24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5513:4516:5419:2620:41
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | قبلة بين تلميذين تقود للسجن بأيت ملول

قبلة بين تلميذين تقود للسجن بأيت ملول

قبلة بين تلميذين تقود للسجن بأيت ملول

علمت هسبريس أن صورة تلميذين، شاب عمره 17 عاما، وفتاة عمرها 15 سنة، يدرسان في إحدى المؤسسات الثانوية بمنطقة أزرو، بالقرب من أيت ملول، وهما يتبادلان قبلة ساخنة، جرت شخصا ثالثا نشر صورتهما في موقع يوتوب إلى الاعتقال.

وألقت عناصر الشرطة القضائية بأيت ملول القبض على شخص من "الدشيرة"، يقطن رفقة جدته، متهم ببث صورة التقطها لتلميذين مراهقين وهما يقبلان بعضهما على الانترنت، قبل أن يعمد إلى حذفها من حسابه في اليوتوب.

ووجدت الشرطة لدى "المتهم" صورا أخرى للتلميذين ضمن جهاز حاسوب خاص به، الأولى تتضمن مشهد القبلة بين التلميذين، والثانية تبرز وضعية الفتاة وهي تضع يدها على الجهاز التناسلي لصديقها، فيما الثالثة تظهر التلميذة تضع يدها على ثدييها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (39)

1 - عبدالرحمان الخميس 05 مارس 2015 - 22:40
لا حول ولا قوة الا بالله العليم العظيم
2 - مغربي و لكن الخميس 05 مارس 2015 - 22:42
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم . لم يعد هناك مغزى للدراسة .. و لا مكانة للاستاد .. ولا عفة للتلاميد .. هدا مصير من اتبع المسلسلات المكسيكية و.. و.. و.. بلغتنا لي شاف شي يقول الله يستر
3 - مغربي الخميس 05 مارس 2015 - 22:55
تحية لافراد الامن الوطني . نحن لسنا امريكا او الغرب نحن بلد اسلامي و تلك الابواق التي تصيح بالحرية الجنسية اقول لها اذا ارتدم للمغرب التقدم فالتقدم يكون بالعلم و ليس بالدفاع عن المخنثين و ابناء ماما و بابا . تحبون الحرية دافعوا على حرية الفرد في طلب العلم لانه به ستمشي البلاد للامام و ليس بمشروع عدم متابعة الاشخاص الذين ينشرون صورهم و هم في وضعيات مخلة بالحشمة
4 - مراد الخميس 05 مارس 2015 - 22:58
خبر لا فائدة منه. ما هذا الانحطاط الأخلاقي في الفقرة الأخيرة
5 - مواطن الخميس 05 مارس 2015 - 22:58
لم افهم لم اعتقل الرجل ولم يعتقل المتورطان.!!!!
6 - شيشاوية الخميس 05 مارس 2015 - 23:04
مبقاوش التلاميذ نلاحظ كترة الانحطاط الأخلاقي والمستوي المتدني سواء في الدراسة أو المعاملات لاصواب لا آداب وطبعا مكنعممش .جيل المستقبل كيخلع يا ربي تلطف بينا.
7 - قلة الحياء الخميس 05 مارس 2015 - 23:04
قلة الحياء وما تدير ربيوهوم مزيان
8 - يوسف الخميس 05 مارس 2015 - 23:12
اللهم في هذه الجمعة نسألك الستر والعفة لجميع تلاميذنا يارب

هادشي ولا تيخلع 15 سنة و 17 سنة والأسئلة المطروحة أين الآباء أين المجتمع اين التربية أين الأخلاق واخيرا اين الدين سيبدؤون بالحرية ما الحرية نحن في دولة أول بند لها في الدستور هو اعترافها بدين الإسلام بدولة مسلمة متشبثة بدينها اين سنصل بهذا الانحطاط الأخلاقي والتربوي اين دور الدولة و أين واين هذه الأسئلة لن ولم يجيبنا عليها أحد

