24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/03/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5607:2213:3817:0319:4621:02
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. إسرائيل: ترامب يوقع الاعتراف بالسيادة على الجولان (5.00)

  2. مناظرة جهوية بزاكورة تدعو لتحيين مدونة التجارة (5.00)

  3. المغرب يدعو إفريقيا إلى إنهاء الفوضى وإرساء الأمن والاستقرار (5.00)

  4. مؤتمر إفريقي يدعم القرار الأممي بملف الصحراء (5.00)

  5. "أكاديمية المملكة" تلامس مكافحة الفقر في الصين (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | مروحية طبية تنقذ سيدة ومولودتها بالعيون

مروحية طبية تنقذ سيدة ومولودتها بالعيون

مروحية طبية تنقذ سيدة ومولودتها بالعيون

أفادت وزارة الصحة بأنه تم، أمس السبت بمدينة العيون، إنقاذ سيدة ومولودتها كانتا في وضعية حرجة بواسطة مروحية الوحدة المتنقلة للإسعاف والإنعاش التابعة للوزارة والمخصصة لجهة العيون بوجدور الساقية الحمراء.

وأوضح بلاغ للوزارة، أنه تم استقبال سيدة حامل (30 سنة) بمصلحة الولادة بمستشفى مولاي الحسن بن المهدي بالعيون، ظهر عليها نزيف داخلي بعد وضعها لمولودتها ولادة طبيعية، مشيرا إلى أن الطبيب الاختصاصي في أمراض النساء والتوليد قرر بمعية طبيب الإنعاش والتخدير إدخالها إلى غرفة العمليات الجراحية، ومعهما طاقم طبي وشبه طبي، من أجل العمل على إيقاف النزيف بعملية جراحية مستعجلة.

وأضاف المصدر ذاته أنه، ونتيجة مضاعفات أخرى، تم ربط الاتصال والتنسيق مع المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، وتم الاتفاق على نقل السيدة ومولودتها، التي ازدادت وهي تعاني من ضيق في التنفس، بواسطة المروحية صحبة طبيب اختصاصي في طب المستعجلات والكوارث وممرض بالمستعجلات إلى المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش لمواصلة التدخل الطبي والعلاجي.

وأشار البلاغ إلى أنه، بهذا التدخل الاستعجالي، تكون هذه هي الحالة الثانية التي يتم إنقاذها بواسطة المروحية الطبية، بعد تدخلها الأول لنقل إحدى ضحايا حادثة السير الأليمة التي وقعت مؤخرا بنواحي الشبيكة بطانطان.

وحسب وزارة الصحة فإن مروحية الوحدة المتنقلة للإسعاف والإنعاش بجهة العيون بوجدور الساقية الحمراء، سيكون لها أثر إيجابي على تطوير التكفل بمثل هذه الحالات الطبية الحرجة والمستعصية في هذه الجهة، كما من شأنها أن تساهم في إنقاذ حياة العديد من المرضى والمصابين خاصة المتواجدين بالمناطق النائية والصعبة الولوج.

