24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/10/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:3013:1816:2518:5720:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع سقوط الحكومة قبل انتخابات 2021؟
  1. الزفزافي يدعو إلى تخليد ذكرى "سمّاك الحسيمة" عبر رسالة من السجن (5.00)

  2. صديقي المثقف.. كن بسيطا لأقرأك! (5.00)

  3. بنشماش يهزم الشيخي بفارق كبير ويفوز برئاسة مجلس المستشارين (5.00)

  4. ما تحتاجه فعلا الأحزاب السياسية المغربية (5.00)

  5. شبكة تنتقد "تأخر" تقرير وفيات الخُدّج .. ومسؤول يحتمي بالقضاء (5.00)

قيم هذا المقال

3.72

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | هسبريس تزورَ أوراش الــTGV..وسطَ ثناء لخليع واستياء الساكنة

هسبريس تزورَ أوراش الــTGV..وسطَ ثناء لخليع واستياء الساكنة

هسبريس تزورَ أوراش الــTGV..وسطَ ثناء لخليع واستياء الساكنة

بدتِ الحركةُ غيْرَ مألوفةٍ في أوراش مشروع الخط فائق السرعة TGV صباح أمس الخميس، بعدمَا لبَّى صحفيون من مختلف المنابر الإعلامية دعوة المكتب الوطني للسكك الحديدية، الذي أرادَ من خلالِ تنظيمِ زيارة ميدانية للصحفيين إلى عين المكان حيثُ تجري أشغال الــLGV، إطلاعَ الرأي العام على سيرِ المشروع، وتقدمه الذي بلغَ نسبة 10% على مستوَى الأشغال، وـ50% إجمالاً، بما يشملُ الأبحاث المنجزة من قبل مكاتب الدراسات المغربية.

http://t1.hespress.com/files/tgvsebou2_173477955.jpg

مستهلُّ الزيارة كانَ من قنطرة سبو، التي رصدت لإنجازها إمكانيات هامة، بحكم ترقب استغراقها لواحد وعشرينَ شهراً من الأشغال، وتكليفها 129 مليونَ درهم، بعدمَا آلت صفقة إنجازها إلى مقاولة مغربية مختصة في الميدان، فيما بدأ العملُ داخلَ الورش منذ مارس المنصرم، بدءً بالأشغال التحضيرية، حيثُ انصبت مكاتب الدراسات على تحديد العراقيل الماثلة أمامَ خط سير القطار فائق السرعة، لأجل تعويض المتضررين، اعتماداً على مقرراتِ لجانٍ إقليمية متألفة من أطراف عن وزارات عدة كالداخلية والفلاحة، حسبَ ما أكده مصطفَى شكري، المسؤول المكلف بأشغال البنية التحتية في مشروع الــLGV، في تصريحٍ لهسبريس.

وغيرَ بعيدِ من ورش قنطرة واد سبو، كانَ شبابٌ في مقتبل العمر، قد رابطوا في مكانهم، وهوَ يحدقونَ في زوار الورش، أملاً منهم في إيجاد أذن تصغي، إلى ما قالوا في حديث لهسبريس، إنها مأساتهم التي تسببَ فيها مرور القطار فائق السرعة بالقرب من جماعتهم، فبعدما استبشرُوا خيراً بالمشروعِ وظنُّوا أنَّ من شأنه إيجادُ فرصِ عمل لهم، وهم أولى بها كما يقولون، ألفوا الأراضي الجماعية التي دأبوا على استغلالها فلاحياً قد تمَّ تفويتها، فضلاً عن إتيان المشروع على عددٍ من الآبار الموجهة لأنشطتهم الفلاحية، التي لا بديلَ لهم عنها، كما أكدوا لهسبريس، وهم يرفعون لوحةً من الكرتون كتبتْ عيها 'بغينا نخدموا".