اللهم استرنا فوق الأرض وتحت الأرض
اللهم إنا نسألك علما نافعا نربي به أبنائنا
اللهم وعلمنا ديننا يا رب
9 - simple الخميس 05 مارس 2015 - 23:14
لو كان لهذا المراهق الثالث صديقته هو أيضا لما صورهما في وضع حميمي ونشر صورتهما على الانترنت. بسبب عقده وحرمانه من الحبّ والأشياء الجميلة في الحياة عمد إلى نشر صورتهما حسدا وانتقاما. يجب إخضاعه لعلاج نفسي.
10 - مغربي حر الخميس 05 مارس 2015 - 23:20
وماذا عن العشيقين؟
هل سيطبق معهما القانون؟
نتمنى أن يطبق القانون على الكل..
11 - الإمبراطور الخميس 05 مارس 2015 - 23:22
دائما اقول ان هادشي كامل من الوالدين راه الوالدين في هاد الوقت والله ما بقاو كايديوها في ولادهم و اخصوصا بناتهم الله يسمح للوالدين من ولادهم
12 - العربي المغربي الخميس 05 مارس 2015 - 23:25
"زوينة هذي"
عوض القبض على صاحبا الفعل يقبض على "المؤرخ"
13 - خالد كازا الخميس 05 مارس 2015 - 23:28
اللهم اهدي شبابنا وشاباتنا‎ ‎لأحسن الأخلاق
14 - YOUSSEF الخميس 05 مارس 2015 - 23:54
لابد من تدخل الدولة و الضرب بيد من حديد على يد كل هؤلاء المنحرفين لاسيما و النتائج الكارثية للعنف المدرسي...........

