24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | عين على الفايسبوك | الموسيقى "تسجن" شابين بالبيضاء .. وفيسبوكيون: الفن ليس جريمة

الموسيقى "تسجن" شابين بالبيضاء .. وفيسبوكيون: الفن ليس جريمة

الموسيقى "تسجن" شابين بالبيضاء .. وفيسبوكيون: الفن ليس جريمة

الحرية للفن، أو "Freelfen#"، وسم على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" ينادي بإطلاق سراح شابين اعتقلا بعد عزف مقاطع موسيقية بأحد شوارع مدينة الدار البيضاء، وتمّ تأجيل محاكمتِهِما بعد اتهامهِما بممارسة العنف وإهانة موظّف أثناء مزاولة عمَله.

وعلّق الشباب المشاركون في "الهاشتاغ" على ما حدث بقولهم: "شابان مغربيان معتقلان في السجن مع القتلة، وبائعي المخدّرات، والمغتصبين، لأنهما يعزفان موسيقى الشارع؛ اعتقلوا الإرهابيين والسارقين واتركوا أبناء الناس في سلام"، و"الموسيقى ليست جريمة".

سامي علام، شاهد عيان صديق أعضاء الفرقة، قال إن "المشكل بدأ يوم الثلاثاء على الساعة الواحدة والنصف بشارع محمد الخامس، بعدما أحضرت الفرقة آلاتها وبدأت تعزف موسيقاها بصوت منخفض".

وأضاف: "بعد عشر دقائق أو خمسة عشر دقيقة، بدأ أعوان السلطة في الظهور، وكانوا يريدون مصادرة آلات الفرقة الموسيقية، ليتجمع الناس الذين تعاطفوا مع الشباب، معبّرين عن رفضهم احتجازَ الآلات لأن العزف في الشارع يتمُّ في العالم بأسره، فوُضعت شاحنة الشرطة أمامهم ولم يستطيعوا أن ينتزعوا آلاتهم".

المشكل لم ينته هنا، بحسب شاهد العيان، فـ"بعد ثلاثين دقيقة، جاء القائد ومعه المقدمية (أعوان السلطة) وبدؤوا في انتزاع الآلات، فتكوّنت حلقة من الناس حولهم، في ظل رفض الشباب الثلاثة انتزاع آلاتهم لأنهم يشتغلون بها".

رفض مصادرة الآلات الموسيقية رافقه "أخذ ورّد"، يقول المتحدّث، لكن أعوان السلطة نجحوا في انتزاع إحدى هاته الآلات وذهبوا بها، فعاد الشباب إلى العزف.

"تجدّد العزف أرجع مسؤولي السلطة مجدّدا، وهاتَفَ أحدهم الشرطة التي أغارت، بمساعدة أعوان السلطة، على الشباب وانتزعت آلاتهم بالقوة، وسقط أحد أعوان السلطة متظاهرا بالإغماء عليه، فاعتُقِل شابان"، على حد تعبير شاهد العيان.

الفرقة التي تتكوّن من ثلاثة موسيقيين اعتقل أحد أعضائها في هذه الحادثة، كما اعتقل عازف شارع آخر تعاطف معها رغم أنه لم يكن مشاركا في العزف حينها.

ودوّن في محضر اعتقال الشابّين أنهما "مارسا العنف وأهانا موظفا أثناء مزاولة عمله"، ومَثُلا أمام محكمة عين السبع بعد 24 ساعة، في جلسة تأجّلت إلى يوم الخميس القادم.

واستنكر سامي علام اعتقال الشابين لأن "الإنسان يعزف موسيقاه فيصبح في السجن"، مضيفا أن بدر معتز، عازف الفرقة المعتقل، يمثّل المغرب في مهرجانات عالمية، وهو الآن يواجه تهما تتجاوز عقوبتُها ستّة أشهر حبسا.

من جهته، قال عبد الرحمن بن عمرو، نقيب المحامين سابقا، إن "التجمّعات العمومية التي تدخل في التقاليد المغربية، مثل عاشوراء أو العيد، لا تخضع للتصريح، فبالأحرى التجمّعات المتعلّقة بالموسيقى"، مضيفا أنه "لا يوجد نص أو قانون في هذا، والأصل في الأشياء الإباحة، ولا يحرَّم الشيء إلا بموجب نصّ قانوني صريح".

