24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5108:2313:2816:0218:2419:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. أقراص هلوسة تجرّ شبانا إلى القضاء بابن سليمان (5.00)

  2. إجلاء 54 ألف شخص لتعطيل قنبلة بمدينة إيطالية (5.00)

  3. وقرَّر تِبون ألا يعتذر.. (5.00)

  4. الملك محمد السادس يدعو الرئيس الجزائري إلى فتح صفحة جديدة (5.00)

  5. صوت الوطن (5.00)

قيم هذا المقال

3.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | عين على الفايسبوك | موقف "أمنستي" من قضية الكناوي يثير عاصفة انتقادات "فيسبوكية"

موقف "أمنستي" من قضية الكناوي يثير عاصفة انتقادات "فيسبوكية"

موقف "أمنستي" من قضية الكناوي يثير عاصفة انتقادات "فيسبوكية"

استغرب مصدر أمني كيف أن منظمة العفو الدولية "أمنستي" ابتدعت "تفسيرا جديدا لحرية التعبير، وأعطت تأويلا مغايرا لمقاربة النوع الاجتماعي"، وذلك من خلال "تطبيعها" مع أعمال الاعتداء اللفظي والإهانة والسب والقذف المرتكبة في حق فئة معينة من النساء، وهن تحديدا زوجات وأمهات رجال الشرطة وموظفي إنفاذ القانون عموما.

وقال المصدر الأمني ذاته إنه "عندما يتجاسر أحد على شرف أمهات وزوجات أعضاء "أمنستي" فإنهم سيبادرون حتما بتسجيل الشكايات والوشايات أمام الشرطة والقضاء، ويحررون مقالات الشجب وبيانات التنديد، لأن أمهاتهم ونساءهم من طينة الشرفاء، أما عندما يزدري شخص في حالة سكر واندفاع قوية أعراض أمهات وقرينات رجال الشرطة فإن الأمر يكون حرية مقدسة، ويكون تطبيق القانون في حق الشخص المعتدي مسألة مثيرة للسخرية!".

واستطرد المصدر الأمني بأن "منظمة أمنستي سقطت في تناقض صارخ، ما أسدل على موقفها كثيرا من السخرية، لاسيما عندما اعترفت صراحة بأن المعتقل، الملقب بـ"سيمو لكناوي"، استعمل لغة مسيئة وصادمة في حق الشرطة، لكنها اعتبرت أن هذه الإساءة مكفولة بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان!".

وتساءل المصدر ذاته: "إذا كانت أفعال الاعتداء اللفظي والإهانة مبررة بموجب القانون الدولي، فلماذا تعتبرها جل التشريعات المقارنة بأنها جرائم معاقب عليها في نظر القوانين الجنائية والزجرية؟".

تجريح وقذف

من جهة أخرى، أثار موقف منظمة العفو الدولية المنشور في صفحاتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، والذي اعتبرت فيه أن اعتقال مغني "الراب" الملقب بالكناوي هو بمثابة اعتداء صارخ على حرية التعبير، رغم ما يتضمنه من إساءة إلى الشرطة، (أثار) موجة من التدوينات الرافضة والساخطة أحيانا، إذ نشر أحد المدونين رابط "الفيديو" الذي يتضمن الكلام الفاحش للكناوي، وطالب منظمة العفو الدولية بأن تضع السماعات (الكيت) حتى لا يصل صدى عبارات العهر والفحش لأبناء وبنات وزوجات أعضائها.

كما تساءل عدد من المدونين: "هل حرية التعبير تعني التجريح والقذف في أعراض النساء، لا لشيء سوى لأنهن من أفراد عائلات الشرطة؟ وهل الحرية ليس لها كوابح وحدود ويمكنها أن تتخطى الحق في التعبير لتتمظهر في شكل عبارات القذف والتجريح؟".

في حين ارتأى مدونون آخرون نشر أوسام وصور لدميات إلكترونية صفراء اللون تنثر من فمها "سائلا أخضر" في إشارة إلى ما يشبه "الغثيان" الذي يتسبب فيه تفسير الحرية من وجهة نظر منظمة "أمنستي".

وفي الختام، شدد المصدر الأمني ذاته على أن التفسير الذي قدمته منظمة "أمنستي" لحرية التعبير في قضية "الملقب بسيمو الكناوي" فيه ازدراء واستثناء لحق نساء وأمهات الشرطة من الحماية القانونية والدولية ضد جرائم الاعتداء اللفظي والمس بالشرف، كما أنه ينطوي أيضا على تمييز صارخ بين النساء الضحايا على أساس مهنة وصفة أزاوجهن وأبنائهن، علاوة على أنه يشكل مساسا خطيرا بالحقوق والحريات المكفولة للنساء.

وأردف المصدر الأمني بأن "منظمة العفو الدولية "أمنستي" تجاهلت بشكل مقصود الضحايا الحقيقيين في الشريط، وهن نساء وأمهات الشرطة، اللواتي قذفهن الكناوي بأقبح النعوت والأوصاف الجنسية، وحاولت في المقابل تصوير القضية على أنها استهداف من جانب الشرطة لشخص ينتقد عملها، وهي مناورة غير مقبولة من جانب منظمة حقوقية دولية، يفترض فيها أن تدافع عن حقوق الإنسان في شموليتها وكونيتها دون خلفيات أو أجندات مسبقة"، تعبير المصدر ذاته.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (98)

