24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

10/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3406:2113:3817:1820:4522:17
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. كرة القدم الاحترافية .. "الكلمات أسهل من التنفيذ" (5.00)

  2. البرلمانيون يطلبون رأي مجلس المنافسة حول أسعار التعليم الخصوصي (5.00)

  3. جامعة محمد السادس متعددة التخصصات تؤهل الخريجين لسوق الشغل (5.00)

  4. إصابة خامسة بفيروس كورونا في إقليم سطات (5.00)

  5. جهة طنجة تسجل 123 إصابة بفيروس كورونا في ظرف يوم واحد (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مال وأعمال | "لعنة المصالح" تصيب الفوسفاط المغربي داخل أروقة الاتحاد الأوروبي

"لعنة المصالح" تصيب الفوسفاط المغربي داخل أروقة الاتحاد الأوروبي

"لعنة المصالح" تصيب الفوسفاط المغربي داخل أروقة الاتحاد الأوروبي

يستعد الاتحاد الأوروبي لتوجيه ضربة موجعة جديدة للمغرب، من خلال تبني قرار جديد يهم هذه المرة استيراد الفوسفاط المغربي ومشتقاته من المخصبات والأسمدة الفلاحية. السبب؟ مادة الكادميوم.

الصراعات والخلافات بين المغرب والاتحاد الأوروبي لا تنتهي فصولها، وتكاد تصبح حربا مفتوحة غير معلنة على مصالح المملكة.

واجهات عدة يتضارب فيها المغرب مع مؤسسات القارة العجوز. من البرلمان الأوروبي ولجانه، إلى المفوضية، وأخيرا مع الواجهة القضائية لهذا التكتل الإقليمي والحيوي. لعنة المصالح تضرب هذه المرة الفوسفاط المغربي وجميع مشتقاته من أسمدة فلاحية وغيرها. مواد أصبحت هدفا جديدا للوبيات القوية داخل وخارج القارة بعد تصويت البرلمان الأوروبي على مشروع قرار يقضي بمنع استيرادها مستقبلا، لعدم توفرها على معايير بيئية وصحية محددة.

قريبا قد يصعب دخول الفوسفاط المغربي إلى أوروبا. هذه المرة ليس بسبب الصحراء وفوسفاطها، بل بسبب معدن طبيعي في جوفه هو الكادميوم، الذي يعتقد أنه يخترق التربة ويلوث الماء والنبات. وقد صادق البرلمان الأوروبي بالفعل في أكتوبر 2017 على خطة المفوضية الأوروبية للحد من كمية الكادميوم المسموح به في الأسمدة المعدنية التي تباع في السوق الأوروبية. وتم التصويت في الجلسة العامة من طرف أعضاء البرلمان الأوروبي لصالح اقتراح اللجنة بخفض مستويات الكادميوم في الأسمدة إلى 20 ملغ / كلغ لفترة تدرجية تصل إلى 16 سنة، وليس 12 عاما كما اقترحتها اللجنة في الصيغة الأولية.

والأمر يتعلق، بحسب الأوروبيين، بقرار يمنع استيراد واستعمال الأسمدة السامة الغنية بالمعادن الثقيلة المسرطنة. وبهذا قد يتعرض المغرب إلى فقدان سوق كبيرة على المستوى العالمي. أوروبا تستورد من المملكة حوالي 6 ملايين طن من الفوسفاط بنسبة تصل إلى 30% من صادرات المغرب من هذه الثروة إلى كل أنحاء العالم، لتشكل بذلك موردا رئيسيا لخزينة الدولة.

وسيصبح هذا القرار ذا أثر نافذ بعد مصادقة اللجنة الأوروبية لوزراء الفلاحة للدول الأعضاء عليه. غير أن الأمور لا تسير كما يريد رواد القرار بسبب رفض وزيرة فلاحة إسبانيا التصويت عليه، لتعارضه مع مصالح المزارعين ومنتجي الأسمدة في إسبانيا، بحسب تصريح سابق لها في وسائل إعلام أوروبية بتاريخ 21 فبراير الماضي.

للقضية جذور قديمة

في عام 2002، طلبت المفوضية الأوروبية من اللجنة العلمية المعنية بالتسمم والسمية الإيكولوجية والبيئة (CSTEE) إعطاء رأي علمي حول احتمال تراكم الكادميوم في التربة بسبب استخدام الأسمدة الفوسفاطية. واستنادا إلى عدة دراسات تقييم المخاطر أجرتها ثماني دول أعضاء في مختبرات بالولايات المتحدة الأمريكية مع تحليلات إضافية، قدرت اللجنة أن الأسمدة الفوسفاطية التي تحتوي على mg/kg60 من الكادميوم أو أكثر يمكن أن تؤدي إلى تراكم هذا المعدن في معظم أنواع التربة في الاتحاد الأوروبي. في حين الأسمدة الفوسفاطية التي تحتوي على أقل من 20 ملغ من الكادميوم، ليس من المرجح علميا أن تؤدي إلى تراكم طويل الأجل في التربة.

وكانت منابر إعلامية أوروبية قد أرجعت أسباب إصرار النواب الأوروبيين على تمرير قرار منع استيراد المنتوجات الفوسفاطية العالية نسبة الكادميوم في الفوسفاط إلى ضغوطات يمارسها اللوبي الروسي في بروكسيل، وأيضا إلى منظمات حماية البيئة والمستهلكين.

واعتبرت أن المستفيد الأول من هذا القرار هو روسيا التي يتوفر فوسفاطها على أقل نسبة من الكادميوم، غير أن عددا من المهتمين الأوروبيين متخوفون من تبعية الاقتصاد الأوروبي لروسيا، لذلك يفضلون مزيدا من الاهتمام باستعمال تحويل وتدوير المواد العضوية لاستعمالها كسماد مخصب فلاحي من أجل تفادي التبعية، وفي نفس الوقت مادة الكادميوم حسب بعض الإعلام الأوروبي المختص في البيئة والفلاحة.

وكانت جريدة الغارديان البريطانية، قد نشرت تقريرا صحفيا منشور على موقعها الإلكتروني بتاريخ 16دجنبر من سنة 2015، تحت عنوان الخيال السام Toxic shadow: phosphate miners in Morocco fear they pay a high price.

وتطرقت الصحيفة في هذا التقرير إلى وجود حالات مرضية خطيرة مرتبطة بأمراض تنفس وسرطان وحالات وفاة، نجمت عن وجود مادة الكاديوم مستشهدة بدراسات دولية صادرة عن البنك الدولي، وأخرى عن مؤسسات بحثية مغربية تفيد لوجود تلوث في المياه البحرية على الواجهة الأطلسية المغربية.

ولتقصي هذا الموضوع كان لا بد من معالجته من زوايا عدة مرتبطة بالتعرف على مادة الكادميوم، ثم المعالجة الإجرائية والسياسية للتعاطي مع الملف برمته.

في البداية كان البحث عن التعريف العلمي ضروريا. ومن أجل توصيف علمي مختص لمادة الكادميوم الموجودة بكثرة في الأحجار الفوسفاطية، كان لزاما اللجوء إلى أهل الاختصاص للتعرف على خصائص هذا المعدن ومعرفة مدى خطورته أو عدمها على حياة وصحة الإنسان.

كانت البداية مع أستاذ البيولوجيا باحث متخصص في التغذية والاقتيات بجامعة مولاي إسماعيل بمكناس، الدكتور محمد الديوري.

بعدما تناول التعريف العلمي للمادة مصدر النزاع بكونها من المعادن الثقيلة التي توجد في الطبيعة على شكل آثار بتركيز منخفض، متوفرة بكثرة في المركبات الصناعية والمخصبات الفوسفاطية، أكد أن "الكاديوم يعتبر من المواد السامة الملوثة حتى وإن كان بتركيز منخفض".

وعن دوره في حياة الإنسان، أكد خبير التغذية أن "الكادميوم ليس له أي دور بنائي في جسم الإنسان، وأنه يتراكم خاصة في بعض الأعضاء كالكبد والكليتين ويصنف من المواد المسرطنة، يؤدي تواجده إلى التسمم وإلى وهن العظام والفشل الكلوي وفقر الدم".

وأثار الانتباه إلى أن "تركيزه ما فتئ يزداد في التربة في العقود الأخيرة بسبب استعمال السماد الفوسفاطي، خاصة في الزراعات المكثفة، الشيء الذي يفضي إلى تلوث التربة ووصول أثره إلى الماء". ونظرا لامتصاصه من قبل النباتات التي تتحمل وجوده، فإنه بالضرورة "ينقل إلى جسم الإنسان والحيوان".

وعن سؤال إمكانية تفاديه، أكد الديوري أنه "فعلا توجد بعض الطرق الكيميائية والبيولوجية لإزالته أو التقليل منه، غير أنها مكلفة".

تقودنا رحلة البحث الدقيق عن الوصف العلمي لهذه المادة البيضاء الفضية القاتمة علميا، وعن آثارها المحتملة على الصحة البشرية والحيوانية وعلى البيئة عموما، إلى جامعة محمد الأول بوجدة، وتحديدا إلى كلية العلوم.

من هناك اتصلنا بالدكتور كمال بكوش، أستاذ بالكلية في شعبة الكيمياء مسؤول ماستر كيمياء الماء بها. لم يكن رأيه وتوصيفه العلمي بعيدا عن الأستاذ الديوري، غير أنه أضاف إلى ذلك، بحكم التخصص وحضور المؤتمرات الدولية المتخصصة، أن هذه المادة "موجودة أيضا في نبتة التبغ بنسبة مهمة، وقد تسبب ضررا كبيرا عن طريق الاستنشاق وتحدث ضغط الدم".

وأضاف أن دراسات عديدة انطلقت منذ الثمانينات حول أكدت "تأثير مادة الكادميوم على الأعضاء البشرية وتسببها في السرطان في حالات كثيرة حسب نسب استهلاكها"، وأن آثارها على صحة الإنسان قد تسبب تشوها خلقيا باعتبارها "تحدث خللا في البنية العضلية والعظمية للإنسان، وخصوصا على الأجنة لدى الحوامل المتعرضات للمادة وإن بنسب ضعيفة".

وفي نظر أستاذ كيمياء الماء، فقد "أصبح من الضروري العمل على تخفيض نسب الكادميوم إلى أدنى درجاتها في المخصبات الفوسفاطية الفلاحية، والقبول بنسب منخفضة من معدن الزنك تفاديا لأي تلوث للتربة والمياه بشكل يؤدي إلى نتائج خطرة مع التراكم في الأرض"، خاتما تصريحه بكون "منظمة الصحة العالمية أيضا تعتبر الكادميوم من الملوثات المعدنية الخطيرة على صحة الإنسان داخل السلسلة الغذائية، سواء الموجودة في التربة أو الماء عبر المخصبات الفوسفاطية".

وفي مسير البحث هذا، وحتى ترسخ الفكرة وتكون القناعة مبدئيا، عدنا إلى جامعة محمد الخامس بالرباط للنظر من زاوية أخرى، هي زاوية الفيزياء.

اتصلنا بالدكتور مكاوي عبد الحميد، دكتوراه في الفيزياء النووية، لمزيد من التعمق في معرفة هذه المادة المحيطة بالإنسان.

في البداية وضح الباحث أن الكادميوم موجود في الطبيعة، ويعد إحدى عناصر قشرة الأرض. يكون ملمسه ناعما ولونه أزرق يميل إلى الأبيض الفضي، وهو لا يوجد غالبا في صورته النقية في الطبيعة، بل يشكل مركبا مع عناصر أخرى كالأكاسيد الكبريتيد، الكبريتات، الكربونات، الأكسجين والكلور، وفي خامات معادن أخرى كالنحاس والزنك والرصاص، وهو يذوب في الأحماض.

