24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

01/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5307:1913:2216:3919:1620:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. "مكتب الفوسفاط" يُحدث شركة "الرقمنة الصناعية" (5.00)

  2. إلى السيد مدير قناة تامازيغت (5.00)

  3. عقوبات سجنية وغرامات تنتظر الانفصالية أمينتو حيدر وعملاء الجزائر (5.00)

  4. المغرب يخلّد ذكرى عمليات جيش التحرير بالشمال (5.00)

  5. وساطة المغرب في "أزمة مالي" تلقى ترحيبا دوليا وانزعاجا جزائريا (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مال وأعمال | مجموعة "باب دارنا" تقترض 13 مليارا لتشييد 128 فيلا "وهمية"

مجموعة "باب دارنا" تقترض 13 مليارا لتشييد 128 فيلا "وهمية"

مجموعة "باب دارنا" تقترض 13 مليارا لتشييد 128 فيلا "وهمية"

تفاجأ فريق المحققين الأمنيين، الذين يواصلون الإشراف على فك شفرة أكبر عملية نصب عقارية في المغرب، بالمحاولات المتواصلة واليائسة لرئيس مجموعة "باب دارنا" لحجب الحقائق وقلبها، أثناء الاستماع إليه من طرف رجال الأمن وبعدها وكيل الملك لابتدائية الدار البيضاء ثم قاضية التحقيق.

المعطيات المثيرة، التي توصلت إليها هسبريس، كشفت عن توظيف كل من محمد الوردي والمديرة المالية لمجموعة من الشركات التابعة لصاحب "باب دارنا"، أثناء الاستماع لهما أمام المحققين، لوثيقة صادرة عن البنك المغربي للتجارة الخارجية لإفريقيا، في محاولة لإقناع ضباط الشرطة بأن الشركة تتوفر على سيولة مالية كبيرة.

الوثيقة، التي أدلى بها محمد الوردي ومديرته المالية، تتضمن معطيات واضحة تهم موافقة المصرف على تمويل عملية لاقتناء 128 بقعة بمشروع "les pins de bouskoura" مخصصة لتشييد فلل سكنية بقيمة إجمالية تزيد عن 135 مليون درهم.

محمد الوردي أكد للمحققين أن هذا القرض "سيحصل عليه" مناصفة بين البنك المغربي للتجارة الخارجية لإفريقيا ومصرف القرض الفلاحي، حيث أدلى بوثيقة تثبت أنه حصل على الموافقة المبدئية للحصول على تمويل الـ"BMCE"؛ لكنه في المقابل أخفى عن المحققين أن هذا التمويل موجه إلى تمويل بقع الفلل ولا يمكن ضخه كسيولة في حسابات شركة "رأسمال أنفيست" التي تقدمت بطلب التمويل لدى المصرفين سالفي الذكر.

كما عجز رئيس مجموعة "باب دارنا" عن تحديد مآل الأموال التي تلقاها من الضحايا، على شكل تسبيقات، مكتفيا بالتأكيد على أن القروض التي سيتلقاها من البنوك المغربية وبعض الموارد الأخرى، من ضمنها كمبيالة بقيمة 15 مليار سنتيم صادرة عن مقاولة لا يتجاوز رأسمالها مليون درهم، ستساعده على حل مشاكله المالية، في الوقت الذي تزيد فيه القيمة الإجمالية المؤقتة لتسبيقات الزبناء عن 40 مليار سنتيم على الأقل.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (41)

