24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3105:1612:3016:1019:3521:05
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | عين على الفايسبوك | نشطاء يطلقون حملة لإحداث صندوق مكافحة السرطان بالمغرب

نشطاء يطلقون حملة لإحداث صندوق مكافحة السرطان بالمغرب

نشطاء يطلقون حملة لإحداث صندوق مكافحة السرطان بالمغرب

تفاعلا مع حملات على شبكات التواصل الاجتماعي للمطالبة بتدخل حكومي لدعم تطبيب مرضى السرطان، قرّر نشطاء "فيسبوكيون" إطلاق حملة مساندة وتوحيد أصواتهم إلى جانب أهالي المرضى، تحت هاشتاغ "لنكن_أملهم".

واستبدل عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي واجهات حساباتهم "الفيسبوكية"، وكتبت الفاعلة الجمعوية رقية أشمال في تدوينة نشرتها على حسابها: "أدرك أن تغيير صورة بروفايل ليس قادرا على توفير العلاج، ولا تخفيف الألم؛ لكنّها قد تكون نافذة أمل لإحداث التغيير من أجل ضمان حق العلاج المجاني لمرضى السرطان". وعلق ناشط آخر قائلا: "السرطان لعنة العصر، لن يعرفه إلا من أصابه قسوة المرض وقسوة الثقافة والمجتمع، وقسوة المستشفيات".

وانخرط عدد من النشطاء على الموقع الافتراضي في مبادرة ترافعية من أجل إحداث صندوق مكافحة مرض السرطان. وينص مقترح القانون، الذي أعده عمر الشرقاوي، أستاذ العلوم السياسية بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بالمحمدية، على إجراء قانون مالي تعديلي لأحكام قانون المالية لسنة 2020، وإحداث حساب لـ"صندوق مكافحة السرطان" ووضع مرسوم يحدد شروط ومعايير الاستفادة من الدعم المباشر للمرضى، ووضع دورية مشتركة بين قطاعات مكلفة بكل من وزارات "الداخلية، الاقتصاد والمالية، والصحة" لتفعيل مقتضيات الصندوق، لاسيما لتسيير المساطر الإدارية على المستوى الترابي.

وتفاعلا مع ذلك، دعت الشبيبة الاستقلالية إلى تنفيذ وقفة احتجاجية يوم الأربعاء المقبل، أمام وزارة الصحة من أجل المطالبة بتوفير علاج مجاني لمرضى السرطان. وقالت في بلاغ لها، إنها تتابع "بقلق بالغ معاناة مرضى السرطان الخبيث، وعدد من الأمراض الخطيرة والمزمنة، مع النقص الحاد في الأدوية، خاصة في ظل رفض عدد من الصيدليات صاحبة امتياز البيع توفير مخزون كاف منها، لأسباب متعددة على رأسها ضعف هامش الربح مقابل ارتفاع الضرائب المفروضة عليها"، مستنكرة ما اعتبرته "صمت الحكومة، أمام تفاقم أزمة تزويد المرضى بالأدوية بطريقة منظمة وسلسة، وأمام الغلاء الكبير في ثمن هذه الأدوية".

ووجّه فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب سؤالا شفويا إلى خالد آيت الطالب، وزير الصحة، عن التدابير المستعجلة التي ستتخذها الوزارة لتوفير الأدوية الأساسية لمرضى السرطان، مبرزا أن مرضى السرطان بمختلف الأقاليم المغربية يعيشون وضعا نفسيا وصحيا صعبا، حيث إن أغلب المراكز الاستشفائية الإقليمية والجهوية تفتقد للأدوية الأساسية في علاج هذا المرض الخبيث.

وكانت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان دقت ناقوس الخطر بشأن "اختفاء أدوية السرطان" من مجموعة من المستشفيات العمومية، وانعدام حوالي 30 نوعا من الأدوية في جناح أمراض السرطان والدم، مطالبة بـ"التدخل الفوري" لتزويد صيدليات المستشفيات بالأدوية وتوفير الأدوية وبشكل استعجالي تلك الخاصة بعلاج الأمراض الأورام السرطانية وأمراض الدم وفقا للبروتوكولات الطبية المحددة من طرف المنظمة العالمية للصحة.

