24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

2.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | وفاة متهمة بالسكر في "الكاشو" بالرباط

وفاة متهمة بالسكر في "الكاشو" بالرباط

وفاة متهمة بالسكر في "الكاشو" بالرباط

توفيت صباح اليوم سيدة تبلغ من العمر 36 سنة، كانت موضوعة رهن الحراسة النظرية، بعد أن تم توقيفها ليلة أمس رفقة شخص من ذوي السوابق القضائية، حيث ضبطتهما عناصر أمنية، وهما في حالة سكر طافح، ويثيران الضوضاء بأحد أزقة العكاري بالرباط.

وأفاد مصدر أمني بأنه تم وضع السيدة في الغرفة الأمنية المخصصة للنساء، غير أنه في حدود الساعة الثامنة من صباح اليوم أشعرت عدد من نزيلات "الحراسة النظرية" عناصر الأمن بأن المعنية تعاني من عارض صحي حاد".

وتابع المصدر بأنه تم "انتداب سيارة إسعاف لنقل السيدة للمستشفى، قبل أن توافيها المنية قبل الوصول إليه"، مشيرا إلى أن "مصالح الشرطة القضائية فتحت بحثا في الموضوع، في انتظار إخضاع جثة المتوفاة للتشريح الطبي لتحديد ظروف الوفاة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (34)

