24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:2616:4919:3020:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | مغربيات يكسرن طابو الاغتصاب الزوجي

مغربيات يكسرن طابو الاغتصاب الزوجي

مغربيات يكسرن طابو الاغتصاب الزوجي

كشفت دراسة أنجزها "مرصد عيون نسائية" عن معاناة بعض النساء المغربيات مع أزواجهن تصل إلى حد الحط من كرامتهن الإنسانية، وذلك في ظاهرة دخيلة على المجتمع المغربي سمتها الدراسة ب"الاغتصاب الزوجي".

وقالت الباحثة السوسيولوجية سمية نعمان جسوس، إحدى المشرفات على هذه الدراسة، إن أكثر الحالات التي شملتها الدراسة هي لزوجات اشتكين من إرغام أزواجهن لهن على الخضوع لممارسات جنسية شاذة. وأعطت الباحثة مثالين بفتاتين تزوجتا لأكثر من 6 شهور ثم عادتا إلى بيت أسرتيهما عذراوين، لأن زوجيهما كانا يضاجعانهما طيلة فترة الزواج بطريقة مخالفة للشرع.

وقالت الدراسة إن من أقبح أنواع "الاغتصاب الزوجي"، الذي استنكرته ورفضته نساء مغربيات، إرغامهن على ممارسة جنسية مرفوضة من طرفهن، مثل الممارسة من الشرج. ويأتي هذا الأسلوب على رأس قائمة أشكال الاغتصاب، التي كشفت عنها النساء المستجوبات في الدراسة المذكورة. وقالت بعض النساء المعنفات إنهن يتعرضن لممارسات جنسية تشعرهن بأنها غير منطقية، وتهينهن، أو تقلل من إحساسهن بالاحترام من طرف الأزواج. وبحسب هذه الدراسة، فإن "الاغتصاب الزوجي" في المغرب يرتكب في جو محاط بالكتمان، ومسيّج بالتسامح الثقافي من قبل الزوجة، في ظل فراغ قانوني، لا يجرم هذا النوع من العنف ضد النساء.

ونبهت الباحثة المغربية، خلال ندوة عُقدت أخيرا بالدار البيضاء لعرض نتائج الدراسة، إلى تسرب بعض الممارسات والأفعال الشاذة من المجتمع الغربي إلى إلى المجتمع المغربي.

وذكرت الباحثة أن من بين الحالات التي وقفت عليها حالة سيدة كان زوجها يصطحب معه عشيقته إلى البيت ويجبرها على مشاركتهما العملية الجنسية.

وفي مقابل هذه الحالات الشاذة، كشفت الدراسة عن وجود سيدات لا يميزن بين الحلال والحرام في العشرة الزوجية. وأشارت الباحثة السوسيولوجية سمية نعمان جسوس إلى حالة سيدة لم تكن تسمح لزوجها بتقبيلها في فمها ظنا منها أن ذلك "لا يجوز". وذكرت الباحثة حالات نساء أخريات اعتبرن أنفسهن ضحايا "الاغتصاب الزوجي" لمجرد أن أزواجهن كانوا يتعرّون أمامهن.

وخلصت الدراسة الأولى من نوعها في المغرب أن "الاغتصاب الزوجي" أصبح وجها من أوجه انتهاك جسد المرأة وكرامتها داخل مؤسسة الزواج التي يفترض فيها توفير شروط الاستقرار والأمان". وفي ظل غياب قوانين تجرم هذه الممارسات، طالبت الدراسة بضرورة التوعية والتحسيس ضد أشكال العنف المتمثل في هذه الممارسات الجنسية الشاذة التي يتعرض لها بعض النساء كرها، وذلك عن طريق خطب الجمعة ووسائل الإعلام، وفي المدرسة من خلال اعتماد التربية الجنسية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (104)

1 - عمرو السبت 01 يناير 2011 - 01:16
الإبتعاد عن القيم الإسلامية هو السبب الأساسي لما فيه نحن اليوم من المشاكل المختلفة وفي جميع المجالات والمشكل المطروح نتيجة ابتعادنا عن القاعدة التي اسسها الرسول ص وهي اختيار سواء الزوج اوالزوجة من الجانب الأخلاقي والديني ، والله لوطبقنا تعالمنا الدينية الإسلامية لماوصلنا لما نحن فيه
2 - Abdelali السبت 01 يناير 2011 - 01:18
والخلاصة دائما لمثل هذه الدراسات هي أن المرأة المغربية مظلومة مسكينة مقهورة مغلوبة على أمرها مغتصبة بريئة وأن الرجل هو الظالم هو المغتصب هو الشيطان هو إبليس اللعين يجب محاربته بشتى الوسائل
مع العلم أنه لو سألنا شعب المايا عن المرأة المغربية سيقولون لنا من هي
3 - Dragonaut السبت 01 يناير 2011 - 01:20
ما لا يعرفه الكثير من الأزواج هو أن المرأة مختلفة تماما عن الرجل، في حين يمكن للرجل المعاشرة في أي وقت، لا يمكن للمرأة الاستمتاع بالمعاشرة إن لم تكن ذهنيا مستعدة، و يمكن لأي شئ بسيط كالقلق أو عدم الارتياح أو حتى الغرفة أو الأثاث أن تخرجها عن استعدادها ذلك. لذا من العيب (على الأقل) معاشرتها رغما عنها.
