24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

2.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | "سنطرال" تفتح أبواب مصنع الفقيه بنصالح قبيل خفض أسعار الحليب

"سنطرال" تفتح أبواب مصنع الفقيه بنصالح قبيل خفض أسعار الحليب

"سنطرال" تفتح أبواب مصنع الفقيه بنصالح قبيل خفض أسعار الحليب

نادراً ما فتحت شركة "سنطرال دانون" أبواب مصانعها بالمغرب أمام الصحافة طيلة 60 سنة من تواجدها في المملكة، لكن حملة المقاطعة، التي طالتها في الأشهر الماضية وأثرت على نشاطها، دفعتها إلى تبني حملة تواصل غير مسبوقة التزمت من خلالها بالشفافية بخصوص إنتاج الحليب.

أول أمس الخميس كانت الحركة تدب، كما العادة، في أحد أكبر مراكز جمع الحليب بالمغرب، الذي يوجد بمدينة الفقيه بنصالح. حضر المدير الصناعي للشركة دينيس هرمون، إضافة إلى مسؤولين محليين، على رأسهم عبد الناصر لغمام مدير المصنع.

وخلال تفاعلها مع حملة المقاطعة التي طالتها بسبب الأسعار، ركزت "سنطرال دانون"، التي تملكها "دانون" الفرنسية، بشكل كبير على إبراز احترامها لمعايير الجودة، خصوصاً بعدما أشارت بعض التدوينات التي رافقت حملة المقاطعة إلى ضُعف جودة منتجات الشركة.

هذا الأمر أوضحه هرمون بشكل تفصيلي، حيث قال إن وصول المنتوج النهائي إلى محلات البيع تسبقه العديد من العمليات، بدءًا بالجمع وعمليات التبريد والتحاليل التي تجرى بخصوص المضادات الحيوية، إضافة إلى مراقبة جودة واستقرار الحليب، مما يعني أن "سنطرال" تضمن أعلى جودة لمنتجاتها، يضيف المدير الصناعي للشركة.

ويشير هرمون، الذي تحمل المسؤولية في المغرب قبل سنوات قليلة بعدما أمضى سنوات طويلة في الشركة الأم وفي أوروبا، إلى أن عملية تصنيع الحليب تتم عبر مراقبة التجانس والبسترة وعملية التبريد قبل التعليب والتخزين والتوزيع في مختلف جهات المغرب.

واعترف أن المرحلة الحالية التي تعيشها الشركة "استثنائية"، بفعل المقاطعة. وأوضح أن هذه هي المرة الثانية التي تفتح فيها مجموعة "دانون" الفرنسية أبواب مصانعها للصحافة، مضيفا أنها تراهن على ذلك بشكل كبير لطي صفحة المقاطعة.

وأشار دينيس هرمون إلى أنه يتم تنفيذ 7 ملايين اختبار سنوي بخصوص الحليب لضمان شروط السلامة الغذائية بشكل صارم قبل أن ينقل نحو نقط التوزيع بمختلف جهات المغرب. كما أشار إلى أن مسؤولي المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية يزورون بشكل مستمر الوحدات الصناعية للقيام بالمراقبة المفاجئة.

ويُعتبر مصنع الفقيه بنصالح إحدى أكبر نقاط تجميع الحليب بالمغرب، حيث يتلقى يومياً قرابة 480 ألف لتر من الفلاحين، وفي موسم الذروة يصل الحجم في بعض الحالات إلى مليون لتر في اليوم، حسب تصريحات استقتها هسبريس من قبل المسؤولين بالمصنع.

بالفقيه بنصالح يتم إنتاج الحليب الطري المبستر، إضافة إلى الزبدة ومسحوق الحليب، الذي يستعمل حصرياً في مشتقات الحليب، خاصة في مختلف أنواع "ياغورت"، التي تصنع في الوحدات الصناعية الأخرى. ويؤكد المسؤولون أنهم لا يستعملون المسحوق في الحليب الطري.