1 - عادل الأربعاء 13 نونبر 2019 - 19:52
حرية التعبير تنتهي عندما تقترب من نهش الأعراض، وسب العباد، وقذف المحصنات...
بالله عليكم تأليب الشعب على الحاكم لن يأتي بخير، التحموا حول بعضكم، ولن يعيش شعب بدون حاكم، ولن يعيش الحاكم بدون شعب...
2 - nor الأربعاء 13 نونبر 2019 - 19:55
كلام منطقي وواقعي بالنسبة للوضع الكارثي والمنهار اقتصاديا وأمنيا واخلاقيا وصحيا وتعليميا الذي يعشونه المغاربة قاطبتا وبدون استثناء ماعدا بعض الوزراء والأمناء ورجال الأعمال الذين يعشون في كوكب غير الكوكب الذي نعيش فيه.
3 - مومن حسن الأربعاء 13 نونبر 2019 - 19:56
يجب عدم التعامل مع هده المنضمة كما يجب عدم إعطاء اهتمام الى ما تكتب أو تقول لان جل أعضائها لا هم لهم إلا تحطيم كرامة الإنسان ودلك بالدفاع عن العاهرات والمتليين واللصوص وووو....وكما يقول المتل المغربي الطيور على اشكالها تقع والفاهم يفهم
4 - جمال الروداني الأربعاء 13 نونبر 2019 - 19:56
الغريب في الأمر أن الإعتقال جاء مباشرة بعد صدور كليب عاش الشعب ، وليس بعد قيام الكناوي بنشر البث المباشر الذي أساء فيه الكناوي للأمن الوطني ، الحاصول الله إلطف بهاد البلاد ويجنبها الفتن .
5 - مشهور الأربعاء 13 نونبر 2019 - 19:58
في الصراحة نحن كمواطنين لايشرفنا أن يدافع عنا مثل هذا الإنسان ، الذي لاعلاقة له بالغيرة الوطنية مادام يطعن في أعراض نساء الأمن، هذا الامن الذي لولاه لكنا في غابة تفترسنا الوحوش
6 - وجدي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 19:59
أستغرب حقا انجراف الشباب وراء هدا الشخص الغير قويم والانهزامي والفاشل. استغل الضرفية الاقتصادية الصعبة للشباب وركب على بعض الأحداث كحراك الريف والأساتذة المتعاقدين وعزف على الوتر الحساس للشباب الفءة المستهدفة .انتقى ألفاظه السوقية بعناية لتتماشى مع الانحطاط الشعبي الراهن.يجب متابعته بتهم ثقيلة جدا وإلا فسيفتح الباب لتسيب خطير
7 - casawi الأربعاء 13 نونبر 2019 - 19:59
...وهل النساء اللواتي يمتن في المغرب العميق لسن بشريفات.اللواتي يعانين في المصانع والضيعات الفلاحية وعاملات البيوت لسن بشريفات !!!!الكناوي دافع عن المضطهدين والمهمشين ووو
8 - وجدي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:00
بيناتنا الفايسبوكيون كلهم متظامنون مع الكناوي لم اسمع احدا ينتقده عدا بعض بروفايلات الذباب الالكتروني و اللي اصبحت معروفة
9 - Mosi الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:00
هل تعلمون من هو ممثل أمنيستي في شمال افريقيا و الشرق الأوسط...؟؟؟
نعم..هو ذلك تماااما..له علاقة بالشمس...وما هو بشمس.
هو من يرفع التقارير لأسياده....
بالمناسبة...اذا كان ماسمعته من كلام ساقط و منحط لذلك الكناوي فنا..فيااااا لعار الفنانين الذين يرضون أن ينتمي الى وسطهم مثل هذا الشخص...
مؤسف المستوى الذي وصل اليه شبابنا...مؤسف حقا.
10 - هزلت الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:03
الحقيقة واضحة تماما... السيد اعتقل بعد الأغنية وليس بعد المباشر المزعوم
و الفاهم افهم
11 - العروبي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:05
غريب ما يحصل في المغرب, سيدنا نصره الله رفع صفة القداسة عن نفسه وأمر بعدم متابعة من يسيؤون إليه (السكيرج مثلا), لاكن بعض أمراء الحرب مثل الحموشي والرميد والتماك أصبحو يعتبرون أنفسهم مقدسين لا يجب إنتقادهم.

أقول للحموشي, ماكان يقوله أجدادنا رحمهم الله: الاجواد إذا فرشو حوايجهم, الرعاوين مايجلسو عليهم.
12 - طرفة الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:05
منظمة العفو الدولية "أمنستي" تسير من طرف الكبار لتفتيت المجتمعات الاسلامية.. ماذا فعلت هاته المنظمة فيما يخص الهجمات الاسرائيلية الاخيرة على غزة و موقفها من الصين في قضية الايغور و ما يتعرض له المسلمون في برمانيا و فرنسا ؟؟؟ لا شيء.
13 - عبدو الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:07
كنت أكن احتراما للمغني لكناوي لكن بعد فيديو قدفه للمحصنات زوجات رجال الشرطة لم و لن أتضامن معه أبدا.
14 - Achraf الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:07
لماذا لا يحاكم المسؤولون ورجال الشرطة عند سبهم المغاربة، اليس لقب المداويخ سب وشتم والامثلة كثيرة. ان تطبيق القانون في هذا البلد يكون انتقاىي وانتقامي لا اكثر ولا أقل.