يذكر أن وزارة الصحة، وفي إطار أجرأة المخطط الوطني للمستعجلات الطبية، الذي أعطى انطلاقته الملك محمد السادس يوم 5 مارس 2013، وضعت ثلاث مروحيات، أولاها رهن إشارة جهة مراكش تانسيفت الحوز، والثانية للجهة الشرقية ونواحيها، والثالثة لجهة العيون بوجدور الساقية الحمراء، فيما ستخصص قريبا ستخصص مروحية رابعة لجهة طنجة تطوان.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - saad الأحد 26 أبريل 2015 - 13:44
et les centaines de femmes qui accouchent aux portes des hôpitaux! !
ont parle plus !
2 - sahraoui الأحد 26 أبريل 2015 - 13:50
bravo a toute l'equipe de samu 11 de laayoune et bonne continuation ca donne une tres bonne image sur le developpement de la sante dans nos regions de sud et les efforts deployes par l'etat dans les regions de sud encore une fois bravo atous qui ont participe a la reussite de ce grand projet
3 - mohamed الأحد 26 أبريل 2015 - 13:55
ماشاء الله مروحية تنقل ...لمادا ﻻ تدكروا آﻷف اﻷشخاص اللذين ماتوا بسبب غياب سيارات اﻹسعاف بل لم يجدوا حتى الحمير لنقلهم . صدعتون مروحية...العالم كله عنده مروحيات طبية مجهزة بأحدث اﻵﻷت ولم يدكرها . استحيوا حشموا أشوي...
4 - abdou italia الأحد 26 أبريل 2015 - 13:59
لا داعي لهذه الاشهارات لان كل هذه الوسائل من البديهيات التي يجب ان تتوفر لكل المواطنين
5 - moha الأحد 26 أبريل 2015 - 14:06
سمعت ان هده الطائرات كلفت مليار سنتيم
لو قامت الدولة بصرف 22 مليار التي ضاعت في فضيحة أوزين لكان الان لدينا 22 طائرة لكل جهة طائرتها ولكن للأسف الفساد ينخر هذا الوطن
6 - mouloud layoun الأحد 26 أبريل 2015 - 14:32
من أين سابدأ نحن سكان الصحراء نعاني مند الازل ظروف الطبيعة القاسية وطول المسافات وزيد وزيد بغينا نقراو خسنا نعانوا الأمرين التنقل والبحت عن السكن وزد على ذلك امرض عندنا شى حد خسنا قطعوا بيه ألمسافات وما يساحب ذلك من المعانات بغينا لوطوروت خسنا نسافروا الى داخل المغرب بغينا اركبوا القطار كالعادة ايوا الي قال في الصحراء كل شى موجود ايجي ايجرب يقول المتل الحساني الذئب المضنون عنو الشبعة الله يرحمنا من عندو.
7 - Nabil nor الأحد 26 أبريل 2015 - 15:05
موضوع الخبر ،الرئيسي ،ليس المراة الحامل ،وإنما "المروحية" ...تررررر .. قالك فطريق النمو !!
8 - alilou الأحد 26 أبريل 2015 - 15:12
نلاحظ ان الكل اصبح ينتقذ لانه اصبح وسيلة سهلة من اجل ابداء الراي و لكن مع الاسف جل هؤلاء النقاذ اذا كانو مثلا في ادارة عمومية في صف ينتظرون مع المواطنين دورهم لقضاء مصلحتهم وجاء موظف يعرف احدهم و قضى له مصلحته دون الانتظار فسيفضل عدم النتظار مع اخوانه و هذا مثل بسيط يبين لنا اننا مازال كثير من العمل ينتظرنا من اجل ان نكون في مستوى النقذ .قبل ما تنتقذ ديرراسك في بلاصت هذاك لي غدي تنتقذه عاد حكم عليه .اذا كان هناك شىء ايجابي يجب ان نصفق له عوض توجيه اسهم النقذ.
9 - بوق الأحد 26 أبريل 2015 - 15:29
est ce un evenement a reporter ?!!! ca doit etre un truc normal a ne pa citer !!! c est comme si je me rend o boulot lundi et j annonce au gens que je suis allé o buear et j ai bossé ! aw ra hadchi 3adi ma khessoch it3awed !!
10 - مغربي الأحد 26 أبريل 2015 - 16:27
المدن الجنوبية توجد بها عدة مرافق ومن بينها المرافق الصحية لا توجد حتى بدول بعينها وتتمع الاقاليم بالكثير من دعم في شتى المجالات وما ينقصها فعلا هو حسن التسيير والتذبير فما يورصد للجنوب يقشعر له البدن من ضخامته ولكن سيطرة اقتصاد الريع ومصلحة الخاصة والاغتناء السريع ونكران الجميل هي سمات المنطقة والسكان اسبشررو خيرا منذ خطاب جلالة الملك نصره وادام عزه وادام عليه الصحة والسلامة اينما حل وارتحل بمناسبة عيد 39للمسيرة الخضراء الذي كشف الواقع والحقيقة وكان حاسم وقوي وواضحا وبنتظرون بفارغ الصبر تفعيله لرفع الحيف عن السكان الذين عانو طيلة 40 عاما من تهميش والاقصاء وسياسة الابتزاز والحكرة والزبونية ولكن جاء الحق وزهق الباطل ان الباطل كان زهوقا وعاش الملك وشعارنا الخالد الله الوطن الملك الى الابد
