24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:2006:5213:3517:0920:0821:27
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | عين على الفايسبوك | حمّى "فايس آب".. "تطبيق ذكي" يحوّل الشباب إلى شيوخ في ثوان

حمّى "فايس آب".. "تطبيق ذكي" يحوّل الشباب إلى شيوخ في ثوان

حمّى "فايس آب".. "تطبيق ذكي" يحوّل الشباب إلى شيوخ في ثوان

منذ الساعات الأولى من يوم أمس السبت والشباب تحولوا إلى شُيّاب، بفعل تطبيق جديد اجتاح منصات التواصل الاجتماعي تحت مسمى "فايس آب" (Face App).

ويقوم هذا التطبيق الذكي للشيخوخة على تحويل ملامح الوجوه الشابة إلى ما يمكن أن يصيره محيا الإنسان بعد مرور سنوات من الزمن.

وعجت مواقع التواصل الاجتماعي بصور رواده، الذين أصبحوا شيوخا باستعمال التطبيق، إلى درجة أن الوجوه الشابة غابت عن الفايسبوك، وعُوضت بالتجاعيد والشيب الضاحك بالرؤوس.

وبمجرد الانتشار الواسع للتطبيق، كثرت التعليقات بشأنه؛ منها بالخصوص تدوينة للصحافي الشاب محمد عبد الصمد جاء فيها: "الأصدقاء الذين يجربون لعبة صورهم عند الشيخوخة.. صورهم ستكون قريبة من ذلك لو كانوا في بلد غربي.. لأن التطبيق مصمم بمعايير الشيخوخة في البلدان المتقدمة والتغيرات المحتملة على الوجه.. لكن عندنا الوضع مختلف."

وأضاف محمد في التدوينة ذاتها قائلا: "أن تشيخ في بلد عربي لا يشبه بتاتا أن تشيخ في بلد أوربي.. إذا قمنا بتعريب التطبيق من الأصل، فيجب أن تعجن الملامح عجنا (وقد تفقد بعضها نهائيا) لا أن تصيبها بالشيب!".

ولم يسترعِ هذا التطبيق انتباه الذكور فقط، بل استأثر باهتمام الإناث كذلك، إذ هناك من حاولن استعمال التطبيق لرؤية كيف سيصبح محياهن بعد سنوات، ولكن نسبتهن قليلة، وبين من علقن، ساخرات، من خلو الفايسبوك من الشباب واكتظاظه بالشيوخ والعجزة.

ورغم التفاعل الكبير الذي حظي به التطبيق والانتشار الواسع الذي عرفه؛ إلا أن خبراء يحذرون منه ومن تداعياته في المستقبل.

وحسب موقع "سكاي نيوز عربية"، فإن "المستخدم لا يعرف ما سيفعله القائمون على المنصة بصوره في المستقبل".