أين مذكراتك يا وزير التربية قبل التعليم لحماية الاطر التربوية من السلوكات العدوانية لهؤلاء الذين تقييم الدنيا ولا تقعدها من اجلهم.
الم تصل الرسالة بعد.؟
15 - المراكشي الخميس 05 مارس 2015 - 23:58
اللهم إن هذا لمنكر. خلاو الحمار و شدوا البردعة .
16 - السلام الخميس 05 مارس 2015 - 23:58
يجب على أولياء التﻻميد مراقبة أبناءهم وبالأخص التلميذات فعندما تذهب التلميذة للمدرسة وهي مرتدية جينز وحداء طويل وفي يدها هاتف أخر موديل و بدون (طابلية) يعني بدلة خاصة بالزي المدرسي فماذا تنتظر من التلميذ الله يكون في عون المراهقين ماذا عساه يفعل أين دور الأساتدة والمدير ودور الأب بالأحرى دور الأم
يذهب التﻻميد للمدرسة بدون رقيب ربما يدهبون للمقاهي أو دور الملاهي أو المتزهات رفقة بعضهم البعض والأم تقول أن الإبنة في المدرسة أو مع صديقتها يا ترى هل هذا غباء من الأم أم هي تريد ذلك إذا تكلم معها الأب تقول له أتركها تعيش حياتها ( من جيلها ) الله يهديكم يا أمهات
17 - beeman الجمعة 06 مارس 2015 - 00:05
علاه الي كيشوف الافلام الهابطة ديال المكسيك المترجمة للدارجة ودوزيم ولبرابول واش بغيتوه يكون مقاد? ولا ننسى هنا دور التربية المدرسية وبالبيت
18 - مغربية و أفتخر الجمعة 06 مارس 2015 - 00:18
ما يحز في نفسي هو أن أشباه التلاميذ هؤلاء لا يفعلون شيئا سوى الإساءة إاى سمعة التلميذ المغربي بأفعالهم الدنيئة أقسم أنني أصبحت أخجل من إرتداء الوزرة البيضاء في الشارع لأن الجميع أصبح ينطق بالجملة الشهيرة " خرجات من الدار بالطابلية و غادرب دورة و تحيدها ..." المرجو التوقف عن نشر هذه الاخبار الدنيئة فما من أحد سيتأذى غير التلميذ الذي يحترم هذا المجتمع
19 - reda الجمعة 06 مارس 2015 - 00:20
موضوع لا يستحق كل هذا الجدل.... هل يستطيع داك الشرطي وكل من انتقد الفتاة والشاب ان يقسم انه لم يسبق له ان قبل فتاة .حاسبوا انفسكم اولا.
احذفوا اللقطات الساخنة من اداعاتنا.حاسبوا المسؤولين.حاربوا المجرمين وباءعي المخدرات.حاسبوا اللذين يبيعون الخمور ومن رخص لهم.حاكموا كل من ساهم في سرقة البلاد واموال الشعب.
20 - مغربي و أفتخر الجمعة 06 مارس 2015 - 00:31
اللهم اهدنا واهدي شبابنا الصراط المستقيم.
21 - Amal El Habib الجمعة 06 مارس 2015 - 00:34
التطور في كل ماهو " خاوي".
هذه الكاميرات لا يتم توظيفها عند اهل التخلف الا في ما يزيدهم تخلفهم.
والتقبيل لم يتطور الا مع تطور الكاميرات المتخلفة.
وهذا يجسد تخلف المقبلين والمصورين.
22 - الغريب الجمعة 06 مارس 2015 - 00:54
لا حول ولا قوة الا بالله شباب منحرف
23 - حسيمي من روطردام الجمعة 06 مارس 2015 - 01:19
التقدم و الحرية كنفهموهم غير كبغينا،
كولشي بلمقلوب، إو مشينا بكري لقدام.
صافي كحالت علينا. كل نهار بخبار.
24 - القعقاع الجمعة 06 مارس 2015 - 03:28
ان الشرطة في هدا البلد تطبق ليس القانون ولكن تطبق التعليمات قليكم القايد ا و قيد قاليه لعامل او العامل قال لوزير او لوزير قال توجيهات ملكية للنهوض بالمؤسسات الدستورية و تنزيل مقتضيات الدستور إوا فهم تسط المهم تلك العاهرة التي كانت تقبل بجانب البرلمان لبوليس ما كانو باقي ما وصلاتهمش التعليمات
25 - عسكري الجمعة 06 مارس 2015 - 04:37
لحشمة مشات غير لله يلطف بنا .
26 - شروق الجمعة 06 مارس 2015 - 04:39
قبل الاشهار بالصغار تعلمو ايها الكبار ان تربو اولادكم وان تسترو اخطاء غيركم كلكم وخاصة الكبار وفي الظلمة وبعيدا عن مراى المقربين تفعلون الفواحش والمنكرات فلتدعو لهم بالهداية ولتسترو عليهم فلديكم اولاد وبنات لا تعرفون كيف......
27 - أبو يحيى المغربي الجمعة 06 مارس 2015 - 04:43