وأبرز أن الكادميوم المغلي تنتج عنه أبخرة صفراء سامة مضرة بالرئتين تحديدا. وله 38 من النظائر (isotpes) "بعضها مشع (radioactif) والآخر قار (stable)، غير أن إشعاعاته عادية كباقي المواد المشعة بسيطة الإشعاع في حياتنا"، حسب أبحاث كان له الاطلاع عليها في تخصصه.

وبعد أن تطرق إلى كون العقد الأخير تميز بنقاشات كثيرة حول محتويات الأسمدة الكيميائية الفلاحية، وخصوصا الفوسفاطية منها، تم تحديد العناصر المعدنية الثقيلة (métaux lourds)، كالكادميوم والزرنيخ والكروم والرصاص والزئبق والنيكل، رأى أن "الأضواء سلطت بشكل أكثر على الكادميوم الذي يعرف تركيزات (teneur) مهمة في تربة الفوسفاط لأكبر الدول المنتجة".

وبحسب مكاوي، فقد أفضت الدراسة التي أجراها الباحثان Javied سنة 2009 و Okazakiسنة 2012، إلى أن الكادميوم تتراوح بنسب مختلفة ومهمة في الدول التي كانت عينة للاختبار. في الولايات المتحدة تتراوح نسبة الكادميوم ما بين mg/kg3 و186، في تونس ما بين 38 و173، في روسيا أقل نسبة تتمثل في mg/kg13، أما في المغرب فهي تتراوح ما بين 3 و165.

وفي معرض جوابه عن الشكوك حول خطورة الكادميوم على صحة الإنسان، قال: "فعلا هناك باحثون يشكون في أن تراكمه في التربة ربما يؤدي إلى انتقاله إلى النبات ومن ثم إلى الحيوان والإنسان، وبذلك يصل إلى السلسلة الغذائية للإنسان".

لهذا السبب، يرى المتحدث أن بعض الدول وبعض التكتلات، كالاتحاد الأوروبي، وضعت حدودا قصوى لتركيزه في الأسمدة لا يمكن السماح بمرورها إلى الأسواق عندها. وأثار مكاوي مسألة عدم الاتفاق العلمي الكلي حول الخطورة الكبيرة للكادميوم على حياة الإنسان. ولخص الرأي المختلف لعدد من الخبراء بأنه "على الرغم من أن تركيز هذا المعدن في النبات يزيد بزيادة إضافات منه إلى التربة عن طريق الأسمدة، إلا أن امتصاصه بواسطة النبات يظل محدودا، وتظل إمكانية تراكمه في النبات للدرجة التي تحدث خطرا صحيا محدودة للغاية".

وأكد أن الكادميوم من أكثر العناصر الثقيلة تراكما في التربة نتيجة لإضافة الأسمدة بشكل مستمر، إلا أن هناك تفاوتا في امتصاصه من طرف النباتات المختلفة، مضيفا أن أكثر النباتات التي يمكن أن يؤثر تراكم الكادميوم فيها، "هي الخس والسبانخ والكرفس، على العكس من البطاطس والبقوليات".

واستشهد خريج جامعة محمد الخامس بما جاء في المحفل الحكومي الدولي المعني بالسلامة الكيميائية من أن المعادن الثقيلة، وهي: الزئبق والكادميوم والرصاص، "لم تول ما تستحقه من اهتمام في هذه الدراسات، علـى الرغم من آثارها السلبية المعروفة جيدا على الإنسان". ليخلص إلى كون الحالات التي كانت موضوع دراسات على هذا المعدن "لم تتسم بالرصانة العلمية المطلوبة وتميزت بانعدام الموثوقيـة بسبب تدني مستوى تطور المعدات والتقنيات المستخدمة في تحليلها".

وقد سبق للمجمع الشريف للفوسفاط أن أماط اللثام عن موقفه مقللا من المشكل. وخلال ندوة صحافية في شهر أكتوبر من سنة 2016 بالدار البيضاء، تحدث مصطفى التراب، الرئيس المدير العام للمجمع، عن وجود مناورات داخل دهاليز الاتحاد الأوروبي سببها المنافسة مع منتجين آخرين، معتبرا أن المشكل مطروح منذ 20 عاما، وأن القضية هي تعبير عن ضغوطات منافسة وأخرى صادرة عن تنظيمات مهتمة بالبيئة تشتغل في بروكسيل للتأثير على صناع القرار.

كما أن المجمع يصر على أن دراسات الأوروبيين غير دقيقة، ويعمل على كسر الحجة العلمية الأوروبية محاولا إظهار كون الخطر الذي يطرحه الكادميوم لن يكون إلا في محتوى يتجاوز 80 ملغ/كغ، في مقابل ذلك لا تتجاوز نسبة الكادميوم في الفوسفاط المغربي نسبة mg/kg72، فجاء الرد من الاتحاد الأوروبي على ضغوط ونظرة المجمع بعد مرور حوالي سنة على ندوة التراب في اتجاه معاكس.

هذه المعطيات المتعلقة برأي المجمع استقتها هسبريس من بيانات وتقارير إعلامية صادرة عن إدارة الفوسفاط، رغم اتصالنا بمسؤولي التواصل لديه مرات عدة عبر الهاتف وعبر البريد الإلكتروني، غير أنهم لم يردوا على رسائلها رغم تأكيدهم التوصل بها مع إبلاغنا بأن الأسئلة قيد الدرس لأزيد من أسبوعين.

في الشق السياسي المؤسساتي، حاولت هسبريس تقصي آراء السياسيين، من برلمانيين ومسؤولين حكوميين، عن دورهم في الترافع في القضية أمام الاتحاد الأوروبي، وأمام الفرق الحزبية الأوروبية، غير أن النتيجة كانت صادمة.

نواب الأمة الذين تواصلنا معهم عبر الهاتف لم يتمكنوا من السؤال جيدا، ببساطة لكونهم لا يتوفرون على معلومات بسبب عدم علمهم بتواصل المجمع الشريف للفوسفاط مع مؤسستهم. العينات النيابية التي تحدثنا إليها تمثل أكبر الأحزاب الممثلة في البرلمان المغربي بغرفتيه، ومنهم رؤساء فرق ولجان برلمانية، كلهم فضلوا عدم ذكر أسمائهم في هذا التقرير، الشيء الذي لبيناه رغم أهمية الموضوع وطنيا وسياديا واقتصاديا تفاديا لأي إحراج ونظرا لكوننا نبحث عن الحقيقة، وليس عن التشهير أو الإثارة.

البداية كانت مع نائب بالغرفة الأولى عن حزب العدالة والتنمية. عبر النائب الشاب عن عدم اطلاعه على أي معطيات متعلقة بالموضوع بمجلس النواب، وأرجع الأمر إلى عدم وجود تواصل داخلي في الموضوع، محملا المسؤولية لرئيس المجلس، الحبيب المالكي، لكونه هو رئيس المؤسسة وهو من يجب أن يوجه إليه سؤال وجود تواصل مع المكتب الشريف للفوسفاط في الموضوع.

في التوجه نفسه تقريبا، سار رئيس فريق حزب معارض بمجلس المستشارين، نافيا أن يكون هناك أي تواصل كيفما كان في هذا الموضوع بين مكتب الفوسفاط والمستشارين. بل وزاد أنه لم يسبق له أن شاهد مصطفى التراب، الرئيس المدير العام للمكتب الشريف للفوسفاط، في غرفته لتقديم أي معطيات كيفما كان نوعها.

الخلاصة أن مصطفى التراب، الذي يظهر من حين إلى آخر في ندوات صحافية وطنية، لا يتردد على المؤسسة التشريعية للتنسيق معها في هذا الملف المهم جدا للمغرب.

"أعتذر، لا يمكنني أن أجيبكم على سؤال علاقة التواصل بين المجمع الشريف للفوسفاط مع مجلس النواب لأنني لا أتوفر على أي معلومات دقيقة في الموضوع"، هكذا كان جواب رئيس فريق حزب معارض في الغرفة الأولى للبرلمان.

نواب ومستشارون آخرون تفادوا الإجابة عن سؤال حول معلوماتهم عن خلافات الأوروبيين مع المغرب حول الفوسفاط، فتوافقوا جميعهم على جواب واحد وموحد، أنهم لا يتوفرون على أي عناصر رسمية أو مؤسساتية للإجابة، وأن كل ما يعرفون عن القضية هو مستخلص من قصاصات الأخبار ومن الصحافة الوطنية والدولية كأي مواطن مغربي عاد.

حاولنا بكل الطرق التواصل مع الحبيب المالكي لأخذ رأيه في النازلة الوطنية، غير أننا فشلنا في الوصول إليه رغم مهاتفتنا له مرات عدة وإرسال رسائل قصيرة عدة إلى رقم هاتفه. ومع ذلك حاولنا المرور عبر مساعديه وديوانه لكن لم تكن هناك أي متابعة رغم أننا شرحنا لهم موضوع هذا التقرير الإخباري، وطلبوا منا الانتظار. ورغم مرور أزيد من أسبوعين، لم نتوصل بأي جواب أمام حجم القضية وظرفيتها الموسومة بتوتر مرتفع مع الاتحاد الأوروبي وما يقتضيه ذلك من ضرورة توضيح المواقف والآراء.

أعضاء الحكومة الذين تواصلنا معهم عبر مكالمات هاتفية وعبر رسائل قصيرة، لم يتابعوا معنا الموضوع وأحالونا على مساعديهم الذين ظلت هواتفهم ترن دون إجابات، بل إن بعضهم ظل هاتفه مشغولا بشكل دائم رغم توصله بطلبنا.

في الشق الدبلوماسي لم يسعفنا الحظ في التواصل مع الدبلوماسيين الرسميين، خصوصا في أوروبا، ولم يكن أمامنا سوى التواصل مع نشطاء الدبلوماسية الموازية المطلعين على الملف.

هشام رحيل، أحد النشطاء في هذا المجال، صرح لهسبريس بأنه على دراية بمشكل كادميوم فوسفاط المغرب، وأن القضية هي مسألة لوبيات قوية في بروكسيل. وحكى كيف أنه شاهد بأم العين كيف "يصول ويجول دبلوماسيو الجزائر رفقة لوبيات قوية في دهاليز بروكسيل". وأخذ يروي تفاصيل لقاء متعلق بالاقتصاد نظم في فندق فاخر وسط العاصمة البلجيكية على مرمى المفوضية الأوروبية، "حضرته شخصيات حكومية برلمانية وحزبية أوروبية لها تأثير في القرارات القطاعية داخل مختلف لجان البرلمان الأوروبي".

هذا اللقاء الذي حضره رحيل كمغربي وحيد ضمن الحضور، " كان من تنظيم مؤسسة تشتغل في الضغط lobbying وبتمويل مباشر من الجزائر"، بحسب ما عاين من تواجد "عنصر جزائري دبلوماسي يتحرك في الكواليس، خارج قاعات الورشات وسط الحضور ووسط المؤسسة المنظمة بدون أي عائق رغم أنه لم يكن ضمن المتدخلين المحاضرين في اللقاء".

من خلال تجربته، لاحظ رحيل غياب الدور التأطيري والتواصلي للمغرب لمثل هذه اللقاءات وللشخصيات المؤثرة هناك، وقال: "تواصلت مع عدد من المسؤولين داخل الفرق البرلمانية، فصدمت بكون المملكة غائبة عن كواليس المؤسسات الأوروبية وسيطرة الجزائر وخصوم الوحدة الترابية، ناهيك عن غياب شبه مطلق وتام عن الإعلام البلجيكي والأوروبي واكتفاء المسؤولين الدبلوماسيين المغاربة بنشر أنشطتهم في المواقع الوطنية، عكس خصومنا المستعدين دائما للهجوم علينا إعلاميا هناك"، بحسب تعبيره.

