24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

2.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | القضاء يدين أبدوح ومن معه بالسجن النافذ‎

القضاء يدين أبدوح ومن معه بالسجن النافذ‎

القضاء يدين أبدوح ومن معه بالسجن النافذ‎

قضت محكمة الاستئناف بمراكش، يوم أمس الخميس بإدانة رئيس بلدية المنارة جليز سابقا والقيادي الاستقلالي عبد اللطيف أبدوح المتهم الرئيسي في قضية "كازينو السعدي"، بخمس سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها 50 ألف درهم، مع مصادرة جميع الشقق التي في ملكيته بالعمارة السكنية "سينكو".

وأدانت هيئة الحكم في الملف عدد 758/15، باقي المتابعين في القضية نفسها "محمد.ح" و"عبد العزيز.م" و"احمد ن" و"العربي" و "أ م" و"أ ع"، بثلاث سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها 30 ألف درهم.

بينما أدانت ذات المحكمة "عبد الغني. م" المنعش العقاري وصاحب تجزئة "سينكو" والذي يبلغ من العمر 90 سنة، بسنتين سجنا نافذة وغرامة مالية قدرها 30 ألف درهم.

ذات الهيئة القضائية الناظرة في الملف، قضت ببراءة كل من المقاول أحمد البردعي صاحب تجزئة سيدي عباد، والمهدي الزبيري العضو السابق بغرفة الصناعة والخدمات، وأمهلت المتهمين 10 أيام من أجل استئناف الحكم.

يذكر أن أبدوح رفقة مستشارين جماعيين وثلاثة مقاولين، توبعوا طبقا لفصول المتابعة والدعوى العمومية، بتهم الرشوة وتبديد أموال عمومية واستغلال النفوذ والتزوير في محررات رسمية والارتشاء وإعمال محررات رسمية مزورة، والمشاركة في استغلال النفوذ وتبديد أموال عمومية، والتوصل إلى تسليم رخص إدارية عن طريق الإدلاء ببيانات غير صحيحة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (20)

1 - مواطن حر الجمعة 20 فبراير 2015 - 00:21
اخبار مسرة نسمعها عاشت العدالة،نعم لعقاب الجناة و مبذري المال العام،لا للرشوة واستغلال النفوذ،عاش القضاء الحر النزيه.
2 - علي الجمعة 20 فبراير 2015 - 00:29
الحمد لله بلادنا باقي فيها ولاد الناس او لحلال،
3 - ايمان محمد الجمعة 20 فبراير 2015 - 00:32
الحمد لله هاذ شي كبشر بالخير نتمناو مزيد من العدل والمصداقية
4 - شيغالي ماكاي الجمعة 20 فبراير 2015 - 00:35
يقال في مثل دارج بالحسانية في الصحراء " اضرب الشاربة تهاب العطشاء" ومعناه اقتتال وتزاحم الإبل عند موردها على الماء يضطر صاحبها لضرب تلك التي شربت بقوة من اجل تخويف تلك التي لم تشرب.
وقد أوردت هذ المثل على سبيل الاستعارة ، للتدليل على ان الهدف من إنزال العقوبة ليس هو إيلام الفاعل بحد ذاته ، وإنما تحذير كل من سولت له نفسه الإقدام على مثل فعله.
لا أظن انه بمقدور كل محاكم المملكة معاقبة كل رؤساء الجماعات الحضرية والقروية بدوائر نفوذها-الا من رحم الله- بتهمة تبديد واختلاس المال العام . ولنا في مدينة گلميم المثل الأعلى.
ولكن ، والحال اننا على أبواب الانتخابات الوطنية " اضرب الشاربة تهاب العطشانة" الله المستعان يا وطني.
5 - طارق الجمعة 20 فبراير 2015 - 00:43
هذه الاحكام لا تليق في الحقيقة الى مستوى العقوبة التي ينبغي ان ينالها ناهبو المال العام والمرتشون نظرا لما تخلفه هذه الاعمال من افقار وتجويع للمواطن المغربي الضعيف.بل لا بد من ان ينال الجناة عقابهم على اكمل وجه.
6 - mouwatine الجمعة 20 فبراير 2015 - 00:57
صافي هاد شي اي كاين وعاد الاستناف غدي يزيد يكرطيلهوم هاد العقوبة راه كيخدها غير شفار صغير حنا رئيس مصلحة مدار والوا وبريئ عطاتو محكمة العدل الخاصة بالرباط 5 سنوات غير على الاهمال المهني اما هو مدا حتى ريال اوا هذي هي ربط المحاسبة بالمسؤولية لي عاد باغيين يطبقوها دابا ومحال يطبقوها ،راه محكمة العدل الخاصة كانت كطبقها ،اجي علاش متردوهاش خاصة مع هاد تشفارة لي كثرت بالمؤسسات ديال الدولة.
7 - الحــاج عبد الله الجمعة 20 فبراير 2015 - 01:00
في الاستئناف بقاو في كلامكم

