24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

06/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3106:1913:3717:1720:4622:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مال وأعمال | أكثر من مليون عامل يعود إلى أوراش البناء في المدن المغربية

أكثر من مليون عامل يعود إلى أوراش البناء في المدن المغربية

أكثر من مليون عامل يعود إلى أوراش البناء في المدن المغربية

من المقرر أن يعود العمل بشكل تدريجي، خلال الأسبوع الجاري، إلى أوراش البناء في المملكة بعدما توقفت أغلبها طيلة فترة حالة الطوارئ الصحية المطبقة منذ 20 مارس المنصرم، لتفادي انتشار فيروس كورونا المستجد.

وجاء قرار العودة التدريجية لأوراش البناء عقب اجتماع عُقد، نهاية الأسبوع المنصرم، من طرف مسؤولي وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة مع مجموعة "العُمران"، تم خلاله التأكيد على ضرورة احترام التدابير الصحية والوقائية الصادرة عن السلطات المعنية.

وبناءً على هذا الاجتماع، تمت دعوة الفاعلين العموميين والخواص إلى ضرورة التقيد أيضاً بالتعليمات الصادرة عن وزارة الصحة ووزارة التشغيل والإدماج المهني في ما يخص إجراءات تدبير انتشار فيروس كورونا وسط العُمال.

وحسب عدد من الخبراء الاقتصاديين فإن قطاع صناعة البناء والسكن تضرر بشكل كبير من أزمة كورونا بسبب توقف أكثر من 90 في المائة من المشاريع، وهو ما أثر على الوضعية المالية للمقاولات العاملة بالقطاع وعلى الوضعية الاجتماعية للعاملين.

وتتجلى أهمية هذا القطاع في كونه يُساهم بأكثر من 14 في المائة من الناتج الداخلي الإجمالي، ويضم أنشطة الأشغال العمومية والإنعاش العقاري، ويشغل أكثر من مليون شخص، ويستحوذ على حوالي 30 في المائة من الالتزامات المصرفية.

وعلى الفاعلين في هذا القطاع الراغبين في استئناف العمل أن يحترموا عدداً من المقتضيات، من بينها مراعاة إشارات الحواجز واحترام مسافات التباعد بين العُمال عبر مراجعة طرق الاشتغال التي يمكن لكل فاعل من الفاعلين اعتمادها من أجل استمرارية الأنشطة.

كما يتوجب على أرباب العمل في هذا القطاع ضمان التواصل وتحسيس المستخدمين بضرورة التقيد الصارم بالقواعد العامة للنظافة، من خلال الالتزام بوضع الكمامة وغسل اليدين وتجنب الاتصال الوثيق بالآخرين، والتطهير المنتظم لأماكن العمل.

ويجب أيضاً إعداد سجل يومي لتتبع وضعية الأجراء الموجودين في مقر العمل أو خارجه، والحرص على تضمينه المعلومات الخاصة بالعمال المياومين والمؤقتين والسائقين ومختلف الزوار بالنسبة لمواقع البناء.

وسبق أن اقترحت رابطة الاقتصاديين الاستقلاليين تشجيع المنعشين العقاريين على منح تخفيضات في أسعار بيع المساكن بنسبة لا تقل عن 10 في المائة، تطبق حتى نهاية عام 2021، وخاصة بالنسبة للسكن الاجتماعي والسكن المخصص للطبقة المتوسطة، لدعم انتعاش القطاع بعد الأزمة.

كما دعا خبراء الرابطة أيضاً إلى إطلاق تدابير ضريبية تحفيزية مؤقتة إلى غاية نهاية سنة 2021، من بينها تخفيض نسبة ضرائب تسجيل العقارات ورسوم المحافظة العقارية بنسبة 50 في المائة للمشترين لأول مرة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (64)