4 - هشام مغربي السبت 01 يناير 2011 - 01:22
اتيان الزوجة من الدبر هو من المحرمات..
لكن بسبب القنوات الاباحية والمواقع الالكترونية التي تظهر تلك الممارسة.الشادة ويشاهدها الازواج ويتاثرون بها لدرجة ان بعض الازواج يحاول ان يطبقها مع زوجته..لكن المصيبة الكبرى ان بعض الزوجات لاتعارض ربما عن جهل ان تلك الممارسة من المحرمات...حتى يقع في فخ الادمان.
5 - haasan maghribi السبت 01 يناير 2011 - 01:24
هذا ماشي مشكل اصاحبي غير الله اجيب الصحة و السلامة..
6 - مغربي نزيه السبت 01 يناير 2011 - 01:26
الابتعاد عن مبادىءالدين الاسلامى الحنيف هوسبب كل المصائب ثم يجب تدكير المطالبات بقانون تجريم بعض ممارسات الرجال ان التبرج وتبرج النساء اكبر الجرائم التى يجب تجريمها لانها من اكبر مباعث الفثن فالمراءة المتبرجة معتدية على حق الغير
7 - facteurcom السبت 01 يناير 2011 - 01:28
Cette étude '"à la con" basée sur qui baise qui et comment baise-t-on? Me fait froid au dos
Il n'y que le sexe qui serait comme sujet d'étude? le chômage, illettrisme, l'échec scolaire, l'abandon scolaire, l'analphabétisme...... me semble plus intéressant et surtout pour ces femmes qui souffrent de ce soit disant ce genre de mauvais traitement.
La sodomie est certes interdite dans toute les religions monothéistes c'est une vérité absolue. Cette étude montre un esprit de peau de chagrin ce qui me chagrine en ce qui concerne la recherche au Maroc. Cette étude veut montrer que le soleil se lève du côté Est et se couche du côté Ouest. Drôle démonstration.
Dans un pays comme le Maroc étudier le viol conjugal est à la fois ubuesque et anachroniques par rapport aux problèmes des femmes marocaines illustrées, et analphabètes qui ont été visées par cette étude.
Les jeunes femmes ayant un bon niveau d'étude n'ont pas ce genre de problèmes. Elle savant ce que c'est un homme à poil, la fellation,.... Donc donner du savoir, de l'éducation va certainement régler ce problème et surtout nous éviter le résultat de ce genre d'études à la noix.
En effet, toutes les statistiques montrent une forte baisse du mariage chez les jeunes en âge de se marier. Ce genre de recherche est selon moi un onanisme cérébral, autrement dit une masturbation intellectuelle.
A bon entendeur quand vous êtes financés pour faire une étude il est faut chercher un sujet porteur, qui a de l'avenir qui ne se limite pas à des sujets au bas de la ceinture.
A Bon entendeur
8 - larcen السبت 01 يناير 2011 - 01:30
العلاقة الزوجية هي مزدة ورحمة بين الطرفين تتحكم فيها قوانين شرعية موزونة وعادلة
أما هده الدلراسة فلا أساس لها من الصحة والمصداقي , لإنها تنبني على تجارب أشخاص منحرفين لا يعرفون شئ عن الدين الإسلامي . فالبعد عن الدين هو السبب في هده الممارسات الا انسانية .
