24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

02/06/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2806:1413:3017:1120:3822:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. منظمة تنسب تدنيس "شارع اليوسفي‬" إلى التطرف (5.00)

  2. الأمن يوقف عامل نظافة استغل مريضات جنسيا بفاس (5.00)

  3. "أمنستي" ترفض استغلال المنظمة في بيان التضامن مع الريسوني (5.00)

  4. قراءة متأنية في بيان منتدى الكرامة بشأن قضية الريسوني (5.00)

  5. في ذكرى معركة أدْهَار أُوُبَرَّانْ .. إنذار الخطابي وغطرسة سلفيستري (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مال وأعمال | تكاليف دعم "البوتان والسكر" في المغرب ترتفع بـ 63 مليار سنتيم

تكاليف دعم "البوتان والسكر" في المغرب ترتفع بـ 63 مليار سنتيم

تكاليف دعم "البوتان والسكر" في المغرب ترتفع بـ 63 مليار سنتيم

كلف دعم أسعار مادتي غاز البوتان والسكر خلال الأشهر الثلاثة الأولى من سنة 2020 ما مجموعه 3.89 مليار درهم، مقابل 3.25 مليار درهم مقارنة بالفترة نفسها من السنة الماضية، أي بارتفاع ناهز 20 في المائة، ما يمثل حوالي 637 مليون درهم.

وحسب إحصائيات صندوق المقاصة فإن الدعم الذي خصصته الدولة لأسعار غاز البوتان كلف خلال الفصل الأول من السنة الجارية حوالي 3.02 مليار درهم، مقابل 2.40 مليار درهم خلال في الفترة من السنة الماضية، ما يتمثل ارتفاعاً قدره 26 في المائة.

ويتجلى من الأرقام سالفة الذكر، التي أصدرها صندوق المقاصة في إحصائياته الشهرية، أن دعم غاز البوتان الذي يستعمل للطهي ويستغل أيضاً من قبل استغلاليات فلاحية قد ارتفع بين الفترتين بـ616 مليون درهم.

ووصلت الكمية التي وُضعت رهن إشارة الاستهلاك من غاز البوتان إلى 646.234 طناً خلال الأشهر الثلاثة الأولى من السنة الجارية، مقابل 630.813 طناً خلال السنة الماضية، ما يعني ارتفاعاً قدره 2 في المائة.

ويرجع السبب في ارتفاع الدعم المخصص لغاز البوتان رغم استقرار الكمية المستهلكة إلى ارتفاع أسعاره في السوق الدولية، إذ تجاوز سقف 500 دولار للطن كمعدل، لكنه انخفض في شهر مارس إلى 291 دولاراً بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد التي نتج عنها انخفاض في الطلب.

أما تكاليف دعم مادة السكر فكلفت خزينة الدولة خلال الفصل الأول من السنة الجارية ما مجموعه 873 مليون درهم، مقابل 852 مليون درهم في الفترة نفسها من السنة الماضية، أي بارتفاع طفيف قدره 2 في المائة، ما يمثل 21 مليون درهم كزيادة.

وتفيد معطيات صندوق المقاصة بأن سعر السكر في السوق الدولية وصل إلى 358 دولاراً للطن الواحد خلال شهر فبراير، لكنه انخفض في شهر مارس إلى 283 دولاراً بسبب تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد.

وبسبب تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد على الاقتصاد العالمي، ينتظر أن تنخفض تكاليف دعم مادتي السكر والبوتان في خلال الفصل الثاني من السنة الجارية نتيجة تهاوي أسعارها في السوق الدولية بسبب انخفاض الطلب.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (42)