وجاءت حملة الدعم التي أطلقها "الفيسبوكيون" في سياق الحملة الواسعة، التي بادر بإطلاقها مرضى السرطان والتي اعتمدوا فيها شعار "مابغيناش نموتو بالسرطان.. عطونا حقنا في العلاج المجاني"؛ وهو ما استعطف العديد من المغاربة ودفعهم إلى الانخراط في الحملة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (30)

1 - chips et cachir الاثنين 23 دجنبر 2019 - 20:19
بعدو على الشيبس والكاشير تبراو باذن الله
2 - علي الاثنين 23 دجنبر 2019 - 20:23
غيروا نظامكم الغدائي ونمط حياتكم وسيختفي السرطان.

راجعوا اقوال العلامة الدكتور محمد الفايد بخصوص السرطان
3 - اسعيد ولد مول الدالية الاثنين 23 دجنبر 2019 - 20:29
مرض السرطان صعب جدا .يذل الاغنياء فما بالك بالفقراء. نتمنى صندوق محاربة السرطان يشارك فيه جميع مغاربة العالم. خصوصا الجالية المغربية أما مليارديرات المغرب وأصحاب التقاعدات السمينة فيئسنا منهم. لأنهم يصرفون أموالهم في الخارج. ويتهربون من ضرائب الدولة .
4 - abdou الاثنين 23 دجنبر 2019 - 20:30
impossible des possibilités pour que l'idée trouve un issue pour réussir, vu le nombre de personnes méchantes....
5 - نونو الاثنين 23 دجنبر 2019 - 20:31
بادرة طيبة أمي مريضة بسراطان التدي وكلما أراها نفسي تختنق لأنها تموت أمامي ببطئ
6 - مواطن الاثنين 23 دجنبر 2019 - 20:45
مبادرة ممتازة نرجوا ان يتفاعل معها الجميع بشكل جدي.....
7 - راصد الاثنين 23 دجنبر 2019 - 20:55
اقترح أن تصرف أموال "ضريبة الكوارث" لفائدة مرضى السرطان....علاه ماشي كارثة هاذي: ملي دولة قدها قداش ما قدرت حتى داوي المرضى ديالها.....
8 - مغرب المستقبل الاثنين 23 دجنبر 2019 - 20:56
30 دقيقة من المشي يوميا وممارسة الرياضة على الأقل مرة في الأسبوع وشرب الماء بإنتظام يوميا وتنويع الأكل والإبتعاد عن الوجبات السريعة ما أمكننا ذلك وشرب ملعقتين من زيت الزيتون البكر قبل النوم أو قبل الإفطار بساعة واحدة على الأقل لمدة أسبوع مع التوقف لمدة يومين ثم العودة لأخذه مرة أخرى سوف تحمينا من مرض السرطان ومن العديد من الأمراض ولن نحتاج للطبيب إلا نادرا. حفظنا الله وإياكم من هذا الداء الخبيث.
9 - فاتحة الاثنين 23 دجنبر 2019 - 20:56
فعلا يفتح حساب ونودع فيه كل حسب استطاعته ولو 10 دراهم ومن وسع عليه يتبرع بالمليون او الألف..... وذلك طيلة العام أليس افضل من ان تحترق قلوبنا ونحن نسمع استجداء المرضى ومعاناتهم هذا نداء الى للمسؤولين والمحسنين
10 - راصد الاثنين 23 دجنبر 2019 - 21:00
المشكل أنهم غادي تاني يشفطوا هذاك الصندوق ...ويرجعوا يقتاطاطعوا لينا عودتاني "من أجل إنقاذه".....
11 - محمد الاثنين 23 دجنبر 2019 - 21:00
مبادرة ممتازة نتمنى تغعيلها والاستثمار في قطاع الصحة لانها من اهم حقوق الانسان.
12 - Amzil الاثنين 23 دجنبر 2019 - 21:02
Très bonne initiative c'est une opération humaine qui n'a pas de couleur son fruit aidera sans doute les malades de cancer pour supporter leurs souffrances
Bravo
13 - Citoyen الاثنين 23 دجنبر 2019 - 21:19
السكر سبب كل الامراض. الكسر = السم الابيض. المرجو الابتعاد ما امكن من السكر، حبذت لو تم استبدال زراعة السكر والشمندر السكري بزراعات بديلة وطبعية على صحة الانسان...
14 - Hassa ali الاثنين 23 دجنبر 2019 - 21:23
