24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

29/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3005:1512:3016:1019:3621:06
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. رجاء لا تبتزّوا الدولة في ملفات الاغتصاب والاتجار بالبشر (5.00)

  2. طعنة بالسلاح الأبيض تفضي إلى جريمة قتل بطنجة‎ (5.00)

  3. المغرب يتمسك باستعمال "الكلوروكين" لعلاج مرضى "كوفيد - 19" (5.00)

  4. المقاهي والمطاعم تستأنف العمل بالطلبات المحمولة وخدمات التوصيل (5.00)

  5. شبان يصممون جهازا للتعقيم بواسطة الأشعة‎ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مال وأعمال | هل تخفف إجراءات المغرب أثر "كورونا" على العائلات والمقاولات؟

هل تخفف إجراءات المغرب أثر "كورونا" على العائلات والمقاولات؟

هل تخفف إجراءات المغرب أثر "كورونا" على العائلات والمقاولات؟

دفع تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد الحكومة إلى اتخاذ عدد من الإجراءات للتخفيف من آثار هذه الأزمة الصحية على البلاد، بدءا بخفض سعر الفائدة الرئيسي إلى 2 في المائة من طرف بنك المغرب، ثم تخصيص دعم مالي للمتوقفين عن العمل من الأُجراء.

كما سيجري قريباً توزيع دعم مالي على الأسر العاملة في القطاع غير المهيكل، وذلك في سبيل حثها على التزام المنازل لإنجاح إجراء حالة الطوارئ الصحية اللازمة لمحاصرة تفشي فيروس كورونا المستجد والحيلولة دون تسجيل إصابات كثيرة.

وكان بنك المغرب في طليعة المؤسسات التي أعلنت عن عدد من الإجراءات الساعية إلى التخفيف من آثار الجائحة، آخرها مجموعة من التدابير في مجال السياسة النقدية لدعم ولوج الأسر والمقاولات إلى القروض البنكية.

وقال البنك المركزي، في بلاغ له يوم الأحد، إنه قرر رفع القُدرة على إعادة تمويل البنوك لديه بثلاثة أضعاف، من خلال إمكانية لجوء البنوك إلى كافة وسائل إعادة التمويل المتاحة، بالدرهم والعملات الأجنبية، وتوسيع نطاق السندات والأوراق المالية التي يقبلها بنك المغرب في مقابل عمليات إعادة التمويل الممنوحة للبنوك.

وذكر بنك المغرب أن هذه التدابير تشمل أيضاً تعزيز برنامجه الخاص بإعادة تمويل المقاولات الصغيرة جداً والصغيرة والمتوسطة عن طريق إدماج القروض التشغيلية إلى جانب قروض الاستثمار، والرفع من وتيرة إعادة تمويلها.

وبالإضافة إلى ما سلف، اتخذ بنك المغرب مجموعةً من الإجراءات لمواكبة المؤسسات البنكية على الصعيد الاحترازي، تشمل المتطلبات من السيولة والأموال الذاتية ومخصصات الديون، وذلك من أجل تعزيز قدرة هذه المؤسسات على دعم الأسر والمقاولات في هذه الظروف الاستثنائية.

وأوضح ادريس الفينا، أستاذ جامعي بالمعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي في الرباط، أن البنوك هي المستفيدة بشكل كبيرة من إجراءات بنك المغرب من حيث إعادة التمويل، وهو ما يمكنها هي الأخرى من تمويل المقاولات المتضررة.

وذكر الفينا، في حديث لهسبريس، أن هذه الإجراءات المتخذة تسعى إلى استمرار القطاع البنكي وفتح الباب أمامه من أجل إعادة التمويل، لأن الأزمة الصحية أنتجت وضعاً يتسم بانخفاض النشاط في المقاولات وتوقف الأسر عن العمل.

وأشار المتحدث إلى أن طلب المقاولات والأسر في هذه الظرفية لتمويلات وقروض من القطاع البنكي يجعله يواجه خطراً، وهو ما جعل بنك المغرب يتخذ إجراءات لتسهيل مأمورية البنوك المغربية للتوفر على ما يكفي من السيولة.

كما يرى الفينا أن توزيع الدعم على الأفراد غير المسجلين في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي غير واضح إلى حد الساعة، وهو ما يخلق توترات في الأحياء الشعبية، لأن جزءا كبيراً من المغاربة يشتغلون في القطاع غير المهيكل، ما يعني أنهم يرتبطون بمداخيل عيش يومية ولا ادخار لهم.

ولفت المتحدث إلى أن تأخر صرف إعانات المشتغلين في القطاع غير المهيكل يصعب مأمورية نجاح الحجر الصحي، وهو ما يستدعي من الحكومة تسريع إخراج هذه الإعانات إلى الوجود لكي لا تفقد حالة الطوارئ الصحية فعاليتها.

