24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3808:0413:4616:5019:1920:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. حركة التأليف في الثقافة الأمازيغية (5.00)

  2. أسرة "طفل گلميمة" تقدّم الشكر للملك محمد السادس (5.00)

  3. احتضان العيون قنصلية كوت ديفوار يصيب خارجيّة الجزائر بـ"السعار" (5.00)

  4. روسيا تحذر أردوغان من استهداف القوات السورية (5.00)

  5. "كعكة" التعيينات في المناصب العليا تمنح الأحزاب 1100 منصب (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | الصادرات المغربية تنعش المبادلات التجارية بين تل أبيب والرباط

الصادرات المغربية تنعش المبادلات التجارية بين تل أبيب والرباط

الصادرات المغربية تنعش المبادلات التجارية بين تل أبيب والرباط

بلغ حجم المبادلات التجارية غير الرسمية، التي تتم عبر شركات وساطة تتخذ من دول أوربية مقرا لها، بين تل أبيب والرباط، ما يقارب 63 مليون دولار في السنوات الثلاث الأخيرة.

وساهم ارتفاع الطلب الإسرائيلي على المنتجات المغربية خلال السنة الماضية في دفع شركات التصدير والاستيراد إلى رفع صادراتها نحو هذا البلد في الفترة الممتدة ما بين يناير ونهاية نونبر 2019.

واستوردت تل أبيب ما يزيد عن 32.5 ملايين دولار في الفترة الممتدة ما بين يناير 2017 ونونبر من السنة الماضية؛ فيما بلغت صادراتها نحو المغرب خلال الفترة ذاتها ما يناهز 31 مليون دولار.

وكشفت بيانات مكتب الإحصاء المركزي الإسرائيلي عن زيادة في مستوى واردات تل أبيب من المنتجات المغربية، بنسبة قاربت 27 في المائة، مقارنة مع المستوى المسجل سنة 2018.

وانتقلت واردات إسرائيل من المنتجات المغربية من 6.9 ملايين دولار في الشهور الأحد عشر الأولى من سنة 2019 إلى 8.9 ملايين دولار في الفترة نفسها من العام الأسبق.

وسجلت واردات الدولة العبرية من المغرب، خلال شهر نونبر من العام الماضي، مستوى قياسيا بعد أن تجاوزت مليون دولار، مقابل 500 ألف دولار في الشهر نفسه من سنة 2018.

وانتقلت صادرات إسرائيل إلى المملكة من 4.7 ملايين دولار في الشهور الأحد عشر الأولى من سنة 2019 إلى 3.8 ملايين دولار في الفترة نفسها من العام الأسبق.

وبلغت صادرات الدولة العبرية نحو المغرب، خلال شهر نونبر من العام الماضي، 800 ألف دولار، مقابل 100 ألف دولار في الشهر نفسه من سنة 2018.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (65)

