24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5708:2613:4416:3018:5420:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. أيهما أفضل .. الشوكولاتة الداكنة أم ذات الحليب كامل الدسم؟ (5.00)

  2. شكيب لعلج .. "رجل المطاحن" يتسلم قيادة نقابة "مقاولات المغرب" (5.00)

  3. هكذا عاش الڭلاوي باشا مراكش أيامه الأخيرة قبل وفاته بالسرطان (5.00)

  4. إلغاء احتفالات العام الصيني بسبب "فيروس كورونا" (5.00)

  5. إدارة ترامب تقيد سفر "السيدات الحوامل" إلى أمريكا (5.00)

قيم هذا المقال

3.67

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | باحث اقتصادي: قرار تسقيف أسعار المحروقات بالمغرب "حملة شعبوية"

باحث اقتصادي: قرار تسقيف أسعار المحروقات بالمغرب "حملة شعبوية"

باحث اقتصادي: قرار تسقيف أسعار المحروقات بالمغرب "حملة شعبوية"

لم يستطع وزير الشؤون العامة والحكامة، لحسن الداودي، رغم كل الوعيد الذي صاحب حملته بخصوص "أسعار المحروقات"، تنزيل قرار "تسقيف الأرباح"، إذ أصبح الملف بيد وزارة الطاقة والمعادن، التي ستشرف على أمور وصفت بـ"التدقيقية"، وهو ما جاء بعد أن أعلن الداودي أن قرار التسقيف لن يتحقق، وجاء فقط كوسيلة للضغط على الشركات إبان المفاوضات معها.

ويعيش الداودي على وقع انتقادات كبيرة يوجهها له النواب البرلمانيون بسبب تراجعه عن التسقيف، فيما يظل الوزير متشبثا بقرب تفعيل مقتضيات القرار، لكن مع تسجيله تخوفا من إمكانية هروب المستثمرين من الأسواق الداخلية، داعيا إلى إعطاء صورة إيجابية عن البلد، ما يطرح تحديات كبرى على مدى إمكانية التطبيق، فالعادة تفرض فتح السوق أمام المنافسة في الأثمان، وليس ضبط حرية السوق بشكل غير قانوني.

وفتح قرار "التسقيف" مواجهة كبيرة بين مجلس المنافسة والوزير لحسن الداودي، فقد اعتبره رئيس المجلس، إدريس الكراوي، غير قانوني؛ وذلك في رده على امتثال بعض المحطات لمسطرة التسقيف والتزامها بهامش الربح الذي حددته الدولة لشركات المحروقات ومحطات الوقود، والمقدر في 70 سنتيما للتر الواحد من الديزل، و60 سنتيما للتر الواحد من البنزين".

وفي هذا الصدد، قال رشيد أوراز، باحث اقتصادي في المعهد المغربي لتحليل السياسات، إن "الحكومة عاجزة عن تفكيك وضعية سوق المحروقات، وبالتالي تلجأ إلى بعض الأساليب الشعبوية لتسويق حل تسقيف الأرباح، لكن التسقيف اقتصاديا مسألة تقنية لن تنجح"، مشيرا إلى أن تفعيل القرار "يعني التراجع عن كل التراكم الذي بناه المغرب على مستوى تحرير الاقتصاد".

وأضاف أوراز، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن "تحرير الاقتصاد الوطني يقتضي ضمان المنافسة داخل السوق، وليس التدخل لتحديد الأسعار"، مشددا على أن "السياسيين يقومون بحملات شعبوية لجمع الأصوات ولا تهمهم قواعد ومؤسسات تحمي الأسواق والمنافسة"، وزاد: "المستهلك المغربي لن يستفيد سوى في حالة وحيدة، هي أن تضمن الحكومة المنافسة وأن تقضي على الكارتيلات والاحتكارات".