واستخلص رحيل أن ملف الفوسفاط يتعرض لضغوط شديدة من عدة لوبيات روسية جزائرية، يتعين التصدي له "بخلق فريق عمل ذي رؤية سياسية قانونية، مكون ومدرب لهذه الغاية للتعاطي مع الإعلام الأوروبي ومع مختلف المتدخلين في القرارات الأوروبية في جميع المؤسسات".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (132)

1 - rida الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:14
السؤال المطروح ما الفائدة من نشر او قراءة هادا المقال مادام المواطن المغربي لايستفيد من مداخيل هده الثروة.لك الله ايها المواطن
2 - merci الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:18
الحمد لله والشكر لله الشعب لايستفيد منه شيئا
3 - karima الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:18
الفوسفاط هو بترول المغرب لكن حسب البعض فعائداته لا تدخل في الميزانية العامة و لا نعرف اين تضخ امواله !! فالمرجو من هيسبريس اجراء تحقيق صحفي حول الامر لنعرف الحقيقة كاملة و شكرا.
4 - سلوى الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:19
الفسفاط مادة مطلوبة في جميع أنحاء العالم و المسؤولين المغاربة متورطون بتهريبهم للأموال لوروبا ويخلطون بين مصالحهم الشخصية ومشارعهم بأوربا و مصلحة الوطن وبالتالي لا يقدروا أن يضغطوا من أجل مصلحة الوطن فأوروبا منذ عقود وهي تستورد الفسفاط فلماذا اليوم أصبح مضر وهل إذا جددنا عقود الصيد البحري
سيصبح الفوسفاط جيد وشكرا
5 - ايمازيغن الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:19
كمغربي انا فرح جدا بقرار المحكمة الاوربية عائدات الفوسفاط لايستفيد منها الشعب المغربي بل تدهب في شراء الاسلحة لمحاربة عدو وهمي وتصرف على الملك وعائلته واصدقاء الملك بلد يملك اكبر احتياط الفوسفاط ولايتوفر على مستشفيات وجامعات في المستوى الدولي انشاء الله اي باخرة مغربية محملة بالفوسفاط يتم مصادرتها
6 - Adilll الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:21
"لعنة الشعب المغربي" تصيب الفوسفاط المغربي لعدم الإستفادة منه
7 - mouatina الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:21
?Qui se soucie du consommateur marocain
8 - algerien الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:21
الجزائر بلد مصدر للفوسفاط - و لو بكمية اقل - و حضورها في اجتماع فوسفاطي امر عادي جدا .. ان كان الوفد المغربي كان سلبيا في اللقاء فالعيب فيه و ليس في حركية الوفد الجزائري .. بالعودة الى الكاديوم التطور العلمي الحالي يتيح ازالته من الفوسفاط يكفي الاستثمار فقط .
9 - مغربي الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:23
أسيدي راه المغرب في موضع قوة و لهذا لي ابغانا أهلا و سهلا و لا لي مبغاناش ......
10 - wood الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:23
!!qui veut tuer son chien l'accuse de la rage
هذا المثل ينطبق على الاوروبيين للتخلص من منافسة الفوسفاط المغربي و ربما الاستحواد عليه لاحقا بأبخس الاثمان ، ف OCP لكي يستجيب للمتطلبات الجديدة سيحتاج الى استثمارات هائلة و ربما سيكون مصيره مصير محطة لاسامير لتكرير النفط . و المسؤولية يتحملها في الاساس المخزن لانه ربط اقتصاده بالقوى الاستعمارية و اشتغل في البيزنيس و لم يستثمر في التعليم و البحث العلمي و تأهيل العنصر البشري . فالملاحظ ان سياسة الاذلال و التحقير التي يمارسها على شعبه هي نفس السياسة التي تمارسها عليه القوى الاستعمارية التي طالما قدم لها خدمات جليلة !!!
11 - دفنا الماضي الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:24
ضربة موجعة للمواطن اللذي يصدق أكاذيب الإعلام والسياسيين المغاربة. لذلك قد تكون المسألة مفاجئة. لماذا لا تقولون للمواطن العادي ان "القضية حامضة"؟
12 - Zaid الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:24
العنوان الصحيح هو لعنة السرقة و الفساد تطارد الشعب المسكين
13 - ce n'est pas fini الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:24
politique au maroc ^^ffachillla^^ ils pensent qu'a leurs richesses et contre leurs peuple et le pousser dans la pauvretee et enfermer des hommes dans des prisons qui demande de vive mieux voila le résultat de ces responsables de rabat^^^^ et ce n'est pas finnnnni
14 - امين الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:26
الفوسفاط لا يستفيد منه ابناء المناطق الفوسفاطية كخريبكة مثلا التي توفي فيها ابائنا بمرض السيليكوز وسرطان الرئة و اسناننا التي اصبحت حمراء نتيجة تسرب المواد الكيماوية الخطرة على الفرشة المائية لا بد للضلم ان ينتهي نهاية ماساوية لا احد يستفيد من اموال الفوسفاط الى اللصوص و المرتزقة و ناهيبي المال العام اين هو ملف اسيبي سكيلز 5800 للتشغيل الدي دمرتم به مئات الاسر والشباب الدين بعد رحلة الدراسة والدبلومات العليا يببيعون بطاطا ومطيشة في شارع مولاي يوسف حان الوقت كي تعرفوا بان الضلم حبل رخو الثروة التي تنهبونها ستعود عليكم بالويلات
15 - omaima الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:26
خلاو حتى دار تعويم درهم او عاد بان ليهم فوسفاط فيه ..... او صحرا مدخلاش ف صيد كاينة ان
16 - Khalid الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:26
الله أحفظ من مناوراتهم ونفاقهم يا رب
17 - kader الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:29
لمن تعواد زابورك يا داود؟ من عهد عاد كان معروف لنا ليس لك فيه حق ايها الفقير الكادح،فهذا ما جناه علينا العراقي والعمراني وبن هيمة....لهلا يزيد اكثر.avotre choix
18 - TAGADAT الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:30
L union europien mène une guerre sur les intérêts de notre pays puisque ils ne regardent pas d un bon oeil le développement que connaît notre pays,donc cette guerre est pour a faiblaire notre pays pour lui faire le chantage comme avec la Turquie et pourquoi pas le phosphate tunisien!?donc le maroc doit chercher d autre partenaires,imposé le visa sur les europiens,laisser les immigrés elegaux africains ou d autre de passer à l autre côté et ouvrire des bases militaires pour la chine et la russie et commencer son industrie militaire,baraka mine lihzara
19 - الهاشمي الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:32
اللعنة سببها اللغط المغربي حول السؤال المتكرر أي الثروة، فلو أحس المغاربة بالتمتع بخيرات بلادهم من السمك الذي نراه فقط في التلفاز ولا نستطيع شرائه فحتى السرين يصل ثمنه إلى 25 درهم مع كثرة المضاربات ، هناك قواسة مغاربة على المسؤولين الحذر ثم الحذر فهم سبب المشاكل مع المحاكم الأوروبية (على سبيل المزاح) خلاصة القول نريد أن نرى مردودية خيرات الوطن على جميع المغاربة عبر تعليم جيد وقطاع صحي في المستوى وبنية تحتية غير مغشوشة.
20 - المغرب قبل كل شيء الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:33
ضربة موجعة شيء مثل هذا اقراه في الصحف الجزائرية فهنيئا لكم بالضربات التي يتلقاها بلدي الحبيب.
21 - هشام الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:34
فلننظر ايهم اكثر ضررا الفوسفاط المغربي أم ملايين المهاجرين و اللاجئين الذين تعتزم أوروبا تحويل المغرب من بلد عبور الى بلد استقرار .
22 - المهاجر الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:35
على المغرب قطع جميع علاقاته بالاتحاد الأوروبي .
واكتساب شركاء مثل روسيا والصين وامريكا لاتينية والأفارقة
23 - فلاح الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:36
يا سيدي خليوه للفلاح المغربي والمغاربة . الخضر المغربية غادا تاكلها اوروبا والعالم وبالكاديوم. الفوسفاط راه كيفوق بالاهمية ديالو اليورانيوم والبترول. الفوسفاط كيامن الغذاء العالمي. خصنا شويا ديال الوقت راهم غادين يرجعوا, ولكن المغرب ما خصوش ينتظر, خصو يشوف زبناء اخرين بسرعة. الفوسفاط راه مطلوب.
24 - ADIL الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:37
سواء منعه الاتحاد الوروبي أو سمح باستيراده الأمر بالنسبة للشعب المغربي سواء فهو لا يستفيد شيئا منه أنما يستفيد منه كبار اللصوص في البلاد من المسؤولين اذن فالأمر سيان
25 - مطحون الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:37
هذا هو حال جميع العرب وليس المغرب فقط ، تنهب الثروات وتجوع الشعوب لتقدم كهداية للوبيات دول العظمى، اذ كان الجزاءر هو من يحرك هذه اللوبيات ضد المغرب فماذا يفعل المغرب ياترى؟؟ والله انكم جميعا عملاء تخدمون مصالح من اوصلكم الى الحكم ، فلا الجزاءر ولا المغرب يفكران في مصالحهما ، ان هذه المعضلة عمرت كثيرا فلماذا لم تقطع العلاقات مع الجزاءر ولندخلها حربا حتى ننهي هذه المسرحية ، مسرحية الضحك على الدقون واستغلال الشعوب ، فكلما زاد انتقاد او ازمة الداخل حركوا هذا الورم السرطاني ليلهوا الناس به سواء في المغرب او الحزاءر،
والدول العظمى لا تعترف بالصداقة وانما بالمصالح فمن يدفع اكثر فهو الصديق وهذا هو مكر الماكرين اما انتم
فثقافتكم الانبطاح الاذلال والهزيمة فلا ننتظر منكم شيء يا حكامنا
انشر ولك جزيل الشكر
26 - chouaib mouhaabat الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:37
التعليق رقم 1

الدولة الأولى عالميا في تصدير الفوسفاط نحو الدول الأوروبية هي المغرب تاليها دولة الصين في المرتبة الثانية وبما أن دولة المغرب هي المتصدرة للفوسفاط عالميا إلا أن المغاربة لايستفيدون إطلاقا مازالت الأوضاع كما كانت عليها سابقا إن لم نقل تدهورت أكثر بفارط الزيادات في المحروقات فالمستفيدون في كل هذه الأشياء سوى الوزراء والبرلمانيين وأصحاب النفوذ إذن بما أننا لسنا من المستفيدين فهذه الأشياء لا تجعلنا نبالي بما سيقع فيه المغرب من أزمة الفوسفاط فستحتل إذن الصين الشعبية في أول الترتيب بالنسبة لتصديره وهؤلاء القوم رغم أنهم في الرتبة الثانية إلا أن شعبها
27 - chouaib mouhaabat الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:39
التعليق رقم 2