1 - الفلاح الصغير الخميس 21 ماي 2020 - 05:18
فهم تسطا سعر الغاز بالاسواق الدولية منذ بداية العام لم يتجاوز 2 دولار لكل وحدة mktb بعدما كان في نفس الوقت من السنة الماضية فوق 5 دولار لكل وحدة.
حان الوقت لاستغلال الغاز المغربي المكتشف داخليا وليس لتصديره خارجيا لان الاسعار منخفضة بسبب الوفرة.
2 - نوميدي الخميس 21 ماي 2020 - 05:21
يا عجبا لمن يتحدث عن دعم السكر فلسنا في القرن الماضي فسعر السكر للغيلوغرام فالبرصة العالمية لا يصل 2 درهمين مع العلم اننا نشتريه ب 6 دراهم للغيلوغرام !!
دعم البوتان اعتدرو للجزائر فمن يعتدر هو الاقوى كما تعلمنا في مدرستكم !! وسنستفيد من الكثير من ثرواثهم وخصوصا الغاز يصير في المنازل مثل الماء ومنها سنساعد اخواننا على حركة الاقتصاد عوض ان نشتري على اوروبا و...
لازمها حكيم
يكفيك فخرا ان تكون ابن صاغرو فانت مقبول في شمال افريقيا كلها سلامي لكم جميعا وللأشقاء المغاربة
3 - مستفسر الخميس 21 ماي 2020 - 05:26
يقال بأن السكر مدعم من طرف صندوق المقاصة مع العلم أن ثمنه في السوق الدولية يساوي 2،5درهم لكيلو ونحن نشتريه ب6 دراهم للكيلو فما دخل المقاصة هنا.
4 - مغترب الخميس 21 ماي 2020 - 05:34
الله يجعلها تفوت مليار دولار...راكم كاتغامرو..
.بااااااينة معولين يزيدو فيها على بنادم وهاهوما كايديرو جس النبض بهاد الاخبار...لعبة مكشوفة !
معولين تخربوها ...راكم غاديين فالطريق الصحيح...واصلو!
5 - nador boy الخميس 21 ماي 2020 - 05:43
امر غريب يتحدثون عن دعم السكر مع العلم انه ينتج في مصانع مغربية يعني هناك اكتفاء ذاتي في هذه المادة الحيوية
6 - فلاح الخميس 21 ماي 2020 - 06:09
وصل بينا الزمان،حتا ولات الدولة بمؤسساتها تمن علينا بواجبها
الا مكان الدور ديال الدولة انها تضمن القوت البسيط لمواطنيها،فمادورها أصلا؟! لديها السلطة+المال+التفويض ،وفي المقابل تتملص من مسؤولياتها،إذا كان كذالك،فلنا دعوة لسلطة الفرد والقبيلة لا لسلطة لاتقوم بواجبها وبزز منها
7 - mohasimo الخميس 21 ماي 2020 - 06:13
بغينا لا سامير محمدية وأس ب سيدي قاسم يرجعوا لينا, وللي ما يحتارمش بلادنا يخوي علينا ومشي ينوعر في بلاصا أخرى والحكومة زيروا شويا, و تنبكاووا على ذاك شي للي تباع وحرنا مع للي بعنا ليهم, أنا نبيع لولد بلادي للي قادر يشري ولكن ينمي ويخدم أولاد البلاد وما نبيعش لشلاهبية من دول أجنبية.
8 - ZakariaJ الخميس 21 ماي 2020 - 07:28
الطاقة الشمسية هو البديل للغاز، ولا أقول إستراد الألواح الشمسية بل تصنيعها بالمغرب. ألمانيا مثلا عرفت إفلاس العظيد من هاته الشركات بسبب منافسة الصين، كانت هناك إمكانية تشجيع إحدى هاته الشركات للإستقرار بالمغرب.