1 - مغربي قح الاثنين 25 ماي 2020 - 13:13
يجب عودة وسائل النقل والسماح للتنقل بين المدن لأنه اغلب العاملين في البناء يسكنون خارج المدن وليس لديهم وسائل النقل.
2 - رضوان الداودي الاثنين 25 ماي 2020 - 13:13
هذا القطاع يجب ان يهيكل ولا يبقى هكذا عشوائي يمتص دماء العمال لا تغطية ولا راتب ولا سعات محددة لعمل بحيث العامل المسكين يعمل قبل شروق الشمس حتى بعد غروبها لا توجد لهم وسائل العمل ولا معدات ولا حقوقهم مهضومة
والله المستعان
3 - عادل الاثنين 25 ماي 2020 - 13:15
الحمد لله نهاية كورونا قريبة و عجلة الحياة ستبدأ في الدوران...
4 - بشركم الله ... الاثنين 25 ماي 2020 - 13:16
... بالخير يجب السماح للناس بالعودة الى كسب ارزاقهم وحملهم على الالتزام بقواعد الوقاية من الوباء قدر الإمكان واي مكان ظهرت العدوى تقوم الدولة بفرض حجر صحي محدود في الزمان والمكان.
هذا الفيروس الذي تحول من الحيوان الى الانسان سيبقى مستمرا في السريان ما دام العلم لم يكتشف له دواء او لقاح .
ولهذا يجب محاربته بأساليب اخرى غير منع الناس من الشغل وكسب ارزاقهم .
فاخطر ما في هذا الوباء قتل الاقتصاد وتعطيل حركته . فاذا كان يقتل البشر بنسبة 5 % فانه يقتل الإقتصاد بنسبة 100 %.
5 - عبد اللطيف الاثنين 25 ماي 2020 - 13:17
مالين الشكارة والمنعشين ما قدروش يصبرو
حياة العمال زايدة ناقصة
6 - med الاثنين 25 ماي 2020 - 13:18
اوا والابناك لي مزال مبغاتش تخلص لبنادم لمن غايبعو هادو
7 - Hassane الاثنين 25 ماي 2020 - 13:19
اللهم بارك وأنعم
أعانكم الله وحفظكم يا سواعد هذا الوطن
8 - رشيد الاثنين 25 ماي 2020 - 13:19
أيوا نسعاو الله السلامة ونتمناو هاد رفع الحجر الصحي يكون فيه الخير ويتمشى كيما بغينا وميرجعش بينا إلى نقطة الصفر بهال شي دول .
9 - كيفاش غنخدم الاثنين 25 ماي 2020 - 13:19
انا دابا موجود في فاس ، كيفاش نقدر نلتحق بالخدمة ديالى فكازا ؟تصرح و ترانسبور ما كاينينشي
10 - شوف تشوف الاثنين 25 ماي 2020 - 13:20
كيف للعمال الالتحاق بمقرات العمل وهم عالقون في الضواحي والبوادي يجب التفكير في حل للتنقل بين المدن وعدم بعثرت القرارات العشوائية
11 - المغربي الحر جرف تافلالت الاثنين 25 ماي 2020 - 13:22
نسبة كبيرة ستجد اكراهات كبيرة في العودة إلى ورشات البناء الاكراهات هي إشكالية المواصلات ،فإلى جانب قلتها هناك ثمن التذاكر المهولة .على الدولة العمل بجدية لحل هذه الاشكالية.فمعظم العمال من مدن بعيدة مثل مدن الجنوب الشرقي ومعظم الورشات هي بالشمال ،ومن المستحيل على عامل أن يدفع ثمن خيالي من أجل تذكرة سفر ( مثال ،الرشيدية مكناس 600 درهم اما إلى طنجة فهي مستحيل )
12 - متساءل الاثنين 25 ماي 2020 - 13:22
اذا تقرر إعادة مليون عامل بناء إلى اوراش العمل ، فما مغزى تمديد الحجر الصحي إلى العاشر من شهر يونيو المقبل ، فهل الحكومة تسرعت في اتخاذ قرار التمديد وهذا ما تعودنا عليه في كل مرة،ام انها امتلاءت المتنفذين ببلادنا ؟وما مصير الملايين من المياومين الاكثر تضررا من الحجر الصحي ،إذا كنتم تنفذون املاءات المتنفذين فعليكم فتح باب الترزق للمياومين ايظا.
13 - يحي الاثنين 25 ماي 2020 - 13:23
ومتى توقفوا ...
أيام الحجر نشط البناء في المنازل بالخصوص الموظفون لما طلب منهم البقاء في بيوتهم بعضهم استغل الضرف وقام باصلاحات وإضافات للمنزل... وان كانت قانونية.
