24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. أزمة جديدة في "لارام" .. الربابنة يرفضون مهادنة الخطوط الملكيّة (5.00)

  2. نشطاء يطالبون الحكومة المغربية برفض استفزازات الإسبان في مليلية (5.00)

  3. رصيف الصحافة: محمد الخامس حبس الحسن الثاني بسبب "نتائج الباك" (5.00)

  4. عائلات ريفية تتوجس من مصير عشرات "الحراكة" صوب إسبانيا (5.00)

  5. روسيا ترفض لعب "دور ثانوي" في مشاريع "ناسا" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | عين على الفايسبوك | عناق بنكيران والعماري على فيسبُوك.. "العداوة ثابتة والصواب يكون"

عناق بنكيران والعماري على فيسبُوك.. "العداوة ثابتة والصواب يكون"

عناق بنكيران والعماري على فيسبُوك.. "العداوة ثابتة والصواب يكون"

وزعت صور تظهر عناقا حارا بسحنات متأثرة بين "رئيس الحكومة المكلف"، عبد الإله بنكيران، وخصمه اللدود إلياس العماري، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، معلقين مغاربة موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، خلال تقديم التعازي لبنكيران بمناسبة وفاة والدته مفتاحة الشامي، إلى فريقين.

الفريق الأولى قرأ الصور التي بدا فيها الرجلان، المتنافران في السياسة القريبان في الجنازة، بأنها عادية وتنم عن أخلاق المغاربة الذين يضعون الخلافات جانبا في لحظات الشدة، ومن بينها لحظات الموت والجنازة، بينما وجد الفريق الثاني أن الصور تظهر نفاق النخبة السياسية، وأن "العداوة ثابتة والصواب يكون".

الأكاديمي عبد اللطيف أكنوش، وفي تدوينة له في موقع "فيسبوك"، قال إن إلياس ظهر يبكي بالدموع التي تذكرنا بسيل امرئ القيس وجلاميده التي حطها من علٍ، وبنكيران يعانق من نعته بالأمس القريب بأنه "تاجر مخدرات"، ويمارس "التحكم" الإداري والسياسي، وعلامات التأثر البالغ بادية على تقاسيم وجهه.

وتساءل أكنوش ما إذا كان ذلك احترام لروح الميت أيا كان، وبالتالي يدخل في باب "ثقافتنا العريقة"، ثقافة "خير أمة أخرجت للناس"، أم إنه "نفاق سياسي يراد منه بعث رسائل مشفرة إلى كل من "يهمه الأمر" على أن "السياسة سياسة"، و"تقديم التعازي فرضته ثقافتنا التليدة، ولا تلزم أحدا من الناحية السياسية".

واعتبر المدون أن "لا إيديولوجيات سياسية عند طبقتنا السياسية، ولا مواقف سياسية ثابتة، ولكن ما لا أفهمه، هو أن يسمح هؤلاء بنشر هذه الصور وقد أنجزت في لحظة "حزن حميمي"، لكن سرعان ما أعطت الانطباع بأنها صور أنجزت لخلط الأوراق، وتمييع القناعات السياسية".

معلق "فيسبوكي" يدعى سعيد فيمار أورد أن أحد الكتاب الأمريكيين كتب عن "دولة الفرجة" كتعبير عن دور الصورة في الحياة السياسية الأمريكية؛ حيث اعتبر أن "نجاح السياسيين رهين بتقديم صورة مأخوذة باحترافية تقدم للجمهور"، قبل أن يسأل بدوره "هل الطبقة السياسية المغربية واعية بأهمية الصورة كتعبير عن فكر أو موقف أو مبدأ".

توفيق نصيري، معلق ثالث على "فيسبوك"، فسر تلك الصور الحميمية بين بنكيران والعماري بأنها "الكواليس الحقيقية بعيدا عن خشبة المسرحية". أما "أمين بولي" فتذكر، للتعليق على عناق الرجلين، مقولة عالم الاجتماع الراحل باسكون "المغربي يلعب على جميع الأوتار".

