24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

10/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3406:2113:3817:1820:4522:17
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. إنهاء الكلاب الضالة بالقنيطرة .. صفقة مشبوهة أم استغلال سياسي؟ (5.00)

  2. تخريب الحافلات يثير استياء ساكنة الدار البيضاء (5.00)

  3. آثار الجائحة تدفع الحكومة إلى استئناف الحوار الاجتماعي الثلاثي‎ (5.00)

  4. هكذا شيّدت الجزائر عشرات القواعد العسكرية على الحدود مع المغرب (5.00)

  5. جامعة محمد السادس متعددة التخصصات تؤهل الخريجين لسوق الشغل (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مال وأعمال | الحكومة تخفض ضرائب الشركات لتحفيز المقاولات وتعزيز التنافسية

الحكومة تخفض ضرائب الشركات لتحفيز المقاولات وتعزيز التنافسية

الحكومة تخفض ضرائب الشركات لتحفيز المقاولات وتعزيز التنافسية

ستشرع الحكومة في تطبيق نظام قانوني يقضي بتخفيضات متوالية لمستوى الضريبة على الشركات، ابتداء من بداية السنة المقبلة وإلى غاية بداية العام 2024.

وستنتقل نسبة الضريبة على الشركات من 31 في المائة حاليا إلى 28 في المائة مع بداية العام المقبل، لتستقر بشكل نهائي في مستوى 20 في المائة مع بداية سنة 2024.

ويتماشى هذا التوجه الحكومي غير المنتظر مع المطالب المتتالية لمنظمات رجال الأعمال المغاربة والمهنيين والحرفيين، الذين طالبوا لسنوات بتخفيض مستوى الضريبة على الشركات وباقي الضرائب الأخرى، من أجل تحفيز تنافسية المقاولات على المستويين الداخلي والخارجي.

ويرى المسؤولون الحكوميون أن هذه الخطوة من شأنها أن تساهم في دعم الاستثمار لخلق فرص الشغل والنهوض بالتصدير.

ويؤكد مسؤولو وزارة المالية أن 50 في المائة من الضرائب، التي تشمل الضريبة على الدخل والضريبة على الشركات والضريبة على القيمة المضافة، تؤديها 140 شركة فقط.

وأوضحوا أن 73 في المائة من الضريبة على الدخل تتأتى من الضريبة على الأجر الخاص بالأجراء مقابل 5 في المائة من الضريبة على الدخل للمهنيين، فيما يبقى متوسط مساهمة الأجير أكبر بخمسة أضعاف من مساهمة المهني، كما أن 3 في المائة من المهنيين فقط يؤدون 50 في المائة من الضريبة على المهنيين.

وتتميز الضريبة على القيمة المضافة بدورها بدرجة عالية من التركيز، حيث إن 50 في المائة من إيراداتها تأتي من 150 شركة فقط.

وتراهن وزارة المالية على تخفيف مستويات الضريبة مستقبلاً، من خلال توسيع الوعاء الضريبي الذي يهم الضريبة على الشركات، حيث تؤدي 1 في المائة من الشركات فقط 80 في المائة من إيرادات هذه الضريبة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (15)