ويضيف الموقع نفسه استنادا إلى مصادره، أن التطبيق المعلوم "واجه اتهامات بالعنصرية، لأن إحدى مزاياه تقوم بتبييض الوجه في بعض الأحيان حتى تظهره على نحو أجمل، وهذا الأمر يراه البعض انتقاصا من البشرة السمراء".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - خنيفري الأحد 14 يوليوز 2019 - 16:22
تطبيق face app حسب المختصين ينصح بالإبتعاد عنه لأنه مجهول المصدر ظهر في روسيا سنة 2017 واجتاح الدول العربية مؤخرا. وعند تثبيته في الهاتف يمكن أن يطلع على الصور والملفات الموجودة في الذاكرة مما يؤدي إلى زيادة المخاطر على البيانات الشخصية للمستخدم. ننصح بعدم تثبيته وعدم الفضول في هذا المجال
2 - الحي الأحد 14 يوليوز 2019 - 16:23
الى ربما وصلوا لهاد السن إقدرو إجيبو لينا كاس افريقيا
3 - عبدو من وزان الأحد 14 يوليوز 2019 - 16:25
هذا التطبيق كيبر العمر ديال الإنسان، حبذا لو كان شي تكبيق آخر كيكبر العقل ديال الإنسان في الواقع؟ لأننا كنشوفوا فالواقع براهش بولادهم.
4 - الشيخوخة عندنا الأحد 14 يوليوز 2019 - 16:36
فعلا الشيخوخة في بلد عربي ليست هي الشيخوخة في بلدان الغرب.. لأن الشيخوخة عندنا قد تبتدئ في العام الأول من الزواج أو لحظة فقدان العمل أو المرض
5 - منتخب الفضيحة/المهزلة الأحد 14 يوليوز 2019 - 16:37
منتخب الشوهة/العار/الهزيمة بإدارة رونار و طاقمه ولاعبيه و من يدعمه في جامعة الريع و الفساد الكروي أباد و أطاح بالأحلام و الآمال و الطموحات العريضة لحوالي ٤٠ مليون من شرائح الشعب المغربي الكادح والمقهور بشبابه و شيبه و أطفاله و التي ارتأت في المستديرة الملعونة تنفيسا عن حالة التردي و النكوص و الإحباط واليأس المجتمعي المتسببة فيه السياسات اللاشعبية التراجعية المخزنية لمحكومة خدام الدولة العاجزة و الفاشلة التي يقودها تجار الدين المنافقين و تهيمن عليها دكاكين الريع والفساد السياسي البرلمانية؛ لكي ترى راية المغرب خفاقة في المنافسات القارية و العالمية لكنه لم يكن في مستوى اللحظة و الطموح و هو الذي توفرت له من الإمكانيات المالية و التقنية و اللوجيستيكية ما يمكن جهات نائية فقيرة و مترامية المساحة من مرافق مائية و صحية و تعليمية و اقتصادية و ثقافية أمس الحاجة إليها ساكنتها الفقيرة المقصية و المنسية...
6 - الفائدة والجدوى؟؟؟؟؟ الأحد 14 يوليوز 2019 - 17:02
كثيرة هي التطبيقات التي ترسم أشياء غير طبيعية لكن السؤال المطروح هو هل سنبقى عرضة لإدمان السخرية والترهات؟؟؟ ومتى سنستفيد إيجابيا من هذه التكنولوجيا على مستوى المادي وعلى مستوى القيم الإنسانية ؟؟
7 - Omar الأحد 14 يوليوز 2019 - 17:04
خزعبلات القرن الواحد و العشرين لا أقل و لا أكثر.
8 - رامي غيلان الأحد 14 يوليوز 2019 - 17:18
في هذا البلد من يستحوذ على منصب او موقع او عدة مناصب يقبع فيها لعشرات السنين حتى يهرم ويشيخ وقد يورث المنصب الى ابناءه او احد من مواليه ما دامت سلطة التحكم راضية عنه وقد تنقله الى موقع اخر على الأكثر هذا اذا فاحت راءحة الفساد من موقعة والمثل ينطبق على اللاعبين كذلك وكونوا لوبيات قوية لا يمكن زحزحتهم من مواقعهم كما هو عليه الحال في مختلف قطاعات البلد !!
الى متى والى اين ؟؟؟
9 - Simo .. Manchester الأحد 14 يوليوز 2019 - 17:28
المصيبة خرج شي واحد من الشيوخ قال حرام تغيرو في خلق الله
10 - مبروكي الأحد 14 يوليوز 2019 - 18:03
لا ثقة في بعض التطبيقات وكثرة التطبيقات تبطء من سرعة الهاتف ايضا
11 - الكلخ المبين.... الأحد 14 يوليوز 2019 - 18:09
تطبيق..تطبيق...تطبيق....تطبيق......إلى أين ؟؟؟!!
الدنيا كلها أصبحت مسيرة وموجهة بالتطبيقات....
