24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | انهيار أسعار "الدلاح" يكبد الفلاحين خسائر كبيرة

انهيار أسعار "الدلاح" يكبد الفلاحين خسائر كبيرة

انهيار أسعار "الدلاح" يكبد الفلاحين خسائر كبيرة

انهارت أسعار بيع فاكهة البطيخ الأحمر "الدلاح" بالجملة داخل الضيعات إلى مستويات متدنية في مناطق شيشاوة والوسط والغرب، ما كبد الفلاحين خسائر بملايين الدراهم.

ولم يجد مجموعة من المزارعين بهذه المناطق، خاصة بالجنوب، مهتمين باقتناء منتجهم الزراعي من هذه الفاكهة التي يقبل المغاربة على استهلاكها بشكل لافت خلال فصل الصيف، ما أثر على مداخيلهم التي تساهم في تسديد ديونهم الفلاحية المستحقة لمؤسسات التمويل المختصة.

واعترف العديد من المزارعين بأنهم راهنوا كثيرا على فاكهة "الدلاح" لتحقيق أرباح مهمة خلال الموسم الفلاحي الحالي، لكنهم اصطدموا بوفرة غير اعتيادية لهذا المنتج في الأسواق المغربية.

وساهمت وفرة هذا المنتج الزراعي بكميات فاقت الطلب في تدني أسعار البيع وتراجع عمليات الشراء من طرف الوسطاء، في وقت تراجعت أسعار البيع للمستهلك النهائي داخل الحواضر.

وانخفضت أسعار فاكهة البطيخ الأحمر إلى درهم ونصف للكيلوغرام في الأسواق الشعبية بمدينة الدار البيضاء بكل من الحي الحسني وحي للا مريم، في وقت استقرت في أسواق وسط المدينة في حدود درهمين للكيلوغرام.

ويسود تخوف كبير وسط التجار من استمرار تراجع الأسعار إلى مستويات تقل عن سعر الكلفة، وسط تراجع طلب المستهلكين خلال الصيف الجاري.

وتشير البيانات الرسمية إلى أن مساحة الأراضي التي تنتج هذه الفاكهة تتجاوز 15 ألف هكتار؛ فيما يبلغ إجمالي إنتاجها حوالي 750 ألف طن.

ويساهم هذا النشاط الفلاحي في توفير 10 ملايين يوم عمل بالضيعات الزراعية. ويتم توجيه أزيد من 5000 طن نحو التصدير إلى موريتانيا وبعض دول إفريقيا الغربية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (35)

1 - فلاح الخميس 09 غشت 2018 - 11:58
الطمع طاعون إشاعة الغش في ماء السقي هي التي تسببت لهم في الخسائر
2 - roka الخميس 09 غشت 2018 - 12:05
في ماليزيا شركة اسمها مالينج تنتج مربى (كونڤيتور) الدلاح يعتبر في نظري من الذ المربيات ، لماذا لا تستفيد شركات التصنيع الغذائي في المغرب من هذا الفائض من الانتاج
3 - sami الخميس 09 غشت 2018 - 12:06
حين كان المستهلك يقتني الدلاح ب٦.و٥ دراهم في رمضان وبعده انا داك كان دات جودة عالية و كانو المضاربون يصدرونه لامن يحرك ساكنا خلاصة القول المستفيد الوحيد من خيرات البلاد هم المضاربين والسماسره أما الفلاح والستهلك لهم الله
4 - أبو طاگاز الخميس 09 غشت 2018 - 12:12
العنوان ذكرني بداكشي ديال البورصة و البترول و داو دجونز و داكشي هههه أودي خليو الدراوش ياكلو الفاكهة لا غلاء على مسكين... خسارة أن هذه الفاكهة الجميلة الرخيصة تسبب سريسرة عند الإكثار منها.. أما التفاح لي دار 18 درهم و الموز ب 15 درهم و لاڤوكا ب 45 درهم واخا تستهلك منو 2 كيلو ما يدير ليك والو !
5 - مغربي أصيل الخميس 09 غشت 2018 - 12:12
السلام عليكم

