24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4808:2013:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. صغار المنعشين يستنجدون بالتمويل التعاوني لمواجهة الركود العقاري (5.00)

  2. هذه تفاصيل مسطرة الانتقاء الأولي في الترشيح لمباريات الشرطة (5.00)

  3. الشطرنج يلج المؤسسات التعليمية بسيدي سليمان (5.00)

  4. دراسة دولية: مراكش بين أرخص المدن السياحية (5.00)

  5. البيجيدي والإجهاز على الحقوق والحريات (3.50)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | برلمانيون يطالبون بفرض مساهمة تضامنية على شركات المحروقات

برلمانيون يطالبون بفرض مساهمة تضامنية على شركات المحروقات

برلمانيون يطالبون بفرض مساهمة تضامنية على شركات المحروقات

تقدّم مستشارو الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بمجلس المستشارين بتعديلات على مشروع قانون مالية 2020؛ من بينها فرض مساهمة تضامنية على شركات المحروقات نظير ما راكمته من أرباح خلال السنوات الماضية.

وقال عبد الحق حيسان، مستشار برلماني باسم الكونفدرالية، إن المجموعة البرلمانية تقدمت بتعديل بفرض مساهمة تضامنية في حدود 5 في المائة على شركات المحروقات، "نظراً لما حققته من أرباح ريعية خلال الثلاث سنوات الماضية".

وذكر حيسان، في تصريح لهسبريس، أن مجموعته طالبت أيضاً بـ"حذف المواد التي تشجع التهرب الضريبي والتي يمكن أن تستغل لتبييض الأموال وهي المواد الـ7 والـ7 مكرر والـ8"، وهذه الأخيرة تتعلق بالتسوية التلقائية للممتلكات والموجودات التي يملكها المغاربة في الخارج.

وبخصوص المادة الـ9 المتعلقة بمنع تنفيذ الأحكام القضائية ضد الدولة التي أثارت جدلاً كبيراً، قال حيسان إن المجموعة اقترحت إسقاطها، وزاد قائلاً: "بالنسبة إلينا الموضوع محسوم؛ لأنها مادة غير دستورية، ومجلس المستشارين سبق أن أسقط هذه المادة سنة 2017".

وتضمنت تعديلات المجموعة البرلمانية أيضاً "إعفاء مؤسسات الأعمال الاجتماعية بالقطاع العمومي من الضريبة"، إضافة إلى فرض ضريبة على مؤسسات التعليم الخصوصي، حيث قال حيسان إنها "أصبحت تدر أرباحاً كثيرة، وبالتالي يجب وقف التمييز الضريبي الذي استفادت منه سابقاً".

وشملت تعديلات المجموعة أيضاً "إعفاء المتقاعدين من الضريبة على الدخل، وإعادة النظر في أشطر الضريبة على الدخل ورفع الفئة المعفاة إلى سقف 72 ألف درهم في السنة، إضافة إلى إعفاء الأدوية من الضريبة على القيمة المضافة".

