24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2807:5613:1716:0418:2819:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. دفاع "ضحايا بوعشرين" يدين مواقف بنكيران والأمير مولاي هشام (5.00)

  4. دفاع ضحايا بوعشرين (5.00)

  5. طبيبة مغربية تحرز "جائزة العرب" لخدمات نقل الدم (5.00)

قيم هذا المقال

2.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | "أزمة سامير" .. مجموعة أمريكية تطالب المغرب بـ400 مليون دولار

"أزمة سامير" .. مجموعة أمريكية تطالب المغرب بـ400 مليون دولار

"أزمة سامير" .. مجموعة أمريكية تطالب المغرب بـ400 مليون دولار

وضعت مجموعة "كارلايل" الأميركية للاستثمارات طلباً لدى المركز الدولي لفض منازعات الاستثمار، التابع للبنك الدولي، تطالب فيه المغرب بتعويضات تبلغ 400 مليون دولار تدين بها لمصفاة سامير المتوقفة عن الاشتغال.

وتسعى المجموعة، التي سبق أن تعاملت مع "سامير" قبل إفلاسها، إلى بدء مسطرة تحكيم دولي ضد المغرب بعدما وجهت إلى السلطات الحكومية في السابق إنذاراً أعلنت فيه نيتها التوجه إلى مركز التحكيم المتواجد في واشنطن.

وتعتبر مجموعة "كارلايل" إحدى المجموعات الاستثمارية الكبرى في العالم، وتملك مصاف مع أكبر شركة للبترول في العالم "فيتول" في كل من سويسرا وألمانيا، وتدير استثمارات عالمية بقيمة 180 مليار دولار في مختلف القطاعات.

وقبل لجوئها إلى التحكيم الدولي، كانت المجموعة تسعى، إلى جانب شركة السمسرة السويسرية العملاقة "جلينكور"، إلى شراء مصفاة سامير على أمل استرداد قروض بقيمة 600 مليون دولار قدمتها هي و"جلينكور" للمصفاة قبل إفلاسها.

وتعيب المجموعة الأميركية على الحكومة المغربية الإضرار باستثماراتها في المملكة بشكل مباشر عقب الإجراءات التي اتخذتها بعد إفلاس شركة سامير، وهو ما اعتبرته انتهاكاً لشروط اتفاقية التجارة الحرة التي أبرمت عام 2004 مع أميركا.

وتقول "كارلايل" إن الحكومة المغربية بإجراءاتها المتخذة ضد سامير "قد استولت على النفط الخام والمنتجات البترولية المكررة التي تعود إلى ملكيتها"، والتي كانت مخزنة في المحمدية حيث توجد المصفاة، ويقدر عددها بسبعة ملايين برميل.

وقبل توقفها، يعتقد أن سامير لجأت إلى مصادرة جزء من هذه البضاعة رغم أن اتفاقها مع المجموعة الأميركية كان يخص فقط التخزين في مستودعاتها، ووضعت إثر ذلك "كارلايل" شكاية لدى المحكمة التجارية بالدار البيضاء لاستلام الباقي لكن تم رفض طلها.

وبعد توقف مصفاة "سامير" عن الاشتغال منذ غشت 2015 بسبب تراكم ديونها لدى الجمارك والبنوك المغربية ودخولها مسطرة التصفية القضائية، تواجه الحكومة المغربية اليوم شكايتين دولتين؛ الأولى وضعها الحسين العامودي، مدير مجموعة "كورال" السويدية المالكة السابقة للمصفاة، والثانية للمجموعة الأميركية "كارلايل".

وبعد سنتين من التوقف، لم تنجح المحكمة التجارية في الدار البيضاء في مسطرة تفويت المصفاة، رغم تقدم عدد كبير من الشركات الأجنبية الكبيرة بطلبات اهتمام لاقتناء الشركة؛ الأمر أثار تخوف العمال من تدهور وضعية الآليات غير المشغلة مع مرور الوقت.