وهؤلاء القوم رغم أنهم في الرتبة الثانية إلا أن شعبها يستفيد من مذخراته رغم كثافة السكان أنظروا أيها القراء الأعزاء إلى الفرق بين من يهتمون بشعبهم وبين من يهملونه أما الباخرة التي تم رصدها مؤخرا في بحر جنوب إفريقيا وهي مملوءة بالفوسفاط بعد أن إستولت عليها جنوب إفريقيا لم يتم محاسبتهم لها المهم أيها الوزراء والبرلمانيين بعد أن كنتم تستولون على كل شيء فلكم الآن هذا الفوسفاط لتجعلوه علفا لكم أيها الأبقار لأنكم لا تعرفون قول الله عزوجل إن الله يمهل ولا يمهل فالإقتصاد المغربي هز الله البركة ديالوا منهار دخلت ليه حكومة العدالة والتنمية.... أنشري يا عزيزتي هيسبريس من فضلك......
28 - NOUMRI الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:40
بعد عودة المغرب إلى للإتحاد الأفريقي و الزيارات الملكية إلى هناك و حجم الإستثمارات هناك أضر بمصالح الإتحاد الأوروبي في المنطقة ليغير هدا الأخير سياسته مع المغرب بداية بقرار المحكمة الأوروبية بإستتناء الأقاليم الجنوبية من إتفاقية الصيد البحري و هدا القرار إستغلته البوليزاريو لصالحها لتقرر رفع دعوى لمراجعة إتفاقية الطيران و إستثناء الأقاليم الجنوبية منها و الفوسفاط الأن...
29 - العالم المتطور الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:41
المعايير الصحية و البيئية في اروبا لا تتعرض للوبيات الضغض. هادشى مافيهش اللعب. فقط العلم و نتائج المختبرات هي التى تنبنى عليها المعايير الصحية و البيئية الاروبية. من قال غير ذالك فهو غير عاقل بحقائق الامور باءروبا. ليس فقط الفوسفاط هو المعنى باءمر هذه المعايير ,بل كل القطاعات الصناعية ترضخ لمعايير صحية وبيئية صارمة. ان اكبر الشركات الصناعية الاروبية نفسها في صراع دائم مع هذه المعايير البيئية التى تصبح اكثر صرامة سنة بعد سنة .فنرى هذه الشركات العملاقة ك بنز وباير وفولكس فاكن تخصص الملايير من اجل تطوير تكنولوجيتها لتلائم المعايير الصحية و البيئية. اما اتهام الدول المتخلفة علميا و تكنولوجيا و اقتصاديا كالجزائر و بوركينافسو فهذا شيء غير معقول. كيف يعقل ان تتدخل دولة كالجزائر التى لا تعرف حتى معنى المقاييس البيئية و ليس لها معايير وطنية بيئية.اقول كيف ستتدخل في شؤون العلماء و الخبراء الاروبيين الذين يصنعون المعايير الاروبية لجعل معايير الاءسمدة اكثر صرامة باءروبا?هذا لا يمكن, لاءن الجزائر تعيش اصلا في ضلمات الجهل البيئى!المغرب ما عليه الا ان يساير التطور حتى يكون له مكان على هذه الارض.
30 - طيف الماضي الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:42
عند قراءتي للعنوان ظننتها فعلا حرب مصالح و المغرب معرض لمؤامرة اخرى من المؤامرات المتتالية ولكن اتضح لي بعد قراءت البحث أن الأمر يتعلق فعلا بمسألة بيئية صحية صرفة لا علاقة لها بصراع المصالح..
نشكركم على البحث لأنه فعلا قيم و مفيد
31 - عبد الباسط الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:43
يجب على المغرب فتح الباب لأفارقة للهجرة إلى أوربا و يكتفي من دور الشرطي لأروبا . ومن تمى ستدرك أروبا الدور الكبير للمغرب إنهم لا يعرفون إلا لغة المصالح ، لمادا لم يمنعو إستراد الغاز الروسي وروسيا اهددهم يوميا لأن لهم المصلحة فيه .
32 - محمد الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:43
كلما على المغرب لمواجهة العواصف الخارجية هو تقوية الجبهة الداخلية وهذا يتجلى في العدالة تطبيق القانون على الجميع تقليص المفارقة الاقتصادية والاجتماعية يا عباد الله كيف لشعب ان ينهض ويواجه العواصف القوية واحسن مواطنه المناضلين الغيورين على وطنهم وراء القضبان ومنهب المال والثروات يتمتعون بالحرية وهذا أمام أعين العالم أوروبا لم تتحرك او تاخذ موقفا من حراك الريف لأنها لا تريد أن يتمتع المغاربةبالحربة لان الحرية تنتج شعبا فخورا مبدعا ومنتجا
33 - tototiti الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:44
problèmes que le cadmium peut provoquer sont:
- Diarrhée, douleurs d'estomac et vomissements importants
- Fracture des os
- Echec de reproduction et même, probablement, infertilité
- Problèmes au système nerveux central
- Problèmes au niveau du système immunitaire
- Désordre psychologique
- Probablement altération de l'ADN ou développement de cancer