وبالإضافة إلى مصنع الفقيه بنصالح، تتوفر "سنطرال دانون" على مصانع في مكناس وسلا والجديدة، إضافة إلى 30 مركزاً للتوزيع في أكثر من 75000 نقطة بيع يومياً، بعدما يتم تجميع الحليب من قبل 120 ألف فلاح موزعين عبر 1800 تعاونية فلاحية، وهو أكبر عدد من الفلاحين تتوفر عليه المجموعة الفرنسية في الدول التي تشتغل فيها.

كما تتوفر "سنطرال دانون" على مزرعة كبيرة بنواحي القنيطرة بثلاثة آلاف بقرة حلوب، وهي أكبر مزرعة بالمغرب والمنطقة المغاربية، وتتوفر على سلالات فرنسية وهولندية ذات جودة عالية وإنتاجية كبرى.

ويقع مصنع الفقيه بنصالح على أكثر من 5 هكتارات، ويشتغل على مدى اليوم والأسبوع بدون توقف من طرف 328 عاملاً، وهو يعتبر شريان الشركة، الذي يضمن توزيع الحليب بشكل يومي في عدد كبير من المدن.

وتؤكد "سنطرال دانون" على اهتمامها الكبير بالسلامة داخل مصانعها الأربعة في المغرب، فالإحصائيات التي قدمها المسؤول الفرنسي تشير إلى أن وحدتها في الفقيه بنصالح، مثلاً، لم تسجل أي حادث منذ 458 يوماً.

كما تحرص الشركة، حسب المسؤول الفرنسي، على التزود بالحليب الطبيعي من آلاف من مربي البقر الحلوب المغاربة، 80 بالمائة منهم من صغار المربين، موزعين على مناطق الغرب ودكالة والشاوية.

ومن أجل ضمان الجودة والسلامة بأعلى درجة، تستثمر الشركة 6 ملايين درهم سنوياً في مصنعها بالفقيه بنصالح منذ سنة 2014، بهدف توفير بيئة عمل جيدة، ومنتوج يحصل على مصادقة السلطات المحلية والدولية.

وتعتبر خطوة فتح مصانع لأول مرة أمام وسائل الإعلام تنفيذاً للالتزامات التي تعهد بها إيمانويل فابر، رئيس مجموعة "دانون"، خلال الندوة الصحافية التي عقدها في 26 يونيو الماضي بالدار البيضاء، بعدما أثرت حملة المقاطعة بشكل كبير على أرقام الشركة.

وبعد حلول المسؤول الأول على "دانون" في العالم بالمغرب، أطلقت الشركة حملة كبيرة أسمتها "نتواصلو"، وشرعت في الوصول إلى أكبر شريحة من المستهلكين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وفي لقاءات مباشرة بعدد من المدن، وقالت إنها تتوخى من ذلك الشفافية مع مختلف المتدخلين للوصول إلى توصيات واقتراحات حول أسعار حليب "معقولة".

وكانت حملة المقاطعة التي انطلقت في أبريل الماضي قد أثرت بشكل كبير على عمل مصانع "سنطرال دانون"، فقد خُفض الإنتاج بشكل كبير، كما اضطرت الشركة إلى تسريح عدد من العمال المتعاقدين معها لكي تتوافق مع مستوى النشاط الجديد.

وأوضح المدير الصناعي لدى "سنطرال دانون المغرب" أن النشاط عاد إلى وضعية أقرب إلى العادية في المرحلة الأخيرة، لكنه اعترف بتأثير الحملة على رقم معاملات الشركة، وأنها اضطرت إلى إطلاق أكبر حملة تواصل في تاريخها رغبة في تبديد سوء الفهم.

حملة متواصلة تسعى من خلالها الشركة إلى تبيان مراحل صنع الحليب الذي يعد المنتوج الأكبر استهلاكاً. ومن المرتقب أن تشرع في الإعلان عن تخفيض السعر في الأشهر المقبلة بعد انتهاء فترة مشاورات أطلقتها لدى فئة واسعة من المستهلكين درءاً لخسائر كبرى في المستقبل.