9 - رحيمة السبت 01 يناير 2011 - 01:32
nour dlam
يا ناس اتركوا المراة تتحدث عن نفسها
ان المراة التي تحترم نفسها لا تقبل نفسانيا رجلا لا يحترمها او بتعامل معها كانها جسد بلا روح
تصور بنتك يهينهازوجها ثم يرتمي عليها كحيوان مفترس بالرغم عنها
ان من ارثكم مفاخدة الصغيرات كازواج لكم فعلينا الا نطلب منكم فهم شعور المراة التي تحترم جسدها و لها كرامة و ليس عجرفة او تهديد للرجل
كل ما اطلبه و هو ان تكون المراة قابلة نفسانيا على اقتراب الزوج منها حتى لا تلد لنا من رحمها اطفال مضطربين
فالرحم لا يقبل الاغتصاب و الا اصبح بيئة ملوثة
cherchez épigénétique
10 - نسيم الحر السبت 01 يناير 2011 - 01:34
كنت أتمنى في هذا المقال لو أعطيتمونا أرقاما حقيقية للمسماة (بالدراسة)
كم عدد النساء المتزوجات التي شملتهم الدراسة وكم يمثلون في المجتمع النسوي المغربي حتى نحكم عليها هل هي فعلا دراسة أم كلام فارغ أم هي إسقاط لدراسة غربية على المغرب "كوبي كولي"
11 - achraf السبت 01 يناير 2011 - 01:36
طبيعي لأن أغلب المغاربة و العرب بصفة عامة مكبوتين و بعقد نفسية لا نهاية لها
12 - أبوسعد السبت 01 يناير 2011 - 01:40
إن هذا السلوك الشاذ الدخيل على مجتمعنا ناتج عن عزوفنا عن قيم ديننا الحنيف جهلا أو تجاهلا، وارتمائنا في أحضان العلمانية الحيوانية الداعية إلى إقرار الحرية الفردية "الشرجية"فصرنا نرى الشواذ والمثليين يدافعون عن هذا المنكر..وقد نقلوه إلى بيوت الزوجية بطرق عدة كالإعلام والجمعيات والأحزاب، واختلط الحلال بالحرام...اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا.
13 - حسناء المغربية السبت 01 يناير 2011 - 01:42
هدا هو الكبت الاجتماعى الصامت
اريد بعد ادن الجريدة الموقرة تصحيح بعض الاخظاء النتجة على الكاتبة بسرعة.
السلام عليكم جميعا .الى متى نسبقا مثل النعامة كل ما اكتشف شئ فى وقعنا المعاش ندفن رؤسنا فى الرمال ان الدى لا يصدقنا مثل هده الافعال فى مجتمعنا حيث غاب الاحترام والحياء هو اكيد يعيش فى كوكب اخر انا شخصيا لم استغرب لى انى سمعة اكثر من هدا واغلب الدى سمعته ياتى من رجال يعتبرون فى المجتمع متدينون يفعلونا بزوجتهم هده الافعال ولكن السؤل المظروح هنا هو لمادا يحصل هدا من هده الفيئة فى المجتمع اولا ان هؤلاء المتشددين وليس المتدينين لا يفقهنا فى الدين سوى القشور وطهر السظور اما ما بين السظور والمرد بيه فهمه لايفهمونا منه سوى ما اردو لى الناس ان يفهمو ومدعينا انه عيب وحرام بينما ان الرسول عليه الصلاة والسلام كان يخبرونا عن المعشرة بين الزوجين وكيف يجب ان تكون ولى الاسف المجتمع عامتا فى حيضض بين التشدد الدينى وبين الفهم المقلوب له وبين هدا المجتمع الدي نعيشه وهو يحمل الكثير من المتناقضات ولكن العيب ليس فى زماننا بل فينا وحتى يخرج المجتمع الى النور والى الاصلح يجب ان ياخد الدين كما جاء وليس كما يردونه الاخرون وعلى كل وحد ان يبحث عن الحقيقة المجردة من التزيف والتزويق والتحريف وان نوجها مشكلنا ونحلها بروية وعقل وان الله سبحانه وتعالى يريدو بنا خير ولكن المشكلة فينا نحن وشكرا
14 - مواطن السبت 01 يناير 2011 - 01:44
وفي مقابل هذه الحالات الشاذة، كشفت الدراسة عن وجود سيدات لا يميزن بين الحلال والحرام في العشرة الزوجية. وأشارت الباحثة السوسيولوجية سمية نعمان جسوس إلى حالة سيدة لم تكن تسمح لزوجها بتقبيلها في فمها ظنا منها أن ذلك "لا يجوز". وذكرت الباحثة حالات نساء أخريات اعتبرن أنفسهن ضحايا "الاغتصاب الزوجي" لمجرد أن أزواجهن كانوا يتعرّون أمامهن.