اكتر صناديق العالم موجودة في المغرب دووون جدوى، الااف الجمعيات وكل جمعية بآلاف الصناديق (صندوق بناء مسجد، صندوق أطفال المشردين ، صندوق المرأة المعنفة.....) وحتي حاجة مامطفراه كل مسؤول جمعية بغي اش يدير فجيبو وكنتاجرو بمعاناة عباد الله
15 - مسمار جحا الاثنين 23 دجنبر 2019 - 21:30
إذا كان المواطن مجبر على دفع مبلغ مالي شهريا لمساعدة القناة الثانية فمرضى السرطان أولى بهذه المساعدة إن كانت الاشاعة الاولى صحيحة و من حق المواطن ان ينتفض ضد القناة الرذيلة و ضد المكتب الوطني للكهرباء، لا يمكن ان ندعم قناة لا تمثلنا هذا من جهة أما من جهة ثانية للوقاية و تجنب امراض السرطان أكثرو من مضغ و اكل بذور الفواكه خصوصا التفاح فهي تقي الانسان من كثير من الامراض السرطانية و يمكن لكم ان ترجعو لبعض دروس الدكتور محمد فايد للتأكد، و الله يشافي جميع مرضى المسلمين .. بذور تفاخ لذيذة جربوها عن طريق المضغ جيدا بالاسنان
16 - مواطن غيور. الصحة الاثنين 23 دجنبر 2019 - 21:41
السلام عليكم.
أولا ندعو للمرضى بالشفاء التام من عند الله، و لدويهم بطول النفس و الصبر، فليس فقط المريض هو الدي يعاني، بل ترى العائلة تكابد في صمت.
على الدولة تحمل مسؤولياتها بعلاج المرضى و هدا حقهم الدستوري، و بلا ما تصدق عليهم الدولة.
أثارتني بعض التعليقات، مثل تجنب الشيبس و الماكدونالد وووو، أقول لهؤلاء الله لا يبلي بهدا المرض شي واحد مسلم و لا غير مسلم، فكم من رياضي يعيش حياة عادية جدا ابتلي به، و كم من امرأة تحافظ على حميتها و كم و كم.. بل تجد المدخن و بصحة جيدة و بدون أمراض.
العلماء ما زالوا يدرسون هدا المرض الخبيث مسبباته و طرق العلاج، فمن قائل أن سببه الهرمونات، و أحيانا الجينات الوراثية، و آخرون يعتقدون لعوامل خارجية كالإكتئاب الأكل غير الصحي عدم ممارسة الرياضة....
الدي نعرفه، هو أن هدا المرض لم يكن معروفا عند المغاربة إلى السبعينات و الثمانينات من القرن الماضي، و أنه من ظواهر الحياة العصرية.
الله يشافي الجميع.
17 - DDFG الاثنين 23 دجنبر 2019 - 22:10
إذا تمعنا قليلا سنجد أن اغلب المنتجات الإستهلاكية بالمتاجر المحلية هي في الأصل منتجات مسرطنة.
وخاصة المنتجات التي يتناولها شبابنا في الشارع.
ناهيك عن ارتفاع كبير في معدل إصابة الشباب بمرض السرطان وخاصة سرطان الدم.
وان اصيب شخص بالسرطان في بلد كالمغرب فليعد أيامه الأخيرة. لأن الدولة لا توفر لا العلاج ولا تراقب المواد الاستهلاكية التي تنتجها الشركات المغربية ولا تراقب المنتجات الصينية البلاستيكية التي تحتوي على مواد مسرطنة وتم حظرها في معظم بلدان العالم إلا في المغرب.
ناهيك عن عدم احترام شركات الاتصالات للمعايير الدولية للسلامة من الإشعاعات الكهرومغناطيسية وعدم مراقبة الدولة لهذا الأمر او بالأحرى تدفع الشركات رشاو لتفادي المراقبة.
ولا يخفى علينا انتشار بعض الأمراض المعدية بين المغاربة والتي لا يعلم بها الأغلبية وكان من الممكن تطعيم شبابنا ضدها في سن مبكرة.
تجنبو أطعمة الشارع. وابتعدو عن المنتجات المعلبة والسبب رقم واحد وهو استهلاك المغاربة المفرط لمادة السكر فهو الغذاء المفضل للخلايا السرطانية. ناهيك عن ضرورة مراعات الفصيلة الدموية. لأن لكل فصيلة دموية مواد غذائية معينة تسبب السرطان .
18 - خميس الاثنين 23 دجنبر 2019 - 22:13
على الحكومة أن تشكل لجنة من أجل حماية المواطن من مواد تباع في أسواقنا وهي مواد مسرطنة.مثلا هناك حلويات تباع للأطفال وهي خطير جدا على أطفالنا مجهولة المصدر.وإذا تم ضبط شخص أو أي كان يبيع مود مغشوشة أو مسمومة على السلطة أن تفرض عيله غرامة مالية .ومن ذالك المال أن يستفيد منه المريض وهاكذا قد ينخفض الغش والمرض.أخوكم من الناظور