1 - Mann الخميس 23 يناير 2020 - 11:05
احذروا الصهاينة انه يضعون مواد تأثر على خصوبة الرجال في منتجاتهم .. اذا لم تصدقوا ابحثوا عن الكوارث التي خلتها خضر و فواكه و منتجات اسرائيل الغذائية في الأردن
2 - El facil الخميس 23 يناير 2020 - 11:11
عادي جداً كل مايدر على بلدي المزيد من النقود أهلا وسهلا حتى ولو كان مع المريخ.
3 - Kamal9 الخميس 23 يناير 2020 - 11:14
هاذ مبادالات باينة بين يهود مغاربة عندهم شىكات في المغرب
4 - OUSSAMA الخميس 23 يناير 2020 - 11:20
أتمنى أن تتطور المبادلات التجارية بين المغرب و تل أبيب الى العمل المباشر بدل شركات الوساطة و ألا نهتم لتك الجمعيات و غيرها و أسطوانتهم المشلوخة و الحامضة و ما يسمونه الكيان الصهيوني مع أن إسرائيل دولة حرة قاىمة بذاتها و فلسطين العزيزة و بالروح بالدم نفديك يا فلسطين و غيرها من الشعارات الكدابة
5 - jradi الخميس 23 يناير 2020 - 11:21
"وكشفت بيانات مكتب الإحصاء المركزي الإسرائيلي"
كل ما تقدم به كاتب المقال يعتمد على هذا المصدر المعروف ببروبغندته لكي يضفي مصداقية على الكذب و التلفيق المعروف به الكيان الصهيوني و كانه يقول للعالم ان ليس له اعداء وان كل الدول العربية تطبع معه.
يا سيدي الحكومة المغربية تمنع منعا قاطعا التعامل مع هذا الكيان و لكن للاسف هناك اصحاب النفوس الضعيفة من بني جلدتنا وممن يسمون انفسهم مسثتمرين يلتجؤون الى طرق ملتوية لتصدير او ستيراد عبر بلدان اخرى
6 - ملاحظ الخميس 23 يناير 2020 - 11:22
مبادلات تجارية غير رسمية!! نريدها رسمية مع كل الدول باستثناء من يعمل على زعزعة الوحدة الترابية. ماذا نسمي التهريب المدان دوليا الذي تفرضه إسبانيا عبر المدينتين المحتلتين, نسميه تجارة رسمية أم غير رسمية!؟
7 - سرفي الخميس 23 يناير 2020 - 11:30
و الله بكل فخر و اعتزاز ارفع راسي بالجنسية الجزاءرية و ان اختلفنا مع النظام كلنا نتفق مع السياسة الخارجية، انشري من فضلك
8 - غيور الخميس 23 يناير 2020 - 11:33
وصمة عار وخزي ودنائة ولعنة وكل المسميات القبيحة على كل من يتاجر ويطبع مع الكيان الصهيوني الغاصب المحتل. في جميع أنحاء العالم هناك مقاطعة كبيرة وممنهجة لسلع ما يسمى ب" إسرائيل" تقودها BDS ونحن في المغرب نجد من ينسلخ عن جلدته ويقول بكل وقاحة هذه ليست قضيتي. قضية من يا هذا!!!؟ أنشري رجاء هسبريس شكرا
9 - INCROYABLE MAIS VRAI الخميس 23 يناير 2020 - 11:34
اللهم زد وبارك .

اللهم أنزل علينا الغيث من السماء حتى ننعش صادراتنا من البواكر للدولة العبرية .

اللهم بارك كل خطوة من خطوات حكومتنا التي تخبرنا عن كل شاردة و واردة .

اللهم إرفع رأسنا بين أمم لا نملك معشار صادراتها كالصين والولايات المتحدة .

اللهم عوض لنا عن البترول الذي أنعمت به على أهل الشرق بنشاط ينعش اقتصادنا .

اللهم أهد للصواب أهل المعارضة من يساريين واسلاميين الذين يثرثرون ولا يفوق دخلهم كلهم على بكرة أبيهم دخل شركة أمريكية واحدة .

