24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2506:1413:3517:1520:4722:20
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. الاقتصاد في فاتورة الكهرباء يرفع مبيعات أنظمة اللوحات الشمسية (5.00)

  2. أمزازي: معدل 14,40 لدخول كليات الطبّ الخاصّة (5.00)

  3. هيئة تربط "اختفاء الأدوية" بمسؤوليّة وزير الصحة (5.00)

  4. المرأة ذات الخمار الأسود (5.00)

  5. "زيرو جائع" .. مبادرة تُشبع بطون المتشرّدين بمحاربة هدر الطعام (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | تغيير مقررات الدراسة يهدد كتبيين مغاربة بالإفلاس

تغيير مقررات الدراسة يهدد كتبيين مغاربة بالإفلاس

تغيير مقررات الدراسة يهدد كتبيين مغاربة بالإفلاس

عبّر عدد من الكتبيين عن انزعاجهم من قرار وزارة التربية الوطنية تغيير المقررات الدراسية بشكل مستمر، حيث قالوا إن ذلك التغيير يؤثر على معاملاتهم ويكلفهم خسائر بالملايين.

وأفاد كتبيون من مدينة سلا بأن التغيير المتكرر للمقررات الدراسية إضافة إلى ظاهرة بيعها في فضاء المؤسسات التعليمية الخاصة يسببان لهم خسائر كبيرة.

وعقب إعلان وزارة التربية الوطنية قبل أيام عن تحيين المنهاج الدراسي للموسم المقبل، نظمت جمعية الكتبين بسلا لقاء حول الموضوع خلصت إلى اعتماد قرارات؛ من بينها مراسلة الوزارة فيما يخص التغيير المنتظم الذي يطرأ على المقررات المدرسية كل سنة.

وبموجب تحيين المنهاج الدراسي، سيكون على دور النشر خلال الموسم الدراسي المقبل تقديم مقررات دراسية جديدة لوزارة التربية الوطنية؛ ما يعني أن مخزون المقررات السابقة الموجودة لدى الكتبيين لم تعد ذات جدوى.

وأشار أحد الكتبيين، في حديث لهسبريس، إلى أن "هذا التغيير المستمر للمقررات الدراسية يخدم دور النشر"، قبل أن يضيف أن "هناك توافقا بين الناشرين ومديرية المناهج ليس في صالح مئات الآلاف من الكتبيين الذين يتكبدون خسائر فادحة تهدد تجارتهم".

وخلال السنة الماضية، عرفت مقررات بعض المستويات من الابتدائي تغييراً. كما ستعرف الثالث والرابع ابتدائي تغييراً في الموسم الدراسي المقبل، ويهم مواد اللغة العربية والفرنسية والاجتماعيات والرياضيات والعلوم.

