24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/03/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0007:2613:3917:0319:4420:59
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. أستاذ يُرسّبُ جميع "طلبة الماستر" بـ"كلية أكدال" (5.00)

  2. مسيحيون مغاربة يوجهون رسالة مفتوحة إلى البابا (5.00)

  3. فيدرالية الجلد: الحذاء المغربي يتفوق على الصيني (5.00)

  4. عدد رؤوس سلالة الصردي يرتفع إلى 2.5 ملايين (5.00)

  5. مولودية وجدة تراهن على الجمهور والتنافس القاري (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | البنك الأوروبي يُفرد 80 مليون يورو لتطوير "أوطوروت المغرب"

البنك الأوروبي يُفرد 80 مليون يورو لتطوير "أوطوروت المغرب"

البنك الأوروبي يُفرد 80 مليون يورو لتطوير "أوطوروت المغرب"

وقّع بنك الاستثمار الأوروبي (EIB) والشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب (ADM)، اليوم الإثنين، على اتفاقية بقيمة 80 مليون يورو لتمويل مشاريع تتعلَّقُ بتطوير البنيات التحتية للطرق السيارة في محور الدار البيضاء الكبرى.

ويتعلّقُ الأمر بتثليث الطريق السيار الدار البيضاء-برشيد على طول 25,8 كلم، وإنجاز طريق سيار مداري للدار البيضاء على مسافة 31,7 كلم، لتخفيف ازدحام حركة المرور وتحسين ظروف النقل وتعزيز السلامة على الطرق.

ومنذ سنة 2007، استثمرَ بنك الاستثمار الأوروبي ما يقْرُب من 5 مليارات يورو في مشاريع جديدة بقطاعات رئيسية في الاقتصاد المغربي، مثل النقل الحضري والطاقة ومياه الصرف الصحي والقطاع الخاص، وهو ما يجعلُ المغرب ثاني أكبر مستفيد من التمويل المقدم من هذا البنك من دول جنوب أوروبا المجاورة بـ 25٪ من إجمالي استثماراته في المنطقة.

وفي هذا الصدد، قالت إيما نافارو، نائبة رئيس بنك الاستثمار الأوروبي: "نحن سعداء، كبنك الاتحاد الأوروبي، بالاستمرار في دعم تنافسية المغرب التي نحتفل بها بمناسبة مرور أربعين عاما من تعاوننا، من خلال تحْسين وتطوير مشاريع التنمية، وبالتالي تخفيف تكاليف النقل وزيادة السلامة المرورية"، مضيفة أنَّ "هذا القرض يتماشى مع رغبة أوروبا في دعم وتطوير البنية التحتية المغربية، وسيساعد ذلك بشكل مباشر في تيسير الحركة في مدينة كبيرة مثل الدار البيضاء".

من جهته، قال أنور بنعزوز، المدير العام للشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب: "إننا فخورون بمساهمة البنك الأوروبي للاستثمار في تمويل مشروع تثليث الطريق السيار الدار البيضاء-برشيد". وأضافَ أنَّ "مشاركة بنك الاستثمار الأوروبي في هذا المشروع الواعد بقيادة الشركة الوطنية للطرق السيارة، سيساعد في دعم وتطوير مدينة الدار البيضاء، وتحسين تدفق حركة المرور وتعزيز سلامة المستخدمين".

ويأتي تمويل بنك الاستثمار الأوروبي في إطار التفويض الخارجي للاتحاد الأوروبي، الذي يتمثل أحد أهدافه في تمويل الاستثمارات في مشاريع البنية التحتية الرئيسية. وتعد اتفاقية التمويل هاته العاشرة من نوعها الموقعة بين البنك الأوروبي للاستثمار والشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب.