ويقدر عُمال شركة سامير، التي خوصصتها الدولة سنة 1997، بحوالي 800 عامل، وتطالب نقابتهم بضرورة تدخل الحكومة المغربية لشراء المصفاة وإنقاذها من الإفلاس والحفاظ على المئات من فرص العمل.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (47)

1 - جواد الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:12
انتظروا ارتفاعا جديدا في أثمنة طل شيء... أخطلء الغير يدفع ثمنها الشعب
2 - الحقيقة الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:20
إلى أين أنت داهب يا مغربي العزيز العشوائية في جميع المجالات بداية النهاية بلا شك
3 - soussi الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:24
ميهمش سي بنكيران غدي يخلصهم من ماله لخاص
4 - معلق حر الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:30
قطاع المحروقات هو قطاع استراتيجي ويمس كل فئات المجتمع وبالتالي يتعين على الدولة التدخل إما بالإشراف المباشر على وحدات سامير لاستيراد النفط الخام وتكرير وتوزيع المحروقات، أو فرض رقابة صارمة في حالة تفويت الشركة للقطاع الخاص، وذلك ضمانا للتزويد بهذه المادة الحيوية في ظروف جيدة وبأثمنة تنافسية بالمقارنة مع استيراد المحروقات المكررة
5 - Ayman الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:31
شركة سامير كانت تشتغل في ظروف جيدة وكانت سبب في انخفاض سعر المحروقات في المغرب ولكن شركات المحروكات في المغرب المعروفة للعموم كان لها دور في افلاس هذه الشركة لكي تزيد ارباح الشركات
6 - Moulahidو الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:31
أود أن أعرف أين كنتم قبل السقوط في هذه المشاكل الم يكن لديكم جهاز مراقبة يوميا خاصة في المشاريع الحساسة والتي تعتبر رافدا أساسيا لاقتصاد البلاد فكما تهاونتم في البداية اخشى ان تسقطوا في نفس الاخطاء ستضيع منكم المصفاة إن لم تكن ضاعت سيضيع العمال إن لم يكن قد ضاعوا ستؤدون غرامات إلى الاجانب وسينطبق عليكم المثل الشعبي .المشطر يتعشى ليلتين.
7 - الفقير الجايع الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:34
ساهلة جيوب الفقراء. كما جرت العادة. خونوا الصناديق المغربية بعد النجاح ولاوا تيفكروا فالميداليات دولوية عالمية
8 - خالد نجاح الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:34
بعد قراءتي لهذا المقال استحضرت ادائي لفاتورتي الماء والكهرباء لشهر غشت 2018 واللتان وصل مبلغهما الى 1500درهم فعرفت انني اادي ثمن ما استهلكه غيري من المسؤولين و الان اتخوف اذا ما حكمت المحكمة لصالح اصحاب الحق الذين اشيرلهم في هذا القال ان اادي من اجري الذي لم يبقى منه الا الفتات تحت حجة الواجب الوطني نسال الله السلامة
9 - LGD1951 الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:35
اشحال ما تقاقي و هي كتزيد في البيض . واش كاين شي حكومة مكلفة بهاد المشكل ولا كلشي ناعس . لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.
10 - tatik الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:38
هههههههه صياد النعام ابقى بدور حتى جابها فيراسوا و اراك دابا المعقول و شوف واش غدين اتخلصو 400 مليون دوﻻر مع الفوائد ربما يحددها السبد أترامب حسب مزاجه وانتم مذلولبن ومقنعي رؤوسكم هذنوب العمال ابدات تخرج فيكم السي اخنوش دار لبها باراج باش في اﻵخير ترجع ليه باقل ثمن و دابا اتناقشوا مع الأمريكان.دايرين ابحال دار الضوء خلص و سير اشكي هههههههه
11 - مبارك الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:41
تيگول المثل المغربي
الا طاحت البقرة تايكثرو الجناوا
انتظروا المزيد من الشكايات في قادم الايام حتى تذهب سامير في مهب الريح
12 - الحزين الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:43
دولة فاشلة في كل المجالات ، الهربة لمن إستطاع.
13 - بصمات صهيون التخريبية الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:44
شركة يديرها حاملي الجنسيتين الإسرائيلية و الأمريكية تريد بلبلة البلد و السيطرة على مصفاة لاسمير بشراكة مع عملاء الداخل المعروفين المرشومين الذين رضو بالفتات تماشيا مع حجمهم بعد هاته المؤامرة و التي لن تنجح . إنتهى الكلام
14 - مغربية الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:45
رجل الاعمال الاثيوبي السعودي "العمودي" و المدير العام المغربي للمصفاة سرقوا هاته الاموال و هربوها للخارج امام أعين الحكومة المغربية و لم تحرك ساكنا و "الشعب" سيدفعها للشركة الأمريكية. ارايتم حكومة فاشلة اكثر من هدا؟ اتساءل لما لم تراقب السلطات هده الشركة و تفرض عليها ضرائب كما تفعل مع الموظف البسيط و لا ترحمه ادا لم يؤدي هده الضرائب لما هدا الصمت امام مأساة عمالها ؟
15 - السكرتير الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:46
ما قالته الشركة الامركية المبتزة : وهو ما اعتبرته انتهاكاً لشروط اتفاقية التجارة الحرة التي أبرمت عام 2004 مع أميركا.