19 - فيصل الاثنين 23 دجنبر 2019 - 22:17
هههههه
تأسيس أي صندوق يعني سرقته
الله إلطف بالمرضى أو يعافي المسلمين
20 - عبد المولى ادريس الاثنين 23 دجنبر 2019 - 22:28
دابا كتفيقو الحمق لضريب الحجر ... هاد الحكومة من نهار دخلت في نسختها الاولى الى نسخة العثماني ... عمرونا صنادق و كلهم من ظهر الشعب.... آ سيادنا راه الصحة من اختصاص الدولة ... خاص كلشي يداوا فابو ر ... راه التبن و الواد ديال الفلوس كيكب كل ساعة فخزينة الدولة ... بلا ما نهضرو على الضرائب ... غير لي طاكس لي مفروضين على المحروقات ... 3 دراهم فكل لتر من المازوط او ليصانص كتمشي لخزينة الدولة ... ماشي الواد ديال ايقريضن هذا ... و فوق هاد الشي علاش كنخلصو الضرائب... مقابل آش ...فهموني .... اذا كانت الدوللة تحترم نفسها ... الضرائب مقابل الامن و التمدرس و التطبيب .... و الا حبس عليا الضرائب ديك الساعة نخلصو التطبيب و التمدرس و دوزيم و حتى الهوا .... على محال ما كاينش معامن ... السلام عليكم
21 - متتبع الاثنين 23 دجنبر 2019 - 22:52
Il ne sera jamais accepté par le gouvernement parce-que la maladie du cancer est un outil commercial par les cliniques et que gèrent les riches du Maroc et on sait que ce gouvernement soutient de toutes ces forces les riches et les aide à s enrichir aux dépends des marocains malade du cancer
22 - العربي الاثنين 23 دجنبر 2019 - 23:03
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا اخوكم اعاني من هذا الورم الخبيث المرجو إفادتي حول الوقفة المراد تنظيمها يوم الأربعاء بحيت قرأت في منبر آخر أنها ستنظم أمام البرلمان وفي مقال اليوم سوف تنظم أمام وزارة الصحة ؟؟؟ من فضلكم أريد معرفة توقيت الوقفة والمكان لكي أتمكن من الحضور وشكرا.
23 - محمد أيوب الاثنين 23 دجنبر 2019 - 23:24
الواقع:
جاء في التعليق رقم17 ما يلي:"إذا تمعنا قليلا سنجد أن اغلب المنتجات الإستهلاكية بالمتاجر المحلية هي في الأصل منتجات مسرطنة. وخاصة المنتجات التي يتناولها شبابنا في الشارع"..سؤالي هو:من المسؤول عن ترويج هذه المنتجات..أين هي جهات الرقابة المختصة؟وعلى أية حال فإن حملة علاج مرضى السرطان بالمجان حملة معقولة جدا جدا..وفي رأيي أن ملايير موازين وغيرها من المهرجانات وتقاعد الوزراء والبرلمانيين والتحذير والاسراف في تنظيم اللقاءات والندوات والمناظرات وسيارات المصلحة وباقتناء الاثاث الفاخر الإدارات ونفقات الاسفار للمسؤوليك..الخ.. تكفي وأكثر لتوفير العلاج لمرضى السرطان..
المصابون بهذا المرض العضال-وقانا ووقاكم وشافانا وشافاكم الله منه-يحتاجونوالى تضامن المجتمع معهم..وعلى الحكومة احداث صندوق خاص بذلك عوض دعم الدوزيم الفاشلة..
24 - مهاجر الاثنين 23 دجنبر 2019 - 23:29
لو كانت دولة مؤسسات ما وصلنا إليه الآن، أين هي مؤسسة للا سلمى للوقاية والحد من السرطان، وأين هي رئيسة هذه الجمعية اختفت واختفى معها جمعيتها وانتهى الأمر،
25 - محلل دقيق و متعمق الثلاثاء 24 دجنبر 2019 - 00:32
