24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

29/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1407:4113:1616:1418:4219:57
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مدن صغيرة تشكو تأخر نتائج فحوصات "كوفيد-19" (5.00)

  2. موسم الزّيتون ينطلق في "جبالة" .. "خيرات الأرض" تبهج الفلاحين (5.00)

  3. شرطة مكناس تفكك شبكة لقرصنة الحسابات البنكية (5.00)

  4. استفادة 211 شخصا من خدمات "وحدة طبية متنقلة" (4.50)

  5. "يوتيوبرز" مغاربة يطالبون بترخيص التصوير لدعم الإبداع الرقمي (4.00)

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مال وأعمال | الجواهري يُحذر من دعوات طبع نقود كثيرة لمواجهة أزمة الجائحة

الجواهري يُحذر من دعوات طبع نقود كثيرة لمواجهة أزمة الجائحة

الجواهري يُحذر من دعوات طبع نقود كثيرة لمواجهة أزمة الجائحة

عارض عبد اللطيف الجواهري، والي بنك المغرب، بشدة الدعوات إلى اللجوء إلى طبع مَزيد من النقود لتلبية حاجيات التمويل، مُعتبراً أن هذه الخطوة ستقود البلاد نحو حالات إعسار سيضطر معها لتوقيع اتفاقيات بشُروط مسبقة مع صندوق النقد الدولي.

وأكد الجواهري، خلال ندوة صحافية رقمية عقدها الثلاثاء عقب اجتماع مجلس البنك، أن "طبع المزيد من النقود فكرةٌ مبسطةٌ للغاية لوضع اقتصادي مغربي مُعقَّد، حيث تتداخل فيه العمليات التي نُجريها مع الخارج مع ما نقوم به داخلياً".

وأوضح والي بنك المغرب أن "هيكل الاقتصاد الوطني يتميز بواردات تُمثل ضِعف الصادرات، ما يَعني أن لدينا عجزاً تجارياً هيكلياً مُستمراً، وأمام دعوات طبع المزيد من النقود سنكون أمام سيناريو استهلاك سريع لرصيد المغرب من العُملة الصعبة".

ودافع الجواهري على موقفه المُعارض لسياسة طبع المزيد النقود التي نادى بها بعض الاقتصاديين المغاربة في ظل جائحة كورونا، حيث قال: "أدافع على موقفي حتى وإن اعتبروني تقليديا أرثودوكسيا".

وأشار المسؤول ذاته إلى أن العملة المغربية لا تُمكّن من شراء الواردات الأساسية من البترول والقمح والسلع والخدمات؛ لأن الدرهم ليس عُملةً قابلة للتحويل، كما بالنسبة للدولار الذي يهيمن لوحده على ثلثي الرصيد العالمي من العُملة الصعبة.

وزاد الجواهري قائلاً: "في هذا المجال يجب الحذر من الحُلول المبسَّطة.. لننظر، مثلاً، إلى جارتنا الشرقية الجزائر.. لقد كان رصيدها من العُملة الصعبة في حدود 240 مليار دولار، وهو مستوى يكفي لثلاث إلى أربع سنوات من واردات السلع والخدمات، لكن اليوم وصل إلى حُدود 50 مليار دولار فقط".

وأكد المتحدث أنه "لو كان هذه عملية طبع مزيد من النقود سهلة ومُجدية لأقبل عليها المغرب"، وأجزم أنه لا تُوجَد دولة في العالم قامت بهذه العملية هي اليوم في وضعية جيدة، وأعطى مثال بعض دول أمريكا اللاتينية، مثل الأرجنتين وفنزويلا اللتان تواجهان وضعاً اقتصادياً صعباً.

وبلغة صارمة، قال الجواهري: "يجب أن نكون جديّين، وما دُمت في هذه المسؤولية سأحرص على عدم الاستسلام لهذه الأفكار البسيطة بتاتاً؛ لأن الأمر يتعلق بمصير 35 مليون مغربي.. ولذلك، يجب ألا ندفع البلاد إلى حالات الإعسار (insolvabilité) سينتج عن كوارث".

وحسب والي البنك المركزي، فإن وُصول المغرب إلى حالة إعسار يعني اضطراره لتوقيع اتفاقات الاستعداد الائتماني (Accord de confirmation) بشروط مُسبقة مع صندوق النقد الدولي؛ وهو ما سيُضر في المقام الأول أصحاب الدخل الضعيف والمتوسط.

وخلص الجواهري إلى القول: "يجب استحضار الكثير من التواضع والحكمة، وقياس ما يجب علينا القيام به وما لا يجب؛ لأننا لسنا أمام علم دقيق أو معادلة رياضية، بل أمام 35 مليون مُستهلك تختلف عاداتهم الاستهلاكية اليومية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (79)