وماذا بعد...؟؟؟!!!!
الافلام الأمريكية التي تجنن كثيرا من الناس كلها مخدومة بكريقة خادعة وكاذبة جدا !!!!!!
وماذا بعد..؟؟؟؟!!!
حتى المأكولات المعلبة والمصبرة مكتوب عليها المحتويات ومصدرها...وأكثر ذلك يثير الضحك والإشمئزاز لأن كل شيء مزور .....ومحضر حسب الهوى الاشهاري والتجاري
وماذا بعد...؟؟؟؟!!!!
تلك لعبة صبيانية لا تسمن ولا تغني من جوع......
الناس اصبحوا عبيدا للانترنيت وللتطبيقات......
12 - مواطنة مغربية الأحد 14 يوليوز 2019 - 18:18
لا حول ولا قوة الا بالله، لا يعلم الغيب الا الله
13 - عبد الله الأحد 14 يوليوز 2019 - 18:51
أعجب لصاحب المقال كيف يقول إن هذا التطبيق جديد! فقد ظهر شبيه له في نهائيات القرن الماضي. وكان أحد أصدقائي أعطاني نسخة منه وبقي عندي إلى أن مللته فمحوته.
14 - الحمد لله على الصورة الجميلة الأحد 14 يوليوز 2019 - 19:07
اتقوا الله في أنفسكم لا تحاولو تغيير خلق الله ولو كان بالمزاح
15 - بنت الرباط الأحد 14 يوليوز 2019 - 19:43
انا فاجأتني أختي بصورنا بعمر متقدم و سبحان الله انا اشبه جدتي لأمي وهي تشبه جدتنا أم أبي. لم اضع التطبيق في هاتفي. ولكننا استمتعنا للحظات بالأمر وضحكنا و كفى
16 - للمؤمنين الأحد 14 يوليوز 2019 - 20:46
هد التطبيق يعد من تغير خلق الله . لا يجوز التلاعب بِالصُّوَر ؛ لأن هذا مِن تغيير خَلق الله ، كما أنه داخل في معنى " مُضاهاة خَلْق الله " ، وقد قال رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : قَالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ : وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ ذَهَبَ يَخْلُقُ خَلْقًا كَخَلْقِي ، فَلْيَخْلُقُوا ذَرَّةً ، أَوْ لِيَخْلُقُوا حَبَّةً ، أَوْ لِيَخْلُقُوا شَعِيرَةً . رواه البخاري ومسلم . قال تعالى : ( وَإِنْ يَدْعُونَ إِلَّا شَيْطَانًا مَرِيدًا . لَعَنَهُ اللَّه وَقَالَ لَأَتَّخِذَنَّ مِنْ عِبَادِكَ نَصِيبًا مَفْرُوضًا . وَلَأُضِلَّنَّهُمْ وَلَأُمَنِّيَنَّهُمْ وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُبَتِّكُنَّ آذَانَ الْأَنْعَامِ وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُغَيِّرُنَّ خَلْقَ اللَّهِ وَمَنْ يَتَّخِذِ الشَّيْطَانَ وَلِيًّا مِنْ دُونِ اللَّهِ فَقَدْ خَسِرَ خُسْرَانًا مُبِينًا ) النساء/117، 118.
17 - ياسين الأحد 14 يوليوز 2019 - 22:40
في رأيي الخاص مثل هذه التطبيقات وسناب شات لا ينبغي العمل بها لأن لا أحد غير الله سبحانه يعلم سكل عباده بين اليوم والغد أو أننا سنحيى حتى نشيب أو وقت مماتنا صغارا أو شيابا كما أن تغيير شكلنا إلى صور حيوان مثلا أمر غير مقبول لأن الله عز وجل كرمنا بإنسانيتنا ورسالتنا وتكيفنا وديننا والصورة التي خلقنا عليها.
18 - Hassan الاثنين 15 يوليوز 2019 - 03:01
فيس اب حذفته من هاتفي منذ سنة تقريبا هو ليس بجديد عني بل قديم
19 - الفايسبوك الثلاثاء 16 يوليوز 2019 - 00:29
الفايسبوك دو مسداقية ودو جودة ونصف العالم قام بتحميله لاكن الكل يعلم انه ليس امن وانه يعطي معلومات المستخدم بالتفاصيل وكل شيء بيده صورك موقعك وحتى مع من تتكلم ومع من تتراسل جرب اخي في الواتساب حاول ان تصنع نقاش حول امكانية شرائك لهاتف معين او عقار او اي شيء من الواتساب ستجد كم من الاعلانات في حسابك الشخصي على فيس بوك فانا عندما اريد ان ارى اعلانا لشركة اصنع حوار مع شخص عن الشركة اذهب الى الفايس بوك القى اعلاناتها يعني كل التطبيقات ليست امنة مثل فيسبوك مثل فيس اب
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.