وأضافَ شبابُ المنطقة لهسبريس، إنَّ شخصين اثنين لقيا حتفهما حتَّى الآن بعدما اصطدامهما بشاحنة للأشغال، مرجعينَ ذلك إلى قلة اللوحات التنبيهية الحركة الدؤوبة بمنطقة لا تزالُ بجنباتها بيوتٌ متهالكة، وهوَ ما لم يكن لهم عهدٌ به في السابق، وهم لا يطالبونَ الآن حسبَ ما شددوا عليه إلا بتمكينهم من العمل في المشروع، بدلَ استقدام اليد العاملة من مناطق أخرى.

http://t1.hespress.com/files/tgvsebou1_908983962.jpg

وعقبَ زيارة الورش الأول بجماعة أولاد سلامة بالقنيطرة، حلَّ الصحفيونَ بمعملٍ تم إحداثه على مساحة 6 هكتارات بهدفِ تصنيع العوارض الخراسانية اللازمة لإنشاء سكة الخط فائق السرعة، نواحي مدينة القنيطرة، تفادياً لاستقدامها من الدار البيضاء وتجشم تكلفة النقل وأعبائه.

http://t1.hespress.com/files/tgvsebou3_659661546.jpg

وأكدَ ذلكَ المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية، ربيع الخليع، الذي قالَ في لقاءٍ صحفي، إنَّ الشركات الفرنسية لم تستأثر بحصة الأسد كمَا روجَ لذلكَ الكثيرونَ، وإنما بلغَ عدد المهندسين المغاربة المشركين في المشروع ما يقاربُ مائتي مهندس، كما أنَّ نحوَ 50% من أشغال البنية التحتية للخط أنجزتها مقاولاتٌ وطنية، وهوَ إسهامٌ مهمٌ لا ينبغي الاِستهانة به، مشيراً إلى أن مكاتب الدراسات بالمغرب ستكتسبُ خبرةً وازنة بعدَ تدخلها بشكلٍ مكثف في المشروع الجاري إنجازه.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (26)

1 - majd الجمعة 07 دجنبر 2012 - 01:53
القطار هو اداة النقل بامتياز في المستقبل اد انه يمكن من نقل الالوف يوميا وباقتصاد تام للطاقة وفي امان عكس وسائل النقل الطرقية الثي تحصد الارواح وتستهلك الاف اللترات من المحروقات وتسبب التلوت والضجيج ...القطار هذا الذي سيقطع مئات الكلمترات في زمن قياسي ضروري ليس فقط لرجال الاعمال في المستقبل حين تصبح الطائرة وباقي وسائل النقل الاخرى مكلفة جدا نظرا لغلاء البترول وقلته واعني السنوات القادمة حين يصبح البرميل بالف دولار سيصبح القطار الكهربائي هو الحل.فكروا جيدا في المسافة من طنجة الى الكويرة كم من يوم لقطعها اذالم يكن بقطار مكلف الان لكن ربحا لاجيال قادمة لن تنسى تضحيتكم.
2 - ولد الرشيدية الجمعة 07 دجنبر 2012 - 01:56
" .. 50% من أشغال البنية التحتية للخط أنجزتها مقاولاتٌ وطنية، وهوَ إسهامٌ مهمٌ لا ينبغي الاِستهانة به.. " !!!