معلق رابع اسمه عبد الرحيم كاضيري قال إن الصور تظهر "دموع التماسيح الغادرة في المآتم وضحكات العفاريت الماكرة في الأفراح"، مضيفا: "على الأقل تمكنا من تفكيك شفرة مصطلحين طبعا الولاية السياسية الأولى: التماسيح والعفاريت، ولكن على حساب حاضر الشعب ومستقبله"، وفق تعبيره.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (47)

1 - abdo abdoo abdoo abdoo الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:07
إنها التجارة السياسية المربحة . رأسمالها
فصاحة اللسان .والنفاق والكذب.
2 - oumayma الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:11
هادي راها لموة واجب التعزية واخا يكون طايح لرواح بيناتهم كيبقى الواجب هو اﻷول لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم نحن مغاربة في اﻷول واﻷخر
3 - عبد الرحيم فتح الخير الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:11
لاعداوة بين الرجلين هناك فقط صراع مصالح وتسابق من منهما اكثر دهاءا لدغدغة المشاعر واستغفال المغفلين
4 - بحار الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:11
أننا مهما يحصل مسلمون يعزي بعضنا بعضا ولكن أكثر المعلقين والمدونين في خوضهم يلعبون
5 - مغربي وكفى الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:14
هادو هما المغاربة الحقيقيين اللي قلوبهم لا تعرف الغل والحقد والكراهية على كل الأجناس والأديان فما بالك على بعضهم البعض كشعب واحد ودم واحد وهوية واحدة ؟؟؟
صحيح توجد صراعات إيديولوجية بين الأحزاب لكن وقت الشدة تتلاشى كل تلك الصراعات ويصبح الجسد المغربي واحد موحد بمختلف أطيافه وانتماءاته وووو
6 - مغربي الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:15
ههههههه حيت اصلا غير ممثلين لمسرحية فرجتها بمسرح البرلمان .
7 - وادنون الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:17
اللحظات والمواقف الانسانية تسمو على كل خلاف واختلاف، خصوصا جلل الموت نهايتنا الحتمية جميعا،
رزقنا الله واياكم حسن الخاتمة.
8 - aratif الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:17
السياسية شيء والصواب شيء اخر لاكن المواطن والوطن شيء اخر موجد فقط في الخيال همهم الوحيد المنصب وصلاحيات لمادا لم نرا هادا العناق حين فاز حزب المصباح و الاتحاد من اجل مصلحة الشعب بغض النضر عن الخلافات سياسية
9 - hamid الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:21
بنكيران هو من ينتج المشاكل في الداخل والخارج يعني رجل الفتنة ، بدا مشكلة مع بلجيكا+فرنسا+مصر+الكويت+السعودية+ والان مع روسيا +
10 - Omar الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:22
تخيلو معي لو لم يحظر الياس الجنازة فحضوره وغيابه صعب لمذا لا نطهر قلوبنا وندفع بهذا المغرب الى الأمام
11 - Rachid الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:23
شخصيا لم أعد اثق في اي من هؤلاء الكائنات بل اكثر من ذلك احيانا أقول في قرارة نفسي هل أصلا هناك خلاف بين العماري و بنكيران
12 - زمان كنعيشو الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:24
قالق تمسكن باش تتمكن, النفاق !!!