اليس رئيسكم ترامب ينتهك صباحا ومساءً شروط اتفاقية التجارة الحرة الدولية ويفرض ضرائب خيالية على الدول والشركات التي لا تروق لمزاجه . الامريكان حقاً لا يستحون . ولمذا لا يقاضون العمودي الذي تسبب في افلاس لسامير بسرقته وسوء تدبيره .
16 - بوزيد الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:50
كما تدين تدان . يتعاملون مع المغرب في القضاء كما يتعامل معنا القضاء المغربي .القوي يأكل الضعيف
17 - بابا الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:53
هذا شئ لي بغا مول البترول. دابا ....!
18 - Hamido الاثنين 03 شتنبر 2018 - 14:58
من تسبب في هده المهزلة يجب أن يحاسب لأنه هناك من له مصلحة في توقف لاسمير عن الإنتاج.العامودي اشترى المصفاة على أساس أنها المزود الرئيسي للسوق الداخلية.ولما بدأ في الاشتغال بدأت الحيتان الكبيرة تقتني البترول من الخارج رديء في جودته ورخيص الثمن مما افقد لاسمير تنافسيتها وسبب لها الخسائر.ومعروف من له مصلحة في دالك.هدا ما يراج والله اعلم.
19 - lotfi الاثنين 03 شتنبر 2018 - 15:02
المغرب دخل خانة الدول المفلسة على جميع الأصعدة بفعل فاعل وقريبا وليس بعيدا سيتم الحجز على المغرب من طرف الدول الكبرى والبنوك الدولية
20 - مندهش الاثنين 03 شتنبر 2018 - 15:05
من قال ان العمودي ومديره هربوا بالمال ومن قال ان العمودي هو سبب خسارة الشركة....... السبب بسيط جدا لان الاباطرة المغاربة هم سبب الخسارة حيث كانو يستوردون المواد البترولية المكررة ويبيعونها في المغرب وتوقفت محطات الوقود من الشراء من الشركة وبذلك تراكمت عليها الديون ، ابحث عن الفساد لتفسير اي ظاهرة في المغرب
21 - مومو الاثنين 03 شتنبر 2018 - 15:06
عندما قامت الدولة بخوصصت الشركة لمادا لم تصفي دويونها بعد عملية البيع الجواب كانت تنتضر الحكومة القادمة لتقوم بدلك إو تركه للمحاكم الدولية
22 - حسن الاثنين 03 شتنبر 2018 - 15:14
كل هذا ناتج عن عدم المسؤولية والمراقبة المستمرة وتفضيل المصلحة الشخصية على العامة الامور ستسير الى الاسوء ان لم نغير احوالنا.
23 - Comanav الاثنين 03 شتنبر 2018 - 15:22
نفس الفيلم لداروه لكوماناف .....الله ياخد الحق
24 - oujdi الاثنين 03 شتنبر 2018 - 15:28
a tout ceux qui critiquent la politique et la Samir esque vous étiez avec eux vous avez assisté aux réunions aux tables rondes je pense que c'est assé
25 - عابر سبيل الاثنين 03 شتنبر 2018 - 15:29
اقتبس من المقال مايلي:
وتملك مصاف مع أكبر شركة للبترول في العالم "فيتول" في كل من سويسرا وألمانيا، وتدير استثمارات عالمية بقيمة 180 مليار دولار في مختلف القطاعات.
اقول معناه الدخل العام لدولتين كالمغرب والجزاءىر مجموعين وياتي البعض ويقول الامبريالية المتوحشة توجد فقط في عقول وخيال وتوهم من يريد تعليق شماعة اخفاقاته عبثا على اناس ابرياء استفيقوا فالمؤامرات تحبك صوبكم ذات اليمين وذات اليسار وانتم نيام. وحينما تقع الفريسة في خيط العنكبوث خلص او لاترعف بعصى حلف الناتو منطق مدوخ من المداويخ يؤمن بالمؤامرة الامبريالية على الدول المستضعفة.