1 - مواطن الأحد 08 دجنبر 2019 - 22:34
كيف لأحد يمتلك 5000 درهم في حسابه البنكي أن يأخد قرض ب 13 مليار، ما عرفتش واش كيعطيو هاد القرض لجميع المواطنين أو لا ؟؟؟
2 - khalid الأحد 08 دجنبر 2019 - 22:36
يعني الدولة معرفش فين 40 مليار سنتيم، يعني الجوهري مدير البنك المغرب تيفهم ان بتكوين يهدد اقتصاد العالمي لكنه لا يفهم اين 40 مليار سنتيم
3 - رحيم علال الأحد 08 دجنبر 2019 - 22:53
في هذا البلد لن يتمكن اَي احد من فعل اَي عملية نصب او غش او تزوير او تهريب او تبذير او نهب او تصرف غير قانوني دون مساندة رموز الفساد السياسي والسلطوي وتواطء اصحاب الحال الكبار عندما تكون اموال طاءلة في اللعبة !!
اما اذا كانت هذه الأشياء دون علم اصحاب الحال فتلك الطامة الكبرى
4 - ازهور الشعبي الأحد 08 دجنبر 2019 - 22:54
اذا كان الامر يتم بهذه السهولة و النصب على 900 زبون و على الابناك و من خلال موثقين المفروض فيه الحفاظ على الامانة و ضمان املاك الزبناء و الضحك بهذه السهولة على دولة و مؤسسات و تلفزة و اشهار و اشراك ممثلين في الاشهار الخ فان الامر خطير جدا و لم نعد في دولة بل و لا حتى في مؤسسة بسيطة او جزيرة صغيرة...هذا معناه انهيار و فشل لاجهزة الدولة و للحكومة و للشعب...كيف يحدث مثل هذه الغرائب؟ معناه ان الفساد مستشري الى ابعد حدود بل ثمة فوضى و مافيات تسيطر على الدولة...و على اي فعلى هذا الحساب يمكن ادخال الاسلحة و اي شيئ...السؤال اين المخابرات اليت تفكك كل يوم و كل ساعة خلية ارهابية بل تكون على علم بعمليات ارهابية في طور التشكيل في جزر أسيا و استراليا الخ؟ اين المخابرات؟ اين لمقدم؟ لا بد ان الشخص المجرم له سند و من يحميه و من يرافقه و يسهل جرائمه على اعلى مستوى و هذا عمل غير عادي يتطلب نفود و سطوة و مفاتيح الابناك و القضاء و الادارات و اجهزة الامن...لبلاد مشات يا حمادي...كأننا بثقافة سائدة على مستويات عليا و سيبة و ناس تفعل ما تريد بلا خوف و لا حشمة....
5 - مغربي الأحد 08 دجنبر 2019 - 22:54
هادا غير ملف فساد واحد كيخلع، وشوف شحال من ملف فساد مسكوت عليه من يامات الاستقلال
6 - مصطفى الأحد 08 دجنبر 2019 - 23:04
عاونو السيد يفك وحايلو . يظهر ان له نية في ايجاد مخرج لهدا المأزق . اين هو التضامن ؟ لماذا لا يوجد هناك تضامن بين رجال الاعمال ليساعدوا بعضهم البعض. را الوقت تدور .
صحيح خدا تسبيقات ولكن نيته البناء و الربح . شاءت الاقدار ان الامور ممشاتش مزيان . خاص الدولة توقف معاه . تيبقا مستتمر مغربي . و لا نريد صورة سيئة عنهم في الخارج . دعموا السيد يلقا مخارج للمشكل .
ادارات عمومية و غارقا .....
2m و غارقا ..
لوطوروط و غارقا ...
الله يلطف و صافي
7 - Khalid de Nantes الأحد 08 دجنبر 2019 - 23:06
كما عجز رئيس مجموعة "باب دارنا" عن تحديد مآل الأموال التي تلقاها من الضحايا، على شكل تسبيقات....يعني ضاعت أموال الضحايا الله يخلف عليكم
8 - سير حتى نجي الأحد 08 دجنبر 2019 - 23:08
لحد الآن و حسب معرفتي المتواضعة لم و لن استطيع فهم الإدارات و الناس المسؤولين على رقابنا ، هل هم دون المستوى أم هم شركاء في القصعة. أم القانون متقوب و مفيه ميترقع و الله إلا حشومة و عيب و عار
9 - ضحية باب دارنا الأحد 08 دجنبر 2019 - 23:15
# هل تحلم أو تفكر في إقتناء شقة أو بيت في مغرب هذه قصة تهمك :أنا مهاجرة مغربية بالديار الإيطالية لم يتبقى لي على التقاعد سوى سنتين و عزمت على اقتناء مسكن ببلدي الحبيب الذي تركته مرغمة للبحث عن حياة كريمة و عمل قار و تقاعد يغنيني عن الحاجة للغير لكوني وحيدة لا زوج و لا أبناء.
استمرت كل ماجنيته طوال غربتي في شقة قرب عائلتي لكي تأتين المنية و لا يعلم بحالي احد و ربما ان مرضت و خانتني صحتي يوما وجدت من يسأل عني و يواسيني في بلدي، لكن كل الأحلام تبخرت بسبب المنعش العقاري الوهمي(محمد الوردي) الغير وردي الذي بخر أحلامي الوردية البسيطة في أن أعيش ماتبقى لي في بلدي. من سينصفني، من يأخد لي حقي من هذا الجشع الذي أكل أموالنا بالباطل، من سيحقق حلمي البسيط. يبدو أنه سيظل حلما في مخيلتي و سأظل في بلاد المهجر حتى بعد تقاعدي و عندما تخونني صحتي ياخذون بيدي لأحد دور العجزة و النهاية هي ارسالي في صندوق خشبي لأدفن في بلدي الذي لم انصف فيه و هو بلدي بالإسم لا أقل و لا أكثر، فيبدو ان بلدي يقبل أموالنا و جثتنا لا غير.
