24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0707:3313:1716:2218:5220:06
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مال وأعمال | "النقد الدولِي" يخشَى على الإصلاح في المغرب من الأزمة الحكوميَّة

"النقد الدولِي" يخشَى على الإصلاح في المغرب من الأزمة الحكوميَّة

"النقد الدولِي" يخشَى على الإصلاح في المغرب من الأزمة الحكوميَّة

بالرغمِ مما كانت عليه المؤشرات الماكرو اقتصاديَّة من سوءٍ خلال 2012، أبدَى البنكُ الدولِيُّ، في تقريرٍ ثانٍ حول برنامج خطّ الوقاية والسيُولة، تفاؤُله حيال حالة الاقتصاد المغربِي على المدَى القصِير، وإنْ كانَ قدْ شدَّدَ على ضرورةِ تقدمِ المغرب فِي تنفيذِ الإصلاحات اللازمَة.

بمنظَار المراقب، ذَكَّرَ التقرير الصادر حديثًا، بنسبة النمو التِي عرفها المغرب سنة 2012، التي استقرتْ في حدود 2.7 بالمائة بسبب ضعف المحاصيل الفلاحيَّة، وانتظاريَّة طبعت المناخ الدولِي، فيما كانت نسبة النمو قد وصلتْ 5 بالمائة عام 2011. دون أنْ يمنعَ كل ذلكَ من التحكمِ في التضخم المالِي.

أمَّا نسبة البطالة فقدْ ظلَّتْ فِي حدُود 9 بالمائة منذُ 2009، بينما تراوحتْ نسبة البطالة وسطَ الشباب بينَ 17.9 وَ18.6 بالمائة ما بينَ 2011 وَ2012.

موازاةً مع ذلك، تفاقمَ عجزُ الميزانيَّة سنةَ 2012 ليصلَ إلَى 7.6 من الناتج الداخلِي الخام، بخلافِ 6.7 في المائة خلال 2011. وسطَ توقعات بتعافيه نهاية 2013، بالنظر إلى تراجع واردات المغرب من الطاقة والمواد الغذائيَّة. فيما بلغت المديونيَّة العموميَّة عتبة 60 بالمائة من الناتج الداخلي الخام.

من ناحية أخرى، أكدَ صندوق النقد الدولِي استمرار حظوة المغرب بثقَة الأسواق الماليَّة، بصورة تسمحُ لهُ بالولوج إلى طلب التمويل وفقَ شروطٍ مريحة، بالرغم من إعادة تصنيفه من قبل «مورغان ستانلي كابيتال إنترناشيونال" من سوق صاعدة إلَى سوقٍ ناشئة، خلال شهر يونيُو المنصرم.

التقريرُ ذاته، رأى أنَّ السيولة في الأبناك المغربيَّة لمْ تكن كافية، بما اضطرَّ معهُ بنك المغرب إلى التدخل غير ما مرة لضخ أموال، عازيًا صمود النظام البنكِي في المغرب إلى ما اعتبره تبصراً في التدبير لدَى البنك المركزِي في المغرب.

ورغم فتور النمو على مستوى الناتج الداخلي الخام، خارج دائرة القطاع الأولي، الذِي يرتقبُ أنْ يقل عن 4 بالمائة، من الواردِ، حسب صندوق النقد الدولِي، أنْ تتخطَّى نسبة النمو 5 بالمائة بفضل الموسم الفلاحِي الاستثنائِي. ونمو القطاع الأولِي بـ 13 بالمائة.

على صعيدٍ آخر، رجحَ الـFMI أنْ يبقَى التضخمُ المالِي دون عتبة 2.5، بصرف النظرِ عن ارتفاع ثمن المحروقات، فِي أعقاب تطبيق نظام المقايسة الجزئِي، الذِي تبنته حكومة عبد الإله بنكيران، الشهرَ المَاضِي.

ووفقَ توقعات صندوق النقد الدولِي، فإنَّ عجز الحساب، يمكنُ إعادتهُ إلى حدود 7 في المائة، بفعل تراجع الواردات المرتبطة بانخفاض أسعار الموَاد الأوَّلية، وانكمَاش الأنشطة غير الفلاحيَّة، زيادةً على تراجع الوَارداتِ الغذائيَّة، وارتفاع الصادرات المرتبطة بالمهن العالميَّة الجديدة كصناعة السيارات والطيران، وسط تخمينات بثبات الاحتياط المغربِي من العملة الصعبَة بفضل استمرار تدفقِ الاستثمار الأجنبِي على المغرب.