1 - زائر الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:14
رجل يمتلك قدرة عالية على التحليل الاقتصادي والمالي ومشهود له بالحكمة والتعقل، و غالبا ما يعارض بعض السياسات الحكومية المرتجلة في المجال الاقتصادي.
2 - Tariq Laayoune الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:18
السلام عليكم ورحمة الله
ما تفلحون فيه هو كثرة المصطلحات فمن يعيش على رغيفة وكأس شاي منذ الاستقلال مازال يعيش عليها والحمد لله فماهي وصفتك ل٣٥ مليون مغربي ضقنا درعا منكم.
حزب النذالة وكل من يدور في فلكها وقس عليها من اغتنوا على حساب ٣٥ ومازلتم لم تجدوا لها الحل فماذا نقول لو وصل تعدادزساكنتنا ب٢٠٠ أو ٣٠٠ . حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
3 - البناج الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:19
بداو براسكم ونقصو من الميزانيات الخيالية والتعويضات الفارهة للمسؤولين لايحلم بها مسؤول حتى في اكبر الدول المتقدمة... الراجل يطلب والمرا تتصدق... واناديرور اومادير اوينت وامان مثل امازيغي معناه اللي رديناه بالعتلة يديه الما
4 - AHMED الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:20
اي مبتدأ في دراسة العلوم الاقتصادية سيجيبكم بأن طباعة المزيد من الأوراق النقدية مع تراجع الإنتاج الوطني وانخفاظ دخول العملة الصعبة سيؤدي إلى التضخم يعني ان النقود ستفقد قيمتها الشرائية وعوض ان تشتري خبزة بدرهم ستحتاج فيما بعد ثلاث دراهم لشرائها. لانه بوجود فائض سيولة سيؤدي ذالك الي ارتفاع في الطلب بالمقارنة بمحدودية العرض او تناقصه.
5 - ابن آسفي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:20
قرار سليم ولكن في المقابل لما لا يكون استثمار منتج و مشغل ينشط حلقة شغل انتاج اجر استهلاك . واين هو وزير المالية و الاقتصاد و الشغل ماهي مقترحاتهم للدفع بالانتاج الوطني و تقوية التصدير عن الاستيراد مع العلم عندنا ميزة الريادة في افريقيا
6 - samsam الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:21
ولكم في زيمبابوي آية يا من يريد طبع نقود كثيرة بدون ضمانات.
7 - كبور الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:23
يطبعوا ولا ما يطبعوش المهم الدرهم ماتنقصش القيمة ديالو.هذا هو المهم .الاقتصاد مقترن باستقرار الدرهم بشكل كبير.
8 - MRE الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:24
غير طبعو و زيدو طبعو حتى نصل إلى قفة من المال لكل مواطن لكنها لا تساوي شيئا.
9 - مواطن من المغرب الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:26
لا تخف يا سيد الجواهري. ماداموا فكروا في الطباعة فعندهم الحل جاهز كما وقع في الثمانينات والاكتتاب لبناء مسجد الحسن الثاني. وما وقع في التسعينات والسكتة القلبية وكيف عالجها إدريس البصري
10 - ماشاء الله على الجواهري الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:28
اللهم بارك في رجال الحنكة والرزانة والعقل والرؤيا بعيدة المدى أمثال الجواهري. يخدم بعزم وإيثار، يفكر في 35 مليون وليس في نفسه وعائلته كرؤساء الاحزاب أمثال شباط الذي اشترى عقارا في تركيا واسبانيا له ولعائلته لينالوا الجنسيتين ليتمتعوا بعيدا عن البرلمان المغربي الذي مازال يدفع له راتبه رغم عدم حضوره الجلسات وهجره للذين صوتوا عليه
11 - Jamal الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:32
طبع المزيد من النقود لتوفير السيولة هو مفتاح الطريق الى الهلاك ... العملية متل تقديم طعام فاسد للجياع لن يحل المشكل بل سيزيده اكتر
12 - سمير الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:32
هل كل ما يستورد من الضروريات، يجب التقليص من الواردات والاقتصاد فقط على الضروريات مثل المحروقات والأدوية والحبوب
13 - رأي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:32
باشر عملك كما هو معهود فيك ودع من لا خبرة له في الميادين المالية يهلل كيفما شاء
واصل ولا تبالي بما يقال فالكثير منا لا يفقه في الأمور المالية و الاقتصادية وإن كان شخص ما لديه الحلول فليتفضل و يرينا ما في جعبته شريطة أن يقنعنا بصواب نظرياته
14 - Zyad الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:34
أحترم رأي الجواهري، فطبع النقود هو نوع من السرقة لأصحاب المدخرات و المواطن العادي لصالح المستثمرين. لكن في بلد كالمغرب يجب ترشيد النفقات (أجور الموظفين، أموال الدعم، صفقات غير ضرورية لا فائدة لها بالنسبة للوطن أو المواطن ...) هيكلة كل قطاع غير مهيكل حتى يدفع الضرائب، الحد من الفساد، إصلاح حقيقي للتعليم و القضاء و الإدارة حتى نجلب الاستثمارات، إصلاح ضريبي يشجع أصحاب الأموال على الاستثمار في الصناعة، الخدمات و التكنولوجيا و يرفع الضرائب على المنعشين العقاريين و مستثمري العقار و المدخرين الذين لا يستثمرون. كما يجب تقنين القنب الهندي، محاربة غسيل الأموال، و تشيع التخلي عن الأوراق النقدية. يجب أيضا إلغاء الريع بكل أشكاله و مراجعة رخص استغلال الثروات المعدنية و إعادة هيكلة مكتب الفوسفاط و جعله مؤسسة شفافة حتى لا تضيع أموال الفوسفاط في دعم هلري كلنتون أو غيرها من الجيوب و المحفظات. كل هذا سيجعل من ميزانية المغرب أكبر بكثير و سيعود بالنفع على المدى القصير و البعيد و على الجميع فقيرا كان أم غنيا. فهل من عاقل أو حكيم
15 - Sadik الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:35
أعطوا النقود بعض القيمة كالتخفيض من أثمنة المواد الأولية و المحروقات و تجويد التعليم العمومي وإلغاء التعليم الخاص الذي يأكل نصف الراتب إذا كان لك ولدان هذا هو الحل.أما أن تعطيني 6000 درهم و أكملها قبل العاشر من الشهر بسبب الاثمنة الصاروخية غير بالصحة.
16 - يوووووسف الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:35
في نظري المتواضع عوض طبع النقود .نقصو من اجرة والي بنك المغرب ونقصو من اجرة مدير اتصالات ومديري المكاتب كمكتب شريف فوسفاط وامكتب القطار و و و وجامعة الكرة ووووووو.....لانها اجور ضخمة بمعنى الكلمة .ويكون عندهم حب الوطن كيف ماكيدعيو وهما يتنازلو راسهم ثم يخصصو هاد الاجور لرد الدين الخارجي لمغربنا الحبيب .اظن ان اجرة هولاء كافية لطرد مشاكل المغرب.وتقبلو مروري .انا غاحمق. اتمنى ان يظهر تعليقي لانني معظم التعليقات لا تظهر .
17 - هشام متسائل الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:36
تحويلات المغاربة بالخارج كل سنة 6 مليار دولار يعني 60 مليار درهم يعني 6000 مليون
وعلى الأقل كل سنة طبعوا 60 مليار درهم
ولكن لن تفعلوا لأنكم تعرفون أن هذه الملايير السنوية لا تبقى في البلاد
ولن تفعلوا حتى تبقى الأبناك التجارية تقرض بالفوائد العالية للمواطن رغم أن بنك المغرب يقرض للبنوك التجارية ب 1.5 في 100 فقط
وراه عقنا بكم واللي كان جاهل بالاقتصاد تعلم في اليوتوب
اعطوا الفلوس لعباد الله اللي باغين يديرو مشاريع راكم عيقتوا بزااااف
18 - مغربي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:37