التوقيع ضحية شركة للمزيد من معلومات أكتب فضيحة شركة باب دارنا أكبر عملية نصب في المغرب
10 - فين دارنا الأحد 08 دجنبر 2019 - 23:30
يعتقلون الخلايا النائمة في جميع انحاء البلاد بينما الخالايا المفسدة قريبة منهم ولكن لا يزعجونها لانها لا تتكون من البسطاء والاميين.
11 - المعلق الأحد 08 دجنبر 2019 - 23:31
و نزيدكم؟ قالك المخابرات الأمريكية اعترفت بقوة المخابرات المغربية و تشيد بمستوى احترافيتها. اه ا سيادنا المريكان جاو يتعلموا منا. اما قضية 40 مليار المختفية رآه في مسألة وقت او صافي غايلقاوها فشي وسادة و لا راه مكنوزة فضواحي سوس كيقلبوا عليها معى شي فقهاء مختصين. ......... ..........
البقية تتبع.....
12 - المصطفى بهلول صاحب روئية الأحد 08 دجنبر 2019 - 23:33
سمعت الخبار جاب ليا الله بحال كنتفرج فشي فيلم
ديال خليييييييييييييييييييع
13 - doukali الأحد 08 دجنبر 2019 - 23:55
واش هد الشي حقيقة ولا حلم ؟؟؟؟؟؟؟؟
يستحق هدا الملف بعد نهايته أن يتحول الى فلم سنيمائي
واحد سارق بيضة تشد وواحد مدوخ 900 مواطن وأبناك ومقاولات ومزال يخرج في عينيه عند البوليس
14 - مريمرين الاثنين 09 دجنبر 2019 - 00:05
الدولة لا تقوم بحماية مواطنيها من اللصوص و من المفسدين ؛ و دليل ذلك هو فضيحة شركة "النجاة " الإماراتية التي تم طمسها و التي وصفت آنذاك بأكبر عملية نصب. وهو نفس الوصف الذي نعتت به فضيحة مجموعة " باب دارنا" . فهل سيتم طمسها أيضا وكان الله في عون الضحايا ؟؟
15 - محند الاثنين 09 دجنبر 2019 - 00:13
سير راك غادي فالخسران احمادي... المصداقية والثقة مشات قالو زمان ماتشريش الحوت فالبحر .... انتهى الكلام.
16 - Nordine الاثنين 09 دجنبر 2019 - 00:37
ادا كانت الديموقراطية يجب تعويض الضحايا والبحت عن التماسيح والعفاريت كما في شركة النجاة
17 - karim الاثنين 09 دجنبر 2019 - 01:09
la grande catastrophe est que apres tout ca il sera condamne a 12 , 10 ans ou meme moins, c'est ca notre grand problem la justice marocaine , a mon avis il doit etre condamne a vie sans la possibilite de pardon.
18 - Karim Usa الاثنين 09 دجنبر 2019 - 03:35
صافي قولبهوم، قولب 1000 طماع ومكلخ، أقصى عقوبة للافعال المنسوبة له هي 5 سنوات عن جنحة النصب إن استطاعوا إثباتها ، والفلوس يحجزوا على التصاميم، رآه تجيب شي بركة ديال 5 حتى لعشرة مليون سنتيم... بلى ماتشدوا في الدولة والمخزن، لأنكم كلكم بالغين سن الرشد القانوني، وانتم لي مشيتوا برجليكم بلا ماتشاوروا المخزن، هادشي كيحدث في كل بلاد العالم... القانون كايقوليك ماتعطي الفلوس حتى تتأكد، والبيع على التصميم حتى القانون لمح لخطورته، الموثق هو لي غادي يأكل الدق مزيان، إلى ثبت عليه التزوير في وثيقة رسمية، ولكن حتى هو غادي يحمي راسو، واتباث التزوير سهل ممتنع.... كانظن احسن طريقة هي الجلوس مع المعني بالأمر وفك الأمور بالإتفاق الحبي، ربما يجيه تأنيب الضمير، انا كن شديت هاذ القضية، نخرجوا كيت بدون متابعة، لأن المسألة مدنية، والناس دخلت على أساس البيع على التصميم، وماشي شغلهم فين مشات الفلوس، هو فقط طرف في العقد وقام بما عليه، والسوق دوار، ولي قدر يثبت بأن المتهم تصرف بسوء نية يعطينا الدليل، وحتى هذا الإعتقال لي تعرض ليه نطالبلوا الدولة للتعويض عنه للمس بكرامته وسمعته، لأنهم لايتوفرون على صك إتهام جدي
