا المشروع العقاري الضخم الذي سينجز بمراكش، أشار منصور إلى أن مجموعة من المعايير الدولية جرت مراعاتها في تصميم مدينة "الوادي الأخضر'' بمراكش استجابة لمتطلبات زبائن المجموعة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - عبد الوهاب الجمعة 21 أكتوبر 2016 - 11:21
هذا شرف للبلاد ونتمنا من الله عز وجل توفيق
2 - منت السويلم الجمعة 21 أكتوبر 2016 - 11:30
شكرا لك مستثمر وثق في المملكة الشريفة
نريد فلل صغيرة من طابقين في الجنوب المغربي العيون الداخلة سيدي افني
يكون سعرها بين 25 الف دولار و 35 الف يعني سعر تكلفة التشييد فقط
علما أن البقع الارضيىة هبة من الجهات الاقاليم الجنوبية المغربية
بمشاركة مع وزارة السكن و الجهات الجنوبية وبنوك مغربية لتسهيل عملية الشراء بالتقسيط دون فوائد بنكية .
يمكن تعويض الشركة بمنحها اسثمارات و تسهيلات أخرى في المنطقة ان يسرت بناء سكنات اقتصادية
3 - حميد الجمعة 21 أكتوبر 2016 - 11:34
نعم جنة للاماراتيين والخليجيين عموما لما يلقونه من تفضيل ومعاملة جيدة وللاجانب وخدام الدولة.اما المواطن العادي لا يلمس هذه الاستتمارات في حياته اليومية فهو يرى كل يوم المزيد من الزيادات في المعيشة فبالله عليكم ثمن العدس عندنا تعدى 25 درهم مقابة 1اورو في اسبانيا وثمن السردين 1.5اورو ارخص من بلدنا الدي يملك 2 بحور.وهم ادنى دخل عندهم 12000درهم الفقير له الله في مغربنا الجميل لم نعد نفهم شيء ادا لم تظهر فواءد الاستتمارات والثروات المعدنيةعلى مواطنينا والمرجو النشر
4 - النسر الوديع الجمعة 21 أكتوبر 2016 - 12:00
مقتطف من نص الرسالة الملكية الموجهة للمشاركين في أشغال ملتقى "تكاملات الاستثمار" بالصخيرات .
" وبهذه المناسبة ،نود أن نتوجه بتحياتنا الخاصة لضيف الشرف لهاته الدورة ،دولة الامارات العربية المتحدة ،احتفاء بما يجمع بلدينا ،من أخوة وتعاون يجسدان ما نتقاسمه معا من مبادئ ورؤى وأهداف توجه عملنا المشترك على الصعيدين الجهوي والدولي. "

" وترسيخا لهذا الاختيار ، عملنا على رفع كل العوائق التي تقف في وجه الارتقاء بالاستثمار حيث قمنا بإصلاح مدونة الشغل وأولينا عناية فائقة للحوار الاجتماعي ولإشاعة مناخ اجتماعي سليم وتنافسي. وفضلا عن ذلك فقد أحدثنا المراكز الجهوية للاستثمار مع حث حكومتنا على متابعة العمل الهادف إلى تبسيط المساطر الإدارية وضمان عدالة ناجعة في مجال الأعمال وتحسين الحكامة وأنظمة التدبير "
5 - غسيل الدماغ الجمعة 21 أكتوبر 2016 - 12:11
اداكانت هناك استثمارات خليحية .فرنسية.صينية وغيرها ،فلمادا المغرب يعاني من البطالة ؟لاشك ان المشكلة في جدوى الاستثمارات وفي الادارة كما قال الملك نصره الله ،اين يكمن الخلل؟وهدا سؤال ليس للسائل جوابا له من المسؤول وحين يسكت هدا الاخير عن الجواب فافهم ان الامر فيه تهريج او الفاهم يفهم ونحن فهمنا قصدك ياملكنا الحبيب ان لامشاريع ولاحمص غير العجاج والتفرتيح لان القائمين عليها ليست الحكومة وهدا معروف وهدا يشبه زرع اشجار النخيل بالليل ونزعها حين تتم زيارة الملك لمدينة ما
6 - fiddadi188 الجمعة 21 أكتوبر 2016 - 12:44
يمكن ان نقول ان الخلل ليس ف المستثمر وانما الخلل في هذا المسؤول الذي همه وهدفه
ان يجمع وان يكدس المال اما المشاريع وغيرها سواء كانت من خليجيين او صينين فهي نافعة على اي حال
والمواطن الشريف هو الذي يكدح ويفكر كيف يقفز من الصفر الى الماية وليس الذي ينتظر ان يطعم من الاخرين
7 - kamal الجمعة 21 أكتوبر 2016 - 13:16
مثل هذه الإستثمارات لا تعطي إظافة مهمة للبلدولا تساعد في مشكل البطالة, بالنسبة للعقار فيستعملون شركات أجنبية لبناء المنشئات, والأماكن السياحية يشغلون نسبة قليلة بعقد شغل والباقي يكونون متدربين, والأرباح كما نعلم جميعا لا تبقى في الموغريب,نريد مصانع ومعامل لتشغيل وتأهيل اليد العاملة.