وأبرز البنك الأوروبي في بلاغ له أن المغرب يعد ثاني أكبر مستفيد من التمويلات التي يقدمها من بين الدول المجاورة للاتحاد الأوروبي، حيث استفاد بنسبة 25 في المائة من الاستثمارات الإجمالية لهذه المؤسسة المالية الأوروبية بمنطقة جنوب البحر الأبيض المتوسط.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (29)

1 - مغربي الثلاثاء 12 مارس 2019 - 01:15
الطريق السيار الرباط البيضاء تجاوز مرحلة التشبع يجب بناء طريق سيار جديد بتمديد الطريق المداري لتامسنا نحو محور النواصر برشيد لتخفيف الضغط. با لي ما عندوش الغرض ب كازا يعني غادي ل الجديدة او مراكش ... ما كاين لاش يمشي من السيار الحالي. لا ادري ماذا ينتظرون!!
2 - Chrif الثلاثاء 12 مارس 2019 - 01:19
ادخروا الأرباح الخيالية و أصلحوا الطريق بالقروض، من لحيتو لقم ليه.
3 - يوسف الثلاثاء 12 مارس 2019 - 01:28
كون غير رسلو معاهم حتى شركاتهم يخدمو هاد الطرقان .. نضمنو على الاقل انها ماتكونش مغشوشة .. والله المعين !!
4 - الغموض الثلاثاء 12 مارس 2019 - 01:31
بشحال غادي تقام على المغاربة هاذ القضية عاود ثاني ؟

المعروف على EIB من خلال الإنتقادات الموجهة لها من طرف بعض المنظمات غير الحكومية أنها تتعامل مع البلدان خارج الإتحاد الأروبي بـ"معايير" مختلفة و غير شفافة ... !

