24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

05/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3907:0713:3517:0519:5521:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. موجة انتقادات تنهال على منتجي الأفلام المغربية (5.00)

  2. سَتَرَى سِبَاعَ عَرِينِها كَيَرابِعٍ (5.00)

  3. رصيف الصحافة: المغرب يحتاج ظهور "تحاليل كورونا" في 30 دقيقة (5.00)

  4. فيروس كورونا يغير المجتمع التقليدي (5.00)

  5. هل تعيد الحكومة فتح مستشفيات الأمراض التنفسية والصدرية المغلقة؟ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | "أزمة كورونا" في العالم تؤثر على نتائج "مناجم"

"أزمة كورونا" في العالم تؤثر على نتائج "مناجم"

"أزمة كورونا" في العالم تؤثر على نتائج "مناجم"

أثر التراجع اللافت لأسعار المعادن في البورصات العالمية بشكل سلبي على النتائج المالية السنوية لشركة "مناجم"، التي أعلنت عن تسجيل خسائر مالية تتجاوز 427 مليون درهم برسم السنة المالية المنصرمة.

ولا يخفي المحللون المتابعون لقطاع تسويق المعادن مخاوفهم من استمرار أزمة انخفاض أسعار المواد المعدنية الأولية منذ بداية سنة 2020، إلى جانب استمرار أزمة تفشي "فيروس كورونا" في دول العالم، وتأثير ذلك على الأداء العام لأكبر شركة مغربية عاملة في القطاع المنجمي.

ويؤكد المحللون أن "مناجم" تأثرت بشكل كبير، بتراجع أسعار المعادن الرئيسية في الأسواق العالمية؛ فقد انخفض سعر معدن الزنك بنسبة 9 في المائة، وتراجع سعر النحاس بنسبة 7 في المائة، وهو ما دفع الشركة إلى رفع الإنتاج من أجل الزيادة في مداخيلها السنوية.

وتمكنت "مناجم" من زيادة حجم إنتاجها من معدن الكوبالت بنسبة 33 في المائة، ورفعت إنتاجها الإجمالي من الذهب والفضة.

ويأتي تكبد شركة "مناجم" لخسائر مالية كبيرة (ناقص 427 مليون درهم)، بالرغم من تسجيل زيادة في رقم معاملاتها بنسبة 5 في المائة خلال السنة الماضية، التي بلغ خلالها هذا الرقم 4.55 مليار درهم، مقابل 4.35 مليار درهم في سنة 2018.

وأمام هذه الخسارة، قررت "مناجم" عدم توزيع أي أرباح على الأسهم، في محاولة من الفريق المسير لمواجهة أي ظروف غير مواتية، قد تنجم عن عدم الاستقرار الذي يسم أداء الأسواق العالمية خلال العام الجاري.

يشار إلى أن "مناجم" سجلت، منذ نهاية العام المنصرم، تقدما مهماً في تنفيذ الإستراتيجية الإفريقية للمجموعة، بحيث أعطيت الانطلاقة للمصنع الجديد في السودان الذي يعد الوحدة الصناعية الأولى في البلاد بطاقة إنتاجية تصل إلى 65 ألف أوقية من الذهب سنوياً.

وفي المغرب، بدأت المجموعة، في يوليوز من العام الماضي، في أشغال الوحدة الصناعية الخاصة بمعالجة نفايات المناجم الخاصة بمنجم إيميضر، إضافة إلى إطلاق دراسة الجدوى الخاصة بمشروع منجم النحاس بتيزرت نواحي تارودانت.

وفي دولة غينيا، أقدمت المجموعة، خلال السنة الجارية، على اقتناء 30 في المائة من مشروع "Tri-k" الخاص بالذهب، حيث أصبحت تمتلك حوالي 85 في المائة من المشروع وتستهدف إنتاجاً سنوياً يناهز 3.5 أطنان.