1 - حمادي في الزريبة الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 04:24
الشركات الكبرى لا تؤدي الضرائب خصوصا شركات كبار والدولة اي علية القوم وتخفيض الضرائب يجب ان تكون في حدود 25في المائة كاوربا لتحفيز المستثمر المحلي بشرط تشغيل الشباب وفرض اجور لا تقل عن 3500 درهم للعامل لخلق توازن والقضاء على الهشاشة وتحريك عجلة الاقتصاد لان الاحياء الصناعية في اوجها سنوات التسعينات كانت محلات الاكل والمقاهي والتنقل جد نشيط الباعة المتجولون وكل شرائح الشعب كانت تعيش احسن من الان يجب تحفيز مصانع الخاطة والنسيج وعدم ارهاقهم بالضرائب ومراقبة مافيا النقابات التي كانت تبتز المستثمر والعامل في آن واحد ولكن كل ما دكرته عبارة عن احلام لان دولتنا لم تعد دولة بل زريبة حمادي
2 - امين الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 06:18
الكل يتهرب من اداء الضرائب الا من اضطر لذلك و يعتبر ذلك شطارة و الكل يشتكي من مستوى الخدمات و يتهم الغير بالفساد...فهم تسطى!!
3 - صرخة أم الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 07:21
يبدو أن عناصر الحكومة لهم شركات ومقاولات فتخفيظ الضرائب يخدم مصالحهم فهنيئا لهم
4 - محمد الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 07:35
هوما أصلا متيخلصوش ديك 31 في المائة وايلا شاطت ليه شي براكة ديال فلوس تيشروي بيها رونجر روفر ب80 مليون ويسجلوها في اسم الشركة وتيدخلوها في خانة نفقاتها ويعطيوها لعيالاتهم يبانوا فيها بطرقان باش ميخلصوش الضريبة للدولة لي بيها تتبنيولة مستشفيات والقناطر والطرق ...الحاصول صحاب شركات أقبح بشر على وجه الارض وحتى ايلا كنتوا تتسناو منهم يوظفوا ناس فراهم غير غادي يتعداو عليهم ويعطيوهك ديك 1500 درهم في الشهر
5 - مهاجر الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 08:02
السلام عليكم عوض خفض الضرائب على الأغنياء يجب خفض ضرائب الفاتورة الماء والكهرباء على الفقراء
6 - يحكى عن الديمقراطية الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 08:52
المتتبع للحياة الاقتصادية عندنا وخاصة قوانين المالية المتتالية منذ زمان سيعلم ان الدولة العميقة و عنوانها الإدارة المخزنية هي صاحبة القرار وهي من يسير الأمور بشكل يومي و هي من يخطط و يدبر على المدنيين القريب والمتوسط. و ان الحكومة التي ينتخب عليها الناس من خلال الانتخابات البرلمانية فهي لا تمثل مصالح الشعب الذي صوت عليها و لكن مصالح الشركات المدللة. و هذا منذ زمان بحيث ان مجمل الاعفاءات الضريبية و التخفيضات وغض البصر تقدر في المتوسط كل سنة بحوالي 30مليار درهم. والشعب صاحب السلطة (ههههه من منظور الديمقراطية) هو من يكتوي بنار الحكومة ونار الشركات. ما ذا بقي لنا؟ مكلخ و جاهل من يعتقد ان اللعبة الديمقراطية ديمقراطية فعلا و مكلخ من يعتقد ان الانتخابات تصلح لشيء. بل الانتخابات عندنا فقط من أجل إعطاء مشروعية لطحن المغاربة.
7 - مغربي غيور الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 09:21
نزيدو نغنيو الأغنياء ونزيدو نهمشو الفقراء . عوض أن نخفض من الضرائب على الأغنياء علينا أن نخفض من فواتير الماء والكهرباء والغاز والدقيق على الفقراء .
8 - ait baha الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 09:40
le domaine de textile dans les années 90 employait plus de 1.5 million alors qu'aujourd'hui ne dépasse pas les 250.000 personne
tous cela est due a la concurençe déloyale qui nous provient des pays comme la turquie est la chine le gouvernement pjd qui a donner carte blanche au turc pour inonder le marché locale de toute sorte de produit dans tous les domaine est la balance commercial est en faveur des turc qui n'achéte que le phosphate est quelque voiture dacia cher reunault
bref le maroc doit renégoçier ces contrat de libre échange avec tous les pays surtout les turc
9 - وعزيز الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 09:58
وتتميز الضريبة على القيمة المضافة بدورها بدرجة عالية من التركيز، حيث إن 50 في المائة من إيراداتها تأتي من 150 شركة فقط....




اتقارنون مثلا اتصالات المغرب مع شركة الطعارج....