الحكمة الشعبية المغربية تقول :" غي العقرب اللي كتعطي فابور" !
5 - افران الاطلس المتوسط الثلاثاء 12 مارس 2019 - 01:36
يخطط البنك الأوروبي لبناء 80 مليون يورو لتطوير "طريق السريع المغرب" لنا الامل أن تسير جميع هذه الأموال بالفعل في تنفيذ طرق السريعة في بلدنا . في الأصل ، كان يمكن لنا أن نضع من البداية الكل في أيدي رواد أعمال أجانب متخصصين في هذا المجال لانشاء الطرق السريعة لأن بلدنا لا يملك حقًا الدراية الجيدة في هذا المجال
La Banque européenne prévoit 80 millions d'euros pour le développement "d’autoroute du Maroc" espérons que tout ces fonds vont vraiment Pour cette réalisation autoroutières .car, a l'origine on aurait pu tout mettre entre les mains d’entrepreneurs étrangère spécialisé dans ce domaine de construction d 'autoroutes. car, les nôtres n'ont pas vraiment le bon savoirs faire en la matière c'est la vérité comparent notre autoroute avec celle des pays puissant il y'a une grande différence
6 - Anouar Bendiba الثلاثاء 12 مارس 2019 - 01:42
المال ليس في أيادي أمينة من 2007 وأوروبا تعطي تمويلات والخليج تعطي هبات ولكن في أرض الواقع مشفنا والو أوطوروت الدار البيضاء لهلا يواريك مصيبة كحلة زحمة لا رحمة والطوبيسات لا علاقة ازدحام و الأوساخ والكالة في الأرض وهادشي كامل الدولة تتحمل مسؤولية كلشي أمام الله أنا شخصيا مغاديش نسامح يوم القيامة اللي كان سبب في حياتي اللي كتب عليا الله نكون مغربي واللي جدودي ساهموا في المسيرة الخضراء واللي عندي ديبلوم ميكانيك جينيرال وخدمة في شركة صوماكا 3 سنوات بعقود الوساطة وبدون ترسيم في العمل و 2100 درهم الشهر وعمري الأن 32 سنة ولولا مكالي في دار جدتي لو كنتوا من أطفال الشوارع ، ولات حياتنا عبارة عن قهوة تشربها كل يوم تنسي بها مرارة الحياة في المغرب وحتى لو لم أكن سبب في وضعيتي في المغرب وانا لا أطلب المساعدة من أحد ،كل ما أريده أن يعيش المغاربة في سلام وأن لا تنهب ثرواتنا وأن يعطى لكل ذي حق حقه وأن أرى المغاربة سعداء في وجوههم والكلمة الأخيرة إذا ضاع حقي في الحياة المؤقتة فلن يضيع في الحياة الأبدية ، كل ما في الأمر أنكم تفعلون ما تشاؤون بنا ويوم القيامة سنفعل ما نشاء بكم.
مغربي حر مر من هنا
7 - صاحب دراجة الثلاثاء 12 مارس 2019 - 01:43
التليث يجب أن يكون من المحمدية -سطات. مع زيادة في سرعة إلى 130km/h. و لا تنسو تليث المدارات. وكونوا حريصين من الغشاشين. من مسؤول عن تأكل و تقاطر الحديد و الإسمنت من قنطرة بوسكورة المدينة الخضراء قرب محطة الإستراحة.
8 - متعجب الثلاثاء 12 مارس 2019 - 01:45
أين هي الأرباح التي جنيتموها طيلة الأعوام الفارطة!! لكي تلجؤا للقروض ؟؟
9 - المغربي لعروبي الحر الثلاثاء 12 مارس 2019 - 01:53
القروض ثم القروض و لا شيء غير القروض و اين تمشي القروض؟ لا نعرف و كل ما نعرف ان لا شيء يسير على ما ينبغي و الحالة هي هي و القروض هي هي اي لا احد يحاسب...القروض تعةد من حيث اتت...
10 - عابر سبيل الثلاثاء 12 مارس 2019 - 02:19
يجب تامين الطرق السريعة في بلادنا عبر تفعيل الاعدام في حق كل:
من تسول له نفسه رشق السيارات بالحجارة في الطرق السريعة مما يتسبب في موت العديد وما تسبب في تكسير الفك للعديد ومن انتهى به الامر بعاهة مستديمة وذنبه انه مر بسيارته من الطرق السريعة بالبلاد خاصة مابين الرباط المحمدية الدار البيضاء الرشق يتم من القناطر او من الجوانب والهذف ان يسرقو كل من يتوقف .....
وهناك من يمثلون ثمثيلية حيث يمر صاحب السيارة بالطرق السريعة ويرى ان هناك شخص ممدود على الارض بجانب الموتور ديالوا وكانه وقع له اغماء ويعتقذ الضحية صاحب النية الحسنة بان الامر يستدعي التوقف فالممدود على الارض ربما بحاجة لمساعدة اولية وبمجرد ان يوقف السيارة ويتوجه في اتجاه الممدود على الارض حتى يخرج المجرمون من كل حذب وصوب لكي يسرقوه ويشبعوه ضربا.