إلى ذلك، ذهبَ صندوق النقد الدولِي إلى أَنَّ الحالة الاقتصاديَّة للمغرب على المدى المتوسط، تعتمدُ على مَدَى قدرته على إجراء الإصلاحات اللازمة لتقوية تنافسيته وتحيق نسبة نمو مهمة، وإنْ كانتْ التوقعات المتفائلة تصطدمُ بعدة إكراهات يمليها الظرف الدولِي، كارتفاع أسعار البترُول على المستوَى الدولِي، وطروء اضطرابات ماليَّة جديدة في أوربَا.

أمَّا على المستوى الوطنِي، فتنذرُ التوترات السياسيَّة والاجتماعيَّة، في ظلِّ سياق اجتماعِي وجهوِي منقبض، بالحيلُولَة دون تنفيذ الإصلاحات الضروريَّة. حسب صندوق النقد الدولِي، الذِي أكدَ أنَّ ما تعيشهُ حكومة عبد الإله بنكيران، فِي الوقتِ الراهن، يُزَكِّي تلكَ المخاوف.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - Ahmed الخميس 03 أكتوبر 2013 - 02:15
جاء في الخطاب الملكي للذكرى 14 لعيد العرش"..لذا، لا بد من اعتماد النقاش الواسع والبناء، في جميع القضايا الكبرى للأمة، لتحقيق ما يطلبه المغاربة من نتائج ملموسة، بدل الجدال العقيم والمقيت، الذي لا فائدة منه، سوى تصفية الحسابات الضيقة، والسب والقذف والمس بالأشخاص، الذي لا يساهم في حل المشاكل، وإنما يزيد في تعقيدها." و هذا الشخص الذي يزعم تزعمه لحزب الاستقلال مازال لم يفهم الرسالة التي جائت صريحة و لكل المغاربة.. وهي الامر بالابتعاد عن السب و الشتم لمصالح ضيقة ضد اشخاص لا يردون عليه اصلا، فمتى يوقفو هذا الشخص عند حدوده؟
2 - محند-اكادير الخميس 03 أكتوبر 2013 - 02:38
صدقوني هذه الحكومة متجهة نحو الهلاك . وانظروا للدول التي حكمها الاخوان خراب في خراب .



لان من يتاجر بدين الله ويخادع الناس ويجعل من الدين بضاعة ليشتري بها السياسة و المناصب والكراسي البرلمانية لا يمكن ان تربح تجارته ابدا .

