24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. شقير: الانتخابات المغربية بين العزوف الشعبي وإجبارية التصويت (5.00)

  2. المغرب يتراجع في مؤشر "التقدم الاجتماعي" إلى المرتبة 82 عالمياً (5.00)

  3. حملة أمنية تستهدف مروجي المخدرات بمدينة فاس (5.00)

  4. العثماني: هيكلة الحكومة جاهزة .. والأسماء بعد العودة من نيويورك‬ (5.00)

  5. رصيف الصحافة: الأمن يستعين بالثكنات للتمرن على إطلاق الرصاص (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | الإقبال ينعش مبيعات اللوازم المدرسية الصينية والتركية بالمغرب

الإقبال ينعش مبيعات اللوازم المدرسية الصينية والتركية بالمغرب

الإقبال ينعش مبيعات اللوازم المدرسية الصينية والتركية بالمغرب

ساهم شروع مجموع من أولياء وآباء التلاميذ في اقتناء منتجات اللوازم المدرسية، في الثلث الأخير من شهر غشت الجاري، في إنعاش مبيعات البضائع التركية والصينية والتونسية المصدرة للمغرب.

وبلغت قيمة صادرات هذه الدول الثلاث من هذه المنتجات نحو المغرب، في الشهور الخمسة عشر الأخيرة، الممتدة من يناير 2018 إلى نهاية شهر مارس 2019، ما يناهز 110 مليون درهم.

وصدّرت تركيا ما يزيد عن 36 مليون درهم من اللوازم والمطبوعات المدرسية نحو المغرب، فيما بلغت واردات المغرب من الورق الصيني المستخدم في صناعة الدفاتر نحو 61 مليون درهم.

تونس بدورها قامت بتصدير ما يربو عن 14.6 مليون درهم في الفترة الممتدة من يناير 2018 ومارس 2019، منها 4.6 ملايين درهم خلال الربع الأول من العام الجاري.

وواصلت تونس تصدير منتجات اللوازم المدرسية خلال العام الجاري، رغم زيادة الرسوم الجمركية التي طبقتها السلطات المغربية على هذه المنتجات المستوردة من هذا البلد.

وكانت وزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي ووزارة الاقتصاد والمالية قد قررتا تطبيق رسم نهائي مضاد للإغراق على واردات الدفتر المستوردة من تونس لمدة خمس سنوات، ابتداءً من الرابع من يناير من العام الجاري، بعد أشهر من الجدل بين المصنعين المحليين والمستوردين.

وحددت نسبة الرسم في 27.71 في المائة بالنسبة للشركة التونسية "SOTEFI"، و15.69 في المائة بالنسبة لشركة "SITPEC"، أما الشركات التونسية الأخرى المصدرة إلى المغرب فستطبق عليها نسبة 27.71 في المائة.