وبيّن بن عمرو أن مسطرة التجمّع العمومي متعلّقة بالقاعات العمومية وبالشارع أحيانا بمناسبة الانتخابات، وزاد أن التصريح تخضع له المظاهرات أو التجمّعات العمومية في الشارع لإلقاء محاضرة أو كلمة، أو شيء من هذا القبيل، لا التجمّعات الموسيقية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (49)

1 - حمق الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:08
بعد قليل سيلفقون لهم تهمة الإغتصاب و الإتجار في البشر.. نسيت أن أعوان السلطة ذكور.. إذن ستلفق لهم تهمة التعدي على موظف أثناء أداء مهامه. هذا هو المغرب لمن لا يعرفه و الويل لمن يعترض لأن التهم الجاهزة... جاهزة
2 - Pro الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:08
est-ce que le musiciens ont une autorisations?
3 - Anas sabahi الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:09
انا من السكان ديال المنطقة بصراحة هاد الناس راه زادو فيه وا تخيلو معايا الموسيقى كاتسمعها من الصباح تال الليل بمكبرات الصوت ! راه فينا ناس مراض و ناس الله لي عالم بيهم ! لي بغا يسمع للموسيقى بجهد يدخل لدارو و يطلقها ماشي يفرض على ناس اخرين يسمعوها.
تحية للسلطات لي تدخلات و منعات هاد الناس..
انشري هسبريس
4 - Karima الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:09
العزف في الشوارع بالعالم كله يكون بلا مكبرات الصوت،و حتى إن وجدت المكبرات تكون في ساحات عمومية شاسعة و لا تحيط بها الدور السكنية،أسكن قرب مقهى فرنسا بوسط المدينة و الله لم نعد نجد نعمة القيلولة و الراحة وسط بيوتنا،زد على ذلك أن أغلب العمارات يتواجد فيها عيادات طبية،تخيل أن المريض ينتظر الدخول إلى الطبيب وسط نهيق هؤلاء أشباه الموسيقيين،من يريد العزق فليعزف في بيته وسط أهله
5 - مغربي الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:11
هههه عزف الموسيقى فالشارع مع الوحدة ونص ديال الليل... وفهاد البرد...شكلة صافي .. الصراحة بغيت نضامن مع الشابين ولكن ما عرفت كيف ندير ليها.. هادي جديدة عليا...
6 - رشيد الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:12
المخزن خايف حتى من الموسيقى!! هادشي بزاف و الله .. ماتهضروش ما تعبروش ما تحتجوش ما تغوتوش .. قتلونا كلنا باش ترتاحو !
7 - Peace الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:13
ربما تمت مصادرة الاتهم الموسيقية من "أعوان السلطة" تابعين للاخوان المسلمين, لانهم ضد الموسيقى و الفن. و هذا ضد الحريات بالمغرب. طبعا هناك حالات شاذة يجب فيها المنع, و لكن يبدو انهم شباب عاديين.
8 - KAMAL الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:15
عقليه مخزنيه قديمه ،لا تصلح لهذا العصر ،عقليه تسير بالتعليمات والحسابات البيروقراطيه البائده التي عفى عنها الزمن ،نحن اليوم في عصر تيجي في والسلطه تعيش في عصر الله يشافي يعافي ،بلد الشيخ واللمقدم جامي تقدم
9 - harrocuh الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:17
