24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3608:0213:4616:5119:2120:36
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. هذه ثلاثة تدابير ضرورية لحماية كبار السن من خطر السقوط (5.00)

  2. عمليات تنقيب جديدة عن الغاز الطبيعي تنطلق من "آبار جرسيف" (5.00)

  3. دبلوماسية المغرب تعود إلى ساحة النزاع في "دولة القذافي المُنهارة" (5.00)

  4. الاستقلال يُباشر وساطة "رأب الصدع" بين "رفاق الوردة والكتاب" (5.00)

  5. المغرب يتأخر عالميا وإقليميا ضمن مؤشر عالمي لازدهار الأطفال (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | المغرب يطمح إلى التواجد ضمن كبار مصنّعي السيارات في العالم

المغرب يطمح إلى التواجد ضمن كبار مصنّعي السيارات في العالم

المغرب يطمح إلى التواجد ضمن كبار مصنّعي السيارات في العالم

بتحقيق نجاح ملفت ونتائج فاقت كل التوقعات في وقت قياسي، تواصل صناعة السيارات بالمغرب المضي على درب الازدهار لتمر إلى السرعة القصوى، بالتوقيع اليوم السبت في الدار البيضاء، برئاسة الملك محمد السادس، على بروتوكول الاتفاق المتعلق بتطوير منظومة صناعية للنقل الكهربائي في المغرب من طرف المجموعة الصينية "بي. واي. دي أوطو إنداستري"، وذلك في إطار سعي المملكة للحفاظ على هذه الدينامية وتحقيق مزيد من النتائج في الأمد المنظور.

ويأتي هذا المشروع الجديد تتويجا لجهود المغرب من أجل تأمين التحول الطاقي نحو الطاقات المتجددة، والنهوض بالنقل الأخضر، والانخراط في دينامية للتنمية المستدامة من أجل الأجيال القادمة، كما يأتي استجابة للإرادة الراسخة للملك من أجل إعطاء دينامية للبنيات التحتية بالمملكة وتحديثها وتنويع الشراكات مع الفاعلين العالميين الوازنين.

الاستقرار والأمن وتنافسية العرض، هي من بين المؤهلات الكبرى التي ينعم بها المغرب، وتفتح على نحو متزايد شهية المستثمرين الأجانب وكبريات شركات القطاع على المستوى الدولي والتي اختارت الاستقرار بالمملكة، ومن بينها "رونو" و"بي إس أ بوجو سيتروين" وفاعلين آخرين.

ويتموقع المغرب، تحت قيادة الملك محمد السادس، كـ"مركز عالمي تنافسي" لصناعة السيارات، بفضل العرض المغري المقدم للمستثمرين الأجانب، كما يطمح لأن يصبح واحدا من كبار المصنعين بالعالم، عبر جعل قطاع السيارات محركا للنمو الاقتصادي، من خلال تحديد ثلاثة أهداف رئيسية في أفق عام 2020.

ويتعلق الأمر ببلوغ القدرة على إنتاج مليون عربة سنويا، فيما سبق لوزارة الصناعة أن أعلنت أن المغرب بلغ سلفا القدرة على إنتاج 650 ألف وحدة، عبر مصانع "رونو" و "بي إس أ"، في وقت تواصل السلطات جهودها لجذب مصنعين جددا في قطاع السيارات.

وأوضحت أن المملكة تتوفر اليوم على قدرة إنتاجية تبلغ 650 ألف عربة سنويا، ما يجعل منها واحدة من أكبر المصنعين العالميين، مع هدف جديد يتمثل في بلوغ القدرة على إنتاج مليون عربة، بمعدل اندماج محلي يصل إلى 80 في المائة ورقم معاملات سنوي يناهز 10 مليارات أورو في أفق 2020، وتوفير 160 ألف منصب شغل.

وحقق قطاع السيارات رقم معاملات يصل إلى 60 مليار درهم سنة 2016، ما جعله أهم قطاع تصديري، وهذا في أفق تحقيق رقم معاملات يصل إلى 100 مليار درهم، ومعدل اندماج محلي يصل إلى 85 في المائة.

وبفضل مصنع رونو، يتوقع أن يحقق المغرب صادرات من قطع وأجزاء السيارات بقيمة تناهز ملياري أورو، بالإضافة إلى مليار أورو من صادرات شركة "بي إس أ"، و 600 مليون دولار من صادرات الشركة الأمريكية فورد.