15 - ARMA, ARCH, GARCH السبت 01 يناير 2011 - 01:46
Détrompez-vous messieurs les religieux !!! Il est vrai que l'acte sexuel du couple se doit d'être conforme à des règles de la chariaa. Mais, ne croyez-vous pas que la femme, et même l'homme, n'a aucun droit de rapporter ce qui se passe au sein de sa chambre-à-coucher à qui que ce soit ?! Si encore une fois vous-voulez adopter une référence d'analyse, sachez cerner la chose de tous ses côtés ! Oh que c'était un tabou ! Je trouve que c'est très drôle. Que Dieu vous pardonne d'avoir partager vos secrets conjugaux !
16 - abk السبت 01 يناير 2011 - 01:48
فى قريتنا وفى تقالدنا أن تكشف المرآة على زوجها أو خطيبها إذا كان أوله رغبة أن يضاجعا خارج ما هو طبيعى ودينى. بأن تأخد الحذاء أو البلغة وتقلبها عن ظهرها أمام الجماعة أوأيا كان ليفهم الواقعة ما يجعل الزوج فى حرج وما لاتحمد له عقباه من طرف أهل المرأة وينتهى الأ مر بطلاق أوإصلاح دات البين من طرف الزوج وأن لا يعود إلى مثل هذه العادة السيئة.
17 - sammy from marrakech السبت 01 يناير 2011 - 01:50
the arab men are kown to be highly sexual.we found the in their poems before islam.some poems the seems to be taking about woman and at the you find out that the arab poet is talking about a camel.
18 - أحمد السبت 01 يناير 2011 - 01:52
أنتم النساء تشيططنوننا نحن الرجال و نحن براء مما تقولونه أنا أسأل هل هناك فتيات أو أزوجات يحببن ممارسة الجنس بطريقة مخالفة للشرع -من الدبر-و هنا أطرح استفسار لو كان الزوج يريد الحلال في ممارسة الجنس مع زوجته و المرأة نيتها الحرام أليست هده اغتصاب لكرامة الرجل فلو سكت واتبع شهوته فالأمر سيكون عادي والوجة راضية برضاء زوجها أما ان كان العكس تثار النعرات و الرجال شياطين و أبالسة يجب قطع رؤوسهم.أيها المرأة المغربية و الله احترنا في التعامل معكن قبل الزواج يكون الكل مباح و بعد الزواج يكون الجزء مباح و الباقي برضاء الزوجة وأنا أعطي التفسير و عدر للرجالةهل الآن ممكن وجود فتاة للزواج لم تمر بعلاقة أو ارتباط قبل زواجها أضن قليل هن و قليل جدا حتى أصبحنا نقول يارب أن تكون زوجتي لم تمر بأكثر من 5 علاقات في حياتها قبل الزواج بي .فالمرأة مصدر الكرامة و العفة و البراءة كيف لك أن تحب امرأة كانت لغيرك أو حسبت على رجل آخر قبلك ادن مادامت كرامة المرأة و عفتها في خانة الاتهام حتى تتبت البراءة فكدلك حبنا لها و تعاملنا معها يبقى نسبي ولا يصل دائما الى درجة الكمال أعطني فتاة لم يمسها رجل قبلي أعطها من الاحترام و الاخلاص و الحب ما لم يعطيه قيس لليلاه أعطني مجتمع نسوي عفيفات أعطيك رجالا متخلقين شهام و بالتالي أعطيك أبناء و جيل صالح أما العكس فسيعطيك جيل مختلط و تائه و متخبط.ادن لسنا نحن المشكل المشكل فيك أنت المرأة فلو تركتك امرأة أن تمارس معهن الجنس بطريقة غير شرعية و هن كثيرات ونعلم أن الرجل يتبع شهوته و اللدة أينما كانت فمن يضمن أن زوجته تتمنع و هي الراغبة ادن أصلحن بعضكن و حينداك سأصلح أناالرجال اتبعن دينكم في كل ما يقول و سينعكس دلك ايجابا علينا في اتباعنا لديننا على الوجه الأكمل فلا لباس مغري و لا اغراء وبالمقابل لا تحرش جنسي ولا اغتصاب
19 - Adil السبت 01 يناير 2011 - 01:54
L'étude s'intitule " Au dela de toute pudeur " de samaia naaman Guessous ... c'est un sondage de plusieurs questions réliaisé sur une tranche de plus de 250 femmes marocaines ... et il traite quasimenet toutes les facettes de l'uniion homme/femme ... l'auteur s'est consentré sur la fille, jeune fille , puis passant par la nuit de la noce et après le mariage ... où vient le chapitre parlant de la sodomie ... à noter qu'il y a des couples qui se permettent d'avoir ces pratiques pendant leur relation intimes tant dis que d'autre ont fait recours à la justice pour se séparer ... plusieirs exemples donc cités par l'auteur , une sociologue d'ailleurs, et en fin de compte c'est un très bon livre que j'ai appricée à lire !
