24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/11/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3808:0813:2016:0018:2319:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. نجاح المغربية نعيمة ماجوري يثير الانتباه بأبوظبي (5.00)

  2. هذه تفاصيل عن لقاحات ضد "كورونا" .. الأمان والتبريد والفعالية (5.00)

  3. محامون يرفضون تأجيل الانتخابات المهنية بسبب "تدابير كورونا" (5.00)

  4. عصيد: انخراط الحركة الأمازيغية في أحزاب سياسية مسألة طبيعية (5.00)

  5. فرونسواز.. قبائل الجبال هبة الله لمواشيها؛ فما "ليوطي"؟ (5.00)

قيم هذا المقال

3.67

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | عين على الفايسبوك | جمعيات تراسل فيسبوك بشأن خطاب كراهية المثليّة

جمعيات تراسل فيسبوك بشأن خطاب كراهية المثليّة

جمعيات تراسل فيسبوك بشأن خطاب كراهية المثليّة

في رسالة إلى إدارة موقع التّواصل الاجتماعي "فيسبوك"، عبّرَت جمعيات حقوقية وفعاليات مدنية من العالَم العربيّ ومجموعة من دول العالَم عن قلقها مِن "تزايد خطاب الكراهية ضدّ مجتمع الميم-عين" على منصّته، وطالبَت إدارة الموقع في منطقة الشّرق الأوسط وشمال إفريقيا بالعمل على "الحدّ من استخدام منصَّتها في نشر هذا الخطاب، خصوصا من النّاطِقين باللغة العربية".

ووقَّعَت هذه الرسالة المفتوحة جمعيّات مغربية من بينها "الملجأ للرّعاية الصحية والنفسية الاجتماعية"، و"مجموعة أطياف للتّعدّديّة الجنسيّة والجندريّة"، ومجموعة "سقف"، و"نسويّات"، وجمعيات من تونس، ومصر، وسوريا، والسودان، وفرنسا، وإيطاليا، وروسيا، وأستراليا، وإنجلترا، والولايات المتحدة الأمريكية.

وتأتي هذه الرسالة الموجّهة إلى إدارة "فيسبوك" بعدما "تصاعدت خلال الأيّام الماضية مجدَّدا الحملات الممنهجَة لبثّ خطاب الكراهية ضدّ مجتمع الميم - عين في مصر، وبعد تداول خبر وفاة النّاشِطَة سارة حجازي، يوم السّبت 13 يونيو، التي كانت ناشطة مثلية نسوية مصرية (...) لوَّحَت قبل ثلاث أعوام بـ"علم قوس قزح" عندما حضرت حفلا غنائيّا لفرقة "مشروع ليلى" بالقاهرة، واحتجزتها السلطات المصرية بعد أسبوع تقريبا بتهمة "الانضمام إلى جماعة أسّست على خلاف أحكام القانون، وتهدف إلى تعطيل أحكام الدّستور"، و"عانت أثناء احتجازها من أشكال مختلفة من سوء المعامَلَة والتّمييز والتّعذيب، ما اضطرَّها في النهاية إلى الفرار من بلدها بحثا عن الأمان في كندا، حيث طلبت اللجوء، دون أن تتوقّف رسائل الكراهية (...) من خلال منصّات التّواصل الاجتماعي، ما دفعها إلى اتّخاذ قرار مفارقة الحياة."

واستنكرت الرسالة استعمال وسائل التواصل الاجتماعي أداة لنشر خطاب الكراهية والعنف والمضايَقة والاضطهاد، واستهداف "عدد من الأفراد المصابِين برهاب المثلية أفرادا -مثليين- من خلال حملات جماعيّة مُكَثَّفَة من التّرهيب والتّخويف، قد تصل في كثير من الأحيان إلى التّهديد والابتزاز". ويزيد الموقِّعون: "خطاب الكراهية (...) مصطلح يستخدم لوصف الخطاب الواسع الذي يعتبر سلبيا للغاية ويشكّل تهديدا للسّلم الاجتماعي (...) وغالبا ما يختبئ المحرِّضون والمحرِّضات وراء الفكرة القائلة إنّ كلّ ما يفعلونه هو التّعبير عن رأي أو اعتقاد، لكن لا أحد لديه الحقّ في التّحريض والمخاطَرَة بسلامة الآخرين".