Read more: https://www.lenntech.fr/data-perio/cd.htm#ixzz593gE0VVB
34 - joseph الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:45
الشعب المغربي لا يستفيد شيئا من الفوسفاط، إدا لمن تشكون مشاكلكم، الشعب المغربي مقهور و مزلوط و تريدون أن يسمع لكم، حلو لمشكل ولا خلوه هدا شغلكم، الثروات باين شكون ل كايدها و الشعب ماكايصحلو والو، و لا حتا دزير عليكوو عاد كاتعرفو الشعب ، مالنا أ لتحاد الأروبي عمو بحركوم معاه حنا خاطينا
35 - رضوان الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:45
برلمان يهتم بصحة مواطنيه وسلامتهم وبالحفاظ على سلامة البيئة ونقاوة المياه خاصة الجوفية منها. للعلم فإن الكادميوم من المعادن الثقيلة التي إن تسربت للمياه أو التربة تتسلل إلى السلاسل الغدائية. بدخوله الجسم يتكدس في الكبد ويتسبب في الفشل الكلوي. ولهذه الخطورة منع الاتحاد الأوروبي بطاريات نيكل-كادميوم وقَنَّن مركبات الأسمدة. معلومة للمدخنين السجائر تحتوي على الكادميوم وهو عامل رئيسي في سرطان الرئة.
36 - vérité الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:46
Je voie pas de problème si les oropeenne annule le transportation du fosfat marocain parce que le peuple marocain ne profitent de riens de cette richesse naturel. .le pire que l'argent du fosfat versé par les oropeenne d'or dans des caisses noir
37 - الامازيغي الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:46
فوسفاط اوً لا فلاحة اوً لا صيد اوً لا... لا شيئ سوف يتغير بالنسبة للمغاربة جميع مواردة البلاد تذهب لنفس الجيوب الى ان يرت الله الرض و من عليها. متى استفاد المغربي من السملك الفسفاط اوً حتى الحشيش الكل يذهب لنفس الأشخاص. تفسير الواضحات من المفضحات
38 - KIM الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:47
، فصدمت بكون المملكة غائبة عن كواليس المؤسسات
الأوروبية وسيطرة الجزائر وخصوم الوحدة الترابية ،
كيف على اوروبا العلم والقوة والسلاح ان تسيطر عليها
بلد مثل الجزائر,كفاكم تغليط الشعوب وحاسبو المسؤليكم
39 - Aimad الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:48
آشنو استافدنا من هاد الفوسفاط ؟وااالو واالو.الشعب مامستافد حتى لعبة .والحوت ديما غالي تاهو مامستافدين منو تاوزة.. انشري يا هبة بريس
40 - حمزة مريرت الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:48
على المغرب الإنضمام إلى المعسكر الشرقي روسيا والصين فالتاريخ أثبت لنا أن الغرب يتخلى عن حلفائه كما أنه يجب على المغرب التملص من اتفاق الهجرة فالمغرب ليس دركي أوروبا والإعتماد على الصين في البنيات التحتية كالقطارات والترامواي بدلا من فرنسا وأيضا فتح المجال للشركات اليابانية والكورية toyotaوkia..... بدلا من الأوروبية والتركيز على الأسواق الصينية والروسية والهندية لتصدير النتوجات الفلاحية والبحرية
41 - Opoyo الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:49
لماذا نعتمد على التصدير الخام اصلا ؟ يجب استثمار الثروات في الوطن كرافعة للتنمية. اما اوربا فهي تدافع عن مصالح شعوبها لانها تعمل من اجل شعوبها و لهم الحق في حمايته.
هل تعلمون اننا نشتري سيارات جديدة في الغرب اغلى من اوربا و بجودة رديءة ؟ و هذا غيض من فيض
42 - خبير في الشؤون الصحراوية الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:51
اعتقد ان هناك مبالغة في قضية خطورة المادة.القضية تتعلق بالضغط على المغرب واضعاف اقتصاديا من اجل الدخول في مفاوضات من اجل ايجاد حل لقضية الصحراء.وفعلا بداء الاوروبيون يضغطون بشكل كبير ولعل الشهور القادمة تعرف انفراج كبير لمشكلة الصحراء التي عمرت طويلا
43 - Karlsruhe الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:52
الفوسفاط المغربي ؟
أنا مغربي و لا علاقة لي بالفوسفاط ؟ و لا أعرف أي مغربي إستفاد من الفوسفاط .و لذلك فهذا المقال و هذا الموضوع لا يخصان الشعب المغربي في أي شيئ.. فالمواطن المغربي بريئ من الفوسفاط براءة الذئب من دم يوسف ...
ظهر الحق و زهق الباطل ...
44 - Bario الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:53
اضن ان أروبا بدأت تفقد الثقة والمصداقية في كل المجالات والاسوء قادم وكل هذا بسبب تعنت المسؤلين وسوءالتدبير ومحدودية الخبرة و اعتقد ان السبب هو لعنة الريف فمنذ انطلاق حراك الريف واروبا تترقب افعال الدولة المخزنية فانتضروا الاسوء
45 - thanks الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:53
أصلا الشعب ليستفيد من ثروات بلاده الأم ?
46 - Nour الأربعاء 07 مارس 2018 - 10:59
لازم على مملكتنا الشريفة ان تعتني بمواطينها وان تعدل بينهم وتحاسب كل من اكل سنتا واحدا من غير حق عندئذ وتلقائيا ستزول كل الصعوبات مع الاتحاد الاروبي وغيره..وصباحكم سعيد..
47 - اكاديري الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:00
نكت : قال الصحفي ان الفوسفاط يعتبر موردا اساسيا لخزينة الدولة ههههه .
اكثر من 90 % من اموال خزينة الدولة هي من ضرائب على الطبقة الهشة و الفقير و المتوسطة و الباقي من السياحة و الجالية المغربية .
ارباح الفوسفاط يا سادة موجودة في بنوك السويسرية ....
48 - يوسف مكناس الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:01
هذه نتيجة جد متوق8وغير مفاجئة. كل القطاعات المنتجة هي في يد أناس لم يعينوا لخبرتهم وكفاءتهم بل تعيين لإرضاء بعض العائلات وكل هذه القطاعات دائما تفاجأ بعجز مالي. المغرب يظن أن الغرب صديق ويظن كذالك أن البحث العلمي عبث وتبذير.
أما المتضرر الأول إلى حين هم خدام الدولة.
49 - العنكبوت الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:01
صراحة انهيت قراءة الموضوع بضحكة باكية، ما هذا التقصير الطويل لنواب و سياسيي البلد؟ الناس توصلت الى ارقام مخيفة و دياولنا ها اللي مافخباروش ها اللي ماكايجاوبش،!!!! ....حاجة اخرى: نسبة الكادميوم فالمغرب ما بين 3 و 165 غ/كلغ، اش بانليكوم؟
50 - المتوكل الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:05
الحمد لله نحن سكان خريبكة لانستفيد من هذا الفوسفاط بل يضر استخراجه صحة المواطنين فهذا خبر اتلج صدورنا
51 - محمد اليعقوبي الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:07
اظن ان هناك سبب وجيه الان لكي نزود شيئا ما فالخلصة ديال سي التراب باش يبدل مزيد من الجهد لكي ينظف الفوسفاط من هذه المعادن. مسكين ما كافيش الدخل ديالو.
52 - ilyas الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:10
شكراً هسبرس،عمل ميداني فالمستوى،يفكرني في تحقيقات Canal plus،CNN عندما تعرض في التلفاز أو الجرائد،الكل يرتجف وتسقط رؤوس مسؤلين،لكننا فالمغرب،ولو تأتي عليهم بالبرهان المبين لن تزيحهم من كراسيهم،نواب الأمة ينتظرون أوامر قبل فعل أي شيء(لم نتوصل بمراسلة م ش ف )،لماذا لا يفتح اسئلة،ومرسلات في البرلمان أمام وزير الطاقة والمعادن،المسؤول الأول عن القطاع.
53 - مجرد انتقام......! الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:14
الاتحاد الاوروبي ينتقم على
ااسياسة الناجحة التي قام بها
محمد السادس خارج المغرب....!
خاصة في الدول الافريقية......!
الاتفاقيات التي ابرمها المغرب
في الدول الافريقيا ازعجت الدول
الاوروبية واعداء المغرب مثل
الجزاءر.........!
54 - Fahimie الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:15
il faut acheter quelques kilos du phosphate russe et l'analyser pour voir la varie concentration du Cadmium
C'est peut être une supercherie
55 - شوف تشوف الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:15
لعنة الخالق والشعب سبقت لعنة المصالح فإذا كانت لدينا ثروة ولم يستفيذ منها أي مواطن مغربي ولو بمليم واحد فهي أحق باللعنة ثروات تستنزف على ممر التاريخ ونحن نندب حضنا التعس ونتفرج على ضياع ثرواتنا الطبيعية وهي تذهب سودا وحقوقنا تهضم وحكومات تتعاقب علينا وتلتزم الصمت بألسن مخرصة ولا تقدر أن تحرك ساكنا وتدافع عنا ويستفيدون وحدهم من خيرات هاذا الوطن فماذا عساهم فاعلون إنها ساعة الحقيقة .
56 - ossama الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:16
اوروبا لا تلعب النرد مع صحة مواطنيها واقول للمدير الفوسفاطي الذي سمعت اسمه لاول مرة في التاريخ اين ذهبت اموال وارباح الفوسفاط التي كان بامكانها ان تشكل بديلا اقتصاديا للشعب المغربي في ضل الانهيار الاقتصادي الذي يعرفه المغرب على كل المستوايات انها جريمة اقتصادية في حق الشعب المغربي لن يفلت صاحبها من عقاب هذا الشعب المجوع.
57 - مواطن. الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:19
ان.الله.يمهل.ولا.يهمل.بناتكم.
حنا.المغارب.غير.تنسمعوا.بالفسفلط.
لم.نرى.منه.حتى.شيء.
لاتنمية.لاطرقات.لا.مداريس.لا.جامعات.لا.مستشفيات.ولا.رفاهية.ولاحتى.منح.لطلبة.ودالك.اقل.
الامان.ولافلوس.تنشوفوا.غير.واحد.المودير.اسم.
التراب.تيهضر.بالفرانسوية.لايفهمونه.حتى.النصارة
58 - نيزك الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:19
ليس كرها في بلادي ولكن كرها في االقاىمين عليها المفسدون السارقون.....حسنا فعلوا والاتي اعظم...قالوا الفوسفاط يدر ارباحا طائلة على خزينة الدولة قلنا الارباح يقتسمها علي بابا والاربعون حرامي لعنة الله عليهم الى يوم الدين....اينما وجهت وجهك في دول العالم ترى المغاربة مهجرين وكاننا لاجؤون وفي بلادنا حروب ودمار...
59 - ISSAM الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:26
واش هاد تضييق الخناق على صادرات المغرب الأساسية من صيد بحري و فسفاط مايكونش بسباب تعويم الدرهم و التصدي للعملة كي لا يتم التحرير تدريجيا !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
60 - دعاء.بعد بعد بعد... نصف الليل الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:27
احدروا دعوة المضلوم البطالي المعطل لحاجة في نفس المسؤولين .فاءنها ليست بينها وبين الله حجاب.ادخلتم شركات المناولة لكي تستغلوا المواطن البطالي المقهور .فعاقبكم الله على شدتكم بالفضاءح كلمازلت رجل تبعتهالاخرى ولعداب الله اشد. يمهل ولا يهمل
61 - أكاديري من المانيا الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:28
الموضوع لا يهمنا كشعب مغربي لأننا لا نرى الفوسفاط ولا فلوسه ولا فوائده. .
الموضوع يهم خدام الدولة وللوبي الذي يأكل الأخضر واليابس بالمغرب. ..
أرجو النشر
62 - mahtimatique الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:28
en plus de tous sa le gouvernement marocain cherche a denencer et ^^moucharder^^ les biens maison^^ terrains^^entreprises^des marocains immigrées au européens c'est une honte -----------les marocains du monde aide avec leurs devise des milliard dans la caisse maroc mieux que que le domaine touristique je peu vous dire que la politique au maroc et malade contrairement de la turkkiy
63 - Abdelaziz Ananou الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:29
شكرا للكاتب على هذا المقال المعمق... لقد تناوله من كل الجوانب حتى أنه أتى بآراء لمختصين في الكيمياء ومختصين في الفيزياء ... ويمكن لهذا المقال أن يكون أنموذجا لكل صحفي يكتب في مسائل تتطلب الدقة في المعلومة... وما نراه مع الأسف في كثير من المنابر هي تخمينات وعموميات، كتابها يضعون ميزات كدكتور وما شابه...
.
قبل 25 سنة حضرت لقاء في الرباط مع أطر عليا من المكتب الشريف للفسفاط ... وطرحت سؤالا حول معدن الكادميوم وحول الحملة في أوروبا حول وجوده في الفوسفاط المغربي ... وتبين لي بأن الرأي السائد آنذاك هو أن هذه الشبهة، كما المعايير التي تضعها الدول المتقدمة لدخول المنتجات الآتية من الجنوب، هو لضرب المنافسة التي يمثلها الجنوب... ونفس الإنطباع لا يزال ساريا حسب ما عبر عنه رئيس المكتب الشريف للفسفاط في 2016... ينبغي الحذر والتعامل مع القضية بالمعطيات العلمية والخروج عن التأويلات الأخرى...
64 - ملاحظ الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:31
"هذا جزاء السنمار"!!! جزاء من يضع كل بيضه في سلة واحدة سلة أوربا ..بل وجب تنويع جهات التصدير وجهات التوريد حتى لايظل البلد مرتهنالسياسة الابتزاز وفرض الهيمنة على جميع الأصعدة اقتصادية مالية اعلامية ثقافية وحتى تشريعية..حيث أجبرت المغرب على توقيع اتفاقيات تتناقض أحيانا ودستوره ودينه ...
65 - hassoune25 الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:31
لك الله يا وطني
و لك...
إرادة القابضين على أوجاعهم
أولائك الذين
غارت جراحاتهم فيك حتى أثكلتك
لك...
عزة الكاتمين أنين جوعهم
في ليلٍ أطال عمر ظلامه ...
غدر الفساد لينال منك
66 - الطاطاوي الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:41
قبل ان الج الوظيفة العمومية كنت أشتري كيس 50 kg من الأسمدة ب 60 درهما سنة 2006 و 5 لترات من المازوط ب 60 درهما كدلك.
اما الان فثمن الأسمدة يفوق 250 درهما و المازوط ب 100 درهما.
هل نحن دولة تنتج الفوسفاط¿
67 - Hina الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:43
نحن قوم لا يستحي.لاننا نغش مواطنينا ونستبلدهم نعتقد اننا سنفعل دلك مع الضفة الاخري دون حسيب أو رقيب.لا لا...ابدا.لن تسمح اي دولة تحترم شعبها وتقدره ان تدخل ذرة فساد إلي أراضيها.فما بالك بالمواد المسرطنة...نحن من يقدم لنا الشاي المسرطن ونشتريه لا نعرف عنه شيئا المهم الدولة لازم تربح.رابح رابح. وفرضت ان الفوسفاط سليم وانت المصادقة عليه.افيكم شخص هنا وصله درهم واحد من هادا المنتوج؟هل جهزت به المدارس والمستشفيات!! قتلوا فينا حب الوطن والغيرة.ياليتهم بقوا عندنا.لكلنت معاناتنا الآن بالاورو....أو كمل من راسك
68 - سيمو مديونة الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:45
اوجه كلامي الى كل متشف في وطنه وكل من ليست له غيرة عليه ..هل هذه هي الروح الوطنية التي يجب التحلي بها في اوقات الشدة والمحن التي يتعرض لها بلدنا الحبيب من طرف لوبيات تحاربه في مكاسبه وقوت شعبه هل هكذا يجب مؤازرة حكومته لاجل مصلحة الوطن لانه كما يقول المثل ...قطران بلادي ولا عسل البلدان او بالاحرى العديان....حتى ولو كان العدو من داخل الوطن ..
لدا يجب استنكار هذا الوضع ولو بكتابة اسطر بسيطة ندين فيها هذا الاستهداف المتعمد لمصالح وطننا والمس بسيادته الكاملة على أراضيه من طنجة الى لكويرة .لان مصلحة الوطن فوق كل اعتبار بالرغم من اننا نعرف ان الحكومة الحالية تستهدف المواطن العادي في قوته وكل ما هو حق شرعي .ولكن ما باليد حيلة مغربي وافتخر .عاش الملك .
69 - المواطن 0 الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:52
ذنوووووووووووووووووب الشعب المغلوووووووووب
70 - سمير الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:53
عن آي ثروة تتحدثون ، اتعلمون ان لاقتناء طائر ة واحدة من طراز بيونيغ 747, يتوجب على المغرب ثلات سنوات كاملة من انتاج الفوسفاط ، والكل يعلم الان ان معمل طنجة لسيارة داسية الرومانية ، قد اصبح رفم معاملته اكبربكثير من المكتب الشريف الفوسفاط مند ثلات سنوات وهو الان في الطريق ليتفوق على OCP مرتين ، ان الثروة الحقيقة هي العلم هي الكفاءة هي التقنية ، عصر المعادن قد ولى مع القرن الماضي وانا مهندس معادن : تكاليف كبيرة لاستخراج المعادن تم تكاليف المعالجةاكبر ومن بعد ذلك فهامش الربح قليل جدا : اليابان وكوريا والعديد من الدول الصناعية لا معادن اها لكن ميزانها تجاري دائماً لصالحها ، تركيا التي بالرغم من انها تفوق المغرب صناعة فميزانها التجاري منهك لانها تستورد اكثر مما تنتج وهذا عائق كبير شكرًا هيسبرس حتى البترول سيعرف نفس مشاكل الفوسفاط قريبا حيث ان دول أوربا بدأت بمنع سيارات الديزل في مدنها :ألمانيا ، فرنسا ، ايطاليا
71 - مواطن حر. الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:55
تجارة الفوسفاط ستبور باي باي الفوسفاط . أكيد القرار ستكون له تبعات على المستوى العالمي....على الدولة أن تبحث عن مورد أخر بدل الفوسفاط . لما لا تشجيع التصنيع التكنولوجي المتطور المرتفع المردود المالي؟ مثلا طن من الفوسفاط يساوي 4000 الاف درهم بينها قطعة صغيرة من قطع غيار السيارات تساوي 1000 درهم مثلا ليزانجكتور ديال الحديد لواعر.....
72 - دعاء المظلومين المختطفين الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:56
احنا الشعب المغربي المطحون المقهور مكنستفدو والو من خيراتنا وثرواتنا اذن هذا الخبر اثلج صدورنا وماعندنا مانديرو لا بالفوسفاط ولا بالحوت
73 - العامريات الأربعاء 07 مارس 2018 - 11:58
خريبكة المدينة الأولى المصدرة لهذه المادة الحيوية ولا يستفيد منها لا أبناءها ولا المدينة أبناء خريبكة كلهم ضحوا بأرواحهم وهاجروا الى أوروبا وبالتحديد إيطاليا والمدينة مازالت تعاني الويلات لا شوارع لا معامل مدينة مهجورة الله ما إن هذا ظلم
74 - الاوف شاور.كونيتو الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:04
يقول المثل المغربي الدارج.اكبير الكرش تتفركع ليه.وهكدا صرنا نرى بطون منتفخة بداءت تنفجر.وارصدة منتفخة اصبحت ملعونة من كترة الفضاءح من سويسرا الى بنما الى مكاو وهونج كونج. اعملوا ماشءتم فللوطن والمواطن الضعيف المقهور رب رقيب
75 - من سوف يتضرر الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:04
أظن ان هذا الامر لا يهم المغاربة، لأنهم لا يستفيدون من عائداته، ولن يتضرروا من عدم بيعه لأن حالتهم لن تتغير ببيعه أو عدمه…
المتضرر هم العائلات المغربية المعلومة والشركات الأجنبية المستثمرة في هذا الميدان…
كما ان المشكل ليس بصعب، يجب على المسؤولين والمستفيدين من عائدات الفوسفاط أن يستثمروا أكثر في البحث العلمي لخفض نسبة الكادميوم (Cd) ، عزله والاستفادة منه في صنع البطاريات…