26 - الفقير الاثنين 03 شتنبر 2018 - 15:39
المسؤولين عن البلاد في سباتهم الطويل ترى متى يستيقظ هذا الضمير ان وجد الى متى؟؟؟
أهل الكهف قاموا بعد ثلاث مئة سنين وتسعا فما بال قرون طويلة مرت على ضمير لا يقرضه نور الشمس ولا يتقلب لا ذات اليمين ولا ذات الشمال ينام في ظلمات بعضها فوق بعض الى يوم يحشرون
27 - ناصر الاثنين 03 شتنبر 2018 - 15:44
كل المؤشرات تدل على أن المغرب بلد منهار إقتصاديا بسبب الديون التي تخنقه حيث أنها وصلت إلى أكثر من 90٪ من الناتج المحلي الإجمالي للبلد و نصف هذه الديون خارجية تقدر بحوالي 40 مليار دولار. المغرب كان يعيش بدعم من بلدان الخليج، فرنسا و أمريكا حيث كانو يمنحونه هبات و قروض يغطي بها جزء من ضعف الميزانية السنوية و لكن اليوم بعد تخلي أمريكا عن المغرب و نقص المداخيل لدول الخليج بعد إنهيار أسعار النفط لم يبقى للمغرب إلا فرنسا و لكن هذه الأخيرة تبحث فقط عن مصالحها و هي أيضا تعاني من أزمة إقتصادية حاليا و المجتمع المدني بدأ يضغط على حكومته بعد تدهور حالته المعيشية. المغرب أصبح اليوم رهينة للدول التي تقرضه المال و بذالك فهو فاقد لسيادته و يكفي أن تطالبه تلك الدول بتسديد ديونه حتى يركع لها و ينفذ أوامرها و يتنازل لها عن أمور سيادية و حتى الميزانية التجارية للسداسي الأول لهذه السنة سجلت عجز يقدر بي 11 مليار دولار.
28 - بحار الاثنين 03 شتنبر 2018 - 15:49
متل ماوقع لشركة الصيد في أعالي البحار مارونا اشترى جزء منها المدير والجزء الاخر المسؤول التقني والسماسرة السمك.
29 - الوجدي الاثنين 03 شتنبر 2018 - 15:54
العشوائية في كل المجالات، أرادوا الاستيلاء على لسمير بطريقتهم الخاصة ، افريقيا للغاز !
لكن الشركات التي افلست بسبب تهور اباطرة الغاز و البترول في المغرب ، ستجر الدولة الى المحاكم , 400
مليون دولار ستدفع من جيوب المغاربة ، الضرايب ثم الضرائب ، مثل الضرائب على الصحافة الالكترونية و على الاراضي الغير مبنية و الضرايب على و على ....
الشعب يدفع تهور للأباطرة
30 - عبدالله الاثنين 03 شتنبر 2018 - 15:59
هذا سامير قنبلة موقوتة بنسبة المغرب كول مرة يتلع وحد كيقول كنتسال حت إلي بعها المغرب إلى أي مستثمر لا يجني منها ما يعطي
31 - خالد الاثنين 03 شتنبر 2018 - 16:00
بمعنى مبلغ اتفاقية الصيد البحري لسنة ونصف لاداء هذه المديونية . جميل جدا
32 - عزوز الاثنين 03 شتنبر 2018 - 16:03
400 مليون دولار واو ما جامكاها غير الفم ما يكفي لبناء 4 مراكز استشفاءية جامعية تخصصية في 4 مدنسعة كل واحد منها 800 سرير او علاش نخلصوها حيت عندنا شي عباقرة يدبرون جيدا الملف للاسف او شوف عوتاني شكون لي بيجي اطلب التعويض تاني
وا بنادم ودير تفويت الشركة لمالك جديد او هنيونا.
33 - فلان الاثنين 03 شتنبر 2018 - 16:18