عاش الشعب
15 - مغربي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:08
افراد الشرطة هم مغاربة ،أبناء هذا الوطن ،وخادموه وحاموا اخوانهم المواطنين، ومن لديه حساب مع شرطي او غيره فان الوطن به قوانين.لايمكن لمغربي غيور على وطنه ومواطنيه أن يقبل إهانة نساء رجال الامن لانهن أخواتنا جميعا كمغاربة.أما أمنستي ومن يسير في فلكها فان مقاصدهم معلومة ،وأجندات ذوي نعمتهم وأسيادهم معروفة.حرية التعبير تتوقف عندما تنتهك حرمات الغير، ومن تجاوز حدوده فينبغي أن يعاقب وينال جزاءه وفق القوانين المعمول بها في المغرب.
16 - mmmm الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:11
l,amnesty international ne connait pas ce qui ce passe dans les prisons americaine il n,a vu que l agnaoui, d,ailleurs la justice marocaine s,en foute d,elle la loi c,est la loi
17 - علي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:11
هؤلاء هم الخونة الدين يريدون تفتيت الوطن بمسميات حقوقية وعلى حساب فئات تقدم الغالي والنفيس من أجل راحته وفي الأخير الجزاء الدي يقدمه شمكارة وحشى لله أن يكون مغنيا بالسب والقدف في أعراض الناس ومع دلك تساندهم جمعيات المجتمع انها وقاحتنا لأننا غير متخلفين
18 - المهدي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:14
امنستي جرى لها ما وقع لذلك الذي ذهب الى السوق فوجد ان البضاعة من خضار جيدة ( معتقلين سياسيين ) قد نفذت من السوق فتحول الى ما تبقى من خماج في قعر الصندوق .. لو عندها شيء من الجرأة فلتنشر فقط دون زيادة ولا نقصان ما تفوه به من كلام تراه يدخل في باب حرية التعبير ...
19 - ابو مروة-ج-ن الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:15
كيفاش؟ واش لمغرب اصبح محكور ام ماذا؟ ما ان يقع مشكل عادي و بسيط الا و تثار حوله زوابع من الانتقادات و الاراء و التعليقات و التضخيمات...ياك لاباس؟ والوباس؟ اشنو كاين واش قاتلين كينيدي ام ماذا؟ في فرنسا تم قمع السترات الصفراء بشكل فضيع و لا احد علق على الامر او ضخم الامور..بل ان الدولة هناك ارسلت فيالق من الدبابات و الهيلوكوبترات و جيوش من فرق التدخل باسلحة رهيبة و تم قطع ايادي و ضرب نساء انيقات وسط باريس و الشانزيلزي و غيرها من المدن الفرنسية الكبرى و تم فقأ عيون صحاب السترات لكن لا وزير استقال و لا هم يحزنون ابدا...و في ابرازيل حيث رئيس من اليمين المتطرف و عسكري و في مصر و في تركيا و في الصين و في المكسيك و في كافة انحاء العالم...الا في المغرب ما تقيس تافه من التافهين و التافهات المتسكعين و المتسكعات الا و يخرجوا لنا بحقوق الانسان و الحريات الفردية الخ...اين نعيش نحن في الجنة الوردية و مع ملائكة ام ماذا؟ كل واحد يسب الدولة و يشتم و يخرب و يضرب و يرفس رموز الدولة من راية وطنية و جواز سفر و خريطة و نحن نصفق له في المغرب..واش خايفين؟ في روسيا، ايران، الصين، كتالونيا، فرنسا، الشيلي الخ؟؟
20 - Hamido الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:16
هذه السنة استثناءية بامتياز .تسارعت فيها الاحداث وازدادت حدة الاحتقان والغليان .والدولة شبه غاءبة واكبر همها الهاجس الامني.ليس بمعناه النبيل وانما مطاردة الساحرات وكل من يسبح ضد التيار.اخاف على بلدي لان هناك مؤشرات تؤكد ان غدنا لت يكون افضل من يومنا.
21 - زهير الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:16
"أمنستي" بحالها بحال المحامون اللي يدافعوا على المجرمين القتلة في المحاكم. هذا دورهم، كل واحد كيعمل شغلوا. المهم هو تطبيق القانون في حق أي كان. اللي بريئ يطلق صراحه، واللي رتكب شي جنحة أو جناية، راه خاصوا يتعاقب، والسلام عليكم
22 - البيضاوي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:16
منظمة العفو الدولية لا هي منظمة مغربية ولا عربية ولا إسلامية ولا مسيحية ولا دين لها فهي منظمة لقيطة وتصطاد في الماء العكر. والخطأ ليس خطأها. ولكن خطأ الحكومة المغربية. لي عطات الشان لي بجهران
23 - علي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:16
مع أمثال هؤلاء في الصورة نبني مستقبل وطننا الحبيب لأن الأوطان تكد من أجلها أبناءها بالحب والاجتهاد من أجل مستقبله وليس بالقدف فى أعراض الناس بألفاظ ساقطة لا تمث لاخلاقنا الفاصلة للمغاربة ومع ذلك يدافع عنهم السفهاء منا
24 - الكناوي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:17
حسب اقواله فقد تعرض للاساءة من طرف الشرطة وبالتالي احس بالاحتقار ورد عليه بالفيديو وهو في حالة سكر... كون متعرضش للاحتقار فسوف لن يقوم بسب الشرطة... اد يجب محاسبة الشرطي وبالتالي النضر في القضية... اضن السبب المباشر للاعتقال هو فيديو عاش الشعب و لقاو ليه السبة بالفيدو ديال السب والشتم...
25 - SKIZO الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:18
يقول المثل الامازيغي الشهير (نخّل أيدي تافت ارَّاحت) اماذا أصلا الإكثراث والرد على بعض المنظمات الممولة من طرف دول بعينها تنتقد من تريد وتترك من تريد،هل أم نت ستي إنتقذت العدوان الاسرائيلي الاخير على الفلسطينيين أم ان أمريكا وضعت لجام الدولار على افواههم،الحاصول مشاكلنا نحلوهم بيناتنا.الله عاش الوطن عاش الشعب عاش الملك.
26 - حسن الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:21
أعمال الاعتداء اللفظي والإهانة والسب والقذف المرتكبة في حق فئة معينة من النساء، وهن تحديدا زوجات وأمهات رجال الشرطة وموظفي إنفاذ القانون عموما.السب و الشتم من شيم هده الفئة فانهم يسبون و يشتمون امهات المواطنيين و يسبون الدين هده لغة رجال القانون لدى يجب تجريم السب ادا تبث سواء كانمن رجل القانون اومن المواطن
27 - cognito الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:21
الدولة المغربية لها تفسير خاص لحقوق الانسان .....فدائما المظلوم هو رجل الأمن .
حتى عندما تعتدي القوات العمومية على المتظاهير بالضرب و السب و السحل في الشوارع تقوم الدولة بتصوير رجال الأمن هم الضحايا ..