وتسجّل الرسالة المفتوحة فشل إبلاغات إلكترونية في حذف "منشورات باللغة العربية ذات محتوى يحرِّضُ على الكراهية والعنف ضدّ حريّة الجسد بشكل عام، ومجتمع الميم - عين بشكل خاصّ"، رغم تأكيد البند الثاني عشر من معايير "فيسبوك" أنّه "لا يسمح بالخطاب الذي يُحَرِّضُ على الكراهية، لأنّه يخلُق بيئة من الترهيب والإقصاء، وقد يُشَجِّعُ في بعض الحالات على العنف في العالَم الحقيقيّ".

وتُرجِع الجمعيات الموقِّعَة هذا إلى "تراخي فيسبوك في التّطبيق الفعّال لسياسات مكافَحة خطاب الكراهية لإدارة المنصّة في منطقتِنا، ما يجعلها غير آمنة للأقلّيّات الجنسيّة، إذ تمّ رصد الكثير من تجاوزات هذه السياسة"، في حين أنّ "الحقّ في المعامَلَة المتساوية وعدم التّمييز حقّ أساسيّ مكرَّس في المعاهدات والمواثيق الدولية، وينبغي ضمان وجود آلية تكفل النّظر في الشّكاوى المقدَّمَة من ضحايا خطاب الكراهية في المنطقة، دون انتهاك حرية التّعبير".

وطالبت الجمعيات والهيئات الموقِّعَة بـ"استمرار عقد اجتماع دوري مع أفراد وناشطين وناشطات ومنظّمات مجتمع الميم-عين من منطقة الشّرق الأوسط وشمال إفريقيا"، مع "عَقد اجتماع في أقرب وقت ممكن" لبحث موضوع: "استمرار حملات الكراهية دون مراعاة للسياسات الجديدة التي أعلنها مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرغ في ما يخصّ التعامل مع أيّ منشور يهدف إلى تهديد للسلامة البدنية والصحية للأشخاص بناء على الأصل أو العرق أو الجنسيّة أو الطّبقة الاجتماعية، أو الجنس، أو التوجّه الجنسي، أو المهاجرين (...) وحظرها".

كما طالبت الجمعيات المدافِعة عن حقّ المثليين في عدم التعرّض لخطاب الكراهية بأن تشمل السياسة الجديدة لـ"فيسبوك" تفعيل آلية للتّحقيق الفرديّ في كلّ حالات البلاغات التي تخصّ خطاب الكراهية، خاصّة في ما يتعلّق بالميول الجنسية والتوجّه الجنسيّ، بمعايير محدّدة تحتَرِم الخصوصيّة، دون المساس بالحقّ في التّعبير، مع "تفعيل تطبيق السياسة التي تنتهجها الإدارة في مكافحة خطاب الكراهية ضدّ مجتمع الميم - عين في الشّرق الأوسط وشمال إفريقيا، كما هو معمول به في دول أوروبا وكندا وأمريكا".

ونادت الرسالة المفتوحة الموجَّهة إلى إدارة "فيسبوك" بتدريب وتوعية العاملين به في المنطقة بمواضيع الجنسانية والحقّ في حريّة الجسد وحقوق الأقليات، خاصّة حقوق فئة المثليين، وتعيين خبراء معنيّين بمكافحة خطاب الكراهية داخل مجلس حكماء "فيسبوك"، وممثّل من أفراد مجتمع الميم-عين من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، على أن يكون مؤمِنا بشمولية وكونية حقوق الإنسان وحقوق الأقليات.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (42)