أما بالنسبة للسكر فأرى أن أحد الحلول هو محاولة تقليص المقاهي بفرض ظرائب عليها و توعية المغاربة بخطورة السكر على الصحة
9 - محسن البركاني الخميس 21 ماي 2020 - 07:56
ما كاين لا تكاليف لا والو.. ومكرهناش لو يرجعو يدعمو الغازوال والبنزين، راه لو لم تكن كورونا لما انخفظ السعر، والفائز الأكبر هم أصحاب شركات المحروقات
10 - مغربي الخميس 21 ماي 2020 - 08:00
هل تمهدون لرفع الدعم بطرق مثل هذه المواضيع؟؟
11 - أمازيغي مغربي الخميس 21 ماي 2020 - 08:07
السكر مضر للصحة والدعم يساهم فقط في عدة أمراض فتاكة
البوتان يمكن التفريق بين المواطن العادي للإستهلاك العائلي كيفما كان مستواه وهو من عليه أن يستفيد من الدعم وبين كل من يريد البوتان للإستهلاك التجاري و في التصنيع
لكن في المغرب مادامت الرشوة وباك صاحبي فتطبيق هذا من مستحيل المستحيلات
علموا أولادكم و أزرعوا في قلوبهم الوطنية و الأدب و الأخلاق الحسنة والقناعة و الإعتماد على النفس فهم مستقبل هذا الوطن
12 - simo الخميس 21 ماي 2020 - 08:08
و لمادا، التمن في الاسواق العالمية ديال البوطان نقصات ب ـ35% بالمقارنة مع التمن 2019 ...
13 - simo الخميس 21 ماي 2020 - 08:37
سؤالي الدولة تدعم عادي ، وأي دولة في العالم تدعم الشعب؟؟؟؟ أنا لي فهمت الدولة عندنا باغا غير ذخل الفلوس فقط ومتخرجش الفلوس؟؟؟؟ يا الدولة شوفو البرلمان والوزراء والتعويضات الخيالية،،،والإمتيازات ديالهم ومقالع الرمال،،،، ومناجم الذهب والفضة، الفوسفاط،، وبحار الثروة السمكية؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وتدعيم المهرجانات الخاوية؟؟؟؟؟؟ ياك الدولة قلتوا لينا المغرب يتوفر وأكتشف به أبار الغاز؟؟؟؟؟؟؟؟
14 - Mohamed الخميس 21 ماي 2020 - 08:43
هاد الدعم اكبر مصيبة في المغرب
بينما الفقير يستعمل قنينة او اتنتين ، فاخرون ليسو بحاجة للدعم يستعملون قنينة في اليوم: اصحاب المقاهي الدين يحولون كلهم معصرة القهوة لتشتغل بالغاز، اصحاب المطاعم، والامتلة طويلة
15 - حماد الخميس 21 ماي 2020 - 08:56
حسب ما هو معروف فإن أثمان الغاز قد عرفت انهيارا كبيرا خلال هذه السنة والسنة التي قبلها فمن ٧ دولارللوحدة BTU إلى ١،٦ دولار حيث ان تمن القارورة الآن لا ينبغي ان يتعدى 30 درهما. فكيف يرتفع الدعم ؟
16 - swissmor الخميس 21 ماي 2020 - 08:56
65 عاما بعد "الاستقلال" عن فرنسا ولم يستطع المغرب بناء شبكة تحت أرضية لتوزيع الغاز كما هو معمول به في جل كل الدول الأوربية أو كالجارة الشقيقة الجزائر.