1 - mimi السبت 24 يناير 2015 - 15:07
لا حول ولا قوة الا بالله يا لله حسن الخاتمة
كيف ستلاقي ربك و انتي متي على حالة سكر ؛نسأل لك المغفرة و الرحمة
يا ناس أحسنو أعمالكم فوالله لا ينفعكم لا مال ولا جاه ولا بنون يوم الحساب ويوم ملاقاة رب العباد
2 - html26 السبت 24 يناير 2015 - 15:34
يموت الانسان على ما عاش عليه و يُبعَثُ على ما مات عليه. اللهم نسألك حسن الخاتمة.
3 - ibrahim hali السبت 24 يناير 2015 - 15:39
ان لله واليه راجعون. اللهم ختم علينا بخاتمة الحسني
4 - فاطمة الزهراء السبت 24 يناير 2015 - 15:43
آودي هاد الدنيا ما بقى فيها مايعجب، الله يهدينا و يخرجنا من دار العيب بلا عيب .
5 - tarik السبت 24 يناير 2015 - 15:54
اللهم ارزقنا حسن الخاتمة يبدو ان هاته المراة كانت متشردة و تعاني من مرض مزمن
6 - خالد السبت 24 يناير 2015 - 16:34
ﻻحول و لا قوة الا بالله اللهم جنبنا سوء الختام
7 - محمد أمين السبت 24 يناير 2015 - 16:42
ان الله وان اليه راجعون . ولكن الأمر شويية غريب
8 - ihssan السبت 24 يناير 2015 - 16:51
رحمها الله ، امرأة في حالة سكر في منتصف الليل هي بمثابة امرأة مشردة كان اﻷولى حمايتها وتمكينها من الرعاية الﻻزمة عوض إلقائها في زنزانة باردة!!!، ماهكذا يكون اﻻهتمام بالمواطن وحماية حقوقه!! أتمنى أن يتم تشريح جثة هذه المرأة الشابة وتحديد أسباب وفاتها ومحاسبة المسؤولين عن ذلك!! أتأسف للصيغة التي جاء بها المقال،وكأن الفقيدة تستحق هذا المآل!!
9 - أخت مغربية السبت 24 يناير 2015 - 16:59
إنا لله وإنا إليه راجعون
الله يرحمها و يرحم الجميع
اللهم إنا نسألك حسن الخاتمة
10 - saidducat السبت 24 يناير 2015 - 17:55
لا حول ولا قوة الا لله . ان لله وان اليه راجعون
11 - لا حول ولا قوة إلا بالله السبت 24 يناير 2015 - 18:05
لا حول ولا قوة إلا بالله.
اللهم إنّا نسألك حسن الخاتمة.
12 - مسلمة السبت 24 يناير 2015 - 18:11
اللهم استرنا فوق الارض و استرنا تحت الارض و استرنا يوم العرض
13 - samibo السبت 24 يناير 2015 - 18:59
الله أعلم بظروفها الإجتماعية......إنها مغربية مسلمة، فلندعوا لها جميعا بالمغفرة...اللهم إرحمها وإغفر لها دنوبها، إنك أنت الغفور الرحيم..
14 - متسائل السبت 24 يناير 2015 - 19:28
"حالة سكر طافح"؟؟
مجرد سكر طافح يؤدي الى وفاة السيدة بين ليلة وضحاها؟
علامات استفهام كثيرة..؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
القضية فيها "إن" وأخواتها، غير أني لا أدري كيف يكون الاعراب
أهو النصب والرفع أم الرفع والنصب؟
وفي الحالين أسأل الله العفو والمغفرة لهذه السيدة
الموت واحد والأسباب متعددة
15 - Mustapha السبت 24 يناير 2015 - 19:50
اللهم ارزقنا حسن الخاتمه..يارب العالمين
16 - Mohamed السبت 24 يناير 2015 - 20:42
ألاحظ أن أغلبية المعلقين و بإستثناء قلة كالأخت ihssan ،كأنهم يتبرؤن من هذه السيدة، التي يعلم الله وحده كيف كانت تعيش و ما لاقته من ظروف في الصغر وهي التي توفيت ولم تبلغ الأربعين ولم تجتز الشباب بعد، وكلنا نعلم قساوة ظروفنا الإجتماعية وكيف ينظر إلى من لا مأوى له وخاصة إن كان من الإناث ، إرحموا من في الأرض...
17 - brahim السبت 24 يناير 2015 - 21:01
اللهم ارزقنا حسن الخاتمة.ياارحم الراحمين.
18 - sahar السبت 24 يناير 2015 - 21:16
دائما كتسمع تم استدعاء سيارة الاسعاف غير أن الشخص المعني توفي قبل وصول السيارة السحرية سبحان الله الى متى هذا الإهمال والتقاعس الشخص حتى ولو كان فيه 7 رواح يموت فالمغرب بسبب هذا التأخر الدااائم مكيعتقوووش
19 - عادل بركان السبت 24 يناير 2015 - 21:19
بزاف على هذا القضية فيها ان انسان يتعاطى السكر يقضي معظم يومه في العربدة و البرد القارس و ربما لا يمضي اليوم بالجوع كم من مرض يمكن ان يصاب به زد على ذلك ان الاعمار بيد الله و لا تدري نفس باي ارض تموت