يا أمة ضحكت عليها الامم…
76 - من فاز به الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:14
الحمد لله الدي لايحمد على مكروه سواه.احسن خبر هدا الصباح.تصنيف المغرب هو الثاني من حيت افلاس مقاولاته المتوسطة والصغرى.اللهم كثر حسادنا.والعgوبة للفازفاط
77 - lotfi الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:24
الاتحاد يحرص على مصالحه ومصالح شعوبه من يستغل ثروات المغرب هي ثروات تستغلها فرنسا واسبانيا وفي الاونة الاخيرة تحاول انجلترا اقتسام الكعكة المغربية باستغلالها للغاز الطبيعي المغربي ونهبه مقابل عمولات تدفع للدولة وليس للشعب امور يعرفها القاصي والداني كل ما في الامر صراع مصالح ليس الا فما ذخلنا نحن في الامر مؤخرا حاول الملك الانتفاظ بوجه الدول الاستعمارية والخروج على القاعدة المعروفة فكانت هاته النتاءيج التي نراها الان والقادم فرظ حصار اقتصادي هذا ان لم يكن تذخل عسكري مباشر
78 - simo الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:25
خلاصة القول هناك حصار أروبي حول المغرب. والمسؤولون عندنا لازالوا يأمنون بالشراكة حول الهجرة والإرهاب والمناخ....
79 - مواطن الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:25
المخزن مشغول بمحاصرة كل من لم يقل العام زين. السفارة في كل مكان و مجال. لا أرى مكانا للدولة في هذه البلاد. لا عدل و لا حرية حقيقية. فقط سياسة العام زين منذ الاستقلال ان كنا فعلا اخذناه. ديبلوماسية القفطان. لا مجال للنقد البناء على قنوات الصرف الصحي. الشعب يغرق يوما بعد يوم في الفقر و الجهل و الجريمة. اصحاب السلطة اما غائبون و اما مشغولون بالترقيع و التسويف و متابعة الوطنيين بحجج واهية. الاعتقال أولا ثم البحث عن تهمة تناسب الشخص.
80 - ابراهيم اخوكم من ألمانيا الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:25
المواطن المغربي لن يهمه ما إن كان الفوسفات يصدر ام لا ولا يهمه أن كان باطن الأرض التي بعيش فوقها من ذهب أو فضة، ولا يهمه إن كانت في المدار قمر اصطناعي او آلاف منها، ما يهم المواطن هو أن يجد الشغل به يعيل نفسه وعائلته، وان يجد علاج إذا مرض، وان تقضي حاجته لما يذهب للإدارة، وان يجد الإنصاف في المحكمة إذا ظلم، ما يهم المواطن هي الحياة كإنسان محترم لا يتعرض للحكرة والتهميش....
بما ان للثروات أصحابها إذا لمشاكلها أيضا أصحابها، المواطن يحاول ان يعيش بعشرين درهما في اليوم وأصحاب المناجم يعدون فقراء إذا لم يصل ربحهم مليار في اليوم
فلا تنتظرون التضامن من مول عشرين مع مول مليار
81 - شوف تشوف الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:26
من خلال آراء وإستنتاجات الأفكار المقترحة من أغلب القراء المداومين على عمود هيسپريس وبخصوص موضوع ( الفسفاط المخزني ) نرى الأغلبية الساحقة حانقة على سياسة البلد والمسؤولين فالكل يزبد ويرغد ويعبر بكل تلقائية عن الوضع المزري والمتفشي لما نحن عليه وهاذا نابع من سخط وتردي الوضع وإستفحاله أكثر من أي وقت مضى وربما هو درس قاس ومرير لجهاز الدولة العميقة ويبقى الوضع قابل للإنفجار في أية لحظة وأنتم الملامون فحاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا فمن تدفعه الهوة والفوارق الإجتماعية للإنتحار والحرق والشنق وقتل نفس فهو قنبلة موقوتة أو ( كاميكاز ) مؤهل لفعل أي شيئ لا ينقصه إلا الشرارة ولا يمكن منعه أو إعتراضه إلا بالموت فهناك طوابير من الساخطين والمعطلين وأصحاب الشواهد العليا والمعطلين عن العمل وفقراء المجتمع والمعدومين وأغلبهم يجاورون الفسفاط ولا يستفيدون من عائداته فلا ينتضرون إلا فلتات أمنية ولكن البقية خراب ما بعده خراب فاصلحوا ذات البين قبل فوات الأوان لعلكم تحمدون بعد خرابكم للمجتمع .
82 - ABC الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:26
المغرب يجني تروات من العملات الصعبة منذ زمن طويل . السؤال المطروح هو لماذا لا تهتم الشركة ببناء مصنع لتحويل مادة الفوسفاط بدل نقله وتحويله بثمن رخيص وفي اﻵخر الدول المستفبدة تتبورد علبنا ؛ هذا اسميه التدبير غير المعقلن والتدبير بدون اهداف ونتائج كبيرة في صالح المغرب
83 - ابو دعاء الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:32
هذا القرار لا يهم المواطن ولا الشعب المغربي لانه اصلا يستفيد لا من الفوسفاط و لا غيره من الثروات المعدنية كالذهب و الفضة ثروات لو وزعت بالعدل لاصبح المغرب مثل البرتغال في مستشفياته و مدارسه و مصانعه ولكن هيهات ،
84 - hafid الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:33
الموضوع يهم خدام الدولة وللوبي الذي يأكل الأخضر واليابس بالمغرب
85 - YOUSSEF الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:42
الى المعلق رقم 70 سمير
انا اتفق معك اخي فمن يعتمد على عطاء ارضه ليس كمن يعتمد على عرث جبينه، انوظوا تخدموا على راسكم الاخوت من الكيير حتى الصغير، اما الفوسفاط وغيره فهي احتياطات طبيعية يجب الحفاظ عليها حتى نعرف كيف يمكننا استغلالها وتحويلها وطنيا بالشكل الجيد، اما الاستخراج والبيع بهذه الطريقة البداءية فهو استنزاف لخيرات الوطن. هماك عدة مجالات يجب علينا الاستثمار فيها كالفلاحة والصناعة والسياحة والخدمات والرياضة ةوالصيد البحري والصحة ووو، خليونا نعيشوا ونمشيوا على قدنا وان نستهلك قدر ما ننتج.
86 - وطني الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:42
الحمد لله كل المغاربة متوحدين على رأي واحد في ما يتعلق بعائدات الفسفاط!
و بصراحة مالفائدة من ارتفاع ثمنه او انخفاضه مادام لا يستفيد منه المغاربة لا من بعيد ولا من قريب
87 - يوغرطة الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:47
هم يمنعون استيراد ما يسمم التربة عندهم.....ونحن نستورد ازبالهم لحقها فوق تراب المملكة....لنهلك الزرع والنسل.....الله وحده يعلم ما تحتوي عليه هذه الازبال.
ويبقى السؤال،ماذا فعل المغرب بعاءدات الفوسفاط لسنوات طويلة؟هل فعلا تم استثمارها في مجالات واعدة،؟أم أنها استهلكت في الفراغ؟
88 - طارق الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:48
هادودنوب الشعب خرجو فيهم حيت ما فر قو ش التروة
89 - rachid الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:54
لا أصدق كل هده تفاهات التجارة تحركها سياسة هناك أمر غير هدا الدي قيل
90 - Molahid الأربعاء 07 مارس 2018 - 12:59
pas de probleme nous nous vendons notre phosphate a ce lui qui le demmande alors il ya la russie la chine l'inde le japon l'afrique il ne faut pas baisser la tete aux laubies europeienes
91 - عبد الحق الأربعاء 07 مارس 2018 - 13:06
الإتحاد الأوروبي يفاوض نفسه الفسفاط المغربي ملك لفرنسا والمخزن والشعب المغربي لايعنيه هاذا الأمر من قريب ولا من بعين لايدخل الخزينة درهم من هاذه الثروة المفقودة
92 - الكلب الوفى الأربعاء 07 مارس 2018 - 13:12
طبقا للمقولة جوع كلبك يتبعك. باينة هده حجة للزايادات في السكر و الغاز
ها تيفرشو.
سير على الله ايها الكلب الوفى
93 - كمال اسبانيا الأربعاء 07 مارس 2018 - 13:15
المهاجرين المغاربة في الاتحاد الاوروبي المغضوب عليهم في المغرب والعاملين في مراكز القرارات الاوروبية وفي احزابها وجمعياتها أصبحوا ضد مصالح المغرب لما يعانون من قهر عند دخولهم الى المغرب هم وممتلكاتهم ... اتقوا غضبهم أيها المغاربة ... لقد أفل الزمان الذي كان فيه المهاجرون المغاربة يناصرون مصالح المغرب في كل ميدان...
94 - asac الأربعاء 07 مارس 2018 - 13:17
لا يهمني لا الفوسفاط ولا الصحراء لاننا لا نستفيد من خيراتها بكل بساطة فهذا يهم خدام الدولة يدبرو رؤوسهم
95 - Hicham hamouda الأربعاء 07 مارس 2018 - 13:19
لم أفهم المنطق في هذا القال، الفوسفاط المغربي يحتوي على كمية كبيرة من الكاديوم الذي يعتبر مادة مسرطنة، ورغم ذلك أعداء الوطن هم الذين حركوا الاتحاد الاوروبي للمنع! أوروبا تحترم صحة المستهلك، واش فراسكم بلي حسب دراسة ديال تيل كيل الشاي المستورد يحتوي على مواد مسرطنة تجاوزت نسبتها 150 مرة النسبة المسموح بها! أغلب القاطنين في المدن التي يستخرج منها الفوسفاط عندهم سرطان الكلى! الفوسفاط أصبح نقمة على الشعب لي مامصور غا المرض و الاعصاب معكم!
96 - المهاجر الأربعاء 07 مارس 2018 - 13:24
في أحد التعليقات تطرق أخ إلى قضية التنمية في تركيا وخروجها عن سيطرة الغرب وهذا بالنسبة لهم شكل صدمة وخاصة لألمانيا،تركيا تمانين مليون نسمة وهذا كافي للمنافسة كبار الدول.
أقول للمسؤولين المغاربة إحذروا إحذروا أوروبا ستفعل ما في جهدها لنبقى تحت
السيطرة.عليكم التفكير في إرجاع الديون الخارجية لا للإستمرار في المديونية.
97 - jamal الأربعاء 07 مارس 2018 - 13:26
ماذة الكاذيوم موجوذة في بوكراع اما في مذينة خريبكة الفوسفاط جوذة عالية
98 - الوطنية الأربعاء 07 مارس 2018 - 13:38
هذه ليس لعنة المصالح وانما لعنة الفقراء الذين يموتون بالقهرة والحكرة في بلد يزخر بالخيرات ولا يستفيدون منها الله يعطيه البوار باش يحسوا كروش لحرام بمعاناة الفئة المهمشة
99 - ورقة ضغط الأربعاء 07 مارس 2018 - 13:45
هذه ما هي الا ورقة ضغظ ستستغلها اوروبا في حالة تشبث المغرب رفضه تجديد اتفاقية الصيد البحري بدون صحراءه لكن يجب على المغرب التشبث برأيه و سيادته و فرض نفسه كما حدث ايام اليوسفي. اما الاسواق الغير الاوربية فموجودة
100 - بامو الأربعاء 07 مارس 2018 - 13:51
كل ما استغربت له في الموضوع هو محاولتكم طرح السؤال على برلمانيينا و سياسيينا و أنتم تعرفون جوابهم مسبقا فهم لا يعلمون شيئا عن مصالح الوطن و المواطنين من المؤكد لو سألتموهم عن أين وصلت مباحثاتهم مع العثماني في موضوع تقاعدهم أو سألتموهم عن أبنائهم الذين يتابعون دراساتهم في المعاهد الأوروبية أو عن أثمنة السيارات الفاخرة و الضيعات الفلاحية لوجدتم أجوبة دقيقة كون هذه المواضيع هي التي تهمهم بالدرجة الأولى و كون مصالحهم فوق كل اعتبار
101 - لوسيور الأربعاء 07 مارس 2018 - 13:56
ليس لنا نصيب في الركاز...الفوسفاط الذهب البترول النحاس الفضة وايضا السمك..انهم استأثروا بكل شيء..والمغاربة كدكة الموتى لا يحركون ساكنا...يجب المطالبة جهارا بنصيب الشعب في ثرواته..فكل مسؤول مهما علا شأنه يبقى مجرد خادم للشعب...
...والله انهم لايستحيون...
102 - portarieu الأربعاء 07 مارس 2018 - 14:07
على المستفيدين من ثروة الفوسفاط تسويقه نحو افريقيا على الاقل هناك لااحد مثلنا هنا سيهتم لاختبار جودته لان حياة المواطن كموته وليس كاوربا التي نتهمها بالتامر كلما رات مصلحة شعوبها ورفاهيتها
103 - عبد الوهاب الأربعاء 07 مارس 2018 - 14:43
لمادا انتظروا كل هدا الوقت و هم يعلمون ان هده المادة مسرطنة و لمادا بدات في هدا التوقيت المغرب يسير نحو الاستقلالية المالية و يحاول ان يبتعد عن التبعية الاقتصادية و المالية و هم يعلمون ان المنتوج الوحيد الدي يعطي للارض قوة كيتنتج اكثر و يعطيها خصوبة اكثر موجود في المغرب بوفرة حاليا و سياسة المغرب تتجه نحو شراكة رابح -رابح مع افريقيا و هده يزعج بعض الاطراف التي كانت تستعبدنا و تستغلنا و تستعبد افريقيا و نحن جزء من افريقيا و المستقبل في افريقيا لانها قارة غنية بالثروات الطبيعية و البشرية و مازالت فتية وهم اي الغرب اصبحوا عجوزين و غير قادرين على الانتاج و العطاء لانهم وصلوا الى قمة المنحنى وبداوا في الانحدار و هدا يقلق المسؤولين الاوربيين.
104 - moh الأربعاء 07 مارس 2018 - 15:15
دخل الفسفاط يمتل ١ في المئة من دخل الجزائر منالغاز والبترول ومع فالتطور الدي حصل بالمغرب في عشر سنوات الاخيرة في جميع الميادين لا يوازي ما تحقق بالجارة التي دخلت ١٠٠٠مليار دولار فما رايكم
105 - تنغيري الأربعاء 07 مارس 2018 - 15:31
الحمد لله،يمهل ولا يهمل،المصائب تنهال على المغرب و مسؤوليه من شتى الجهات.نحن لم نستفد لا من البحار ولا من الفسفاط ولا من ثروات البلاد،اذن لماذا تشكون لنا.انتم يا ناهبي ثرواع البلاد من استفاد فتحملوا مسؤوليتكم و حلوا مشاكلكم نحن لا دخل لنا.زادكم الله عسرا في مشاكلكم لتعلموا ان الله بما تعملون خبير.
106 - حاظي تبرگيگ الأربعاء 07 مارس 2018 - 16:01
من اعتمد على زاد الاتحاد الاوروبي طال خرابه وليس فقط جوعه ، اذا ظلت حكومتنا تلهث وراء الاتحاد الاوروبي تخطب وده سيرهقها صعودا ونزولا وسيبتزها ابتزازا ، الدول الاستعمارية لن تغير جلدها ابدا
107 - Hamido الأربعاء 07 مارس 2018 - 16:08
قالوا يا أبانا بضاعتنا ردت إلينا.هده دعوات المواطن الدي لا يعرف شيئا .حتى رجال السياسة خافوا الخوض في موضوع الفوسفاط.
108 - مصطفى الأربعاء 07 مارس 2018 - 16:58
قرار جيد من أوربا لان المغاربة لا يستفيدون ولا يعرفون أين تذهب مداخيله.
109 - مصطفى الأربعاء 07 مارس 2018 - 17:21
عطاكم الله.هذا الخير.ولكن الزكاة.نسيتوها؟
110 - حسن المغترب الأربعاء 07 مارس 2018 - 17:32
هده لعنة الفقراء عل الاغنياء، يجب استرجاع الاموال التي تمت سرقتها من خزينة الدولة
111 - أش خسرتي إلى ميكتي الأربعاء 07 مارس 2018 - 17:51
صراحة بيني أبينكم أتمنى دلك وعاجلا حتى تبقى تروة الشعب السمكية والفسفاطية وغيرها في أرضه حتى حين أو حتى تنقرض لوبيات الفساد المتمكنة في نزف خيرات الشعب،إلى متى سنبقى نصدر بناتنا للمكبوتين بعدة مسميات أخرى لتبرير العار ونحن رزقنا الله أرضيا غنية بكل أنواع الخيرات باطننا وبحرا وشمسا وهواء نقي تتشوق له اليبان وصين وغيرهم،الله يعطيكم غيرتي يامتسلطين علينا.
112 - الفوسفاط هلكنا او مرضنا الأربعاء 07 مارس 2018 - 18:54
علامات بداو كي بانو دنوب الشعب المحكور
اش شفنا من هاذ الفوسفاط غير المرض
مزال باقي ما شفتو والو
113 - Said الأربعاء 07 مارس 2018 - 19:00
اتمنى ان توصد ابواب اﻻسواق في وجه المنتجات الفسفاطية. بالله عليكم كيف يعقل لمدينة تبيض دهبا كخريبكة يعيش شبابها موتا بطيئا بدعوى غضبى ملكية . شباب ﻻ حول له وﻻ قوة ما من ادارة تجد رقم بطاقة التعريف ب Q اي خريبكة حتى تغلق في وجهه الابواب. كيف بمنجم تستخرج منه القناطير المقنطرة من الذهب و الفضة ان يرفع الورقة الحمراء في شباب محيطه اﻻصليين. ومع هذا اسأل الله العظيم من المسؤولين ان يهديهم وان يذكرهم بقول نبيهم كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته. و اسأل الله العظيم ان يشفي ملكنا وان يطيل عمره وان يسدد خطاه وان ينصره وان يشدد عضده بأخيه اﻻمير رشيد وان يحفظه في ولي عهده اﻻمير الحسن وان يجعل بلدنا أمنا.
114 - عبد الله الأربعاء 07 مارس 2018 - 19:23
الله يهدي ما خلق و السلام هذه مجرد شماعة اريد ان اسالكم سؤالا هل انتم متاكدون من صحة الخبر قبل ان اعلق على هذا المقال هل من مجيب
115 - انتبهوا ايها المغاربة ... الأربعاء 07 مارس 2018 - 19:38
اغلب المعلقين ليسوا مغاربة.
بالله عليكم اين هو الشعب على وجه الارض تظهر عابه اثار النعمة بسبب ثروات ارص بلاده؟
فمثلا هل بستفيد الشعب الجزائري من ثروة النفط و الغاز
وكذلك شعوب ايران والعراق والخليج؟
الا تذهب مداخيل هذه الثروات الى شراء الاسلحة في جميع الدول المتخلفة.؟
ولو ان النهب يطال ميزانية الدولة المعربية كما يدعي بعض المعلقين لما تم اداء اجور الموظفين ولا تم انجاز المشاريع التي نشاهد الاشغال جارية فيها يوميا.
اليس بعض الظن اثم ؟
116 - كونيتو الأربعاء 07 مارس 2018 - 19:38
الاتحاد الاروبي يعرف جيدا ماهو التخصيب الكيماوي للتربة.فقد اتبتت التجارب المخبرية العالمية فساد التربة وتلوتها بما يسمى تخصيب الارض باMAP وTSPوغيرها من المخصبات الصناعية الاروبيون توصلوا وتيقنوا بان جميع الكيماويات المستعملة في التربة تضر البشر والارض والفرشات الماءية .مادة الكادميوم غير سبة.الاءتحاد الاروبي يعود بنجاح الى صناعة اسمدة تقليدية بيولوجية.هادوك الناس كايعرفوا اش ناهو الكونسير.لانهم يحبون مواطنيهم لانهم هم من صوت عليهم وليسوا مفروضين اعليهم بالحديد والنار .ومع دلك يحبون الحياة
117 - عاااش المغرب الأربعاء 07 مارس 2018 - 19:46
سواء استورد الأروبيين الفوسفاط المغربي أو لم يستوردوه فلا استغناء لهم عنه ومعروف أن المغرب هو أول مُنتِجٍ للفوسفاط وثالث دولة مُصدّرة له في العالم يعني مهما ابتعدو سيرجعون في الأخير إلينا طالبين منا تصديره إليهم لأن لا بديل لهم عنا
للأسف المسؤولين ببلادنا لا يعرفون قيمة الفوسفاط وما يمكنه أن يضمنه لبلادنا من أمن غذائي واستقرار نفسي وتموقع ديبلوماسي ضاغط على المستوى العالمي لأن من دونه لن يكون وجود لا لفلاحة ولا لبشر ولا لحياة ولا لتقدم ولا لنماء بهذا العالم فمتى يستيقظ مسؤولينا من سباتهم؟؟