وسوف نرى مزيدا من الكوارث و الازمات في ظل هذه الحكومة السعيدة.
3 - Baba ali الخميس 03 أكتوبر 2013 - 08:23
Si le FMI suggere des reformes au maroc pour maintenir un equilibre macro economique c est qu il dispose d experts qui savent pertinemment les repecussions positives sur l economie nationale. Par contre certains partis politiques appuyes par leur pseudo syndicats veulent creer la zizanie au gouvernement en combattant les reforment . Ils essayent de faire croire au citoyen que ce gouvernement est incompetant en recoucant a ces blocage de reformes . Ce n est pas a vec ces methodes qu ont evolue car ils font fi du nationalisme et provoquentl insecurite et l incertain meme pour eux
4 - عبدالرزاق من فرنسا الخميس 03 أكتوبر 2013 - 08:43
تحليل النقد الدولي يبقي في مجمله إيجابي. فعلى الحكومة اﻹستمرار في جهودها وتشكيل الحكومة الجديدة في أقرب وقت مع اﻹستفادة من اﻷخطاء السابقة ونهج سياسة تشاركية مع المعارضة التي يهمها مصلحة البﻻد وليست على الطريقة الشباطية. يجب أن تبقى مصلحة البﻻد فوق كل المصالح. وﻻ شك أنه لا يوجد بديل من العدالة والتنمية لقيادة الحكومة. فلا تبالوا بالمشاغبين وسيروا بتوفيق الله في طريق اﻹصﻻح مع المخلصين من حلفاءكم. فالبﻻد تملك مقومات النهوض والتقدم في كل المجالات بإذن الله و التي أساسها القوة واﻷمانة.
5 - EX PEDEGISTE ALAMI الخميس 03 أكتوبر 2013 - 09:00
NOTRE GOUVERNEMENT INEXPÉRIMENTÉ VA DE CATASTROPHE EN CATASTROPHE ON RIEN VU DE POSITIF ,,,DE SIMPLES BRICOLAGES A DROITE ET A GAUCHE ....DEPUIS LA NOMINATION DE CE BENKI À LA TÊTE DU GOUVERNEMENT . JE CROIX QU'IL EST TEMPS DE MÈTTRE UN TERME À CETTE SITUATION QUI NE POURRAIT DURER LONGTEMPS
6 - المارد الخميس 03 أكتوبر 2013 - 09:21
السياسة في بلادنا اصبحت جرعة من السم لاذوق لها ولا رائحة اتعرفون لماذا لانه يحكمنا اناس تمدرسوا وتمرسوا في ساحة جامع لفنا . على الشعب المغربي ان يلقي بحزب الاستغلال الى مزبلة التاريخ . حزب حكمنا بالنار والحديد كان يحكى الي من اجدادي انه عندما ظهرت حركات احتجاجية ضد الاستعمار كان يزورنا علال الفاسي في الجهة الشرقية ويحثنا للجهاد ضد المستعمر واخراجه من المغرب وكان يقول لهم كذلك احملوا الفاس واصلحوا الارض ويعود الى فاس ويشجع اهلها على الدراسة وعدم تضييع الوقت اذن اجدادي سال دمهم من اجل الاستقلال ولما نالوه اصبح علال يوزع الحقائب الحكومية على اهله واهل فاس ولهذا اقول لسباط لاتفرح انك ستعود بحزبك للحكم ارجع الى مهنتك لتاكل من عرق جبينك واترك شان المغرب للمؤهلين فاموال الحرام التي انت تستعين بها ستكون عليك وزرا في الدنيا والاخرة
7 - sahih الخميس 03 أكتوبر 2013 - 10:47
Il faut juger le partie d Istiklal des Années 1970
1980
1990
2000
2010
ils ont démolir le Maroc dans plusieurs domaines
8 - منال الهلالي الخميس 03 أكتوبر 2013 - 11:42
لا يوجد أي إصلاح في المغرب في ظل هده الحكومة الرجعية برئاسة بنكيران, سياسة فرجوية تفقيرية الله يدير الي فيه الخير
9 - سميرة بوعياش الخميس 03 أكتوبر 2013 - 11:45
مند تولي بنكيران لرئاسة الحكومة، تغيرت الأجواء وتبددت الآمال التي كانت معقودة على الحكومة. الأمور تعقدت و كتر العبت السياسي
10 - farida malak الخميس 03 أكتوبر 2013 - 11:46
رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران يجتاز فترة صعبة وحرجة، بعد أن تخلى عنه حزب الاستقلال، حليفه الرئيسي في الائتلاف الحكومي، وبعد الانتقادات الأخيرة للملك محمد السادس، والبيئة الإقليمية غير المواتية التي يعيش في ظلها الحزب.خاصوووو الراحة
11 - BEZAF الخميس 03 أكتوبر 2013 - 13:55
ا نا لا انتمي لاي حزب ولكن ما يحصل حاليا بين الحزبين عار و سوف تدفعون بهذا البلد الحبيب ال الحضيض اين هو رءاي المواطن المغربي في كل ما يحصل بالنسبة لبنكيران منذ توليك لمنصب رئيس لحكومة و الزيادة في كل شئء حتى الساعة و بزاف عيينا لماذا لا تقوم بالزيادة في الراتب او على الءاقل اطلب رئي الشعب قبل الاقرار بائ زيادة كما اطلب منك و من سباط ان تتركوا الهتافات و الاقاويل و القال

بنكيران لقد انتخبتك الطبقة الفقيرة لنهوض بها وليس العكس قبل ان تكون مسؤول امامنا فانتا مسؤول امام الله


سباط عوض السب و الشتم و المسيرات الحميرية انصحك بالاستقالة لانه عار ان يمثل الشعب المغربي شخص في مستواك العائلي و الدراسي الفلوس ليست كل شيئ بل الوعي اهم

بنكيران مزوار ليس الشخص المناسب لتولي الوزارة نحن لن ننسى ما بينه و بين بنسودة تلك العلاوات صندوق المقايسة احق بها نسبة من اجر الوزراء و المسؤولين الكبار كذالك
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

التعليقات مغلقة على هذا المقال