اللهم ارحم الرئيس المصري الراحل السادات فقد كان رجلا موهوب ورائعا وله نظرة متطلعة للمسقبل .
10 - تطبيعيات الخميس 23 يناير 2020 - 11:36
اللهم ان هذا منكر استبدال السلع مع "ال صهيون" كان هذا الكيان هو الوحيد الذي يوجد فوق الارض.
لكن لما تفرض عليك الولايات المتفرقة ودول الخليج اوامرهم فمن الازم ان تنبطح وتمتثل او ستعزل وستفرض عليك عقوبات ويمنعوا عليك سلاحهم ومعاونتهم واستلافهم وربما ايقنيوا لك شي فخ مع الجار الشرقي والشمالي وتصبح واغل.
اسيدي حنا هذه 65 عام او حنا غارقين واكثر من هذا الغرق ما كاينش. الجلد ديالنا ولف الغرق ما بقيناش كانحسوا.
كاين دول اللي ايمكن نتبادلوا معها او قريبة مننا بلا ما نمشيوا حتى للشرق الاوسط او زيادة على هذا اشنو ايمكن نجيبوا من عند "ال صهيون" غير الثمر المجهول والمجهول غادي تاكلوه غير انتما اما احنا ما عندنا سنان حتى لهذا ديال البلاد اللي وصلتوه الى 150درهم للكيلو الواحد.او الليمون اللي الحمد لله بركان واكادير كافين السوق الداخلي او باغين تجيبوا شي عجب غير معروف.
11 - Sara الخميس 23 يناير 2020 - 11:44
المغرب يندد التطبيع مع الدولة المزعومة (إسرائيل ) !هذه هي العبارة التي تتردد دائما على مسامعنا ونصفق لها وينشرح قلبنا إبان سماعها ، لكن سرعان ما نقرأ في الصحف انتعاش التبادل التجاري بينهما! يا للعجب هل هذه سياسة ام تطبيع أم.............. إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم.
12 - عينك ميزانك الخميس 23 يناير 2020 - 11:48
هاد التجار و اصحاب المال ما عندهم لا دين لاملة لا عقيدة لا مبادئ. يتاجرون مع من هب و دب بدعوى المصلحة و هل هناك مصلحة مع الشيطان الحاقد على الانسان.
13 - Mas 2026 الخميس 23 يناير 2020 - 11:48
Reflechissons un peu, faire du commerce avec Israel est 1000 fois mieux que le faire avec l'Algerie, pays qui a tout fait pour balcaniser le Maroc. Israel ne nous a jamais trahit comme le font certains pasy pseudofreres Arabes.
14 - عــــــــــائـــشـــــة. الخميس 23 يناير 2020 - 11:49
ســـــــــــيروا على بركة الله،،، الله إبــــــارك لكمــــا وعليكمـــا،،،
ربحت تجارتكمــــــا إن شــــــاء الله ـ
15 - عبدالمالك الخميس 23 يناير 2020 - 11:49
المغرب يستورد اسلحة اسرائلية خاصة بالامن ومعها أجهزت تجسس على الهواتف .
16 - Daanoun hassan الخميس 23 يناير 2020 - 11:51
Prefirió una operación gana gana con los israelíes mejor que los argelinos siempre buscan plantar las trampas
Grande saludo a los marroquíes viven en Israel
Un Consejo por ellos
Guardar relacionado con vuestro
REINÓ DE MARRUECOS
17 - AbdelHamid الخميس 23 يناير 2020 - 11:53
طيب اذا كان الفلسطينيون انفسهم يعملون في سرائيل و سياسيوهم يتحدثون عن حل الدولتين فلماذا كل هذا اللغط.
ثانيا ان تطبيع المغرب لعلاقاته مع اسرائيل يشبه تطبيعها مع الجزاير. فهما من مخلفات الحقبة الاستعمارية.راه كيف كيف . فما الفرق بين وعد بلفور و بين استفتاء دوغول .
18 - HANAN الخميس 23 يناير 2020 - 11:53
لايوجد شيء إسمه إسرائيل إنتهى الكلام
19 - Simmo الخميس 23 يناير 2020 - 12:01
وتأتي البيجدي المنافقين بتصريحاتهم الكاذبة على الشعب وعلى الله بأنهم لا تربط لديهم اي علاقة مصالح مع إسرائيل.
20 - ممتاز الخميس 23 يناير 2020 - 12:01
ممتاز
أهم حاجة هو انعاش الصادرات وبالتالي انعاش الإقتصاد و التنمية
أرضنا ووطننا المقدس هو المغرب ومصلحة وطننا فوق كل اعتبار. غير دلك هو هرطقات لا تغني ولاتسمن من جوع.
قبل ما يطلعو لنا الإخونج ومن على شاكلتهم وجب تذكيرهم أن سيدهم أردوغان له علاقات اقتصادية قوية مع دولة إسرائيل (فتركيا تعترف رسميا بدولة إسرائيل.) فقد بلغ حجم التبادل التجاري بين الطرفين لعام 2009، مليارين و597 مليوناً و163 ألف دولار، وحجم التبادل التجاري لعام 2014، بلغ 5 مليارات و832 مليون و180 ألف دولار.

