24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1706:5013:3617:1120:1221:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | عين على الفايسبوك | بوطوالة: الدولة تستبق انفجار الاحتقان الاجتماعي

بوطوالة: الدولة تستبق انفجار الاحتقان الاجتماعي

بوطوالة: الدولة تستبق انفجار الاحتقان الاجتماعي

قال علي بوطوالة، الكاتب الوطني لحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي، إنه "خلال الأيام الثلاثة الأخيرة، برزت إشارات توحي بأن الدولة، وبعدما أعطت خلال سنتين ونصف السنة الأولوية للمقاربة الأمنية لتدبير الاحتجاجات الاجتماعية، ومحاولة إخضاع النقابات بواسطة حوار ماراطوني مغشوش، انتهى بزيادات هزيلة في الأجور، قررت إحداث تعديلات في التوجهات الاقتصادية والسياسات العمومية".

وأضاف بوطوالة، في "تدوينة" له على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أن التوجهات الأخيرة تسعى إلى "تحسين أداء الدولة والرفع من مردوديتها الاجتماعية، لاستباق انفجار الاحتقان الاجتماعي وتفاديه"، مشيرا إلى تصريحات المستشارين الملكيين لوكالة الأنباء الفرنسية، الأمر الذي اعتبره "عدم رضا السلطات العليا عن الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية".

وتابع المتحدث: "جاء خطاب العرش في اليوم الموالي ليؤكد من خلال عدة فقرات هذا التشخيص، ويدعو صراحة إلى تكوين لجنة خاصة لترشيح جريء للأوضاع، وبلورة نموذج تنموي كفيل بتحقيق الإقلاع الاقتصادي المنشود، ومعالجة الاختلالات الاجتماعية العميقة، وقبل ذلك القيام بتعديل حكومي وتغيير المسؤولين الإداريين. وفي اليوم الثالث، وفي التفاتة ذات دلالة كبيرة، أطلق الملك اسم عبد الرحمان اليوسفي على فوج خريجي المدارس العسكرية لهذه السنة!".

الإشارات سالفة الذكر، حسب بوطوالة، تشير إلى وجود "إرادة في الخروج من الوضع الغامض والملتبس الذي يوجد فيه المغرب، فلا هو استطاع الالتحاق بالدول الصاعدة كما لا يمكن اعتباره دولة فاشلة، إذ لم يتحقق أي انتقال ديمقراطي رغم مرور عقدين من الزمن، ولم يبق في ظل استبداد مطلق تنعدم فيه أية حياة سياسية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (17)