هناك أناس يحاولون تحسيسنا بأنا هناك فرق بين الأمازيغ و العرب، نحن مغاربة سويا و يجب التركيز على مصلحة البلاد أولا
اللغة العربية أو الأمازيغية لن تضيف او تنقص من شئ، هناك أناس يحاولون خلق البلبلة مثل هذا الناشط، و يثيرون الإنتباه إلى أشياء لا يفكرون فيها المغاربة، من طبيعة الحال لو كنت في مكان الوكالة البنكية سيكون لي نفس الموقف لسبب بسيط أني لا أعرف محتوى الشيك لجهلي بلغة التحرير
19 - Nawfal le professeur الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:37
هادشي راه بديهي و أي واحد عارفو. واش كاين شي خطط شي استراتيجيات على المدى البعيد اما هادشي را غير التخربيق.
20 - محمد الحقوني الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:39
اذا كان المغرب يعاني من عجز في الميزانية فعلى والي بنك المغرب ان يتصدى لمن ينادون بطبع المزيد من النقود, غير عابئين بالنتائج الكارثية لهذا الامر, و على الجميع ان يتحلى بالصبر حتى تمر هذه الازمة ان شاء الله باقل الخسائر, فتحية الى السيد والي بنك المغرب على موقفه المشرف, متمنيا ان يراعي الجميع الظروف الحساسة التي يمر بها العالم اجمع.
21 - SAID M الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:39
ليس تداعيات كورونا تلزمكم المزيد من طبع النقود بل رواتبكم العالية وتعويضاتكم هي ما تلزمكم المزيد من طبع النقود و تفقير الشعب الذي من عرق جبينه تمتلئ الخزينة. الله اعطينا وجوهكم.
22 - النقد الذاتي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:40
هذه الأخبار قد تكون لعبة مدبرة حتى تخرج تلك الأموال المخزنة في البيوت وتبدأ عملية الشراء واول قطاع سيستفيد هو مجال العقار.. لأن مكوث الأموال مجمدة في البيوت وطباعة فائض من الأوراق المالية سيضعف قيمة الدرهم فمن عنده 2 مليار سيجد نفسه عنده 1 مليار
23 - Driss الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:40
طباعة الأوراق النقدية لحل أزمة يعني تضخم وزيادة في الاسعار ......والواضح ان المغرب قام بدلك في الأزمة الحالية لاكورونا.وقد تكون له عواقب اقتصادية على المدى المتوسط.
24 - عمر 51 الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:42
لا شك أن البلد الذي وصل إلى هذا المستوى ، سوف تترب عنه كثير من التداعيات ، وقد نسمه يوما أن البلد على باب التقويم الهيكلي ، وهذا بسبب سوء التدبير في اتسيير في مرافق الحياة: من عدل وتعليم وصحة وتشغيل وفلاحة وإدارة ....
وما خفي أعظم .....
25 - Mr POPO الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:47
لا يمكن استعمال السياسة المالية لحل مشاكل في سياسة الميزانية، طبعا يمكن أن تساهم السياسة المالية في الحل لكن لب الحل يكون في سياسة الميزانية.
يمكن حل مشكل عجز الميزان التجارية بسياسة ضريبية و استثمارات عمومية تشجع الواردات و تقلص الصادرات. و لو توفرت الحكومة على مخطط مدروس يمكن مثلا من تقليص العجز بالنصف، يمكن عندها لبنك المغرب طبع الدرهم و شراء سندات الحكومة من السوق لتتمكن الدولة من بيع سندات جديدة و إنجاز مخططها.
أما طبع الدرهم عشوائيا دون معرفة مسبقة بأين سيتم توجيهه فهو تخبط سيجعلنا في مصافي دول التضخم مثل زيمبابوي و فنزويلا.
26 - امين اسبانيا الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:52
كلام السيد الجواهري صحيح نسبيا ،لانه الكل يعرف طبع النقود يؤدي الى التضخم والتضخم يؤدي الى هبوط قيمة العملة و ارتفاع الاسعار ولكن نسبة التضخم في المغرب هي 0,04% يعني نسبة ضعيفة جدا لا توجد حتى في الدول المتقدمه، يعني لو وصلنا نسبة 1,5% لن يضر ذلك في شيء ويمكن دعم الاسر وتحريك عجلة الاقتصاد بالاضافه الى ذلك يجب على بنك للمغرب التشدد فيما يخص منح العملة الصعبة للمستوردين من التماسيح و العفاريت الذين لا هم لهم سوى جمع المال واغراق المغرب بمنتوجات لا نحتاجها في بلدنا و هي من الكماليات فقط ،بالاضافة الى جعل سيارات الدولة تقتصر فقط على السيارات المستعمله في الامن ،وليس منحها لاصحاب البطون السمينة،كل من له وضيفة يمكن أن يشتري سيارته الخاصة ،لان لديه اجرة وان لم يعجبه ذلك فيوجد من ياخد مكانه ،اعيش باسبانيا لم ارى في حياتي مثل السيارات الموجودة في المغرب ممنوحة للموظفين وتكاد تكون منعدمة
27 - dina الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 10:53
بغيت نعرف شكون هاذ الاقتصادي الذي نادى بطبع المزيد من النقود.
يجب التحقق من شهادته الجامعية و من قواه العقلية.
28 - الحذر من الطيش الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 11:02
الجواهري رجل محنك وهو اقتصادي و مالي من الطراز الأول و يجب الإنصات اليه و يجب على الآخرين الذين يطالبون بطبع النقود ان يخرصوا لأنهم يريدون البلاد إلى الهاوية.
يجب على الحكومة أن تتبع سياسة بنك المغرب الذي يمتلك قيادة كبيرة ورجال ونساء محنكون.
29 - عبدالحليم. القنيطري. العلامة الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 11:05
السلام. عليكم. شكرا.لوالي. بنك. المغرب. عبد. الطيف. جواهري. على. هادا. المجهود. الدي. يبدله. من. اجل. اقتصاد. البلاد.
30 - حسن الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 11:06
هؤلاء الدين يطالبون بطبع النقود فاما انهم من اصحاب الريع و خصوصا الاحزاب او يريدون الازمة للبلاد
31 - احمد امين الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 11:16
موقف مشرف. مادامت كورونا والاوضاع هكذا نطالب بوقف البرلمان بغرفتيه، لمدة 40 سنة بعدها نستانف العمل البرلماني.
32 - يوسف الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 11:31
فعلا، ستكون أعظم وأخطر خطوة ستؤدي لأزمة التضخم والاختناق وضياع المكتسبات الضئيلة التي اكتسبها الدرهم في السوق العالمية. ولنستفد من الدول التي قامت بهذ االتجربة الفاشلة. هناك الحلول التي قدمها هذا الرجل المحترم، وان الأوان للأخذ من خبراته والتخلي عن العناد.
33 - مغالطات الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 11:34
الناس لا تقول طبع النقود بلا حساب و لكن لتغطية بعض العجز الحاصل الى حين التعافي النسبي و فتح الحدود، فما نلاحظه هو توفر السلع و نقص حاد في السيولة المالية بمعنى أنه لن يكون هناك تضخم في العملة، فأمريكا تطبع الدولار بلا رصيد مقابل من الذهب و لا تخاف من التضخم، و غيرها من الدول غير التي ذكرها الجواهري، الخلاصة أن الجواهري يعمل بعقلية قديمة جدا و كأنه يحمي الفقراء في حين أن المعاناة موجودة و متجذرة في الشعب، و لم يعطنا أية فكرة بديلة فقط المنع و الرفض و الإغلاق كما هي سياسة المخزن منذ الأزل.
34 - Abdo الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 11:46
إلى رقم 2 Tariq laayoune
أخي ليس عيب أن تكون لا تفقه في الشؤون المالية ولكن العيب هو أن تنتقد أعمال الخبراء وانت تجهل كل شيء عن الاقتصاد والتسيير.
ماضحكش عليك الآخرين كلنا اميين ولاكن نعرف حدودنا.
هنالك كتب مهمة تتحدت في الاقتصاد للمبتدئين