والمستفيدون من اعانات كيرونا البعض استغل الوضع وزين منزله بتلك المساعدات...
الأوراش الكبرى هي كذلك لم تتوقف...
عن اي اوراش البناء تتحدث؟
14 - Driss الاثنين 25 ماي 2020 - 13:26
كيف يعقل ان بدينا بالحجر وعدد المصابين لم يتجاوز 10 أشخاص في اليوم والان لي العدد يصل إلى اكتر من 150 في اليوم انرفعو الحجر علي اكتر من مليونين شخص في البناء. هل البناء ضروري الآن. إن كانت المساجد حتى أمس مغلقة. والحلقة ممنوعه وووووووو...... العشوائية تتضارب مع المصالح
15 - حلاق الاثنين 25 ماي 2020 - 13:27
والحلاقة حتى لين.والله لظلمتنا هد الحكومة ،غلقت لنا المحلات ومنعتنا من العمل ،وما عوضتنا بوالو،الظلم والحماق هذا. جل الحلاقة عندهم واجبات ومصاريف الكراء والضوء و العيش . يا رب افتح من عندك
16 - الغير مستفيدين الاثنين 25 ماي 2020 - 13:28
هاد العمال عرفتوهم شحال ولي ممستفدش من صندوق الدعم معرفتهمش
لك الله يا وطني
17 - ايت الحسين ادار الاثنين 25 ماي 2020 - 13:30
ان مكتري الماذونيه تراكمت على ديون سومه الكراءيه 4انواع ضريبه مع داعئرها 3اشهر الكهرماء كريديات لبقال والخظار دجايجي جزاهم الله خيرا ماضي عقد الحلاوة تحت تغضط ابنة مالك الماذونيات لانه كم تدعي مسؤله حركت هاتفها من أجل حصر سياره طكسي كبير من العمل قبل الحجر صحي تابعني 2انراع تريتات تجديد سياره بدون دعم من دوله ارتفعا ثمن سومه لكرايه وبوليست تأمين ب40/100.زد دواء ومنذ 12مارس وحن بدون دخل عدد من لمغربه يسبو في أصحاب طةشيات رغم نحن مغاربه نمتص شي من لبطاله ولن أسر ولتزمات وعلاج وليسلحق لبعضنا لستفاده من رميد رغم ضروف صعبه رغم الحيف رغم كثرت مصاريف سياره اجره الكبيره في رباط ولختناق من وساءيل نقل أخرى ومازلنا نتتاقاتل من أجل أن نعيش سؤال المطروح أين وزاره الماليه من أجل مساعدت لمتضررين لأننا مند 33سنه ونحن ندفع ضراءيب أين وزراة دخاليه متحكمه في ماذونيات والعقد نموذجي أين أين اليوم رسالتي لجميع لمغربه علاش كتحكرو على الحلقه ضعيفه التي نتقاتل من أجل أن تعيش هل 250در ناقصه 200درهم في اليوم مصاريف حسدتونا عليها راه اغلبيه موظفين ومسوين وبرلمنين وزرا وكتاب الكترونيه دواوين اجره متيازات تعويضات
18 - ضمنيا الاثنين 25 ماي 2020 - 13:33
كما أشار احد الباحثين في جريدة هسبريس فإن عودة المقاولات لممارسة نشاطها إقرار برفع حالة الطوارئ
19 - ما هذا يا هذا الاثنين 25 ماي 2020 - 13:33
ليكن في علم المسؤولين على أن قرار استئناف عمل مثل هذه القطاعات الحيوية يجب أن تسبقه قرارات أولية وهي استئناف عمل جميع قطاعات النقل و المواصلات بين المدن لأن أغلب العاملين في هذه المجالات يقطنون في القرى او مدن بعيدة عن الشركات لهذا يجب إعادة التفكير في الامر
20 - مُــــــــواطنٌ مَغربِي الاثنين 25 ماي 2020 - 13:34
معظم اوراش البناء مجتمعة في جهة الدارالبيضاء ومعظم العمال يأتون من خارج الجهة. فكيف يسمح لأولئك بالعودة والمدن مغلقة بعضها عن بعض
21 - ميلودي الاثنين 25 ماي 2020 - 13:34
ضروري من العودة المستعجلة لقطاع البناء على اعتبار انه يساهم في الرفع من اقتصاد البلاد و يساهم في القضاء على نسبة كبيرة من البطالة .
22 - اسماعيل الأدوزي الاثنين 25 ماي 2020 - 13:37
قال الخبر:" كما دعا خبراء الرابطة أيضاً إلى إطلاق تدابير ضريبية تحفيزية مؤقتة إلى غاية نهاية سنة 2021"