وستقدم الحكومة إعانات مالية ما بين 800 و1200 درهم لكل أسرة، حسب عدد الأفراد، وهي مبالغ يرى الفينا أنها مقبولة نسبياً إذا تم استثناء المصاريف العادية المتوقفة، مثل التنقل والتمدرس، والاكتفاء بمصاريف الأكل والكهرباء والماء. لكن إذا تم الأخذ بعين الاعتبار كلفة العيش في مدن كبرى، يبقى المبلغ غير كافٍ.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (24)

1 - سفيان الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:19
وماذا عن اصحاب القروض الصغرى لم تتخد الحكومة اي اجراء تاخير تسديد
2 - عبدالرحيم الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:22
المهم هو استفادة الدولة من هذه الازمة وتعرف بان راه ماشي السياحة هي ليغاتوقف البلاد تركز علي المدرسة والبحث والمستشفيات والصناعة المهم هو ان الدولة تستوعب الدرس وتدير ايدها فيد الشعب وتكون ثقة متبادلة وتساتفد من الطاقات ليكتمشي لبلادات اخرين المهم الله يدير ليفيها الخير
3 - عبدو الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:27
السلام عليكم الله يعافي الجميع في الوقت الذي تحاول فيه بلادنا التخفيف من أثر هذه الجائحة هناك مؤسسات للتعليم الخصوصي التي راسلت أولياء الأمور بواجب أداء أقساط شهر أبريل مع العلم أن العديد منهم قد توقف عن العمل وأنا واحد منهم على السلطات و الصحافة شحن حملة ضد هؤلاء مصاصي دماء المواطنين وفضح شجعهم
4 - صندوق الكوارث اين الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:28
كثر الحديث عن المال والمساعدات نن صندوق كورونا ولكننا نسينا صندوقااخذوا امواله من فاتورة التامين اين هي امواله وكيف ستصرف و متى لان هذه من الكوارث
5 - Max الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:29
التماطل في صرف الإعانات إلى أسر الفقراء يادي إلى الانفجار الاجتماعي ثم إلى السرقة المحلات التجارية و الفوضى العارمة.