شكرا أخي
35 - زعفان الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 11:57
مشكلة المغرب الحقيقية هي التبذير و الاجور الخيالية التي يتقاضاها بعض المسوولين و مردوديتهم تحت الصفر، المغرب به رجالات قادرة لا تجاوز هذه الازمة بسهولة،لكن القرار السياسي هو المتحكم رغم انه بليد ولم يعطي في يوم من الايام حل واقعي، بالنسبة لي الحل هو كتالي
الغاء البرلمان و مجلس المستشارين و اعطاء فرصة لجميع الاحزاب 3 سنوات لتحضير للانتخابات القادمة على اساس ان تكون مكونة في ثلاث كتل يمين يسار و وسط
الغاء الحكومة و تعيين م حفيظ العلمي كوزير اول و تحديد عدد الوزراء في 15 . واصلاح وزارة العدل و تمكين مجلس المحاسبة بالمقاضاة برئيسها جطو
ان تتحمل النيابة العامة مسؤوليتها وان تكف عن ألا مبالات بالمواطنين وان تفتح تحقيق في اي بلاغ وسبق صحافي و يوتوبرز و ان يعاقب الطرف المبلغ ان كان ماذب
غير هذا سيتقدم المغرب في شيء و يتأخر في اشياء
36 - swissmor الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 11:58
الكثير يخلط بين السياسة المالية التي هي من اختصاص الحكومة وبين السياسة النقدية التي هي من اختصاص البنك المركزي في استقلال تام عن الحكومة
من بين أهذاف البنك المركزي هو التحكم في الأسعار والتضخم
ودوره أيضا توفير السيولة النقدية للأبناك التجارية حيث يبيع لها الكاش مقابل سعر فائدة رئيسي. الأبناك تقوم بتوفير السيولة للمواطنين والشركات إلخ بسعر فائدة خاص بها.