زرت بلداناً كثيرة، لكن لم أر اهتماماً بالأكل والأكل فقط مثل المغرب.
لأن فاكهة الدلاح تستهلك كميات ضخمة من الماء الذي يحتاج اليه هذا البلد الفقير الى الماء، فإني أتمنى تقنين انتاج الدلاح، وربما منع زراعته في المناطق الفقيرة الى الماء...
فهل تجد هذه الدعوة أذناً صافية؟ ام تستمر الحال على ما هي عليه من مزيد من الإساهلاك؟

تحياتي
6 - يستهلك الخميس 09 غشت 2018 - 12:16
موجة الحرارة الأخيرة كان لها تأثير على جودة البطيخ
7 - ماد ان موروكو الخميس 09 غشت 2018 - 12:17
الدلاح في اوروبا لن تأكله لا مذاق لا لون وتجده 2 يورو للكيلو خصوصا المانيا ،صراحة المغرب العسل والمذاق ولكن مع الاسف لن تجده هنا في اوروبا
8 - سليم الخميس 09 غشت 2018 - 12:19
اشتريته البارحه من مرجان في مدينة طنجه بدرهم واحد فقط في للكيلوغرام
9 - poids et prix الخميس 09 غشت 2018 - 12:19
le dalah,c'est bon,
mais le poids minimum d'une dalaha dépasse les 10 kg et au prix de 6 dh / kg au départ,personne n'ose acheter une dalah avec 60 dh ,le salaire journalier d' un ouvrier,et même les classes moyennes ne peuvent se permettre ces prix et ces poids élevés,
la plus part des couples n'ont pas plus de 2 enfants, que faire alors avec une dalaha de 10 kg au prix de 60 dh,
de plus ,le dalah arrive trop tôt au marché,fin mai, plein de pesticide ,et les gens se méfient donc n'achètent pas,
donc réduire le poids avec un prix abordable,et contrôler les pesticides,autrement la faillite
10 - khaledtop الخميس 09 غشت 2018 - 12:23
لاحولة ولاقوة الابلله
توجد بدائل زراعية اخري من الفواكه والخضروات بالاضافة الى عدم استهلا كها
ككثير من المياه
فلمادا يصر الكثير من الفلاحين الى انتاج الدلاح الدي يستهلك كميات كتيرة من الماء
خاصاصة في المناطق الصحراوية كزاكورة ووو
11 - اين التخطيط الفلاحي؟ الخميس 09 غشت 2018 - 12:28
وفرة العرض بشكل ملفت هذه السنة ببني ملال على سبيل المثال ( باعتبار ان فلاحي الجهة كلهم تقريبا استثمروا في الدلاح ذو جودة عالية ) طبيعي ان ينخفض الثمن . والخاسر بالدرجة الاولى هو الفلاح.
اذن ؛ ما احوجنا للتخطيط الفلاحي...و البحث عن اسواق جديدة لتسويق هذا المنتوج خارج البلاد.
12 - casquetta الخميس 09 غشت 2018 - 12:50
mon histoire avec la pastèque c arrêté nette .moi comme tous les marocains j adors mais le premier jour j ai passé la nuit dans les urgences diarrhée fievre vomis et vertige .la totale .et j ai juré de ne plus en manger puisque le medecin urgentidte m a dit que la pastèque et le bakour de cette année ont batu des recordsdans les urgences .pour ma part j arrête les fruits de saison. nb chercher les produits bio
13 - ben الخميس 09 غشت 2018 - 12:50
حاولو تصدرو فواكه والخضر الى اوروبا منتواجات المغرب معروفة عالميا بالجودة الرفيع نعم الكل يسأل هنا في المانيا عن المواد الغدائية المغربية. اسبانيا وتركية غرقو اسواق الجملة الأروبية وثمن خيالي لا مداق لا حلووة . الفلاحة المغاربة كسلاء ناعسين قاليك تصدير الى موريتانيا وموزامبيق
