24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0507:3113:1816:2418:5520:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | حقوقيات يطلقن حملة "التعاون على الشقا" وتعويض النساء بالبيوت

حقوقيات يطلقن حملة "التعاون على الشقا" وتعويض النساء بالبيوت

حقوقيات يطلقن حملة "التعاون على الشقا" وتعويض النساء بالبيوت

دعت فاعلات حقوقيات، في حملة جديدة تم إطلاقها بالدار البيضاء، إلى اعتبار العمل المنزلي (الشقا) "ليس احتقارا لأحد"، مشددات على ضرورة الاعتراف بقيمته المعنوية وكذا قيمته المادية، وكونه مساهما في التنمية الاقتصادية للأسرة.

وشددت مداخلات فاعلات في اللقاء الذي عقدته جمعية التحدي للمساواة والمواطنة، الأربعاء، بالدار البيضاء، تحت شعار "شقا الدار ماشي حكرة"، على أن العمل المنزلي "مسؤولية كل أفراد الأسرة كل حسب وقته وجهده من أجل الرعاية الشاملة لها".

ولفتت رئيسة الجمعية، بشرى عبده، إلى ضرورة اعتبار "المشاركة في العمل المنزلي تربية على قيم التقاسم والتعايش وبناء الفضاء المشترك"، داعية إلى نشر ثقافة المساواة بين الجنسين عبر وسائل الإعلام.

ولفتت الناشطة، في حديثها عن تقسيم الممتلكات بين الزوجين، إلى ضرورة توحيد الرؤى حول المادة 49 من مدونة الأسرة، التي تنص في فقرتها الأولى على أنه "لكل واحد من الزوجين ذمة مالية مستقلة عن ذمة الآخر، غير أنه يجوز لهما في إطار تدبير الأموال التي ستكتسب أثناء قيام الزوجية الاتفاق على استثمارها وتوزيعها".

وشددت الناشطة على وجوب توعية المتقاضيات والمتقاضين وكافة فئات المجتمع بشأن المادة المذكورة، مع جعل "الوثيقة التي تشير إليها الفقرة الثانية من المادة 49 إلزامية، شأنها شأن أي وثيقة أخرى في الزواج".

كما طالبت رئيسة جمعية التحدي للمساواة والمواطنة بضرورة "التنصيص على العمل المنزلي كأي عمل مأجور، ليستمد شرعية الاعتراف به"، مع تفعيل دور المجتمع المدني في التوعية والتعريف به.

أما المحامية زاهية عمومو، التي تحدثت في مداخلتها عن الحقوق المادية للمرأة المطلقة، فأشارت إلى أنه رغم مرور خمسة عشر عاما على خطاب الملك بخصوص مدونة الأسرة "لازلنا في نفس المكان، ولَم يتم تفعيل المادة 49 من المدونة".

وعزت المتحدثة نفسها هذا الأمر إلى "عدم قراءة النصوص والبنود القانونية في حد ذاتها ومحاولة الممارسين لإيجاد التناغم بينها"، مشيرة أيضا إلى "وجود تناقض بين جوهرها وفهمها من لدن العاملين بمقتضياتها".

وأكدت المحامية أنه رغم تنصيص المادة 49 في فقرتها الثانية على أنه "يضمن هذا الاتفاق في وثيقة مستقلة عن عقد الزواج"، إلا أنه يسجل "غياب مطبوع الوثيقة المشار إليها في النص، وكذا غياب إلزام العدول بالإشعار بفحوى النص".