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام الأتمان الأكمالان على أشرف خلق الله نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
وبعد ،
أقول لا شك أن الوقوع في المحرمات والمنكرات والفواحش من القول والفعل له مقدمات ولا يقع المرأ فيها إلا بارتكاب هذه المقدمات
إخواني أخواتي أولا لايظن أحد أن عدد الحالات المشابهة لهؤلاء المتكلم عنهم في هذا المقال محصورة ومعدودة بل يوجد الكثير والكثير مثلهم
ثانيا هؤلاء المراهقين في الحقيقة هم ضحية مجتمع تخلى عن دينه الذي يأمره بترك المحرمات صغيرها وكبيرها بعضهم جهلا به والبعض الآخر عمدا والعياذ بالله أصلح الله الجميع
ثالثا أقول أن السبب الرئيسي لهذه الوقائع المنكرة إنما هو بسبب الدراسة المختلطة المحرمة ولو تم الفصل بين الجنسين في جميع المستويات الدراسية لما سمعنا بمثل هذه المنكرات
وأخيرا أدعوا إخواني وأخواتي أن يعيدوا النظر في هذا الأمر ويقرأوا عن حكم الدراسة في الإختلاط في الكتاب والسنة وعن أضرارها والله الموفق
28 - حميد الجمعة 06 مارس 2015 - 07:28
هذه هي نتيجة المسلسات التركية وبرنامج مسرح الجريمة وأخطر المجرمين٠٠
29 - السلاوي الجمعة 06 مارس 2015 - 07:30
انا لا اشجع أحدا على الفساد ولا أحاسب أحدا على خطءٍ ارتكبه في حق نفسه فقط ، ما استغربه هو كثرة التدمم من القراء وكلها يلغي بلغاه كلشي داير فيها الواعض والناصح والمستنكر والضاجر من هذا الوضع ولا يتقبل مثل هذا السلوك اللامسؤول والحرام و تحميل المسؤولية للآباء والمجتمع والمدرسة وووو
لكن انا أرى انه سلوك عادي ينتاب كل شخص متزن وله إحساس وشعور انها الغريزة والفطرة الأنثى تريد ذكر والعكس صحيح، وفي هذه الحالة نرى شاب 17 وشابة 15 سنة مراهقين في أصعب فترة من حياة كل إنسان فترة فرض الذات ورفض أي أمر من أي إنسان واتباع الشهوات
أرجو من أي لائم ان يتذكر ولو لدقيقة كيف عاش مرحلة مراهقته ومن تمة فليحكم بما شاء،
في رأيي المتواضع هذان المراهقين لا يستحقان كل هذا التوبيخ بقدر ما يستحقان النصيحة والتوعية
والله لو تعلمون ما يفعله كبار القوم ( وزراء مدراء برلمانيون ضباط شرطة وجيش وووو) انه المنكر بعينه وعلى حقو وطريقو لكن لا ينتبه لهم أحدا او بالأحرى لهم جحور لممارسة الرذائل الحقيقية في سرية تامة
والعفو منكم يا مغاربة القهاوي وسيبيرات لا ترحمون احدا
30 - Nora الجمعة 06 مارس 2015 - 07:32
الفساد و قلة الحياء كثرت في مجتمعنا و هذا ناتج بالاساس عن عدم تطبيق حدود الله. انا شخصيا مع معاقبة المتورطين بما انزل الله سبحانه و تعالى و رسوله الكريم عليه الصلاة و السلام
31 - someone الجمعة 06 مارس 2015 - 11:45
Pourquoi punir ces enfants eux qui ne savent que peu , et laisser les bandes de nases qui violent notre pays sous nos yeux trainer sans les toucher ! toi qui parle de l'Islam , que savent tu de ce dernier , j te repends monsieur, rien , car t'as parler de cette incident comme si notre système est parfais, rien que nos mauvais habitudes , ou bien comme t'a bien dis une culture étrangère qui faut éviter , soyez réaliste un peu , ils introduisent une éducation étrangère dans notre système et puis nous punis car on a flirter avec une fille , toi là-bas! t'as vue ce que ton livre m'a appris à l'école , pourquoi il y a une seul heure pour l'éducation islamique dans la semaine . premièrement chers ministres l'éducations , puis vient les résultats . et arrêtez de dire que le Maroc est un pays islamique ! c'est pas le cas , dans les papiers et ces traditions , point .
32 - metall الجمعة 06 مارس 2015 - 11:46