أما لبعض أعداء المغرب الذين ملئو الخبر فرحين به ويدعون بأنها دعوة الفقراء وبأن الله سلط على المغرب المصائب ووو بل المصائب سيسلطها الله عليكم وعلى كل أعداء المغرب أينما وُجدو
أما عن الثروات التي تتباكون بأن الشعب لا نصيب له فيها ومتى كانت الثروات توزع على الشعوب بدون مقابل؟؟ اعطونا إسم لبلد واحد يقدم الثروات لشعبه بدون أن يعرق ويتعب للوصول إليها؟؟ فلن تجدوه أبدا ولو كان العالم يوزع ثرواته على الشعب لأصبح العالم كله فقيرا
وكونو على يقين أن اروبا والعالم لا استغناء لهم عن فوسفاطنا لأنه مصدر حياتهم
118 - ALHOCEIMA CITY RIF الأربعاء 07 مارس 2018 - 19:55
انها لعنة حقيقية وظربة قاظية لا مثيل لها في التاريخ وهدي البداية ومازال مازال
119 - اتدزون ما هي... الأربعاء 07 مارس 2018 - 20:05
احسن ثروة طبيعية من النفط و الغاز و الفوسفاط . انها الثروة البشرية ثروة السواعد العاملة.
تذكروا انه في عهد المرابطين و الموحدين لم يكن الاعتماد لا على نفط او غاز او فوسفاط ولكن بتوحيد سواعد اهل البلادالمغاربية كانت امبراطورية مراكش تملي ارادتها على القوى الاوروبية.
لو توحدت البلدان المغاربية لاستغت عن اوروبا .
120 - التعليقات أغلبها ليست للمغاربة الأربعاء 07 مارس 2018 - 20:23
نقول لأعدائنا الذين ابتلينا بمجاورتهم
والذين يتآمرون على وحدة أرضنا
وعلى اقتصادنا كما فعلو مع الفوسفاط وغيره
وعلى أمننا بإغراقنا بالمهاجرين الغير شرعيين
وعلى السلامة العقلية لشعبنا بإغراقنا بحبوب الهلوسة
وعلى تراثنا وتاريخنا بمحاولة سرقته منا ونسبه إليهم
وتآمرهم علينا لم يتوقف على مؤامراتهم ضدنا بالواقع بل تعداها إلى مواقع الانترنت التي ملئوها كلها 24/24 يعلقون بجنسيتنا ويشوهون بلادنا ويفتنون بيننا وخير مثال هذا الخبر أغلب من علق عليه هم جزائريين ونفس الشئ بكل المواقع فلو يُنشر خبر أو فيديو مغربي في الساعة الثالثة أو الرابعة صباحا ستجدون الجزائريين يُعلقون عليه في الوقت اللي المغاربة كلهم نيام واللي كذب كلامي ما عليه سوى أن يدخل لأي موقع يتكلم عن المغرب ويشوف من يملئه بالتعليقات وكلامهم كله تشويه وفتن بين المغاربة وخير مثال تعليقاتهم الحقودة هنا واللي كلها تهلل فرحا بالخبر معتقدين أنهم انتصرو علينا ولا يعلمون أن لا توجد قوة بالعالم يُمكنها كسرنا واللي كذب كلامي فليقرء تاريخنا وما مرٌ به المغاربة من محن ومصائب وكوارث خرجو منها منتصرين وخاب ظن أعدائهم
وسيرد الله كيدكم لنحوركم
121 - قاهر الانفصاليين الأربعاء 07 مارس 2018 - 20:31
الامر واضح وقد قلناها سابقا ان سلسلة مفاجات تنتظر المغرب ...نتساء ل لماذا الان يتم التصريح بوجود مادة خطرة في الفوسفاط المغربي وقبل اليوم هل كان الفوسفاط جيدا فاصبح حاليا به مادة خطيرة.....اللعبة مكشوفية وسياسة لي الدراع ومشكل الصحراء والمفاوضات وقرار المحكمة العليا... صارت اللعبة مكشوفة ....ولا استطيع ان ابرئ الجزائر من الموضوع ولا اللوبيات الضاغطة داخل الاتحاد الاوربي ....ان سياسة المهادنة تعرض مصالح البلاد للخطر ....فالاعداء يخططون ولا يعدمون اي وسيلة لاركاع المغرب....لكن الله سيتولى الحاقدين وان غدا لناظره لقريب
122 - مغربي وأفتخر الأربعاء 07 مارس 2018 - 20:50
تعقيبا على (اتدزون ما هي)
المرابطين والموحدين دول أسسها الرجال المغاربة فقط بكفاحهم وشجاعتهم وعرق جبينهم واستطاعو توسيع رقعة حكمهم لباقي دول شمال افريقيا ومعهم الاندلس
وثانيا صدعتونا ببلدانكم المغاربية التي تدعون بأنها لو توحدت لأصبحت أقوى قوة بالمنطقة!! لكنكم تتناسون الأهم وهو بماذا ستصبح قوة؟؟ وكلكم قلوبكم مملوءة بالحقد والحسد من المغــرب العظيم لأنه دولة عريقة ولها تاريخ عظيم حكمتكم كلكم لفترات طويلة من تاريخها وهذا ما شكٌل بداخلكم عقدة النقص تحولت للحقد والحسد تجاهنا ولذلك انسو أسطوانة الوحدة لأنها أصبحت مشروخة ولا فائدة منها ولا داعي للحلم بالمستحيل