c'est dangeureux de laisser comme ça les groupes faire de la musique en plein Public, oui je comprends que dans tout le monde on fait les chants et les danses dans les rues, les Boulevards, les Places public,,,, Mais attention nous sommes au Maroc, et si la place qui abrite les Chanteurs n'est pas sécurisés, n'est pas dotée d'un poste de police (Comme DJAMMA AL F'NA) on risque d'avoir des vols, des Viols et mêmes des hurlements par les fumeurs de Hashich et de drogues, RESULTAT : les marocains ne sont pas encore MAtures pour assister à des chants et des danses dans la rue, Basta : doncil faut que la police fasse sont travail, et si vous voulez danser allez y à DJAMMA AL FNA et faites votre SHOW: Si on commence à laisser chacun faire ce qu'il Veur AL
FAWDA HADI (hespress Diffuser Svp Maitre HAMADA
10 - said الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:18
comme toujours au maroc chaqu'un a sa version des faits...et pourtant il ya des camèras partout et des telephones portables avec camèras partout pour documenter, en bref au maroc il ya urgence de parler,protester,faire sentire sa propre voix, feter, discuter, danser, conduire,faire des remarques...sans violence qui est malheureusement un sport nationale
11 - أحمد الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:26
اليوم الإرضاء كل الإرضاء للمخزن وهذا ليس بالشيء الجديد. فلا حق لديك في كل ما يتعلق بالمخزن والا اما الزرواطة او الاعتقال واما الرصاص والامثلة امامكم عديدة. سكوت المواطن راه الحق كل الحق للمخزن. اوا كملو على سكاتكم وكلها يدير فهاد الدولة مابغا ونتوم روحو موتو.
12 - عقوبة الموسيقى الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:28
حسب علمي لا يوجد اي نص قانوني يجرم عزف الموسيقى ونحن نعلم انه لا جريمة ولا عقوبة الا بنص .فلا يمكن تجريم فعل غير وارد في القانون الجنائي ولا يمكن ان تفرز له عقوبة غير واردة بمقتضى نفس القانون .
كل ما هناك ان المواطنين اشتكوا من مكبرات الصوت للموسيقيين اولا بعد الرفض اتصلوا بالسلطات المحلية التي تدخلت لوضع حد لنشاط الفرقة فرفضوا الامتثال بمؤازرة وتشجيع * مسامير جحى * لاننا في غابة تنعدم فيها القوانين ولما حاولت مصادرة الاتهم تدخلوا بعنف واعتدوا على احد الاعوان .
والبقية تعرفونها
حسب تقارير وزارة العدل في بلد الحريات الفردية -امريكا - يتم قتل ازيد من الف مواطن امريكي في الشارع من طرف الشرطة لمجرد عدم الامتثال والتقارير موجودة مترجمة الى الفرنسية وعلى صفحات بعض المواقع الفرنسية
ونحن في بلد الفوضى لا نستطيع حتى توفير الامن والهدوء للساكنة
13 - هذا ضجيج ليس فن الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:29