هذه الرابطة مهمتها هي زيادة أرباح لوبي العقار
أصلا هذا اللوبي يستفيد من اعفاءات لا حصر لها
وأكثر المساكن الاجتماعية كما في فيديوهات اليوتيب مغشوشة
أليست هذه الرابطة طرفا مساهما مع هذا اللوبي لأجل:
نهب الخزينة العامة
والتواطؤ لأجل الاستيلاء عل أموال الناس،
{أجيوا شريوا البرتمات راه رخصو}
بحال مول جافيل د الزنقة 1 درهم للتر
23 - مقاول الاثنين 25 ماي 2020 - 13:42
يجب التفكير في المواصلات بين المدن خاصة والعمال والمقاولين غادروا وحرياتهم إبان الحجر فكيف الرجوع
24 - محمد لعيوني الاثنين 25 ماي 2020 - 13:42
ادن هؤلاء يلزمهم النقل بين المدن والحضري ايضا.ادا تحركت مليون للبناء والاف سائقي سيارات الاجرة الكبيرة والصغيرة.والحدادة النجارة الميكانيكي. الصباغ.الرصاص.الكهربائي اضافة الىاعة الجائلين والجزارة ادن كلشي اخرج.
25 - ابواسيل الاثنين 25 ماي 2020 - 13:43
مبادرة تخفيفية مهمة للظروف التي فرضتها هده الجاءحة و المرحلة الان تستدعي التعايش مع الأوضاع الوباءية الحالية لكن - و سطر على دلك - على الجميع احترام وتطبيق شروط الحماية ان نحن نرفض ان يتحكم فينا الوباء . بالمسؤولية مشتركة.
26 - ليلى الاثنين 25 ماي 2020 - 13:44
اللهم يرجعو يخدمو كون تسنينا الحكومة كون متنا بالجوع الله يحفظ الشعب الفقير
27 - Abdel الاثنين 25 ماي 2020 - 13:45
هذه بادرة طيبة العمل عبادة مع آخد الحيطة والحذر لا يتم العيش من دون عمل وتستمر الحياة فالاخد بالأسباب والتعايش مع الفيروس بعقلانية ووعي الناس له أهمية في دحر هذا الفيروس فكل الدول نهجت نفس الأسلوب تدريجيا مع اتخاد الاحتياطات اللازمة والأيام القادمة تبين ما تحمله هذه الخطوة من نتائج مع التفاؤل والدعاء إلى المولى عز وجل ان يرفع عنا هذا الوباء وتعود الحياة انه سميع مجيب امين
28 - MAROCAIN الاثنين 25 ماي 2020 - 13:49
يجب عودة وسائل النقل والسماح للتنقل بين المدن لأنه اغلب العاملين في البناء يسكنون خارج المدن وليس لديهم وسائل النقل.
29 - LE MONTAGNARD الاثنين 25 ماي 2020 - 13:52
L ETAT A BESOIN DE RESSOURCES POUR COMPLETER LA REALISATION DE SES PROJETS SANITAIRES DANS TOUTES LES REGIONS DU MAROC