قالت واحدة من كبار مستشاري الدولة التركية والرئاسة، وهي البرفيسور، هاتيس كارهان، "الاقتصاد لا يفهم سوى لغة الأرقام، وصادرات تركيا إلى إسرائيل تجاوزت خلال الأعوام القليلة الماضية حاجز 2,5 مليار دولار، وهو مبلغ مستمر النمو، وهذا يعني، أنّ السوق الإسرائيلي من أهم الأسواق لتركيا في العالم" .
21 - جلال الخميس 23 يناير 2020 - 12:01
اي منتوج صهيوني لن بدخل بيتي .... ولن اعترف بهم مهما كلفني ذلك و لو اعترف بهم الكون باكمله لن اعترف بهم
22 - مغترب الخميس 23 يناير 2020 - 12:08
الجدار العازل يبنى من اسمنت مستمرين فلسطينيين بينهم دحلان و أخ القنصل الفلسطيني ببروكسل وهاد يعرفه الفلسطينيين وهم بنفسهم يشتغلون في إسرائيل.
23 - اسطنبوا الخميس 23 يناير 2020 - 12:10
رقم معاملات تركيا مع اسراءيل اربعين مليار دولار
تمجدون تركيا فقط في المواقف فلمادا لا تتبعونها حتى في الاقتصاد
24 - القوة الإقليمية الخميس 23 يناير 2020 - 12:13
رقم 7سرفي.....
افتخر وارفع راسك....وقل الحمد لله لأنك ولدت جزائريا...
الحمد لله....الحمد لله...
ولك الله ياقدس...ولكم الجزائر يافلسطنين.
25 - طارق بن زياد الجزائري الخميس 23 يناير 2020 - 12:14
مثل هذه الأخبار أصبحت أكثر من عادية
26 - الخميس الخميس 23 يناير 2020 - 12:15
على المغرب أن يوطد علاقته بالمغارة اليهود في إسرائيل حتى نقويهم من جهة في هذا البلد ومن جهة أخرى نستفيد من خبراتهم في المجالات التي تنقصنا.
27 - محمد محمد الخميس 23 يناير 2020 - 12:28
يقول المثل المغربي ( الناس في الناس و القرعة في مشيط الراس !!! ) شعوب اخرى و أمم اخرى نالت حظها من الرقي و القوة و الامجاد باهتمامهم بما هو نافع لهم و لأبنائهم و مستقبل اوطانهم ، و غالبية العربان و و و همهم الوحيد و الاوحد كما جاء في تعليق احدهم هو نصيحة للمستهلكين بأن ينتبهوا للمنتجات الاسرائلية فإنها تحتوي على مواد خطرة تضعف الخصوبة عنذ الرجال !!!!!!! هههههه ، و عليه يتأكد بالملموس أن أدمغتهم خالية من المادة الرمادية و عوضها هناك عجين البطاطا و يفكرون فقط في ....... .
28 - Oui au commerce الخميس 23 يناير 2020 - 12:33
La vaste majorite de ce commerce est Avec les palestiniens de Tel Aviv et d'aitres villes d'israel, je n'ai pas de problem Avec Israel mais j'ai des problems Avec l'afrique du Sud et son allier l'algerie qui veulent detruire mon pays le
Maroc
Je suis Marocain et mon allegiance est pour mon pays seulement
29 - AbdelHamid الخميس 23 يناير 2020 - 12:48
الاخوة الدزيرية لا اعلم ان هم يعيشون في هذا العالم ام لا. اذكرهم ان محمد تامالت رحمه الله كثب في موضوع علاقات الجزاير و اسرائيل كتابا فطالعوه ثم ابحثوا عن لقاءات سياسييكم وعسكرييكم بنضرائهم الاسرائليون. سواء عبر حركة رشاد اواو ما سرب من حلف الناتو بل وجرائدكم. انا لا افهم لماذا هذا النفاق.
هذه الايام تستقبل اسرائيل دولا عديدة في القدس لامر له علاقة بالمحرقة فهل سمعنا لكم حسا او ركزا. هيا قاطعوا كل تلك الدول التي حلت بدولة اسرائيل. ان رفض مخططات الاستعمار في بيت المقدس يعني الطعن في شرعية دولة الجزاير نفسها لانه لا فرق بين وعد بلفور وبين استفتاء دوغول. ان قبلتم فاقبلوا بهما جميعا وان رفضتم وجب رفض الكل. لا يوجد مبدأ الثالث المرفوع.
30 - مفقوصة الخميس 23 يناير 2020 - 12:55
الرد على 25 طارق بن زياد الغير الجزائري: اللهم نتعامل مع واحد يهودي باين و صريح ولا واحد داير فيها مسلم و هو في الحقيقة منافق مع جاره المسلم وا يحاربه بشتى الوسائل. بقات فل الكلام و الشعارات ديال نحن مع فلسطين ظالمة أو مظلومة بالفم. سير تحشم على نفاقك و اتقي الله.
31 - الأعداء الحقيقيون الخميس 23 يناير 2020 - 13:07