الحقيقة أن هؤلاء العازفين فوق القانون يسببون الضجيج للموظفين بالنهار و يسببون الضجيج للسكان بالنهار والليل...و أنا عندما كنت السنة الماضية أخضع لتكوين في إحدى المدارس الخاصة بالمدينة...كنا نعاني من عدم التركيز نظرا للعدد الهائل من المجموعات الموسيقية التي تستعمل مكبرات أصوات ضخمة تسبب لنا الإرهاق النفسي...فما بالك بالموظفين بالمقاولات و السكان الذين استشاضو غيضا من مثل هذه الممارسات...
14 - salam الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:33
الامم تنهض بالفن والموسيقى والابداع ،، الا امة محمد تحرم كل شي ،، الدين عندما يدخل مجتمع يدمره ،،، وتقولون لماذا نهجر البلدان الاسلامية ؟؟؟
15 - Ghir dayez الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:35
هذه ليست موسيقى شارع، بل ضجيج يقلق السكان و سعاية باسم الفن، ناهيك على ان هولاء يتطفلون على الفن حيث ان أداءهم بايخ ولا يرقى أبدا لموسيقى حقيقية يمكن أن تمتع المارة! شخصيا كنت امر عليهم في شارع محمد الخامس و أتساءل كيف للسلطات أن تسمح بهذا النوع من السعاية المغلفة بالفن، و أتأسف لحال الباعة و السكان الذين يكتب عليهم سماعهم صحة!!
16 - BATLIMOUSS الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:41
لنكن واقعيين أنا من سكان مدينة الدارالبيضاء ، ما يقع في ساحة مركز المدينة مأخرا ليس بالموسيقي بل هي فوضى ، أصبح كل من دب وهب يأتي بمكبر صوت و يبدء في إطلاق حنجرته ويتسول بطريقة غريبة وما يصاحب ذلك إنتشار المتشردين و الباعة المتجولين و إحتلال الملك العمومي في منظر لا يمكن و صفه إلا بالفوضى ، كان مركز المدينة في السبعينيات و الثمانينيات و التسعينات قبلة للعائلات و ملاد للمواطنين في أبها حلله نظيف مرتب لكن الويم أصبح كسوق أسبوعي في مداشر البوادي
17 - anas الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:47
المشكلة لي اغلبنا لم نفهمها واش الواحدة و النصف ليلا او الواحدة و النصف نهارا لانه الاولى يكون ضجيج و صداع للناس و هم نيام يجوز ساعتها للامن ان يعتقلوهم الى اخره لكن ان كانت الواحدة و نص زوالا فهذا ليس ازعاج لانه حتى الحافلات وشاحانات تمر امام المنازل و صوتها اكثر ازعاجا من الالات الموسيقيى
18 - sociallllllll الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:51
الصراحة لا يمكن لأحد ان بعزف الموسيقة في ابواب السكان هذا حرام واحد باغي ينعاس واحد مريض وكل واحد وميزاجو انا اسكن امام رياض وفي ايام الربيع بأتون الشباب ويمارسون الموسيقة من غروب السمش الى 12 ليلا ويزعجوننا كثيرا وهذا حرام العز لرجال الأمن يجب معاقبة كل من أعتدى على حرمة احد آخر
19 - مغربي الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:52
أوجه التحية للسلطات المحلية ورجال الأمن اللذين تدخلوا لوقف الفوضى والعبث بالشارع العام. كلنا نحب ونستمتع بسماع الموسيقى والغناء لكن دون إزعاج أو إيداء غيرنا من الناس.
20 - سعد الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:56
أكيد كاينة هناك رواية أخرى لما حصل وربما تكون هي الأقرب للواقع، هنا بمراكش بساحة جامع الفناء كاينة الموسيقى والشطيح والرديح وماكيان اللي يتدخل من المخزن كما تسمونهم.