اسبابه:السكر الصناعي،المواد الحافظة،التدخين ،السهر،قلة الحركة،المخدرات،عدم غسل الاواني جيدا من الصابون،قلة النظافة،العلاقات الغير الشرعية... علاجه: يتطلب علاجه اموالا باهضة. الحل:صندوق لعلاج السرطان.المساهمون :جميع مغاربة العالم. ملاحظة:منطقة الريف بها اكبر نسبة من السرطان بالمغرب ومع ذلك ليس لديهم مستشفى خاص به ،يسافرون للرباط ويبيعون جميع أملاكهم.
26 - منير الثلاثاء 24 دجنبر 2019 - 01:20
السرطان سببه الضغط و الإجهاد و الحكرة و القمع و التهميش و البيروقراطية التي تقوم بها بعض المؤسسات و الشركات ضد مستخدميها و التي يتصرف مديروها كأنها ضيعات ورثوها من آبائهم . إذ يعيِّنون في مناصب المسؤولية الأقارب أولا ثم الأصهار ثم أبناء و بنات أصحاب التدخلات و هؤلاء مرتبون ترتيبا محكما لا يمكن الإخلال به . و يخلقون مناصب عليا للفئات السابقة الذكر . و لا يشترط في هذه الفئات لا الشهادات العليا و لا التجربة و لا الكفاءة و لأن أبناء الشعب الذين يتوفرون على كل المؤهلات و التجربة و الشهادات موجودون لخدمة هؤلاء المحضوضين و تحت إمرتهم .
حان الوقت لإجراء إحصائيات بالشركات و المؤسسات و إعلان النتائج و محاسبة المسؤولين عن سوء تسيير المؤسسات التي يرأسونها و ذلك لكشف نسبة المستخدمين المصابين بالأمراض ذات الصلة بظروف العمل القاسية و التسيير "الدكتاتوري" و تهميش الأطر الأكفاء و فرض أمر الواقع و عرقلة مغادرتهم للعمل بمؤسسات أخرى و كذا إحصاء نسبة حالات الإنتحار أو حتى محاولة الإنتحار. و من ضمن الأمراض الخطيرة التي يتعرضون لها هنالك السرطان بأنواعه و السكري و الأمراض النفسية الخطيرة ..
27 - شرف الدين الثلاثاء 24 دجنبر 2019 - 10:23
عذرا سنقوم بإحداث صندوق لدعم مرضى السرطان بعد إحداث صندوق لإنقاد دوزام
28 - Ali الثلاثاء 24 دجنبر 2019 - 12:46
Pour le respect du citoyen, comme C le cas ds la plupart des pays, il est du devoir de l’état d’assurer, conformément à la constitution au Marocain : l’enseignement, la sécurité, la santé entre autres ; si non à quoi bon de collecter les impôts et les revenus des Ets publics
29 - منير الثلاثاء 24 دجنبر 2019 - 17:32
الله يا ربي الله نحدثوا جمعيات لمساعدة المعوزين و الغلابة و أبناء السبيل و ضحايا الكوارث الطبيعية و السيول و نجمعوا تبرعات باش نبنيوا المساجد مع احترام شرط بناء محلات تجارية لتغطية مصاريف التسيير و نحدثوا جمعيات لجلب الماء و الكهرباء للدواوير المعزولة عن الوطن و نعونوا ضحايا تهاطل الثلوج خصنا غير جمعيات تأدي الأجور للموظفين و "سدات مادام" و هما يقتطعوا الضرائب من المعاشات الهزيلة للمتقاعدين بعد أربعين سنة من العمل و نواب البرلمان المحترمون يتقاضوا معاش ضخم بعد خمس سنوات من النوم العميق و المشاركة في المسرحيات الهزلية للحكومة و رئيس الحكومة السابق المنتمي لحزب العدالة و التنمية يتقاضى سبعين ألف درهم شهريا جرّاء ضحكه على ذقون الشعب . أيّة عدالة هذه و أية تنمية هذه ؟ تنمية الجيوب . أنا أستحيي .
30 - مصواب الخميس 26 دجنبر 2019 - 15:50
دولة مصر تتوفر على مستشفى لمرضى السرطان من الأطفال بالمجان .هذه دولة عربية فما بالك بالدول الكبرى .أين نحن من هذا .على الواجهة يظهر المغرب بخير وعلى خير مشاريع كبرى وووووووو لكن في ما يخص الخدمات الضرورية المحورية والمستعجلة للمواطن لا شيء تحقق لأسباب متعددة منها سوء التدبير ومنها الفساد والمحسوبية والرشوة وغيرها نتمنى أن تخرج بلادنا من هذه الحالة المرضية في أقرب الآجال
المجموع: 30 | عرض: 1 - 30

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.