زماااااااان واش من زمان كنعيشو ماتت الكرامة النخوة و المبادء عند فءة من البشر. النفاق و لكن معامن
13 - ابا المهدى الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:25
السياسة ليس بها عدو او صديق .ولربما نجد فى الحكومة المقبلة العماري وبن كيران .انا لا اثق بالسياسيين.
14 - بن المادني الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:31
إخوان في الإنسانية وأعداء في السياسة ، هذه هي معضلة البشرية .
15 - حميد الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:35
عندما تنتصر - تمغربيت - بقيمها على ما سواها من السياسة وخزعبلاتها........
16 - جمال الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:39
ما يهمني هن هدا العناق سواء كان مخلصا يعبر عن مشاعر حقيقية ام لاهو مدى العبرة التي يجب ان ياخدوها سياسو اخر الزمان عندنا ويعلمون ان الله يمهل ولا يهم.ل وان يوم الحساب عنده عسير عن مثقال ذرةخيرا اوشرا يفعلها البشر في حياته.
17 - احمد مغربي امازغ قح الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:39
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته اخواني اخواتي بدون تعليق الثقافة ديالنا والدين الحنيف هادشي بش كيامرنا الله أجعل هاد القاء بالفرج (((((((( عسى ان تكرهوا شيئا وهو خير لكم. وعسى ان ن تحب شئ و هو شر لكم صدق الله العظيم)))))))
18 - اسية القنيطرية الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:40
انا لله وانا اليه راجعون كل الأخوة المعلقين السياسة في جهة والتعامل الإنساني مغاربة ومسلمين فوق السياسة وما يأتي منها لتقديم التعازي للسيد بن كيران بصفته مغربي واخ للجميع بعيدا عن السياسة والانتماء الحزبي تحية للاخ الياس العماري على مااقدم عليه
19 - أبو حفصة الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:41
السياسية شيئ والموت لا علاقة لها بالسياسة الرجل قدم التعازي قام بواجبه كباقي المواطنين. إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ. تحياتي
20 - الخليل اليماني الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:41
كيفما كان الخلاف او الاختلاف يبقى جانبا
فهي بادرة طيبة اخلاقيا ودينيا
رحم الله الفقيدة والهم ذويها الصبر والسلوان
21 - الملالي الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:41
غالبا ما ننظر إلى الصور دون تمعن ....لكنها أصبحت أقوى ودات حمالات ودلالات في مظمونها الحامل لرسائل وإشارات تعلو فوق المكتوب ا و السردي .....
وهكدا .......يفهم كل فرد الصورة من خلال معرفته العلمية والتقافية وميولاته الفنية ويعطيها بعدا خاصا وقراءة فردانيةبتعبير شخصي .......يتداخل فيه الخيال مع الواقع والرؤيا.....
22 - باء امستردام الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 18:50
نعم المغاربة رحماء وكرماء عند الشدة والحاجة السيد الياس قام بالواجب الديني وقدم التعزية للسيد بنكيران وفي السياسة شيء اخر كل واحد يلعب على خطا الاخر والياس كان ينادي للتغيير الان ويبقى المغرب كما هو في الفقر ويزيد في الغنى للاغنياء الله ايزيدهم ولكن ....اما بنكيران له شعبية لاباس بها ويحاول الرمي بالكرة على البام بالتحكم في العملية ولا يقدر ان يقول بان الداء في الدولة التي تساعد وتقوي من تريد وتظعف الاخرين لانهم لا يريدون التقدم للمواطن واتقدم بالتعازي الحارة للسيد بنكيران انا لله وانا اليه راجعون والرحمة والمغفرة للمرحومة امين وشكرا لهسبريس
23 - mahen الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 19:02
الكعكة كبيرة والوزيعة واجبة وعلاش العداوة
24 - حميد الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 19:04
,السياسية شي وتقديم التعازي شي آخر.علينا كامغاربة أن نفرق بين الحياة الخاصة.لأفراد.والحياة المهنية في وسط الميدان أنت عدوي.ورأى الكواليس أنت صديقي ماقام به العماري شي طبيعي هذه شبه الديمقراطية.للأسف ما أبعدنا عنها.
25 - جاهل الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 19:07
هؤلاء هم أصدقاء الماضي و لهم تاريخ مشترك . لهذا فلا أرى هناك عجبا. فتعازي العماري فيها الكثير من الصدق. و هذا هو الشيء الذي يخشاه من يهمه الأمر. اما من ناحية التكوين الشخصي للمغاربة و على العموم فهم يبالغون عند الأفراح و كذلك عند الاقراح.
26 - محب الإسلام والمغرب الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 19:10
"إن المنافقين كانوا في الضرك الأسفل من النار"
27 - الملالي الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 19:29