وهكذا، مع إعادة هيكلة القطاع ليصبح منظومة بيئية للمهن ووضع تدابير الدعم والتمويل وإطلاق منظومة "رونو" ومشروع "بوجو"، يسير المغرب بخطى كبيرة وواثقة نحو تحقيق الأهداف المسطرة بالنسبة لهذا القطاع الواعد.

وبفضل المشروع الجديد لمجموعة "رونو المغرب"، يسجل قطاع صناعة السيارات أداء رائعا يقوم على تطوير منصة عالمية للتموين، قادرة على منح البلاد مكانة مميزة ضمن الخريطة العالمية، وترسيخ جاذبيتها وقدرتها على استقطاب مزيد من الاستثمارات في مختلف القطاعات الرئيسية.

وكان المدير العام لمجموعة "رونو المغرب"، مارك ناصيف، قد اعتبر أن "المغرب، بشكل عام، يعد اليوم قاعدة صناعية مهمة للشركة على الصعيد الدولي"، موضحا أن سيارات الشركة المصنعة في المغرب تشكل أكثر من 10 بالمائة من إجمالي مبيعات المجموعة على الصعيد العالمي.

وببلوغ القدرة الكافية الكفيلة بجلب المصنعين من جميع القارات، ومع مشروع "مدينة محمد السادس طنجة -تيك"، الذي أطلقه جلالة الملك محمد السادس، سيكون بإمكان المستثمرين الآسيويين التصنيع والإنتاج في المغرب ثم التصدير دوليا، إذ تعتبر هذه المنصة مركزا حقيقيا في خدمة أوروبا وإفريقيا.

ولجعل هذه الصناعة قطاعا مندمجا من شأنه خلق 100 مليار درهم ورفع عدد السيارات المصنعة في المغرب والموجهة للتصدير من 400 ألف إلى 800 ألف في أفق عام 2020، وقع المغرب على مجموعة من الاتفاقيات مع عدة شركات دولية رائدة في مجال صناعة السيارات.

في هذا السياق، اختارت مجموعة "بي إس أ - بوجو سيتروين" أن تشيد بالمنطقة الحرة الأطلسية بالقنيطرة (أتلانتيك فري زون) مصنعا يمتد على مساحة 64 هكتارا بقيمة تصل إلى 6 مليارات درهم، بموجب بروتوكول الاتفاق الموقع في 19 يونيو 2015، بين مجموعة "بوجو- ستروين" والمملكة المغربية، تحت الرئاسة الفعلية للملك محمد السادس.

ويهدف المصنع، الذي ينتظر أن يكون جاهزا عام 2019، إلى إنتاج 90 ألف مركبة خلال مرحلة أولى، في أفق الوصول إلى حجم إنتاج يفوق 200 ألف عربة و 200 ألف محرك، كما سيوفر نحو 3500 منصب شغل مباشر و 20 ألف منصب شغل غير مباشر، بالإضافة إلى وضع وحدة للبحث والتطوير، والتي ستشغل 1500 مهندس وتقني متخصص.

وبالتوجه بثبات نحو مزيد من الاندماج المحلي في صناعة السيارات، ورفع فعالية سلسلة اللوجستيك وتطوير الخبرة الوطنية، تكون صناعة السيارات بالمغرب قد رسخت جذورها في النسيج الاقتصادي الوطني، وعلى استعداد لمواجهة المنافسة مع موقع الرابح دون أدنى شك.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (44)

