24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

03/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:5806:3713:3917:1720:3121:56
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. خبراء يدعون إلى الحيطة والحذر في مواجهة ذروة تفشي الفيروس (5.00)

  2. مغربيتان ضمن قائمة "فوربس" للسيدات الرائدات (5.00)

  3. نقوش و"أهرامات" الطاوس .. كنوز إنسانية تئن تحت وطأة الإهمال (5.00)

  4. الاستهتار بتدابير الوقاية من "كورونا" يفاقم الخطر بـ"دار الضمانة" (5.00)

  5. "الاشتراكي الموحد" ينادي بإطلاق سراح معتقلين (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مال وأعمال | النقد الدولي: الاقتصاد المغربي الأكثر ديناميكية في منطقة "مينا"

النقد الدولي: الاقتصاد المغربي الأكثر ديناميكية في منطقة "مينا"

النقد الدولي: الاقتصاد المغربي الأكثر ديناميكية في منطقة "مينا"

قال صندوق النقد الدولي إن الاقتصاد المغربي من أكثر الاقتصادات ديناميكيةً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وهو مرتبط بسلاسل القيمة العالمية.

جاء ذلك على لسان جهاد أزعور، مُدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في الصندوق، الذي أشار إلى أن المغرب من الدول التي قامت في المرحلة الماضية بإصلاحات مهمة.

وبحسب أزعور، فإن هذه الإصلاحات "مكنت المغرب من تحسين وضعه الاقتصادي من جهة الاستقرار الماكرو اقتصادي، وأيضاً من جهة رفع مستوى التنافسية والإنتاجية، مما مكنه من لعب دور اقتصادي أكبر".

وأورد المسؤول ذاته، رداً على سؤال طرحته هسبريس خلال ندوة صحافية رقمية حول آفاق الاقتصاد الإقليمي أمس الاثنين، أن المملكة قامت خلال ظهور فيروس كورونا بإجراءات سريعة وتشاركية، حيث تم إحداث دعم اجتماعي لأصحاب الدخل المحدود والفئات المهمشة.

كما لاحظ أزعور أن القطاع الخاص المغربي سارع إلى تطوير نفسه لمواكبة الحاجيات الجديدة التي نشأت في هذه الظرفية، وخاصة في أوروبا، لمواجهة جائحة كورونا.

وأشاد صندوق النقد الدولي بإقرار المغرب لعدد من الإجراءات لتخفيف تداعيات الأزمة من خلال تأجيل دفع بعض الرسوم والضرائب، وتأمين تمويلات للقطاع الخاص من خلال قروض أو من خلال رفع مستوى الاستثمار من قبل المؤسسات المغربية.

وفي نظر أزعور، فإن لجوء بنك المغرب إلى أدوات مالية ونقدية متطورة من حيث الفوائد وإدارة سعر الصرف، ساهم في عكس ثقة الأسواق المالية والمستثمرين في الاقتصاد.

واعتبر المسؤول في المؤسسة المالية الدولية أن كل الإجراءات سالفة الذكر "مكنت المغرب من مواجهة أزمة فيروس كورونا المستجد بأقل خسارة ممكنة".

في المقابل، لفت أزعور إلى أن هذه الأزمة "أبرزت بعض نقاط الضعف، من بينها مشكل القطاع غير الرسمي"، موضحاً أنه "يتأثر بالأزمة لعدم وجود أدوات دعم تصل إليه بنفس السرعة والفعالية كما في القطاعات أخرى".

كما أكد المتحدث أن الزراعة قطاع مُهم في الاقتصاد الوطني، لكنه يتأثر بالتغيرات المناخية والأزمات من هذا النوع، وهو ما كان له انعكاس على الحركة الاقتصادية.

وأضاف أزعور أن صندوق النقد الدولي كان مواكباً للمغرب خلال هذه الأزمة الاقتصادية من خلال استخدام خط ائتمان بـ3 ملايير دولار، وهو ما ساهم في رفع احتياطي بنك المغرب من العملة الصعبة.

وبخصوص منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بصفة عامة، يتوقع الصندوق أن تشهد انكماشاً هذا العام أكبر مما كان متوقعاً، وذلك جرّاء "الصدمة المزدوجة" لانخفاض أسعار النفط واستمرار وباء "كوفيد-19".

وتتوقع المؤسسة المالية الدولية في بياناتها الاقتصادية المحينة انكماشًا بنسبة 5.7 بالمائة في المنطقة هذا العام، أي أقل من نقطتين مئويتين عن توقعها السابق في أبريل البالغ 3.3 بالمائة.

وأكد الصندوق أن "الصدمة المزدوجة للانخفاض الحاد في أسعار النفط الخام واستمرار عدم اليقين بشأن مدة وباء كورونا المستجد أرخيا بظلالهما على آفاق حدوث انتعاش اقتصادي، الذي وصل حالياً إلى أدنى مستوى له منذ نصف قرن".