بل يجب القول: 50% من أشغال البنية التحتية للخط أنجزتها مقاولاتٌ أجنبية (فرنسية في الغالب)، وهوَ إسهامٌ خطير لا ينبغي الاِستهانة به..
3 - Atlas الجمعة 07 دجنبر 2012 - 02:33
كان يجب ابعاد المهندسين والتقنيين والتقنيين المتخصصين ليأخذو هم مكانهم فهم اعلم منهم بتكنولوجيا القطارات السريعة ! او ربما كان على الشركات الخاصة التي فازت بعقود النقل والتموين والحفر... ترك مستخدميها ببيوتهم وتشغيلهم مكانهم ! منطق عجيب !
للأسف بالمغرب طريقة التفكير هي ماساة شبابنا فطريقة التربية خاطئة جدا توهم الفرد بانه مسؤول من الدولة في بناء مستقبله و لا يصحو من ديك لفشوش والجهل حتى يخرج من المغرب ويواجه عقلية الأوربيين التي تعتمد على الذاتية والعمل الشاق اما الدولة فليست سوى منظم ومن يفكر بطريقة شبابنا ينعتونه بالضحية ! اي في عقليته ضحية لارجاء منه.
4 - Arhaal n Ilmchane الجمعة 07 دجنبر 2012 - 02:36
آلم يخبركم سيادة المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية عن اسماء تلك المقاولات الوطنية التي فازت ب 50% من اشغال البينية التحتية للخط؟ و من هم ماليكي تلك المقاولات؟ باسم الشفافية نطالب بلائحة كل المقاولات التي ستعمل في المشروع و من هم ماليكيها. الشيء الوحيد الذي سآنبآكم به هو انهم كلهم او اغلبيتهم من الذين جآوا بالمشروع و صوتوا عليه و سينجز رغم انف كل المغاربة. فهو مشروع فاشل مثله مثل مشروع المغادرة الطوعية الذي كلف ولازال يكلف بيت مال الشعب الفقير ملايير الدراهم.
آيظن مسيري الشان العام في المغرب بان اسبانيا التي اوقفت مشروعا لtgv بين برسالونا والجزيرة الخضراء فاقدة لعقلها؟ ام هولندا و المانيا ليستا على صواب لالغاء مشروعا مماثلا بين روتردام و بون؟ لقد تركنا امر شؤوننا لاناس لا يرون في كل شيء الا مصالحم الخاصة. باعوا بلادا كلها دفع الرجال دمائهم من اجلها. على اؤلئك ابكي ليل نهار لان دمائهم دهبت هباء ا.

فيق آوعيق يالنايم فالمعادلة فيها خلل كبير.
5 - said الجمعة 07 دجنبر 2012 - 02:42
ce genre de projets demande une main d'oeuvre qualifiée. je suis sur que ces gens qui demandent a etre embauchés n'ont aucune qualification
6 - kandal الجمعة 07 دجنبر 2012 - 04:12
أساند شباب المنطقة لهم حق أسبقية الشغل ، تلويث المنطقة بالضوضاء و الأدخنة لن يسدد حاجياتهم ، على الاقل تأطيرهم وتوعيتهم بمخاطر المهنة مع تشغيلهم قد يخفف من حقدهم على tgv ....
7 - O'shen الجمعة 07 دجنبر 2012 - 05:42
إسبانيا والبرتغال رفضتا إنشاء مشروع قطار فائق السرعة "TGV'
بسبب تكلفته الباهظة ،رغم الإمكنياتهما الهائلة ورغم أنهما لديهما شبكة طرقية أكثر تطوراً بكثييير كاللتي هي مجودة في بلدنا ، خاصة إسبانيا.

وبلدنا جل القرى والدواوير محاصرة ومعزولة ،لا طرق ولا سكك حديدية
وسيلة تنقلهم تعود إلى القرون الوسطى البغال(الدواب)...
آش خاصك العريان؟؟ TGV أمولاي.

في إعتقادي أن المشروع سينجز فقط لقلة من رجال الأعمال الكبار وأصحاب النفوذ، ليتجنبوا حرب الطروقات اللتي تودي بحياة الكثيربسبب المسالك الوعرة، والطرق الهشة اللتي يسلكها جل المغاربة...
8 - l'observateur الجمعة 07 دجنبر 2012 - 07:18
a ma connaissance que la pluparts des societes soutraitantes au projets TGV SONT ETRANGERS donc c'est pas la peine de cacher l'amere verite et de dire que les socites regies sont marocainnes