20 - رجل السبت 01 يناير 2011 - 01:56
على اي حال السبب راجع للمراة لان المجتمع يصلح او يفسد بها. اليوم نرا من المراة كل اشكال الفتن فكيف لهاته المراة ان تنجب ابناء صالحين فيهم مواصفات اخلاقية بصارحة (مابقوش لعيلات لي اولدو الرجال)
21 - نوح السبت 01 يناير 2011 - 01:58
عجيب لهؤلاء النسوة إن متعتهن في الجنس يصرخن و إن منعتهن يصرخن. المرة الاخرى يا رجال دعوا نساءكن يفعلن هن ما يريدن حتى لا يقلن ان هناك اغتصاب .
22 - abu abu abuh السبت 01 يناير 2011 - 02:00
السلام عليكم سآل محير مع من كان هذا الإستطلاع أي نساء هل العاديين أم البورجوة لأن المسألة فيها شيء المعروف أننا نأخد ولا ندرس الأخبار إلاِّ أنني حترم نساءنا و المفرض أن ننتبه لمثل هذه الإشاعات وكما قال البعض حول مافي الغرب والتقليد الأعمى هو الذي هوى بنا والتشبت بالمادة في حق الزواج لأن الجميع يعلم أنه ما يجعل المرء رجل كان أو مرءة و ليس الغرب الذي سيحل لنا المشاكل لهذا أخواني ما الحل ليس تمسك برئيي مهما كان أو كلف و إما لابدة من العقل لأن إسلامنا مبني على هذا الأساس العقل العقل وكفى من العاطفة كم من مرئة لا تريد لا قصراً ولا تباهي ولكن رجل بمعنى الكلمة و هي مستعدة للمساعدة والكل فيما يرضي الله لتحل بركته وهناك لايريد جمال عبلة وإمان حفصة ولا السيدة فاطمةو إنما زوجة تحمد الله بالقليل و دائماً مبتسمة في وجهه ليقوية نفسه على الدنيا و زادها هدى الله رجلنا ونسائنا لأن كما قيل العيب فينا لا ولا لالا في زماننا أعاننا الله عاى هذا البلأ فعلينا بالتشبة بالله والله لم ولن يخذلنا ما خسرنا شيء ونحن مسلحون ومجندون بأخواتنا الكريمات والله إنهن طاهرات عفيفات ولو أخدنا بأيديهن في يحب الله ورس وله عليه الصلاة و السلام لوجدناهم ولآكن نرجوا مساعدتكن لأن الشيطان قوي ولكن بكن لالالا ولا لن ينال منى لهو ولا أعوانه هي نذكر الله ونصلي على رسوله عليه الصلاة و السلام وننطلق لا إآه إلاَّ الله محمد رسول الله عليه الصلاة و السلام
23 - الزوج السبت 01 يناير 2011 - 02:02
لاكن يا سيدي الفاضل الا يجب على بعض النساء"يْزيدو السْوَايْع" اما في الجنس او في الدين لانه في هذا الزمان لا يوجد شئ اسمه العملية الجنسية بدون تقبيل في الفم اوحتى استعمال احدث الوضعيات الجنسية و نحن نشاهد دلك معا و يوميا في مسلسلات "مهند" و "ديابلو"
24 - المغلوب على أمره السبت 01 يناير 2011 - 02:04
لكن وفي المقابل هناك نساء أصبن بالعجز الجنسي المبكر ، فلم يصبحن قادرات على القيام بواجبهن الجنسي ولا يوافقن على(الإمضاء)والسماح لأزواجهن بالتعدد. فيجد الرجل نفسه محاطا بالمدونة من جهة ، والتي حرمت عليه ما أحله الله له و من جهة أخرى ممنوعا دينيا من العلاقة الغير شرعية ، فما عسى هؤلاء الرجال أن يفعلوا خاصة مع وجود أطفال؟؟؟ أرجو من منظمات حقوق المرأة والمتعاطفين معها أن يعدلوا ويلتفتوا ولو مرة لجقوق الرجل كذلك .كما أنتظر الرد ممن لديه جواب وشكرا