يمكن أن اتعارض معك واعارضك 180 درجة في الرءي والرءي الآخر وانتقدك و اؤاخدك عليك.....لكن عند الصراء انا معك 360 درجة .......
شيمة هي من شيم المغاربة المسلمين....
28 - أطياف أمل الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 19:44
عجيب أمرنا والله !
الحكمة والعقل تستدعيان أن لا يجمعنا من يفرق أو يفرقنا الذي ينبغي أن يجمعنا لكن مع الأسف العكس هو الحاصل والواقع الموت يجمعنا والحياة التي تتطلب منا ان نجتمع ونستعد فيها لديننا ودنيانا تفرقنا أتدرون لماذا أيها الاخوة والاخوات ؟
سؤال سأحاول الجواب عنه مثلكم
29 - الأخلاق المدنية الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 19:52
إنها أخلاق حضارية ،أخلاق التعايش و التساكن في المدينة ,
رسالة الإسلام رسالة سلام و تسامح , فالإختلاف في العقيدة أو الرأي لا يجب أن يكون سببا في التنافر والحقد والكراهية,
وهذا ما نصت علية صحيفة المدينة التي وضعها الرسول ( ص) لما هاجر إلى يترب وجعل من سكانها مسلمين و يهود ونصارى و وثنيين أمة واحدة في الدفاع عن مدينتهم .
المنافسة في السياسة تعتبر اختلافا في الرأي كل فريق يطرح أفكاره في تسيير الشأن العام على الشعب الذي يختار من يراه أفضل للقيادة.
ولهذا نلاحظ أنه في الدول الغربية المتحضرة يبادر المنهزم بتهنئة الفائز, كما هو الحال في المباريات الرياضية.
الحقد والكراهية من فجور النفس البشرية ودليل على التوحش والتخلف.
30 - ابو امين الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 20:00
العداة تابتة والنفاق يكون اللهم ان هذا لمنكر عظؤم
31 - عبد الحق الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 20:03
الخلاف بين الرجلين سياسي وليس شخصي.أظن أن اﻻمر واضح.بالاضافة أن من أخلاق المغاربة نسيان الخلافات وقت الموت والفاجعة
32 - naime الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 20:15
une mère s'en va ,une autre me rejoint.mais notre vraie mère est la patrie ,entourée entre ses bras ,on doute d'elle ,alors qu'elle a tant confiance à notre sacrifice ,on l'abandonne ,mais elle a une grande croyance qu'on pourra jamais la quitter ..ce qui manque c'est donner nos mains pour qu'elle survit ,et non pas pour l'enterrer à jamais....
33 - Aziz azouz الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 20:18
La rencontre entre ammari et benkirane n'est pas la question du jour ,car le vrai problème est la non constitution du nouveau gouvernement ,ces causes et ces conséquences qui préoccupe l'opinion publique
34 - hafid الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 20:26
كن جميلا ترى الوجود جميلا،متى يتصالح المتخاصمين الا في المأتم او الاعياد الدينيه او اي مكروه ف جميع الخلافات تبقى جانبااو متجاوزة،كفى حقد و كراهية ،ماذا يريدون من بن كيران و حكومته وهم لا يملكون شئ ،و را واحد كان وزير معاه ثروته نقصت لانه مداروش ليه واحد يتخبا بيه وينهب على ظهرو مبقاش بغا توزارت و طلبوه يدخل عا هاد المرة باش ينزل عا الالف مليار لانه مغادش يسرق وزارتو والارباح ستكون مقننة شيئا ما.
35 - ساعف عبد الحق الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 20:42
ما شاء الله عليك أيها الأستاذ الأكاديمي عبد اللطيف اكنوش يا استاذ المؤسسات والوقائع السياسية.أتذكر كيفية اجتياز هذه المادة في السنة الأولى حقوق وما يصاحبها من خروقات.ام تتدكر ما كان يعانيه الطلبة الاملون في ولوج دراسة الماستر.انه تاريخ أسوء رمز إلى مرحلة الفساد والتسلط كل من موقعه.وعندما حاولنا اجتياز مبارة الوقوف امامك لنيل شرف الدراسة العليا لم تحترم طموحنا بل الحقته باختيارك رجال الدولة كابيتال العامون أتذكر أم انك ستتناسى.وبالضبط سنة 1995 1996.
36 - COUFLIZ LANGEVINE الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 20:44
PAM+PJD جدير بالذكر أن فريق حزب الأصالة و الحداثة ضمن تأهله إلى هذه البطولة بعد احتلاله المركز الثاني في الإقصائيات التي لعبت أطوارها ، في اقتراع جمعة السابع اكتوبر، إلى جانب حزب العدل و النمو، في حين تلقى "RNI+PI" دعوة من الاتحاد ، بصفته أحسن فريق محتل للمركز الثالث والرابع في مختلف المناطق. "RNI+PI+PAM+PJD"
37 - بلجيكا الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 20:54
بهذه المناسبة الأليمة لا أظيف أكثر على تعازينا الحارة لعبد الإله بن كيران وعائلته.