observateurs de tres loin
9 - عبد العزيز الملياني الجمعة 07 دجنبر 2012 - 07:50
اولا سوف يشغل المغاربة العاطليين في بناء السكك الحديدية (2) سوف يلتقون الشاغليين خبرة في ميدان بناء السكك الحديدية تفيد للمستقبل وبالخصوص إدا أعدوا لهم مدارس تقنية وتئهيلة لتعلم في ميدان السكك الحديدية ويتم لهم شغل في بناء خطوط عديدة في المستقبل ،(3)هدا القطار السريع وجوده سوف يشجع السائحيين بزيارة المغرب(4) سوف يشجع الصحراويين الموريتانيون لزيارة واتصال بشمال المغرب ، ولما الولايات المتحدة الامريكية شرعت في بناء السكك الحديدية جاءت باالصينيين من الصين والأفارقة لبناء السكك الحديدية واليد العاملة موجودة وبالكتير في المغرب وليس في حاجة لاءسترادة الصينيين في هدا الميدان (5) وأقول لمن هم ضد مشروع القطار السريع كما يقال الله وما الفلوس يخسروهم في القطار السريع ولا يصرفوهم في الحفلات ولقصرات او يصرقوهم التماسيح والعفاريت (6) وهدا القطار سوف يرد مصارفه مع المستقبل .
10 - amir ,,مراكش الجمعة 07 دجنبر 2012 - 08:01
ان شاء الله سيكون هذا القطار هو الانطلاقة الحقيقية للمغرب الحديث
بفضل الله وطموح الملك سنزيد لبنة اخرى لصرح المغرب العظيم*
11 - marocain الجمعة 07 دجنبر 2012 - 08:08
Ce projet et un grand chantier mais il faut ne pas oublier qu'il doit aussi créer des offres du travail local au population rurale et marocaine générale sur le moyen et long termes, espérant bien que le service au niveau du TGV marocain
sera mieux que le service délivré actuellement par l'oncf sur le réseau actuelle.
12 - Abdellah الجمعة 07 دجنبر 2012 - 09:47
Le pont de sebou aura un budget de 129 million de dirhams, c'est comme s'ils vont construire un pont entre ??? le continent africain et européen
13 - rachid الجمعة 07 دجنبر 2012 - 09:58
لن ولن نقبل هدا المشرورع انه مشروع تخريبي للبلاد ستنفق اموال جد طائلة بدون فائدة اكتر80% من الشعب المغربي فئات مسحوقة وستسحق بعد هادا المشروع للان هم من سيؤدن تمن القروض وفوائدها كارتة ،هل اولويات المواطن هي ربح 1/2 ساعة اوحتى 2ساعات من وراءهدا المشرورع لا ،اولويات المواطن هي التشغيل هي الصحة هي التعليم هي تنمية الكفآت بهاته الاموال التي سنفق في الخوا الخاوي او في الزواق للان المخزن عاشق لزواق، الحل تورة تورة
14 - Mohmed الجمعة 07 دجنبر 2012 - 10:04
السلام عليكم يا إخواني من حقهم ان يطأ لبو حقهم في العمل اصحاب الناحية في هده المدة القصيرة في صنع هده القنطرة واطلب الله ان يوفقكم
15 - طنجاوي الجمعة 07 دجنبر 2012 - 10:05
سبحان الله قطار فائق السرعة، لماذا هذه السرعة؟ لنفترض طنجاوي له أغراض إدارية أو مالية أو تجارية في الرباط أو الدار البيضاء وقطع المسافة في الــطGV في ساعة أو ربع ساعة فإنه مضطر أمام البيروقراطية والفساد الإداري والمالي والأخلاقي إلى انتضار ساعات طوال بل أيام لقضاء حوائجه،