العبث اصبح مؤسساتي
28 - سعيد الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:22
يلزم وضح حدود بين الحرية والتنطع والتصابي.
صحيحأن حق التعبير حق مكفول في جميع القوانين،ولكن إذا أطلقنا العنان لحرية التعبير دون وضع حدود وخطوط،حينذاك سنكون أمام فوضى التعبير فلا يشك اثنان أن السب والشتم يلا يندرجان تحت مسمى حرية الرأي والتعبير خصوصا إذا تعلق الأمر بسب أصول أو أزواج المتضررين.
29 - لي قيمي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:26
لا يمثلني لا المدافعين عن المثليين ولا المغنيين الساقطين المتعاطين لأساليب الرذيلة من تخذير وقذف وشتم وووو .
30 - علي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:33
حرية لها بداية ونهاية الله ارحم ليكم الولدين الجمعيات الحقوقية واش تبغيوا لي سبوا عاءلتكم انا ولات عندنا لبسلا بزاف علقوا فتوا الحد
31 - ما فاهم والو الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:34
السلام عليكم الفتنة اشد من القتل ؟؟؟! لا أقول هذا على انني راض على ما يقع في بلادي ????! لا والف لا لا ؟؟؟! اقسم بالله لو نحن تعاملنا بيننا بحسن ولطف وضمير لما وصل وطننا الى هذا الحال بحيت تجد أناس لا يستيقظون باكرا وليس لهم مستوى تعليمي جيد وليس لهم حرفة ليس لهم اَي شىء وتراهم يسبون وعير راضيين على البلد ؟؟؟! انها كارتة بكل المعايير ؟؟؟! الدولة ماذا تريد ان تفعل له ؟؟؟! ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيرون ما بأنفسهم ؟؟؟! اقسم بالله لولا الملكية بالمغرب ًوالله حتى الطايح اكتر من النايض ؟؟؟! اقسم بالله حتى وحلت مع عائلتي ولد وبنت وزوجتي ؟؟؟! ما بالك ببلد اكتر من النصف أمي ؟؟؟! وباز وباز
32 - قدور الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:37
صراحة هذاك راه ماشي غنا، هاذيك راها سيبة لفظية يجب أن يوضع لجام لكل من سولت له نفسه أن يحرنق بها...
لا علاقة لذلك التحرنيق بالفن وبالموسيقى الراقيين...واش الفن هو الواحد يظرب 5 ولا 6 السباسا ويبدا يحرنق...
ولكن السبب في ظهور مثل هذا العفن هو سقوط المدرسة إلى الحضيض
33 - simo الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:39
il faut les traité comme en fait les algériens confiscation passeport interrogatoire prolongé expulsion. le petit marocains qui les représente a déguerpi sans demander son reste. ouste
34 - خااالد الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:43
الشرطة ونساؤهم من فئات المجتمع يعيشون نفس الظروف مثل أي فئات اخرى إذن الكناوي عبر عن كل هؤلاء في أغنيته الوزير الذي نعت المغاربة بالمداويخ يجب أن يحاكم ادا حوكم الكناوي لانه داخل في نطاق السب والقذف
35 - HASSAN الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:48
نعم انا ضد السب والشتم والتجريح باعراض الاخر ولكن اذا كان هناك فصل يعاقب على كل هذا فيجب ان يطبق ايضا على الجانب الاخر . فمن خلال حياتنا اليومية نرى ان المواطن يتلقى السب والشتم والتجريح وحتى الصفع من طرف العديد من السلطات .
36 - ملاحظ الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:48
التربية مزيان، واحد عشرين سنة باش يتربى مزيان. الوحوش الآدمية والسيبة كثارت فهاذ لبلاد. تخايلو معايا هاذ السيد يكون قاضي!! كولشي يخوي البلاد، وفين تمشي؟؟ الحدود مغلقة، الله يستر وصافي
37 - بوجمعة الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:48
صناعة التفاهة نتاجها مثل هؤلاء الشباب هداهم الله...أصبح السب موضة، والوشم رجولة، والسكر مشروب روحاني،... والزنا علاقة رضائية،...
38 - amahrouch الأربعاء 13 نونبر 2019 - 20:51
Les militaires et la police méritent le respect,ils nous protègent de l extérieur et de l intérieur.
39 - رشيد مليل الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:00
سب أمهات وزوجات رجال الشرطة لا يليق...أنا رجل تعليم عانيت من المعاملة السيئة لبعض رجال الشرطة، ولكن الأغلبية الله اعمرها دار، رجال، إنسانيين...يجب ألا نعمم. ثم ما ذنب أمهات وزوجات رجال الشرطة؟ ثم إن هذه الفئة هي التي تحمينا من المجرمين، والمشرملين، واللصوص الصغار، أما اللصوص الكبار فهم لا يقدرون عليهم هم أنفسهم...؟؟؟؟لا يجب يسب ابن الشعب ابن الشعب، فهما في خندق واحد، يؤدون وظائفهم بحثا عن لقمة العيش...اللهم احفظ لنا رجال الشرطة الوطنيين، الذين يحفظون النظام ولا يعتدون على الضعفاء من أبناء الشعب المقهور، واهدي البقية الظالمين للعباد والبلاد
40 - زعزوع الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:05
من المؤسف ان يصير مثل هؤلاء هم قدوة الشباب المغربي، ركبوا على موجة الازمة و تكلموا بلسان الشعب للحصول فقط على المشاهدات في اليوتيوب و ربح بعض الدراهم
41 - مغربي و افتخر الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:11
منظمة العفو الدولية "أمنستي هي _ كما يعلم الجميع _ تخدم مصالح جهات معلومة في العالم لضرب و افساد المجتمع الاسلامي هدفها الوحيد ضرب الاسلام و مبادئه و شرائعه ...هذه حرب ضد الاسلام لا شك فيها ...هذا " المبوق " بالحشيش و القرقوبي الذي يسب و يشتم يميا و يسارا في اعراض الناس اعتبرته المنظمة الحاقدة حق من حقوق حرية التعبير ..هذا لكناوي خريج سجون الاغتصاب و السرقة الموصوفة اعتبرته المنظمة مناضل و ناشط حقوقي يجب الدفاع عنه .اية مصداقية لدى هذه المنظمة بعد هذه الفضيحة المدوية التي عرت عن نواياها الخبيثة اتجاه مجتمعاتنا العربية و الاسلامية ...و الدليل على ذلك هو تشجيعها و دفاعها عن حق المثليين بالزواج ..ماذا يعني هذا ؟؟؟
42 - محمد الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:16
امنستي . احسن لها تشوف الجرائم ديال بالصح للي كتوقع في دول اخرى كثيرة . اما في المغرب فنحمد الله على الاستقرار . وندين بشدة الكلام النابي والسب وقلة الاحترام والمس برموز دولتنا الحبيبة . والكناوي يستحق العقاب على جريمته التي هي قلة تربية وقلة حياء .ولو كان في دولة اخرى لاعدم في ساعته . لكن يحمد الله انه في ارض التسامح . ومرة اخرى يجب ان تتجه انظار امنستي لما يحدث من جرائم ضد الانسانية والحرية في دول عربية وغربية .
43 - الاحترام واجب على الكل الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:18
الاحترام واجب على الكل للكل / انا اتعرض للتحريض والتحرش والكذب والاهانة من طرف اشخاص يدعون انهم من البوليس ولم اجد من يحميني او يسمع لشكايتي لست ارهابية ولا مجرمة وليس لديا سوابق ولست بعاهرة لست تابعة لمنظمة ولا جمعية ولا ناشطة من ماذا يخافون وانا اعرفه ربما انسانة سرقت مني حياتي وحريتي فهل ترضونها يامعشر البوليس لزوجاتكم وأمهاتكم وبناتكم واخواتكم
44 - الفن مهنة منلا مهنة له. الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:19
هدا الشخص منحرف وليس فنانا ، لم اسمع به قط من قبل، الاغنية " البوز" الاخيرة هي التي اظهرتهم لم يضيفوا شيئا ماقالوه في الاغنية يقال اكثر منه في الشارع والمقهى والعمل فالظلم وجور الحكام والطغيان موجود في المغرب ويعرفه حتى الطفل الصغير ، ما جعلني اكره هدا الشخص المسمى سيمو ولا اتضامن معه هو انني شاهدته في احدى الفيديهات يسب الرب واتمنى من العدالة ان تنزل به يستحق، فقد ضن نفسه " شيكيفارا" بينما هو شيميكارا.
45 - مصطفى الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:19
1 / دعوة الى التقليل من الجلوس فلقهاوي
مضيعة للوقت.وتغدية النفس بالعدمية والشؤم
2/ ماشي اي واحد خلط ضجيج مع هدرة موسحة اقول على راسو وقولو عليه لي بحالو
تيدير الراب.
باركا من الانحراف والانجراف للهاوية.
46 - فرانز كافكا الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:20