قيمة أو نسبة التخفيض لا يرغب مسؤولو الشركة في الإفصاح عنها، لكنهم يؤكدون أن مرحلة المشاورات ستنتهي بقرار من لدن الإدارة العامة للشركة، بناءً على الاقتراحات والتوصيات التي وصلتها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (44)

1 - kamal alami السبت 01 شتنبر 2018 - 10:16
التواصل والانفتاح على المستهلك المغربية مبادرة مهمة واحترام له عكس مياه سيدي على التي تصم الآدان وتبيع منتوجا اخرا لنفس الشركة ولا تتضرر..مبادرة جيدة
2 - صلاح السبت 01 شتنبر 2018 - 10:23
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
باردة طيبة من قبل المسؤول والشركة لإستقبال الصحافة والإعلام لتعم الشفافية والوضوح ، لكن الأهم هو خفض الثمن زيادة إلى الجودة في الحليب ، وأرى أن الثمن المناسب للتر واحد من الحليب هو 5 دراهم سيوافق قدرة المواطن وتحتل الشركة الصدارة في البيع. وشكرا
3 - بيضاوي السبت 01 شتنبر 2018 - 10:26
سنطرال تراوغ و تربح الوقت.
اين هو الثمن " العادل " ؟ لازلنا ننتظر.
يجب ان لا يتجاوز ثمن نصف اللتر 2.5 دراهم. و أن تكون جودته كما كانت أيام زمان حينما كنا نجد الزبدة تعلو الحليب.
اذا توفرت هذه الشروط فسيقبل المغاربة على تناول الحليب و ستحقق الشركة ارباحا خيالية .
4 - مواطن السبت 01 شتنبر 2018 - 10:28
نتمنى ان تكون هده الشركة قد استوعبت الدرس ،وتسعى بجدية وان يكون شعارها هو احترام المواطن المغربي المستهلك لمنوجاتها ،وتقدم منتوجات عالية الجودة باثمنة معقولة .والكل سيكون رابحا :هي والمستهلك والاقتصاد الوطني . والان نفترض فيها حسن النية ونعطيها فرصة لترينا ما هو توجهها الحقيقي .فان ايتتقامت فعفى الله عما سلف والا فالمقاطعة ستنطلق من جديد .
5 - zagori السبت 01 شتنبر 2018 - 10:28
نريد الجودة و خفض الاسعار.من غير هادشي والله لا شريناه.
6 - بو فرططو السبت 01 شتنبر 2018 - 10:31
المغرب لم ينل استقلاله بعد الاستعمار ما زال هو هو تغيير فقط في الاسماء عندما يتحكم الفرنسيون في غذاء المغاربة و قوتهم وفي مناحي الحياة كلها حتى الفلاحة ما زال يسيطر عليها المستعمرون واقطاعيو الداخل الاراضي الزراعية في ايدي قلة قليلة فأين هو الاستقلال
7 - عبد الله الحارث السبت 01 شتنبر 2018 - 10:31
رغم أنني مع مواصلة المقاطعة حتى تنفيذ كل مطالبات المغاربة، إلا أنه من المهم المقارنة بين العقلية الأوروبية البراغماتية، التي تحترم المستهلك وتحرص على إرضائه (طبعا ليس لذاته وإنما لما تحصل عليه منه من أرباح) وبين العقلية العفنة لبعض أبناء جلدتنا التي تتعامل بشكل احتقاري مع المستهلك، ولسان حالها معه : ستستهلك بالرغم من أنفك وبالسعر الذي نريد نحن، وستشتري البضاعة وأنت صاغر مغلقا فمك. ولن نعترف أصلا بمقاطعتك لا في الخطابات الرسمية ولا في غيرها، فمقامك أصغر من أن نعترف به.
لذلك واصلوا المقاطعة ولا تفتروا ...
8 - أزغوذ السبت 01 شتنبر 2018 - 10:43