باختصار اللهم اغفر لهذه السيدة و اللهم اعفو عن كل مبتلي
20 - mil السبت 24 يناير 2015 - 21:39
في الحقيقة ظاهرها تفشتا في المجتمع المغربي تعاطي جل الفتيات للتدخين والشيشا و الخمر اخرجوا للشوارع و الملاهي الليلية لاحول ولا قوة إلا بالله وستفاجؤون فتيات في مقتبل العمر ما هذا الفساد اللهم لطفك ربي اللهم أيهدينا للطريق الصحيح
اما عن المتوفية الله يرحمها ولكن يجب تشديد على الفساد بكل أنواعه وأصبحت الفتيات لايحافظن لأعلى شرفهن ولا اخلاقهن
21 - علماني السبت 24 يناير 2015 - 21:46
يجب فتح تحقيق في النازلة... السكر مسألة عادية جدا ... من سيحاسب يوم القيامة ليس هذه المتشردة لسكرها باعتبار أن الجنة بها انهار من خمر لذة للشاربين بل من سيحاسب هم قتلة هذه المرأة والذين يجب متابعتهم بتهمة الاهمال الناتج عنه موت... هذا بطبيعة الحال ان كنا في دولة ديمقراطية أما ان كنا في دولة لا تعترف بالانسان فالمرجو نسيان ما قلته وآسف على الازعاج ...
22 - salima السبت 24 يناير 2015 - 21:49
Chaque fois qu’il y aurait un acte dans la société, la majorité des citoyens recourent à l’analyse religieuse. Comme ne nous nous sommes pas dans un Etat d’institutions et des droits et obligations. ‘lah ou akbar : hadi min babi assama-i faw9ana’ parce que nous sommes musulmans. quand est-ce que nous pouvons réagir en tant que citoyens. Analysez l’acte par sa cause exacte : pourquoi ne pas dire que l’Etat est responsable car elle est productrice et exportatrice de ce poison à savoir que l’Etat se déclare musulman. Dites qu’il y a des conditions désastreuses de détention et de violence cachée dans notre système sécuritaire… c sa les thèmes a éclaircir dans notre société si vous voulez batir un Etat de droit et d’institutions.
23 - سكراااااااااانة السبت 24 يناير 2015 - 21:50
المرجو من السادة المعلقين قراءة أي موضوع قبل التعليق دون الاكتفاء بالعناوين فقط.المرأة سكررررررررانة وبرفقة أحد الاشخاص دوي السوابق يعني محايحين في العكاري وليسا مشردين
24 - ايت اورير السبت 24 يناير 2015 - 22:06
يارب يا حي يا قيوم يا ذا الجلال و الاكرام ، اللهم نسالك العفو و العافية و حسن الختام ، اللهم اغفر لها و ارحمها
25 - Amina السبت 24 يناير 2015 - 23:14
رحمها الله الموت واحدة وأن تعددت الأسباب لم يكن هناك داعي الي التشهير بالمتوفية رحمها الله من كان منكم بلا خطيئة فليرميها بالحجر رزق الله الجميع حسن الخاتمة
26 - Amina السبت 24 يناير 2015 - 23:14
رحمها الله الموت واحدة وأن تعددت الأسباب لم يكن هناك داعي الي التشهير بالمتوفية رحمها الله من كان منكم بلا خطيئة فليرميها بالحجر رزق الله الجميع حسن الخاتمة
27 - عبد الرحيم السبت 24 يناير 2015 - 23:39
كل التشريعات الإسلامية من قرآن وسنة وقياس وإجماع موقفها معروف من السكاری ومن يصاحبهم وفي مقالي هذا اللهم احشر كل من والاهم وكل من في صفهم امين يارب العالمين والقضية ليس فيها أن بل فيها الوقاحة
28 - عبد الله المغربي الأحد 25 يناير 2015 - 20:56
فالله أعلم بها وبحالها ومعاناتها . وظروف عيشها ومحنتها وظروف اعتقالها وظروف وأسباب وفاتها . انا لله وانا اليه راجعون ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم. انها انسانة لا نعلم منها أي شيء ، ولا نرضى للمغربيات والمغاربة مثل هده الحالة .
29 - said الاثنين 26 يناير 2015 - 02:29
إن لله وإن إليه راجعون. ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