وأوضح الأستاذ الجامعي أن "توصيات مجلس المنافسة كلها في صالح المستهلكين المغاربة"، وزاد: "على الحكومة أن تلتزم بما قاله المجلس، لأنه الحل الأسلم لحل المشكلة التي تعانيها سوق المحروقات"، مشددا على وجود شركات في وضيعة تركز كبير، "وبالتالي على الحكومة أن تتدخل لإعادة لاسامير للعمل، أو الاستثمار في شركة جديدة للتكرير".

وأردف أوارز بأن "كل محاولة حكومية للتدخل في الأسعار هي عبث، فمن المستحيل ضبط الأسعار التي اقتني بها الغازوال والنفط من الأسواق الخارجية، كما ليست للحكومة الموارد البشرية لتقوم بمراقبة الأرباح والفواتير"، لافتا إلى أن "القيام بذلك سيعيد المشاكل التي رافقت صندوق المقاصة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (29)

1 - متتبع الجمعة 10 ماي 2019 - 10:09
يقصدون بالمنافسة و تحرير السوق الاتفاق فيما بينهم على النهب و الزيادة في الاسعار، فهم يربحون 3 او 4 دراهم في اللتر الواحد و هي غنيمة ليس من السهل نزعها من افواه ضارية و بطون لا تشبع .
2 - ملاحظ دقيق الجمعة 10 ماي 2019 - 10:12
بعض المسؤولين يتاجرون في مآسي الشعب ولا تهمهم القدرة الشرائية وارتفاع الأسعار، بقدرما تهمهم ضخ منسوب الدعاية الإنتخابية لتنظيماتهم السياسية كوقود احتياط أثناء الإستحقاقات فقط ، وتصريحاتهم لا تعدو أن تكون حركات تسخينية في هذا الإتجاه لا غير
3 - مواطن الجمعة 10 ماي 2019 - 10:18
احسن طريقة لضبط الاسعار في رأئي المتواضع وهو التتبع وااتقييم التشاركي المعمول به بجل الدول المتقدمة ،بمعنى ان ينتقل المواطن من مجرد مستهلك الى مشارك في ضبط شؤونه، ولا ارى وسيلة ضبط افظل من المقاطعة ، الحمد الله بوجود سلاح فعال لا مثيل له(الانترنيت)
4 - عمر الجمعة 10 ماي 2019 - 10:18
هذا الباحث يريد فقط التهكم على حكومة هشة من حقه ولكن من جهة اخرى فأن تسقيف الاثمنة و مراقبة الاسواق واجب على المجلس الحكومي في جميع القطاعات و ليس المحروقات فقط و اي منافسة يتكلم عليها يتنافسون على رفع الاثمنة و كل هذا من اجل السياسة التي انهكت البلد
5 - ابوبكر الجمعة 10 ماي 2019 - 10:18
Ici en Belgique les prix des carburants sont plafonnés. Alors arrêtez de dire que c'est contre la libération du marché et la libre concurrence.
6 - موحا الجمعة 10 ماي 2019 - 10:22
هي تكبات في التشادي. كما يقول المتل ادن المواطن هو من سيدفع التمن. ولكن التغيير لامحالة سيحصل في المغرب لان الناس صابرة وقد ينفد صبرها. ولان المغرب مبني على الغش والاستغلال . وحينها لن ينفع التسقيف ولا قفة رمضان
7 - ابو العدل الجمعة 10 ماي 2019 - 10:23
مسرحيات تلعبها الحكومة مع ارباب محطات الوقود جمهورها الشعب, من قام بتحرير الأسعار؟؟؟ واليوم يقولون بالتسقيف, انما هي مسرحيات تمر تباعا، أين هوملف المقالع...أين هي 17 مليار التي كانوا يتكلمون عنها...عفى الله عما سلف ...حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم يا حكومة المتأسلمين، ياباعة الدين.
8 - جاد الجمعة 10 ماي 2019 - 10:31
حرية المنافسة فقط في اسعار اما احتكار والريع لا تدخل في حرية المنافسة واضح حزب عدالة انه ضعيف في المجال الاقتصادي ووزاءه يجب ان يكتفو بحقاءب التضامن الناطق الرسمي مكلف بمهمة في البرلمان وهذا شيء عادي اغلبية اطر العدالة فقهاء او تعليم
9 - مستهلك الجمعة 10 ماي 2019 - 10:35
أظن بأن هدا البحث مؤدى عنه كما تفعل شركات السجائر و الشركات العالمية التي تنتج بضائع مظرة للصحة و خصوصا المشروبات الغازية
10 - بوجادي عاق الجمعة 10 ماي 2019 - 10:36
دابا فهمتوا أشنو كايدير الداودي المغاربة؟ راه غير حملة انتخابية و كيدغدغ ليكيم المشاعر شويا. راه سوق النفط و تقنياتها صعيبة شويا على البواجدة حيت الي كيتحكموا فيها ما قراوش بالعربية.
11 - بائع الأوهام الجمعة 10 ماي 2019 - 10:38
تسقيف الأسعار هي تقول لواحد بياع وشراي ها حدك فالربح .. وما عندكش الحق تربح كتر من هاد الشي