وقررت الجمعية المذكورة تنظيم لقاءات تحسيسية توعوية مع التلميذات والتلاميذ داخل المؤسسات التعليمية بالدار البيضاء، وكذا حملات مباشرة بالشارع العام مع المواطنين، وخصوصا الرجال، إلى جانب إطلاق "هاشتاغ" للحملة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (56)

1 - من امريكا الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 18:26
بكل صراحة أُكن كل تقدير واحترام الزوجات و الامهات
والله العظيم الى دوك الماعن كيطلعوا فالراس و فاش كتمشى الزوجة لموعد مع الطبيب كنشد ولادي غير ساعتين عند كيحمقوني باز للعيالات الله يعطيهم الصحة و الصبر
2 - مجرد رأي الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 18:32
ما لا تعرفه هاته الجمعيات بل تتناساه هو أن مطالبهن لا يتجاوزن وضعهن لوحدهن و أمثالهن ممن ساعفهن الحظ في أن يعشن حياة كريمة و تتوافر لهن كل شروط العيش الكريم لدرجة أصبح شغلهن الشاغل هو المطالبة بالمناصفة والمساواة و اقتسام الأموال المكتسبة و المساواة في الإرث. ... و الخ
ويتجاهلن أن جل المغربيات هن ربات بيوت يعشن على الفتات و على تجود به سواعد أزواجهن الرجال المغلوبين على أمرهم أو في حالات كثيرة بما تجود به أيادي المحسنين. ....
عن أي تحسيس يتحدث هؤلاء؟ ألم يكفهن ما نشرته الأفلام التركية والمكسيكية المدبلجة من سموم في عقليات النساء من ذوات التلقي السلبي! !؟؟
كفانا هراء و عبثا فالمشاكل الجوهرية تكمن في الخبز والتربية أولا.
3 - عصام الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 18:33
أغلب هؤلاء الحقوقيين والحقوقيات لهم مداخيل مهمة وسكن ممتاز ولهم خادمة أو اثنتين. المغربيات راضون بالشقا وخدمة بيوتهم فقط يريدون الشغل الكريم لأزواجهم والأمن لأبناءهم يكفي من الشعارات البراقة أش خاصك العريان خاصني خاتم أ مولاي
4 - أبوياسر الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 18:54
سبقهم إلى ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم والذي كان يساعد أهله في البيت ويقوم على حاجته بنفسه.
5 - يونس الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 18:54
منذ ظهور هؤلاء الذين يدعين الدفاع عن حقوق النساء والمجتمع الى الوراء ،بغض النظر عن مضمون النص حول التعاون المنزلي ليس عيبا لكن يا سيدتي كيف لرجل يشتغل يوما كاملا في البناء او اي مشروع آخر وتأتي حقوقية علمانية هدفها تخريب الاسرة التعاون المنزلي بينها وبين زوجها ،يكفي ما تحدث عنه ذلك البرلماني عن الغاء تجريم الخيانة الزوجيىة خير دليل ..هناك مواضيع شتى يجب الدفاع عنها كالحق في الشغل والتطبيب والتعليم للكل بدل تخريب بيوت المغاربة التي ابت رياح العلمانية الولوج اليها رغم عدة مغريات
6 - محمد الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 18:57
اطلب من هذه الجمعيات، جزاهم الله خيرا ان يرفعن شعار ( لا لتخفيض معاش الارامل ربات البيوت)شكرا لكم.
7 - Ingenieur الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 18:57
يجب ان نتعاون على نفقة الاكفال غي حالة الطلاق..و نتعون على مصاريف العرس و الخاتم والصداق وووو..و les café فيفتي فيفتي هده هي المساواة...اما الرجل مسؤول في نضر القانون على كل اامصريفوالزوجية والاطفال..اوا بقا لينا غير نغسلو المواعن..شوها او صافي..
8 - mohajir الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:08
يبدوأن البعض مصمم على تخريب ما تبقى من الأسرة المغربية ومؤسسة الزواج وحصرها في الماديات والحسابات الضيقة التي أتت بها المدونة المشؤومة والتي أذت إلى إرتفاع مهول في حالات الطلاق وتشريد الأطفال وظاهرة التشرميل والدعارة .....