هذا المشروع فائق السرعة والتكلفة لافائدة اقتصادية أو اجتماعية منه ولكن تم التخطيط له في إطار تبادل مصالح سياسية تتجاوز الحدود الوطنية.
16 - yasine الجمعة 07 دجنبر 2012 - 10:44
شعب أمي طرق متهالكة فقر مدقع في المغرب المنسي سوء تغذية نساء تموت عند الوضع رضع يموتون جراء عذم توفر الأم على الحليب أو من شدت البرد ،فتيات في ربيع الزهور يبعن أجسادهن لقلة ذات اليد جثت أطفال الزنا في القمامات مستشفيات منعدمة أو مهترأة سيارات إسعاف كأنها سيارة لنقل البضائع قطارا ت أحيلت على التقاعد في فرنسا لتكتب لها 30سنة أخرى في المغرب. شمال وجنوب المغرب بذون قطارات البلد أكتر من32 مليون نسمة و سيخدم 8 مليون نسمة سكان طنجة الرباط الدار البيضاء رغم أن 80%لن تستطيع دفع ثمن التذكر وفروا الأولويا تعليم ،صحة، شغل، طرق ، أولاً
17 - مواطن مغربي الجمعة 07 دجنبر 2012 - 12:16
bravo pour ce projet mais il faut intégrer la population de ces régions au maximum dans la réalisation de ce projet pour que je projet soit rentable sur l’économie nationale et sur les gens de ces régions.
j’espère que le services qui va être offert sur le TGV sera
mieux que les services délivrée actuellement.
Le Maroc est entrain d’évoluer, bonne continuation.
18 - الحمروني الجمعة 07 دجنبر 2012 - 14:28
تي جي في في بلد فقير جدا و كثير من أهله لا يملكون إلا الحوقلة
تي جي في في المغرب تساوي العكر و الخنونة
19 - marocchino puro الجمعة 07 دجنبر 2012 - 15:10
من يتكلم عن اسبانيا و يقول انها لا تريد tgv فهو يكدب فهي تملك اهم القطارات السريعه في اوروبا و هي من ساهمت في القفزة الاقتصادية في اواخر 80و90 فحتا هنا في ايطاليا كانوا يقولون انه غير نافع واتضح العكس لان السفر بين نابولي و تورينو متلا كان يستغرق 10او12ساعة الان 4 ساعات و تركبه من وسط المدينة عكس المطارات الموجودة خارج المدن و تتطلب مصاريف اخرى شئ اخر لما انشاء الايطاليون الطريق السيار autostrada del soleفي 1954 لم تكن هناك سيارات كتيرة حوالي 60الف سيارة الان 40مليون سيارة المهم من يريد الفهم فالمشاريع الكبرى تكون دائما مستقبلية لانها تتطلب وقت طويل للانجاز و تكون دافعت لاقتصاد البلدان من اجل التقدم و اعلموا ان تمن التذاكر يدعم حتى في اوروبا ل tgv لان حتى الحراك يحدت اقتصاد بدل الركود الدي يؤدي الى التقشف واعلموا اننا نعيش في عالم capitalismo sfrenato يعني اي مشروع ما كان نافعا او غير نافعا يحدت نمو شئ غريب ولكنها الحقيقة بعد la globalisasioni فكل الدول تريد جلب مستثمرين و المنافسة شرسة
20 - الحسين بن محمد الجمعة 07 دجنبر 2012 - 15:29
السلام عليكم