نتمنى ان تكون هده الشركة قد استوعبت الدرس ،وتسعى بجدية وان يكون شعارها هو احترام المواطن المغربي المستهلك لمنوجاتها ،وتقدم منتوجات عالية الجودة باثمنة معقولة .والكل سيكون رابحا :هي والمستهلك والاقتصاد الوطني . كفى من العناد تخفيظ الثمن أول الأولويات لكسر المقاطعة .( 2.50 د)هو الثمن المطلوب .
9 - مقاطع السبت 01 شتنبر 2018 - 10:44
ولو تم خفض اسعار فلن تكون في تطلعات الشعب المغربي الدي يعتبر ألة إغتناء أغنياء في المغرب على حساب فقرهم.
10 - بو خدوجة السبت 01 شتنبر 2018 - 10:46
المغاربة لايستوعبون إنخفاص قيمة الدرهم وبالتالي ترتفع تكلفة مما سيجعل الشركة اما تخفص الجودة او تقلل الكمية او ترفع السعر .
أنا لن أقاطع وأرى أنه سعرها عادلاً
11 - Wislani السبت 01 شتنبر 2018 - 10:46
شركة *سنطرال*عليها أن تكون شركة مساهمة في التنمية الاجتماعية كمساهمتها في الاعمال الاجتماعية *قفة رمضان*مليون محفظة*دعم النقل المدرسي خصوصا في العالم القروي ..هذا ربما هو التواصل الحقيقي مع المواطن!!
12 - مسلم مغربي السبت 01 شتنبر 2018 - 10:50
علاش كيعاودو لينا عندهم 700 مليار تقطة توزيع و 80000 مليار شركة والحليب تتم مراقبته 38000 الف مليار مرة اسيدي كتراقبوه هادشي كامل وهاكاك الجودة مكايناش اذا انت شركة مصالحاش اشوفو المراوغة معندنا منديرو ببيها اجيونا من التالي ونقصو الثمن ديال الحليب ورفعو الجودة وغتربحو
13 - kamal السبت 01 شتنبر 2018 - 10:51
مقاطعون إلى الأبد من الصعب أو المستحيل رجوع الثقة بعد فقدانها لأنه ليست لنا الثقة في المسؤولين على حمايتنا من جشع وغش سنطرال أو غيرها وخير دليل (السي الداودي) ووقفته الشهيرة مع عمال سنطرال الاحتجاجية والتي عبر من خلالها وبكل شفافية عن خوفه من فقدانه شيء ما!!!!!!!!
14 - عامل السبت 01 شتنبر 2018 - 10:56
بغيت نفهم حاجه وحده ناس المقاطعين شغلهم هداك حنا لخدامه شنو درنا ليكم ولينا نسمعو شفاره خونا تيشوفو فينا شوفه ناقصه شي عندو حساب مع سنطرال وحنا تجي فينا ماديا نقصو لينا فلفلوس ومعرضين لطرد وزيد المجتمع تيحتقرك تحنا غدراوش بحالكم اما نصارا رابحين غيدي فلوسو كاملين وحنا نبقو مشردين
15 - لطفي السبت 01 شتنبر 2018 - 10:57
المقاطعة رحمة : أظن أن شركة سنترال تراوغ وتماطل.أين هي مراجعة الأثمنة؟يجب أن لا يتعدى ثمن نصف لتر من الحليب 2.5 درهم وثمن اللتر 5 دراهم.وإلا سينطلق علينا المثل:(صام سنة ولما أراد الإفطار فطر على جرادة)أي فطر على لا شيء.
16 - مواطن حر. السبت 01 شتنبر 2018 - 10:58
خفض الاسعار ثم الجودة .... او ستستمر المقاطعة....
17 - الخفاء والتجلي السبت 01 شتنبر 2018 - 10:58
مزيان نقاطعو ولكن خصنا نقاطعو الشركات الاجنبية و المغربية ذات أصل اجنبي التي لا يعمل أصحاب أسهمها انطلاقا من بلدانهم على نصرة قضيتنا الوطنية الاولى.
ناضل يا مناضل.
18 - Amsterdam السبت 01 شتنبر 2018 - 11:09
Un etranger dans une facade parcequ’ils savent que les marocains n’ont plus la confiance. il etait ou ce monsieur avant.. la meme chose se passe dans certains pays corrompu comme en asie et en amerique du sud et