LES PROMOTTEURS IMMOBILIERS ONT DEPUIS TRES LONGTEMPS PROFITE DES TRANSACTIONS EFFECTUEES EN NOIR EN MAJORITE ET DONC L ETAT ETE LAISE EN CE QUI CONCERNE LES IMPOTS SUR CES TRANSACTIONS QUI SE SONT SOLDEES PAR UN GRAND MANQUE A GAGNER POUR L ETAT

LES PROMOTTEURS IMMOBILIERS ONT PROFIE DE L ETAT DANS LE DOMAINE DES CESSIONS DE LOTS DE TERRAINS AVEC DES PRIX DERISOIRES AFIN DE FAVORISER LA CONSTRUCTION DE LOGEMENTS ECONOMIQUES QUI PROFITENT TOUJOURS AUX PROMOTTEURS IMMOBILIERS ET LEURS FAMILLES

L ETAT DOIT ETRE UN PEU FERME EN CE QUI CONCERNE LES SUBVENTIONS ACCORDEES DNS TOUS LES DOMAINES
30 - %%%% الاثنين 25 ماي 2020 - 13:55
ceci est un message aux inspecteurs de la cnss . mrs votre place est a l extérieur et non pas dans des bureaux allez vers les chantiers et dans des usines et des sociétés et vérifier le personnel au hazard et pas de téléphone avant la visite .pour ce qui c est passé avec corona ne se répète pas. des ouvriers qui travaillent toute leur vie et avec la pandémie ils n ont personne c hchouma que des gens puissent s enrechir sur le dos des miserable et vous vous regardez et vous touchez vos salaires de l etat froidement
31 - مواطن مغربي الاثنين 25 ماي 2020 - 13:55
ربما يكون التوفق قد شمل المشاريع الكبرى المهيكلة اما المشاريع الصغرى والواقعة في المحيط السكاني فلم تتوقف ومارس اصحابها العمل بصفة إعتيادية. وعليه فيجب أن تشمل هذه الفئة من المشاريع الرعاية الصحية بصفة مستمرة وعدم التهاون في رصدها لربما قد تكون لاقدر الله بؤر نائمة ونرجع المثل المغربي (اللي حرث الجمل دكو).
32 - [email protected] الاثنين 25 ماي 2020 - 13:57
عيد مبارك سعيد وكل عام وانتم بالف خير
كيف سيعودون وكل المنافذ البرية والجوية بين المدن مغلقة يجب رفع الحجر والعودة الأمور إلى طبيعتها بادن الله.
33 - Yoyo الاثنين 25 ماي 2020 - 13:59
ما دامت المقاولات والادارات ستستانف نشاطاتها بعد العيد،فالعديد من العاملين سيختلط بعضهم بعضا زمع اهليهم،فلماذا البقاء على الحجر،يجب رفعه مع اخذ الاحتياطات اللازمة،كفانا من الحجر
34 - المصطفى حمي الاثنين 25 ماي 2020 - 14:00
السلام عليكم يجب على وزارة الشغل ان تعير اهتمامها بهاذا القطاع الذي يشغل نسبة كبيرة من العمال وهو قطاع البنا والذي يشغل معه قطاعات اخرى ان تراعي وتشدد صرامتها على المشغلين ان يصرحوا بالعمال كما ينبغي لدا الضمان الاجتماعي لان اغلب المشغلين يصرحون بالعمال با 15 يوم عمل ولو انه يعمل طيلة الشهر ولهاذا يكون قد ضاعت منه حقوقه وشكرا
35 - جمعية المرجة الخضرا@ الاثنين 25 ماي 2020 - 14:02
ولكن البنايا خصهوم يستعملوا الكمامات ويبعدوا علي بعضهم البعض وينظفوا حالتهم كل يوم بالصابون ويتوكل علي الله باش ينقذوا راسهم من الميزرية لكون انهم مسوولين بمواصلة الانفاق علي اسرهم وهذا هو واقع اجتماعي لامفر منه..
36 - Znassni الاثنين 25 ماي 2020 - 14:02
الله يا ودي . كانو متوقفين ؟؟؟