11 - omar الأحد 26 أبريل 2015 - 16:35
ليست المروحية الطبية التي أنقذت هذه المرأة بل هو واجب الدولة حماية مواطنيها ولهم الحق في العلاج كما ينص الدستور على ذالك ودعونا من هذه النصوص التى يشماز لها العقل
12 - حسن الأحد 26 أبريل 2015 - 17:09
فين كانت المروحية لما أحترق الكار
13 - محمد احمد الأحد 26 أبريل 2015 - 18:00
لا نريد مروحيات في الصحراء نريد مستشفيات بها جميع التخصصات على الاقل بمدينة العيون فالاطباء بالصحراء همهم الوحيد جمع المال من خلال الشواهد الطبية هذا هو تخصصهم الوحيد و جدلا ان مدينة العيون تتوفر على مروحية ماذا سيفعل سكان السمارة و بوجدور و الداخلة التي تبعد عن مراكش ب 1600 كلم و لا يوجد بها مستشفى بمستوى مستشفيات شمال المملكة مشكل الدولة انها تستثمر في المكان الخطأ الاستثمار الحقيقي يكون في البشر لا في الحجر فعندما يحس المواطن ان الصحة و التعليم و البنيات الاساسية متوفرة فلن يهمه عند اذن اي شئ اخر اما عن المروحية فيجب توفيرها للمناطق النائية و يجب اقامة مستشفى جامعي بمدينة العيون بدل تركنا عرضة للمخاطر من طرف اطباء و ممرضين متدربين
14 - الوسائل اللازمة لمرافق الصحية الأحد 26 أبريل 2015 - 18:29
Normalement chaque wilaya ou région du pays devrait disposé de ces propres moyens
de sauvetages et avoir ces propres hélicoptères comme celui ci. remarquez bien (a3ibad allah) il existent seulement un seul appareil de ce type qui servent tout le pays c'est incroyable! c'est inimaginable de voir ça! c'est un jour au hasard (allah ihfad) il tombent en panne cet appareil ou qu'il lui arrivent quelque chose (allah ihfad) avec quoi faut il intervenir pour sauvé la vie des gens en urgence? Sur tout en période hivernale ou de neige! non faut que le Maroc dispose d'avantage hélicoptères médicalisés de ce type. normalement un appareil par wilaya et compris pour (CHU) également. toute région devrait disposer de
ces propres (CHU) ainsi que ces propres hélicoptères de sauvetages. même chose pour les avions de lutte contre l'incendie de feu de foret fameux avions (Canadair) chaque région du pays devrait disposé de ça propre flotte d'avions autonome au minimum deux appareils par région en service
15 - أمازيغي الأحد 26 أبريل 2015 - 20:40
واش المرأة مغربية ولا نصرانية؟ إلى كانت مغربية فأنا لا أصدق أن تأتي حوامة العجب العجاب فهم لا ياتون بالاسعاف عند وقوع حادثة الا بعد ساعات.
16 - عبد الحق الأحد 26 أبريل 2015 - 22:52
تأكدوا جيدا أن هذه المرأة تنحدر من عائلة ذات مال أو نفوذ، ولو كان الأمر خلاف ذلك لكان مصيرها الإهمال حتى الموت. من أراد الإستفادة من جودة الخدمات بمستشفيات المغرب فعليه أن يكون من ذوي علاقات مع مسؤولي المستشفيات أو أن يدفع مبالغ سخية كرشوة للعاملين وليس كلهم. ابتداء من حارس الأمن الخاص إلى الطبيب الذي سيجري العملية.
17 - said الاثنين 27 أبريل 2015 - 14:54
استعمال المروحيات في الانقاد تم العمل به مرارا.وهذا العمل ليس جديدا في المغرب.الحمد لله .فالخير و الشر دائما في صراع.المصلحون اقوى من المفسدين.نحن في تقدم.قارن اللحظة التي تعيشها الان مع الزمن الذي عاشه الجيل السابق المعطوب.
18 - fadwa الاثنين 27 أبريل 2015 - 16:10
Normalement chaque wilaya ou région du pays devrait disposé ces propres moyens
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

التعليقات مغلقة على هذا المقال