مع ان الربح خاصو يكون مربوط بالمنافسة وكون سبع وكولني ... ما حدنا كنحتاكمو لنفس القواعد وكيتطبق علينا القانون كاملين .. اللي بغا يربح يهز على كوارعو .. وفي ذلك فليتنافس المتنافسون

هاد قرار التسقيف فلسفة خاوية كيحاول منها روبن هود المغرب يربح الأصوات ديال الناس اللي مازال مقلوب عليهم القفة فالبلاد .. وفنفس الوقت ما يجبدش الصداع مع سيادو اللي حطينه فداك المنصب، لأنهم هوما اللي كيقتلو المنافسة بسياسة الريع والوزيعة ...

بلاصت ما يسقف الأسعار .. يطلق اللعب ويحرر الاستثمار فالمحروقات باش يدخلو فاعلين جداد ..ويحيد القيود ديال العدد الأدنى ديال محطات الوقود .. والمخازن .. ماشي ينصب راسو والي على سوق المحروقات فالبلاد ..

هاد القرار ما هو قرار ديال دولة ليبرالية .. ما هو قرار ديال دولة اشتراكية .. ما هو قرار ديال دولة بلشفية .. ما هو قرار ديال دولة رأسمالية

هدا قرار دولة داودية ..

والله يصبرك يا آدام سميث على البلاء

مبادئ الاقتصاد الحر كتهتك فالمغرب .. هاد الشي اللي عطى الله
12 - عبد السلام اطراشلي الجمعة 10 ماي 2019 - 10:40
سوف كافية لتسيير شؤون البلاد.... السيد الوزير لن يستطيع فعل أي شيء أمام أخطبوط.
13 - مستهلك الجمعة 10 ماي 2019 - 10:43
اذا كانت الامور هكذا
و اهل العلم على حق
فمن يحاسب الوزير الداودي على افتراءاته
وهل السياسة والحكامة للوزير الداودي يستمدهما من
الافتراءات" والتهديدات "ام كان عليه ان يواجه الامر
بشيء من الواقعية
الانتخابات المقبلة هي الفاصل
14 - البيضاوي الجمعة 10 ماي 2019 - 10:47
من المستفيد من الجريمة ؟؟!! المستفيد يشتري كل ما يجد في طريقة الأخضر واليابس" ذباب إلكتروني ، صحفيين ، متخصصين....." هذه الشخصية تمارس الديكتاتوريتها بالمال ، غير الله يحفض !!! مركبة المغرب بائثنين كابتن
15 - morad الجمعة 10 ماي 2019 - 10:51
لماذا لا تمدوننا بالبحث "غير شعبوي" الذي قام به هذا الباحث الذي يبحث في كل شئ.لا حاجة للدولة للتدقيق في حسابات الشركات. ثمن الشراء في السوق الدولية معلوم والتكاليف اللوجستية معلومة تقريبيا. اذا لماذا لا نسقف الارباح. هناك من يحتج بان اقتصاد السوق يفترض تحرير الاسعار، اقول لهم هل الاقتصاد المغربي اقتصاد سوق؟! اين هي معالم اقتصاد السوق المغربي؟ انشروه او ردوه علي.
16 - الداودي الجمعة 10 ماي 2019 - 10:51
واش ملاهينكم بتسقيف المحروقات شحال غادي يتنقص 50/60/70سنتيم هذا هو الجهد مصدعين الدنيا التسقيف اش من تسقيف شوفوا شي حاجة أخرى لتهم الجميع الاغنياء لايهمهم ثمن المحروقات والمزاليط ليس لديهم مايستهلك المحروقات لنفترض ان شخص مايستهلك 50درهم شحال غادي يتنقص ليه او يتزاد عليه درهم اواقل اما المواد الغدائية فهي تستحود على اغلب مدخولك