1 - fadil الأحد 10 دجنبر 2017 - 05:00
Et la marque de la voiture sera morocco, arrête de vous embêter les pauvres marocaine, le Maroc c'est la poubelle de la France et de ses marques Renault Dacia et demain sera Peugeot...vive la France
2 - lahoucine الأحد 10 دجنبر 2017 - 07:40
Spécialité marocaine beaucoup de marketing publicité commercial mais où est la production cest des plates formes industrielles installées au Maroc aucun tissu industriel n'est lié. le Maroc c'est comme une entreprise qui fait prospection et à la fin il ne vend que les produits des autres . d'ailleurs ont fait PROSPECTION EN AFRIQUE avec l'argent des contribuables mais quelque uns en profitent (banques et assurances) alors le Maroc n'a presque rien à vendre en Afrique.
3 - مول الذهب الأحد 10 دجنبر 2017 - 07:46
اولا نحن لا نصنع السيارات رونو من تقوم بذلك.
ثانيا لا يمكن لداسيا او رونو ان تنافس من ناحية الجودة والتكنولوجيا عمالقة السيارات.
ثالثا، نحن لم نصل عتبة مليون سيارة في السنة بعد وهذا يجعل دول عديدة تتفوق سنذكر بعض منها فقط (تايلاند، المكسيك، البرازيل، تركيا، سلوفاكيا، الهند، التشيك، كندا) جميعها تنتج ما يزيد عن مليون سيارة سنويا. دون ذكر دول اخرى كامريكا والصين واليابان التي يفوق إنتاجها عشرة ملايين.
4 - Goroo الأحد 10 دجنبر 2017 - 07:54
ها لعار إل مترحمُنَا المغرب لا يصنع إنه يقوم بالتركيب فقط. أين هي مصانع المحركات والعجلات أين هي مصانع البلاستيك لمكونات داخل السيرات إعلمو أن الغرب ليست له أي مصلحة في إستقلال إقتصادي لدول الجنوب، فقط لسبب أن كل المواد الأولية و اليد العاملة المطيعة و الغير نقابية تأتي من هاته البلدان . كيف تريدونهم أن يقطعوا الجدع الذي يجلسون عليه؟ نعم الفئة التي تتقاسم الأرباح مع الشركات الكبرى الغربية ستروج لمثل هذه الأخبار أن لمغرب كذ وكذ...
5 - مول الكراطة الأحد 10 دجنبر 2017 - 07:58
بين مصنع و منتج هناك سنوات ضوئية !!!!
كيف لدولة لا تصنع مسمار أن تصبح من كبار مصنعي السيارات في العالم !!!
سيارات رونو و بيجو فرنسيتان أصبحت مغربية .
في المغرب لا تستغرب !!!!
6 - Johan Dev الأحد 10 دجنبر 2017 - 08:34
معرفناش شكون كيخدم فهاد الشركات ... حنا كندفعوا فالسفيات ونعاودوا ومزال مشنا والوا ...
7 - wood الأحد 10 دجنبر 2017 - 08:43
لكي تكون دولة من كبار المصنعين للسيارات او اي سلعة اخرى عليها ان تكون لها علامة تجارية و ان تكون هذه السلعة قد تم ابتكارها و تصميمها و تطويرها من الالف الى الياء من طرف مواطني هذه الدولة . اما المغرب فكل ما يقوم به هو بيع البلد من بر و بحر و اراضي بأبخس الاثمان للشركات الاجنبية و استباحته للاقطاع العالمي .. و لا يحتاج المغربي لكثير من الفطنة ليلاحظ انه رغم كل هذه الاستثمارات الضخمة فليس لها اي تأثير يذكر على التنمية في المغرب و لا على مستوى المعيشة ،مما يدل على ان المستفيد من هذه المشاريع هم اصحابها و الخاسر هو الشعب المغربي . فالنظام يستمد شرعيته بخدمة المصالح الدولية بينما يحقر عياشته و عبيده !!!
8 - Tito الأحد 10 دجنبر 2017 - 08:48
51/49la règle algérienne ou l'État est tjr souverain.
Si c pour faire travailler des marocains pour 2000 dirhams c pas la peine
9 - محمد الأحد 10 دجنبر 2017 - 08:49
وطننا في حاجة الى كفاءات تستقطب مثل هذه المشاريع (حسي مسي) ، بدل الشعبوية التي تمارسها بعض الشخصيلت السياسية التي تحصر تطور المغرب في القضاء على الفساد ، دون ان تستطيع وضع آليات ومنظومات للقضاء عليه.
بالشعبوية فقط ، لما استطاع المغرب جر شركات عالمية لصنع السيارات والطائرات، ولما انجز اكبر الموانئ ، ومشاريع الطاقة الشمسية، وقطار فائق السرعة.