ومن المقرر أن يتم التصويت على تعديلات مشروع قانون المالية بلجنة المالية يوم غد الاثنين، ويمكن للحكومة أن ترفض أي تعديل طبقاً للفصل الـ77 من الدستور إذا رأت أنه سيترتب عنه تحملات إضافية، وفي حالة مرور أي تعديل بالتصويت على الرغم من رفض الحكومة سيرجع المشروع إلى مجلس النواب في إطار قراءة ثانية، ويمكن للحكومة آنذاك أن تحذف ما تريد.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - Simohamed الأحد 01 دجنبر 2019 - 12:17
وطبعا شركات المحروقات تزيدها على المواطن لك الله يا وطني
2 - الكل أصبح واعي... الأحد 01 دجنبر 2019 - 12:17
....وعلى الدولة إن هي أرادت السلم الإجتماعي والعمل لما فيه مصلحة المواطنين اتخاد اجراءات جريئة لإلغاء التقاعد للوزراء والبرلمانيين واحتساب لهم السنين التي قضوها في عملهم وفي البرلمان فقط ومن لا مستوى ثقافي له أو يلهث فقط من على المقعد من أجل الإمتيازات والتقاعد فليس للمواطنين حاجة به
3 - ابن السبيل الأحد 01 دجنبر 2019 - 12:23
هههه الحكومة بقى فيها الحال حيت شركات المحروقات كلات بزاف من فلوس الشعب والحكومة بغات شوية من الكعكة، حيت الحكومة هي لي موالفة تكل فلوس الشعب، الحكومة اغفلت ان تطلب من شركات المحروقات ان تخفض الثمن على المواطنين بل تريد فقط حصتها الله يخد فيكم الحق
4 - أسامة بلعياد الأحد 01 دجنبر 2019 - 12:26
للأسف ما تجنيه الشركات العقارية اكبر بكثير من المحروقات و من الفسفاط
5 - أستاذة وطنية الأحد 01 دجنبر 2019 - 12:26
سواء حذفت المادة 7 او 9 او او.... سيتهرب المغاربة من الضرائب لان الضريبة هي بمتابعة زكاة. والزكاة لم يتعلمها منذ الصغر ولم يشعر بالفقير بجانبه منذ الصغر اما الحديث عن بعض الأموال التي يتم رصدها من أرباح المحروقات لن تتم كذلك لان اصحابها يخافون الإفلاس من كل درهم خرج من جيوبهم وها هي الحكومة تخصص دعم الكوارث الطبيعية من جيوب ذوي الدخل المتوسط بالزيادة في التأمين ولم تجبر لا أصحاب المحروقات ولا البرلمانيين ولا الوزراء أنفسهم بدفع هذا الدعم او المشاركة فيه لأنهم يتمتعون بسيارات الدولة ومحروقها وتأمينها. ألا حرق الله قلوبهم
6 - فرنسا الأحد 01 دجنبر 2019 - 12:29
تمتعوا بأكل : 4 ملايين شهريا و تقاعد مريح في خمس سنوات من النوم في قبة البرلمان. شكرا هسبريس
7 - شاهد ومشهود الأحد 01 دجنبر 2019 - 12:33
مرحى للستغلال في بلاد العم خان اقتسمو الثرثة بينكم
8 - تايكة غرماد الأحد 01 دجنبر 2019 - 12:35
شركات المحروقات تابعة للوبي التحكم والتسلط ولا يمكن لبرلمان معين ضعيف او حكومة صورية ان تفرض رسوم او ضرائب عليه بل تلجء فقط لفرض كل شيء على المواطن الضعيف !!
على كل حال الدولة في طريقها للإفلاس حسب مختلف البيانات والمؤشرات
9 - أناسي الأحد 01 دجنبر 2019 - 12:38
نتوما تتفلاو على الشعب حيتاش الضريبة خاصها تفرض على كافة القطاعات الكبيرة
10 - تضامن الأحد 01 دجنبر 2019 - 12:39
قليل من البرلمانيين يطالبون .فقط. لا داعي نحن المواطنون سنؤدي بذلهم و نظل نؤدي ضرائب التضامن هنا وهناك وكفى فنحن المواطن. t.v.a
11 - عفوا الأحد 01 دجنبر 2019 - 12:45
بغيتكم تنازلوا على التعويضات ديالكم و توجهوها التضامن مع الناس هادي هي الهضرة
12 - في بلادي ظلموني الأحد 01 دجنبر 2019 - 12:53
اي ضريبة تفرضونها على الشركات الكبرى تفرض على المواطن المغلوب، لا يعقل ان ندفع تنبر ضريبة المحروقات في حين هذه الشركات تحقق أرباح خيالية و تفرض اثمنة مرتفعة دون أي مراقبة نفس الشيء يقال عن شركات الأخرى الأسواق الممتازة او شركات الملابس الأجنبية حيث أن كل لباس يقتنيه المواطن يدفع عنه 20٪ كضريبة.... لماذا هذا التواطؤ ضد المواطن المغلوب حتى من ضريبة الكوارث تمت زيادتها على الشعب بواسطة ضريبة التأمين السيارات و الدرجات... المشكل ان هذه الأموال لن تعرف الطريق لا الكوارث و لا الزلازل وإنما لجيوب الكبار المفسدين و لسهرات موازين... كفا من العذاب
13 - ملاحظ الأحد 01 دجنبر 2019 - 12:54
صراحة هناك تميز ضريبي في المغرب .هناك فئة عريضة من دوي الدخل المحدود وخصوصا الطبقة الوسطى تؤدي جميع المستحقات الضريبية .سواء المباشرة او الغيرمباشرة .وهناك طبقة محظوظة والتي لها ارتباط باصحاب النفوذ كالشركات الكبرى وارباب المهن الحرة .والمقاولات الكبرى فهي تتهرب من اداء الضرائب بوسائل وطرق ملتوية .اما احتيالا او تواطأ.