17 - مغربي الجمعة 10 ماي 2019 - 10:53
ليس المشكل في قطاع المحروقات وحده ولكن باقي القطاعات الأخرى كالخضر الصيد البحري، الرمال وووو
يعني الدولة لا تعرف الا الخصخصة والتحرير وعدم القدرة على التتبع والضبط رغم أم هاته القطاعات بنيت من المال العام وهي قطاعات حيوية منتجة.
يجب على الدولة اما التدخل لايجاد حل وأما استرجاع المؤسسات من الخواص.
18 - ahmed الجمعة 10 ماي 2019 - 11:00
كلام عيال لو طبق بنكران الدستور لترك الهيبة للوزير أيام زمان .
19 - مغترب الجمعة 10 ماي 2019 - 11:31
جعجعة بلا طحين....!!! أكثر من سنة والمسؤولين يرددون هذا الكلام ((منذ فتح لجنة تحقيق المحروقات بالبرلمان والتي خلصت إلى نهب وسرقة 1700مليار ...وطمس ..)) للاستهلاك المحلي وللتنفيس عن الشعب في حين عدادات محطات البنزين تشتغل مدار السنة ليل نهار وتغذق وتضخ في جيوب لوبي المحروقات ((زعيم الخنانشة الجدد)) آلاف بل ملايير الدراهم يوميا.... وحكومة اللوبي تستغبي الشعب وتستغل عامل الوقت بين التسويف والمناقشات الفارغة....
20 - كمال الجمعة 10 ماي 2019 - 12:42
الحل هو ادخال المنافسة في السوق وليس الاحتكار الذي جعل الاقتصاد يعيش داءما في المشاكل هناك رجال اعمال يردون الاستثمار في الطاقة ولكن لا احد أعطاهم الترخيص لا ن مجال مملوك لأناس خاصين في المغرب هم الوحيدين الذين يبيعون ويشترون كيف يحلو لهم وحتي الحكومة لا حق لها في متابعتهم او ملاحظتهم اما الأخبار التي تكتب في الصحف او تصريحاتهم فهي لا تخصهم.كما ان ضعف تقافة المواطنين في مجال الطاقة ورقة رابحة للمحتكرين في المغرب الطاقة البترولية
21 - غاضب الجمعة 10 ماي 2019 - 14:27
المدعو اوراز لي يعدو ان يكون بوق او ما يصلح عليه بالكاري حنكو في خدمة لوبي المحروقات الرجل معروف بارائه المعادية لأي توجه اجتماعي تصرفه الدولة فقط الدفاع عن المتوحش ال أسمالي
22 - حسن من الري________ش الجمعة 10 ماي 2019 - 15:20
الحرب على هامش الربح,والعمل على حماية المصالح ,المهم البزولة وعدم التفريط فيها;المنافسة وتحرير السوق ,وتحديد الاسعار ....كيف!!?قطاع المحروقات فيه وفيه .................!! ما هو عسكري....!وما هو حكومي ...! وما هو للمداويخ.......! هنا نتحدث عن تسقيف الخاص بالمداويخ ,عادي جدا وممكن ولا شيء يمنع من تحرير سعره بالمحطات الخاصة لبيع الوقود ;واللي عندو يشري واللي ماعندوش اتكمش ويدخل سوق راسو...!الحل واضح اعادة تشغيل لاسامير,او انشاء وحدة تكرير جديدة,اما ما تطزطز به الحكومة فهو مجرد الشفوي وقلة ما يدار!
23 - كريم الجمعة 10 ماي 2019 - 15:33
لي ساخطا عليه مو احاول افهم هادشي، مزعلك