السؤال الذي ربما لم يطرأ على بال أي مواطن هو كالتالي:
بما أن بنك المغرب يقرض للأبناك التجارية بسعر فائدة (حاليا 1.5 في 100) يعني أنه يكسب أرباح
أين تذهب هذه الأرباح وأين ذهبت منذ عشرات السنين ؟

هنا في سويسرا يوزع البنك المركزي فائض الأرباح ثلث للحكومة الفيدرالية (الكنفدرالية) وثلثين للجهات (الكانوتنات)
لأن حسب قوانينهم البنك المركزي ملك للمواطنين وليس ملك لشخص واحد.
37 - مسني الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 12:09
هدا ما تفعله امريكا منذ عقود
38 - اوتمازيرت الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 12:18
لي عندو كاش يبدلو بممتلكات عينية قبل مايوليو مجر اوراق بدون قيمة.
39 - العابر الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 12:19
ما المانع إذا كان ذلك ضروريا لإنقاذ البلاد من أزمة مالية قاتلة لا قدر الله!!!؟؟؟؟ فقط القوانين المالية الدولية هي ما يجب أن تعرفوننا بها!!! أما التداعيات الاقتصادية فيمكن التخفيف منها من خلال تحليل ذلك من طرف الخبراء الماليين و الاقتصاديين للتاشير على اخفها مادامت واقعة لا محالة!!! ثم لا ننسى أن الولايات المتحدة الأمريكية فعلتها أكثر من مرة و باعتراف القادة الأمريكيين انفسهم،آخر مرة إبان الأزمة المالية الأخيرة سنة 2007 .
40 - السعيد الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 12:29
هذه العملية ستؤدي الى التضخم يعني الاوراق المالية ستساوي أقل من قيمتها فهذه طريقة غير مباشرة لخفض الاجور يعني أن من كان مصروفه الشهري 2000درهم ربما سيصبح 3000أو أكثر لان السلع سيرتفع ثمنها
41 - النظام المالي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 12:30
الذين صمموا النظام المالي العالمي أشخاص خارقي الذكاء. كل بلد حر في طباعة عملته بأي كمية شاء. ولا أحد من الخارج يتحكم فيه.لكن الذي يتحكم في الطباعة هو قيمة الاحتياطات من الدهب والعملة الصعبة
42 - مصطفى الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 12:47
اصلاح المنظومة التعليمية واجب ومحتم .ودعم البحوث العلمية وتشجيع الطلبة المختصين في العلوم الاقتصادية ثم ياتي بعد ذلك اصلاح دار البريهي حتى تكون التلفزة مساهمة باحداث برامج توعوية هادفة.حتى يساهم الكل كهيكل متكامل.تحياتي للسيد الجواهري.فرايه يجاري المنطق العلمي.
43 - مول جافيل الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 13:05
الحل الوحيد لي الخروج من هاده الازمة هو تقليص الواردات من السلع الاستهلاكية الغير الضرورية والضرب على ايد مافيا الاستراد ومستهلكي ومهربي العملة الصعبة اللدين يستوردون كل شيى حتى الحجر ثم تشجيع الانتاج الوطني المحلي والصادرات و ترشيد النفقات اما طبع الاوراق المالية فهو حل من لا حل له
44 - احمد الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 13:08
عالم المال والاقتصاد لا يعلم الكثير منا فيه شيئا. ونوكل لتسييره هيئات من الابناك والصناديق.
لكن ما هو سائد اليوم ان الحالة الاجتماعية للكثير متدهورة في حين أن البعض يتلاعب بالاموال كأننا فعلا دولة متقدمة!!!
لا نطمع في طبع الاوراق البنكية بل بتحفيز الانتاجية والابتكار لكي تغلب صادراتنا على وارداتنا. وهاذا لا يفكروا فيه مسؤولينا لانهم غارقون في الاموال الكثيرة أموال القروض!!!
45 - Abderahim الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 13:15
ادا لم نغير الأوراق النقدية حالا و طباعة أوراق اخرا و استرجاع كل الأوراق المكدسة في المنازل سيضيع الجميع
46 - يوسف الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 13:15
اليد قصيرة و العين بصيرة الاقتصاد المغربي مبني على مداخيل السياحة و الصادرات الفلاحية هو اقتصاد استهلاكي بامتياز و هذا ما يفسر قرارات الإغلاق و ابطاء سرعة الرواج التجاري داخل البلد، رواج يتم تداوله بالدرهم لسلع و خدمات تستورد بالعملة من الخارج، عملة بدورها مفقودة حاليا بسبب قرارات إغلاق الحدود التي اتخدة من طرف الدول المهيمنة عالميا.
ولمن يصفقون لتحويل المغرب الى بلد صناعي يجب التذكير بالآتي:
إقامة مركبات صناعية لسد حاجيات الاستهلاك الداخلي تتطلب عملة صعبة لجلب المكننة و التقنية و التكوين وهي استثمارات كبيرة لدرجة انها لن تكون مربحة بالاعتماد على سوق داخلي قليل الطلب الشيء الذي يحتم البحث عن أسواق خارجية و التي لا يمكن الحصول عليها بدون قوة عسكرية و هيمنة على الأقل إقليمية.
هي حلقة مفرغة اذا بحكم استحالة فك الترابط مع العالم الخارجي.
47 - ملاحض الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 13:30