ولما فك عزلته الافريقية... ولما.... ولما..
10 - ادريس ايكن الأحد 10 دجنبر 2017 - 08:58
هل فعلا المغرب دولة صناعية الرونو فرنسية الصنع والمونتاج المغربي ضعيف جدا نريد صناعة مغربية % واثمنة هذه السيارات لا تناسب القدرة الشرائية للمواطن المغربي الذي يمثل 90% لقد وضعوا شروط جمركية قاصية على السيارات القادمة من اوروبا
لو تركوا الحالة كما كانت لاصبح كل مواطن بسيارة مرسيديس فاخرة اما الان فمرحبا بداسيا لكان الكرطونية كانها لعبة وليست سيارة
11 - سعيد الأحد 10 دجنبر 2017 - 09:44
"ولجعل هذه الصناعة قطاعا مندمجا ورفع عدد السيارات المصنعة في المغرب والموجهة للتصدير من 400 ألف إلى 800 ألف في أفق عام 2020"
"وأوضحت أن المملكة تتوفر اليوم على قدرة إنتاجية تبلغ 650 ألف عربة سنويا، ما يجعل منها واحدة من أكبر المصنعين العالميين، مع هدف جديد يتمثل في بلوغ القدرة على إنتاج مليون عربة" ارقام متضاربة والقارئ لم يفهم شيئا..
12 - خالدخال الأحد 10 دجنبر 2017 - 10:08
في الجزائر لديهم معامل تركيب سيارات قليلة وغير صالحة لتصدير و لتفادي تفوق المغرب الساحق عليه في تصنيع سيارات وطائرات وإلكترونية يقول شركات أجنبية ولتفادي عقدة تفوق السياحي الساحق عليهم يقولك سياحة جنسية ولتفوق الفلاحي الساحق عليه يقولك انتاج يصدر للخارج وشعب يموت في صفوف من أجل فرينة ومن أجل تفوق المغربي ساحق في استتمار اجنبي واكتساح كل افريقيا يقولك تبييض اموال الحشيش ومن أجل تفوق المغربي في بنيةتحتية يقولك أموال الخليج ومن أجل تفوق المغربي في إشعاع الهوية المغربيةوترات الأمة المغربية العريقة يقولك سرقوا منا المراركة تراتنا لكن واحدة لم يجد لها عدرا أو كدبة ايكدبوا بها على أنفسهم لمدا أجرة ممرض في المغرب اكتر من أجرة طبيب في الجزائر ولمدا معدل الأجور في المغرب ضعف مرتين ونصف معدل أجور في الجزائر النفطية
13 - عبدالكريم بوشيخي الأحد 10 دجنبر 2017 - 10:10
جميع هذه الشركات العملاقة التي تتهافت على بلدنا لاقامة مصانع للسيارات و اخرها مصنع السيارات الكهربائية للعملاق الصيني ابي.واي.دياوطو انداستري ستحقق نجاحا باهرا و ستحصد ارباحا كبيرة من استثماراتها لان الشيئ الذي شجعها على الاستثمار في بلدنا هو الموقع الاستراتيجي الذي انعم الله تعالى به بلدنا واجهتين بحريتين حيويتين و بوابة نحو القارات الثلاث اوروبا و امريكا و افريقيا اضافة الى البنية التحتية المهمة مثل ميناء طنجة المتوسط العملاق و الطرق السيارة و اللوجستيك و الامن و الاستقرار و الفنادق المصنفة و اليد العاملة المؤهلة فهذه الشركات لم تغامر باستثماراتها لولى دراستها للسوق الدولية و المغربية من جميع النواحي و اعتقد ان اهم اهدافها هو جعل المغرب قاعدة للتصنيع و التصدير نحو القارات الثلاث و هذا ما نطمح اليه ايضا اما الدول التي حاولت اللهث من وراء بلدنا مثل الجزائر فستبقى تلهث دون ان الوصول الى نتيجة لانها تفتقد الى الموقع الاستراتيجي الذي نتميز به عليها اضافة الى مناخ الاستثمار فكل مشاريعهم فاشلة لانها دولة محاصرة من كل اتجاه و تاوي مليشيات ارهابية مسلحة ممكن ان تشكل تهديدا لهذه الشركات.
14 - eljazairie الأحد 10 دجنبر 2017 - 10:28
حتى لوالشركات التى تصنع السيار ات فى المغرب تكتسح كل العالم وتجنى ارباح كبرة المغرب لايستفيد كثير لان المالك لشركة رونو ماغديش يقسم معاك دراهموا رابح لكبير هي فرنسا اما اخواننا المغاربة فحالهم يزادد سوئ من الاستمرات الاجنبية والشركات العالمية التى تبحث على استغلال الشعوب الضعيفة
15 - #عزيز# الأحد 10 دجنبر 2017 - 10:36
رجاء بسيط للاخوان بهيسبريس و باقي المواقع الالكترونية : مقالات وكالة المغرب العربي تحتاج " للترجمة" قبل تقديمها للقارئ!! وكالتنا العتيدة تعيش في زمان غير الزمان، و تستعمل لغة خشبية عصية على الهضم، كلها حشو و اطناب
