24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. الدغرني والاختراق الأمازيغي (5.00)

  2. معارضو التجنيد الإجباري يحشدون للاحتجاج وينشدون دعم المغاربة (5.00)

  3. الحكومة الإسبانية تطلب تنظيما مشتركا مع المغرب لمونديال 2030 (5.00)

  4. حمضي: مغاربة يهجرون عيادات الأطباء لتجريب "دواء الأعشاب" (5.00)

  5. مسيرات المولد النبوي .. عادة شبابية طنجاوية تمتحُ من إرث الأجداد (5.00)

قيم هذا المقال

1.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | ابتدائية البيضاء تدين عميد شرطة معزول بالحبس

ابتدائية البيضاء تدين عميد شرطة معزول بالحبس

ابتدائية البيضاء تدين عميد شرطة معزول بالحبس

أدانت المحكمة الابتدائية بالدار البيضاء مساء الإثنين، عميد شرطة ممتاز معزول بسنة حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 5000 درهم وتعويض اجمالي قدره تسعين مليون سنتيم لفائدة المطالبين بالحق المدني مع تحميل المتهم الصائر.

وجاء الحكم بعدما اقتنعت المحكمة بثبوت الأفعال الاجرامية المنسوبة للإطار الامني السابق والمتمثلة في القذف وادعاء جرائم وهمية في مواجهة مؤسسة محمد السادس للأعمال الاجتماعية لموظفي الأمن الوطني، وذلك عن طريق مقالات صحفية نشرها عبر احدى الجرائد المكتوبة والمواقع الالكترونية يدعي فيها تسجيل خروقات في التسيير ومحاباة في إسناد مناصب المسؤولية بالمؤسسة المذكورة.

وقد جرى اعتقال المعني بالأمر من طرف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بناء على شكاية تقدم بها مدير مؤسسة محمد السادس للأعمال الاجتماعية لموظفي الأمن الوطني، يتهم فيها المسؤول الامني المعزول باختلاق الأكاذيب والتهم في مواجهته شخصيا وفي مواجهة المؤسسة وهو ما استدعى فتح تحقيق في الموضوع قررت على إثره النيابة العامة متابعة المعني بالأمر في حالة اعتقال قبل ان تدينه هيئة الحكم بسنة حبسا نافذا وغرامة مالية وتعويض مالي لفائدة المطالبين بالحق المدني.

يذكر أن الأمر يتعلق بعميد شرطة ممتاز سابق، يدعى محمد (ح)، تم عزله من أسلاك الامن الوطني سنة 2001 بعد إدانته بعشر سنوات سجنا نافذا بتهمة التزوير في محاضر حوادث السير، ومباشرة بعد مغادرته السجن شرع في نشر مقالات تتضمن أخبارا وهمية حول عمل مؤسسة محمد السادس للأعمال الاجتماعية لموظفي الامن الوطني.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - المنصف الثلاثاء 01 أبريل 2014 - 16:27
يمهل ولايهمل, كل ما فعله في سنوات يؤديه في ايام.اللهم ارزقناحسن العاقبة.
2 - marocain الثلاثاء 01 أبريل 2014 - 19:48
إذا كان من وجب عليه أن يوفر الأمن يفعل هكذا.., فلك ان تتوقع الاسؤ من غيره لا حول و لا قوة إلا بالله
3 - محمد امين الثلاثاء 01 أبريل 2014 - 20:23
بغض النظر عن سمعة المعني بالامر وافعاله المشينة التي تسببت في عزله فان المغرب يواصل سياسة متابعة وسجن كل من يصيح عاليا ( واكوكا اعباد الله الفساد هذا ) فبعد المتابعة القضائية امام المحاكم للموظفين الساميين الذين فضحا تضارب المصالح والتلاعب بالاموال العامة ( 200+ 180 مليون ) بين الخازن العام للمملكة ووزير الاقتصاد والمالية الاسبق مزوار يتابع قضائيا هذا الشخص بعد فضحه للسوء تسير مؤسسة محممد السادس للاعمال الاجتماعية للامن الوطني وبذلك تصبح الدولة المغربية ينطبق عليها المثل الصيني القائل - العاقل يشير الى القمر والاحمق يشاهد الاصبع - لانه وكما هو معلوم في كل الدول الديموقراطية وخصوصا عندما يتعلق الامر بشيء مقدس وحساس اسمه المال العام يتم فتح التحقيقات القضائية والتدقيقات الحسابية في التهم وليس مع من اطلقها ،اما بخصوص هذه المؤسسة يحكي لي اصدقائي البوليس انهم ورغم اقتطاع 125درهم شهريا لفائدتها لم يستفيدو منها بشيء يذكر ولم توقع لصالحهم اية اتفاقية مع الابناك او شركات الاتصالات او النقل السككي والطرقي كما هو حال مؤسسة محمد السادس للاعمال الاجتماعية لتعليم بل ولم يتوصلو حتى ببطائق عضويتها
4 - Mouloud الثلاثاء 01 أبريل 2014 - 20:34
Une vengeance de la police pour lui fermer la gueule des autres qui ont l'attention de divulguer les secrets jugé par la police et comdanée par elle ,c'est la loi du plus fort, existe -il une justice au Maroc. mon oeil................
5 - ولد لحاج الثلاثاء 01 أبريل 2014 - 20:38
للا زينة وزادها نور اادوش ااصراحة كايثعداو الا من خفت موازينه
6 - JAMAL OUJDA الثلاثاء 01 أبريل 2014 - 20:50
أضاع مستقبله ، أتمنى ألا يُضيع آخرته؛ اللهم فك أسْره ، ورُدّه إلى الطريق المستقيم.
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

التعليقات مغلقة على هذا المقال