النقطة الأخرى أن تكاليف الدعم سترتفع وتستمر في الارتفاع بسبب تزايد السكان من جهة ومن جهة أخرى لأن بعد القطاعات الفلاحية كالسقي تستغل البوطات المنزلي لأغراض مهنية

فتجد مثلا زراعة الدلاح المضرة كثيرا بالمياه تشتغل بالبوطة لاستخراج المياه من الٱبار

وهنا نلاحظ فشل الدولة في توفير مصادر طاقة بديلة وقليلة الكلفة موجهة للقطاع الفلاحي مثلا الكهرباء. بالمغرب يصدر فائضه من الكهرباء نحو أوربا عوض توجيهها نحو عدد من القطاعات الاستراتيجية كالسقي الفلاحي

طبعا نحن لا نعرف كيف تحسب الحكومة حساباتها. فاستيراد الغاز يكلف الدولة العملة الصعبة وتصدير الكهرباء يجلب عملة صعبة كذلك

هناك مشاكل في التدبير
17 - مستهلك الخميس 21 ماي 2020 - 09:01
انا كمواطن مغربي من الطبقة الكادحة مع رفع الدعم على السكر والبوتان شريطة رفع الضراءب على الطاقة الشمسية و تحويل ٣ 300مليار سنتيم لبرامج التنمية الاجتماعية. الصحة والتعليم .استهلك قنينتين غاز في الشهر وهو معدل الاسر المغربية يعني زيادة ١٠٠ درهم كل شهر .الحلول موجودة
18 - مجرد رأي في... الخميس 21 ماي 2020 - 09:22
وكم كلفت الأجرة السمينة التي تتقاضونها والتعويض على الكازوال والسيارات الفارهة والسفريات ووو.... تحصون فقط ما يتعلق بالمسكين وتتناسون انفسكم
19 - CITOYEN الخميس 21 ماي 2020 - 09:34
ساعة ساعة تيطلعو علينا بهكذا اخبار واش تيعتابرونا معزولين حتى على الاخبار الولية بها فيها اخبار المحروقات وتهاوي اسعارها !!!!!!!!!!!!!!!!! اللهم هذا منكر
20 - احمد الخميس 21 ماي 2020 - 09:45
. رآه وخا يتم حذف الدعم صندوق المقاصة بدعوى استثمار مبلغ هذا الدعم في الاستثمار والقطاعات الاجتماعية فلن ينعكس ذلك إيجابا على المواطن بل على العكس ستزيد من اعباءه كما حصل بالنسبة لرفع الدعم عن المحروقات وسيكون المستهلك في مواجهة مباشرة مع السوق
21 - ارفعوا الدعم الخميس 21 ماي 2020 - 09:48
يتوجب على الحكومة الرفع الفوري عن الدعم الذي تتحدث عنه لنعرف الثمن الحقيقي الذي سيباع به السكر و غاز البوتان علما ان اكبر استهلاك يكون من طرف شركات صنع الحلويات و المخبزات بالنسبة للسكر و الضيعات الفلاحية بالنسبة لغاز البوتان و رغم ذلك فثمن الحلويات مبالغ فيه اما منتوج الضيعات فيوجه غالبا للخارج .
مقابل ذلك يجب توزيع مبلغ الدعم مباشرة على الاسر التي يقل دخلها عن 3000 درهم في الشهر.
22 - ميمو الخميس 21 ماي 2020 - 10:22
المقاصة صندوق وطني،يصرف على الشعب أين المشكل؟تقترضون مبالغ ضخمة من الخارج فهل تستشيرون مع الشعب؟هل من مسؤول يؤدي صندوق المقاصة من جيبه،وهناك فئة عريضة لم تتوصل يدعم صندوق كورونا،هل فكرتم في هذا؟حكومات المصالح بمسؤولين فاسدين هذا حال البلد
23 - اش من دعم هذا ؟ الخميس 21 ماي 2020 - 10:42
هذا الدعم الذي تزعمون لا يستفيد من الا الحيتان الضخمة اما الشعب لايستفيد الا النذر اليسير
24 - madghis الخميس 21 ماي 2020 - 11:05
دعم البوتان او الدقيق مفهوم لكن لماذا دعم السكر .السكر ليس مادة حيوية للمواطن العادي من يستفيد منها هي المقاهي و شركات الصناعات الغدائية .
25 - ملاحظ عابر سبيل الخميس 21 ماي 2020 - 11:16
تم رفع الدعم سابقا عن المحروقات فاكتوى المواطن بالغلاء و لازال. فرغم نزول اسعار النفط عالميا، سعره في محطة التوزيع لا ينخفض.
السؤال هو:
ماذا استفاد الاقتصاد الوطني من رفع الدعم عن المحروقات؟
و بعبارة أخرى: تلك الاموال التي تنفق على دعم الحروقات و التي لم تعد تنفق لذلك الغرض، أين ذهبت؟ لا نرى أثرا لها.
مللنا من سماع بنكيران و الداودي و الوفا و هم يرددون: البوطا البوطا، السكر القالب، سانيدة و لا أحد يساند القدرة الشرائية للمواطن البسيط.
