24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مقاولات | "ستارتاب" .. المقاولات الذكية تغيب عن البرامج الانتخابية للأحزاب

"ستارتاب" .. المقاولات الذكية تغيب عن البرامج الانتخابية للأحزاب

"ستارتاب" .. المقاولات الذكية تغيب عن البرامج الانتخابية للأحزاب

أغفلت الأحزاب السياسية المغربية إدراج مجموعة من المستجدات في عالم المال والأعمال والاستثمارات، التي تشكل في دول مجاورة أحد أهم عوامل نموها الاقتصادي السنوي المتسارع، الذي تمكنت من بلوغه في السنوات الأخيرة.

وخلت البرامج الانتخابية التي قدمتها الأحزاب المغربية، بمناسبة الاستحقاقات التشريعية التي ستنظم في الأسبوع الأول من الشهر المقبل، من التطرق لمجال توظيف المقاولات التي تعمل في مجال الابتكار التكنولوجي وقطاع الاتصالات والإنترنيت، في حين يرى المتخصصون أن المغرب في حاجة إلى تطوير ترسانته القانونية المتعلقة بالشركات، للسماح للمقاولات الناشئة المغربية من الاستفادة من خطوط التمويل التي توفرها مجموعة من الصناديق الاستثمارية داخل وخارج المغرب، من أجل تطوير مشاريعها وتوسيعها، وهو ما أغفلته الحكومة الحالية من جهة، وتجاهلت الأحزاب حتى الإشارة إليه.

عدم تطرق البرامج الحزبية لموضوع المقاولات الذكية الصاعدة (ستارتاب) اعتبره شكيب الريفي، عن جمعية مهنيي القطاع الرقمي بالمغرب، أمرا "مؤسفا"، عكس مجموعة من الدول في إفريقيا ومناطق إقليمية قريبة من المملكة.

واعتبر الريفي، في تصريح لهسبريس، "غياب تصور متكامل للنهوض بالتكنولوجيات الجديدة والمقاولات الذكية الصاعدة المعروفة بـ"ستارتاب" في البرامج الانتخابية للأحزاب يؤكد استمرار النظرة التقليدية لهذه المؤسسات إلى المجتمع المغربي، إذ مازال العديد من المسؤولين الحزبيين يعولون على الأشخاص للظفر بمقاعد برلمانية، عوض اختيار المرشحين بناء على برنامج حزبي واضح المعالم والأهداف".

وأشار المتحدث ذاته إلى "إغفال الأحزاب السياسية لبسط إستراتيجية واضحة المعالم لكيفية التعامل مع قضية النمو الاقتصادي، وتوظيف الحلول المبتكرة في مجال التكنولوجيات الحديثة وكل ما يرتبط بها، للدفع بالقطاعات الحيوية، من قبيل التعليم والصحة والصناعة والخدمات المبتكرة وغيرها؛ وهو ما يعني التوفر على مؤشرات آنية وحقيقية لنسب النمو لكل قطاع على حدة، مع عدم إغفال الجانب المرتبط بالمقاولات الذكية الصاعدة والعمل على تشجيعها".

وأضاف شكيب الريفي: "عدم تطرق الأحزاب المغربية لموضوع "ستارتاب" كان متوقعا؛ لأن هذه التنظيمات السياسية لم تكلف نفسها عناء الاتصال بالمهنيين العاملين في قطاع التكنولوجيا الحديثة ولا بالشباب المشتغلين في مجال أنشطة المقاولات الذكية، لملامسة واقع هذا القطاع أو هذا النوع من المقاولات، التي تلعب نظيراتها في دول أمريكا الشمالية وأوربا وآسيا، بل حتى إفريقيا الشرقية في الوقت الراهن، دورا حاسما في الدفع بنمو الاقتصاد".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - محمد السبت 24 شتنبر 2016 - 09:48
نحن لازلنا بعيدين عن التكنولوجيات الحديثة بقدر ما بعدت الشمس عن الأرض و الدليل هو أنه إذا احتجت لوثيقة إدارية معينة قد يتوجب عليك المرور عبر مجموعة من المكاتب و قد تضطر إلى السفر بعيدا و لمئات الكيلومترات من أجل هذه الوثيقة و قد يرجعونك إلى من حيث أتيت بها بدعوى أنها تتضمن خطأ ما و قد يكون هذا الخطأ تافها مثلا التاء مربوطة بدل التاء مبسوطة
2 - Cit السبت 24 شتنبر 2016 - 10:13
Nos politicards sont issus des vieilles écoles qui se basent sur l agriculture, industrie lourde, commerce et tourisme... Le reste comme les NTI, les biotechnologies, les nannotech. Ne les connaissent pas encore, ils en t'entendent parler dan le meilleurs des cas
3 - Eucalyptus السبت 24 شتنبر 2016 - 13:16
L'economie intelligente, nous l avons raté aux année 90.

On a raté le gros lot
4 - محمد بلحسن الأحد 25 شتنبر 2016 - 00:36
للسيد شكيب الريفي أود أن أقول: مادام "عدم تطرق الأحزاب المغربية لموضوع "ستارتاب" كان متوقعا" اسمحوا لي أن أعاتب جمعية مهنيي القطاع الرقمي بالمغرب لماذا لم تبادر بربط الإتصال بجميع الأحزاب السياسية أو بتلك التي تتوفر على مواقع الكترونية أو بريد الكتروني لدعوة زعمائها و قيادييها و منتدياتها و جمعياتها لعقد جلسات عمل مع "المهنيين العاملين في قطاع التكنولوجيا الحديثة و مع الشباب المهتمين بأنشطة المقاولات الذكية، لملامسة واقع ذلك النوع من المقاولات، التي تلعب نظيراتها في دول أمريكا الشمالية وأوربا وآسيا، بل حتى إفريقيا الشرقية في الوقت الراهن، دورا حاسما في الدفع بنمو الاقتصاد ؟" علاش لم تبادر بذلك حتى تتمكن "ستارتاب" من خلق زلازل داخل الأذمغة السياسية شبيه بالزلازل التي تحدثها في الاقتصاد و عالم الشغل لصالح حملة الدبلومات العليا مستلهمين الحكمة و الدروس و العبر من تجارب فرنسا خلال الـ 5 سنوات الأخيرة؟. لازلت أتذكر بعض تصريحات أحمد رضا الشامي الوزير السابق في 2007 تطرق للرأسمال البشري والثقة الرقمية كعناصر أساسية لنجاح تنمية قطاع تكنولوجيات الاعلام.
Il n’est jamais trop tard pour bien faire
5 - طال لعلو الدم الاثنين 03 أكتوبر 2016 - 04:18
العقلية التقليدية بالمغرب لاتزال تنهج بالمنظور التقليدي المتخلف والمتحكم في جميع المجالات ويحتكر هذا الوضع أصحاب مصالح شخصية لا يسمحون لمن ينافسهم في خلق الثروة ويعززون تكريس الواقع والحد من تطويره. هذا واضح وجلي في تدهور التعليم والصحة والثقافة والشغل... فرغم مرور أكثر من عشرين سنة للتكنولوجيا الرقمية وولوجها في أغلب القطاعات لازالت بعيدة المنال في التعليم والتكوين ولازالت تستغل بالمفهوم المكتبي الإداري ولا ترقى إلى خلق أفكار الاستثمار في الراسمال البشري والثروة اللامادية. يجب التحسيس ونشر الوعي ومقاومة الفكر المنغلق الذي تأقلم في المنظور المتخلف.
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.