19 - عبير السبيل الاثنين 09 دجنبر 2019 - 06:33
واحد بغا مستشفى حكمو عليه ب 20 عام لكن واحد سرق 900 واحد غد يعطيوه عامين
20 - karim الاثنين 09 دجنبر 2019 - 06:44
C'est le vide juridique et c'est l'état qui doit intervenir. On connait notre état lorsqu'elle veut elle peut et elle fait. Ce n'est pas normal qu'on spolie l'argent des gens, la mafia dans conservation, la mafia dans les nouveaux projets, ....
Le seul domaine où elle fait des actions c'est la lutte contre le terrorisme. Pourquoi l'étt ne déploit pas les mêmes moyens pour lutter contre la fraude, la spoliation des biens des autres...
Il faut cadrer davantage les ventes sur papiers, voir interdire ce type de vente.
Maintenant, le besoin en logement a baissé, il faut revenir à l'ancien système. Une ois on construit on vend et non on vend le nuage .
L'état peut rendre l'information facile pour les acquéreurs, au niveau de la conservation foncière.
21 - karim الاثنين 09 دجنبر 2019 - 07:13
Salam que tal es muy fácil problema la va a solucionar bab jibhom y se reparte entre ellos y solucionado nuestro problema y Marruecos va muy bien siempre un saludo
22 - Rachid holland الاثنين 09 دجنبر 2019 - 07:19
انا طلبت القرض عند البنك التجاري في سيدي سليمان لمي اشتري شقة في تطوان طلب ترفض بعلم باني عندي رتب شهري محترم وزجتي تشتغل ايضا اها رتب محترم في هولاندا .
انزعجت وتفاحءت برفض وقلت لي المديرة ساكتب شكية ونطرح شكاية في الفسبوك ساعة مت بعد اتصلت بي قالت بانك الطلب مقبول ما يعني هدا يا هدي .
في الاخر رفضت ان اتعامل مهم وشريت الشقة والحمدالله بدون قروض ونجاني الله من الحرام والريبة
23 - kazawi الاثنين 09 دجنبر 2019 - 07:46
لما ترى احدا نصب على أكتر من 800شخص ويتكلم بكل تقة في نفس فعلم ان تماسيح الدولة و رموزالفساد يقفون وراءه لانهم هم من اكلو القطعة الكبرى من هده الكعكة الضخمة و الضحايا لهم الله
24 - mounir الاثنين 09 دجنبر 2019 - 08:07
Plus je suis cette affaire plus je doute des accusations graves portées contre cette personne.Les banques ne peuvent jamais autoriser un tel crédit si il n’y a pas de garanties solides.Il semble aussi que cette société emploie plus de 80 personnes et fait vivre beaucoup de familles tous déclarés et un voleur ne ferait jamais ça
25 - samarri jalil الاثنين 09 دجنبر 2019 - 08:19
C es une honte. De voir de tels agissements alors que cetaines personnes comme moi vivent dans la misere
26 - Anas fes الاثنين 09 دجنبر 2019 - 08:23
هناك أيادي خفية و رؤوس مجهولة يجب الكشف عليها و أنا اعرف الوردي حق المعرفة و أحد موضفاته سناء . لا أطيل عليكم التحقيق هو اللدي سيكشف الحقيقة . موتقوا شركات العقار لا ينصحون أبناءهم. و الماليغ التي تعطى خارج حساب الوتق و تعطى بإسم الشركة هي سبب كل المشاكيل . يجب أن يبقى تمن البيع كله في يد الموتق حتى إمضاء العقد النهائي و تسليم المفاتيح يوم العقد . و يجب على المشتري أن يختار موتقه اللدي يرتاح و يتق فيه .
27 - Americain/marocain الاثنين 09 دجنبر 2019 - 08:52
اذا لم تكن تعلم الدولة ما كان يقوم به هذا الشخص فهي مصيبة اما اذا ما كانت من ورائه جهات فالمصيبة اعظم.
28 - BOUYAOMAR الاثنين 09 دجنبر 2019 - 09:02
pour tout ça pas de confiance à personne
l'homme c'est sur ne travail pas seul; il est associé avec d'autres qui le protège et c'et sur que la justice ne peut rien faire dans ce cas