من يقوم بهاته التجارة هم فقط بضع شركات مقرها في أوروبا و لا تمثل المغرب في شيء....و مع ذلك فالصهاينة الحقيقيون و الذين يجب أن نقطع معهم جميع أنواع الصلات و المبادلات هم أعداء وحدتنا الترابية و من يخطط و يدفع بكل قواه لتمزيق وطننا. بدافع الحقد و عقدة الهوية و عقدة النقص.....
32 - مغربي وطني الخميس 23 يناير 2020 - 13:08
اللهم زد وبارك
اسرائيل لا تهددنا ما يهددنا هي الجزائر وعليه وجب مقاطعة مع الاعداء الحقيقيين.
33 - jamal الخميس 23 يناير 2020 - 13:13
'' الاراضي المقدسة '' لها الاهها لحمايتها اليس كذلك?
بالنسبة لي ارضي المقدسة هي المغرب من طنجة للكويرة
34 - al bahare الخميس 23 يناير 2020 - 13:19
التجارة تجارة بيع ليا لي عندك ونبيع ليك لي عندي انت تستفيد وانا استفيد وما دخل التجارة في التطبيع فهل التطبيع ينقل عبر الحاويات والرزم فهل التطبيع يرسل عبر البواجر والطاءرات كونوا منطقين بعص الشيء
35 - المغرب عزل نفسه .... الخميس 23 يناير 2020 - 13:21
... في القرن 19 ورفض استيراد المصنوعات المبتكرة في اوروبا باعتبارها دار كفر وحرب.
وفي سنة 1912 ربطته الحماية بمحيطه الدولي فصار يستورد حتى المحرمات من خمور ولحوم الخنزير تلبية لطلبات الاوروبيين المقيمين بالمغرب .
الشركات العالمية التي تبادل معها المغرب المنافع في ذلك الوقت بقي يتعامل مع القديم منها والجديد بعد الاستقلال الى اليوم ، وبما ان حكومات بلدانها تعترف بإسرائيل فانها تستورد منها المنتجات المطلوبة في السوق الدواية وتوزعها على باقي انحاء العالم .
فبلدان العالم كله تستهلك المنتجات الإسرائيلية وليس المغرب وحده.
ولولا استيراد انابيب السقي بالقطرات التي تعتبر صناعة إسرائيلية لفائدة الفلاح المغربي لما انتعش انتاجه.
36 - عبدالله الخميس 23 يناير 2020 - 13:55
جميع الدول تتعامل مع اسراءيل و لو بطريقة غير مباشرة لان احسن بذور الخضر عندها و خصوصا بذور الطماطم التي هي اغلى من الدهب و ادخل غوغل و اكتب ثمن كيلو من بدور الطماطم
37 - حسن من الريش الخميس 23 يناير 2020 - 14:00
صدق نتانياهو لما قال بأن جميع الدول العبرية ستعلن التطبيع جهرا مع إسرائيل سنة2020......البقاء لله ..وحسبنا الله ونعم الوكيل .....اللهم إنك تعلم بأننا براء من هذا وهذا أضعف الإيمان فاللهم فاشهد.
38 - لا تنسوا ان المغاربة ... الخميس 23 يناير 2020 - 14:11
... اليهود المرحلين قسرا الى إسرائيل وهم ثاني جالية مغربية من حيث العدد (مليون نسمة) بعد مغاربة فرنسا مقيمة في الخارج .
ان هؤلاء المغاربة اليهود يساهمون في صنع وتسويق تلك المنتجات فكل ما استوردنا من هناك فمن المغاربة اليهود وكل ما صدرنا من هنا فمن المغاربة المسلمين.
ولا تنسوا ان بني إسرائيل يمسكون ناصية البحث العلمي في العالم ، وان لهم شأن عظيم منذ القديم ،بدليل ان القرآن الكريم تحدث عنهم اكثر مما تحدث عن غيرهم من الامم اخرى ، بسبب حضورهم القوي في تاريخ البشرية.
39 - حكيم الخميس 23 يناير 2020 - 14:41
إذا لم تستحي فاصنع ما شئت .. إسرائيل لا تحب العرب والمسلمين ولكن العرب في الغالب الأعم وخصوصا الأنظمة الحاكمة يحبون إسرائيل ويطبعون معها ، أما الشعوب من غير المستفيدين من التجار الكبار فيعرفون حق المعرفة بأن إسرائيل غدة سرطانية وعدوة الأمة العربية والإسلامية ................
40 - عبدالله الخميس 23 يناير 2020 - 14:48
الى الدين يقولون بان اسراءيل كيان وهمي فادا رجعنا للقران الكريم الدي دكر بنو اسراءيل عدة مرات فهدا يدل بانهم كانت عندهم ارض
41 - NeoSimo الخميس 23 يناير 2020 - 14:55
لا أرى أي مشكل في ذلك... إسرائيل لم تشكك أبداً في وحدة أراضينا في المقابل تجد دعماً كامل بين الفصائل الفلسطينية والبوليزاريو إبحثوا في جوجل عن الموضوع وستجدون الكثير...