كلام السيد الجواهري منطقي، معقول ...لماذا وصلنا لهاثه الحالة ؟ ... سوء تدبير الأزمة ... الأيادي الخفية وأقولها بإصرار عطلت عجلة الاقتصاد... سامحهم الله ركبوا فوق الأزمة ... بذريعة صحة المواطن أولا !!! ثلاثة أشهر كانت كافية لإستدراك مايمكن تداركه ...حكومات ليست أحسن من حالنا فاقت واستفاقت وتداركت الموقف ... أما نحن فزدنا إصرار على خلق العراقل ، هدمنا الاقتصاد ، شردنا ملايين المغاربة ... ماشي حرام هادشي ؟؟ هل مايحدث طبيعي ؟ هل لو فتحت أبواب مراكش في شهر 6 و7و 8....كانت ستساعد على تدارك ماضاع من العملة الصعبة ... التي تستنفد يوما بعد يوم تستغلها اللوبيات الجبارة التي تتحكم في عمليات الإستيراد بشكل حصري ، لأن الموردين العديين لم يعد لهم مكان ... الله إصاوب ... البكا ورا الميت خسارة ...
48 - Bidawi الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 13:33
لمذا لا نطبع الدولار و اليورو بشكل سري، ما دامت لدينا آلات طباعة النقود. صراحة دائما أتسائل لمذا تتطبع الدول نقود أعدائهل بمحاربتها افدقتصاديا، هل من ٤اهم يفهمنا؟
49 - السجلماسي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 13:37
رجل خبير لكن لماذا يتم التركيز عل هؤلاء فقط هناك خبراء شباب
من عقلت على راسي و انا تنشوف ها\ الجواهري
50 - osfour الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 13:39
الازمة الاقتصادية تفرض طبع مزيد من الدرهم لتمويل الاقتصاد. على كل حال خبراء مغاربة و اوروبيون في المالية و التخطيط قالوا بان الازمة الحالية تفرض دالك. السيد المحترم الجواهري نتمنى له ان يترك منصبه للشباب العاطل
51 - مر من هنا الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 14:06
راقبو سيارات الدولة M rouge التي تستغل ليلا و السبت و الاحد..الملايير تهدر يوميا
52 - Abdellatif الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 14:34
النقوذ المتداولة يجب أن توازي عرض السلع والخدمات ومستوى الإنتاج و إلا ستفقد قيمتها في الأسواق وهذا هو التضخم.السيد الجوهري على حق. تجاوز هذه الأزمة يمر عبر خلق الاستثمارات والبحت عن أسواق جديدة لتسويق السلع والخدمات.
53 - Le révolté الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 14:50
مع إنسداد كل السبل لإنعاش الإقتصاد الوطني لا سبيل إلا اللجوء الى طبع الأوراق النقدية لتقليص عجز السيولة المالية وإنقاد الشركات مت الإفلاس. أظن أن السياسة النقدية لهدا الرجل قد تجاوزها الزمن.
54 - رأي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 14:50
بدل أن تفكروا في ضخ العملة المحلية عليكم أن تجدوا الحلول البديلة لرفع الصادرات و تعويض الخسارة التي واكبت هذه الأزمة، جل الدول المتقدمة تكسب العملة الصعبة من الصناعة ما دام المغرب يستورد كل شيء سنبقى في نفس الأزمة لعقود طويلة، الصناعة حل الشعوب، لو كنتم تفتخرون بكفاءاتكم الإقتصادية عليكم إيجاد سبل لتسويق المنتجات الوطنية دوليا، و فتح مشاريع و مناطق حرة جديدة في كل مدينة.
55 - كسول الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 15:04
لا ، نختصرو الطريق احسن، علاش نصدعو راسنا نطبعو لفلوس، الحل ساهل غي كل واحد ياخد البركة لي عندو ويمشي يديرلها على قد جهدو فوطوكوبي بربعة دريال للورقة وها حنا حلينا الازمة دالسيولة النقدية وضخينا اموال طائلة فالسوق تتجاوز اوراق الحملات الانتخابية التي تتساقط علينا من كل صوب وحدب مع حلول موسم الانتخابات، ياودي راه طبع النقوذ على هذ الشاكلة هو مطية لاولئك الذين يختبؤون في الظلام وينتظرون بزوغ الفتنة وفقدان الدرهم لقيمته كما هو في لبنان حاليا وقس على ذلك، ياودي الحل هو طبع الاستثمارات والمصانع والشركات و هنا وريونا حنت يديكم و جيبو استثمارات و شركات وخلقو الشغل وكثروا الانتاج والتسويق وعاد فكروا طبعوا لفلوس
56 - حلقة مفرغة الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 15:15
غادي تطبعو صحة عليك ودابا تشوف...لحقاش نتا اصلا طبعتي بما فيه لكفاية غير داكشي لي طبعتي كانو كروش لحرام تيكنزوه في كوفرات ....دابا منين توصل مطيشة عشرين درهم قولي مطبعش.....ماشي حيث تضخم ولكن حيث لفلوس قلالة لقضية معقدة ...لكاش في لمغرب مخبع و ناس ملقياش باش تشري و السوق غادي يعطينا ظاهرة شبيهة بالتضخم هي ارتفاع الاسعار وبالمقابل منين غادي نبغيوا نحلوها غادي نطيحوا في ازمة تضخم .......
57 - إمام مسجد الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 15:26
الرجل قال : إنه سيدافع عن موقفه وإلا لوقع في حالة إعسار
نعم لأن طبع مزيد الأوراق المالية المحلية(الدرهم) يعني كثير السيولة ولأن كثير السيولة يعني مزيد الطلب على العرض أي الإقبال الكثير على السلع الضروريات والتكميلية مما قد يؤدي إلى انقراضها في السوق مع وجود الأوراق المالية فيذهب الإنسان إلى السوق ومعه أوراق مالية ولكن لن يجد مايشتري كيف لأن 80في المائة من السلع التي نستهلكها إنما نستوردها بما في ذالك القمح ولا يمكن استيرادها إلا بالعملة الإحتياطية وليس الدرهم والعملة الاحتياطة إنما تدخل بالصادرات والسياحة وتحويلات الجالية وليس بابدرهم كما قال لكم وبالتالي لابد من سياسة التقشف حتى تمر هذه المرحلة الحرجة
