24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1006:4513:3717:1420:2021:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. هذه أسباب تحويل ملعب إلى "باركينغ" بالمحمدية (5.00)

  2. "الصحة العالمية" تحذر من "وفيات كورونا" بالمغرب (5.00)

  3. رصيف الصحافة: شهادات صادمة عن "وفيات كورونا" بأقسام الإنعاش (5.00)

  4. سلطنة عمان تؤيد الاتفاق بين الإمارات وإسرائيل (5.00)

  5. حملة شعبية في إيران تناهض شنق المتظاهرين (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مال وأعمال | تكنولوجيا "بلوكتشين" ترفع حظوظ الشغل بالمغرب

تكنولوجيا "بلوكتشين" ترفع حظوظ الشغل بالمغرب

تكنولوجيا "بلوكتشين" ترفع حظوظ الشغل بالمغرب

اعتبر أمين زنيبر، المدير العام لـ"سوب آنفو"، أن اكتساب مهارات معرفية وتقنية في تكنولوجيات "بلوكتشين" و"ماشين لورنين" و"شاتبوتز" يرفع حظوظ الشباب المغربي في إيجاد فرص عمل بالسوق الوطنية.

وقال زنبير، خلال لقاء نظم بالدار البيضاء حول التكنولوجيا الحديثة ودورها في خلق فرص العمل، إن ورشات العمل التدريبية في هذه المجالات تساهم بشكل كبير في دمقرطة المعرفة.

وأضاف أن "مثل هذه اللقاءات تشكل مناسبة لتسليط الضوء على الجهود التي بذلناها بالمؤسسة لدعم الخريجين في بداية مسارهم المهني".

وتابع زنيبر أنه "منذ إطلاق أول معاهدها في المغرب سنة 2008 في الدار البيضاء، والثاني في الرباط سنة 2009، استطاعت مدرسة SUPINFO إدماج 400 طالب في سوق الشغل وطنيا ودوليا، حيث تستفيد المؤسسة لدعم نجاحها من ارتباطها بالجامعة الفرنسية الرائدة SUPINFO التي تم إنشاؤها سنة 1965، المتواجدة في أكثر من 36 بلدا عبر العالم".

وعلى امتداد 11 سنة من تواجدها في المغرب، تمكنت "SUPINFO" خلال السنوات الأخيرة من إنشاء العديد من الشراكات مع فاعلين رئيسيين في المملكة، وذلك بفضل إشعاعها في مجال التكوين في تكنولوجيا المعلوميات.

واستطاعت المؤسسة من خلال التزامها الوقوف على عشرات المبادرات التي رأت النور، حيث، بتعاون مع شركة "ATOS"، تم إنشاء برنامج خاص بالمنح الدراسية التي يستفيد منها أفضل طلاب المعاهد المتخصصة في التكنولوجيا التطبيقية، وذلك بهدف الحصول على تدريب بالتناوب داخل المؤسسة.

كما أطلقت "SUPINFO" مع "Dataprotect" مختبرا لحماية المعلوميات، بينما تم إنشاء شراكة تربوية مع "Nelite" تهدف بالأساس إلى حضور خبراء الشركة لإلقاء دروس في المجال لصالح طلبة المؤسسة.

وبالموازاة مع كل هذه الورشات، تنظم "SUPINFO" العديد من المسابقات، مثل "CanYouWeb" و"SevYourGame"، كما تنظم تحديات موجهة للطلاب من خلال تدريبات في تطوير المواقع الإلكترونية أو ألعاب الفيديو.

وحرصت المؤسسة خلال 2019 على وضع مجموعة من البرامج المبتكرة قصد الانخراط في الثورة الصناعية الرابعة، ومواكبة التحولات الرئيسية في العالم، خاصة بعد ظهور إنترنت الأشياء.

وتطمح "SUPINFO" اليوم إلى أن تصبح "جامعة 4.0"، تقدم محتويات وطرقا بيداغوجية تتماشى مع واقع الصناعة الحديثة.

ويهدف هذا النهج الجديد إلى إعطاء أهمية أكبر للمؤهلات المهنية من خلال مزج الدروس النظرية بالتطبيقية، وتكييف المحتويات والمناهج وربطها بالتقنيات الرقمية الجديدة.

كما تطمح أيضا "جامعة 4.0" إلى تكوين جيل جديد من الأساتذة الخبراء لتحديث المؤسسة قصد جعلها أكثر مرونة، مع تعزيز المتابعة الفردية للطلاب.

ولتطوير برامج الدراسة وفقا لتوقعات واحتياجات السوق، أنشأت "SUPINFO" المغرب سابقا شراكة حصرية مع "لينكدين" (Linkedin)، وأصبحت اليوم قادرة على تحديد المهارات المهنية الأكثر طلبا في سوق الشغل بدقة، وذلك بفضل شبكتها الاجتماعية التي تضم 400 مليون عضو في أكثر من 170 قطاعا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - jawad الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 11:00
Finalement je lis sur hespress que je hais un article qui peut guider certains jeunes a dessiner leurs chemin du futur . priere faites ce ge genre d'article aussi souvent que vous pouvez et sachez que dieu va vous recompenser pour ça .
2 - الوطني الحر الثلاثاء 10 دجنبر 2019 - 13:57
طموح الشباب المغربي ينحصر فقط في الوظيفة العمومية وخاصة منها (تامخزنيت) و(تاموعليميت) في نظام تعليمي بلا بوصلة حيث لن يحاسبهم ولن يشوش عليهم فيه أحد، يستطيعون تلقي أجور على خدمة رديئة جدا إلى درجة غير مقبولة، وممارسة السمسرة في النقاط والبيع الشراء في لدروس الخصوصية وفي بيع وشراء السيارات والبقع الأرضية في المقاهي و(الشاط) وتتبع الفايس والتعليق ونشر وتوزيع المحتويات العدمية أثناء وقت العمل...
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.