صراحة المغاربة طغاو وزاغو من حرية التعبير حتى ولاو ماكيعرفوش اشنو هي معنى الحرية
في أمريكا الى البوليس قالك وقف وهز يديك وما امتاتلتيش للأوامر ديالو يمكن نقراو عليك الفاتحة من بعد....
شوية تالاحترام، وماتسبيوش كلشي فالمخزن، حتا نتوما شعب ماساهلش ومامساعدش فتطور المغرب.
21 - ابرها الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:58
كان على هؤلاء الشباب ان يمتثلوا لأوامر بوليس الآدب.. كما هو الحال في السعودية.. فنحن بلاد مسلم ويحكمنا إسلاميون.. الزوايا لازالت تتحكم في هذه البلاد.. والعلاج بالقرآن والرقية الشرعية هو الثابت.. أما الموسيقى والمسرح وجميع الفنون والتداوي بأدوية الصيدلية واللباس العصري والزواج عن حب وغير ذلك تشبه بالكفار ورجس من عمل الشيطان الهدف منه زعزعة عقيدة مؤمن..
واش تيقتو بصاح بلي رأيكم فبلد ديموقراطي متحضر..
نوضو الله يجيبكم على خير.. راه حنا فدولة متخلفة جدا وعلى جميع الاصعدة.. ما تغركمش الفيترينا.. نحن نعيش في بلد ظلامي رجعي بامتياز..
طلقو الدراري وباركا من قلت لحيا..
.
22 - مسكين الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:59
في الحقيقة يزعجون المارة بصوتهم ويلوثون الشارع بالضوضاء شكرا للسلطة وللامن
23 - المغترب الاثنين 19 نونبر 2018 - 16:59
انا مع القانون لكن بشرط ان يطبق على الجميع ولنبدأ بناهبي المال العام او بالاحرى من الاعلى الى الاسفل وليس العكس!!!
24 - مغربي الاثنين 19 نونبر 2018 - 17:06
الدولة المتخلفة موظفوها لا يستطيعون التمييز بين السلوك الحضاري وبين الفوضى فكل تجمع في الشارع خارج وصاية السلطة يجب حجبه.
25 - برقليل حسن الاثنين 19 نونبر 2018 - 17:06
من حق شبان يعزفون الموسيقى ولكن بدون ضرر لسكان النائمون والأطفال صغارهذه ليست حرية شخصية إنها فوضى من يريدالعزف هناك أماكن في الشبيبة مثلا اللهم هدينا جميعا أمين.
26 - Zirlo الاثنين 19 نونبر 2018 - 17:12
يجب ان يعلم المغاربة انه لا يحق لك ازعاج الاخرين قانونيا. هذا ان كنت تشغل الموسيقى في منزلك ، و بعد 23 ليلا يجب ان يكون هناك سكون مطبق لا يجب اصدار اي صوت يزعج الاخرين في جميع الدول التي تحترم الانسان. اما مكبرات الصوت و في الشارع فهذه جريمة مكتملة الاركان حيث توجد اماكن لمثل هذه الممارسات بعيدة عن السكان. لكن في بلدنا لا تستغرب ان يوقضك من نومك صاحب الحوت و يتبعه خبز كارم و جافيل بالكلامسون ........ انها الحضارة بامتياز.
27 - tijanihouari الاثنين 19 نونبر 2018 - 17:14
بلاد الحقرة، بغيت ربي مولانا يخرجني منها ويلا عاودت جبت المغرب راني كافر
28 - عيد مبارك الاثنين 19 نونبر 2018 - 17:15
ياوليدي كن كنتي فالمريكان وضربتي بوليسي مشيتي القبر....
29 - عبد الله 8 الاثنين 19 نونبر 2018 - 17:21
ان دخلت سوق البادية تزعجك الابواق من كل ناحية وحثى بائع السمك في الدوار مع 7 صباحا يبيع سمكه بالقراءن والامداح .هذه الفئة من الناس لا تحترم ولا تبالي.
30 - الموسيقى حلال الموسيقى حرام الاثنين 19 نونبر 2018 - 17:35
على هاد الحساب سيتم اعتقال كل الموسيقيين و المهرجين و الحكواتيين بجامع لفنا و ساحة بوجلود بفاس و و غيرهم من نراهم ينظمون حلقاتهم بالأسواق الأسبوعية ..اليس كذلك ?
حسب علمي لا تخلوا مدينة أوربية أمريكية و حتى افريقية الا وتجد باحدى شوارعها فرقا موسيقية بكل ' دوزانها ' المشكل من اكثر الة بشكل عشوائي عفوي و المارون ناشطين معهم و مبتهجين لادائهم متعاطفين معم مشجعين مبادرتهم معتبرين اياهم فنانين متطوعين لتنشيط حياتهم اليومية المليئة بضغوط العمل و المصاريف و المشاكل رافعين عنهم بعض الشيئ روتين الحياة لا سلطة تطاردهم و لا مخازنية يحنجزون الاتهم و لا احد يشتكي من مكبرات الصوت و لا هم يحزنون ..!
و حتى بالمغرب شاهدت بأم عيني جماعات و افراد بالعديد من شوارع و ساحات المغرب خاصة بالبيضاء و الصويرة و الجديدة و فاس و مراكش منهم من يلعبون على الطبا و منهم على القيثارة و اخلرون بمزامير و ما شابه ذلك دون ان يحدث ما نسمعه اليوم بهذا المقال , فماذا حدث اذن و ماذا تغير ?
أنيرونا الله يرحم لكم الوالدين .