المرجو تسريع وتيرة إعانات الأسر في اقرب وقت ممكن.
6 - موظف الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:40
حالات كرونا تقريبا في تونس شبه متوقفة وهذا راجع الاجراءات الاجتماعية الشجاعة التي اتخذتها تونس ومن ضمنها وأبرزها تأجيل أقساط القروض و الماء و الكهرباء و النت لفائدة جميع التونسيين وعلى رأسهم الموظفون كذلك أمرا الابناك يمنح قروض بنسب تفصيلية للموظفين وكل الشرائح ناهيك عن قرارات أخرى اقتصادية هامة وصفت بالجريئة ومن هذا المنطلق تناشد الحكومة و للمرة الألف بتأجل أقساط قروض الموظفين المغربة ثلاثة اشهر خاصة اقتطاعات المالية كما ملح على أن يتخذ والي بنك المغرب قرارات جريئة مرتبطة بقروض الاستهلاك بفوائد تفضيلية
7 - أبو مارية الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:47
مند شهر مارس والطبقة الكادحة تعاني.
شهر مارس دابا شهر أخر ومزال الحكومة مطلقت الدعم ونهار لغادي طلقوا غادي يكونوا دازوا شهريين، يعنى القوالب فماك...
خص دعم تاع شهر مارس والدعم تاع هاذ الشهر: المواطن يشد فلوس شهريين وخا قليلة ولكن يقضى بها الغراض حتى يسهل الله.
والشهر الجاي يعطوه الفلوس فى بداية الشهر...
راه الناس مضروريين بزاف لو لا الله ثم المحسنين جزاهم الله خيرا كون بنادم مات بالجوع
إتقوا الله يحكومة التنمية
8 - القطاع الغير مهيكل وكورونا الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:47
كل تلك الإجراءات تصب في صالح البنوك والمقاولات المتوسطة والكبيرة.. أما القطاع الغير مهيكل والذي يشغل معظم الأيدي العاملة بالمغرب فالافق مظلم وتلك الأموال التي تسميها الدولة مساعدات قد لا تغطي حتى الحاجيات المعيشية لتلك الطبق الضعيفة. فأين مصارف الكراء واين مصاريف العلاج واين مصاريف اللباس واين مصاريف الماء والكهرباء واين مصاريف التنقل واين مصاريف التمدرس...
9 - منصف التازي الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:52
كل ما نتمناه و نرجوه من الله عز و جل يرفع عنا البلاء
للاسف الشديد جائحة كورونا اظهرت عدد كبير من الفقراء في المغرب
الله يكثر خير بعض المحسنين
اما مساعدة الدولة فهو ثمن رمزي ممكن يساعد المحتاج على دفع جزء من ثمن الكراء
تصوروا بيت و كوزينة ب 500 درهم في مدن ليس فيها فرص شغل و مقتولة اقتصاديا . اما طنجة و الرباط و البيضاء و مراكش هل 800 درهم ستساعد انسان كان يبحث عمن قوت يومه يعني كل يوم و رزقه يوم يجني 100 درهم و يوم 120 درهم و يوم 50 درهم و يوم 70 و متبوع ب 100 درهم على الاقل ثمن الايجار + فاتورة الماء و الكهرباء + على الاقل 50 درهم ثمن شحن الانترنيت على الهاتف + ثمن الخضر الرخيصة على راي التلفزات المغربية + الدواء لو مريض .... المهم 800 درهم كما نقول افضل من والو
اقل مساعدة كانت تكون 800 درهم لعازب و المتزوج بدون اولاد 1500 درهم
الله يحفظ الجميع . الدولة مع الاسف حلول ترقيعية دائما لكن بعض الاعلاميين يبالغون في الانجازات المحققة في نظرهم التي تخالف اراء كل الشعب و هم انفسهم يعرفون انفسهم كذابين و يصدقون انفسهم . نقدي من باب حبي الكبير لبلدي و ليس نفاق و لاكره ابدا
10 - محمد الأربعاء 01 أبريل 2020 - 14:54
800 إلى 1200 درهم للاسرة هو ضحك على الدقون . في تونس التي انهكتها سنوات الانتقال السياسي وزعت الحكومة ما يساوي 2100 درهم للاسرة قبل الحجر على السكان في بيوتهم بالإضافة إلى التكفل بفاتورة الكهرباء.
11 - ز. عثمان الأربعاء 01 أبريل 2020 - 15:03
واش مبغاش اسالي هاد القيل و القال؟سوف و سيتم ولقد و قمنا و سنقوم....... ... را ما شفنا والو لا مساعدة و على زينها. واش تضحكو علينا؟ديالاش 800و1000و1200 را مشي معقول ناكل بيها ولا نخلص الماء و الكهرباء ولا الكراء ولا الدواء ولا ولا ولا. الحاصول السلام عليكم
12 - الأخ منير الأربعاء 01 أبريل 2020 - 15:09
جزى الله كل الاطر الساهرة
على مصلحة المملكة المغربية
الشريفة.
مرة آخر جزى الله الجميع وبدون
استثناء
13 - سيمو الأربعاء 01 أبريل 2020 - 15:20
شكرا على المقال هسبريس, و شكرا بزااااف على الصورة لي ضرتني في صدري, معظم المغاربة المسحوقين مساكن كيكونوا ساكنين في بحال هاذ المنازل لي كتحمل مناظر بشعة ( مع احترامي الكامل للناس لي ساكنين فيها ) .. حنا في المغريب عندنا بروبليم كبير في تدبير العمران و البناء, كاين انعدام كلي لحس الجمالية في المنازل .. قسما لكم بالله العظيم إلا كتجيني البكية فاش كنشوف خوتي المغاربة المسلمين كيسكنوا في بحال هاذ المنازل و الاحياء البشعة, حق الله العظيم كون كانت عندي القدرة و الاستطاعة انني نصلح هاذ المناطق لي كيكون فيهم بحال هاذ المنازل كون ما ترددتش و لا لحظة ..