واعتبر صندوق النقد الدولي أنه "فضلاً عن إعطاء الأولوية لبقاء النظم الصحية قوية ومتماسكة، يجب على الحكومات أيضاً التركيز على دعم التعافي وبناء شبكات أمان اجتماعي تتسم بالمرونة والاستهداف الجيد".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (15)

1 - Nawal الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 04:35
هذا أمر رائع، و لكن على المغرب الآن الإنكباب على التنمية البشرية، الجهل متفشي كثيرا و نظام التعليم و الصحة في حالة كارثية، نتمنى الخير للبلاد و كل بلدان العالم.
2 - مول الحجل الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 04:42
هههههه واش هاد المدير ماعارفش ان المغرب عندو ديون بملايير الدولارات و الشعب المغربي هو لي خلص من الضراءب الكثيره الي عوجت ليه السلسول. واش هد المدير ماشفش معدل العالي للبطاله ، نقص خطير في عدد المستشفيات، التعليم العمومي كارثي، نقص في الجامعات، الرشوه نخرت جسد المغاربه، القضاء غير مستقل و يشتغل بالمكالمات، عدد الصحافيين و المناضلين و الابرياء في السجون ضلما و عدوانا. الناس انتحرت بفعل كورونا، المغاربه يرمون انفسهم في البحر للبحث عن مستقبل افضل و الهرب من قمع المخزن، المغرب من الاواخر في التنميه البشريه. راه الا كان هذا مدير، انا صافي خاصني نتحر لان هاد شي من علامات الساعه.
3 - جواد الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 04:47
استهدفوني بصفر درهم امجوج كاري مخدامش العيد معندي فلوس معطاوني المعاونة كن غا كنت الموت حلال كن درتها
4 - عزيز غريمان الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 05:02
والله كل الابناك الدولية وعن طريق مكاتب الدراسات التي تمولها و التي منحتنا القروض تشكرنا وتطنب في البلاغة الخطابية.
ماهو معدل النمو؟ معدل البطالة؟ عدد المقاولات التي تنشط؟ ماهو مناخ الاستثمار؟ ومادا عن الضرايب العالية؟ الجمارك، الشفافية في المعاملات، الابناك هل تساعد الشباب؟ ومادا عن الييوقراطية بالرغم مانسمعه عن المكتب او النافدة الوحيدة لاسراع دراسة الملفات؟
مُعدل الدين الإجمالي للخزينة سيصل إلى 74.4 في المائة من الناتج الداخلي سنة 2020 حيث أفادت المندوبية السامية للتخطيط أنه من المرتقب أن يلجأ المغرب إلى اقتراض خارجي إضافي يتجاوز سقف التمويلات الخارجية المحددة في القانون المالي لسنة 2020 في حدود 31 مليار درهم.
وعزت المندوبية هذا الاختيار، في الميزانية الاقتصادية الاستشرافية التي أعدتها برسم سنة 2021، إلى التدابير الاستعجالية المتخذة لمكافحة الوباء، وهو ما سيفرز مستويات عالية من النفقات العمومية مقابل انخفاض مرتقب لمداخيل الدولة.
في المقابل من سيضمن ان من بعد اخد الدين ان هاته المشروعات والاقتراحات ستنجح ام سيكون مئالوها الخيبة والنكسة.
لا نعلم مادا سيكون حال السنوات المقبلة،سنرى؟
5 - الطنز الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 05:08
النقد الدولي هو اكبر خدعة دارت باش يفقرو الدول الفقيرة ويزيدو في غنى الدول الغنية.ولكن الذنب على الحكومات اللي كاتوافق على تنازلات واهانات مقابل تحصيل القروض واقسيم الكعكة على حساب الفئات الهشة والمثقلة بالضرائب والجبايات....
6 - Fixible الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 06:02
لا نصدق حتى أبناء جلدتنا من حكومة كلاهاري لنصدق البنك الدولي الذي يمتص دماء الفقراء.
جملة العام زين بنكهة البنك الدولي
7 - عممار الجبلي الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 06:35
نعم ومن الواضح ايضا ان المغرب ودول العالم سيواجهون انكماشا اقتصاديا قد يفوق ربما ٦٪؜. لكن لا صندوق النقد الدولي ولا الحكومة صرحوا على ان الاقتصاد سيحافظ على ٩٥٪؜. وهدا راجع الى ان الجميع يركز على المزيد ثم المزيد . الانكماش الاقتصادي يخدم مصالح صندوق النقد الدولي لانه يغرق الدول النامية بالديون التي يجني منها فوائد طائلة من جهة وهدا يجعله يتحكم في تلك الدول ويحدد سياساتها المالية والاقتصادية وخصوصا السياسية وتصبح تلك الحكومات مجرد ديكور واداة تنفيذية لا اقل ولا آكثر ، هكدا يتحكم الراسمالالعالمي فى الدول ويخضعها للإملاءاتة طوعا ام كرها.
8 - أعدائ الانسانية الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 07:24