اسأل الله أن يغفر لها ويرحمها وأن يسكنها فسيح جناته.
اللهم أغفر لها وأرحمها وعافها وأعف عنها.
وأكرم نزلها ووسع مدخلها واغسلها بالماء والثلج والبرد ونقها من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الابيض من الدنس.
اللهم شفع فيها محمد صلى الله عليه وسلم
عظم الله أجركم وأحسن عزاكم
إن لله وإنا إليه راجــعوان.
لكم الشكر هسبريس على النشر ونشر الخبر وخبايا الفكر وكذا معلومات البشر
38 - nkki الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 20:58
يا معشر المنافقين اتقوا الله في هذا البلد الامين.........
39 - الهام مراكش الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 21:17
المسلم الحقيقي لا يقاطع اخاه اكثر من ثلاثة ايام فكيف و الحالة حالة عزاء في الام هذه ليست خسارة بسيطة و هذا رءيس حكومة معين و الاخر رءيس جهة وسوف يلتقون عاجلا او اجلا بالخلافات او بغيرها الذين يسمون ما بين السياسيين عداء او نفاق لا يعرفون شيء في السياسة السياسة فن المتغيرات و التنازلات و لهذا لا يجب ان يدخل فيها لا دين و كل صاحب موقف ثابت ولا كل مدافع عن الحقوق والمستضعفين وانا انظر لهذا العناق استشعر اسثتناء الانسان المغربي الذي لا يعرف الحقد و الضغينة و يمكنه ان يتجاوز كل الاختلاف و يقف بجانبك في الشدة رغم قسوته عليك في الرخاء
40 - Habib aljondi الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 21:41
المغاربة الأحرار يقفون ويعزون بعضهم في الموت ويكون التسامح لأن كل نفس ضائقة الموت هيهات هيهات كل من عليها فان لم تبقى لاسياسة ولادنيا يبقى العمل
41 - البام والباجدةفي حكومةواحدة الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 22:00
ليس هناك أية عداوة بين الباجدة و البام فهما حزبا النظام المخزني الاوتوقراطي الاستبدادي، و هما يسيران عبر تحالف مشترك حوالي ٦٠ جماعة ترابية و بعض العمادات في المدن الكبرى مثل تطوان و اكادير و البيضاء و بعض المجالس الجهوية يتم تسييرها عبر حلف بينهما ومن الأفضل لهما و للبلاد تذويب خلافاتهما و نسج تحالف حكومي اغلبي بدون باقي الأحزاب الاخرى. ‏‎ ‎
42 - سعد الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 22:11
أودي راه مي مفتاحة تغمدها الله برحمته ومي خديجة والدة السي العماري أطال الله في عمرها راه بزوج بيهم أمهات فاضلات راه غير هادوك "الدراري دياولهم" معرفتش علاش خرجو ليهم جنون , الله يهديهم حال وأحوال نوبا مخاصمين ونوبا مصالحين ولكن الحمد لله راه "كلهم قلبهم أبيض" وعارفين أن "المصارن في الكرش وتيتغايرو" وهذا من شيم المغاربة وأخلاقهم الراقية حيث أن الإختلاف عندنا لا يفسد للود قضية ,راه غادي "يقربلوها" بيناتهم عاودتاني مرات ومرات والله يحد الباس باش نشوفوهم هاد المرة تيشطحو جميع في شي عرس ديال واحد في ولادهم , وفي الأول والأخر تنبقاو كلنا مغاربة وخوت ديننا واحد وإلهنا واحد ونبينا واحد
43 - Mohamed Louchahi الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 22:23
اكيد ان السيدان يدركان ويعيان تماما ان السيد الياس العمري مازالت له ام بحق الله يحبها ربنا يطول في عمرها وبنكيران حتى الامس كانت له ام يموت فيها .دعونا نكون اصحاب فضيلة ......يوم لك ويوم عليك ليرحمنا رب البلد والعباد.
44 - مراقب الأربعاء 07 دجنبر 2016 - 22:25
ليس اَي عداوة بينهما المسألة مسألة مصلحة و استغلال أكثر الوقت التي لازال الشعب نائم و يستغفل بالدِّين، لهذا اضن ان بن كيران عليه استوزار مناضلين أخرين من الحزب اللحيوي لان عمر الحزب باتت قصيرة و شعارته و لهجته و نيته أصبحت واضحة تقريبا للجميع و هنا أتكلم عن الفئة الكبيرة و الذكية التي لم تصوت لهذا يا سي البلوكاج ماعندكش غير البصارة و قاضي القضا اضن والله أعلم
45 - Oui الخميس 08 دجنبر 2016 - 00:51
Le titre est suffisant pour comprendre Tt ce qui ce passe pour ?????
46 - soussi الخميس 08 دجنبر 2016 - 08:51
فقط كلعبة الكرة.
عندما تلعب الرجاء والوداد الجماهير عدوة
وعندما يلعب الفريق الوطني نحن شعب واحد
47 - ام زيمب الخميس 08 دجنبر 2016 - 13:56
رايت فيلما امريكي يحكي قصة صديقين الاول جمهوري والثاني عمالي وتعرفون الصراع الذي يعرفه الحزبين ، امام الملا اعداء وبعيدا عنهم هم اعز الاصدقاء
ومنذ ذلك الوقت فهمت اللعبة السياسية : العدوين الصديقين .
المجموع: 47 | عرض: 1 - 47

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.