تحياتي.
16 - nordinetaza الأحد 10 دجنبر 2017 - 11:15
لم نصنع بعد أبر الخياطة وحتى لعب الأطفال مستوردة واعجباه
17 - Omar33 الأحد 10 دجنبر 2017 - 11:33
il faut un tissu dense, diversifié et qualitatif de sous traitants marocains pour qu'un jour de grands groupes automobile marocains émergent
18 - مغربي مهاجر الأحد 10 دجنبر 2017 - 12:01
واش المغرب دولة مصنعة انتم تقصدون عملية نقل مصانع من أروبا الى المغرب لكي يستغلوا اليد العاملة المغربية هنا في هولندا يسمونها العبودية العصرية modern slaven
19 - سبتة الأحد 10 دجنبر 2017 - 12:05
الناس تموت من أجل سلعة بسيطة مهربة من سبتة أو مليلية.... و حنا أصبحنا من المصنعين الكبار للسيارات..... بربك ما هدا التناقد !!!
20 - عبد القادر اسماعيلي الأحد 10 دجنبر 2017 - 12:11
السلام عليكم، مستوى تصنيع السيارات في المغرب عالي جدا. لكن حبذا لو عملنا على انشاء شركات تصنيع بخبرة مغربية 100%.
21 - Aziz الأحد 10 دجنبر 2017 - 12:14
كمهاجر مغربي أقول من سابع ألمستحيلات أن أشتري سيارة مركبة في ألمغرب لسبب بسيط أنني تعودت على أن أركب في سيارات حقيقية في أوروبا... إزداد كرهي لفرنسا بسبب تشييدها لمصنع سيارات في ألمغرب وإحتكارألسوق ألمغربية وفرض قوانين موغلة في إلإجحاف على إستيراد ألسيارات من أوروبا وبيع خرذتها للمغاربة بثمن عالي هي نفسها تمنع تسويقها في ألسوق ألفرنسية... هذه هي ألعنصرية في أبشع صورها... فرنسا ألعجوز لما فشلت في فرض نفسها في عالم ألسيرات أمام عمالقة ألسيارات ألألمان وأليابانيين وألكوريين وألإيطاليين توجهت لمستعمراتها لتعويظ خسائر صناعاتها ألتي تحتضر... لي سنوات وأنا أحاول أن أجد طريقة لتعشير سيارة في ألمغرب أجلبها من أوروبا لتجنب ركوب داسيا وأخواتها ألتي تسبب لي ضغط ألدم... طرقت أبواب كل ألمغاربة ألعجزة ألذين أعرفهم في أوروبا.
22 - isaak الأحد 10 دجنبر 2017 - 12:21
ما هذه العناوين الرَّنانة؟ المغرب يطمح إلى التواجد ضمن كبار مصنّعي السيارات في العالم!!؟ عن أي صناعة تتحدثون يا قوم؟؟ المغرب يُركِّب الأجزاء والأسلاك لا أقل ولا أكثر، السيارات هي فرنسية الصنف وليست مغربية. الطامة الكبرى هو أن هامش الربح المغربي من هذه المصانع الفرنسية المحدثة في المغرب هو هامش لا يتعدى 30% بينما حصة الأسد فتعود للصانع الفرنسي. فالأجدر أن تقولوا المغرب يطمح إلى التواجد ضمن كبار مُركِّبي أجزاء السيارات في العالم.
23 - mexico86 الأحد 10 دجنبر 2017 - 12:41
ألصورة في ألأعلى جدا معبرة وتختصر ألمسألة.. يتم تركيب أجزاء ألسيارات يدويا وكأن ألصورة تعود لعشرينيات ألقرن ألماضي... لو أن هيسبريس تسمح بتحميل ألصور لحملت صور لمصانع ألسيرات ألألمانية لتروا ألروبوطات ألمتطروة تقوم بتركيب ألسيرات بطريقة تجعل ألحليم حيران.... مرض ألمغاربة ألأزلي هو كما يقول ألمثل ألمغربي ألشعبي ألعكر فوق ألخنونة... وألله لو كنا منسجمين مع قذراتنا ألحقيقية ولا نتصنع ألمظاهر ألزائفة ونتصرف على حسب إمكاناتنا وقدراتنا لكان حالنا أفضل بكثير مما عليه نحن ألأن.
24 - Tsmim الأحد 10 دجنبر 2017 - 12:54
الحمد لله نحن لا نتحدث عن الإنجازات وإنما عن الاحلام. سيارة رونو ليست مغربية وإنما فرنسية. ثانيا المغرب يقوم فقط بتركيب أجزاء السيارات التي يستوردها. كيف يصنع المغرب سيارات وهو لا يملك مصنع للسيارات؟ المصنع الفرنسي في المغرب تركب فيه أجزاء السيارات المستوردة من فرنسا. انا أطمح أن أكون أول انسان يطير بدون أجنحة. هل يستحقق هذا الحلم أن ينشر في مجلتكم ؟ كيت تنشر ون أحلام الحكومة الميتة ؟
25 - Amazigh Muslim الأحد 10 دجنبر 2017 - 13:04
" وحدة للبحث والتطوير، والتي ستشغل 1500 مهندس وتقني متخصص".