19 - dommage السبت 01 شتنبر 2018 - 11:11
الى wislani هل مرت عليك هذه عندك عقل سليم أعطاك إياه الله قفةرمضان؟؟؟ وشوال و رجب وذي القعدة وووووو نصوموا ؟؟؟ العام كامل حتى رمضان لنفوز بقفة وااااو لا تسمن ولا تغني من جوع .مليون محفضة؟؟؟ هل حسبت الحكومة العدد الحقيقي ديال المحتاجين؟؟ وهل المحفضة فقط هي التي تنقص الفقير أين الكتب والدفاتر ووووو هذا البرنامج فاشل باعتراف الدولة. هي حلول ترقيعية فاشلة.
20 - Abdelghani السبت 01 شتنبر 2018 - 11:24
مالاحظته من خلال الصور ان مصنع الحليب هذا يتوفر علئ جميع وسائل السلامة المنطوية تحت المنظمة الدولية للسلامة ISEA INTERNATIONAL SAFETY EQUIPMENT ASSOCIATION وهذا شيء جميل جدا بحيث ان العامل او الزائر يحس بانه في مامن وبعيد كل البعد عن الاخطار.
21 - RAMO السبت 01 شتنبر 2018 - 11:30
و ما سنطرال إلا الشجرة التي تخفي الغابة ،
الغابة هي الغلاء و الفساد و الحكرة ، الظلم ،هدر المال العام ،......
أنا مقاطع حتى يوجد حل لهذه القضايا كلها .
و ما لا يؤخذ كله ، يترك كله.
22 - taibi السبت 01 شتنبر 2018 - 11:44
Vraiment aucun brin de vérité dans tout ce ce que Centrale Laitière dit.A vrai dire si le prix du litre dépasse 4,50 DH les Marocains devraient le boycotter. Centrale vend que "" Lma wozrharit"".Un lait de qualité équivalente n'est vendu que moins de quatre dirhams en France.Centrale Laitière et Lafarge prennent les Marocains pour des guignols.
23 - مين سنترال؟ السبت 01 شتنبر 2018 - 11:51
احنا نسينا حليب سنترال ومشتقاته حتى غاب عن اذهاننا هذا المنتوج ولم نعد نذكره حتى.
لقد طالت المدة حتى انسيناه
24 - عبدالحق السبت 01 شتنبر 2018 - 11:51
لماذا فتحت سنطرال معمل في لفقيه بن صالح؟ بالظبط في هده المرحلة التي تعيش فيها من خسارة كبيرة
بسبب مقاطعة الشعب المغربي الحر ، الشعب الدي يظرب به المثل في العالم بسبب الطريقة التي استعملت لمقاطعة منتوجات ومشتقات الحليب والتي أعطيت لها اسم خليه يريب
25 - يوسف السبت 01 شتنبر 2018 - 11:52
شركة سنترال مفخرة المغرب إلا أن الحملة المشبوهة ضدها ستؤثر على الاستثمار الأجنبي بالمغرب ككل. لا اضن أن تمن الحليب مرتفع لكي تتم مقاطعتها. الكثير من المقاطعين انضموا الى الحملة دون تفكير حتى أن سألتهم لماذا تقاطعون يجيبونك بنحن مع الشعب. والغريب ان بعضهم مستعد للمقاطعة مدى الحياة ولو خفضت الشركة من الثمن. سنترال بمثابة تسجيل هدف ضد المرمى.
26 - mowatin السبت 01 شتنبر 2018 - 12:09
انا منشري حتى نشوف الثمن المنا سب
27 - الرماني 08 السبت 01 شتنبر 2018 - 12:36