9 - موظف الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:11
الا بغاو ادافعو على ربات البيت احتجو على الحكومة اللي مامعتارفاش بوجود ربات البيت اللي تايربيو وسهرو الليالي لتربية الاجيال والراجل مسكين رغم الفتات اللي تيتقاضى تيقسم معها لحلوة ولحارة. اولا حادقين غير تشعلو النساء على رجالهم باش تفرقو ليهم الشمل. الا نتوما عايشين النعيم اوتاتفكرو تقسمو الغنيمة مع رجالكم راه جل الاسر المغربية متتفكرش بحالكم راه غير مضرقين ماشي عايشين. واش صحابات هاد الجمعية مزوجات بعدا اولا جاهم الحسد اوبغاو افرتكو الاسرة المغربية؟
10 - صلاح الدين الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:16
السلام عليكم
كفانا شعارات خاوية لأنه ديننا يأمر الزوج بالنفقة والمرأة بالحضانة إذا لماذا المرأة تتعب نفسها بالعمل خارج البيت وداخل البيت
والله العظيم يا اخواني اننا أصبحنا نرى أجيال لا تعرف معنى التربية وسببها هو خروج الزوجة للعمل ليل نهار وتترك أبناءها مع مربية وترى في ابناءها ما لا يحمد عقباه إذا ما فائدة العمل إذا فقدت اعز ما تملك وما كان في أحشاءها لهذا فلا نثق في هذه الفئة التي تريد أن تخرب قيم وسلوك المجتمع بكلمات ليس لها أي معنى أو بالأحرى هناك أهداف تسعى لتحقيقها
11 - Mohammed الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:19
اتركوا الزوجين في التقار والله نهار دخلتو في الحياة ديال العائلات دمرتوها فأصبحت نسبة الطلاق مرتفعة الرجل كيشقا في خارج المنزل والمرأة تتشقا في الدار هما بخير غي عطوهم التساع وشوفو فين دجيبو الشهرة والفلوس والنجاح في الانتخابات.
12 - كامبو الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:21
العجيب في المراة المغربية انها تريد من الزوج العمل خارج و داخل المنزل تريد ايضا القوانين التي تدعو الى تحرر المراة و في نفس الوقت تريد الزواج على الطريقة الاسلامية و غالبية النساء يردن ما غلي من الذهب كصداق و الزوج الذي لا يوفر البذخ في الحياة ليس مرغوبا فيه..و في الاخر يتساءلن لماذا هناك العزوف عن الزواج او الزواج في سن متاخرة حيث لا اولاد و لا ذرية صالحة و كل واحد يدير شغال الدار ديالو. الله يهديكم و صافي.
13 - bendahmane الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:27
نقدر نعاون أو ننتكفل بالكوزينة والشقا فحالة مرض الزوجة أو في فترة الحمل المتقدم اوفاتها لقدر الله غير دالك مهمة الرجل بالعمل والمصروف ومكانته محفوظة كرب البيت وكرجل
14 - HOUDA الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:28
راجلي يهز معايا الزبية لسطاح حيت ثقيلة اما الشقى وهوللمرأة , الى راجلى دارالشقى من غير الى كنت مريضةاو حاملة نكره راسي الراجل يبقى راجل مشي ندير لية طابلية والله حتى بسالتوا بهدالمساوات
15 - صريح الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:29
والله صراحة هاذ الجمعيات النسائية معندها حتى مصداقية او هذف يهم النساء هدفهم هو اثارة الدياثة والفسق بين الازواج اشمن مساوات كيتكلمو عليها
غدا سياتون بفكرة خطبة المراة للرجل مثلا وزيد وزيد .....
16 - رشيد المغربي الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:35
أولا الرجال بالطابلية غزالين تتبانو رجال نيت،نحن لانبخس حق الأم والجهد الكبير الذي يقومون به ولو أعطيناهم جبل من الذهب في المقابل لكان قليلا في حقهم،لكن لاننسى ان الرجل يشتغل طوال اليوم وفي أعمال شاقة ناخد مثلا البناء هل تضنون ان بناءا بعد حمل الأسمنت والركل طوال اليوم ستكون له القدرة في البيت على المساعدة،الرجل في الخارج والزوجة في البيت كل له دوره،اما هذه الجمعيات همها جعلنا نسخة من الغرب تماما، تحية لكل امهاتنا وشكرا لكم على كل ماعانيتم من اجلنا لهذا تجدوننا في الكبر سندكم وظهركم وتبا لكل من يحاول تدمير هذه العلاقة الطيبة بيننا.