24 - ذ.عبدالقاهربناني الجمعة 10 ماي 2019 - 16:46
أجل هي قرار مجرد أقوال المنافقين بدون أفعال وأتحدى البيحيدي أن يسقفوا أسعار المحروقات قبل نهاية إنتداب الحكومة الحالية. ولن ينعموا بشعبية ولو تم التسقيف لأن لوبيات المحروقات قد إستنزفوا دماء المغاربة بمباركة من الحزب الحاكم - لا حكمهم الله علينا- إلى حد لا يمكننا إلا الدعاء في هذا الشهر العظيم أن يقتص لنا منهم و أن يرينا فيهم آياته إنه على كل شيء قدير ولا حول ولا قوة إلا بالله.
25 - fethi الجمعة 10 ماي 2019 - 16:48
عندما يتعلق الامر بالقرارات التي تهم الفقراء،تسارع الحكومة في تطبيقها و لا تهتم لمدى الاضرار التي ستحل بهم، ويصادق عليها باقصى سرعة من طرف بياعي الشرف و الهمة،بينما الامور المتعلقة بالاغنياء ناهبي الشعب،فانتظرونا حتى تلد الامة ربتها.هذا الوزير لو كان يملك ذرة حياء لاستقال،و لكن من يستطيع ترك الثدي البارز المليء باللبن.محال!!؟؟
26 - مقهور الجمعة 10 ماي 2019 - 17:12
شتان ما بين خدمة المجتمع وخدمة المصالح الضيقة والشخصية ..لن انافقكم لقد اصبحت كاره للبيديجيين لدرجة لا تتصورونها انهم فعلا ذئاب ملتحية تالبوا على الشعب فنال منهم الويلات حتى اصبحنا نستجدي عودة حزب الاستقلال الذي وان كانت لذيه هفوات او اخطاء في الماضي لم ينس الضعفاء ( فترة عباس الفاسي )فمن عليهم في اوقات عصيبة بالزيادة في الاجور....
27 - بلاحدود.... الجمعة 10 ماي 2019 - 18:50
حكومة فاشلة و عاجزة بوزراء فاشلون وعاجزون و تحالف دكاكين ريعية سياسية فاسدة مسيطر عليها من طرف طغمة خدام الدولة و كبار أباطرة الريع والفساد و الغلاء والاحتكار نهب المال العام و أقوات البؤساء و المقهورين و الكادحين من شرائح الشعب الكادح و المقهور...هي لا تتجرأ على هؤلاء الفاسدين و لا قدرة لها مواجهتهم لأنهم هم يؤثتونها :و تستأسد فقط على شرائح الكادحين و المقهوربن بسياساتها اللاشعبية التفقيرية المخزنية في عديد القطاعات العمومية الحيوية مما تفجر احتجاجات اجتماعية عارمة أو فئوية في جل أصقاع المغرب العميق البئيس والمنسي ....
28 - الصغير الجمعة 10 ماي 2019 - 20:52
ان حكومة العثماني لم تخرج اي قرار يخص مصلحة المواطن حيز التنفيد.فهي تخدم المصالح البرجوازية باثقال كاهل المواطن بالضرائب وغلاء الاسعار.
29 - سكزوفرين الجمعة 10 ماي 2019 - 21:31
المعادلة سهلة جدا
الانتخابات عمت بصيرة البيجيدي وعندما نقول الانتخابات فإننا نتحدث عن مناصب وريعها.
الوزير يقول ما لا يفعل لانه يحتقر الذين يصوتون له.
اما نحن فهو يعلم اننا لن نصوت له سقف او لم يسقف
المجموع: 29 | عرض: 1 - 29

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.