وتزاول "مناجم"، منذ أكثر من 90 سنة، نشاطاتها المنجمية في إفريقيا، وتنتج أساساً المعادن الثمينة (الفضة، الذهب)، والمعادن الأساسية (النحاس، الزنك، الرصاص)، وكذلك معدني الكوبالت والفليورين، وتتوفر على 21 وحدة عبر تسع دول إفريقية توفر أزيد من 7500 منصب شغل مباشر وغير مباشر.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - ايت واعش الخميس 26 مارس 2020 - 10:32
ياليت الشركة تحترم البيئة..وتحترم السكان وشروط عيشهم في المناطق المنجمية، .الطرق التي تسير عليها شاحنتها الثقيلة تتدمر ..المياه نظرا للاستغلال المفرط تنظب...الاراضي البسيطة المخصصة للفلاحة المعيشية وهي سند السكان..وتاريخهم يتم جرفها ، وبمقابل رمزي.او بلا مقابل نظرا لتعقيد المساطر الادارية...حبدا لو تعتمد الشركة مبدا رابح _رابح...لتستفيد ويستفيد السكان...اما تلويث الاراضي والمراعي ونضوب الفرشة المائية وترحيل الناس..فلا يفيد احد. ...بالعكس يعمق الازمة اكثر...والانسان ضعيف ..مهما تجبر ففيروس صغير وكائن غير حي ..ارعب العالم كله بجباروته.....ولا يغني الدهب والفضة ..ولا المال...شيئا ..
2 - samir الخميس 26 مارس 2020 - 10:35
نسمع هذه الأيام عن خسائر هذه الشركة ولم يحدثنا أحد عن أرباحها خلال هذه السنوات الماضية وبكم تساهم في الميزانية العامة للدولة ، من لديه معلومات ينورنا من فضلكم
3 - مبارك الخميس 26 مارس 2020 - 10:53
نحن اصلا لانعرف من هم الذين يستفدون من ثروات المناجم ونحن لا أصل لنا بالخسائر التي تمر منها حالياً كل مانعرفه أن هذه المناجم يستغلها لوبيات لصالح أنفسهم والسلام.
4 - عزالدين لعيون الخميس 26 مارس 2020 - 10:55
كورونا ابانت الدول الأوروبية على حقيقتها ليست سوا اتحاد من أجل نهب خيرات أفريقيا والعالم
5 - yassine benfkir الخميس 26 مارس 2020 - 11:44
ترواة البحر ستكون في متناول الشعب.. كلشي غيكل الحوت.
6 - من المؤسف ان ... الخميس 26 مارس 2020 - 12:11
... تضرر مثل هذه الشركات العاملة على المستوى الدولي و التي تساهم في تنمية الاقتصاد الوطني .
ففي محنة وباء كورونا كانت المجموعة التي تنتمي إليها هذه الشركة هي التي ساهمت بأكبر مبلغ في الصندوق المستحدث لمواجهة كورونا المستجد والبالغ 200 مليار سنتيم.
7 - مهتم الخميس 26 مارس 2020 - 12:37
اين مساهمة مناجم في صندوق مكافحة كورونا؟
8 - loubna الخميس 26 مارس 2020 - 12:49
pour 3 cette societe et sacre et protégé par l etat du maroc,de ne pas donne aucune information au parlement publique sure leur chiffre d affaire comment il en eu ces terres qui a donne l information qu il y a une mine d or ou zink la bas
cette societe et protégé par les journaliste marocain qui ne peuvent meme pas parle du nom manageme
simplement c est le maroc de democratie
pour pays la taxes elle fait mais juste en papier l argent de la taxes c est nous qui le paye meme la caise de corona et paye par la cotisation de people,et a la fin l argent par pour les societies grand pour paye les employe et les degat
de plus managem ne donne rien a l economie ni au people tout l argent va au bank etranger avec l accord de l etat et l egale bien sure
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.