1 - كريمة الجمعة 03 يوليوز 2020 - 08:09
جمعيات آخر الزمان تشجع على الفساد وكل الأعمال الدنيئة
2 - med الجمعة 03 يوليوز 2020 - 08:18
اللهم لاتؤاخدنا بما فعله السفهاء منا.
3 - ملاحظ الجمعة 03 يوليوز 2020 - 08:20
الانسان الصالح متزن عقليا ونفسيا يكره الظلم والجهل والاعتداء علئ حقوق الانسان الطبيعية ويكره الفساد الاخلاقي
4 - قال تعالى الجمعة 03 يوليوز 2020 - 08:23
قال تعالى في سورة هود
بسم الله الرحمان الرحيم
وَلَمَّا جَاءَتْ رُسُلُنَا لُوطًا سِيءَ بِهِمْ وَضَاقَ بِهِمْ ذَرْعًا وَقَالَ هَذَا يَوْمٌ عَصِيبٌ،وَجَاءَهُ قَوْمُهُ يُهْرَعُونَ إِلَيْهِ وَمِن قَبْلُ كَانُواْ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ قَالَ يَا قَوْمِ هَؤُلاء بَنَاتِي هُنَّ أَطْهَرُ لَكُمْ فَاتَّقُواْ اللَّهَ وَلاَ تُخْزُونِ فِي ضَيْفِي أَلَيْسَ مِنكُمْ رَجُلٌ رَّشِيدٌ،قَالُواْ لَقَدْ عَلِمْتَ مَا لَنَا فِي بَنَاتِكَ مِنْ حَقٍّ وَإِنَّكَ لَتَعْلَمُ مَا نُرِيدُ،قَالَ لَوْ أَنَّ لِي بِكُمْ قُوَّةً أَوْ آوِي إِلَى رُكْنٍ شَدِيدٍ،قَالُواْ يَا لُوطُ إِنَّا رُسُلُ رَبِّكَ لَن يَصِلُواْ إِلَيْكَ فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِّنَ اللَّيْلِ وَلاَ يَلْتَفِتْ مِنكُمْ أَحَدٌ إِلاَّ امْرَأَتَكَ إِنَّهُ مُصِيبُهَا مَا أَصَابَهُمْ إِنَّ مَوْعِدَهُمُ الصُّبْحُ أَلَيْسَ الصُّبْحُ بِقَرِيبٍ،فَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا جَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهَا حِجَارَةً مِّن سِجِّيلٍ مَّنضُودٍ،مُّسَوَّمَةً عِندَ رَبِّكَ وَمَا هِيَ مِنَ الظَّالِمِينَ بِبَعِيدٍ.
الآية الأخيرة فيها رسالة مهمة.
5 - حقيقة الأمر. .. الجمعة 03 يوليوز 2020 - 08:33
ان الجمعيات الحقوقية والنشطاء التي راسلت الفيس هم اصﻻ من المثليين (اللواطيين ، والسحاقيات ) وليس المواطنين العاديين !! كان من المفروض هؤلاء النشطاء المثليين ان يعملوا كمرضى ، ويعااجو لكن بعيدا عن المجتمع ، ﻻنهم معرضون ﻻنتحار !! واكثرهم من متعاطي المهلوسات والمخدرات. ... بعيدا عن الزواق والنفاق...
6 - مصطفى الجمعة 03 يوليوز 2020 - 09:00
اعطيونا التيساع حنا معكم بالله وبالشرع.
7 - ملاحظ الجمعة 03 يوليوز 2020 - 09:20
بدأت بالشذوذ تم بالظهور تم بالحرية الجنسية في الأماكن العمومية تم الحق في الزواج تم الحق في الأبناء و ستنتهي بحكم العالم و تهميش الأسوياء كأقلية. لن أعيش لأرى دلك إن شاء الله.
8 - تلميذ عقلاني الجمعة 03 يوليوز 2020 - 09:38
تنميط المثلية على انها ميول جنسي يتوافق و طبيعة الانسان خطأ، نظرية التطور تقتضي بقاء الكائنات القادرة على التكاثر و الاستمرار في الزمن. هذا يدفعنا الى الافتراض ان المثلية ما هي الا اضطراب عقلي او نفسي (او الاثنين معا) يعاني منه الشاذ جنسيا. و سؤالي لدعاة حرية التعبير، لماذا يكون الجهر بهذه الفرضية في البلدان المتحررة جريمة تعاقب عليها سواء من طرف النظام القضائي او المجتمع "المتحرر" نفسه. هذا يدل على غياب حوار علمي اصلا اذ انتم ترفضون الحكم الصادر عن الديانات السماوية في هذا الصدد.
