24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1307:3913:1616:1618:4419:59
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. ارتداء الكمامات .. السلطات تفرض غرامات على 624543 شخصاً (5.00)

  2. آيت الطالب: قطاع الصحة يحتاج إلى 97 ألف إطار (5.00)

  3. هذه قصة تبديد 115 مليار درهم من "صندوق الضمان الاجتماعي" (5.00)

  4. فضل الدغرني على العربية (5.00)

  5. تأخّر دعم الوزارة يشتت شمل عائلات مربّيات التعليم الأولي العمومي (4.50)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مال وأعمال | مصارف "تشدد" شروط تمويل المقاولات والأفراد

مصارف "تشدد" شروط تمويل المقاولات والأفراد

مصارف "تشدد" شروط تمويل المقاولات والأفراد

تسبب ارتفاع المخاطر المرتبطة بالآثار السلبية لفيروس كورونا في دفع المصارف إلى التشدد في شروط تمويل المقاولات والأفراد.

وشرعت المصارف في تمديد آجال دراسة ملفات التمويلات، التي تهم طلبات الحصول على القروض العقارية والاستهلاكية، إلى جانب الطلبات المقدمة من طرف الشركات الخاصة بخصوص تمويل أنشطتها العملياتية والتسييرية.

وحسب مسؤولين من الفيدرالية الوطنية للمنعشين العقاريين فإن الإشكال لا يقف عند الشق المتعلق بدراسة ملفات تمويل المشاريع العقارية، بل إن المصارف تعمد إلى فرض فوائد مرتفعة على المنعشين، تصل إلى ما يزيد عن 9 في المائة.

ولم يفلح مجموعة من المقاولين الصغار والذاتيين في الحصول على موافقة المصارف على طلبات التمويلات التي تقدموا بها، لضمان السير العادي لأنشطتهم الاقتصادية، إذ أكد محمد الذهبي، الكاتب العام للاتحاد العام للمقاولات والمهن، أن الحصول على التمويلات المصرفية من طرف المقاولين الصغار أمر صعب، خاصة في "فترة كورونا" التي يمر منها المغرب.

ويعود تشدد المصارف في مساطر الحصول على التمويلات إلى تفاقم الآثار السلبية لجائحة مرض "كوفيد-19"، التي ساهمت في توسيع دائرة القروض المصرفية المتعثرة، إذ ارتفعت بنسبة قياسية تجاوزت 8 في المائة خلال شهر ماي الماضي.

وكشفت البيانات المحينة الصادرة عن مصالح بنك المغرب ارتفاع المبلغ الإجمالي لهذه القروض المتعثرة التي أمنتها المصارف المغربية لزبائنها إلى ما يزيد عن 73.7 مليارات درهم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - zaalan الخميس 01 أكتوبر 2020 - 09:40
لاخير في شيء حرمه الله،الا وهي الربا ،فأذنو بحرب من الله ورسوله ، هذه القروض هي اسباب جل المشاكل ادخلت كل الميادين في كساد قاتل ،شتت اسر ،دفعت ا ناس للانتحار ، هل ينتصر من يخوض حربا مع الله ، لا نغتر بالمظاهر !
2 - البنكي المتقاعد الخميس 01 أكتوبر 2020 - 11:04
لا خير في المصاريف كيف ماكان نوعها ولونها ووووو فاجتناب التعامل معها والمرور بجانبها احسن طريقة للوقاية من الكوارث اللاحقة
3 - أمازيغي عبدالله الخميس 01 أكتوبر 2020 - 14:33
من ترك شيئاً لله عوضه خيرا منه ، من أراد الطمأنينة والهناء وراحة البال فليبتعد عن الربى الذي حدرنا منها خالقنا ورسولنا محمد صلى الله عليه وسلم الربى تساهم في الإخلال بالمجتمع كله وتزايد التعامل ببالربى يعطينا ارتفاع المشاكل والأزمات والمحن بالمجتمع .
4 - الانحراف ينتج عن البطالة ! الخميس 01 أكتوبر 2020 - 15:05
...و كيفما كان الحال، لازم على المسؤولين في هذا القطاع، أن يبادروا الى الاسراع في تبسيط الاجراءات والمساطر الادارية، لأجل منح الشباب الكثيف والمعطل -- خاصة منهم حديثي العهد في مغادرة الدراسة، وكذا المتحوزون منخم على دبلومات وضواهد في مختلف الشعب والتخصصات التقنية والتجارية والفلاحية والخدماتية وغيرها..--
وذلك بهذف انقاذ هؤلاء الشباب العاطل، ومعهم أسرهم، من شبح البطالة ومن براثن الفقر المذقع، الذي أصبح ينتج بدوره جحافل من المنحرفين وقطاع الطرق..لا قدر الله..ونختم بقول مأثور لأبي ذر الغفاري " عجبت لمن لا يجد خبزا في ببته ولا يخرج شاهرا سيفه أمام ااناس !؟ "...
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.