58 - هادي كتكون غي لوبيات فرنسا الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 15:50
هذه افكار التابعين لفرنسا التي ما فتئت تريد اضعاف المغرب اقتصاديا حتى يسهل السيطرة عليه
59 - hamed الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 16:22
كان الله في عون هذا الشعب الابي...اولا احي افراد الجالية في العالم بمقاطعة المغرب هذه السنة لانهم فهموا ان صحتهم وحياتهم و مستقبلهم و اموالهم في خطر والمسؤلين المغاربة كلهم كذابة.فالجالية المغربية فاقوا و عاقوا و
لا يريدون السفر الى المغرب و مقاطعته و خطوطه الجوية ....الخلاصة بان الجالية المغربية قد قالت كلمتها الاخيرة : البقرة لم تعد تُنتج الحليب والنتائج سوف تكون ثقيلة وكارثية على الدولة والمغاربة : منها افلاس خطوطكم الجوية قريبا...وانهيار سوق العقار الا مستوى الادنى في التاريخ...تدمير كبير للسياحة وانشطتها.... وفقدان مناصب الشغل بشكل رهيب ....تراجع كبير في التحويلات و نقص حاد في العملة الصعبة....وتراكم الديون وارتفاع القروض
على بنك المغرب نتيجة نقص في العملة الصعبة...والنتيجة انكماش الاقتصاد المغربي باكمله مما ينذر بخطر الجوع و العطش و الفوضى وانتشار الفقر و البطالة والجريمة. كل هذا بسبب السياسة التي تنهجها الحكومة المغربية اتجاه مواطنيهاوخاصة الجالية المغرية. صدق من ما حكَّ ظهرك الا ظفرك. والسلام
60 - مغربي حر الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 16:55
الجواهري على حق إن طبع المزيد من العملة يضيئ للاقتصاد الوطني في الوقت الدي تسعى فيه الدول المتقدمة لتقليص العملات المحلية فالدرهم ليس قوي لشراء الواردات وكثرة الدرهم داخل البلاد سيأزم التضخم والالتقاء للبنك الدولي مع الخضوع لمجموعة من القوانين الصارمة كالتي دخلها المغرب أثناء سياسة التقويم الهيكلي في ثمانينات القرن الماضي حداري من طبع المزيد من العملة
61 - متتبع الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 16:55
أين الثروة و كذالك أين العملة الصعبة
62 - rachid الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 17:05
رجل دو خبرة وحكمة كبيرة في اخد القرارات الصائبة في الوقت المناسب نحن معك يكفينا مايتواجد داخل البلاد ان لم نحصل على اشياء معينة هده السنة فالسنوات قادمة انشاء الله لاداعي لان نلف على رقابنا حبل يهددنا كل يوم بالموت
63 - رشيد الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 17:18
مشكل عجز الميزان التجاري يعلمه جل المغاربة ، نحن نستورد أكثر مما نصدر ، المشكل في تكرار المشكل نفسه ، عدة عقود مرت أظنها كانت كافية لوضع إستراتيجية واضحة للخروج من المأزق ، العالم يتطور بسرعة فائقة ، و التنافسية على أشدها ، و رغم برامج دعم قطاعات كالسياحة و الصناعة إلا أنها ليست كافية.
في نظري المتواضع يجب إعطاء أولوية قصوى للبحث العلمي و تشجيع الابتكارات و الدخول في غمار الصناعات ذات الأهمية المستقبلية.
بالنسبة للواردات فهي تضم جميع الأشياء ، فمثلا نستورد آلات البناء و إنشاء الطرق الأدوية ، منتجات غذائية ، الطائرات ، ، فإذا قمنا بصناعتها فهاذا سيخفف الواردات أكيد.
التنقيب عن معادن أو مصادر للطاقة و تصديرها كذالك سيساهم في خفض العجز.
آنذاك لن نتكلم عن عجز بل فائض يستغل في إستثمارات و خلق فرص شغل ، لأننا لن نتكل على غيرنا.
و البنية التحتية ستساعد على ذالك من موارد بشرية كفؤة إلخ.
64 - الخيانة العظمى الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 17:38
مادام يفكر بهذا التفكير فاعلم انه فعلها ويفعلها كلما اتيحت له الفرصة في جنح الظلام ولا حول ولا قوة الا بالله.
65 - مواطن مغربي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 17:47
رجل ذو كفاءة عالية متبصر في رؤيته حكيم في قراراته
66 - Moh الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 17:58
السي الجواهري...ما تقدرش نطبع الدورلار ؟ هههه..اوا ضبر فشي روبو من الصين قاد يطبعو بدقة عالية وهانتا عندك معمل عملة صعبة و المهاجرين يرجعو ههه وبلا ما نصدرو تا حاجة ناكلو كلشي غي حنا ونلبسو مزيان ههههه ...ونخزنو النفط حتى يغلى ونوليو نبيعوه ..ونستوردو الفيراري واللومبوركيني ونسدو معمل قرقاشات داسيا ونجريو على فرنسا وبزاااف د الامور يحققها لنا هاد الروبوو فكر ورد عليا الاخبار هههه
67 - تيمومي hannover الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 18:39
ابتدأ المشوار اه يخوف من اخر المشوار حصلتي السيد الجواهري ومعاك وزير الاقتصاد بنشعبون هادي هي حصل بصلة طحتوا فيها قدقد
68 - lahmidi الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 18:48
شكرا سي الجوهري على دفاعك عن الاقتصاد المغربي