وزراء في محل مص و استنزاف نواب للرأسماليين.
26 - هشام الخميس 21 ماي 2020 - 11:31
كيفاش الثمن نقص ورغم ذلك الدعم ارتفع .واش المغاربة استهلكوا اكثر ورغم ذلك كيبقى الرقم جد عادي .بركة من تضخيم الاشياء واش الغاز والسكر حتا هو يدويو عليه الناس . دععمو الاسماك وعلاش دعموه غير قننو الاثمنة ماشي السردين كيتباع في المرسى ب 2 درهم وحنا كنشريو 20 درهم.هادا ماشي المنكر
27 - Hassan الخميس 21 ماي 2020 - 11:32
Afin de réaliser notre indépendance énergétique. Je demande à notre ministre M. Rabbah c’est quoi votre stratégie de fabriquer les panneaux solaires au Maroc ?merci
28 - رشيد طنجة الخميس 21 ماي 2020 - 12:05
السبب في رفع الدعم عن الغاز والسكر هو انها اوامر صندوق النقد الدولي ان اراد ان يستمر في اعطاء قروض للمغرب والمال الذي سيوفره المغرب لن يستفيد منه المواطن كما حصل من قبل مع رفع الدعم عن المحروقات وسيذهب لشراء مزيد من الاسلحة على حساب التنمية البشرية.
29 - Oujdi from germany الخميس 21 ماي 2020 - 12:07
أنا مر رفع الدعم على مادة السكر للسبب الأول:
السكر هو سبب الأمراض في المغرب. المغاربة يفرطون في شرب السكر لدرجة لا تتصور.
20% من المغاربة عندهم سمنة مفرطة بسسب الحلويات و الشاي.
أنا هادي 4 سنوات لا أشتري سكر أبيض و نزل وزني من 95 kilo إلى 90 في الشهر الأول بدون رياضة.
لازمكم تعرفو الخبز الأسود و الرز و المكارونا و البطاطا و الفواكه و العسل و الشوفان و التمر هم سكريات.
غيرو هده العقلية إستهلاك السكر الأبيض و غيرو عاداتكم في الأكل و إستهلاك الخبز يكون مره وحدة باليوم في الإفطار و الوجبة الأخيرة تكون ساعة 8h بالليل.
وزني الآن 77 kilo بسبب عدم تناول السكر الأبيض و أكل صحي و رياضة كمال الأجسام.
30 - مجرد رأي الخميس 21 ماي 2020 - 12:14
سيرو تشوفو على من ضحكو يصحاب ليكم مغربي قرد تبعوه و ضحكو علمن شراه راه مغاربة هادو ولينا عارفين كلشي قالب وحيد للمدعماه اللاهم وزارة هو لي واخدين حنايا من الحكرة و التهميش ونتي لمطلعا معانا قوالب ام كلشي ولا كتفضح فسوق عالمية
31 - SIMO الخميس 21 ماي 2020 - 12:30
14 milliards de dh bouffé pour le sucre et gaz ,les entreprises et les bourrgeois agriculteurs qui
benneficent de ce fond financier ,il va falloir enlever ce massacre et mettre ces 14 Milliards dans dans les poches des pauvres
32 - autre الخميس 21 ماي 2020 - 12:47
il faudrait aller droit au but et oser dire à ceux (unités de production) qui génèrent des benifices derrière la consommation de ces deux produits (pâtisseries, usines de soda, restaurants, hôtels, cafés, pompage eaux, ...) d'arrêter ce massacre en leur imposant de se doter de citernes pour le gaz qui seront livrés à domicile ainsi que pour le sucre (livreurs à l'instar de ceux des produits laitiers) avec bien sûr facturation sans subventions de l'état.
33 - MILO الخميس 21 ماي 2020 - 12:52
يجب مراقبة قنينة الغاز مع كورونا اصبحت مدتها قصيرة جدا
34 - simo الخميس 21 ماي 2020 - 12:54
السلام عليكم.
هل هذا وقت مناسب في نظركم للتطرق لهذا النوع من المواضيع ؟ ؟ ؟
الناس تتحسر على 3 اشهر من الحجر وانقطاع الارزاق والرواتب ، ويعلم الله ألآثار السلبية كم شهور ستستمر ، وانتم لم تجدو اي موضوع إلا الغاز والسكر .
لا حول ولا قوة إلا بالله وحسبي الله ونعم الوكيل.
35 - من محبين الخميس 21 ماي 2020 - 13:11
كم يبلغ سعر السكر ؟؟؟؟
سعر السكر للطن بسوق الدولية بساوباولو بلبرازيل .
لايتجواز 320 دولار للطن ......( أكسوما 41)