الهواتف : الاستعمال 24 على 24.. حتى في الخاويات ... الهواتف ترن حتى و الناس تصلي...

اما الطعارج: راه من عاشوراء إلى عاشوراء


شتان بين الملايير... و الالاف...


ليس لدينا شركات عملاقة عديدة....
10 - الميداني الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 10:25
اغناء الغني وافقار الفقير،هذه هي المعادلة عندحزب العدالة والتنمية والذي غالبا ما يسوق لهذه الافكار عبر استغلال الدين..انه قمع روحي واقتصادي واجتماعي،
11 - Mmmmbbk الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 10:38
رغم كل تضحيات الدولة في مساعدة و مرافقة الشركات ان هذه الأخيرة لاتساعد بدورها العامل والمواطن عامة. اذ يغلب عليها طابع الجشع و الغش .(لاتؤدي واجباتها تجاه الإجراء الذين هم الحلقة الضعيفة والدولة لا تراقب مما ينتج نوعا من عبيد القرن 21) و يشوه مسار اقتصاد البلاد. ومن هذا الواقع جاء تساؤل جلالة الملك. اين الثروة؟.
12 - سليم الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 10:46
هدا لايقبله العقل... 140 شركة فقط التي تادي الضرائب...السيبة...الريع ...باك صاحبي...الغش...الزبونية ...المحسوبية...الرشوة ...الخ في كندا مثلا يمكنك أن تقتل و تكون العقوبة خفيفة شيء ما...أما أن لا تادي الضرائب فهذا يعتبر أكبر دنب. كنت في سفر إلى كندا واشتريت قميصا من الصولد ب 4 دولار أقل من 50 درهم و اردت الأداء و الانصراف فطلب مني البائع التأهل إلى أن يخرج الفاتورة وسلمها لي...ماجاء به المقال خجل و انتهازية وتبسيط بليد للوقاءع ...هده الشفرة... الكل يعرف ان الكل يغش و منها يبدأ التخلف. تدرس 12 سنة وتخصص و حينما تدخل الشركة يطلبون منك تزييف الارقام مادام انت بارع ...و يؤدون لك أجر مهم وسيارة وتدخل وتخرج وقتما تشاء... كل المعاملات fake و هدا أصبح حتى في تجارة الدين...مع الأسف. قوم بلا ضمير و لا أخلاق...المهم المضاهر و الاستهلاك المفرط. و الأخطر من هدا انهم لا يقبلون النزاهة و الشفافية إلا ضاهريا و فعليلا يدمرون كل السبل لتلك الغاية او من فعل دالك... ويتكلمون عن مستقبل زاهر ...!!!
13 - حكومة بيروقراطية الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 12:43
بدل أن يتم التخفيض من الضريبة على الدخل لتستفيد الطبقة الفقيرة و المتوسطة يتم تسمين السمين و إهمال الضعيف لأنه يظهر لي أن الحكومة أصبحت حكومة رأسمالية لا ديمقراطية ... ومع من يتشاورون؟ إنها قرارات على حساب الخزينة العامة للمملكة و على الحكومة أن تشارك الجمعيات و الهيئات الحقوقية و المهنية في كل قراراتها الكبيرة مثل هذه... وإلا فإنها تفقد مصداقيتها من جانب الشعب ويوما بعد يوم تصير الأمور على صفيح ساخن ... لاسيما أننا في زمن تطالب فيه الشعوب العربية خاصة الفقيرة بإخراجها من الفقر.
14 - Pmar الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 13:16
في حالات مهمة موظفو الضريبة يقومون بعملهم تم يرن الهاتف هداك الفندق ميخلصش و هدك االشركة نساوها و هداك الشخص ر مناسب مع فلان حشومة يخلص . ا
15 - نحن لا نبحث الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 18:00
الحكومة تخفض ضرائب الشركات وتنقصها من رواتب الماقاعدين الله ياخد فيكم الحق
المجموع: 15 | عرض: 1 - 15

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.