في مدينتي ݣاع أصحاب البناء خدامين . أنا الجار ديالي كيبني و عندو ما بين 5 و 10 ديال لخدامة . و ف شهر رمضان كانو يبداو ف 4 ديال الصباح . توقفو لبارح نهار العيد . و نزيدكوم لا كمامة لا والو . و مشيت للقيادة نشكي بيه لكثرة الصداع و الازعاج . لأنهم كيبداو في غير أوقات العمل و الاحد خدامين . و جا عون السلطة يشوف . و النتيجة !! ما كان والو . اليوم ثاني عيد صبحو خدامين .
مفهمتش هاد الإجراءات ديالكوم واش غي ف التلفزيون ؟؟؟ و الله كلشي خدام هنا . النجارة و الألمنيوم و الميكانيك الخ ....
37 - Marzouki الاثنين 25 ماي 2020 - 14:04
كيف يعقل ان تستأنف الورشات و البناء و اغلب العاملين البناية يقطنون في مدن بعيدة و القرى، كيف يعقل ان النقل غير موجود بين المدن لا كيران لا تران باش ايرجعو هاد الناس لا حول ولا قوة الا بالله مكلسين عباد الله بلا فلوس
38 - زعيتر الاثنين 25 ماي 2020 - 14:04
هل ستتفهم الجهات المسؤولة عن تسليم رخصة التنقل بين المدن الوضع وتعتمد المرونة مع اللاشراف على المحطات الطرقية والقطارات لتنظيم عملية السفر
ام ستظل البيروقراطية هي المسيطرة
عدم اعتماد العقلانية والمرونة بالترخيص للتنقل بين المدن خلف ويخلف ماسي اجتماعية كما يشجع على النقل السري مقابل مبالغ مالية ضخمة ويعرض حياة المواطن لعدة مخاطر
لذلك يرجى من وزارة الداخلية ووزارة النقل اعتماد استراتيجية لتنظيم العملية
39 - hassakhatib الاثنين 25 ماي 2020 - 14:11
نتمنى من السيد الر ءيس الحكومة سعد الدين العتماني اطال الله في عمره بش احاول اعادة النظر في قضية الامتحان ديل الباك اتلغا نهاءيا ويعتمد على الدورة الاولى وشكرا سيدي الرءيس .
40 - مصطفى الاثنين 25 ماي 2020 - 14:18
كيف يمكن لقطاع اغلبيته عشوائي ان يلتزم بتدابير حماية العمال من كورونا ؟ الا نعلم جميعا ان عمال قطاع البناء هم الاكثر استغلالا ماديا و معنويا ؟ اغلبية عمال البناء يعيشون وضعية مزرية في اماكن العمل و في اماكن سكناهم كيف يمكن حمايتهم و هم يعيشون في براكات من القصدير باعداد كبيرة ؟ هذا استهتار بكورونا الفيروس الخطير.
41 - محتجر الاثنين 25 ماي 2020 - 14:25
اللهم يسر أمر المغاربة وأبعد عنهم الوباء والبلاء وانصرهم على الاعداء.
42 - عبدالله الاثنين 25 ماي 2020 - 14:30
لإعادة عمال البناء يجب إعادة وسائل النقل بين المدن والمناطق المجاورة اللتي لم تسجل اية حالة اصابة مع احترام المسافة والوقاية الاحترازية
43 - الدولة محتارة الاثنين 25 ماي 2020 - 14:32
معادلة الصحة والاقتصاد يصعب حلها لاستحالة التوفيق بينهما
44 - مبروك الاثنين 25 ماي 2020 - 14:33
أنتهاء الحجر الصحي والعملية تمت بنجاح والفاهم يفهم لغايب
45 - مولاي إدريس الاثنين 25 ماي 2020 - 14:38
شكرا كثيرا على كلماتك راقية احسن ما قراءة من تقدير الأخت
46 - مواطن الاثنين 25 ماي 2020 - 14:42
اغلب المتدخلين يتساءلون حول كيفية رجوع العمال الذين يشتغلون في اوراش البناء الى عملهم الموجود بمدن اخرى مع توقف الحافلات و سيارة الاجرة الكبيرة
الجواب هو
مجموعة من الشركات العاملة في الكابلاج استرجعت الاجراء خاصتها بارسال حافلات في ملكيتها و ذلك بترخيص من الدولة