14 - الى ماد ان موروكو.... الخميس 09 غشت 2018 - 12:51
الصحيب غير عندكم في المانيا لي مسوس.... في اسبانيا خمسين سنتيم وسكر..... المغرب دخلو الغش ولاو يديرو لو الحلاوة في الليل باش يبيعوه في الصباح..... ... انا شريتو تلات مرات حتى مرة ماكان حلو ومابقيتش كنشريه.... لي غشو فيه خليه يخماج
15 - لمجر الخميس 09 غشت 2018 - 13:01
حنا بغينا غير رخا. زعما ملي كيربحو مزيان كيقسمو معانا؟
16 - ابو انس الخميس 09 غشت 2018 - 13:08
انا لا اثق فيما يتداوله الفلاحون والتجار بان هناك انهيار في اثمنة الدلاح.دائما يشتكون وفي الاخير تجدهم يشترون سيارات فارهة وفيلات وما الى ذلك
17 - mmm الخميس 09 غشت 2018 - 13:12
Le pastèque du maroc est plein de pesticides et on arrose avec l eau des égouts sans contrôle de l'état qui s'en fiche du citoyen. (voir la sortie de fes )Par contre on achète celui de Italie qui est excellent et vérifier par le contrôle de hygiène qui s occupe de la santé des gens
18 - متابع الخميس 09 غشت 2018 - 13:13
صدروه تاهو ولا مافيه ما يتصدر عارفينو مغشوش شحال من واحد مرضو.
19 - مغربي الخميس 09 غشت 2018 - 13:18
أوروبا ليست موطن طبيعي للبطيخ فيتم غالبا زراعته في بيوت بلاستيكية فالبطيخ يحتاج جو صيفي حار حتا يكسب المداق الحلو حتا البطيخ الدي ينتج بالمغرب قبل دخول فصل الصيف يكون بدون مداق
20 - Abdelhak الخميس 09 غشت 2018 - 13:47
أولا الحمد لله على نعمه وفضله وثانيا يجب فتح أسواق خارجية وخاصة افريقيا لتصدير المنتوج والسلام عليكم.
21 - Gala الخميس 09 غشت 2018 - 13:49
يطورون انتاجهم بطرق غير مشروعة فيسلط الله عليهم الكساد. هذا جزاء من يريد الربح السريع على حساب الشعب. هناك كثير من الفلاحين يسقون الدلاح بالسموم لكي تنتفخ بسرعة
22 - رضو بالكوم الخميس 09 غشت 2018 - 13:58
دلاح ديال هاد العام مغشوش. درنا ليه تحاليل في مختبر الجامعة او لقينا فيه مواد كيماوية خطيرة على الجهاز الهضمي تساهم في رفع الحموضة بالمعدة وقد تسبب لمن يستهلكة يوميا في امراض معوية لا يحمد عقباها .
بعدو على الدلاح راه مغشوش او فيه مواد كيماوية خطيرة على الجهاز الهضمي خاصة القولون .
والعديد من المغاربة يشكون من الام وعصر حضم واحيانا تحيج في القولون بعد تناولهم للدلاح بساعات .
23 - مواطنة 1 الخميس 09 غشت 2018 - 14:09
اشتريته مرة واحدة هذه السنة ولم أكررها ثانية ، الغش في زراعة هذه الفاكهة دفع الناس للابتعاد عنها ، لم يتركوا شيئا إلا وغشوا فيه ، الطمع أعمى البصائر وأنام الضمائر ولكن : كاليه شمتك كاليه عرفتك ، هذه الخسائر درس لهم حتى يكفوا عن الغش.
24 - مواطن الخميس 09 غشت 2018 - 14:31
أنا أتفق مع المواطنة 1
أنا لم أشتر الدلاع منذ 3 سنوات . نظرا لانعدام الجودة و تسببه في الإسهال والأمراض و ذلك راجع إلى الغش في زراعته و غلائه .
الرجوع إلى الأصل أصل . و لا يفلح إلا الصادق في أعماله و تجارته . من غش فليس منا .
25 - أكرم الخميس 09 غشت 2018 - 14:32
حديثنا فقط عن الكم والربح ولايهمنا جودته ومراعات المكونات على صحة الإنسان
26 - omar الخميس 09 غشت 2018 - 14:41
منين كتربحوا بلا قياس مكتهضروش ننما بغين ديما الرباح