اليس هؤلاء يستحقون الاعدام اذا ما ثم القبض عليهم.؟
كم من حادثة موت وعاهات مستديمة تسببوا فيها لاناس ابرياء لاذنب لهم الا المرور عبر الطريق السيار بالمغرب.
11 - الكرموسي الثلاثاء 12 مارس 2019 - 02:48
هاد البنك الدواي غادي يبقى يحلب فينا بحال البقرة واش مابقاش عندنا في هاد البلاد العزيزة ليخدم بالنزاهة الشركات المغربية غير كتدير يديها في شي مشروع ماتدوز سنة كاملة حت كتسمع الكوارت الكحاة الله يهدي ما خلق هاد الجشع ليعندنا في البلاد الله يستر مابقيناش كنسمعوه بمرة في شي دولة ماعدا في معربنا الحبيب حنا كنموتو على بلادنا او كتجينا الغيرة عليها بزاف ملي ولينا كنسمعو دول إفريقيا كانت فيها المجاعة و هي حاليا في تقدم مستمر و خير متال رواندا و زيد و زيد بينما مؤشر التنمية في بلادنا العزيزة في تراجع مستمر ناهيك عن ارتفاع البطالة و الفقر بشكل متزايد كانت بالأمس في المغرب الطبقة الفقيرة و المتوسطة و الغنية اليوم أصبحت الطبقة الفاحشة التراء و الطبقة الغنية و طبقة تعيش في فقر مدقع الله يهدي ما خلق على بلادنا الحبيبة عاش صاحب الجلالة الله الوطن الملك
12 - med الثلاثاء 12 مارس 2019 - 04:00
السليت والفرار من الأداء أصبحت رياضة وطنية
13 - Mohamed Bellahsen الثلاثاء 12 مارس 2019 - 04:21
Excellente information, il me semble qu'il s'agit des premières retombées positifs du partenariat stratégique concrétisé le 24 sept. 2018 à El Hoceima entre ADM et VINCI en marge des travaux du 10ème congrès national de la route organisé sous les auspices de l’AMPCR ... Félicitation donc et bonne continuation !. En ce qui concerne les travaux de la 3ème voie l'autoroute reliant Berrechid à Casablanca (l’ex. RS 114) je suis réellement heureux d’apprendre que les experts de la Banque Européenne d’Investissement ( EIB) ont pu quantifier la rentabilité de ce projet mis en exploitation le 24 novembre 2001 et dont les travaux de mise sous péage ont été financés en 1998/2001 par les japonais via l'OECF et par les koweïtiens via le Fond Koweïtien pour le Développement Economique Arabe FKDEA
Pour les lecteurs de Hespress : VINCI est un opérateur mondial spécialisé en la construction des infrastructures et pionnier en matière de concession. Il emploi 195.000 employés et présent dans 117 pays
14 - محمد بلحسن الثلاثاء 12 مارس 2019 - 06:36
تصريح السيدة إيما نافارو نائبة رئيس بنك الاستثمار الأوروبي و في تعليقها ورد رقم 40 (مقتطف من نص التصريح: "نحن سعداء، كبنك الاتحاد الأوروبي، بالاستمرار في دعم تنافسية المغرب التي نحتفل بها بمناسبة مرور أربعين عاما من تعاوننا، من خلال تحْسين وتطوير مشاريع التنمية") ذكرني بالذكرى الثلاتين اي برقم 30 ! 30 سنة, منذ 1989, ستنتهي في يوليو القادم ذلك الشهر الذي تميز بخلق الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب في إطار التدبير المفوض لمدة 30 سنة ... 300 يوم تفصلنا على ذلك الموعد الهام للتقييم الماضي بسرعة و للتفكير في الحاضر و المستقبل طول الوقت .... أتذكر جيدا أنني, أنا شخصيا, بعد 10 سنوات قضيتها في التكوين و في الحياة المهنية (1979/1985) حضيت بثقة المسؤولين و وضعت الحجر الأساس لبناء أول محطات الأداء على الطريق السيار الرابط بين الدار البيضاء و سطات معلنا بزوغ ثقافة جديدة ثـــــقــــــافـــــة الأداء على الطرقات مقابل مزيد من السلامة الطرقية و كثير من الراحة على قارعات الطرق و كـــــثـــــيـــــر من الشفافية في تدبير الصفقات العمومية و مزيد من فرص اكتساب كنز من الخبرات المهنية للعاملين بصفوف ADM