الضرب على راس المفسدين فهم يخشون السجن ويشعرهم بالذل ويجعل منهم مجرد لصوص وفاسدين بعد حياة الوش والفشوش الخاوية
8 - Anas الجمعة 20 فبراير 2015 - 01:16
لو كان من رفع الدعوة صالحون لقلنا تحيا الديموقراطية ولكن ...
اللهم ادفع الضالمين بالضالمين و اخرجنا منها سالمين
9 - a.trimicha الجمعة 20 فبراير 2015 - 02:13
Une grande affaire de corruption claire don't son jugememt a durer plus de 6ans !!!!et il reste le pourvoi devant le conseil de rabat .ce n'est pas comme ça qu'on veut assainir la justice et attirer les investisseurs étrangers.une réforme totale de la justice s'impose qui doit être efficace expéditive et exhaustive
10 - alaoui sossi الجمعة 20 فبراير 2015 - 03:14
من عفا الله عما سلف الى من أين لك هذا
11 - رضا الجمعة 20 فبراير 2015 - 06:42
إلى ما عطتناش الوقت لا خدمة لا وظيفة نمشي ننتمي لشي حزب ونتعلم كلمات
ومفردات ديال السياسيين باش نبقى نحيح فوق المنصة نهار نوصل شي منصب
نبقى استغل النفوذ ونعطها التزوير ونستعمل الرشوة ونولي حتى أنا مناضل ديال شي حزب ديال التخلويض يولي عندنا حساب صحيح في البنكة ماشي لغدي يتبع ديتها فلوس إلى فاقو بيك.
12 - Malek الجمعة 20 فبراير 2015 - 06:52
Enfin une affaire est entrain de se fermer. J'espere que ce jugement donne l'exemple pour desuaser les detourneurs de fonds public et de reduire l'abus de pouvoir. c'est égalment l'occasion de laisser reflachir les partis politiques avant de choisir leur candidats aux élections. le Maroc en assez de ces prédateurs
Malek
13 - ahmed الجمعة 20 فبراير 2015 - 07:02
أتمنى أن تتخذ جميع القضايا التي فيها رائحة الفساد نفس المنحى حتى يسود الفكر التنموي لهذا البلد لأن تقدم أمة رهين بتطبيق العدل
14 - الحمد لله الجمعة 20 فبراير 2015 - 08:15
الحمد لله سقط احد المفسدين رغم كثرتهم انتظرو دوركم
حزب الاستغلال منتميه اكبر مفسدين مستغلين لخيرات هدا الوطن...بنكيران وفقك الله
15 - مولاي احمد الادريسي الجمعة 20 فبراير 2015 - 10:50
أولا العقوبة جد قليلة بالنسبة لما نهبه أبدوح
التعويضات كذلك قليلة لأن كل الممتلكات بأسم زوجته التي تنحدر من عائلة جد فقيرة
ثانياً لا داعي لاستعجال الفرحة لأن عبد اللطيف غير مسجون و كل ذلك ما هو إلا أحكام على ورق واذا سألت عند الحكم النهائي ستسمع كما العادة أن البرلماني في انتظار حكم الاستئناف وهو الذي سيحكم على عبد اللطيف أبدوح بثلاث أشهر موقوفة التنفيد وبغرامة بارزة بطبيعة الحال لتهدئة الرأي العام
إلى هنا أستودعكم في انتظار حُكم جديد في مالنا العام الذي يُنهبُ أمام أعيننا بالقانون
16 - chahid الجمعة 20 فبراير 2015 - 11:26
هذا الحكم انتقام من حزب الإستقلال الذي هزم حزب العدالة والتنمية في انتخاب الجزئية بمولاي يعقوب والذي كبد هزيمة نكراء لحزب المصباح وانتقاما منه، لما كان الحزب في الحكومة لم تحرك العدالة هذا الملف إلا بعد انسحاب الحزب من الحكوكة ودخل في سراع مع الفساد والمفسدين الحكوميين،لأن المحاسبة شيئ اساسي لإصلاح شؤون البلاد والعباد،لكن الإنتقائية ليست ديمقراطية فالجميع سواسية أمام القانون ،مذا فعلت العدالة لوزير الكراطة،ومذا فعلت مع وزير القناطر التي جرفتها المياه ولا زال "يحنزز"كأن شياء لم يق
إن العدالة في بلدنا لها دور إنتقامي وليس دور إصلاحي كما يقال...........
17 - jalil الجمعة 20 فبراير 2015 - 14:27
الحمد لله ملي بدينا نشوغوا محاكمات حقيقية بحال الفساد والتزوير وتبدير المال العام وونزاهة اللقظاء ظرورية فهاد الملفات المتعددة. والله المستعان تعيش الديمقراطية
18 - مراكشي الجمعة 20 فبراير 2015 - 20:40
أنا أشارك صاحب التعليق رقم 15 . لا تستعجلوا الفرحة ، وآنتظروا الحكم النهائي و سوف ترون كيف ستخفف العقوبة و يجعلونه يفلت من العقاب.
19 - طه المراكشي السبت 21 فبراير 2015 - 10:22
في عهد حكومة بنكيران تحققت بإمتياز المقولة الشهيرة إدا كنت في المغرب فلا تستغرب
ففي الوقت اللتي يتابع فيه الرآي العام ملف كازينو السعدي اللذي يتابع فيه القيادي الإستقلالي بتهمة الإغتناء الغير المشروع وتفويت ممتلكات بتمن بخس مقابل إمتيازات مادية وعينية يطل علينا السيد رئيس الحكومة بزيارة إلى فيلا القيادي في حزب العدالة والتنمية عمدة مدينة مكناس السابق والمعزول بقرار من وزارة الداخلية والمتهم بالفساد المالي وتفويت بقع أرضية في ممتلكات الجماعة إلى زوجته قصد بناء تجزئة سكنية ولأنه صديق بنكيران فحلال عليه وعفا الله عما سلف  ولانه كذالك فلن يحاكم وسيبقى الحال على ماهو عليه حتى يموت بنكيران
20 - مغربية حرة الخميس 26 فبراير 2015 - 17:25
كاع متفرحو المغاربة غاتجي الاستناف وتعطيهم سورسي او البراءة ما دمت في المغرب فمن الاستناف لا تستغرب
المجموع: 20 | عرض: 1 - 20

التعليقات مغلقة على هذا المقال