30 - خالد الاثنين 26 يناير 2015 - 06:45
من المحزن في كل مرة ان نسمع عن تاخر سيارة الاسعاف لاسباب تافهة فلماذا لا يكون لكل دائرة امنية سيارة اسعاف لان الدائرة الترابية التابعة لها تكون صغيرة ويسهل على المسعفين تلقي اشارة الانتقال الى مكان الحادث لان اول من يتلقى المكالمة الهاتفية هم رجال الامن ليس بالظرورة ان تكون سيارة الاسعاف في المستشفى او مقر رجال المطافئ هو من الظروري ان تكون سيارات الاسعاف موجودة في كل مكان في المستشفى و مقر المطافئ و في الدوائر الامنية وهذا يسهل التنقل للاسعاف السريع في الحالات المستعجلة العادية و كذلك في التدخل السريع عند وقوع حوادث خطيرة او كوارث طبيعية لا يعقل البته ان يكون عدد سيارات الشرطة لالقاء القبض على المجرمين اكثر من سيارات الاسعاف لنجدة المواطنين وانقاذ ارواحهم المجرم يمكن ان يلقى عليه القبض لاحقا اما انسان يصارع الموة لا يحتمل الانتظار ولو لثانية اذا اين اموال الجماعات ولا فالحين غير الكاميوات اديال الزبل و و الكاميوات اديال سرقة الرمال وم عدات الجماعة لبيعها في لا فيراي اديال سيدي مومن بالعلالي
31 - ahmed rbati الاثنين 26 يناير 2015 - 17:43
رحم الله الموت الواحدة وان تعددة الاسباب.لان الحكم يبقى للواحد الاحد مع العلم ان طبيعة البشر خطاؤن.اللهم تبتنا عند السأل وجعل احسن اعمالنا خواتمها ووافينا بحسن الخاتمة ورحم موتانا وموتى المسلمين اجمعين
32 - ghayor 3la dinih wa baladih الخميس 29 يناير 2015 - 10:53
قال الله تعالى : {إِن تَجْتَنِبُواْ كَبَآئِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُم مُّدْخَلاً كَرِيماً}.
أيها الإِخْوَة، كَمْ كَانَتْ هَذِهِ الفَعْلةُ الخَبِيثَةُ أيْ شُرْبُ الخمرِ سَبَبًا لِزِنا الأَخِ بِأُخْتِه وَوُقُوعِ الأَبِ عَلَى ابْنَتِه والعياذُ باللهِ، كم كانت سببًا لِضَيَاعِ كَثِيرٍ مِنَ الشَّبَابِ وَتَفَكُّكِ كَثِيرٍ مِنَ العَائِلاتِ فَحَرِيٌّ بِنَا وَمِنَ المسئُولِيَّةِ التِي نَحْمِلُ نَحْنُ مِنْ عَلَى هَذَا الْمِنْبَرِ وَأَنْتُمْ كُلٌّ فِي مَوْقِعِه أَنْ نُحَذِّرَ مِنْ هذهِ الْمَعْصِيَةِ التِي جعلَها اللهُ تعالى من أكبَرِ الكَبَائِرِ وَمِنْ أَحْرَمِ الحرَامِ، فقد وَردَ فِي الحَدِيثِ "لَعَنَ رَسُولُ اللهِ سَاقِيَ الخمرِ ومُسْقَاهَا وَعَاصِرَها وَمُعتَصِرَها وحامِلَها والمحمُولةَ إليهِ ومُبتاعَها وءاكِلَ ثمنِها". رواهُ الطبرانيُّ والبزَّارُ.
33 - رشيد الجمعة 30 يناير 2015 - 22:35
من خلال قراءتي لبعض التعليقات لاحظت ان بعض المعلقين لهم الضغينة والحقد اتجاه المسؤولين سواء بالوقاية المدنية او الشرطة يطلبون ان تكون سيارة الاسعاف في كل مكان وفي كل زمان وهدا مستحيل فليعلم هؤلاء ان جميع الموظفين في المؤسستين معا يبدلون مجهودات جبارة في سبيل ارضاء المواطنين بل ان منهم من يستعمل وسائله الخاصة من اجل قضاء اغراض المواطنين بدون اي مقابل وهدا شاهدنا باعيننا السيدة توفت هدا اجلها الله يرحمها
34 - la marocaine السبت 31 يناير 2015 - 16:52
je suis dacoord avec le n21 il a dis tous ce que je pense au lieu de faire des projet des marinas qui coute des milliard eduquez les jeunes les enfants de tous ce qui est bien ne les effrayez pas protegez les il ya trop de minables il faut battre pour avoir la dignite de la marocaine et du maroc ,,,,moi a marrakech jai fai insultee par un fou francais au jardin jai rien fai javais peur de son chien il ma insulte comme je suis casablancaise je lai repondu jai failli le battre personne n a reagi pour me defendre ,,,beh cest ca le maroc il nya pas de dignite
المجموع: 34 | عرض: 1 - 34

التعليقات مغلقة على هذا المقال