الحمد لله و الصلاة والسلام على نبينا الكريم. نحن لا نملك أقمار صناعية و لا نملك مفاتح العقول . لكننا نملك بيوت نخن خماتها و كل مسؤول عن رعيته . أصبح من الموضة التعليق على مثل هذه الأخبار المسيئة للإسلام والمسلمين و الوطن و تعبير عن الرفض . كلنا جميعاً نأيد رجال الأمن في محاربة الفساد . لكن
ليس من الضروري نشر مثل هذا الخبر حثى يعلم الجميع و تصبح ضاهرة جديدة و تشجيع المراهيقين في التفكير في الأمر .
33 - نورالدين الطــــــــــلحي الجمعة 06 مارس 2015 - 12:11
انا شخصيا أحمل المسؤولية لأولياء الأمور.
لأنه في هذا السن يدرك الأطفال "الزواج" على أساس مشاهدة حياة أسرهم. وقد يلعب الأطفال لعبة الزواج. ويتحدث معظم الأطفال الصغار عن الزواج و مشاركة الحياة مع شخص يحبونه عندما يتقدمون في السن. ويمكن للأطفال في سن المدرسة المشاركة فى ألعاب تتعلق بلمس الأعضاء التناسلية لأصدقاء من نفس جنسهم، ومعظم اللعب في هذه السن يحدث بسبب الفضول.
لدلك يجب على اولياء الأمور مراقبة ابنائهم وتربيتهم على احترام الاخر
34 - عبد الله المغربي الجمعة 06 مارس 2015 - 14:57
المشكل عندنا هو أخلاق وتصرفات الوالدين والاقربين وكبار السن قبل أخلاق وتصرفات الابناء والشباب . فكل شيء في السنوات الاخيرة أصبح عادي . وخلال الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي لا تقبل الام لاي كان دكرا او انثى تقبيل رضيعها او رضيعتها او صغارها خاصة في الفم حيث ان لدلك معاني وتاويلات , فمن قام بتقبيل رضيع بين يدي أمه فكأنه قام بتقبيل الام لما كان للقبلة من معاني. فاصبحت القبلات الان متفشية بين النساء والرجال والشباب والصغار فاصبحت عادية رغم ما تكتسيه من المشاعر والشعور واللمس والهدف وما تختفيه القبلة من ورائها من اسرار . والبشر مثل الحيوان له مشاعره واحساسه وتأويلاته ودكاؤه وضميره . وكل فرد له تفكيره وما يضره ولم يشارك الجميع في عقل واحد . وتلكم هي اسباب ما يقع حيث اصبح البعض لا يشعر بالدنب مهما يقع , خاصة ادا شاهد المرء تصرف اقربائه او والديه او افراد عائلته في وضعيات وممارسات مماثلة . وما خفي أعظم .
35 - samia moussaoui الجمعة 06 مارس 2015 - 17:10
A mon avis,ce genre de chose a toujours existé et existera toujours et il n y a pas de quoi en faire toute une histoire,ce qui a changé ,c est les telephones portables qui ont tout devoilé. Tout le monde a aimé et la plupart a flirté un jour ou l autre pendant sa jeunesse avant le mariage,que ça soit entre eleves ou entre etudiants ou autres,alors arretez de jouer aux saints,personne ne l est et la perfection est à Dieu seul,n empeche qu il faut parler a ses enfants et les sensibiliser pour qu ils fassent attention.
36 - kenza الجمعة 06 مارس 2015 - 18:37
ذهبت القيم و ذهبت معها الأخلاق ففسدت التربية و المسؤول الأول هنا هما الأهل ثم المجتمع
37 - صاحب الإشارة القوية السبت 07 مارس 2015 - 01:22
الكل يريد معاقبة المراهقين , و لم يلاحط أحد أن مشكل و خلل و كل فرد فوق هذه الأرض السعيدة لديه يد في هذه القضية الإجتماعية نبدأ من صاحب اللحية السلفي إلى الحاج المتفتح إلى وسائل الإعلام العلمانية , شباب اليوم تائهون نعم تائهون و من يتبعون ؟ و لماذا نعاقبهم و هم أصلا لازالوا غير مسؤلون
38 - عبد ربه السبت 07 مارس 2015 - 05:16
وا ما بقا ما يعجب العفو من عندك أ مولانا الله يستر وخلاص
39 - adil al minimum السبت 07 مارس 2015 - 12:00
دابا على هاذ القيبال كاع المخرجين والمصورين ديال المغرب خاصهوم يمشيو للحبيسي
المجموع: 39 | عرض: 1 - 39

التعليقات مغلقة على هذا المقال