وسعر الغاز البوطان لايتجاوز 2 دولار mktb
إدن كيف يمكن للدعم ان يرتفع ؟؟؟؟؟
36 - مرتن بري دو كيس الخميس 21 ماي 2020 - 13:24
..لو راجعت الحكومة أجور الوزراء..وايتاواتهم..وامتيازاتهم..عند الأسفار...والسيارات الفاخرة..واستخلاص فواتير الماء والضوء والغاز والهاتف...والذين يعملون خدام في قصور الوزراء وحتى من اثاث منازلهم على حساب الدولة...وزد عليهم كبار الموظفين .والبرلمانيون الذين يتقاضون أجورا لا يستحقون حتى الثلث منها لقلة ونذرة القيام بواجبهم ..وامتيازاتهم..وكما يعاد النظر في تقاعد الريع الذي يتقاضاه أفراد الحكومة والبرلمان بعد مدة من عدم العمل ويبقى إرثا لعاءلاتهم مدى الحياة....لو راجعوا حساباتهم مع هذا الريع السياسي ...لما تكلموا على صندوق المقاصة الذي لم يبق يعين سوى اغنياءهم ..فقنينة واحدة من الغاز تكفي شهر كامل لفرد مغربي فقير بينما المعامل والمزارع يستهلكون الآلاف من القنينات شهريا.فهنا الدعم يكون الأغنياء وليس للمستهلك قنينة واحدة...اما الدعم في السكر...فهذه مادة أولى لعيش ثلاثة ارباع من المغاربة الفقراء..فهو قوتهم اليومي مع الخبز....افلا تعقلون.؟
37 - متتبع متتبع الخميس 21 ماي 2020 - 13:36
النفط لا احد يريده والحكومة كل مرة تخرج بهاته الترهات دعم البوطان دعم البوطن هته الخزعبلات اكل عليها الدهر الحكومة لا تدعم شيئا في المغرب فكل شيء في المغرب الاغلى ثمن في العالم بستتناء ما ينتجه الموطن البسيط فالدولة تدعم القمح المستورد ولا تدعم القمح الوطني عكس كل دول العالم
38 - fatyاسبانيا الخميس 21 ماي 2020 - 14:23
غير جات هد الحكومة و الغش وما ادرك من الغش الله يعطينا وجهكم الكذوب والنفاق كانت مع الحكومة السيد المحترم اليوسفي وجطو ووووكانت تدوم مدة شهرين ومع هد الحكومة المنافقة كدوم غير عشرة ايام القنينة الغاز نصفها ماء وقالو الدعم الصندوق المقاصة اللي قضيتو عليه غير كتمصو في دماء الفقراء كتعرفو تكلمو غير بالارقام والاجر السمين في كل شهر والتعوضات والعطلات العائيلاتهم في الخاريج علئ حساب الدولة والضرائب اللي تيخلص المواطن المغربي حكومة فاشلة .
39 - رضوان الخميس 21 ماي 2020 - 14:54
الغريب في الأمر سكر المغرب يصديرونه للخارج بنفس الثمن السوق العالمية وحنى كنشريوه بالضعف فين صندوق المقاسة وحتى الفلاح المغربي في إنتاج الشمندر وقصب السكر مضرور بالثمن البخس لكتعطيه دولة
40 - علي الخميس 21 ماي 2020 - 18:34
لو نقلبو الأمور و نشوفوا أش غادي نربحو من رفع الدعم على السكر و الغاز أعتقد أننا سنغير رأينا حول الدعم و فلسفته .
شخصيا ، ضد أي نوع من الدعم لأي منتوج كيفما كان نوعه .
كل شيء يباع بقيمته الحقيقية .في الأخير هذا سيؤدي بالمواطن يشري و يقيس و يمد رجليه على قد لحافو و إلى عقلنة الاستهلاك و حفظ الصحة و اقتصاد العملة الصعبة و عدم بقاء ورقة الدعم كريع يستفيد منه ثلة قليلة من المنتفعين .
41 - لحسن الخميس 21 ماي 2020 - 20:56
هدا الارتفاع مرده الى دعم اقتصاد الريع و اصحاب المزارع الفلاحية التي تعتمد على الغاز لاستخراج ماء السقي من الآبار بدل استعمال المحروقات او الطاقات المتجددة و ليس المواطن الدرويش
42 - moha الجمعة 22 ماي 2020 - 01:16
اول سآتي من الاخر،إنهم (الحكومة والوزراء والننخبين)لا يروا الشعب إلا مجرد مجموعة من الاغبياء،نصدقهم دائما بالرغم من الكذب علينا،والغريب نعرفهم يكذبون علينا ونبارك لهم كذبهم،انهم يغتنون على ظهورنا وبفضل جهلنا وسكوت الطبقة المثقفة منا والفعاليات الجمعوية لانهم يعطيهم الفتات،افعلوا ما شئتم واغتنوا كيفما شئتم،والله عند ربك نختصمون،لك الله يا وطني
المجموع: 42 | عرض: 1 - 42

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.