قيل:يديك ويدي ويد القابلة يخرج المولود أعوج.....هكذا أصبحت الأمور ولا من ياخد المسؤولية بجد ولا من يهمه مصلحة الوطن...لغياب الرقابة والمحاسبة...اين كانت وزارة المعادن والتجارة والاقتصاد وأين التسيير ....معامل ومصانع خصخصت بل ضاعت ومعها العمال ولا من رقيب ولا حسيب.... ملايين تهدر ونؤديها من جيوبنا.....لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم......متى تعلن القطيعة مع الارتجال الحكومي السياسي ومتى يتم التعامل بالعقل والشفافية مع أمور البلاد والعباد.....
34 - مواطن2 الاثنين 03 شتنبر 2018 - 16:27
امام كارثة = سامير = اتساءل هل يقرأ الذين تسببوا فيها ما كتب ويكتب عنها من مقالات كلها تتحدث عن الماساة التي وصلت اليها ووصل اليها عمالها...هل من كان سببا في بيعها يستطيع النوم لما يقرا ما ينشر ...ولو انه لم يحاسب على قراره...سامير كانت في يوم من الايام مفخرة للبلاد...وكذلك الشان بالنسبة لكوطيف في مدينة فاس...انهما كانتا رمزا لصناعة مغربية بايادي مغربية...اسهمتا في اعالة آلاف العمال والتقنيين .الله وحده سيحاسب من كان سببا في كل ما جرى للشركتين...فهو علام الغيوب.
35 - طارق الرحالي الاثنين 03 شتنبر 2018 - 16:32
الى اين ياوطني...حسبي الله ونعم الوكيل في الاشتراكيين __اللي جاو وخربو البلاد ومشاو مشية بلا رجعة__ فهل يعقل ان يتم بيع المصفاة الوحيدة في البلاد للقطاع الخاص الاجنبي علما ان هذا قطاع حيوي استراتيجي مثله مثل قطاع الماء والكهرباء...وامغرباه
36 - Abdoul الاثنين 03 شتنبر 2018 - 16:35
Voilà encore un contentieux perdu d'avance par notre pays en raison de la faiblesse de notre gvt en matière de suivi des contentieux internationaux et d'arbitrage. Donc les gens se beurrent bien sûr ce genre de dossier et c'est finalement le pays et le trésor marocain qui paye les pots cassés. Et les vrais fautifs ne seront jamais recherches en responsabilité. Nous souhaitons que la presse sérieuse et la société civile suivent ce dossier jusqu'à sa conclusion.
37 - احنا غاديين فين الاثنين 03 شتنبر 2018 - 16:53
هذه نتائج الخوصصة الغير معقلنة التي ما تزيد الدولة الا رهقا
38 - مواطن الاثنين 03 شتنبر 2018 - 17:02
يجب على اللوبيات المستفيدة من تحرير سعر البترول ان تودي هده الفاتورة الصعبة لوبيات داهية بالمغرب الى الافلاس لا محال منه
39 - الهاشمي الاثنين 03 شتنبر 2018 - 17:03
شركة أمريكية عالمية، يا حكومة المغرب ستدفعون 400 مليون دولار رغم أنفكم وأنتم صاغرون هذه أمريكا في عهد ترامب، الحكرة والقرارات الرعناء فقط على المغاربة.
40 - simo الاثنين 03 شتنبر 2018 - 17:23
اعتقد ان جميع الحكومات التي مرت في مغرب هي السبب الرئيسي في ما نحن عليه الان و عدم وجود منهج رجل مناسب في مكان مناسب هو سبب الازمة و سياسة داخلية لدولة مفتقرة للخبرة و حينكة و رأساء الحزاب و نخبة السياسية بالمغرب محتكرة للعمل سياسي و رأساء الاموال محتكرين للعمل الاقتصادي ،بنسبة للحكومات التي تخوصص الشركات الكبرى في مغرب مثل (لوديب و بمسمها حالي مرسا مروك) و لسمير و قطاع ماءو كهرباء