14 - متتبع للشأن الأربعاء 01 أبريل 2020 - 15:22
الدولة المغربية تقوم بمجهودات كبيرة تشكر عليها من خلال أنظمتها المختلفة الصحية و الامنية على الخصوص رغم الصعوبات ومحدودية الأمكانيات مقارنة بدول أخرى لكن يلاحظ بأن أدنى هفوة يتم ألثقاطها من قبل جهات لا تريد الخير اهذا البلد فمثلا اليوم في الولايات المتحدة بثت صور لجثت تنقل بسيارات نقل البضاءع وعلق على الأمر كونه عادي زمن الأزمات بينما المغرب يسلخ من طرف البعيد والقريب؟؟؟؟؟؟؟؟؟
15 - جلال اسفي الأربعاء 01 أبريل 2020 - 15:38
مهم دعم للعائلات هو اقل من رمزي در الرماد في عيون و توصل به سيطول حتى يتوفى فيروس كورونا نفسه لما يدخل لبطون فقراء و يجدها فارغى على عروشعا الا من ماء و شاي.
اما دعم مقاولات فهي اغراقها في ديون و ليس دعهما في دول التي تحترم نفسها تاخد دعما نقديا و اعفاءات ضربية و اعفاء في اشتراكات
خلاصة قول سينتحر كورونا في جوف و بطن فقراء مغرب و يعلن نعيه و يكون هذا اكبر انجار للمغرب بعظماءه الذين يتشدقون بانجازات اعلاميا .
اسهل ما هو متوفر للمسؤولين هو كلام و اغلاق منازل و بيوت على خلق...
16 - جميل الأمزون الأربعاء 01 أبريل 2020 - 15:56
عن أي إجراءات تتحدث؟ الحجر الصحي؟ خروج رجال السلطة إلى الشوارع؟ مرت 3أسابيع وحتى رغم ملء للصندوق لم تقوموا بتوزىع أي إعانة على الأغلبية الفقيرة لازلتم تراوغون كيف ومتى ولمن؟
800 درهم لعائلة!! لن تكفيك أنت حتى لشرب قهوة واحدة.
17 - Redouane 33 الأربعاء 01 أبريل 2020 - 15:58
ما دمنا لا نلتزم بالدين كما هو فحق علينا ما يجري الآن
18 - مواطن مريض الأربعاء 01 أبريل 2020 - 16:11
صورة تعبر عن الفقر والبؤس الذي يعيشه الشعب سببه رئيسي سياسات فاشلة وتفقير ممنهج وحقد دفين ضد الشعب وغياب العدل إلا أن أصبحت أقلية تسيطر على 30 مليون مواطن
19 - نصرالدين الأربعاء 01 أبريل 2020 - 16:14
بطبيعة الحال لن تنجح الدولة في التغلب على تداعيات كورونا الإقتصادية لأن اليد الواحدة لا تصفق. لأن الأبناك دائما كا عادتها ستخلف الموعد ولن تقوم بخدمات في المستوى لأنها هيا أصلا تأسست من أجل الربح والخطير فالأمر أنها نزلت بغرامات على زبنائها وسط هذه الجائحة. الدولة يستلزمها التحرك من أجل مراقبة الأبناك وهذا لن يحدث أبدا لأن اصحاب الأسهم في الأبناك هم كبار الدولة والسلام. المغرب غابة القوي يأكل الضعيف وأكبر دليل هو قطاع المواد الأساسية بإرتفاع الأثمان من طرف المنبع والمراقبة تخص التاجر الصغير على أساس هو من زاد في الأثمنة ويطلبون منه تعليق لائحة الأسعار. إستحمار الشعب
20 - مواطن محب لى بلدو الأربعاء 01 أبريل 2020 - 18:40
الله يكون معانا اما لهدرا ملي تزادينا وحنا كنسمعوها ولاشي تحقق لخولاصة لي مماتش بكورونا غدي يموت بجوع ويهز علينا الله هد لكريتا ونتوما مزال مصرفت ريل على هد شعب المنكوب
21 - موحى الأربعاء 01 أبريل 2020 - 18:56
ومذا عن الموظف البسيط الذي انهكته القروض لماذا لا نستفيد من التاجيل في السداد السكن ثلاثة اشهر و من القروض الصغرى كوفا سلف وكريدور نتمنى من لجنة اليقضة ان تلتفت اينا ولله اجازيكم بالخير والله ارفع علينا هذ الوباء واجعل بلدنا امنا مطمءنا
22 - Mohammed الأربعاء 01 أبريل 2020 - 19:40
مساعدات الدولة أو البنك المركزي ليس بالضرورة تسهيل الولوج للقروض ....الولوج للقروض في ظل الجفاف و الركود الاقتصادي إضافة إلى كورونا....ما هو الا زيادة الوقوع في وحل الركوض
المساعدات يمكن أن تكون إعفاءات ضريبية..تخفيظ tva...تسهيلات الأداء في التأمينات السيارات أو العمال...تخفيضات في المواد الأولية الأكثر استخداما لرفع التنافسية لدى الشركات المغربية خصوصا المواد الموجهة للسوق الداخلية.
23 - abdou الأربعاء 01 أبريل 2020 - 19:43
صحيح أن مبالغ الدعم المخصصة لأصحاب الراميد هزيلة للغاية حيث أنه معروف لدى الجميع أن كل أفراد الأسر الهشة كثيرا (الأب والأم والأبناء) يخرجون كل يوم إلى العمل والترزق ليحضر كل واحد وقد حصل على 30 أو 50 درهما في اليوم. وهذا المدخول منه كل شيئ التغدية والكراء والماء والكهرباء والدواء واللباس....
أما هذا الدعم الذي خصصته الدولة فربما يغطي الكراء وحده في أحسن الأحوال فماذا عن التغذية مثلا.
حتى تتمكن الدولة من تشجيع الناس للمساهمة أكثر فيتوجب عليها نشر أوجه صرف الاعتمادات الخاصة بصندوق كرونا حتى يظهر للناس حجم الخصاص فيبادروا للمساهمة
24 - Adil الأربعاء 01 أبريل 2020 - 20:39
هل سيكون في المراحل المقبلة دعم البطالة المهيكلة و الغير المهيكلة
المجموع: 24 | عرض: 1 - 24

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.