مبادرة جيدة من طرف PSA. إنشاء الله بالتوفيق للجميع.
26 - mahmoud الأحد 10 دجنبر 2017 - 13:24
ر د علي خالد خال رغم انا الممرض يتقضي اجر احسن من طبيب في الجزائر كماتقلوون الا انا مستوى المعيشة عامة احسن منكم اما
البوشيخي كلاما شيء يتعلق بي المغرب يختبئ لمدة ولا كلمة وعندما يتعلق الامر بي الجزائر يخرج علينا كا الثعبان لتذكير فقط ان شركة فورد اعلنت اليوم علي مشروعا لصناعة السيارات اليوم في الجزائر
27 - adnane الأحد 10 دجنبر 2017 - 13:28
que des constructeurs mondiaux montent leur voitures au Maroc c'est une très bonne chose. ça crée des emplois et permet un transfert de technologie.
Mais qu'on parle de grand producteur de voitures ça me fait rire. le jour où il y aura une voiture conçue et montée au Maroc par des marocains je parlerais de production marocaine.
28 - خالد الأحد 10 دجنبر 2017 - 13:29
مايحيرني أنه اليوم أعلن عن اقامة مصنع كبير لصناعة السيارات من نوع فورد الامريكية في منطقة صناعية غليزان بالقرب من مصنع فولسفاغن وهو سادس مصنع يفتح في الجزائر والمغرب تتغني باصناعة فرنسية لانسمع بها في الجزائر
29 - أحمد الأحد 10 دجنبر 2017 - 13:32
عندما تكون شركة مغربية خاصة او عمومية تصنع سيارة و تعطيها اسم مغربي نقول المغرب بدأ من اول الطريق و هذا ما فعلته كوريا الجنوبية في الماضي البعيد أو ايران في الماضي القريب فهي تبدا بصناعة نموذط و هيكل للسيارة و تركيب الاجزاء المعقدة المستورة ثم تدريجيا تثنع بقية القطع محليا. حتى الان لا توجد شركة مغربية تفكر بهذه الطريقة.
30 - الواقع الأحد 10 دجنبر 2017 - 13:46
كندا لا تصنع السيارات ابدا تستورد 100% . انا ساكن بكندا و اعرف السوق جيدا
31 - الى البوشيخي الأحد 10 دجنبر 2017 - 14:18
يا السي البوشيخي همك الوحيد هو الجزائر ، سبحان الله العلي العظيم لا تنام و لا تستيقظ الا و الجزائر على لسانك و في قلبك ، و الله اخاف عليك يوم يحضر ملك الموت - اطال الله في عمرك- لا تتدكر الشهادة بدلها ستردد امامه الجزاىر الجزائر
32 - عبدالكريم بوشيخي الأحد 10 دجنبر 2017 - 14:19
الجزائريان رقم 26 و 28 اعرف ان هذا المصنع الصيني لانتاج السيارات الكهربائية و الذي سيقام في مدينة طنجة على مساحة 50 هكتارا قد اصابهم بالاختناق ككل المشاريع الاستثمارية الاخرى و كلما قام المغرب بانجاز مهم الا و قام النظام الجزائري لترويج الاخبار الزائفة التي ما هي الا بروباكاندا للتخفيف من صدمة الشعب الجزائري لان عيونهم التي لا تنام دائما مفتوحة على بلدنا مثل القمر الصيني الذي قالوا انه سيطلق في المستقبل و ذالك ردا فقط على القمر الاصطناعي محمد السادس الذي اطلق و يحلق الان في الفضاء الخارجي هم هكذا يروجون الاكاذيب لاسكات الشعب و تهدئته و اشعاره بان الجزائر تلاحق المغرب و ستصل الى مستواه و هاهي الان نسمع عبر كتائبها هنا في هسبريس عن مصنع فورد الافتراضي كرد فقط على المصنع الصيني نحن نبني مصانع في ارض الواقع و هم يبنون مصانع وهمية افتراضية للاستهلاك الداخلي لقد قلنا لهم ان مناخ الاستثمار غير موجود في الجزائر و موقعها الغير المهم و الغير الاستراتيجي لا يسمح للشركات الكبرى بالاستثمار و النجاح لان النظام الذي يحكمها غبي و غير كفء فالاستثمار الذي يناسبه و يجيده لعبته هو في جمهورية تندوف سرابية
33 - ramzi الأحد 10 دجنبر 2017 - 15:17
سلام معرفتش علاش ديما حاكرين المغرب انا اشتغل بمصنع رونو (صوماكا ) في الدار البيضاء و قد احتل مصنعنا الرتبة التانية عالميا من حيث الجودة . بنادم محكور وحاكر بلادو شنو ذنب البلاد الا انت فاشل كتنتاقدو فالبلاد و عاطينها غير الماكلة -
34 - متعجب الأحد 10 دجنبر 2017 - 15:23
عندما أقرأ التعليقات المتعلقة بانجاز مشاريع أو مصانع كبيرة أجد بعض أصحاب العقول الصغيرة غير قادرة على فهم أن الاقتصادات الصاعدة مثل الصين المكسيك البرازيل تركيا .... بدأت بجلب الاستثمارات الأجنبية ونقل التكنولوجية بعدها قامت بانشاء ماركات صناعية خاصة بها بعد اكتساب التجربة و الخبرة.