ويطلب الكتبيون استشارتهم من قبل وزارة التربية الوطنية قبل اللجوء إلى قرار تغيير المقررات الدراسية بشكل مستمر؛ وهو الأمر الذي يجعل آلاف الكتب المدرسية القديمة تتراكم لديهم وتكلفهم خسائر مالية مهمة وتُصعب تجارتهم، خصوصاً أن أغلبهم يلجؤون إلى الاقتراض قبل بداية كل موسم دراسي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - سنة بيضاء الخميس 23 ماي 2019 - 10:33
كنا الكتب تنقراو فيهم وتنعطيوهم لخوتنا ولا جيرننا يقراو فيهم . دابا كل عام خاصك كتب جداد والمشكل إضرابات على مدار السنة والقراية مابقاتش كيف لاول . والتعليم غادي فالهاوية.
2 - باااااااعْ الخميس 23 ماي 2019 - 10:36
هذه سياسة عدم التفكير في الآخرين.
3 - روكا الخميس 23 ماي 2019 - 10:40
دائما هناك من يقف أمام التطور والتحديث في بلدي الحبيب
4 - chafi الخميس 23 ماي 2019 - 10:56
les textes book son donne gratuitement a l internet,ds les paye develope sauf les textes book d universite et collegue
le maroc n a pas arrive au stage de l algerie et la tunisie ds l education secondaire,et il a un grand chemain pour nos responsable d arrive au resulta des paye d afrique du nord ou la majorite des eleves son pousse a quite l ecole a jeune ages par les obstacle des prof de gouvernement et de la pauvrete
de plus les grand responsable d etat n aime pas un peuple eduque,et encourage l education religieux et la participation ds les zaouias qui on ete le bras droit de l arme de colonisation ,pour produire un peuple mezoui
5 - عبدو الخميس 23 ماي 2019 - 11:09
الوزارة تقوم بتنقيح المقررات دون استشارة احد...وحتى المعني الأول بهذا التغيير ..الأستاذ لا يستشار في شيء رغم انه هو المنفذ ..جميع الأساتذة لا يعفون لحد الساعة محتوى هذا التنقيح فبالاحرى استشارة الكتبي...فالوزارة تفرض ولا تستشروفي الأخير ترمي فشلها على الاخرين
6 - مغربي الخميس 23 ماي 2019 - 11:12
الخاسر الاول في هذي البلاد هو المسكين كل واحد كيجر فيه من جهة ها لبيع وشري فيه ها ليسلخ فيه حتى واحد مايفكر فيه .
ولكن لنا الله يينتصر لنا
7 - بنعبدالسلام الخميس 23 ماي 2019 - 11:33
هكذا تكون دائما نتائج السياسات الإرتجالية الناتجة عن عدم القدرة على التخطيط المسبق لكل قرار. يُتَّخذ القرار اليوم ويطبق غدا دون أية دراسة لعواقب ذلك القرار على مختلف المتدخلين في الموضوع المعني. الكتبيون لا يجب أن يؤدوا ثمن السياسة اللعرجاء للوزارة المعنية. وعليه ، فالواجب التضامني يفرض على الدولة أن تقتني جميع المقررات المتوفرة لدى الكتبيين والتي أرجعتها الوزارة بقرارها هذا غير صالحة للإستعمال.
8 - اعزيزي الخميس 23 ماي 2019 - 11:35
يجب اعتماد الكتاب الموحد في جميع المدارس المغربية كما كان سابقا
9 - المصطفى الخميس 23 ماي 2019 - 11:38
هذه التغيرات المستمرة في المناهج ماهي إلا دريعة للحيلولة دون تمرير المقررات وتبادلها بين ثلاميد المستويات المختلفة والإخوة للتخفيف على أولياءهم من مصاريف اقتناء كتب جديدة وفي المقابل تعد عملية تجديد المناهج هذية سنوية وتواطأ بين مسؤولي الوزارة الوصية ولوبي الناشريين كما اشار له المقال: "هناك توافقا بين الناشرين ومديرية المناهج..." الفاهم يفهم
10 - صابر الخميس 23 ماي 2019 - 11:57
هذه سياسات المطابع التي يحتكرها اناس لا هم لهم الا الربح و السرقة و اما الكتبي فهو ضحية مثل الشعب .
11 - رشيد الخميس 23 ماي 2019 - 12:56
اللي سمع التغيير اقول هنا نبات
حيد صورة من الفوق صغرها او حطها التحت
زيد حداها بغريرة او بطبوطة
كون كان هدا هو التغيير كون راه الصين باقا ف بلاصتها اقتصاديا
بغينا غنعرفو علامن كضحكو
الله ياخد فيكم الحق او حسبنا الله ونعم الوكيل
12 - يوسف الخميس 23 ماي 2019 - 15:16
شكرا لهسبريس لتطرقها لهدا الملف الدي لا يلقى باهمية من طرف السلطات وتعلم ان هؤلاء الكتبيين يؤدون ما بدمتهم من ضرائب على رقم معاملتهم للدولة وان لهم دور اساسي في المجمند انطلاق المبادرة الملكية لمليون محفظة والكتبي يعاني من انخفاط كبير في رقم معاملاته فالاخيرة يتم اختكارها من طرف اصحاب النفود ناهيك عن البيع الدي انتشر داخل فضاء المؤسسات الخاصة بدون حسيب ولا رقيب في غياب تام لقانون مؤطر للعملية و جاء الان الدور على التغير الشامل للمقرارات لارسال للقضاء على الكتبي الدي يشغل يد عاملة لا يستهان بها.
انها سياسة الارتجال من طرف من يشرف على القطاع فالى متى لا صحة لا تعليم بسسب سؤء التسير .
13 - سعيد من تمارة الخميس 23 ماي 2019 - 18:20
سلام عليكم غير بش تعرف اخي مواطن مبقاتش لقراي ولت تجارة. ملي ولى لكتاب 300 درهم او تلميذ كون غير كيقراه كيشريه اب او كيحطوا.
14 - جام مغربي الجمعة 24 ماي 2019 - 01:02
حقيقة الامر يجب انهاء استعمال المقررات الورقية و الانتقال الى الرقمنة.
و حقوق المؤلف تؤدى من المؤسسة التعليمية حسب عدد التلاميذ.
كفانا تأخر و كسر عظام الاطفال بأوزان لا فائدة منها.
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.