السؤال للي خص المسؤول يطرح هو ماذا وقع للكناوي حتى نفجر بتلك الطريقة و بدأ يسب و يشتم بتلك الطريقة !!؟
الكناوي قال أنه تعرض للكريساج من طرف شرطيين و سرقوا منه فتاتين و بعض المشروبات الكحولية و ذهبوا إلى منازلهم كي يكملوا السهرة بالغنيمة .... هذه هي الفكرة العامة و اﻷفكار اﻷساسية للايف ديال الكناوي و للي خص المسؤول يجاوبنا عليها ....
اما ماقاله الكناوي من سب و شتم فإننا كمواطنين نظل نسب و نشتم بنفس القاموس ديال الكناوي من طرف البوليس و المخازنية ...
47 - القنفودي جلول الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:23
عندك الزهر الكناوي مجيتيش في زمان المرحوم الحسن الثاني بلا منقولك اش كان غادي يسرا ليك بحالك لا يشرفني ان تتحدث باسمي الشعب المغربي 40 مليون نسمة وليس 1000 شخص هدفكم هو السيبة وحرية التشرميل لان كل من ساندكم هم المشرملين اكبر فئة تاكل الغلة وتسب الملة نوض خدم بكتافك ماشي بالسبان انا ورغم الاعاقة خدمت في البناء 40 درهم في اليوم انت وبحالك نعسو حتى 4 ديال لعشية ونوض طالب بحقك في الفسفاط وجوج بحورا
48 - citoyen الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:24
اغلب كلمات الكناوي عبرت عن الواقع الذي لايريد المخزن سماعه ولكن انا متاكد انه سيالف سماعه لان التغيير سنة الحياة ولايمكن للفساد ان يعشش ابد الدهر
المقاربة الشمولية بسيادة القانون وعدم الافلات من العقاب بما في ذلك ناهبي المال العام وهدره علي شاكيرا وموازين والندوات
من اختاره الشعب للقيادة والريادة تشترط فيه الكفاءة ويحاسب كان من كان
حينها يفتخر الكل بوطنية لها تعريف موحد
49 - med الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:24
ادن عليكم باعتقال اغلب رجال الامن لانهم يسبون امهات كل المتضاهرين وامام البرلمان كل يوم
50 - Said le Marocain الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:28
من خلال الصورة تتضح لنا مدى شخصية هذا الشخص و أخلاقه المنحطة ولا يستحق حتى أن نتكلم عنه.
زمن الأنحطاط والسفاهة ولا حول ولا قوة إلا بالله.
51 - الله اشافي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:42
ما الذي تتضمنه اغاني الريكٌي والراب الامريكي غير القدف والشتم لماذا لايتم اعتقالهم كلنا نذكر بوب مارلي وهو من اصول جمايكا ويشتم السياسيين في بلد اعطاه الحق في الاقامة والمواطنة .
لست مع طرح الحرية في الشتم والسب ولكن هنالك واقع مريض يعيهش الشباب وليس من حق السلطة او الدولة ان تمنعه من حريته حتى في ما يعبر به عن اوضاع يحس انه ضحية لها وانها مفتعلة عمدا وتستهدف كرامته وانسانيته وماضيه ومستقبله وتستهدف حتى حياته
مالذي تريده الدولة من شباب يعاني القهر والقمع ويعاني ماديا ومعنويا وحتى جسديا بسبب سياستها وفساد تدابيرها الايحق له حتى ان يتكلم وينفس عن غضبه ولو بكلام لايقصد فيه الاسائة لاحد بعينه
52 - طالب جامعي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:44
نرفض ان يحارب الفساد بآليات فاسدة.
53 - femme marocain الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:47
نتمنى من المرأة المغربيه عامة ترفع دعوة على هداك الي مسمى راسو تيهدر باسم الشعب و هو يمس المرأة المغربيه في شرفها و شكرا
54 - أحمد الزفزاف الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:49
Pourquoi cette Amnesty cherche mêmes des sujets banals pour faire ses rapports sur le maroc
55 - واحد ممن يحبون العدل الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:57
ماأريد أن أقوله لكل واحد في هدا الوطن أن هده البلاد لايجد فيها عدل نزيه ولا قانون مطبق ولهدا المواطن لا يعرف حدوده وماهو ممنوع وماهو مسموح،
فمغني الراب يعرف بأن السب والقدف يعاقب عليه القانون لاكنه تعامى عن دلك ربما كان مخمور أو له حسابات مع الأمن لأن بعضهم كدلك يستعملون نفس الشتم والقدف وللغريب أنهم لم يعاقبو عن أفعالهم.
لدلك أن أشك في رواية الأمن ببيانها وبالخصوص التأخر في الإعتقال.
56 - متتبع الأربعاء 13 نونبر 2019 - 21:57
واش كل شمكار للي ما عندو ما يدار ودخل لليوتوب ولا لفايسبوك و بدأ كيسب ويقول كلام الزنقة.والتخربيق باش إبان ؟ !!! اش هاد الروينة وهاد المهزلة ؟؟؟
57 - علي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 22:03
انا كمغربي وامازغي قح لا يمثلني شمكار و لا الزفزافي من يبعون وطنهم وجدورهم بدراهيم زهيدة من أجل التفرقة بين الشعب المغربي وزرع الفتنة بين مختلف مكوناته لا يمثلونني بثاتا لأن المغربي الأصيل هو من يقوم بأعمال جليلة من أجل وطنه في صمت هؤلاء من يجب علينا الوقوف لهم باجلال لأنهم يضحون من أجل وطنهم حتى بأنفسهم
58 - ما فهم الأربعاء 13 نونبر 2019 - 22:08
هذا اعتقل عن مواقفه الاجتماعية وعن المسا ندة التي حضي بها .. غير ذلك غير مقبول ولا يقبل به عاقل
59 - علي الأربعاء 13 نونبر 2019 - 22:10
ندافع على الرديلة وعلى الكلام الساقط أين هي اخلاقك يا مغربي لالوم أمثال هؤلاء لأنهم جهلاء بمعنى الكلمة لكلمة الحرية اتاسف لأن سياستنا يدافعون على الرديلة وأكبر دليل هي الدفاع عن ممارسات الرديلة التي زينوها بكلمة العلاقات الرضاءية حتى أصبحنا في يومنا الحاضر نجد اطفال متخلى عنهم أمام القممات أين وصلنا بوقاحتنا
60 - Lostone الأربعاء 13 نونبر 2019 - 22:11
I ask all you of you to pray for me to leave this contry as soon as possible . Every thing is going wrong no hope no future just prison
61 - Rachid الأربعاء 13 نونبر 2019 - 22:11
السيبة ولات في المغرب واش بغيت تسب أعراض الناس او تسب الوطن او تحرق العلم او المخزن يبقا يتفرج الله ينعل اللي ميحشم رحنا كاع متقاتلين مع الزمان. بغيتو تشيشو و تشربو وتسكرو أو الفيلات. لوكان تعلمتو شي حرفة تسترو بيها عيبكم حتا دولة متقبل عليكم
62 - بائع القصص الأربعاء 13 نونبر 2019 - 22:15
اول إنسان بدائي وقف على رجليه كانت طفرة تطور ونقطة تحول، حيث أصبح ممكنا استعمال اليدين كوسائل لتطوير الأدوات وخلق بعد جديد بعدما كانت فقط أعضاء للوقوف والركض، هذه الفصيلة من الإنسان البدائي هو الوحيد الذي لم ينقرض إلى حد الآن.
لكناوي اول من ينفض أغلال العبودية جهرا أمام شعب وراء القضبان يأمل يوما أن يتكلم ويعيش مثل باقي الشعوب دون ركوع ولا تقديس لبنو ادم، الشعوب المستعبدة ستنقرص لا محالة ولن يحكم العالم إلا الآحرار.
عاش الشعب ولا عاش من يحتقرها
63 - ما شاء الله الأربعاء 13 نونبر 2019 - 22:15
منذ فترة ليست بالقصيرة كنت امام حاجز امني بمدخل مدينة طنجة واذا بشرطي كان بجانب سيارتي حيث كنت رفقة زوجتي وأبنائي لاحظ السيارات المكتظة امام الحاجز فنادى على زملائه بصوت مرتفع وبالدارجة المغربية اطلقوا الخرا يدوز فاذا بزوجتي قالت بالحرف ويلي ويلي والله شهيد على ما أقول
64 - القنفودي جلول الأربعاء 13 نونبر 2019 - 22:31
تعقيب على المعلق الله يشافي رقم 51 موسيقى الريغي موسيقى راقية تحمل رسالة نبيلة والفنان الكبير بوب مارلي كان فنانا بمعنى الكلمة وبفضله ادرجت موسقى الريغي في تراث الانسانية الثقافي اللامادي بوب مارلي لم يشتم حتى اعدائه بل دعى الى نبد العنف والكراهية والعنصرية وبفضل بوب مارلي اصبحت جزيرة جامياكا مستقرة بفضل تدفق السياح نظرا للدعاية التي قام بها اخي صحح معلوماتك وكفى من المغالطات
65 - ارجو النشر الأربعاء 13 نونبر 2019 - 22:44
عاش الشعب عاش الشعب عاش الشعب عاش الشعب عاش الشعب والسلام عليكم
66 - سوق عكاض الأربعاء 13 نونبر 2019 - 22:51
عاش الشعب وضع فيه كل النقط على الحروف ولخص فيه كل المشاكل صغيرها وكبيرها ووضعها على الطاولة فهل يعقلون؟
ولا داعي لرمي الرماد في العيون. الان وقت البحث عن الحل ولا داعي لضياع الوقت في النقد لامنستي او منضمة أخرى الشعب عاق نقطة
67 - حسن الأربعاء 13 نونبر 2019 - 23:09