كما أرى أيضا اهتمام كبير من طرف بعض جيراننا في الجزائر اللدين يعتقدون بتبخيسهم لهاته المشاريع والمصانع الكبيرة أنهم سيعرقلون انجاز هاته المشاريع بتعليقاتهم ... بعض التعليقات عجيبة ورب الكعبة ....
35 - كريم الأحد 10 دجنبر 2017 - 15:32
عمل و مجهودات ناجحة للسيد وزير الصناعة حفيظ العلمي. نرفع لك القبعة في انتظار مجموعة فورد و فولفسفاكن و لما لا تأسيس شركة مملوكة للدولة لصناعة علامة مغربية 100/100 سأكون اول من يشتري سيارة منها تشجيعا للمنتوج الوطني فقط ملحوظة لبعض الانتقادات اقول ان الاشياء تاتي تباعا شوية بشوية لا احد من الصانعين الكبار امتلك تكنولوجيا صناعة السيارات بين عشية و ضحاها يلزم اولا احتكاك المهندسين و التقنيين المغاربة بنظرائهم الاجانب لسنوات كي يكتسبوا خبرة و اسرار المهنة في انتظار الظروف المواتية لتأسيس شركة مغربية تشغل خيرة هؤلاء المهندسين و توفر لهم الدولة امكانات للبحث العلمي لشكل تنافسي
36 - Aziz Raji الأحد 10 دجنبر 2017 - 16:27
Beaucoup de commentaires négatifs, c'est ça le Maroc, beaucoup de gens qui sont élevés avec des sentiments négatifs toute leur vie et qui restent avec ça.
Il faut savoir que la chine a commencé comme ça et regarder ou elle se trouve aujourd'hui. C,est l'économie la plus forte au monde.
37 - مغربي فقير الأحد 10 دجنبر 2017 - 16:32
بين مصنع و منتج هناك سنوات ضوئية !!!!
كيف لدولة لا تصنع مسمار أن تصبح من كبار مصنعي السيارات في العالم !!!
سيارات رونو و بيجو فرنسيتان أصبحت مغربية .
في المغرب لا تستغرب !!!!
38 - ايمن الأحد 10 دجنبر 2017 - 16:33
الى "البوشيخي " يا اخي المغرب راه صنع قنبولة نووية في طنجة، و فشل في صنع حفنة دقيق اسود في الصويرة و توصيل الماء الشروب لاهل زكورة، و لم يجد حل للاماهات الحمالات التي تهان كل يوم و لم يقدر على تمدرس و ايواء 660 طفل متشرد الى اخره من الحالات المزرية للمواطن المغربي، انت تقول العام زين و الله يكثر حسادنا و نحن نقول الله يطول من نومكم و الله لا يفيقكم من السبات و دمتم في احلامكم، و مرض الجزاءر الذي اصابك لن يقدر عليه الا السميع العليم. شكرا هيسبرس
39 - عبدالكريم بوشيخي الأحد 10 دجنبر 2017 - 17:49
الجزائريان رقم 31 و 38 اقدر شعوركما المحبط و نفسيتكما المهزوزة على هذا المشروع المبارك الذي سيكون فيه خيرا لكم و لنا فانا هنا في هسبريس اعلق على بعض مقالاتها منذ سنة 2008 و على ما اظن اصبحت فيها اقدم معلق على الاطلاق لان حتى تلك الاسماء التي كانت تكتب وقتها لم تعد موجودة مثل الدكتور الورياغلي و غيره و ظهر معلقون جدد منهم الاشقاء الجزائريون الذين نرحب بهم في هذا الفضاء الحر و المفتوح للجميع فانا لست مسؤولا او تابعا لجهة ما فانا مواطن عادي اعبر عن رايي الخاص و ما اراه عين الصواب حسب قناعتي و خبرتي التي اكتسبتها حسب