27 - الى لمجر الخميس 09 غشت 2018 - 14:46
احنا بغينا غير الرخا ، زعما واذا ربحو غيقسموًمعانا !!!!!!!!!!!!! ماهذه القلية ، حرام يا أخي احد يربح في هذا البلد السعيد ويصرف على اولاده من مجهوده ، باغي تقسم معاه رزقه العجب هذا ،يا أيها المجر ليكون في علمك انهم اذا لم يربحوا فلن تأكل الدلاح ، ما مصلي الا طالب مغفرة ، الذي يزرع لايزرع لأجل عينيك ، انه يزرع لتأكل ويربح
28 - زهير الخميس 09 غشت 2018 - 14:52
طنجة لا تنتج الدلاح .. أشتريه بأقل من درهم واحد للكيلو .. لا يجوز تناوله من لدن مرضى السكر .. لمذا لايعطى الفائض لإخواننا الجزائريين، هم الأقرب منا في كل شيئ.
29 - مواطن مقيم في المنا الخميس 09 غشت 2018 - 14:59
يجب على الجمعيات للفلاحين ان تتحد اقل شيء في غرس الفواكه على صعيد المملكه حتى لا يكون هاد التدخم
اما عن الاخوه المتدخلين وخصوصا من إوروبا لا تنقلو الأخبار غير صحيحه متلا اخ كتب بان الدلاح هنا في المنيا تمنه اتنين اورو هادا ليس بصحيح هنا في المنيا كدالك موجود بسعر مابين نصف يورو
ويورو واحد والجوده عاليه تخلو بصدق وما فلا وشكرا
30 - احمد الخميس 09 غشت 2018 - 15:49
الدلاح سيقع في نفس الكرثة ديال الهندية...
الهندية...: كلهم دارو الهندية ..مزيان...و لكن شي فهايمية أرادو الأنتاج السريع من ٱجل الربح السريع...فأكثرو من المبيدات و خلطات أخرى لتقوية المننوج... الخ. إنما لا حيلة مع الله...! فتصلطت عليها "دودة الغش "
فكان الهلاك مصيرها... الفلاح لازم يصبر على منتوجه كي يكون طبيعي ...BIO
فيما يخص الدلاح ...مع الأسف لم يبقى له الدوق و الجودة ...فمصيره مصير الهندية...؟
31 - الصاعقة الخميس 09 غشت 2018 - 16:09
جربت غرس الدلاح في حديقة منزلي فكنت أسقيه الماء فقط.بعد الإزهار تتكون دلاحات صغيرة تنمو بشكل بطئ جدا ثم يتوقف نموها تماما.المغزى؟من هذه التجربة استنتجت أن الدلاح المتواجد بالأسواق ونظرا لحجمه الكبير لايمكن أن يكون قد نما بشكل طبيعي:من المؤكد أنه يعج بالمواد الكيميائية.
32 - سلام الخميس 09 غشت 2018 - 16:14
إلى ماد أن موروكو
الدلاح في اسبانيا، 25سنتيم الكلغ، جودة عالية خصوصا الأسود، وحجم ملائم لا يتعدى وإنه 10كلغ، حلاوة، ا ما كيخلعش بحل هادا دلبلاد..
33 - سعيد الخميس 09 غشت 2018 - 17:34
اللذين خسرو هم الشناقة وأصحاب الشكارة أما الفلاح فهو دائما خاسر عدا أصحاب الضيعات الاقطاعيين اللذين لهم نفوذ السدود
34 - ياسين الخميس 09 غشت 2018 - 19:16
اشتريته من بروكسيل ب يورو واحد للكيلو .صراحة طعمه رائع .ويأتي من اليونان وايطاليا .اما المنتوج المغربي فقد بيع فالاول من الصيف والان لم يعد يصل إلينا صراحة دلاح المغربي رائع جدا رغم غلائه .ويصل الى يورو وثلاتين سنت للكيلو لكن مثل العسل ...
35 - Abderrahim الخميس 09 غشت 2018 - 20:08
في نظري هناك عامل جديد دخل على طرق التسويق بالتفسيط بحيث أصبح الدلاح يباع بشطائر من ربع ونصف دلاحة بالأسواق الممتازة وحتى الباعة في الأسواق الشعبية. وهذا يأثر سلبا على رقم المعاملات ويفسر تدني مداخيل المنتجين. وربما يكون مردّ هذا التحول لدى المستهلك هو القدرة الشرائية..
المجموع: 35 | عرض: 1 - 35

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.