بعد الاطلاع على معظم التعليقات تبين لي تناسي الحديث عن الشركات الأخرى التي اعتمدت مقاطعة سنطرال وارادت تصفيتها. لكن الخبراء الفرنسيين كانوا لهم بالمرصاد وتعاملوا بحزم مع المقاطعة ولم يتخلوا عن السوق المغربية في حين أن الشركات الأخرى لم تحسن التصرف والوقت المناسب لانها غير وطنية كما تدعي فتكون سباقة الى تخفيض الأسعار وتستحوذ على السوق واعتقد أن حسابها سيكون عسيرا إذا وفت سنطرال بتعهداتها ووضعت ثمنا مناسبا وأصبح الحليب كما كان في السبعينيات ..
28 - abdellah السبت 01 شتنبر 2018 - 12:38
تفتح ولا تسد المهم هو تخفظ الثمن بدرهم واحد للتر على الاقل.
29 - locodelacolina السبت 01 شتنبر 2018 - 12:41
كتب في المقال : "...يؤكد المسؤولون أنهم لا يستعملون المسحوق في الحليب الطري"
هنا يتحدث فقط عن الحليب الطري، هذا يعني ان المسحوق في الصناعات الاخرى: الحليب الغير الطري، الباستوريزي، وجميع مشتقات الحليب.
من جهة اخرى، فتح قنوات المواصلة مع المستهلك بادرة جيدة، لكن الثمن يبقى المشكلة الرئيسة ان لم تستجب بجدية لطلبات المواطن الا وهو اقل من 5 دراهم للتر.
30 - amine Ezzaouia السبت 01 شتنبر 2018 - 12:47
صراحة انا جد سعيد بالمبادره .اذا نقص التمن ساشتري سنطرال
31 - abd 1 السبت 01 شتنبر 2018 - 13:05
السؤال الذي يحيرني هو كيفية تعقيم الحليب وهذا سؤال لا يخص سنترال وحدها فالجميع يقول أن الحليب طري ومبستر لاكن الواقع يكذب فالحليب اليوم يمكن ان يبقى في الثلاجة لاسبوع او أكثر دون أن يفسد وهذا الأمر إنما يشير إلا أنه تتم إضافة مواد حافظة بالإضافة إلا أنه عكس الأمس فنادرا ما تجد في السوق حليب يمكنك أن تجعله حليب رايب او لبن .
32 - momo oujdi السبت 01 شتنبر 2018 - 13:15
Le prix du lait au Maroc doit être de 4,80 dh le litre, il faut savoir que c'est l'état qui gère le prix, par une tva trop élevée la centrale laitière peut revoir les prix et s'entendre avec le consommateur le gouvernement n'a pris aucune décision et jouant sur le temps mais la il fait erreur, je dois reconnaître que même si le prix du lait centrale atteindra 4,50 le litre il sera toujours rejeter par le consommateur.
33 - عبد الله السبت 01 شتنبر 2018 - 13:25
عدم احتقار الناس والتواصل معهم والبحث عن حلول مناسبة للجميع(الشركة والمستهلك)ماشي مخاطبة الناس من الفوق واللي دار جوج فرنك يسحاب راسو وللى من علية القوم
34 - samir السبت 01 شتنبر 2018 - 13:25
ديرو 5 دراهم للتر مع ضمان حليب جيد وغادي نبقاو نشريو غير عندكم ، يلاه طلقونا للفراجة
35 - brahim السبت 01 شتنبر 2018 - 13:36
نريد تخفيض التمن والجودة في الجليب والسلام
36 - مغربي السبت 01 شتنبر 2018 - 14:24
راه حشومة وعيب وعار تلقا ليتر ديال الحليب جاي من برا ما واصلش 8 دراهم وجودة ممتازة ،ما فيهش ريحت الزفورية ، والمنتوج المغربي فيه الزفورية فايتو بزاف في الثمن ، راه هاد شي فايت اللهفة والجوع لهيه ،راعيو شوية راه عيقتو
37 - أحمد السبت 01 شتنبر 2018 - 14:26
بادرة طيبة