8 - .... الجمعة 21 أكتوبر 2016 - 13:39
الى احد المعلقين
الثروة هي العمل فحتى و ان كان المغرب يصدر اربعة ملايين برميل بترول ب 60 دولار و ادا ازلنا التكلفة ستبقى 160 مليون دولار فادا وزعناها على 40 مليون مغربي فحصة كل واحد دولارين فقط يوميا فهدا عن الدهب الاسود اما الفوسفاط و الاسماك فلن تاتي حتى5 دراهم للواحد و لكن لو تم استثمار مثلا كل شهر مداخيل الثروات احسن لانها ستشغل الالاف و الاقتصاد سينمو ادا مظفنا تلك الاموال في الفلاحة و السياحة و الصيد و الصناعة سنجني اموالا من التصدير و ربما كلامي مفهوم و خير مثال فالمغاربة في سبتة و مليلية المحتلتين هم الدين طوروا الاقتصاد في التجارة بينما في الصحراء لم تجد من يخدمها و.تركتها قاحلة بسبب خمول سكانها و الفاهم يفهم لانهم يريدون الثروات بالنوم
9 - Fatima الجمعة 21 أكتوبر 2016 - 14:39
هناك شخص واحد أخرج الناس من الظلمات إلى النور هو أديسون ...azul
10 - كل الأسئلة تؤدي الى الخالق الجمعة 21 أكتوبر 2016 - 16:37
الى فاطمة 10 :
و من صنع الكهرباء و التي بها استطاع إديسون ان يصنع النور الكهربائي و صنع الرمال التي صُنع منها الزجاج مصباح إديسون و السؤال الأهم وهو من أعطى إديسون هذا العقل و العزيمة و الذكاء لكي يصنع للبشرية المصباح ؟
بالتأكيد ليس إديسون !
اذا من ياترى ؟
11 - Alucard الجمعة 21 أكتوبر 2016 - 21:10
الى المعلق 5 - غسيل الدماغ
الجواب هو التيكنولوجيا.
او ما يصطلح عليه صندوق النقد الدولي و المنتدى الاقتصادي الدولي ( صاحب منتدى دافوس) بالثروة الصناعية الرابعة = الربوات و الذكاء الصناعي.
12 - جنة جنة جنة المغرب جنة الجمعة 21 أكتوبر 2016 - 21:19
يمكن وصف (المغرب بجنة الاستثمارات ) لانه يسير على درب الامارات المتحدة حيت تم خصخصت القطاع العام بأكمله و أصبح رجال السلطة او ملاك الثروة في الامارات ينضون الى بلدهم على انها مشروع استثماري الغرض منه جمع الارباح باي وسيلة كانت و من هذه الناحية فلمغرب يعتبر جنة جنة جنة .
13 - wood الجمعة 21 أكتوبر 2016 - 23:01
هذه الاستثمارات هي التي تجعل المغاربة غرباء في وطنهم و سيكون مصيىرهم مثل الهنود الحمر في امريكا.البلد يباع في المزاد العلني ...يقولون فرص شغل ستوفرها هذه الاستثمارات ، بالطبع خدم و حشم للاغنياء و السياح وجميع الموبقات الناتجة عن السياحة..
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.