17 - kamal الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:41
مكاينش لي غادي يفرتك العش للنساء المتزوجات قد هاد الجمعيات الحقوقية العلمانية.
18 - مغربي حر الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:46
غادي تبعوا هاد المجتمع حتى دمروه، واش اعباد الله وحدين فاشلين في بناء أسرة بغاو انظرو لينا في تنظيم الحياة والعلاقات الأسرية، مثل هذه النماذج هي التي أنتجت لنا هذه الكائنات التي أصبحت تتكاثر في مجتمعنا بين مثليين ومشرملين ومتفششين...
انتبهوا يا مغاربة فقيم المجتمع تتساقط الواحدة تلوى الأخرى. نريد أسرة مغربية متضامنة مسؤولة مبنية على القيم والاحترام والتأزر بين مكوناتها
19 - دير النية و نعاس جنب الحية الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:48
أودي كل ما نتوما كاطالبو بحقوق المرأة كل ما تيزيد العزوف عن الزواج من طرف الرجال ولهذا خليو الأمور كيف كانت غاذية بالنية و الغفلة بين الرجل و المرأة باش المحاكم تخوا من مشاكل الطلاق التي لا تعد ولا تحصى،
20 - abdeallah الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:51
متفق في حالة ما كانت الزوجة تعمل ايضا والا اين هي المساواة التي تتحدثون عنها كيف لرجل يظل من 7صباحا حتى 4زوالا خصوصا اذا كان العمل شاقا كالبناء اوالفلاحة ليذهب ليرتاح قليلا فيجد عملا اخرينتظره زد على ذالك جيب البوطة جيب الطحين جيب الخضرة....اما هاد الشقا الذي تتحدثون عنه المرا كتنوض حتى 12 الخبز كتشريه من برا التصبان المكينة كفى راكوم قهرتو هاد الرجل انشري هسبريس
21 - طموح الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:52
هزلت كيف للرجل العمل خارج البيت و داخله ؟ حالة واحدة يمكن ان نتعاون على اشغال البيت اذا كانت الزوجة تعمل خارج المنزل ايضا في هذه الحالة ممكن لكن بشرط ان نتقاسم ايضا المصاريف.
22 - victorien الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:54
المرأة المغربية الحرة قادة بشغلها وحامدة الله وشكراه،والمغربي الحر عارف كيف اجيب طرف ديال الخبز لولادوا،عطيوهم غير شبر ديال تيساع.الله رحم ليكوم الوالدين، باركة متخربوا فيها،تعجبونا غير فالمسميات الحقوقية.
23 - مول البيكالة الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:54
لايمثلن إلا انفسهن!!!! ليس كل المغربيات موظفات أو عاملات أو مقاولات !!!! شعارات ليست من هموم جميع المغربيات !!!! هذه قضايا تدخل في الترف الفكري فقط !!!
24 - زندباد الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:54
Good
Now go make me a sandwich
LOL
25 - soussi الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:56
الحل سهل بعد الزواج أن يعيش كل من الزوجين بين أحضان عائلته ويتقاسمون حضانة الأطفال ويلتقون فقط في نهاية الأسبوع ويكون كل واحد مستقل ماديا ويتحمل نفقاته كما يفعل بعض الغربيين .....
26 - العم حام الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:58
إن ضاعت الأمومة ضاعت التربية... وإن ضاعت التربية ضاعت الأسرة... وإن ضاعت الأسرة ضاع المجتمع....وإن ضاع المتجتمع ضاعت البلاد ...