العقلية الفرنسية التي تتقن فن التواصل مع الزبناء و تعتبرهم شركاء تبرز الفرق بين العقلية العربية التي لم يكلف مسؤولوها حتى الإعتذار، اتحدث عن سيدي علي و أفريقيا.
شكرا سنطرال.
38 - قنيطري السبت 01 شتنبر 2018 - 14:54
م حيث الجودة،منتوجات سنطرال أحسن ما يوجد في السوق المغربي.من حيث السعر أعتقد أنه نسبيا عادل. وأي تخفيض لا يجب أن يكون على حساب منتجي الحليب،لأن تكاليف الإنتاج والعيش تزداد باستمرار. في النهاية أعتقد أن سنطرال تعاملت جيدا مع الرأي العام،بخلاف الشركات الأخرى المعنية بالمقاطعة أو الحكومة التي ترفض القيام بأي حركة geste من قبيل تخفيض الضرائب المرتفعة على المحروقات.
39 - كبور بناني سميرس السبت 01 شتنبر 2018 - 15:09
الحليب الى مالقيتيش فيه الزبدة بحال اللي كان شحال هادي في العلبة الهرمية
عرفو غير الما والزغاريد
والثمن المعقول هو 5 دراهم للتر وكفى الله المؤمنين شر القتال.
وإلا فنحن مقاطعون
40 - said espania السبت 01 شتنبر 2018 - 15:11
متى ستحل شركة المراعي بللمغرب لكي تقلب الموازين.
41 - التبادل بالمثل... السبت 01 شتنبر 2018 - 15:31
مبادرة طيبة...على الأقل دارت بحساب الزبون ...
و لم تطرد أي مستخدم و ها هي تفتح معمل جديد بعمال جدد ...هذا معناه حوار اجتمأعي مبني على الثقة....يا الله آ ادراري...تشجيع...
أما هادوك الشركات الي اغتانمو الفرصة ... فرحانين...إوى راكم عارفين ... les profiteurs ?
42 - عسو الريش السبت 01 شتنبر 2018 - 15:46
سنطرال تفتح الأبواب و نحن نفتح الأفواه و نقول لهم نحن مقاطعون من أجل الكرامة و المساواة و الدمقراطية و تقليص الأجور العليا و الغاء الريع بكل أشكاله و لا نقاطع من أجل درهم
43 - مواطن غيور على دينه ووطنه السبت 01 شتنبر 2018 - 16:00
بكل صراحة ان جودة حليب سنطرال لا تستحق 7 دراهم لليتر الواحد ذلك ان مذاقه هو عبارة عن حليب نيدو اي غبرة ومحلى من فوق كل هذا وداك مما يدل ان الشركة ومنذ عشرات السنين تلجاء الى الغش حتى اصبحنا بعيدين على جودة الحليب في بداية الانتاج ...والغريب هو انني اكتشفت ان توزيع الحليب المغشوش يتغير من حي الى حي فاليوم هنا وغدا هناك ...ولهذا الجودة اولا وقبل كل شئ ثم تخفيض الثمن وتحديده في 5 دراهم لليتر الواحد وغير هذا مقاطع الى الابد.
44 - RAMO السبت 01 شتنبر 2018 - 22:41
63 سنة مرت على إستقلال البلاد ، و الناس لا زالت منبهرة بالمستعمر.
"لو أشهدوا بنبينا لدخلوا الجنة قبلنا ".هذا كلام الأجداد ،متجاوز الآن .
ما نسمعه عنهم من قوانين أو أخلاق أو سلوك ،قد يكون صحيحا عندهم
و بينهم ، لكن مع الآخر لا ثم لا ،مصلحتهم فوق كل إعتبار.
كلنا بشر، وإلاهنا واحد ،لا فرق بيننا و بينهم في الغايات .
مثلا بالنسبة للحليب ، المعنيون فرنسيون أو مغاربة غايتهم واحدة ،
يطمحون إلى نفس النتيجة ، وإن إختلفوا في الأسلوب لتحقيقها .
(زعما،زعما، هادو كيشاورو بعدا ،والمغاربة لا ،...هههههه)
المجموع: 44 | عرض: 1 - 44

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.