ويأتي هذا القرار بعدما جرى فتح تحقيق، تحت إشراف وزارة الصناعة، حول إغراق السوق الوطنية بالدفاتر التونسية في الحادي عشر من ماي من سنة 2017، بناءً على شكاية تقدمت بها شركات مغربية مشتغلة في مجال إنتاج الدفاتر المدرسية، خلص إلى أن واردات الدفاتر التونسية أثرت سلباً على الصناعة الوطنية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - وزاني الجمعة 23 غشت 2019 - 02:43
انا ادرس قسم التحضيري والاحظ ان اقلام الرصاص مغشوشة وكدلك المنجرات اما الملونات فحدث ولا حرج فتنكسر بسهولة مما يؤدي الى نهايتها والممحاة كدلك وانصح الاباء بالتنبه جيدا اثناء شراء الادوات ....اي شيئ يباع بدرهم فانه يكون رديئا وانصحهم عدم شراء الادوات الصينية الرخيصة لانها تصنع من مواد مسمومة ......ردوا بالكم من الرخاء
2 - عزيز الجمعة 23 غشت 2019 - 02:51
مبروك للصين وتركيا. حكومات متعاقبة في كثرة الهضرة و الحكرة مزال مطفات عليها الشمعة تقر شعبها في ذفترها على الاقل اصلا كلشي مستورد من الدستور ، القانون، المقرارات الدراسية حتى نيبرو
3 - doukali الجمعة 23 غشت 2019 - 02:54
شركات مغربية مشتغلة في مجال إنتاج الدفاتر المدرسية محتكرة السوق والفقير واكل لعصا
يسلخو غي الفقراء وعاطينها لبكا
تونس والصين وتركيا داخلين بمنافسة شريفة والشركات المغربية معجبها حال
اتمانكم مرتفعة بدون جودة
طيحو السوق يتقداو من عندكم المغاربة
4 - عبدالله الجمعة 23 غشت 2019 - 04:15
المنافسة لصالح المواطن في أنحاء العالم ، ما تبقاوش تبكيو يا مغاربة ، علاش الأتراك والصين ينافسونكم ؟ لان سلعتهم في المستوى وتمنها في المستوى او كرشهوم ماشي كبيرة بحالكم ، الكمية مهمة والربح المداوم هو الربح ماشي بحالكم ، الغش والمستوى ضعيف او بغيتو توليو لاباس دغيا ، ما عندكومش الرؤية ديال البعيد ، غير دابا نربح او من بعد الله اعلم . راه المنافسة فيها العقل والديماغوجية والذكاء ماشي شد التبزنيس من عنقو او قطع فيه النفس.
افيقو من سباتكم او كونو احترافيين باش تنافسو سيادكم او باراكا من البكاء لان المواطن يتجه لمصلحة جيبه ماشي للعاطفة الله يحسن العوان .
5 - مهجر الجمعة 23 غشت 2019 - 04:28
دولة بحجم المغرب بموارد طبيعية هائلة لا تحقق حتى الانتاج المحلي من لوازم المدرسة ورق اقلام....
انها الطامة الكبرى . و يتحدثون عن صناعة الطائرة و السيارة.......
6 - فرحات الجمعة 23 غشت 2019 - 05:16
حين يتعلق الامر بزيادة في الرسوم الجمركية لحماية منتوج داخلي فعلى الدولة ان تفكر في المستثمر الوطني وتشجعه لتحسين منتوجه وإعفاءه من الضراءب خاصة دور الطباعة والنشر التي تزود السوق الوطنية بالكتب المدرسية حتى يكون اولياء التلاميذ وخاصة الطبقة المسحوقة قادرين على تحمل عبء تكاليف الدخول المدرسي او تحمل الدولة تكاليف الكتب عند الدخول بكراء هذه الكتب كما كان ذلك ساريا سنوات الستينيات والسعينيات القرن الماضي
7 - Moh الجمعة 23 غشت 2019 - 06:13
Et quand le Maroc produira sa propre fabrication de fourniture d'entrée scolaire dans tous les domaines en depant soit de la Chine ou de la turky autre domaines transport bus c est Espagne nettoyage violia France habillement Chine turkey alimentaires Europe '' '' '' 'Maroc produit immigration ou chômeurs l' avenir et sombre '' ' (demande à hespress de publier s v p)
8 - سناء الإدريسي الجمعة 23 غشت 2019 - 06:59