47 - متتبع متتبع الاثنين 25 ماي 2020 - 14:43
هته الفئة من عمال البناء لم يستفيدوا من التعويضات رغم ان الشركات صرحت بهم لدا الصندوق الحكومي لضمان الاغنياء الاثريائ cnss بصفر درهم صفر نقطة لان الحكومة تنتظر ان يصرح الغنياء بان الفقراء متضررين من الجائحة ولا يكفي ان الحكومة قطعت جميع وسائل النقل بين المدن متجاهلة ان البناء لا يوجد الا في الدار البيضاء وفاس وطنجة واكادير ومراكش والباقي يموت جوعا
48 - Abdou الاثنين 25 ماي 2020 - 14:45
رسالة للعمل و من اجل أن يدرك من ينتظر دعم من الدولة انه خاصو يشمر على يديه .
49 - ait el madani mohammed الاثنين 25 ماي 2020 - 14:48
هسبريس احسن ماكينه في المغرب يعني كلمات صحيحه خبر صحيح جدا
50 - ابن ايت اورير الاثنين 25 ماي 2020 - 14:59
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يجب أن تعود الحياة لطبيعتها لأن هاد كوبيد 2019 أصبح بحال نزلات البرد الشائعة ( الزكام ) مادام منتشرا في أنحاء العالم بملايين من الحالات
الله يحد البأس.
51 - Nabil الاثنين 25 ماي 2020 - 15:24
الحكومة تشتغل بكفاءة.....يجب استمرار الحجر الصحي الى نهاية السنة.....على بركات الله
52 - محمود احمد الاثنين 25 ماي 2020 - 16:11
دابا عاد المياوم كيسهم بي 16 % من اقتصاد الوطن وعلاش اغلاب المياومين العازب لم يستفد من دعم مالي تاع 800درهم ولا الدولة كيعجبلها هي تحرت على بنادم بي 70درهم من شروق الشمس الى غروبيها لا ضمان اجتماعي لا اوقات العمل مقننة لا مراقبة لا نقبات تدافع على المياوم في قطاع البناء و الفلاحة مهم استغلال الفقير لصالح البورجوازي
53 - Driss الاثنين 25 ماي 2020 - 16:14
هؤلاء المنعشين العقاريين والمحللين الدين يقولون ان مليون عامل سيعودون الى استئناف عملهم اقول لهم انكم لستم انت من تتحكمون في عمال البناء على الخصوص فبحكم صلتي بهم عن قرب فعمال البناء لاتربطهم اي وتيقة عمل بينهم وبين مشغليهم فهم من قرروا الوقوف عن العمل مع ضهور ا كورونا وعن استاناف العمل يبقى الجواب حسب ارادتهم لهدا وجب على المحللين تقنين هدا العمل قبل الخوض في الكلام عن المليون
54 - Tour الاثنين 25 ماي 2020 - 16:26
يجب عودة وسائل النقل والسماح للتنقل بين المدن لأنه اغلب العاملين في البناء يسكنون خارج المدن وليس لديهم وسائل النقل
55 - رأي1 الاثنين 25 ماي 2020 - 16:46
المسؤولون المباشرون على تنفيذ العمل بامكانهم ان يقوموا بدور مهم في التنظيم الصحي للعلاقات بين العمال .فعند بداية العمل يوضحون للعمال كيفية التفاعل مع بعضهم البعض والتعامل مع الادوات ويلزمهم باستعمال الكمامات وبعقيم ايديهم بين الحين والاخر بمعقمات يحضرها صاحب المقاولة بل توقيف من لا يحترم ضوابط التباعد الاجتماعي.
56 - rahimoun الاثنين 25 ماي 2020 - 17:02
احذرو ارباب الحافلات هم يستعدو باش يخلفو فينا ازمة كورونا وما جاورها بارتفاع ثمن تذاكر صاروخي انهم يعملون مع بلطجية ذو سوابق وكورتيا كلهم سواسية لا يتقنون الا النصب على الضعفاء بدليل عدم اشهار ثمن تذكرة وعدم كتابته بخط واضح في تذكرة سفر لانهم يعرفون ذلك جيدا انه وسيلة اثبات واتحدى جميع مديري محطات طرقية ان يوضحو فهم كذلك يعلمون ذلك حرام عليكم لن نسامحكم.