لا لا لا
31 - ع.الحميد الاثنين 19 نونبر 2018 - 17:50
اي موسيقى واي فن يتحدثون عنه.انها الفوضى والتسيب.ليعلم الجميع ان الحرية تنتهي عندما تمس بحرية الاخرين.
32 - مغربي الاثنين 19 نونبر 2018 - 17:50
لا للفوضى... لا للفتنة...و خلق أجواء التوتر....ادا أردت أن تغني و معك فرقة ما عليك أن أن تطلب رخصة ...أليس في البلد قانون.؟؟
33 - Ben lebsir الاثنين 19 نونبر 2018 - 18:04
والله بصراحة المغرب لابد من رجال يؤمنه من السيبة والناس الخارجين عن القانون هناك مسترزقين من يستغلون هاؤلاء الشباب لنيل من الوطن لابد من رجال الدولة الاوفياء ان يتحركوا لمعرفة الحقيقة الكل يعمل مايريد في كل مكان هده سيبة
34 - Hakim khouribgui الاثنين 19 نونبر 2018 - 18:13
هناك عدد من الشباب اصبحوا لا يفرقون بين الاشياء في تصرفاتهم كل شيئ عندهم جائز تراهم يعانقون الفتيات في الشارع وامام اعين الناس وهم غير مبالين( قمة قلة الادب ).
الموسيقى ليست جريمة نعم. ولكن لها أماكنها
اما الاماكن العمومية فهي حق للجميع ولا يجوز لاي أحد ان يمارس فيها هواياته بدون ترخيص على الاقل .لذا يجب ان تتدخل السلطة لإيقاف كل مشاغب .وهادا هو الصواب.
35 - rbati الاثنين 19 نونبر 2018 - 18:18
so many afrcians do the same no one can even talk to them why ? coz they moroccans
36 - جريء الاثنين 19 نونبر 2018 - 18:28
يجب منع الموسيقى بالاعراس بعد 11 ليلا، لكي نعبر عن اننا مواطنيين.
37 - شكرا الاثنين 19 نونبر 2018 - 18:45
الشكر للسلطات وجب تطبيق القانون بدون زيادة
لما سببو من ازعاج الساكنة و عدم المثتال لرجال الامن
و لعدم احترامهم لاخوانهم السكان اللذين يعذبون بضجيح الاتهم بدون ان نتعدي ما يستحقون
الشباب احترموا الاخرين الا بغينا بلادنا تحسن وضعها نبداو باحترام الاخر . لا سب لا احتقار ولا تكبر
في كندا وامريكا مسيقيي الشارع يعزفون في اماكن سياحية او في انفاق المطرو مع عدم رفع اصوات المكبر واللهِ
الاحترام يا خوتي الاحترام
38 - عابر سبيل الاثنين 19 نونبر 2018 - 19:05
حريتي تنتهي عند مساس حرية الآخرين.
أنا ضد أن يسجن هاؤلاء الشباب أو أن يعاملوا معاملة غير لائقة.
إذا أرادو أن يغنو مع العزف على آلات موسيقية فليبتعدوا عن أماكن السكن. فهناك المريض والنائم واللي باغي يتصنت لعظامو بعد يوم شاق من العمل.
صاحب المقال الله يهديه أراد أن يجعل أصل المشكل هو تدخل رجال الأمن ولمقدم.
رآه الناس لي ساكنين ثم لي قدموا شكاية بالازعاج.
مثلا دراري ديال الحومة ديالنا دقايقية حين يريدون التمرن يذهبون إلى البحر أو الغابة.
39 - "Freelfen#" الاثنين 19 نونبر 2018 - 19:14
أجل أجل.. الفن ليس جريمة. سأقولها بصوت عال "Freelfen#". ولكن صدقوني، العفن جريمة Pur3fen#". السلطة ليست ضد الفن، فهي التي ترخص للمهرجانات والأعراس وتحضرها بامتياز. إنما الساكنة التي بالجوار من قدمت شكاية للسلطات. وما يقوم به هؤلاء الأوباش من ضجيج على مدار اليوم والساعة، هو ما يميع الفن ويجعل منه نوعا من أنواع الهرج والمرج والتزعريط ليس إلا. إرحمونا يرحمكم الله ودعونا ننام في راحة. فالساعة إضافية ومن يتعاطف عليه أن يكون من الساكنة بالجوار وليس من خارج المدار. جربوا تكتشفوا وأنذاك تعاطفوا ولا تشتكوا. iiiikh3fen
40 - السلاوي الاثنين 19 نونبر 2018 - 19:15
حتى دول خليجية كانت الى وقت وجيز جد متشددة ومتزمتة الى اقصى درجة اصبحت تنفتح على العالم بينما في بلادنا ترتكب اخطاء كبيرة ستؤدي ثمنها غاليا وخصوصا ان العالم اصبح يشاهد حتى ابسط المسائل التي تدور في اي بلد . لا افهم بعض التصرفات التي يقوم بها بعض التي اوكلت لهم تسيير شؤون البلد .هل يفكرون في عواقب افعالهم . يكفيهم ان جل شباب المغرب يريد مغادرة المغرب لانسداد الافق والفوضى والمحسوبية وتقنين الحريات حتى يضيفون اليه استنشاق هواء الموسيقى في الشارع العام