ALHOCEIMA CITY RIF118
منذ استقلالكم وأنتم تحفرون الحفر للمغرب وكل مرة تعتقدون أنكم انتصرتكم علينا لكن في النهاية يخيب ظنكم وتقعون في حفركم أما المغرب فله رب يحميه وشعبه بدمه يفديه ولا أنتم ولا العالم كله بإمكانه كسر شوكتنا
والضربة القاضية انتظر قليلا وستعرف في السنوات القادمة لمن فينا ستوجه يا أحقد شعوب الأرض
123 - عبدالكريم بوشيخي الأربعاء 07 مارس 2018 - 20:51
مداخيل الفوسفات لا تتعدى 4 ملايير دولار سنويا و اذا افترضنا ان اوروبا ستحجم عن استيراد 30في المائة منه فان ذالك يعني حوالي مليار و 200 مليون دولار فهذا الرقم لا يعني شيئا في تجارة المغرب ممكن ان نعوض ذالك المبلغ بتصدير منتوجات الفوسفات الى الاسواق الافريقية و الاسيوية او بمواد اخرى هي على بالكم من منتوج فلاحي متميز كثر عليه القيل و القال اما العمال المغاربة في الخارج فهم اكبر ثروة في الوقت الحالي الى جانب مداخيل السياحة فالمغرب يربط علاقات وثيقة مع الدول الاوروبية لكن العراقيل تكمن في اعضاء البرلمان الاوروبي و مكاتبه الاخرى التي تغلغل فيها اللوبي المعادي للمغرب فكما قال بعض الاخوة لا يمكن لاوروبا ان تستغني عن الفوسفات مهما كانت الضغوطات اما الذين يقولون بماذا استفدنا من هذا الفوسفات اقول لهم نحن افضل حال من بلد النفط و الغاز المجاورة لنا و هذا ما يؤكد ان مداخيل فوسفاتنا بالرغم من قلتها تستثمر في التنمية و الاستثمار عكس دولة الجزائر التي اهدرت كل شيئ من اجل تفاهة البوليساريو فقبل ان تحكموا على المغرب فانظروا الى تلك الدولة التي تصدر الغاز و النفط لتعرفوا ان المغرب بخير و لله الحمد
124 - علي الأربعاء 07 مارس 2018 - 21:49
ومادا عن الاورانيوم المستخرج من الفوسفاط ؟؟؟؟
الفظة و غيرها من المعادن لا نعرف اين هي عائداتها ؟ من فضلك هيسبريس كما قال احد المعلقين ، نريد توضيحا و بحثا في الموضوع وشكرا
125 - الى علي 124 الأربعاء 07 مارس 2018 - 23:14
استخراج اليورانيوم من الفوسفاط مكلف جدا .
اما عن الذهب و الفضة اعلم ان الشركة المغربية التي تستغل بعض مناجم هذه المعادن هي نفسها التي تستغل مناجم نفس المعادن في السودان و بعض البلدان الافريقية .استخراج المعادن لبس مربحا في كل الحالات هناك شركات تعلن الافلاس و لو كانت تستخرج الذهب و الفضة فقد تكون الكلفة اعلى من المحصول.
126 - مغربي والسلام الخميس 08 مارس 2018 - 05:05
بما أن الفسفاط المغربي يطرح إشكالا ما الفسفاط الجيد إذن ؟
الصيني؟ الهندي؟ الروسي؟
من يصوغون هذه البيانات والتقارير المغرضة لا يترددون في الوقوف في الطوابيرلشراء الخضر والفواكه المغربية
ثم إن الفسفاط ليس كله سماد,
كلها دسائس لأنهم يعلمون أنه سيتحكم في الغذاء العالمي إلى حد كبير
127 - العربي المكناسي الخميس 08 مارس 2018 - 06:25
الطن الواحد من الفوسفاط يساوي 93 دولار في الاسواق العالمية و يحتاج الطن الخام من الفوسفاط الي مساحة 1 هكتار اي 10 كلم لكل 93 دولار

اعتقد ان التدمير الحاصل في البيئة من جراء التنقيب عن الفوسفاط خطره اكثر ضررا من النفع المحصل من تصديره و بيعة ... على الاقل للاجيال القادمة
128 - كونيتو الخميس 08 مارس 2018 - 07:03
استخراج اليورانيوم من الفوسفاط.مكلف تقنيا ويلزمه عمال دوواكفاءة عالية جدا.على الاقل العامل خاصو بتخلص شهريا 40الف درهم وهدا لن يتحقق لانهم تايخدموا البشر فابور وكدلك تجهيزات السلامة اكثر كلفة.
129 - امتيازات فازفاط تتكلم الخميس 08 مارس 2018 - 11:24
الى سي مغربي والسلام.لو كانت الخضر والفواكه تاتي من اوروبا لاشتريناها وتركنا لك خضرتك المخصبة تربتهابالفيرتيل والملوتةبالواد الحاراستمع الى ناس بالرشيد والماء الملوت ولكن الغالب الله
130 - Chou الخميس 08 مارس 2018 - 12:37
محاولة جيدة لصرف انظار واهتمام المواطن بالفسفاط الثروة الوحيدة نملك منها احتياط مهم
اعتقد ان هذا الخبر هو بداية تبرير المزيد من الاستنزاف لجيب المواطن البسيط
131 - حلل و ناقش الخميس 08 مارس 2018 - 18:33
السلام عليكم، من وجهة نظري اضن أن القضية مفيها لا مادة سامة ولا هم يحزنون إنما هي خدعة استراتيجية بين المغرب و حليفه الفرنكوفوني للتمويه و تكميم أفواه الشعب الذي طالما انتظر حقه من الفوسفاط الذي يستفيد من تروته المخزن و فرنسا كما هو الحال في الجزائر الشقيقة التي تنهب خيراتها و توزع بين الجنرالات و فرنسا بطبيعة الحال ،اذن هنا نرى على أننا فالهوى سوى لعفوووووووو
132 - ولد لبلاد الخميس 08 مارس 2018 - 21:46
كل هده المشاكل التي تتخبط فيها المملكة نتيجة سياساتها الفاشلة واسناد الأمور لغير اهلها لا تصب في الصالح العام اي الي دارها بيديه يفكها بسنيه .انا جد مسرور على ايقاف الإتفاقية بين المغرب والإتحاد الاوروبي. السبب هو كيف يعقل لبلد له واجهتان بحريتان والمواطن البسيط ليست له القدرة على شراء السمك كيف يعقل ان يبلغ ثمن السىدين ابخص انواع السمك الى ١٠ دراهم وفي بعض المناطق الى ٢٠ درهم عيب وحرام نوصلو لهاد المستوى زيد عليها البطالة والتهميش والفقر الله يلطف يعلم الله غدا اش غادي يوقع
المجموع: 132 | عرض: 1 - 132

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.