1 - هشام كولميمة الأحد 04 غشت 2019 - 08:35
تحليل منطقي للسيد بوطوالة...و لكن ينقصه و هو على شكل سؤال:و ماذا بعد؟هل نتوفر على شعب أم على أمة؟أعتقد أن المرحلة تستدعي محاربة تجار الدين أولا و البحث عن بديل قد يجعلنا في الطريق....
2 - سليم الأحد 04 غشت 2019 - 08:52
هده هي الطريقة الصحيحة لتفعيل السياسة proactive يعني استباق الاحتقان أو المشاكل و إيجاد حلول...و هنا ياتي دور المعرفة والثقافة والفن والرياضة والعدل والصحة و التسلية ووو التي هي في الأصل تطور فن التدبير الايجابي قبل أن يتسلط عليها أصحاب اللحي و لبانضية و يقضوا عليها ويجعلونها فقط بروبغاندا تلتهم و تقضي على كل شيء.
3 - ايمن الأحد 04 غشت 2019 - 09:05
هدا هو المسلك السليم الوحيد الدي يجب اتخاذه...في ضل systemie...يعني التعامل مع كل شيء في جميع الجهات بمنطق الجدية الدي هو ضد البنكيرانية الدي كان يقضي بأنه يخطط هو و اصدقائه النصف ملتحين طول الوقت على كيفية الاستيلاء على السلطة وباي وجه و حينما يسمع البكاء والعويل في قطاع ما ياخد من قطاع آخر و يسد به الهفوة ضرفيا أو يتسلف من البنك الدولي و يغرق المستقبل بالديون...
4 - محمد بلحسن الأحد 04 غشت 2019 - 09:34
أنا شخصيا أشعر أن إطلاق جلالة الملك اسم عبد الرحمان اليوسفي على فوج خريجي المدارس العسكرية لهذه السنة هو رســــــــــــالــــــــة وجهها جلالته لجهات تقاوم الاصلاح الحقيقي الذي ينتظره الشعب المغربي الصبور أي %75 من عدد حاملي الجنسية المغربية (الباقي أي %25 هم كأبطال ألعاب القوى %90 منهم حصلوا على نجاحات وميداليات باستعمال منشطات لا تستطيع المختبرات من الافصاح عنها). تلك الجهات تتوزع الى 3 فئات رئيسية: تقنوقراط يعتبرون أنفسهم خبراء والحقيقة أن "لعمش في بلاد لعميا حكل العيون" ها هم بارعون في نهب المال العام + "سياسيين" يعتمدون على دعم خارجي يحققون مكاسب مالية تفوق ما يحققه التقنوقراط + اسلاميون تكبدوا الهزائم خارجيا وداخليا وشعروا بالذنب وبالسذاجة وتحولوا مع مرور الوقت من حب "حور العين" الى حب المال العام والمناصب والامتيازات.
أشعر أن رســـــــالـــــــة جلالة الملك موجهة الى تلك "النخب" حتى تتراجع وتترك المجال لنساء ورجال شباب وشيوخ لخدمة البلاد والعباد انطلاقا من الخطابات الملكية السامية وعددها 178 خطبة. ذكاء وخبرات عبد الرحمان اليوسفي دواء لمغرب ما بعد 29 يوليو 2019 والأرشيف دواء فعال
5 - bensaid الأحد 04 غشت 2019 - 09:52
السلطات العليا للبلاد و على رأسها الملك غير راضية على الأوضاع المزرية لغالبية الشعب المغربي خاصة الفقراء.و الملك يتألم لاحوالهم. و العثماني يقول بأن المغاربة بخير و يجب عليهم أن يفتخروا بأحوالهم و بمنجزات الحكومة في الصحة و التعليم و التشغيل. و الملك يأمره باقتراح وزاراء دوو كفاءة للقيام بتغيير حكومته الفاشلة.و العثماني لازال يقول بأن العام زين.اقترح على جلالة الملك تغيير رئيس الحكومة.
6 - عبدو الأحد 04 غشت 2019 - 09:52
لا بد من مراجعة جميع القوانين و القرارات التى أصدرتها حكومة العدالة و التنمية و تسببت فى أضرار و خيمة على الشعب المغريبى
7 - موظفون ضد التنمية الأحد 04 غشت 2019 - 10:20
يوجد في المركز والجهات موظفون همهم الوحيد هو التلاعب بالوظائف لصالحهم وتفويت الصفقات لذويهم ولمن يدفع لهم أكثر فامتلأت دواليب الدولة بالمعرقلين لأية تنمية تهدد تحركاتهم على الصعيد المركزي والمحلي وتلك هي معضلة مغرب الموظفين الاشباح
8 - محمد بلحسن الأحد 04 غشت 2019 - 11:15
تتمة لتعليقي رقم 4: إن رزانة وذكاء وخبرات وحكمة الوزير الأول السابق المحامي عبد الرحمان اليوسفي خصوصا في وقت الشدة "تجنيب المغرب النوبة القلبية" وجب تصنيفه دواء لــــــــمــــــغــــــــرب ما بعد 29 يوليو 2019 مع إعتبار الأرشيف المتراكم يوم بعد يوم طيلة 21 سنة الأخيرة من 14 مارس 1998 إلى 29 يوليو 2019 صـــــــــــــيـــــــدلــــــيـــــــة لجميع الأمراض المزمنة والعادية (أمراض في تدبير الصفقات العمومية, جراثيم تدبير الموارد البشرية, سرطان عدم التوفيق بين الجودة وتدبير الوقت واحترام قدسية المال العام. الخ.).
9 - متقاعد متظرر الأحد 04 غشت 2019 - 12:03
بما ان سيدنا نصره الله يعبر علانيةعبر خطاباته عن عدم رظاه من المستوى المتدنى للعيش بالنسبة للفقراء والمساكين والطبقات المتوسطةالفقيرة والمتقاعدين المحسوبين في عداد الموتى في انتظار الانتخابات لجرهم بافتراءاتهم حتى يقظوا حاجياتهم ويعود المتقاعد لقبره في انتظار انتخابات اخرى!!! ايها الوزراء.خدوا العبرة من خطابات صاحب الجلالة واحسنوا الى الفقراء !!! كما قال جلالته..لم يهدء لي بال ولوكان فرد واحد من شعبي يعيش الهشاشة!!!! انتهى كلام صاحب الجلالة!! خدو العبرة من كلام سيدنا او استقلوا احسن من رؤيتكم!