و بالتالي فانكم تنهون عن خلق و تاتون بمثله عار عليكم ان فعلتم عظيم!
انكم بالفعل تحتكمون لاهواءكم ليس الا...لا علم لكم و لا دين
9 - rharras الجمعة 03 يوليوز 2020 - 09:40
لقد،قيل الكثير في هذا الموضوع ،انه تحدي جديد لترسيخ هذا المرض النفسي ،الذي نال شهرة اكثر ما يستحق ،اعلموا ايها المسلمون المؤمنون إن هذه الاشياء حرام بالقرآن والدستور ،انه اللواط ،هل نرخص لهؤلاء الملحدين المرضى وتزكيتهم والاعتراف بهم كما هو معروف في بلدان الكهنوت ،انها طامة ومصيبة أمام غصب الله على هؤلاء الشرذمة التي تسيء إلى الدين الاسلامي ،الذي جاء ليخرج الناس من الظلمات إلى النور ويصلح حاله و احواله
10 - مواطن الجمعة 03 يوليوز 2020 - 10:03
أولا الناشطة المصرية المثلية التي توفت في كندا كان يجب ذكر سبب وفاتها.فهي انتحرت وسبب الضجة التي تلت سبب وفاتها لأنها في الأول كانت ترتدي الحجاب إلا أنها لم تكن تعرف عن الإسلام شيء فنزعت الحجاب وأعلنت إلحادها ولما طلبت اللجوء إلى كندا فتحت حسابا في الفيسبوك تهاجم فيه الإسلام و أذمنت جميع أنواع المخدرات فكانت عاقبتها الإنتحار.أما مجتمع الشذوذ فلا أحد يرضى به فتخيلوا لو كان العالم كله شاذ سينقرض الإنسان في ظرف جيل أو جيلين حتى يعرفوا أن هذا الشذوذ مخالف للطبيعة و الإرادة الربانية.زد على ذلك أنهم مليئين بالأمراض الجنسية والنفسية و العقد.
11 - الحقيقة الجمعة 03 يوليوز 2020 - 10:09
هذه علامة آخر الزمان والعياذ، أصبح النهي عن المنكر أمرا به من وأصبح الأمر بالمعروف نهيا عنه، وهذا مايستوجب غضب الله سبحانه وتعالى لأن الله سبحانه وتعالى خلق الذكر للأنثى كما خلق الأنثى للذكر وحرم الزنى فمابالك باللواط الذي لايعرفه الحيوان وهاهي الفئة الخبيثة من الإنسان وقعت في هذا العمل الإجرامي الخطير بدون حياء ولاخجل ونسأل الله تعالى أن يصلح أمور البلاد والعباد أما الإنسان فلا يملك لنفسه ضرا ولانفعا
12 - مواطن غيور1/ المجاهرة بالمعصية الجمعة 03 يوليوز 2020 - 10:10
السلام عليكم
نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن المجاهرة بالمعصية، فقال: «كل أمتي معافى إلا المجاهرون، وإن من المجاهرة أن يعمل الرجل عملاً بالليل، فيبيت يستره ربه، فيصبح يقول عملت البارحة كذا وكذا، فيكشف ستر الله عنه»
ألم تسمعوا قول الله تعالى: إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ».
اللهم إني بلغت اللهم فاشهد.
13 - مراكشي ٨ الجمعة 03 يوليوز 2020 - 10:13
جابولي الضحك بحرية الجسد لا إله إلا الله ناس تشجع على الزندقة و الفساد و فوق هذا كله يريدون حقوقو قوانين تحميهم عفوا تحمي الفساد و الزندقة شئ فات الضحك بمراحل سيكون مصيرهم و مصير قوم لوط سواء
14 - الشذوذ ضد الفطرة الجمعة 03 يوليوز 2020 - 10:15
لو جُمع الشواذ في مدينة مغلقة هُيء فيها كل ضرورات العيش،
ثم رجعت إليها بعد مائة سنة..
ما الذي ستجد؟