تتبعي لمسار قضية الصحراء المغربية و تكالب النظام الجزائري عليها فانا اعلق بكل عفوية و بساطة و تعليقي يبقى تعليقا و لا يؤثر او يزيد و ينقص في شيئ مثل التصريح الخطير للسيد مساهل الذي اتهم المغرب بتبييض اموال الحشيش و استثمارها في افريقيا و اتهام لارام بنقل الحشيش عوض المسافرين او تسليح مليشيات البوليساريو الارهابية و احتضانهم من طرف جنيرالاتكم لضرب المغرب و ازهاق ارواح ابنائه فهناك فرق بين ما يكتبه معلق بسيط مثلي و بين ممارسات على الارض لنظام تفنن في كل شيئ لتمزيق بلدنا.
40 - maghribi الأحد 10 دجنبر 2017 - 18:53
Je dirai a ce mr ou madame wood que pour l usine se renault tanger le pays detient 49 pour cent du capital donc le pays gagne de cette usine en plus la majorité qui y travaille sont des marocais en plus il y a des unités de recherche qui y sont attachées donc un progres scuentifique et cette strategie que suit le maroc et la meme qui a ete suivie par le coree et d autres pays avant d arriver a la maturité et lancer un projet de la voiture nationale apres l acquisition de la technlogie qui vient surement avec le temps. Donc le maroc a bcp a gangner par cette politique. Ceci est vrai aussi pour l usine peogeot et byd ford etc...
41 - howa الأحد 10 دجنبر 2017 - 19:24
السلام عليكم.
بحكم تجربتي في الصناعة في ميادين عديدة، و خريج هندسة لثلات مرات في تلات دول، في تلات احتيصاصات. اود ان آاكد ان لكي تصبح مصنع كبير فلابد ان تبدا بالصناعة التجميعية لعقود، ثم الصناة التكوينية لعقود تم لعقود في البحت و التطوير. وارا ان المغرب إختصر سنوات لييصل الا لم تصل اليه دول في اوروبا الشرقية بداو سنوات. المغرب وصل الا ارقام جيدة و اضن انهو في الطريق الصحيح. المرجو من المعلقين المتدمرين البحث في موضوع مطولا قبل وضع اي رأي فقد يحسم عليه يوم الحساب بكذبة و هو لا يدري ، و الله اعلم.
42 - mohammed الأحد 10 دجنبر 2017 - 19:28
مزيان هاد شي ليبغينا زيدو صنعوا أ منتيو ماشي موشكيل لموهيم ناس لعندها لفلوس تجي لبﻻد أو باركا علينا من لهضرة خاوية حكا مشي لمارك ديالنا حكا كنمونتيو داسيا نسيتو بلي صين بدأت بالمونتاج من بعد 30 عام وﻻت كتصنع
43 - من متتبعة الأحد 10 دجنبر 2017 - 20:04
احمد الله ان المسؤولين الاقتصاديين في هدا البلد لا يقرؤون تعاليقكم التي تزرع الياس في النفوس وارى ان الكثير منها تاتي من جارتنا الشرقية التي تضن بان تعاليقها ستوقف المشاريع بالمغرب كما قال احد المعلقين ....انكم تشبهون من ياكل حتى يشبع ثم يتقيء ..
44 - أنس طنجاوي الاثنين 11 دجنبر 2017 - 21:21
المغرب يطمح إلى التواجد ضمن كبار مركبي السيارات في العالم..
المجموع: 44 | عرض: 1 - 44

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.