10 - Observateur الأحد 04 غشت 2019 - 13:01
هناك تبذير رهيب في الأموال التي تدفعها الدولة للجمعيات سواء عن طريق وزارة الداخلية او عن طريق باقي الوزارات، سواء الفلاحة او الصحة او التعليم.....
و كذلك الأموال التي تصرفها الجماعات و المجالس المنتخبة في الإقليم و الولاية و الجهة، لو جمعنا هاته الأموال إضافة إلى أموال دعم الصناديق المختلفة، إلى الأموال المتوفرة من رقمنة المعاملات الإدارية، سوف نوفر ربع الميزانية العامة و سوف نتمكن من الدعم المباشر للفقراء
11 - صابر عبد الصبور الأحد 04 غشت 2019 - 13:03
احترم الرفيق بوطوالة واقدر ذكاءه السياسي.ولكن هل تعتقد ان سياق النيوليبرالية في المغرب الذي راكم الثروة في يد الأقلية بعد خوصصة الثروة العمومية وتفكيك بنياتها قادر على الاستجابة للحاجيات الاجتماعية المتزايدة وتحمل تكلفتها الباهضة ؟ هل تنفي احتدام الصراع الطبقي والمرشح للانفجار في اي وقت ام ان هناك صناعة لهدنة اجتماعية حقيقية؟ ان كان الامر كذلك فما هي مؤشراتها وهل من عقد اجتماعي يحضر لذلك؟
12 - Wiseman الأحد 04 غشت 2019 - 13:04
Throughout the modern era of Moroccan history, there was more gesturing than real governing. Makzin is an expensive burden on the nation. Makzin made decisions to keep its influence and protect its interest. It did not serve the interest of Moroccans. The kings went along because their interests are similar. Outcome after 60 years. Ranked among the poorest countries on earth compared to South Korea. I am not even comparing it to The US, my home.
13 - بلاحدود... الأحد 04 غشت 2019 - 13:07
فشل ما سمي بالنموذج التنموي و تداعي الأمم سراب الانتقال الديمقراطي المزعوم هو فشل للاختيارات اللاشعبية المخزنية و رهان نظام المخزن الأوتوقراطي على أحزاب أو دكاكين الريع السياسي الفاسد و كبار أباطرته من الأليغارشية المالية الاحتكارية المتغولة في مفاصل و دواليب الدولة و الإقتصاد المغربيين متمثلة في طغمة خدام الدولة و تدبيرها الكارثي و الفضائحي للشأن العام المغربي المثقل بسياساتها اللاشعبية التراجعية و ضربها عرض الحائط بالتطلعات الكبرى و المطالب الاجتماعية والاقتصادية و الحقوقية العادلة و المشروعة في العيش الكريم و المساواة و العدالة الاجتماعية لشرائح الطيف الشعبي المغربي الكادح والمقهور المتردية أوضاعها المعيشية الصعبة و القاسية ..
14 - مواطن الأحد 04 غشت 2019 - 14:36
لن ابخل على وطني بنصيحة ذهبية. من اجل نجاح هذا الوطن. وجب محاربة التهرب الظريبي و مراقبة ميزانية التسيير.
شكرا هسبرس
الله الوطن الملك.
15 - Abourida الأحد 04 غشت 2019 - 18:46
ان جلالة الملك من خلال الخطاب السامي يشير بوضوح الى تحمل الشعب كامل مسووليته في اختيار النخب السياسية التي يمكنه ان تسير في نفس النهج الذي يتمناه جلالته ويشتغل وفقه لان الشعب هو من يتوجه الى صناديق الاقتراع لاختيار احزاب لها برامج واضح بعيدا عن الشعبوية والوعود الفارغة يجب ان نجد نخبا وطنية تامن بالتجديد وتساير راية جلالته لمغرب جديد يساير العصر بعيدا عن المحسوبية والتهافة على المناصب والامتيازات فقط بل نريد نخب تعمل من اجل اسعاد الشعب المغربي وبناء وطن تتكافا فيه الفرص.على الشعب ان يفهم خطاب جلالته ويستوعب الدرس جيدا.
16 - إلى صاحب التعليقين 4و8 الاثنين 05 غشت 2019 - 00:26
ويبقى السي اليوسفي رمزا للنزاهة ونكران الذات ،
أما من التصقوا بتلابيبه ، فلا فرق بينهم وبين رجال العدالة والتنمية .
ففي الوقت الذي كان يمنّ علينا الفريق الأول بأنه جنب المغرب السكتة القلبية ،
جاء الفريق الثاني هو الآخر ليذكرنا بدوره في إنقادنا ممّا يسمى الربيع العربي .
وفي المحصلة ،
الكل اغتنى على حساب هذا الشعب البئيس ،
وبقيت دار لقمان على حالها .
فرجاء ، لا تشوهوا صورة الرجل .
17 - الزهار الاثنين 05 غشت 2019 - 14:43
تذكير:
الحكومة ( التي صوت لها بعض الشعب المغربي ) ترفض مقترح تدريس أبناء الوزراء و البرلمانيين و كبار الموظفين في المدرسة العمومية.
# درست في المدرسة العمومية و أفتخر
المجموع: 17 | عرض: 1 - 17

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.