في مدن الكبرى وكثير من شركات التي تم خوصصتها للقبل شركات فرنسية لماذا حكومة تتهرب من مسؤلياتها تجاه قطاعات التي تعطي للدولة مليارات دارهم من مداخيل التي يستفيد منها قتصاد مغربي وشعب بشكل مباشر لماذا دولة لا تتكلف بقطاع ماء في مغرب او تعطي تزكية فقط لشركات مغربية بدلا من شركات اجنبية،هناك خلل اكيد في عمل سياسي وسيسيوقتصدي هناك خلل في فكر سياسي و خلل في منضومة كاكل (سياسة هي عمل منحجي مبني على فكر و ابداع في توقع افكار تستطيع من خلليها نهوض بالبلد وهذا لا ينطبق على حكومة مغربية من أ الى ي
41 - مواطن الاثنين 03 شتنبر 2018 - 17:57
أليست أمريكا حليفة للمغرب ؟ أهكذا تعامل أمريكا حلفائها؟! لماذا لا تحترم أمريكا المغرب مع أنه يتبع سياستها و يطبق أوامرها و يتودد إليها. هل محاولة المغرب إرضاء أمريكا هي سبب إحتقارها له؟! لماذا لا تحتقر روسيا و الصين حليفتهم الجزائر بينما فرنسا و أمريكا يحتقرون المغرب دائما رغم وفائه لهم؟!
42 - عاطل عن الكلام الاثنين 03 شتنبر 2018 - 18:02
لاسمير نودج واضح عن الفشل الحكومي في تدبير شؤون هده البلاد.
43 - Amine الاثنين 03 شتنبر 2018 - 21:53
ما اعجبها من بلاد تمتلك مصفاة على أرضها، و تصر على عدم الإسراع بإعادة تشغيلها مما يجعلها عرضة للخراب، لتواصل شراء النفط المكرر من الخارج و تثقل كاهل المواطن بتكاليف ذلك.
44 - مغربي الاثنين 03 شتنبر 2018 - 22:50
هذا هو العبث ديال الدولة دولة السيبة والقرابة والمقربين
فاللاخير الشعب لي خلصها من جيبو
45 - Karim الاثنين 03 شتنبر 2018 - 23:14
حاربوا البنزين والمازوت ديال بوتفليقة حاربوا التهريب دفعوا لاسامير للافلاس.......أعيش أ المسكين
46 - Bruxellois الاثنين 03 شتنبر 2018 - 23:59
اريد ان اعرف ما دور البرلمان في بلادنا ؟
أصبحوا ينتجون المواد و القوانين اكثر من الدول المتقدمة و لا واحد من هذه القوانين تحترم !

أهل سمعتم نواب الأمة يطرحون مشكل لاسمير في البرلمان ؟
و لا احد منهم ،
47 - Must الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 03:26
Les vrais coupables de la faillite de la société Samir sont ses propres employés et particulièrement le staff dirigeant. Le directeur général placé par le patron al3amoudi à failli à ses responsabilités en laissant ses subordonnes conclure des marchés fictifs, voler les produits avec la complicité des agents corrompus. Beaucoup de sociétés ont fait fortune à travers ces malfaiteurs qui ne se sont jamais demandés que voler une société où on gagne son pain, c'est comme se tirer une balle dans ses pieds. Après la faillite, ils se sont réveillés avec leur syndicat pourri pour demander la remise en service de cette société. Lorsqu'on a une population et un syndicat de voleurs, on devra s'attendre à cette déconfiture.
المجموع: 47 | عرض: 1 - 47

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.