15 - Mohamed Bellahsen الثلاثاء 12 مارس 2019 - 08:26
ô quelle excellente coïncidence de lire l'article à moins de 48 heures de l'heureux événement historique attendu depuis belle lurette, depuis le début des années quatre vingt, la mise en oeuvre de la Loi 31-13 publiée dans le Bulletin Officiel édition 6655 relative au DROIT D’ACCÈS A L'INFORMATION ... il s'agit d'un important acquis apporté le 01 juil. 2011 par l'article 27 de la Constitution approuvée par Référendum
Quelle géniale coïncidence d'apprendre que la Banque Européenne d’Investissement a décidé de mettre la main dans la poche des contribuables européens pour aider ma Société ADM de renforcer son réseau autoroutier par 57,5 Kms répartis en 2 sections: Site propre (31,7) et en site existant (25,8) décomposition qui me fait pensé à celle retenue en 1986 pour la construction de l'axe autoroutier Casablanca/Settat en traversant les terres agricoles limitrophes le périmètre urbain de Berrechid
Ne dit-on pas qu'une qu'une coïncidence n'est qu'une explication qui attend son heure
16 - karim الثلاثاء 12 مارس 2019 - 08:32
cet histoire de dire que " l europe donne un aide financier au maroc" je ne le crois pas , car certainement il y aurai quelqies chose a l echange de cet argent non declare qui affecte negativement au maroc
17 - محمد بلحسن الثلاثاء 12 مارس 2019 - 09:21
تصحيح خطأ وقع سهوا (1989 بدل من 1985 وردت في تعليقي (رقم 14)):
أتذكر جيدا أنني, أنا شخصيا, بعد 10 سنوات قضيتها في التكوين و في الحياة المهنية (1979/1989) حضيت بثقة المسؤولين و وضعت الحجر الأساس لبناء أول محطات الأداء على الطريق السيار الرابط بين الدار البيضاء و سطات معلنا بزوغ ثقافة جديدة ثـــــقــــــافـــــة الأداء على الطرقات مقابل مزيد من السلامة الطرقية و كثير من الراحة على قارعات الطرق و كـــــثـــــيـــــر من الشفافية في تدبير الصفقات العمومية و مزيد من فرص اكتساب كنز من الخبرات المهنية للعاملين بصفوف ADM
شكرا هسبريس.
18 - مهدي الثلاثاء 12 مارس 2019 - 09:38
أين تذهب اموالنا أغلى طرق السيار في عالم دخل اليومي بالمليارات أين تذهب
19 - eHumansit الثلاثاء 12 مارس 2019 - 10:22
انعم الله علينا بالدول الغربية فنحمدهم ونشكرهم اجمعين
20 - tiznit الثلاثاء 12 مارس 2019 - 11:45
خليو الفلوس عندكم وصفطوا الشراكة ديل الخارج اصيبوا الطرق وخلصوا ليهم لفلوس مشاو الى واصلين المغرب
21 - Memo oujdi الثلاثاء 12 مارس 2019 - 14:11
Avec votrre diplômeet 3 ans d experience y a beaucoup à faire
22 - Mostafa الثلاثاء 12 مارس 2019 - 17:02
Je pense que c'est bon signe qui atteste de la bonne santè de l'economie nationale car ces organisme ne pretent pas un sou s'il n'ont pas la certitude que le pays beneficiaire d'une ligne de crèdit prèsente des faiblesses d'ordre èconomique ou financieres. Ceci dit cela doit pousser le gouvernement à rationaliser ses dèpenses dans le cadre d'une bonne gouvernance.
23 - Ilias الثلاثاء 12 مارس 2019 - 18:41
Un paye tout entier qui demande un crédit de 80 million d'euros au prés des European pour les auto route, alor qu'i ya des des milliardaire marocaine qu'ils ont des milliard d"'euro dans leur comptes bancaires en Europe bien caché C'est de la rigolade Woulah, un pay come le Maroc qui demande un prêt de 80milion d'euro , on est tomber trop trop bas