هذا الفضل يرجع لسياسة الحكومة والشكر والفضل للموظفين ولرءساء المجالس الذين يتحكمون في الرقاب ويقفون بكل قواهم ووساءلهم ضد كل اي مشروع بساهم في تطور الصناعة في البلاد ويشجعون الاستراد وكاننا دولة غنية عوض الاهتمام بالصناعة المحلية وتسهيل الرخص وتخفيض الضراءب على المصنع. قبل ان يبدا تبدا اللجن والمراقبة والضراءب والمصنع لازال في طور البناء. ولكن ان كان مصنع نسبة منه تدفع الى الوزير الفلاني او الى رءيس المجلس الفلاتي او الى فلتان بن فلتون فان اليسر والخير كل الخير حتى لو انتج اكلا مسموما فان ذلك محرما المس او الاقتراب من صاحبه لان اليد العليا تحميه واليد العليا كما تعلمون لله عز وجل فمتى يسقط المخربون ليصلح حال اوطاننا فقد اصبحنا مغتربين في بلداننا. حسبنا الله ونعم الوكيل.
9 - بوبكر المريد الجمعة 23 غشت 2019 - 11:23
مشكل التنمية يبدا من هنا ، عندما اصبحنا نستورد "الخوشبات" و لوازم التمدرس من بلد شقيق كان بالامس القريب يستورد منا كل انواع" البلاستيك ، القزدير، "المقراج"يا اوجوه لمقارج" .اين حكومتنا و اين و زير التعليم و وزير المتوجين بتشديد الجيم.
10 - السوق الحرة ؟ الجمعة 23 غشت 2019 - 14:06
هكذا يقضي المغرب على الشركات المحلية ...يفتح أبواب دخول السلع الرخيصة و الرديئة ...و المستفيد هو مول الشكارة ؟ ...
11 - طنسيون الجمعة 23 غشت 2019 - 14:49
دولة لا تستطيع صناعة لوازم المدرسة بالأكيد لن تنجح في التنمية و التطور ولن تنجح في محاربة الفقر ولن تستطيع خلق مناصب شغل ولا تحقيق الرفاه لشعبها. دولة لا تبتكر ولا تبدع ليس لها مستقبل ولن تكون فيها حياة سعيدة في الحاضر والمستقبل. أي تكوين معني هذا الذي لم تستطيع مهنه صناعة قلم الرصاص فبالأحرى سيصنعون أدوات التعليم في المستقبل ؟
12 - Tarik الجمعة 23 غشت 2019 - 15:08
انا بغيت نفهم كل مرة نسمع المنتوج التركي الصيني التونسي و و و واش هاد المغربي مايقدرش يعطينا منتوج عندو جودة للاسهلاك الداخلي و الخارجي اليد العاملة كاينة فين المشكل هذا السؤال المطروح خاصو جواب كبير باش فيتنا هاد الناس
13 - مواطن2 الجمعة 23 غشت 2019 - 18:28
موضوع التهريب والاقبال على المواد المستوردة رغم تضريبها برسوم عالية تؤدى من جيب المستهلك لا زال البعض يتغنى بضرورة محاربة تلك المواد المواد المهربة او المستوردة بطرق قانونية...لكن احدا لم يتحدث او يتطرق بالجدية المطلوبة عن الاسباب المؤدية الى اقتناء تلك المواد وتجنب اقتناء المنتوج المحلي.الموضوع بسيط جدا = المنتوج المغربي يتميز بالرداء ة ويباع بثمن يفوق اضعاف المنتوج المستورد...ويمكن للقارئ مقارنة منتوج تونسي مع منتوجنا المحلي ليعرف الفرق ...والامر كذلك بالنسبة للمنتوج الصيني...كل شيء واضح...اصحاب المنتوج المغربي الرديء يحاولون الضغط على المسؤولين بجميع الطرق وتحت ذرائع متعددة لفرض " اقتناء الرداءة المغربية " من طرف المواطنين...حتى ان الدولة فرضت رسوما عالية على المنتوجات المستوردة...ورغم ذلك المنتوج المغربي يبقى دائما موصوفا بالغش وقلة الجودة...والمطلوب من المسؤولين مراقبة المصانع المغربية التي تنتج الرداءة بدلا من محاربة المواد المستوردة. تلك المراقبة التي لم تفعل الى حد الآن ليبقى الحديث دائما عن " محاربة المنتوج الاجنبي " حفاظا على الرداءة "
14 - mre السبت 24 غشت 2019 - 04:50
نستورد كل ما هو مصنع لأن "المستثمرين" المغاربة لا يعرفون إلا الريع و الإستيرد السهل لكل شيء ما دامت المراقبة الجمركية سطحية.
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.