24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1307:4013:1616:1518:4319:58
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. بنعلي: ماكرون يستهدف المسلمين .. وفرنسا تحتاج إلى قيادة حكيمة (5.00)

  2. مدن صغيرة تشكو تأخر نتائج فحوصات "كوفيد-19" (5.00)

  3. استفادة 211 شخصا من خدمات "وحدة طبية متنقلة" (5.00)

  4. عناصر لفهم معضلة المسلمين في السياق الغربي (4.50)

  5. بلاغ الديوان الملكي .. الإمارات تفتح قنصلية عامة بمدينة العيون (4.17)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مال وأعمال | "كورونا" يرفع نفقات الدولة ويُفاقم عجز الميزانية

"كورونا" يرفع نفقات الدولة ويُفاقم عجز الميزانية

"كورونا" يرفع نفقات الدولة ويُفاقم عجز الميزانية

ما تزال تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد تلقي بظلالها على المالية العمومية؛ إذ زادت النفقات العادية وتفاقم عجز الميزانية في نهاية شهر شتنبر المنصرم.

وأفاد تقرير "وضعية التحملات وموارد الخزينة" برسم شهر شتنبر، الصادر عن وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، بأن عجز الميزانية بلغ 42,8 مليار درهم في نهاية شتنبر المنصرم مقابل 28,5 مليار درهم قبل سنة، أي بارتفاع بلغ 14,3 مليار درهم.

ومقارنةً بشهر غشت المنصرم، أورد التقرير أن عجز الميزانية ارتفع بمقدار 3,7 مليارات درهم، ودون احتساب الفائض الذي سجله الصندوق الخاص بتدبير جائحة "كوفيد-19"، ارتفع العجز إلى ما يناهز 50,8 مليار درهم، بزيادة تقدر بـ22,3 مليار درهم مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2019.

وسجلت المداخيل العادية في متم شتنبر انخفاضاً قدره 15.3 مليار درهم مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2019، منها 11.6 مليار درهم بالنسبة للإيرادات الضريبية، و3.5 مليارات درهم بالنسبة للإيرادات غير الضريبية.

أما النفقات العادية، فقد ارتفعت بنحو 9.3 مليارات درهم في نهاية شتنبر المنصرم، أي ما يمثل زيادة قدرها 5.6 في المائة مقارنةً بالفترة ذاتها من سنة 2019.

وعلى مستوى الحسابات الخاصة للخزينة، فقد سجلت فائضاً قدره 10.4 مليارات درهم مقابل 3.2 مليارات درهم قبل سنة، أي بارتفاع بلغ 7.2 مليارات درهم. وتعزى هذه الزيادة أساساً إلى فائض بقيمة 8 مليارات درهم بالنسبة للصندوق الخاص بتدبير جائحة "كوفيد-19".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - حسن السبت 17 أكتوبر 2020 - 15:29
يتحتم على الدولة ان تقلل من النفقات الغير الضرورية لاقصى حد و تقتطع من مصاريف كل الادارات جزءا من الميزانية العادية كذلك تشديد شروط الاستيراد للحفاظ على العملة و تشجيع التصدير و الاستهلاك الداخلي و وضع عقدة مع كل الادارات العمومية لمدة معينة ببرنامج و اهداف معينة و من فشلت يقال مديرها او تحل و تدمج مع ادارة اخرى
2 - Nizar السبت 17 أكتوبر 2020 - 15:43
قالها الخبراء: بعض الدول ستتقهقر وربما ستختفي من اثار عاصفة كورونا. ياما جفت الافوه بالمناداة بتحسين الصحة والتعليم. اليوم نوءدي الضريبة الكبرى جميعنا للاسف الشديد.....
3 - Kamal . السبت 17 أكتوبر 2020 - 20:22
اوى شوفو حتى مع التقاعد ديال الوزراء ، علاش اتخليوه ليهم ، الله يجعل البراكة .
4 - مواطن السبت 17 أكتوبر 2020 - 23:20
في 7 أشهر العجز وصل 50 مليار درهم تبارك الله.يوا زيدو 7 أشهر أخرى ديال حالة الطوارئ. وها 60 مليار أخرى .طارت .
هذا هو تقريبا الخلاص ديال الموظفين العموميين
يوا نجريو على كلشي خليو غير الملك بوحدو يسير بالبلاد إلى بر الأمان.
5 - Mre الأحد 18 أكتوبر 2020 - 14:07
الدول الإجتماعية القوية نفسها غرقت في الديون لمساعدة مواطنيها. لا حل غير ضخ الأموال في الإقتصاد و المساعدة للخروج من هذه الأزمة بأقل الخسائر إن شاء الله.
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.