69 - موحا الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 19:21
هذا موقف والي بنك المغرب يستحق التصفيق لانه عين العقل ماهو موقف الحكومة وماذا تقترح لتجاوز الازمة أين خطة التقشف التي تحدثوا عنها لم نرى أي شيء الشعب ينتظر إلغاء تقاعد الوزراء والبرلمانيين تخفيظ ألاجور السمينة والغاء التعويضات والامتيازات التي توزع بسخاء وبذون حساب إصلاح إقتصاد البلاديقتضي محاربة الفساد والريع والنهب
70 - مجرد عابر الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 19:27
المستفيد الوحيد من طبع النقود هو الدولة و الخاسر هو المواطن و خصوصا الموظف و الذي ستتزل قينة أجرته بنزول قيمة العملة كما ستنزل قيمة كل من يملك مالا و سترتفع أثمنة جميع المواد لأن العملة أصبحت بدون قيمة بينما السلعة مازالت عند قيمتها الأصلية مما يعني ارتفاع صاروخي في ثمنها لأن الأوراق التقدية ستصبح بدون قيمة و الدولة ستدد كل قروضها الداخلية لكنها ستعجز عن سداد القروض الخارجية بالعملة الصعبة لأنها لا يمكن أن تطبع الدولار ههههه
71 - med الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 19:45
ولماذا كبار الموظفين لا يخفظوا من رواتبهم كيف شخص راتبه 25 مليون في الشهر هذا حماق
72 - اكي الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 20:37
35 مليون مغربي يعني 12 مليون اسرة ضربها ف 5000 درهم للاسرة فالشهر يعني 72 مليار دولار فالعام ، أين تذهب أموال المغرب
73 - الحسن لشهاب الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 20:53
اذا كانت الدولة في حاجة الى المزيد من طبع النقود ،لمواجهة الفقر و الجائحة ،و خلق توازنات اقتصادية و اجتماعية،فما دخل الوارث الوحيد لبنك المغرب ،عبد اللطيف الجواهري ،بشؤون البلاد و العباد؟ام يريد كالعادة ان يتربع على عرش اموال البنك المغرب ،و يبقى المغاربة في الحضيض،في راي ينبغي استقالة هذا الرجل من ذلك المنصب،و تبديله برجل اقتصادي متمكن،حتى و ان اقتضى الامر ،استقطابه من الدول المتقدمة اقتصاديا،ربما لا يكلف الدولة ما يكلفها هذا الرجل الذي يحسد المغاربة ،و يعارض طباعة النقود الذي تخفف من الازمات المتعددة التي يعاني منها هذا البلد العزيز...
74 - حسن الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 21:08
ارجو من السيد الوالي ان يبحث عن حلول للرفع من القدرة الشرائية للمواطنين المستهلكين بنزين عجلة الاقتصاد و ذلك بحتمية نقص الفوائد عن قروض الاستهلاك التي نصل %13 كفرنسا %3 اقصى حد ليتسنى للمغاربة اعادة جدولة قرزضهم و توفير مدخول يرفع قدرتهم و يضمن سداد ديونهم
75 - بن محمد الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 21:37
السي الجواهري يُحذر من دعوات طبع نقود كثيرة لمواجهة أزمة الجائحة هذا بالفعل سينعكس سلبا على الوضعية الاقتصادية و لكن هناك حل مثالي و فعال و هو تقارب الاجور انطلاقا من اجرة السي الجوهري لان هناك من اغلبية اليد العاملة من يشتغل ب 1500 درهم و اقصاها 3500 درهم و هناك من يتقاضى من 10000 درهم الى 300000 درهم اذا خفضنا من هذه الاجور فسنكون قد تم حل ازمة كورونا و ما بعد كورونا
76 - لهويشري عبدالصادق الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 21:43
و هل اوراق النقود سياكلها المغاربة إذا لم يجدوا الخبز. نحن نحتاج لإنتاج و تصنيع و تحقيق الاكتفاء الذاتي في مجموعة من المواد . لا يعقل أن تجد جل محلات السلع من أثاث و تجهيزات و.... خالية من السلع بحجة أن الشحن من الصين متوقف بعد الحجر.
أتعجب كيف فتح المغرب أبوابه بدون حدود جمركية أمام المنتوجات الصينية و التركية حتى افلست جميع المقاولات و الشركات المحلية ثم يأتي السيد الجواهري ليقول لنا أن واردتنا تمثل ضعف صادرتنا !!!؟
أليس هناك سياسي شريف يقف في وجه هذا النظام السياسي و الاقتصادي الذي يدفعنا نحو الهاوية؟ أم كلهم اشتروا إقامات و جنسيات في الخارج حتى لو بدأت السفينة تترنح قفزوا قفزة واحدة و تركوها تغرق !!!
77 - Peace الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 23:03
هذا هو المعقول .. برافو الجواهري إياك و الأستسلام لمثل هذه الدعوات التي ستقود المغرب و المغاربة إلى الخراب و أشك أن من يسمي نفسه اقتصادي و يدعو إلى طبع المزيد من النقود قد درس الإقتصاد فعلا و إلا ستكون دعوته هذه فيها رائحة خيانة و يريد أن يرى البلاد في دمار .
78 - اللهم ارزقنا حسن الخاتمة الأربعاء 23 شتنبر 2020 - 23:12
الغرق في القروض يدفع الى طبع النقوذ او الاكتفاء و القناعة بالموجود .
79 - مغربية حرة الخميس 24 شتنبر 2020 - 10:48
وراه الحل الوحيد هو ينقصون من الشهرية ديال الوزراء و اصحاب المناصب الكبيرة ويحاسبوهم
على اختلاسات الي كيدروها ماشي يزيدو من طبع النقود باركا من الهبال باغيين يضيعو البلاد كتر من ماهي ضايعة
المجموع: 79 | عرض: 1 - 79

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.