وياااه هند عليكم الشر والخسارة غير زيدو شارجيو منيضش منيضش.صندوق أنشئ لاتقال كاهل الدول بالقروض في انتضار إفلاسها ضمانا لرفاهية القوى الكبرى المتحكمة في الاقتصاد العالمي مخطئ من ظن يوما أن للتعلب دينا.
9 - Salim الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 08:06
المغرب هو البلد الأكثر اقتراضا من صندوق النقد خلال الفترة الماضية.... سبب الثتاء الكبير من طرف الصندوق
10 - عبدو 23 الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 09:42
كل كلام أزعور سياسوي لا علاقة له باي شكل من اشكال التحليل الاقتصادي..
مثلا وهو يتحدث عن تأقلم القطاع الخاص مع مستجدات الوضع لم يحدد نسبة تاثير ذاك في النمو ثم اخذ يشيد بالاعانات الاجتماعية ويؤكد ان المغرب تجاوز تداعيات كورونا بينما تداعيات كورونا الاقتصادية لم تبدا بعد..
بالنقابل في تقاريرها الرسمية اشادت المنظمات المالية العالمية البنك والصندوق معا باقتصتد مصر كاحسن اقتصاد في منطقة مينا وتوقعت انه الرحيد الذي سيسجل نسبة نمو ايجابي هاذ العام..
وتوقعت بانخفاض نسبة نمو الاقتصادات المستوردة للنفط بنسبة 9 بالمئة.. واكدت ان الاقتصادات التي تعاني من الديون ومن ضعف مصادر التمويل ستكون اكثر الاقتصادات تاثرا.. والكلام واضح وموثق..
انشر من فضلك
11 - انفصام الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 09:50
يجب ان نكذب الكل او نصدق الكل . صندوق النقد وامنستي . لمدا الازدواجية .صندوق النقد كداب وامنستي مسكينة تا تقول الصراحة . عجبا
12 - حمزاوي حقيقي الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 10:56
هذا الآزعور خبير الصندوق النقد الولي يقول ما يريد سماعه المغرب حتى قرض المغرب الأخير 3 مليار دولار قال فيه الآزعور قولا مدهون بالعسل والفسدق فعن أي إقتصاد ديناميكي نتحدث والمغرب غارق في الديون حتى لبنان المفلس قال جهاد آزعور عنه وهو لبناني بالمناسبة وكان وزير في حكومتها ان إقتصاده جيد وديناميكي وهاهو اليوم مضطر لزراعة الحشيش من أجل إيجاد السيولةاللازمة لقوت الشعب اللبناني الثائر في وجه حكومته فديونه 170 في المائة من ناتجه الخام أكبر بقليل من ديون المغرب وله آحتياطي ءهب أكبر من النغرب بعشربن مرة وسينافسه أيضا في هذه الحشيشة يا قوم المغرب الأقصى طبطب على باب الإفلاس منذ شروعه في الإقتراض من اجل سداد الديون فكفى ضحكا على ذقون من تبقى صاحي من المغاربة السفينة مخرومة وهي في حالة غرق انها قضية وقت فقط
13 - ولد حميدو الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 12:37
المغرب غني و فقير فعندما تدخل لبعض الاماكن تظن بانك في دولة متقدمة و عندما تتجول في احياء شعبية يتبين لك العكس
حسب رايي الفلوس كاينة و لولا الخير لما جمع المتسولون 200 درهم على الاقل يوميا فلو كان الشعب محتاج فمن سيعطي للاخر و كدلك هل توجد دولة في افريقيا تجد فيها عدة وكالات بنكية في مدينة صغيرة او حتى في قرية
14 - محمد الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 18:21
صندوق النقد الدولي لنتمعن جيدا في التسمية بما أنه دولي فنحن إذن شركاء في رأس مال هذا الصندوق وعليه فمن حقنا الاطلاع على ارباحه واين تصرف وعلى من توزع بحيت لانعرف من هذا الصندوق إلا الاوامر والنواهي فنحن لسنا في حاجة إلى اقوالهم وتقييماتهم فأهل مكة أدرى بشعابها فما الفائدة من هذا الصندوق الذي يجبر الدول على التقشف بينما مسيريه يعيشون في بحبوحة النعيم من الفوائد الصاروخية المفروضة قهرا على الدول صانعي، السياسة الدولية في هذا الباب. متغطرسين وعدوانيين ومفترسين لمصالح الشعوب والدول النامية سياسة لاتساير التنمية بل تفرملها والعالم اليوم يتساءل لمن يعود النفع والمصلحة من عوائد ارباح هذا الصندوق القهري للدول سؤال للتمعن لدوي المعرفة وليس للطبالين الا نتهازيين والمتكفلين....***r
15 - مخزني الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 19:40
تعليقات بعض المنتحلين للجنسية المغربية من الدولة الجارة العدوة راه كنشوفكم هههههه غير من طريقة كلامكم كنشم ريحتكم المهم ماشي مشكل عبرو هنا دام انكم متقدروش تعبرو فبلادكم
المجموع: 15 | عرض: 1 - 15

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.