بقايا هياكل تماتعت كالأنعام ثم انقرضت!

لو كان في هذا الميول توافق مع الطبيعة لوجدت له الفطرة طريقاً للإثمار والاستمرار،
لكنه ش ذ و ذ !
15 - محلل الجمعة 03 يوليوز 2020 - 10:30
المثليون بشر ولم يقدموا من كوكب آخر فمنهم الصالح والطالح هم شريحة كباقي شرائح المجتمع علينا أن نفهمهم ونبحث فى ميولهم هل هو ميول طبيعى ام اختيارى بدلا من أن نصدر التهم هكذا جزافا فنظلم الغير تصور أن يكون عندك ابن مثلى كيف ستتصرف معه هل ستقتله ام تطرده من البيت فيتعرض للتشرد والانحراف فتحول لمجرم ام تضمه وتقبله وتجعل منه إنسانا نافعا لأنه لم يختر ميوله علينا أن نستعمل عقولنا... تحياتى
16 - بوزاريظ الجمعة 03 يوليوز 2020 - 10:34
حذاري يا بلدي الحبيب من الوقوع في فخ هذه الجمعيات التي تدعو الى الانحلال
17 - راصد الجمعة 03 يوليوز 2020 - 10:36
و هم لا يستحقون إلا الكراهية أفعالهم جد مقززة
18 - zouichi الجمعة 03 يوليوز 2020 - 10:46
نحن دولة إسلامية و لا يجب الالتفاتة لهاته المواضيع التي لا ترضى اي اسرة مغربية ان تكون مثل هاته العالة بين ابنائه و اسرته
لدينا مشكل اكبر من ذلك انهم اطفال التوحد الذين يعانون في صمت هم وآبائهم يجب الالتفاتة لهاته الفائة التي من الغد سوف ترفع العلم المغربي بكل فخر للمغاربة
اطفال التوحد و اسرهم يعانون في صمت و حكومتنا لا تحرك ساكن
19 - نورالدين بني ملال الجمعة 03 يوليوز 2020 - 10:49
الحمعيات *** لم تلتفت إلى إغلاق فيسبوك لعشرات الصفحات الفلسطينية بمبررالإشادة بالإرهاب ولم تلتفت إلى معاناة الشعوب المحتلة أو المضطهدة.ولم تلتفت إلى معاناة العرب أنفسهم من التمييز أو العنصرية الرقمية على فيسبوك.
** على هذه الجمعيات بكرة وأصيلا.
20 - يارب سترك الجمعة 03 يوليوز 2020 - 10:52
رحم ألله زيمبابوي لي دخلهم الحبس وقالهم ولدو ونطلق سراحكم
21 - الصراحة الجمعة 03 يوليوز 2020 - 10:55
لم تكن المثلية ابدا مكروهة من طرف المغاربة رغم انهم كانوا معروفين لدى العيان إلا بعد أن خرجت هذه الجمعيات للتشهير بهم وجعل ما يمارسونه حقا مشروعا مما حول التغاضي عن المثلية إلى كره لأصحابها بحكم الدين وما ورد في الإسلام حول قوم لوط الذين غضب الله عليهم
22 - BOUGAF الجمعة 03 يوليوز 2020 - 11:12
الأقليات مصطلح يطلق على فئة صغيرة من سكان بلد ما تختلف عن الأغلبية اما بلون بشرتها أو بلغتها أو اعتناقها لدين خاص بها.
وهاؤلاء الأشخاص المتحدث عنهم فهم موجودون ومعروفون منذ القدم وكانوا يستترون ويعيشون بدون مشاكل تذكر.اما أن يأتي ، في مجتمع مغربي مسلم ، من يدافع على المجاهرة بالفاحشة ويسميها حقوق الأقليات فهذا منتهى الاستخفاف والتهتك.
23 - مغربي أمازيغي مسلم الجمعة 03 يوليوز 2020 - 11:17
المغرب دولة عريقة في القدم و تاريخها يتكلم نيابة عنها نحن مسلمون لا نرضى لأبنائنا وبناتنا أن يكونوا مثليين أو شواذ أعوذ بالله من الشيطان الرجيم نحن نكره نمقت هؤلاء
24 - مغربي حر الجمعة 03 يوليوز 2020 - 11:33
انا مع الانفتاح على الثقافات وعدم كبت الحريات الفردية لكن ان يصل الامر الى التطبيع مع كل انواع الشدود المخالف للفطرة التي خلقها الله فهذا مرفوض تماما ويجب محاربتها بكل الطرق الحضارية
25 - emy الجمعة 03 يوليوز 2020 - 11:34