27 - مربية وافتخر الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:03
والله لمتعة وانا اخدم أبنائي وزجي حتى انه لايرضيني عمل مساعدتي في الاشغال ولا احب ان تطلع على خصوصية زوجي وأبنائي ورغم التعب وعدم تعبير هم عن الامتنان للمجهود الذي اقوم به من متابعتهم في الدراسة وحسن تسيير المصروف الشهري حيث افتخر واعتز حين اوفر من المصروف خلال العام ليمكنني من التمتع بالسفر في الصيف ولله الحمد واطلب من الله ان يعطيني الصحة حتى اتمم مهمتي علي اكمل وجة كما كانت تقول امي لنا (حجيت حيت وصلتكوم لأحسن وافظل المراتب )
28 - Guennouni lahcen الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:03
المرة القادمة سيطالبنا بحمل الرجل مكان المرأة .المرأة الناضجة لن ترضى بمطالب بعض أشباه النساء الفاشلات
29 - نحن معك الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:07
عمل المرأة في البيت لا يقدر بثمن ، وهو عمل لايقتصر فقط على ما يسمى الشقا بل يمتد الى أسمى من ذلك كعملها في الانجاب الذي لايقبل المناصفة و المساواة لان ما تقوم به المرأة فيه لا يقدر عليه الرجل اطلاقا ، والرجال يعترفون بذلك زد على ذلك دورها في تربية الأبناء والمعاشرة الزوجية التي لا تقبل أي امرأة أن تشاركها امرأة أخرى فيها ،هذه الأعمال النبيلة لا تقبل المساومة ولا ننسى أن أية امرأة حرة عاقلة لا تقبل أن ينعت أبناؤها باللقطاء وأن لا يحرمها أحد من دور الأمومة ولو بالتبني وهي مستعدة لتحملها أبناءها بأسنانها ، جازاك الله أيتها المرأة عنا خيرا ،لا يقدر أحد تعويضك الا الله.
30 - مربية وافتخر الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:15
هذا ولله الحمد بدون ان نفرق الثراوات الزوج خدام برا والمرأة خدامة في المنزل والكل لمستقبل الابناء نعيش بحسن النية وبلا ضمانة كيف عاش آبائنا وتيقول المثل (العشرة ما تخون هعلى ولد الحرام ) ولغادي بنية صافية تيكون ربي معه ونعم بالله ولي ولكم التوفيق
31 - هو هي الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:19
ما بقى عندكم ما يدار و صافي واش عباد الله كتدارب مع الزمان ونتوما تبعين لخوا الخاوي.
32 - عمر الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:20
كثير من الجمعيات عضواتها مطلقات فاشلات أسريا و اجتماعيا و مهنيا أو إداريا ، لو أدتوا عملهن بأكمله داخل البيت و في الإدارة لما تبقى لهن وقت للجمعية بالإضافة إلى نهب الإعانات الممنوحة للجمعيات
33 - غي ر الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:30
لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
والله العظيم الا هاد البايرات خرجوا على بنات الناس.
وسيرو قلبو على راسكم بشي خدمه معقوله تستركم
34 - الزواج اخسر صفقة مستقبلا الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:30
اظن ان الزواج من هنا فصاعدا لن يكون في صالح الجل نهاءيا كل الحقوق سنكون مكفولة للمراة اروني حقا واحدا مكفول للرجل في المدونة او هنقولها بالدارجة مع هاد شي او هاد عيالات دبا يتزوج دين امو ها مسطي
35 - نيكولاس الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:34
كل ماوضعته الطبيعة فهو حق، المرأة بحكم تركيبتها الفيزيولوجية (هرمون الأستروجين) يجعلها مجعورة وعندها نزعة اندفاعية وتسلطية وموجبة لجبدان الصداع، وكلما يرتفع منسوب هذا الهرمون بسبب الراحة والفشوش والماكلة المزيانة وقلة العصا كلما تطغى المرأة ويزداد عنفوانها سادية ويزداد ميولها نحو جبدان الصداع سواء مع الزوج أو مع الجيران أو فالزنقة ممايضع الأمن الوطني والسلم الاجتماعي في كف عفريت،هذا الهرمون هو طاقة سلبية وليس طاقة إيجابية عكس هرمون التستستيرون عند الرجل، لذلك فأسيادنا القدماء كانوا يلقون كل المسؤوليات على المرأة التي كانت تشتغل كثيرا وتأكل بقايا طعام البيت بعد الزوج والأولاد ثم تأكل الطرش والشحط والفلقة من عند الزوج في مناسبات متعددة أنذاك كانت المرأة تظل جميلة ورطبة وناعمة وحنينة وداخلة سوق راسها وغادة جنب الحيط حادرة راسها بفعل الحكان وإهدار الطاقة وهرمون الأستروجين في مساءل مفيدة.