قلة العصا و ما دير ففي عهد المرحوم لم يكن احد يتطاول على المقدسات او الشرطة رغم انه وقتءد كان معارضون بمعنى الكلمة اثناء الحرب الباردة
68 - معلق فقط الأربعاء 13 نونبر 2019 - 23:12
الغريب في الامر بعض فهايمية دياولنا تيقولو الامن استدعى الكناوي بجنحة السب و القذف في امهات رجال الشرطة نكاية فالاغنية... و هدشي معندو حتى علاقة بالاغنية حيت مباشرة من بعد ما سب والدين ديال رجال الشرطة فليلة قام بكتابة الاغنية مع الزعر او القرية يعني غير مصادفة و صافي
69 - ziyad. halim الأربعاء 13 نونبر 2019 - 23:12
عموما السب و القدف في اعراض الناس لايمكن لاي انسان سوي ان يتقبله ,لكن لا يجب ان ننى اننا الشعب جله ان لم نقل كله يسب و يقدف اعراض الناس . فالمسالة مسالة ثقافة . انا شخصيا اسميها ثفافة النفاق .تحياتي .
70 - mouha الأربعاء 13 نونبر 2019 - 23:22
Bon courage et contituation msr lagnaoui pour ton chanson vive le peuple tu es le meilleur
71 - Younes الخميس 14 نونبر 2019 - 00:04
وماذا عن رجال امننا الاعزاء -مع بعض الاستتناءات- اللذين عند اعتقالهم لشخص ما او في حالة التحقيق يستعملون اشد العبارات سوءا وكلاما فاحشا ونابيا ؟اليس ذلك شرف للمعتقل ؟ ولعائلته وامه وزوجته ؟ ام ان المعتقل حينذاك لا يملك ذليلا ليدافع به عن نفسه ؟ الكناوي حاله حال سائر ابناء الشعب وهو في نظر معتقل سياسي ومعتقل . راي . انتهى .
72 - عبد الغاني المرابط الخميس 14 نونبر 2019 - 00:15
أصبحت حقوق الانسان مجرد بدعة وأدات للدول الاستعمارية لضمان هيمنتها وتحكمها الاستعماري، وإلا فكيف يمكن تفسير تصرفاتها التي تدعوا للريبة في كثير من المحطات، ولا يمكن حصرها في قضية عائلات الأمنيين فقط، كأن هؤلاء ليسوا مواطنين مجرد اناس لاحقوق لهم لأن أولياء أمرهم عسكريين، لاحظوا معي العنف المفرط الذي يمارس على المتظاهرين في الدول الغربية، ولاحظوا أيضا كيف يتعاملون مع انفصالييهم، هل تتحدث منظمات حقوق الانسان عن القيادات الباسكية وكيف يتعامل اعلامهم ومنظماتهم الحقوقية مع قضية مجرمي الحسيمة، لذا فإن حقوق الانسان عند الغرب هي استمرار تحكمها في مصائرنا، وأدات لافساد مجتماعتنا.
73 - moha raiss الخميس 14 نونبر 2019 - 00:16
1- منظمة امنستي حقوقية تدافع عن الجميع الا الارهابيين ومن يؤيدهم من شيوخ الذل والعار الذين يجدون في الكناوي الشاب السكير الظال والمنحط .
2- الرسول ص جاؤووه برجل سكران ليلعنه امامهم فوبخ الصحابة رضوان الله عليهم وقبلوا ذلك منه حين قال لهم -الم تجدوا سوى هذا العيب فيه .الم تنظروا الى قلبه وما فيه من ايجابيات الى الجانب الانساني فيه .فسكتوا ثم انصرفوا مقتنعين .
فالكناوي هو احد الشبان الذي انفجر حين تعرض للعنف البدني واللفظي من قبل رجال الامن وما ادراك من بعض رجال الامن وهم يعرفون انفسهم حين التقاعد لايجالسهم احد اقول من الظلمة فقط ...
3- الرءيس او المدير امنستي في المغرب هو اشرف الرجالات السياسية في المغرب ومعتقل سابق ذاق اشر واقبح انواع العذاب على يد البوليس في سنوات الرصاص 84 ومع ذلك انا على يقين انه يحترم الخدمة الشريفة التي يقوم بها رجل الامن الشريف لانهم يتضامنون مع الشعب ولو بقلوبهم وما اكثرهم .اما الظالم فوالله يسب الشرفاء وينعث امهاتهم بابشع النعوت فلماذا لايحاكمون ؟؟؟
-4 احترموا المعتقل ....
74 - Bouhlal omar الخميس 14 نونبر 2019 - 00:22
السبب الحقيقي لاعتقال السلطات لمغني الراب المغربي السيمو الكناوي ليس هو شريط الفيديو الذي يشتم فيه الكناوي امهات ونساء رجال الشرطة هذه اتخذتها السلطات كذريعة واهية لاعتقاله اما السبب الحقيقي لاعتقال السيمو الكناوي هو اغنيته الجديدة التي استمع اليها جل المغاربة وهي اغنية " عاش الشعب " التي تنادي بحرية المواطنين والدفاع عنهم وتنتقد السلطات والمسؤولين هذا هو السبب وكفانا من الكذب وتزوير الحقائق
75 - Mohamed الخميس 14 نونبر 2019 - 00:27
هي الصراحة الصراحة خاص أمهات وأخوات ونساء وبنات الشرطة يتقدمو لذى محاكم المملكة بدعوى السب والقدف والتجريح في أعراضهم وكل وحدة فمدينتها وداك الساعة كيما قالو المصريين (يلف كعب داير) على جميع مدن المملكة باش يعرف حجم الجرم اللي ارتاكبو فالمقابل هد النساء ينضمو وقفة إحتجاجية فمدينة الرباط امام وزارة الحقوق والحريات ينددو بها بانتهاك المدعو الكناوي لحقوقهم وحريتهم ويعيطو للجمعية المغربية لحقوق الإنسان والمنضمات الدولية لكتدافع على حقوق الإنسان لأنهم هم الضحايا باش يعرف العالم كانل ان متل هذ الأشخاص هم مجرمون في الأصل ويخليونا من هد التمكريه ديالهم المجرم مجرم ولا حق نقطة ورجع للسطر.
76 - Mohamed الخميس 14 نونبر 2019 - 00:36
هل الغناء فيه سب و شتم الآخرين بعبارات فاحشة ؟
وجب إعادة الإدماج ليكون صالحا لنفسه و لأسرته مستقبلا و عبرة لمن يعتبر.
77 - مواطن الخميس 14 نونبر 2019 - 00:52
لايوجد هناك اعتداء لفظي تكفله المواثيق الدولية لحقوق الانسان الا في مخيلة امنستي التي لربما اختلطت عليها الأمور واصبحت لا تفرق بين الحق والاعتداء
78 - Make a deal الخميس 14 نونبر 2019 - 05:35
السب والقذف يعاقب عليه القانون المغربي ثانيا اذا كان يريد إرسال رسائل مشفرة فهو رابيرو لذيه مخيلة للتفكير وانتقاء الكلماء ذون سب والقذف ثالثا نحن لسنا أوروبا او أمريكا العلمانية اي فصل الدين عن الدولة نحن بلد مسلم احترام ولي أمرك واجب عليك ولى يجب الخروج عليه سواء باللفظ او اي شيء سواء حتىى وان اخذ مالك وظلمك يبقى ولي أمرك واجب الطاعة. أما الاغاني القذحية والكلام الفاحش ويقول انه يمثل الشعب انا شخصيا لا يمثلني.
79 - nabil الخميس 14 نونبر 2019 - 05:37
en mettant ce rappeur en prison ,on lui a donner un cadeau sur un plateau en or ce gas la est devenu un prisonnier d'opinion, puisqu'on l'as just après la sortie de son clip, a ca sortie de prison il auras l'embarra de choisir le pays qui lui plais el l'asile lui seras octroyer automatiquement .le makhzen a créer un hero pour le peuple
,c est une mauvaise discision d'arrêter ce gas la c'est vraie que la video a été vu des centaines de millier de fois mais ,maintenant tout la planète a entendu parler de cette video….
80 - منصف الخميس 14 نونبر 2019 - 07:12
عوض حبسه وجعله بطل من كرطون كان حريا استدعاؤه لإعادة التربية والتشبع بروح المواطنة في إطار الخدمة العسكرية وكفا الله المومنين القتال.
81 - ASSEZ DE SIMLPIFICATION الخميس 14 نونبر 2019 - 09:00
tout ce qui est écris est détourné, Amnistie parlant de la liberté du parole vise tout particulièrement les paroles de la chanson et non pas le chamaillent entre la police et le chanteur, c'est une manipulation gratuite de la part de ce lui qui a écrit cet essai , or le chanteur a parlé du ,despotisme, de la jeunesse perdu de l'intégration juif dans notre politique , de la propagande aveugle de la monarchie ; on a tout simplifié .
82 - جواد الخميس 14 نونبر 2019 - 09:20
هذ اللمسمى الكناوي لاا يدافع عن الشعب..يدافع عن نزواته..عندماا ااعترضته الشرطة مع فتاة و هو في حاالة سكر..لم يستسغ الأمر ففعل ما فعل. أنا لا يشرفني أن يتكلم او يدافع عني مثل هذا...حرية التعبير عندها حدود و ضوابط ..وليس سب و قذف و كلام خطير جدا...لنكن واقعيين.
83 - abdenbi الخميس 14 نونبر 2019 - 09:27
لنكن موضوعين
لم يكن من الأجدر بالكناوي رد الإساءة بنفس نوع الإساءة، لاكن كم من مرة سمعنا تطاول رجال الأمن على متظاهرين بشتى الوان السب على مرءا الجميع ولا حسيب!!
84 - مغربي الخميس 14 نونبر 2019 - 09:28
صاحب التعليق 11
وهل تتقبل انت ان يقوم شخص بسبك وطعن شرف امك وزوجتك وهل ستعتبر دلك حرية تعبير
85 - المداغي المغربي الخميس 14 نونبر 2019 - 10:42
إعتقال الراپور لݣناوي