واخا العالم يوقع على هاذ التخربيق نحن كمسلمين مستحيل دخلوا لينا هاذ الفكرة بإذن من الله و مستحيل نتعايشو مع دوك الاشكال و لا نتقبلوهم و الحماق هذا ولاو كيشجعوا على اللواط عين باين الله ياخد فيكم الحق يا ربي ، ربي خلق رجل و امرأة و من غير هادشي مكاينش ايوا شربة البحر ا جمعيات الفساد
26 - mazagan الجمعة 03 يوليوز 2020 - 11:40
سيأتي يوم تقشعر فيه الأبدان سيندم كل من ساهم أو شجع او شارك في المعاصي. أنا لا أفهم كيف لا يخافون من عقاب الله ومن يوم الموت وهو مدركهم. كيف للمغني للمنافق للضالم للزاني للمتليين.... والله إني أخاف من سكرات الموت من هول القبر من يوم القيامة من الحساب. الله ما إهدينا صراط المستقيم وحياة طاهرة وعفاف دائم وغلبنا على شياطين الإنس والجن آمين
27 - شريد الليل الجمعة 03 يوليوز 2020 - 11:42
قوم لوط دمرهم الله وانبعثوا من جديد .جمعيات اللواط تدافع عن الفساد الأخلاقي والديني .اللهم انت القادر على تدمير كل من يخالف تعاليم الدين الإسلامي.
28 - miloud الجمعة 03 يوليوز 2020 - 11:50
هم ليسوا مثلي أو مثلك هم شواذ عندما أقول مثلي فهو عتراف غير مقصود بإن هذا الشخص مثلك أي لا يقوم بعمل شاذ .
بل هم شواذ .
29 - حسن سويسرا الجمعة 03 يوليوز 2020 - 11:55
إنها السياسة يا ناس فقط لي لإرجاع حقوق المرأة إلى الصفر لكل ما حققت حتى الآن من حق التصويت دخولها في السياسة حق العمل .........والأمثلة كثيرة لمادا لأن هناك رجال يدخلون السياسة كانهم نساء طبعا بإجراء عملية جراحية هناك عدت أمثلة في العالم ومايقولون لا يقبله العقل
30 - مغربي حر الجمعة 03 يوليوز 2020 - 12:17
تعيش العنصرية والكراهية ضد هؤلاء المنفتحين والعلمنجيين الذين يريدون أن يصبح النسيج المجتمعي المغربي منحل مثل المجتمعات الغربية. على السلطة أن تتحرك لمواجهة هذه الموجات التي تضرب القاصرين، وأعتقد أنه لم تتحرك السلطات لمواجهة هذه الخزعبلات خوفا من منظمات حقوق الإنسان فستكون هنا فوضى في البلاد لأن الشعب المغربي العريق لا يمكن أن يقبل بالتعايش مع الشواذ. فمن أراد منهم أن يمارس الشذوذ يسد عليه باب دارو ماشي يخرج علينا للشارع بالماكياج وتبادل القبل مع نفس جنسه أمام الناس ليجرح مشاعرهم.
31 - سعيد الجمعة 03 يوليوز 2020 - 12:23
شيء طبيعي ان تخرج هته الفئة لالدفاع عن وجودها وخاصتا عندما سقطت ورقة التوت في الشرق الاوسط وخرجت علينا أإمة وعلماء يعتدرون عن توجهاتهم السابقة لانها لم تعد تتلائم مع توجهات أقويائهم والمهم الله إعفو على كل واحد ووجب الستر اما الخرجات للمثليين فهي سبب العنف فغالبيتهم ارادو الخروج علنا لينافسو النساء والمجتمعات المحافظة تجب طريقة الكره وهذا شيء طبيعي فآليسترو انفسهم خير لهم وخاصتا بعد ظهور بؤر مثلية في الخليج وفي الحقيقة قديمة ولكنها وجدت متنفسا في الوضع الجديد
32 - yaya ban الجمعة 03 يوليوز 2020 - 12:25
من ابتلي فليستتر
لن نقبل أبدا الإعتراف بالشواذ بيننا فديننا و ثقافتنا تحرم علينا ذلك .
33 - يوسف الجمعة 03 يوليوز 2020 - 13:58
العالم متجه نحو حقوق المثليين، والمغرب سيمشي في نفس الاتجاه عاجلا أم آجلا، هذا هو حال الدول الغارقة في الديون، حكومات منذ الاستقلال الى الان ماذا قدموا للمغرب
34 - MCO الجمعة 03 يوليوز 2020 - 14:16
جواب على 7 - ملاحظ : بل هناك فعليا مثليون و سحاقيات في مراكز قرار كبرى...كبرى .. كبرى جدا جدا جدا .. تقرر في مصير شعوب بأكملها ... نعم إنك تعيش فعليا في هذا الوضع و في هذا الزمان ...
35 - أين القيم الجمعة 03 يوليوز 2020 - 15:08