36 - khalid الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:40
جمعيات مسمومة و تدخلهم في الاسرة هو ماأصبحن نراه الان من تفكك اسري و طلاق و سوء تربية للابناء و انتشار لظاهرة الكريساج والتشرميل و حمل السيوف وهذا لم يكن يعرفه المغرب عندما لم تكونوا موجودين ، ها لعار عطيو المغاربة التيساع و اذا اردتم الاصلاح فاصلحوا انفسكم المخير فيكم مدمن و مبلي .
37 - السوسيولوجي المغربي الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:40
المغربيات أكثر النساء في العالم العربي اخدن حقوقهن الكاملة بل أكثر من الرجل المغربي وخير مثال سوق الشغل ومن يقول غير دلك فهو جاحد لاسباب موضوعية وغير موضوعية لا داعي لدكرها المغربية الوحيدة في العالم العربي تمنح زوجها الاجنبي واطفالها الاجانب الجنسية المغربية وبشكل يسير جدا والكثير من الحقوق .... ورغم دلك تجد نسويات في المغرب يدافعن على قضايا محسومة وتافهة بدل ان يستثمرن هده المكاسب في تنمية مجتمعية شاملة يضعن الرجل المغربي كعدو وكائن يجب محاربته لدلك يقولون ان الحرية تعطى على قدر المسوؤلية ويا سيدتي المغربية فقط قارني نفسكي وحال نساء السعودية ونساء الشرق الاوسط من عراقيات وسوريات ومصريات والكثير وستعرفييين انكي في نعمة كبيرة جدا المرجو النشر
38 - تدمير الأسرة الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 20:47
هؤلاء الحقوقيات يريدون تغيير المجتمع برمته و ان تصبح المرأة رجلا تتزوج وتطلق و تفعل ماتريد كأن تذهب إلى الحانات و المقاهي و تدخن الشيشا و كل شيء لان ذلك يدخل في إطار حقوقوقوقوق الإنسان. يا سلام. لقد غيروا مدونة الأسرة و حطموا ما تبقى من الأسرة وكثر الفساد والطلاق. و الآن يريدون ان يقوم الرجل بمهام المنزل الخ. والمصيبة ان هناك أشباه الرجال يساندونهم.
39 - مجتمع لا يعترف بالأمومة!! الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 21:27
انا زوجة عمري 34 سنة ..
ام لطفلين .. بيتي نظيف لأبعد حد أبنائي قمة في الأدب و حسن التربية و النظافة ... الكل يشهد بأني ام قلة نظيرها في مجتمعنا .. أفني زهرة شبابي في رعاية بيتي بكل تفاصيله و بكل من فيه أبنائي و زوجي ...
اتكفل بإحضار جميع لوازم البيت من الإبرة الى قنينات الغاز ...
ملابس زوجي مرتبة و نظيفة ..
ادفع فواتير البيت كلها .. كهرماء هاتف مدرسة الخ الخ ...
و حتى لا ادخل في تفاصيل أخرى يطول شرحها ... زوجي يقول انه قادر على فعل كل هذه الأمور و اكثر !! و أني ما كندير والو!!!
و هو يذهب صباحا للعمل و يسهر مساءا و حتى منتصف الليل !!
و الله افكر في بعض الأحيان ان أثبت كاميرا في المنزل و السيارة !!! حتى تتحدت الصورة نيابة عني لأني افكر في الكثير من الأوقات ..في الإنفصال عنه لأني اضييع مجهودي العقلي و البدني و النفسي مع شخص ناكر للجميل!!
اسأل الله العظيم رب العرش العظيم يدير لي و لكل حبيبة بنت الناس تاويل دلخير...