لقد فاق السيل الزبى. لم يعد المواطن المغربي يتحمل أكثر من الفساد والتهميش ونهب خيرات وطنه وهو صامت. لقد أصبح جل المغاربة ينطقون بعفوية ودون تفكير لأن الدولة لا تعير لهم أي اهتمام ولا تحاورهم ولا تعاملهم إلا بوسائل القمع والتهميش. فمثلا لݣناوي ما قاله في أغنيته هو نسخة طبق الأصل لما يقوله جل المغاربة في الخفاء وفي ما بينهم بعيدا عن السلطات الأمنية.
وإذا كانت الدولة أو أي مسؤول تريد محاسبتهم فواجب عليها محاورة الشعب وحل مشاكلهم فهي لا تستمع لأي محتج حتى يقوم بأشياء لا تعجبها عندئذ تتدخل وبتظلم لأنه لم تحاول حل المشكل مسبقا. إن الشعب فمنذ فجر الإستقلال وفرق غنائية مختلفة ترسل رسالات للدول بسبب ظلمها للشعب ولكنها لا تحرك ساكنا سوى الرد بالعنف فمنهم من تمت تصفيته ومنهم من زج به في غياهب السجون إلى غير ذلك من. الظلم. لم يجد الشعب بعدها سوى بالتعبير بكل العبارات لما أصابه من ظلم من هذه الدولة. وقال الشاعر (ومن لم يذد عن حوضه بسلاحه يهد *** ومن لا يظلم الناس يظلم)
86 - aziz الخميس 14 نونبر 2019 - 10:51
لماذا لا يحاكم المسؤولون ورجال الشرطة عند سبهم المغاربة
87 - LIBERTE AU GNAOUI الخميس 14 نونبر 2019 - 10:53
LES MAROCAINS VEULENT ESQUIVER L'ORGANISATION, LA LIBERTÉ DU PAROLE SELON ELLE VISE LE CONTENUE DU YOUTUBE ET PAS AUTRE CHOSE .
88 - Kassam الخميس 14 نونبر 2019 - 10:56
من حسن الحظ لا يمكن خداع المنظمات العالمية بهكذا خزعبلات
89 - خبير الخميس 14 نونبر 2019 - 10:56
واين كانت امنيستي عندما قامت شرطة مدينة بيتسبورغ الامريكية باعتقال وحبس رابور امريكي اسمه جمال نوكس سنة 2012 بنفس حيثيات قضية الكناوي. هذا الرابور الأمريكي سب رجال الامن وعائلاتهم بكلام نابي في اغنية وحرض على العنف اللفظي ضدهم فكان مصيره السجن وفوق هذا رفضت محكمة فديرالية تمتيعه بالحرية لان محاميه قال ان الدستور الامريكي يكفل حرية التعبير لكن القانون عاقبه
واش حاضين غير المغرب . السيد كيسب الدولة والشرطة وحتى ملك البلاد وكتقولو حرية التعبير. على الدولة المغربية التعامل بقوة مع هذه الجمعيات وطردها من المغرب لانها ضد المغرب مهما فعلنا انهم يعملون على اجندة خلق الفوضى في المغرب تحت مسمى حقوق الانسان وهذا هدفهم ويجب ردعهم
90 - غير داوي الخميس 14 نونبر 2019 - 11:03
اش من حرية التعبير هاذي لي يسبو زوجات رجال الامن و قذفهن بالفاظ يستحيي لها الجبين و لم يقتصر السب عليهن هن فقط فقط تطاولوا اكثر من اللازم على شخص الملك محمد السادس ! ماذا تنتظرون من مشرملة دائما " مقرقبة " ان تفعل غير ما فعلته ! اظن ان هذه المنظمة كغيرها مدفوعة الاجر مسبقا من جهات معروفة لغاية في نفس يعقوب !
السب و الشتم في اعراض الناس يعاقل عليه القانون في جل انحاء العالم ، هذه المنظمة العقوقية تريد ان تستثني المغرب من جميع القوانين الدولية !
اقول لكم " الله ينعل لي ميحشم "
91 - عبدالحق الهرزم الخميس 14 نونبر 2019 - 11:12
أن تنتقذ الحاكم شيء مقبول لكن بأسلوب لائق ممزوج باحترام من توجه له العتاب واللوم وتطالبه بتحمل المسؤولية أمام الله أولا وأمام عباد الله الذين تحمل مسؤولية رعايتهم وتفقد أحوالهم .
لقدأرسل الله موسى وهارون إلى فرعون مصر الذي كان يقول بأنه الرب الأعلى ومع ذلك أمرهم الله "فقولا له قولا لينا ..." .
وهكذا فإنه يصدق في هؤلاء الثلاثة هداهم الله قول الشاعر :
أوردها سعد وسعد مشتمل && ما هكذا يا سعد تورد الإبل
ولكم واسع النظــــــــــــــــــــــــــــر
92 - simple observateur الخميس 14 نونبر 2019 - 11:48
كلام إنشاء ديال الصالونات. السيد تعداو عليه البوليس و ضربوه و علم الله شنو دارو ليه فداك الحبس، خرج معصب و بدا كيسب.