القيم الإنسانية لا ترتكز في معطياتها على حرية إفساد النسل أو اللواط أو السحقية وإنما على حفظ سلامة الجنس البشري عبر إقامة علاقلت تناسلية ببن دكر وأنثى لا غير وعليه فيمكن إعتبار الدفاع عن حرية الجنس بكل اصنافها منافي للأخلاق السليمة عامة في كل المجتمعات فما بال هؤلاء بالمجتمع الإسلامي. ولو قامت تلك الجمعيات بمسؤولية حقا لعملت على تطبيب وشفاء هؤلاء المرضى جنسيا ليصبحوا فاعلين صالحين جسديا ونفسيا داخل المجتمع.
36 - [email protected] الجمعة 03 يوليوز 2020 - 15:24
تريدون أن تشيعو الفاحشة في مجتمعاتنا الإسلامية المحافظة وتجرون ابنأنا إلى الرذيلة وممارسة أفعال قوم لوط عليه السلام...عليكم من الله ماتستحقون نسأل الله أن يجعل دائرة السوء عليكم وأن يرينا فيكم عجائب قدرته ونسأله سبحانه و تعالى أن يحصيكم عددا ولايغادر منكم أحدا والله المستعان وصل اللهم وسلم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين والحمد لله رب العالمين
37 - اين المنطق عندكم الجمعة 03 يوليوز 2020 - 16:08
عندما نتحدث عن المثلية نقول حرام .عندما يأكل الفقير في النهار نقول حرام . إدا كنتم تريدون منع شيء وراء ستار الدين اذهبوا إلى السعودية و امنعوا كل شيء . لماذا تقولون حرام تم تذهبون إلى الشاطىء و تتعرون ؟ امنعوا الشراب أيضا و أغلقوا محلاتهم ؟. امنعوا الأنترنيت كاملا فهو مكان المحرمات. لماذا لا تمنعون السجاءر فهي غير مرغوب بها في الدين . لمذا لا تسقطون الأضرحة التي يزورها الناس بحجة انها لشرفاء رغم ان هذا محرم و تزوير للدين .تحرمون ما لا تقومون به و تحللون ما يعجبكم . اذا كنتم مسلمين كما تقولون فستعرفون ان قوم لوط لم يعاقبوا للمثلية فقط بل لتكذيب الله . و اذا كنتم تؤمنون بالعلم فابحتوا فيه فالمثلية ليست بمرض و لها دور في الحفاظ على الفصيلة و توجد في الآلاف من الفصائل . و متى منع الرسول غير المسلمين فعل ما يرغبون . تكرهون ما لا يشبهكم تم تكرهون الدول التي تريد منع الحجاب . لستم مختلفين بتاتا عنهم
38 - azizo الجمعة 03 يوليوز 2020 - 16:25
جمعيات الجهاد الأكبر...لكم الله أيها المفسدون في الأرض ومدنسوها.
39 - [email protected] الجمعة 03 يوليوز 2020 - 16:57
.إلى القاءل ادهبوا إلى السعودية لماذا السعودية بضبط..سبحان الله العظيم لقد ارضعوكم الحقد والكراهية والعداء للسعودية إتقي الله في نفسك إنها بلاد التوحيد والعقيدة الصحيحة حفظها الله من كل شر وأدام الله عزها مادامت السموات والأرض وما بينهما وصل اللهم وسلم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين والحمد لله رب العالمين
40 - عبدالله الجمعة 03 يوليوز 2020 - 17:31
المثلية شر العالمين يغيرون الطبيعة البشرية حيث يسود الز… وينحط الاسياد
41 - حربوشة الجمعة 03 يوليوز 2020 - 18:49
منذ أن أعطيت كل الإمتيازات لشواد فرنسا ( نساء ورجال ) أمثالهم في المغرب يتطلعون بكل الوسائل أن تطبق نفس الإمتيازات ونسوا بأنهم في مجتمع إسلامي وليس لهم نفس الشخصية الغربية من جمال وثقافة وأخلاق وحتى الفورمة أيها الشواد المغاربة عليكم الهجرة المعاكسة إلى إفريقيا الغير المسلمة
42 - مقيم بألمانيا الجمعة 03 يوليوز 2020 - 19:06
الكراهية المسلمون هم الذين يعانون منها. أما الشذوذ فينبغي الوقوف في وجهه
المجموع: 42 | عرض: 1 - 42

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.