25 - الهام السبت 01 يناير 2011 - 02:06
ممارسة الجنس من السرج , عمل ا قل ما يمكن القول عنه انه منحط و لا يمث للاخلاق بصلة لانه اولا عمل دنس ,ثانيا يعرض صحة كلا الزوجين للخطرلانه في هده الحالة لا الشرج و لا القضيب مهيأ فزيولوجيا للعملية الجنسية
26 - فريد الجزائري السبت 01 يناير 2011 - 02:08
بسم الله الرحمن الرحيم: يأيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبإ فتبينوا ان تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين،صدق الله العظيم ، لا تصدقوا هذه الدراسات بل هي وهمية لا تهينوا بشرف المرأة المغربية او اي إمرأة مسلمة هي التي انجبتك و تركت فيك رجلا والان بل هي في عرض سيدنا محمّد صلى الله عليه و سلم ،والسلام عليكم
27 - marocain السبت 01 يناير 2011 - 02:10
fouad il dit n'importe quoi, tu sais rien frère quant à oum imane elle dit la vérité... wachokrane
28 - kelk chs nrml ds ntr vie السبت 01 يناير 2011 - 02:12
يعني ولات حاجة عادية ف البلاد حبت الاغلبية ك تبرتش و الى كانت البت غادي تبقى عزبة راه كيفما كالت حنان حيت التقليد و بزاف د الحوايج ما كا اسمحوش
لاه ما امكنش ن حافضوا على دار بغى طيح ب الكيلان كل ما بان لينا شي شق نديرو الكال راه قبل ما تبنى ك دير بلان اوى الله اعفو
29 - يوسف السبت 01 يناير 2011 - 02:14
"مرصد عيون نسائية" متى كانت للنساء عيون يفقهون بها في هذا البلد العزيز !!؟ إلا قلة قليلة جدا , لا ينظرن إلا عند أطراف أقدامهن لما آل إليه الوضع الحالي . القصة أعلاه ماهو إلا كلام مقاهي و كلام القيل و القال عند احتكاك النساء لبعضهن البعض كفى طنيز على عباد الله و عدن إلى رشدكن بالرجوع إلى كتاب الله و سنة نبيه الكريم
30 - فضولي السبت 01 يناير 2011 - 02:16
نصيحتي لك ان تحاربي اميتك فبل ان تفكري في كتابة اي تعليق لانك في موقف مضحك ههههه
31 - فضولي السبت 01 يناير 2011 - 02:18
بالله عليكم كونوا منطقيين وحددوا من المغتصب الاول الرجل ام المرأة ? لاقصد بتعليقي هذا انني من مؤيدي الممارسة الجنسية الشاذة انما اريد ان اشير الى ان االمرأة هي السبب في ذلك .. كيف للرجل ان يغض بصره اين ما حل وارتحل عن ما يراه من تبرج مبالغ فيه وسط عالم لعرض الاجساد وفي زمن أصبحت الموضة ترتكز على كشف الثديين بشكل واضح واضهار فتحة الفرج بلباس رقيق شفاف > هذه ترتدي سروال جينز ضيق يعرض كل حروف مؤخرتها التي تكاد تنفجر من شدة الضغط وأخرى ترتدي ميني جوب كاشفة فخديها الممتلئتين حتى الزوجات اصبن بافة الجلابيب الضيقة التي تعرض المؤخرة من الوراء والصدر من الامام فكيف للرجل ان يمتلك شهوته ويكبتها ما دامت المرأة هي من تنادي لذلك
32 - antwerpen السبت 01 يناير 2011 - 02:20
عندما يكون الزوجان متناوبي الأدوار في هذا الموضوع فمرة يكون الزوج هو المانع ومرة يكون هو الأخذ وكذلك الزوجة مرة تكون هي المانحة ومرة تكون هي الآخذة فتبادل الأدوار بين الزوجين حسب رغبتهما وتعاونهما جميعاً على الأخذ والعطاء يؤثر تأثيراً إيجابياً في العلاقة الزوجية وتصبح عندها النفوس مستقرة تملؤها المحبة