- إسبانيا والبرتغال رفضتا إنشاء مشروع قطار فائق السرعة "TGV'-

فام الرئيس الإشتراكي فرانسوا هولاند و الرئيس الإيطالي بالتوقيع على

مشروع الخط الفائق السرعة بين فرنسا و مدينة تورينو بإيطاليا

و هذا الخط سيمر تحت الجبال الحدودية بين البلدين

إيطاليا دولة أنهكتها الأزمة العالمية و خلقت بها البطالة

و إرتفاع الضرائب و إرتفاع في المديونية

و فرنسا تنتظر وصول الأزمة العالمية بقسوتها سنة 2013 و تعاني

من بطالة فاقت 10 في المائة و نقص في الحركة الإقتصادية

فلماذا تقومان بهذا المشرو ع الضخم ؟

لسبب بسيط هو تشغيل اليد العاملة و الشركات الوطنية

و الأجنبية العاملة على أراضيها

80 في المائة من المغاربة لن تركب القطار الفائق السرعة

لكنها ستستفيد من الضرائب التي سيدفعها 20 في المائة الدين

سيمكنهم الركوب فيه

كما وقع مع تراموي الربط و سلا حيث يستفيد جميع المغاربة من الضرائب

التي يؤديها الركاب و هذ هو أساس المشاريع العمومية الرابحة.
21 - limo الجمعة 07 دجنبر 2012 - 15:59
ابدا بترامواي البيضاء حيث قال المسؤولون ان الثمن الحقيقي للتذكرة هو10 دراهم حاولوا معي فهم هاذا ولكن الثمن الذي سيكون هو 6 دراهم اي ان الدولة تدفع فرق 4 دراهم اي في الاخير انه مشروع غير مربح بل ان الشعب و هو من يدفع الضرائب خاسر و من يربح هي الشركة الفرنسية التي باعت الخطوط les rames و بعدها قطع الغيار طول مدة حياة الترامواي و نفس الشيء بالنسبة ل tgv الشعب من سيموله طول حياته منكر و الله منكر ليس هناك اي مسؤول ينشئ مشروعا يخلصنا من التبعية
22 - عبدالله الجمعة 07 دجنبر 2012 - 16:30
مشرو ع البريستيج , هذا ما اسميه. يكفي ان تركب القطار حتى ترا الحالة المزرية التي يعيشها المغاربة وانت تمر بالمدن والضواحي اما الحالة البيئية فحدث ولا حرج , لكنه سيمكن اصحاب الشكارة من الذهاب الى 555 للسهر والمرح والرجوع الى البيت حسي مسي...
23 - oujdi الجمعة 07 دجنبر 2012 - 16:44
no 16 , tu ne trouve pas que tu exagére un peu , arrete STP, regarde un pays comme la chine ou l'inde , la pauvreté est partous mais ils font des projets que aucun pays en europe n'a les moyens de le faire , c'est normale il faut travailler tous les domaines et pas s'occuper d'un domaine et a la fin tu te trouvera dépasser , ce projets est un projets d'avenir , pour les futures génerations
24 - مغاربي الجمعة 07 دجنبر 2012 - 16:49
الخبرة فالخبرة: أغلى ما سيجنيه المغرب من مشروع بهذه الضخامة و بهذا التطور. قبل عقود كنا نعمد الى الكثير من الخبراء الأجانب لانجاز طرقاتنا كيفما كانت. اليوم مهندسون مغاربة من ينجز الطرق لدول مجاورة. آلسطوم، المجموعة الفرنسية المتخصصة في السكك و الطاقات الهوائية، ضخت بفضل تعاقداتها مع المكتب الوطني المغربي للسكك 650 مليون يورو لخزينة فرنسا. لكن غدا سنكون نحن من نجنيها من دول أخرى. و بالمناسبة حصل نفس النقاش الدائر اليوم بالمغرب حول جدوى القطار الفائق حتى بفرنسا. لا شك أنكم تعرفون البقية.
25 - جمال100 الجمعة 07 دجنبر 2012 - 19:13
مشروع كبير في بلد مازالت تعاني جل قراه من العزلة القاتلة والتهميش.....ثم أي إهانة يمكن أن يتلقاها من أنتزعت أرضه بدعوى المنفعة العامة بعد أن تهدم سكناه دون أي اعتبارلإنسانيته وكرامته ودون أن تكلف نفسها مشقة السؤال عن مآله ومآل ماشيته وعن وجهته بعد هدم منزله وحضيرته ثم بعد ذلك تقدم له التعويضات الهزيلة التي لاتمكنه التخلص من التشريد ومن بناء منزل مناسب في ظل الغلاء الفاحش لمواد البناء ...ولكن مع ذلك يكون قد ساهم في حل جزء من الأزمة التي تعاني منها فرنسا صاحبة المشروع والمستفيدة الأولى منه.....
26 - Rachid الجمعة 07 دجنبر 2012 - 20:25
Tout projet demande de la qualification y compris celui ci, mais à dire que ces gens n'ont aucune qualification,c'est une injustice envers l'etre humain, envers tout un peuple.juste en voyant leur visage, wallah,ça me fait de la peine.ils demandent à ce qu'on leur offre du travail et je suis sur qu'ils sont pret à accepter tout genre de boulot leur permettant de sortir de la misere.

Bonne chance
المجموع: 26 | عرض: 1 - 26

التعليقات مغلقة على هذا المقال