57 - abdou الاثنين 25 ماي 2020 - 17:03
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد تبارك الله على العمال ديال البناء
58 - ابو سعد الاثنين 25 ماي 2020 - 17:41
قطاع البناء من اكبر القطاعات غي المهيكلة، حيث الفوضى وسلطة الباترونا وتدخل الوسطاء -ما يسمون انفسهم مقاولين- حيث غياب حقوق العمال من تغطية وتصريحات بصندوق الضمان الاجتماعي وغياب التعويضات العائلية والتغطية الصحية....، فكيف نتحدث اليوم عن اتخاذ تدابير الوقاية باوراش البناء وكأننا في ظل "حلم اليقظة"؟ الرجوع الى اوراش العمل نعم لان العمال تضرروا الى حد اقصى، لكن الحديث عن اتخاذ تدابير الوقاية من طرف المقاولين فهذا يبقى موضع استفهام كبيرـ لكن لا نعتقد أن ذلك سيحقق بغاية حماية العمال...
59 - lahbil الاثنين 25 ماي 2020 - 18:10
هناك ارتجالية في اتخاد القرارات وفي تدبير الازمة مند البداية رئيس الحكومة في واد والوزراء في واد عدم الانسجام كما ان ظغوطات الباطرونا واصحاب الشكارة بدات تظهر والمتظرر هو المواطن الدي يطبق عليه القانون
60 - الناصري الاثنين 25 ماي 2020 - 18:11
اين وسائل النقل؟؟؟؟؟؟؟؟ الوسائل اللوجستيكية
61 - Zoro الاثنين 25 ماي 2020 - 21:06
بنائو المغرب هم الأكثر هشاشة رغم المجهود الذي يبدلونه واخطار تحيط بهم من مل جانب وفي احيان كثيرة لا يوفر لهم المقاول ختى المرحيض بشكل لائق بي البشر بينما في اليبان تستعمل حمامات من نوع طاطو التي تساوي 5 مليون سانتيم لي عمال البناء
62 - فاطمة الثلاثاء 26 ماي 2020 - 00:33
Je pense que c'est le temps de rendre obligatoire le système de management de la santé et sécurité au travail sur nos chantiers et sites industriels ; par un texte règlementaire.et pourquoi pas imposer ce système pour avoir la classification.
Profitons de cette pandémie pour améliorer les conditions de travail pour les employés
63 - محمد الثلاثاء 26 ماي 2020 - 08:09
لإنقاد قطاع البناء في هذه الظروف، وجب تحريك مجموعة من اللبنات الضرورية منها:
* تشجيع وتحفيز ملاكين البقع الغير المبنية لبنائها ودلك بإعفاءات ضريبية وتخفيض ثمن الرسوم المعمارية ب70% وتخفيض ثمن التسجيل والتحفيض. ب70% وإلغاء الضريبة على الأراضي الغير المبنية ، وتخفيض ثمن الضريبة على مواد البناء من 20% إلى 5% والتصدي لجميع العراقيل التي تمنع من استمرار البناء،
التأطير المعماري والهندسي بالمجان،
تنازل مجموعة العمران على جميع التعرضات على البقع الصغيرة لتعطي دورة اقتصادية جديدة والتي ستحد من البيع بالتنازل الذي لا تستفيد من الدولة منه بشيء سوى المشاكل المعلقة في المحاكم،
تكوين لجنة وزارية بين وزارة المالية والسكنى والعمران ووزارة الفلاحة لتنفيد هذا القرار
64 - Hamid bennani. الثلاثاء 26 ماي 2020 - 22:04
Je veux comprendre l etat a commencé le confinement le 20 mars 2020 avec 16 cas détecté et il veut
Lancer le deconfinement avec une centaine de cas détecté par jour
المجموع: 64 | عرض: 1 - 64

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.