40 - ramzi الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 22:07
كل ما تذكره هذه الجمعيات سيؤدي إلى الخصام والنزاع وإلى الطلاق في النهاية ، أغلب حالات الطلاق سببها النزاعات المالية ، وكيف لرجل أن يبقى رجل اذا قام بأعمال البيت والزوجة موجودة إلا إذا كانت مريضة فالأمر يختلف
41 - عبده الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 22:07
‏ما متزوجين شاي بيناتكم يا المغاربة ‏اش قربنا للمشاكيل
42 - مروان الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 22:57
الرجل يجب ان يبقى رجل مهمته هي العمل خارج المنزل بجدية لتلبية متطلبات زوجته وابنائه يشتكون من قلة الرجال وهم نفسهم من يساهمن في اندحارهم
لم اعرف في حياتي رجل ناجح في حياته تسلطت عليه زوجته او قام باعمال منزلية
فقط ضعيف الشخصية والفاشل من يفعل دلك
43 - aziz الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 23:01
المرجو لصاحب المقال شرج كيف يكون عمل المرأة في بيتها مأجور؟
من سيعطي الاجرة؟ الزوج مثلا.
يعني العلاقة الزوجية أصبحت علاقة مشغل مع عاملة منزلية.
أظن حتى العلاقة الشرعية ينبغي تحديد الثمن بنص تنظيمي.
وهكذا تصبح الاسرة مجرد شركة تجارية بين الافراد وبيت الزوجية سوق للعرض والطلب وفي بعض الاحيان ماخور شرعي.
هذه الجمعيات في رأيي تهدم آخر حاجز، الذي هو الأسرة، ليصبح كل شئ في هذا البلد مادي قابل للبيع والشراء.
لاقيمة للحب والاحترام والاخوة والحنان والتكافل ونكران الذات والصبر داخل الاسرة.
كل شئ عبارة عن فواتير.
أظن من أصحاب هذه الدعوة سيكونون من أصحاب المدارس والمصحات خاصة.
لأنهم أكثر الناس جشعا ولاإنسانية في هذه البلاد. وهذه الدعوة لن يقوم بها إلا هذا النوع من البشر الذي يتركك متألما ومريضا وأميا لأنك لا تملك مالا.
44 - السوسي الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 23:13
انا احترم واطلب السماحة من الزوجة المهم ان تعبت اعينها ولو بايتاء امراة اخرى تساعدها او تعينها على سنة الله ورسوله
45 - أبو الريان الخميس 10 أكتوبر 2019 - 03:50
علاقة الزوجة و زوجها هما الأدرى بها ولا حاجة لهما بتدخل الجعيات المتطفلة في شؤونهما الخاصة.كفى من العبث و حشر الأنوف فيما لا يعنيكم..أساعد زوجتي أو تساعدني،تخدمني أو أخدمها هذا يخصنا نحن ولسنا بحاجة إلى من يملي علينا ما يجب القيام به...
46 - عادل الخميس 10 أكتوبر 2019 - 07:10
هذه الجمعيات تبت أفكار مسمومة في مجتمعنا و لها اجندات أعمق مما تصرح به.
47 - Samir الخميس 10 أكتوبر 2019 - 09:56
الحقوقيات والحقوقيون اناس يستفيدون من الجمعيات بطريقة او اخرى ويبثون سموما في المجتمع المغربي على الدولة ان تحقق في اهدافهم وداعميهم انهم اقلية تريد افساد المجتمع بضرب الاسرة وافساد اخلاق العباد تحت شعار حقوق الانسان.
48 - Yahya biladi الخميس 10 أكتوبر 2019 - 10:36
السلام عليكم.
...نريد جمعيات لمساعدة الشباب على الزواج و اقتراح
افكار عملية لهدا الغرص.
وليس لاكل والشرب و الكوزينا....وغرف النوم.