مشكلتنا كمغاربة أننا ننجر وراء العواطف ولا نعرف من هو الصديق الصدوق و من هو العدو و جارنا الشرقي خير مثال...
42 - جيران الحقد الخميس 23 يناير 2020 - 15:03
أولا الكيان الجزائري تربطه باسرائيل علاقات وطيدة و العديد من الوثائق المسربة تؤكد ذلك...بالإضافة إلى ذلك الجزائر ليست دولة و لم تكن كذلك عبر التاريخ بل كيان عسكريا حديث النشأة و تصرفاته الصبيانية و البلطجية تسير في نهج الكيانات الفاشلة التي لا تاريخ لها مثل كوبا و فنزويلا. إذ كيف نفسر حقدهم المرضي على المغرب و السعي لتقسيم بدون سبب اللهم بعقدة الهوية، على حساب ثرواتهم و على حساب تقدمهم حتى أصبحوا كيانا فاشلا على جميع الأصعدة...هؤلاء هم الأعداء الحقيقيون....على العموم حقدكم لن يصنع لكم تاريخ ولا مجدا ولا مستقبلا....اللهم لا شماتة...
43 - الى المستنكرين ... الخميس 23 يناير 2020 - 15:05
...لا تنسوا ان الامام الخميني الذي قطع علاقات ايران مع إسرائيل والتي كانت وطيدة في عهد الشاه ، اضطر الى شراء بعض الاسلحة المتطورة من إسرائيل لما اشتدت الحرب بين ايران و العراق .
وكذلك فعل المغرب لرد هجمات جنرالات الجزائر بواسطة ميليشيات البوليزاريو في حرب الصحراء لما اقتنى المعدات الالكترونية المتطورة من إسرائيل لرصد تحركات العدو وراء الجدار الامني.
44 - najib الخميس 23 يناير 2020 - 15:06
علي الجمرك مراقبة المواد المستودة ووضع عليه شرة البلاد المصنع كي نميز منشتري وانا اول وحد مقطعا لها
45 - مواطن مغربي. الخميس 23 يناير 2020 - 16:01
وما هو المشكل في ذلك إذا كان التعامل مع تل أبيب سينعش الميزان التجاري والإقتصادي للمغرب ، بدليل انه حتى الكثيــــر من القراء المغاربة في هذا التعاليق يؤيدون ذلك.. أيضا حتى الرسول في عهده كان يتعامل مع اليهود ويتاجر معهم..
المغرب لا يمكن أكثر عروبة وإسلاما من تركيا ومصر وماليزيا والأردن وقطر وغيرهم كثير بالطبع الذين يتعاملون اقتصاديا وتجاريا مع إسرائيل؟
46 - شمال افريقيا الخميس 23 يناير 2020 - 16:04
كل ما يصب في مصلحة بلادنا اهلا وسهلا به كيفما كانت المرجعية الدينية، معا من اجل تغيير العقليات ومحاربة الافكار التخلفية لاصحاب اللحى
47 - عامل الخميس 23 يناير 2020 - 16:15
جميل ان يكون لنا ميناء بحجم الميناء المتوسطي والجميل اكثر ان يكون لنا بهدا الميناء مسؤولون يحترمون حقوق الإنسان ونحن في عصر التقدم والعولمة .
هناك عمال يشتغلون 24 ساعة دون توقف الا من حالفه الحض فأخذ قسطًا من الراحة للأكل
أين مفتشي الشغل ؟
أين مندوبي الشغل؟
أين وزير الشغل؟
أين وزير حقوق الإنسان ؟
المزوق من برا أس اخبارك من الداخل
48 - طارق الخميس 23 يناير 2020 - 16:25
وما خفي كان أعظم. لم أتوقع غير هذا. و مازال في جعلتهم المزيد
49 - مار الخميس 23 يناير 2020 - 16:26
الى المعلق 7 هل تعلم يا سيدي المسمى السرفي؛ ان دولتكم الوقورة تشتري الدرون من الكيان الصهيوني وانت وغيركم من الجزائريين في دار غفلون.
50 - بيضاوي.. الخميس 23 يناير 2020 - 16:34
أقول لبعض الإخوة الجزائريين من الذين يواظبون على متابعة الصحف المغربية، وخصوصا منهم من كسروا رؤوسنا دائما بتلك الأسطوانة المشروخة عندهم، (نحن مع فلسطين ظالمة أو مظلومة) ..؟!!