24 - طرق الرشيدية ورزازات الثلاثاء 12 مارس 2019 - 21:01
الراشدية ورزازات عبر تيشكا ماعندهومش الحق ولو في طريق عادية؟؟؟ أين العدالة الاجتماعية حشومة على المسؤولين
25 - Mohamed Bellahsen الأربعاء 13 مارس 2019 - 05:56
L'excellent article publié ci-dessus publié hier, lundi 12 mars 2019, à 01:00, m'a laissé perplexe avec un sentiment très spéciale: Le Tout Puissant a voulu que l'entreprise publique ADM (Autoroute Du Maroc) créée en 1989 soit le premier établissement étatique à ouvrir ses portes aux demandeurs de la bonne information sur le financement de ses projets autoroutiers et sur les bonnes pratiques en vigueur dans la gestion des marchés publics et ses ressources humaines !. Je ne peux que dire merci, un grand MERCI à Hespress et à ses journalistes !. Je sens fortement qu'il s'agit d'une simple coïncidence que la mise en oeuvre de la Loi 31-13 publiée dans le Bulletin Officiel édition 6655 à partir du 12 mars 2019 tombe au pic avec l'article suscité publié le même jour à 01:00 ! 60 minutes seulement comme écart !!! Félicitation pour ADM que le Tout Puissant a voulu qu'elle soit l'exemple d'entreprises publiques à communiquer avec le contribuable via la presse électronique ! Merci Hespress
26 - محمد بلحسن الأربعاء 13 مارس 2019 - 06:17
جميل أن ينشر تعليقي الأول تحت رقم 15 و أنا أحتفل بالذكرى 15 على دراسات و بحوث تكتسي طابع المصلحة العامة أقوم بها منذ يوم 09 مارس 2004.
جميل أن يتزامن الخطاب الملكي السامي التاريخي المؤرخ في يوم 09 مارس 2011 بالذكرى 7 للدراسات و البحوث السالفة الذكر.
جميل أن ينشر تعليقي الثاني تحت رقم 19 أنا الذي إنتظرت حق الوصول إلى المعلومة 19 سنة و بالضبط منذ يوم الأربعاء 26 يناير 2000.
لولا هذا الامنبر الاعلامي المتميز هسبريس لما استطعت التعبير على السعادة التي تغمرني منذ البارحة مباشرة بعد قراءة المقال الصحفي الموجود أعلاه.
كنت أعتقد أن الجريدة الرسمية عدد 6655 قد حددت يومنا هذا الأربعاء 13 مارس 2019 للبدء في تطبيق القانون 13-31 المتعلق بحق الوصول إلى المعلومة. ها أنا قد ربحت يــــــوم كاد أن يمر شبيه لـــ 6.985 يوم سبقوه استثمرتها بشواطئ هيئات المجتمع المدني و في البحث عن حلول ابداعية تتوخى أنسنة مناهج تدبير الموارد البشرية و المالية العمومية.
Tout est bien qui fini bien
La vérité jaillira de l'apparente injustice
Une coïncidence n'est qu'une explication qui attend son heure
شكرا هـــســـبــريـس.
27 - علي الأربعاء 13 مارس 2019 - 21:39
السلام عليكم
كنت اشتغلت في الشركات المغربية للإنجاز الطرق
من بينهم GTR.
إذا كان من المفروض أن يكون سمك الطريق 30cm
فإنهم يضعون 12cm أو أقل بكثير .
وإذا جاءت المراقبة يأخذهم لمكان معين يعلمون أن سمك الطريق هناك فيه 30cm .والباقي كل مغشوش .يجب تغيير العقلية المغربية . خاصة أرباب الشركات
28 - عزيز الأربعاء 13 مارس 2019 - 22:00
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
على المسؤولين النظر في بعض المدن والقرى أولا.
لأنهم في أمس الحاجة إلى الطرق المعبدة ، بعد ذلك يتجه إلى طرق السيار .
29 - Walas dz الخميس 14 مارس 2019 - 11:50
اكبر طريق سيار في العالم بثلاث محاور توجد في الجزائر الطريق السيار شرق غرب بطول 1450 كلم مع انفاق مع انفاق وجسور عملاقة هي الأضخم من نوعها في القارة وهو تمويل جزائري دينار ينطح دينار كما انه مجاني بالاضافة الى كل هذا لدينا ثاني اكبر شبكة طرقات في افريقيا بعد جنوب افريقيا
المجموع: 29 | عرض: 1 - 29

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.