منين البوليس تيسبوه مكينش "إعتداء على الأعراض" ..

حكومة منافقة بمتياز.

vive le peuple.
93 - ملاحظ مغربي واقعي الخميس 14 نونبر 2019 - 13:05
دعوه يهرج كما يشاء، فالكثييييير من امثاله المهرجين قبله قد انقرضوا وبقي الوطن منتصبا ومتضامنا وقويًّا .
حتى المهرجين يريدون ان يصبحوا زعماء ومناضلين ههه؟! ..
94 - Amine الخميس 14 نونبر 2019 - 14:14
La majorité du peuple marocain est avec Guenaoui
95 - Abo younes الخميس 14 نونبر 2019 - 14:52
أنا ضد القذف فالأعراض لكن الشرطة فين هي فاش عناصرها يسبون ويشتمون النساء في باب مليلية وسبتة فين هي من المحاضر اللي تيكون فيها تخسار الهضرة .متكدبوش علينا حنا مغاربة ونعرفوكم مزيان كما تتعرفونا .
96 - Samir الخميس 14 نونبر 2019 - 15:12
ماقام به الكناوي غير مقبول تماما و القانون المغربي يعاقب على مثل هذه التصرفات ، لكن لو طبقنا هذا القانون على الجميع الحبس غادي يعمر غير بالبوليس لان الكثير منهم مع الاسف يستعملون هذه العبارات في حق الناس يوميا و لهذا انا أظن يجب محكمة من الدورية الي تعداو عليه و غادي نطيحو في تبادل السب و القدف .
97 - يوسف الخميس 14 نونبر 2019 - 16:47
الاساءة مكفولة بوجب القانون الدولي.
والله جملة فيها ضحك و.لا ادري على من يضحكوا..
هل السوء مكفول.!!!!!
98 - chihab الجمعة 15 نونبر 2019 - 13:56
قلتها وسوف أقولها مرات ومرات منضمات حقوق الإنسان الدولية وعلى رأسها امنستي ومن يدور في فلكها هي في الواقع منضمات أسسها الغرب الاستعماري من أجل التدخل في الشوون الداخلية للدول وخلق البلبلة من أجل غايات معلومة ومعروفة للجميع أين كانت هاته المنضمات عندما حوصر الشعب العراقي لسنين ونهبت ثرواته وقصف بأسلحة محدورة دوليا وأين كانت أيضا عندما ارتكبت اسرائيل جرائمها ولا زالت في حق الشعب الفلسطيني المقهورة والائحة طويلة عندما يتعلق الأمر بالغرب فإن هاته المنضمات تبتلع لسانها وتعطي لنفسها الحق في التدخل السافر في الشوون الداخلية للدول خاصة العربية والإسلامية والدول الضعيفة والمغلوبة على أمرها الأخرى
المجموع: 98 | عرض: 1 - 98

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.