ماذا قدمتم لفلسطين سوى الشفوي والكلام الجميل والمنمق.. ملايير من الدولارات التي صرفها نظامكم على مرزقة البوليزاريو..لو صرفها على الفلسطينيين لما بقي فقير واحد داخل فلسطين، ولما احتاج الفلسطينيون اليوم للدعم الإسرائيلي؟

هذا من جهة..أما من جهة أخرى من يحب فلسطين بالفعل ويكره إسرائيل وكان جادا لكي يحاربها فهو يعرف بالطبع أين توجد، فاليدهب إدن ليحارب إسرائيل ؟
أما الخطابات العنثرية والشعارات الفارغة الدي يستعملها أبواق نظامكم، فهي فقط من أجل الإستهلاك الداخلي واستحمار بعض العقول الضعيفة والساذجة..

ارتقوا شيء ما بمستواكم حفظكم الله،، ولا تجعلوا من تعاليقكم مسخرة وأضحوكة؟!!
51 - مواطن مغربي الخميس 23 يناير 2020 - 16:55
جميع البذور للخضراوات من طماطم وبطاطس وغيرها التي يستعملها الفلاحون المغاربة تستورد من اسرائيل وهي تدخل ضمن مايستورده المغرب من اسرائيل .
52 - khalil الخميس 23 يناير 2020 - 16:57
ماشي مسألة نقاطعو منتجات إسرائيل !
إنما تخاف هوما لي يقطّعو معانا ...
تولي ماطيشة ب 700 دريال للحبة
53 - أشرف المراكشي الخميس 23 يناير 2020 - 17:16
هادي خبار زينة خاص المغرب يعترف رسميا بدولة إسرائيل.
لقينا الخير فإسرائيل و مالقيناهش فالعرب.
عاشت دولة إسرائيل من البحر إلى النهر.
54 - redouane الخميس 23 يناير 2020 - 17:28
اتفاق التبادل الحر مع امريكا ألعن من التجارة مع اسرائيل. كيف نتعامل مع امريكا ونخنع لقراراتها ونهلل لما تمدحنا ونستنكر افعال اسرائيل ونحن من باع فلسطين لهم المشكل فينا ماشي فيهم حنا لي ضعاف وبحال الدجاج غير كنقاقيو وكنقرو فبعضنا. اليوم اللي نرجع فيه اقوياء و احرار من التبعية الاقتصادية والتشريعية يمكن نختارو مع من نتعاملو
55 - مغربي الخميس 23 يناير 2020 - 17:40
مبادلتنا مع إسرائيل لازالت لم ترقى إلى مستوى علاقات وطيدة التي تجمع شعبين متحضرين التي تعتريها بعض عقبات منها قومية و متحجرة و غيرها بل نرغب ان تشمل شتى المجالات وان تتعمق أكثر فأكثر و ترجم الى استثمارات كبرى وفق لغة المصالح العليا للمغرب و إسرائيل التي تعد فوق كل اعتبار في العالم اليوم والغد باستمرار .
56 - Moumine مؤمن الخميس 23 يناير 2020 - 17:45
الصادرات المغربية تنعش المبادلات التجارية بين تل أبيب والرباط
الحكومة تلهي الشعب المغربي بجميع أنواع المشاكل وتنكب، شيئا فشيئا، على التطبيع مع اليهود والصهاينة.
57 - Be aware الخميس 23 يناير 2020 - 19:27
Izrahell exports poisonous and biological parasitic erode materials to Morocco in disguise that I can guarantee it, any thing that you buy from izrahell has the Palestinian blood in it including cancer, depleted uranium and biological parasitic .
Enjoy
58 - جلال - آسفي الخميس 23 يناير 2020 - 19:39
ارض الميعاد؟؟؟ إقرؤوا لشلومو ساند او اسحاق باور و هما للذكر دكاترة في التاريخ في جامعة تل ابيب حيث يعطيكم البراهين بان إسرائيل ليست دولة قانونية بل فلسطينية و انها اي إسرائيل فبركة إمبريالية لمراقبة منابع النفط....
59 - Mh maroc الخميس 23 يناير 2020 - 21:44
الى رقم 7 و رقم 21 كل واحد منا يشرفه ان تكون جنسته حسب وطنه
ولكن اخوتي
الجزائر بكرهها وعدائها وتضلمها للمغرب اصبحت اكتر من الإسرائيليين
لان اخواننا الإسرائيليين لم نرى منهم سوى الخير اما الشر انتم تعرفون انه موجود داخل جنرالاتكم وحكامكم
60 - Fatima الخميس 23 يناير 2020 - 22:13
يا رب حافظ على إسرائيل واحميها من النيران الصديقة وغير الصديقة فماذا سيصنع التجار بتجارتهم الزائفة بدون إسرائيل, آلاف من العائلات ستموت جوعا, وآلاف من المساجد ستغلق أبوابها في وجوه التجار إذا أنت جل علاك أزلت إسرائيل عن خارطة الوجود.
يا رب لا تحرق إسرائيل واجعلها شعلة نور في وسط هذا العالم المتخلف...حافظ على بقاء النصابين والمحتالين من خلال تجار القضية الفلسطينية, فماذا سيقول لنا تجار الدين عن أسباب الفساد في الحكومات والسرقات؟ هم حتى اللحظة ما زالوا يقنعون ملايين السذّج أن الفساد سببه إسرائيل كونها تزرع الجواسيس( جواسيس الموساد) في وسط الحكومات, ويقنعون ملايين البلهاء من أن ما يحصل من سرقات لأموال الشعب سببه إسرائيل, لذلك كل المصلين في المساجد يدعون على إسرائيل بالشر وينسون الحرامي الأصلي , ما زال تجار الأحزاب والجمعيات الخيرية يشيعون بين النساء أن سرقة أموال الناس سببها إسرائيل, وما زال الحكّام يتنطعون على مقاعدهم لأنهم يحموننا من إسرائيل ولو فقدوا مناصبهم السياسية ستهجم علينا إسرائيل....
61 - هبيل الليل الخميس 23 يناير 2020 - 22:21
اتمنى من الملك ان يفتح سفارة اسرائيل في المغرب و سأكون فخورا مرفوع الراس .اللهم إسرائيل ولا هاذ جيران السوء .هل تدخلت إسرائيل في شؤون المغرب ولو مرة واحدة.
62 - Yahia الخميس 23 يناير 2020 - 22:45
Assalamo-àlaykom . . . . . .
Tant que Marocain , Je condamne ces échanges commerciaux entre mon pays Le Maroc et L état énnemi israélien . ...
Les sages dans L europe et dans Le Monde entier Boycotte ces échanges , et mon pays l encourage malheuresement ! ! !!
Mais , Si tu n a pas honte , fais se que tu veux ! ! !