14 - said الأحد 01 دجنبر 2019 - 13:13
بحل تأكيد سيقبر هدا القرار. يكفي ان يحلب المواطن بحجة صندوق الكوارث اما هؤلاء فلا يمسهم احد . اتركوهم يفرغون جيوب المواطنين ويبيعون البنزين بالثمن الدي يريدون دون حسيب او رقيب.فقد رخص لهم بن كيران الدي ادكره وانا متقزز باسمه
15 - خليل ازناك الأحد 01 دجنبر 2019 - 13:50
المتعارف عليه في كل الاحوال ان المساهمات يؤديها المواطنون بطريقة تضامنية في حالات استثنائية تتطلب تظافر جهود الجميع للخروج من ازمة ما ، الا اننا نلاحظ حاليا ان الحكومة والبرلمان متواطئين على الشعب وذلك بارغامه على اداء مساهمة على الكوارث الطبيعية عند اداء التامين السنوي على السيارات. فعوض ان يؤديها اولائك الذين يمتلكون مائات الهكتارات والمصانع ورخص استغلال خيرات البلاد فسيؤديها ذلك المواطن الذي اشترى قصديرة لنقل اولاده الى المد سة نظرا لعدم توفير النقل الحضري رغم تفويض هذا القطاع للخواص،وبهذا عبرتم على انكم لا تعيرون اي اهتمام لمصلحة وحال المواطنين بل تنظرون فقط لمصلحكتم الشخصية وتغرقون سنة بعد اخرى المواطن في البؤس والفقر.
16 - غريب الأحد 01 دجنبر 2019 - 13:54
يا سلام على برلمانيي بلدنا الحبيب وتدخلاتهم يغيبون طويلا و...
17 - فضولي الأحد 01 دجنبر 2019 - 14:18
شحال كفاك من استغفر الله يا البايت بلا عشاء .والله الى ما قفلتوا لا فورتوا .تسناو المخزن يشوف من حالكم .عند اهل العزم تاتي العزاءم .
18 - ملاحظ الأحد 01 دجنبر 2019 - 14:22
وماذا عن مداخيل طريق السيار و الفوسفاط والفضة وغيرها ليست شركات المحروقات وحدها من تحاسب وتساهم اتقوا الله
19 - متقاعد الأحد 01 دجنبر 2019 - 15:05
عليكم ان تطالبوا ايضا الحكومة بالرفع من معاشات المتقاعدين الذين تقل اجورهم عن 5000 درهم وتصل كلها الى 4 الاف او 5 الاف درهم فهم يعيشون الفقر المذقع ...نترجاكم ولو انه حق من حقوقنا وقد اقمنا عراءض ووقفات امام البرلمان وفي كل المدن ولامن مجيب
20 - Ali الأحد 01 دجنبر 2019 - 15:10
تحية لكل له غيرة هذا الوطن واستقراره. ان وحدة الوطن واستقرار يفرض على الشركات والاغنياء بالمساهمة بقليل من تروتهم من اجل الفقراء. ولكن للاسف الشديد نجد هذه الحكومة والحكومات السابقة تعاكس التاريخ وترضخ لشجع الاغنياء واصحاب الشركات فرضف مزيد من الضرائب على الفقراء والطبقات الوسطى ...لا ادري هل هو عقاب... واخرها زيادة 200 درهم على التامين لتموين " صندوق الكوارث" من المفروض ان تساهم فيه الدولة والاغنياء ورغم ان شركات التامين أرباحها طاءلة بدون حسيب او رقيب وكمثال على ذلك لا للحصر "التامين المدرسي" ...وهل يعقل ان امراض السرطان زادت بشكل مهول في المغرب دون ان تساهم الشركات في تمويل استشفاء المرضى علما ان هذا المرض له علاقة كبيرة بالمنتجات الصناعية والفلاحية التي لا تراعي شروط السلامة الصحية ولا تراعي الجودة.....اذن لمن نستغيث في هذا البلد !!!!
21 - حنظلة الأحد 01 دجنبر 2019 - 15:44
السلام عليكم
على الدولة أن تؤمم قطاع المحروقات ويدخل ضمن الوظيفة العمومية...لا نريد شركات لا وطنية ! ولا دولية ! هذا القطاع الحيوي يجب ان يكون في يد الدولة بمخازنه و محطاته...من اجل حماية امننا الطاقي من اي تلاعبات....
22 - محمد الأحد 01 دجنبر 2019 - 17:20
مساهمات تضامنية قسموها بينتكم انتم تمثلون الشعب عوضا تطالعون استرجاع الاموال الى المستهلكين تريدونها ان تقاسموا الكعكعة انتم فقرتك الطبقة الوسطى ماهي الاجراءات التي ستقومون بها لتحسين الدخل الطبقة الوسطى كما دعى جلالة الماك ام نسيتم لا بكمكم اي سوى ان تحصدوا من الاموال قبل رحيلكم واّلله لن اسمح ابن ميزآنهم سبب اغناء اصحاب بطرونات محروقات الحكومات السابقة كانوا بعضهم يختبئون الاموال من الدولة ولكن الحكومة العدالة حاشى لله سرقتم من جيوب الشعب وكدستم اموال صالح الدولة
23 - محمد جام الأحد 01 دجنبر 2019 - 17:21
تدخل جيد
أما زيادة الضريبة على شركات المحروقات ستتقل كاهل المواطنين فقط.

يجب خفض المراقبة على المازوط المهرب من الشرق حتى تنصاع الشركات قليلا و تجد لها منافس على أرض الواقع.

أما اغلاق لاسامير و إحكام اغلاق الحدود السرقية هو سبب استغوال الشركات النفطية.

و على الدولة التدخا السريع و تحرير السوق.
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.