24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

09/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0506:4113:3817:1620:2521:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. لندن تدعو باريس إلى "اعتراض قوارب المهاجرين" (5.00)

  2. "تشديد المراقبة" يعود إلى المغرب .. إغلاق المقاهي ومراقبة التنقّلات‬ (5.00)

  3. أفلام العالم في زمن منصة "نتفليكس".. متعة الناقد ومحنة الرقيب (3.33)

  4. إنجاح الأمازيغية يمر بطرد الفرنسية من المغرب (2.33)

  5. الفينة: "الرؤية الملكية" تضع المغرب أمام نموذج اجتماعي مندمج (1.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | حوادث | نهاية مسرحية شبكة المخدرات بالعرائش

نهاية مسرحية شبكة المخدرات بالعرائش

نهاية مسرحية شبكة المخدرات بالعرائش

أول أمس الثلاثاء على الساعة الخامسة مساء بقاعة الجلسات التابعة للمحكمة الابتدائية بالعرائش، ينطق القاضي النتيفي بأحكامه أمام المتهمين الماثلين أمامه بتهمة المشاركة في الاتجار في المخدرات ونقلها على الصعيد الدولي. وهكذا تم الحكم على أغلبية المتهمين بالبراءة وعقوبات حبسية موقوفة التنفيذ وعلى أصحاب السوابق بعقوبات حبسية بين أربعة أشهر وسبعة أشهر نافذة. الأحكام التي جاءت موافقة للصواب وبعد جلسات ماراطونية آخرها التي استمرت إلى حدود الثالثة صباحا.

لم أكن أنتظر المفاجأة لما أعرفه من دراية واسعة وخبرة كبيرة لهذا القاضي الذي ترأس جلسات محاكمات تاريخية بالمدينة على رأسها محاكمة دوار بكارة ومحاكمة محمد سعود المتورط في انتخابات مجلس المستشارين. وكذلك للمستوى العالي لمرافعات المحاميين الذين تنصبوا من تلقاء أنفسهم أو بطلب من عدد من الهيئات المدنية والحقوقية والسياسية بالمدينة والذين أبانوا عن استماتة مشهود بها في الدفاع عن المتهمين ودحض افتراءات النيابة العامة.

وبالرجوع إلى مقالي السابق والمعنون ب مسرحية القبض على شبكة دولية لتهريب المخدرات بالعرائش والذي أكدت فيه زيف هذه المسرحية، لم يخلف القضاء ما توقعناه وأكد بالدليل والبرهان أن هذه المسرحية الغبية لن تنطلي على أحد وأن معالجة ملف تهريب المخدرات والذي يعتبر واقعا لا يمكن تكذيبه ينبغي أن يعالج بشكل مسؤول وشامل وتدخل من أعلى الجهات وتحت إشراف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، من أجل القبض على كافة المتورطين من أباطرة المخدرات والمتعاونين معم من ضباط الأمن وبعض رجال السلطة المحلية.

وهنا نطرح سؤالا للذين عملوا على تضخيم الأمر وتهويله في محاولة منهم لتصيد شباب أبرياء يبحثون عن لقمة عيش وعمل مريح والتغطية على المهربين الحقيقيين. وسائل الإعلام هاته والممولة من إمكانيات الشعب لابد أن تعتذر عن هذه الأخبار الملفقة والمدلسة للحقيقة، وان تكف عن ممارسة لعبة الضغط على القضاء وتمويه الرأي العام، وتعالج ما اقترفته بتوضيح الحقيقة للجميع عبر نقل تغطية المحاكمة والنطق بالأحكام.

وتبقى مسؤولية القبض على شبكات تهريب المخدرات والمتورطين معها من مختلف الأطراف لا تزال قائمة ومن المفروض أن تنتفض النيابة العامة من سباتها وتأتي الفرقة الوطنية المتخصصة في البحث والمسائلة واعتقال أعتى المجرمين لإنقاذ المدينة من هذا الواقع الكولمبياني والذي أدى بشبابها إلى العمل في تحميل المخدرات والهجرة السرية، بحثا منه عن لقمة العيش التي لم يوفرها مسؤولو هذا البلد.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - بزناز الخميس 16 أبريل 2009 - 13:37
ليكن في علمك من يصبح اكبر تاجر للمخدرات هم رعات البقر والمعز وماسحي الاحديه العبره
ف الديب والشريف الوزاني
ورماش وغيرهم
وليس حاملي الشواهد
2 - ابو شامة الخميس 16 أبريل 2009 - 13:39
مدينة العرائش مدينة محاطة برعاة البقر والمعز والشفارة والمهمشين والاوباش . كلهم من مهربي المخدرات واللي دخل لشي مدينة كبون علي دينا هدا القاضي يبحث عن قوت اطفاله من امة مهمشة من ورائه اباطرة كبار كبار يشتغلون مع رجال الامن والدرك وانتهت المسرحية .
3 - interessé الخميس 16 أبريل 2009 - 13:41
مسرحية أخرى بقضية الهجرة السرية التي أعلن عنها بلاغ وزارة الداخلية و التي تم اختطاف على أثرها بعض المنظمين من طرف المخابرات لمدة تفوق شهر مع التعديب الوحشي من أجل انتزاع أسماء الشرطة و الجمارك المتورطة معهم، و أرغموهم على سرد أسماء معدة سلفا و اتهام مقاولين من أجل ابتزازهم ، و القضاء يتفرج على الفضيخة
4 - mohamed الخميس 16 أبريل 2009 - 13:43
كل هذه الخرقات تقع في مغرب ما يسمى العهد الجديد أتمنى أن تصل رسالتي إلى من يدعي أن المغرب يخطي خطواته نحو الدمقراطية هل سنصل إلى الدمقراطية بهذه الأعمال وتعذيب المواطنين في مخافر الشرطة يا (ملك الفقراء) فقراؤك يقرؤونك السلام ويقولون لك أن لهم الشرف في العيش في عهدك عهد إتسم بأرقى ملامح الدمقراطية (أحسبتم أنما خلقناكم عبثا وأنكم إلينا لا ترجعون) صدق الله العظيم
5 - بديع الزمان الخميس 16 أبريل 2009 - 13:45
العرائش كلها او بالاحرى المغرب كله يعرف انها مسرحية ابطالها جهاز الامن وضحاياها رعاة اغنام وشباب عاطل غرر بهم من اجل العمل فاذا بهم في كوميساريات العرائش.......
صراحة يمكن القول بان القاضي كان ذكي جدا بحيث اذا كانت هناك عصابة لتجارة المخدرات فاين هي المخدرات اصلا ربما القاضي يعرف ان جهات اقوى منه تتاجر بها اما العامة وحاول اخراج القضية على اقل الخسائر.. وبالرجوع الى كواليس المحاكمة والتحقيق وما لا يعرفه الكثيرون انه وامام وكيل الملك سال احد سال هذا الاخير احد المتهمين بعدما ذكر لهم انهم يشترون الحماية من البوليس مع من تتعاملون اشار الى (احد الكوميسيرات اقرع وصاحب بنية قوية يسمى القادري.. جاء من طنجة جبلي بوجادي لايملك شيئا فاصبح من ....) الى هذا فما كان من القادري الى ان ضربه ضربة قوية على فمه كسرت اسنانه قبل ان تكسر الباقية داخل الكوميسارية.. ...
ربما وجب على المخزن تنظيف نفسه قبل ان ينظف الاخرين وكما يقول المثل ان كان بيتك من زجاج فلا ترمي بيوت الاخرين بالزرواطة
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

التعليقات مغلقة على هذا المقال