Choukran
63 - good heart الخميس 23 يناير 2020 - 23:10
١ النبي (ص) تعامل مع اليهوظ وتاجر معهم
٢ إسرائيل ظولة تحترم المغرب وتدافع عن قضاياه
٣ الجار يؤذينا وإسرائيل لم تؤذنا قط
٤ اليهود المغاربة قدموا مثالا رائعا في التعايش والتسامح
٥ المغرب بلد ذو حضارة عريقة وأهله منفتحون على كل خلق الله
٦ المنتوجات الفلاحية الإسرائيلية ذات جودة عالية خصوصا التفاح والتمور
الخلاصة: دعونا من الأفكار الظلامية وابحثوا عن الخير أينما كان.
شكرا هسبرس
64 - لا قلاقة لهذا بذاك الجمعة 24 يناير 2020 - 05:24
لا علاقة للسياسة بالتجارة من أراد ان يقاطع اسرائيل فل يقاطعها وهذا حقه ومن اراد ان يشتم اسرائيل فل يشتمها و من اراد ان يلعن ويتبول على الصهيونية فل يلعنها ويفعل لكن لا علاقة للتجارة وهذه الامور التجارة دولارات والسياسة لغو في لغو .
65 - anas الجمعة 24 يناير 2020 - 09:00
إلى رقم 63 إن لم تستحي فقل ما شءت، النبي كان يتاجر مع اليهود وليس الصهاينة قتلة الأطفال، إسراءيل لا تؤذيك لكنها تؤذي إخواننا الفلسطينيين وتذبحهم وتدنس مقدساتك، المنتوجات الفلاحية الإسرائيلية أغلبها مسرطن ومعدل جينيا، اليهود المغاربة ولاءهم للكيان الصهيوني وليس المغرب...أنشر يا هسبريس
المجموع: 65 | عرض: 1 - 65

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.