41 - Talibo الاثنين 19 نونبر 2018 - 19:25
عندما تعطى الحرية لمن لا يستحقها هده تبيعاتها.. اش هدا الانسلاخ من الهوية لي وصلنا ليه.. !!
42 - Anouar الاثنين 19 نونبر 2018 - 19:55
انا مفهمشي لهد الشباب إلى ابغاو اسمعو الموسقى يمشو لدار ديلهوم ولى يمشو الغابة ويتمرسقو مع الحيوانات. أما في الشارع العمومي يجب احترام الناس .
يا الشباب سيروا تقرو ولا تعلمو الحرفة لي المستقبل ديلكوم راه ميدوم غي الصح.
43 - احمد موسى الاثنين 19 نونبر 2018 - 20:28
العزف في الشوارع بالعالم كله يكون بلا مكبرات الصوت،و حتى إن وجدت المكبرات تكون في ساحات عمومية شاسعة و لا تحيط بها الدور السكنية، قرب مقهى فرنسا بوسط المدينة و الله لم يعد الساكنةتجد نعمة القيلولة و الراحة وسط بيوتها،زد على ذلك أن أغلب العمارات يتواجد فيها عيادات طبية،تخيل أن المريض ينتظر الدخول إلى الطبيب وسط نهيق هؤلاء أشباه الموسيقيين،من يريد العزق فليعزف في بيته وسط أهله والسلطة لا تطبق الا القانون والسلام عليكم.
44 - عماد الاثنين 19 نونبر 2018 - 22:07
السلام عليكم
انا اقطن بمدينة مونتريال بالديار الكندية، و اؤكد لكم التالي :
موسيقيو الشارع يجب لهم الحصول على رخصة من مجلس المدينة تحدد لهم فيها ساعات محدودة في اليوم (2 او 3 ساعات في اليوم) و مواقيت البدء و الانتهاء، و كذا المكان بالضبط الذي يمكن لهم العزف فيه (نقطة معينة في الساحات الكبرى مخصصة للموسيقيين)، كما ان ليس لهم الحق في العزف العمومي كل يوم بل فقط يومان في الاسبوع.
و هكذا يكون هناك نظام و فرصة للجميع للعزف العمومي.
45 - لهلال عبدو الاثنين 19 نونبر 2018 - 23:08
هذا انحراف يؤدي الى الانجراف القاطنون بالعمارات يشتكون من الضوضاء ، من اراد العزف فليذهب الىالفضاءات البعيدة او الى ساحة جامع الفنا ، دون ارغام الناس على الاستماع اليه .
46 - البيضاوي الثلاثاء 20 نونبر 2018 - 00:13
"وبدأت تعزف موسيقاها بصوت منخفض"هنا يكمن مربط الفرس الموسيقى ليست لها أصوات منخفضة وبشارع محمد الخامس موسيقى الشارع تكون في الفضاءات العمومية المتسعة البعيدة عن السكان خدوا العبرة كم يقاسي ويعاني سكان الأحياء الشعبية من الأعراس ليلا - اللي بغا إيغني ويشطح يمشي لخلا ما يدوي لا قايد لا مخزني آ سي بن عمرو وأنت رجل قانون - واش اتجي تصدعني باش انت اتموسق - واحد بايت خدام بغا ينعس واحد مريض بغا يرتاح تلميذ أو طالب يريد مراجعة دروسه امرأة لها أطفال صغار تريد أن يناموا -
47 - Hassan bronx الثلاثاء 20 نونبر 2018 - 00:30
الى التعايق رقم 30 المغرب بلد سياحي كما يقال فاين الموسيقى في الساحات العمومية والشوارع . تحياتي لك من نويويورك .....
48 - une nuit dans le bronx الثلاثاء 20 نونبر 2018 - 05:23
تعليق 47 hassan Bronx,,,,وهداك ل Bronx ؤالله مايجيك فيه نعاس فالليل,,مرة مشيت عند صديق لي تماك ,,ؤليل كولو ؤالكوحل واقفين فالدروبة ؤالهضرة كيبزنسو لي بغا المخدرات,ؤلا شي فردي,زيد les sirenes دلبوليس ,ؤles ambulances,ؤجهنم .مزال Astoria هانية,bronx ,harlem ؤحتى brooklynn خطر.
49 - عبدو الثلاثاء 20 نونبر 2018 - 12:38
حرية الفرد تنتهي عندما تبدأ حرية الآخرين، وليس هناك حرية مطلقة وإلا ستصبح فوضى.
المجموع: 49 | عرض: 1 - 49

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.