laka ALLAH ya watani
29 - Moh الاثنين 09 دجنبر 2019 - 09:12
Il faut le libérer il a rien à rien fait de mal il a tuer personnes normalement il faut poursuive c est 900 personne qu'il lui en donner 40 milliard contre rien c est 900 personnes doivent payer tous les frai de justice quand à lui il mérite la liberté rien o tre lui '' '
30 - معتوه الاثنين 09 دجنبر 2019 - 09:32
شحال من واحد سرق وتحكم بالحبس وما لقاو عندو حتى ريال، يدوز الحبس من بعد يخرج ملياردير ويعيش حياتو.
31 - عبدالله الاثنين 09 دجنبر 2019 - 10:38
من سياتي للاستتمار في بلدنا حين يسمع هده الطامة الكبرى .....
32 - ahmed الاثنين 09 دجنبر 2019 - 11:02
إن من أنواع الربا أن تشتري شيئا ليس موجودا بعد. وكل ما وقع سببه الربا
33 - سميرة الاثنين 09 دجنبر 2019 - 11:39
ماشي غير الوردي لي عاملها هاداك شئ واحد فوووووق وفووووق الوردي لي داير هاد الفعلة الدنيءة ولي مايقد عليه تاواحد شئ غول كبير لي سرق عباد الله وسرق حتى البنك
34 - صرخة الاثنين 09 دجنبر 2019 - 11:49
في الجزائر الشقيقة خرج الشعب بقوة فتساقطت رؤوس الفساد وزج بها في السجون أما في بلدنا فرؤوس الفساد والافتراس مرتاحين لأنهم يعرفون أن لا خوف عليهم من هذا الشعب
35 - صوت ثائر الاثنين 09 دجنبر 2019 - 12:05
حتى الطبقة المثقفة من محامون و دكاترة و ....الخ لم تسلم من عمليات النصب والاحتيال.اي ثقة ستبقى في مؤسسات الدولة بتواطؤ موثق في العملية.
36 - Immigre الاثنين 09 دجنبر 2019 - 12:11
Là il y’a des gros requins. Il faut faire des recherches même avec les directeurs de banques qui donnent des crédit sans étudier les dossiers et sans garantie la liste est donc grande la surprise viendrai après no more comment
37 - الفساد المتوارث الاثنين 09 دجنبر 2019 - 12:46
سبب كل هذه التجاوزات والجرائم وانا أعتبرها جرائم من نصب واحتيال على أرزاق العباد هو الفساد الذى يتحكم فى كل مفاصل الدولة ويزداد يوما بعد يوم ولا من يحرك ساكنا حتى من السلطات المتواطئة مع الفساد فلا شك فى ذلك نحن تحكما عصابات متعددة تعمل فى الخفاء عصابات منظمة ... الفساد عطات ريحتو ...
38 - احمد الاثنين 09 دجنبر 2019 - 13:14
باراكا من المراوغات! فين هما الورديات لوخرين؟ ماشي بوحدو داير هاذشي!!
أما التحقيق فلا يتعدى سؤال واحد: أين العقارات التي أخدت عنها أكثر من 40 مليار؟؟
39 - maroki الاثنين 09 دجنبر 2019 - 13:46
أين كانت الدولة وهي تسمح له بوضع إشهارات الشركة في وسائل العلام وفتح مكاتب للبيع ومنحه قروض أليس هدا خطأ كبيير
40 - رشيد الاثنين 09 دجنبر 2019 - 15:43
شاهدنا صاحب السبعة عشر مليار مخزنة ببيته،والآن صاحب الأربعون مليار،إنها الشجرة التي تخفي وراءها الغابة،المواطن البسيط يبقى كالحاءط القصير يتم القفز عليه بسهولة،شيء عادي أن يتم اتهامه بالتوفير داخل الوسادة،
41 - عادل الاثنين 09 دجنبر 2019 - 16:12
كيف لدولة تمسك فيها كل شهر خلية ارهابية ولا يمكن معرفة مصير 40مليار دولة اختصاص اجهزتها الامنية فقط القبظ على الارهابيين فقظ اما اللصوص ولصوص المال العام فلا حسيب ولا رقيب
المجموع: 41 | عرض: 1 - 41

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.