49 - mehdi الخميس 10 أكتوبر 2019 - 10:40
ناض فينا الضحك بهاد الجمعيات ديال ميامي ومنهاتن الامريكية بغاو غي الراحة واطباء التجميل ووووووو
ومبانت ليهم غير الكوزينة داخلت عليكم بالله واش المرا اللي اغلبها شغل الكوزينة مرا
فالعروبية المرا تنوض تعجن بكري وطيب الخبز فالفران تقليدي وتحلب وتشطب ما يعادل سكن جميع اعضاء هاد الجمعية
وتوجد الفطور بالقهوة والسمن لراجل ولوليدات اللي امشيو لقرايتهم كلشي افطر وترجع تشطب الكوري واعضاء الجمعية مزال واحلين قدام المراية
بغيتو تهضرو هضرو على الطرقان المتردية والتعليم البالي والمستشفيات والرشوة والتشرميل والىحة طويلة بقات ليكم غير الكوزينة اوا باااااااااااااززززززز
50 - mehdi الخميس 10 أكتوبر 2019 - 13:57
كيف مقال واحد الاخ فواحد التعليق المرا الى غلبها شقا ديال الكوزينة
مافيها باس الراجل اتزوج مرا تانية تعاون اللولة
هذا هو الحل الوحيد ماشي الراجل البس طابلية
اوا
جاوبو ا المجتهدين اصحاب الجمعية
51 - صهيل الخيل الخميس 10 أكتوبر 2019 - 14:42
الشقا كلمة من الدارجة وأصل ومصدر الكلمة من اللغة العربية الفصحى هو كلمة الشقاء
52 - العثماني الخميس 10 أكتوبر 2019 - 16:01
جبهة أخرى من جبهات الحرب المفتوحة التي يشنها أعداء الوحدة و أعداء المودة أعداء اللحمة و الترابط أعداء المبادئ و الأصول التي تشد أركان البيت....
حرب تتجه إلى تدمير البيت و تخريب العقول و إعطاب المجتمع
53 - اس تو الخميس 10 أكتوبر 2019 - 19:37
الزوج يساعد زوجته او هي تخدمه وتغسل رجليه لم لا؟ اهل مكة ادرى بشعابها.. المهم هو ترك الناس وشؤونهم وكفى من التدخل في حياة الاخرين.. "تخربوها وتقعدوا على تلها".
54 - Omar USA الجمعة 11 أكتوبر 2019 - 00:34
إسألوا امهاتنا عن هذا وسيسخرن منكم جميعا ..
امهات حقيقيات ونساء افنين حياتهن في خدمة اسرهن و التفرغ لابناءهن و اسعاد بيوتهن انجبن ابطال في كل الميادين و على جميع المستويات ولم يقرأن حرفا واحدا .
يعرفن ان مكانهن البيت ويفتخرن به ارفع القبعة للباقيات منهن على قيد الحياة و الرحمة على المتوفيات..
اما اليوم امهات الشوارع و الادارات ضحكوا على المراة بان قالو لها طالبي بالمساوات ولم يقولو لها طالبي بالعدل.علموها حرية الجسد و الحرية الفردية ولم نسمع منابر تنصح وتدعوا الى الاخلاق والى الحشمة والى ان المراة جوهرة وليست متعة لمن هب ودب بل هم ساءرون في طريق الهلاك ..
الالاف الامهات العازبات الالاف الاطفال المتخلى عنهم الالاف العوانس الالاف حالات الطلاق الزواج المتأخر و امراض السيدا والسيفيليس والسيلان بسبب الجنس العشواءي حالات الاجهاض حدث ولا حرج ..
انها المساوات ونتاءجها ولا زالوا مستمرين
ايكن يا امهات الامس يامن ربيتن الاجيال لاقبل اقدامكن
والسلام
55 - Slaoui الجمعة 11 أكتوبر 2019 - 13:50
بغاو الدهم والءورو و الدولار ههه كالك جمعيات .راهوم ماكدبوش هوما يجمعو لفلوس وحنا نجمعو لماشاكيل و باراكا تفرشتو
56 - خليل الأحد 13 أكتوبر 2019 - 22:28
نتعاونو على الشقا فيفتي فيفتي... و لكن نخلصو الكراء و المصاريف الاخرى مناصفة. منبقاش نسمع مرة اخرى داك المثل العجيب: ياك انا غي امرأة.
المجموع: 56 | عرض: 1 - 56

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.