عندما يشعرأحد الزوجين بأنه دائماً هو المانح أو أنه دائماً هو الآخذ هنا تثور المشكلة ويبدأ معدل إيجابية المعاشرة
فالمطلوب الآن أن يسأل كل واحد منا نفسه هل أنا الذي أمنح كثيراأو أنا المتلقي كثيراً
ثم لينتهج طريقة من الآن في تحقيق التوازن
إن المبادرة لا تعني الضعف والهوان كما أن المبادرة ليست من اختصاص الزوج وحده أو الزوجة وحدها ولكي تكون العلاقة بين الزوجين طيبة وحسنة ينبغي أن تكون المبادرة من الطرفين فمرة يكون المبادر هو الزوج ومرة تكون الزوجة هي المبادرة ولكن أهم شيء في المبادرة أن لا يتعجل المبادر فيجعلها معاشرة سريعة ثم يتهم الطرف الآخر بعد الاستجابة له وأنه دائماً هو المبادر وأنه هو المعطي والمانح وعلي من يبادر أن يتحمل ويصبر حتي يتهيأ الطرف الآخر فإن التسبب في السرور أسهل من أن تصبح مسروراً وإذا شعر الطرف الآخر بعدم السرور وعدم التهيؤ فليترك للطرف الآخر أن يطيل معه في المداعبة لعدة دقائق وعندما يشعر بالاستجابة فليبين له وليطلب منه الزيادة في الملاطفة وعندما يشعر من بدأ بالمبادرة أنه كان موفقاً بالتوقيت والتصرفات وميل الطرف الآخر إليه فإنه يشعر تجاهه ويزداد حماساً وتفاعلاً ويبدأ في تحقيق ذاته واستقرار
من يبادر سؤال مهم ولا عيب أن يبادر الرجل أو أن تبادر المرأة فقد قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه إني لأكره نفسي على الجماع أملاً أن يرزقني الله ولداً مسلماً
فالمبادرة إذن تكون من الطرفين كما وأنها تكون لهدف جليّ والله الموفق .

33 - كتامي السبت 01 يناير 2011 - 02:22
وأنت يا أخي في موقف شامت ومستهزئ.. الأخت حسناء ـ فعلا ـ لديها أخطاء لغوية كثيرة، ولكن لغتها التعبيرية سليمة إلى حد كبير، ويمكن تجاوز الأخطاء اللغوية من خلال الإكثار من القراءة والكتابة..
وعلى كل حال فموقفها محمود، لأن لها رأي تَعرضه، فيقبله من حويصلته متسعة لتقبل مختلف الآراء..
تذكر قول الله تعالى: { كذلك كنتم من قبل فمنَّ الله عليكم }
وشكرا
34 - من السعودية السبت 01 يناير 2011 - 02:24
قال الرسول صلى الله عليه وسلم
استوصوا بالنساء خيراً
وقال ايضاً مااكرمهن الا كريم ولااهانهن الا لئيم
خوتي نحن خصنا نرجع شويا ديال تعاليم ديننا الاسلامي الحنيف لكن هذه تأثيرات قنوات الغرب
35 - حسناء المغربية السبت 01 يناير 2011 - 02:26
الى الفضولى ههههههههههه اعتقد انت نفسك دكتور فى اللغة والنحو انا اميتى فى السظور ولكن اميتك انت فى عقلك انا على الاقل عبرة على راي فى شئ اما انت فلم تقول شئ انا على الاقل افدة بما اعرف اما انت فلم تفيدنا سوى بضحكك الهستري كانك مهففو او عندك مس من الجن انا سنصحك نصحية لى وجه الله لااريدمنك جزاء او شكور هده المرة ادا اردة انتقد احد لاتنتاقد سظوره وانما انتقد افكاره فالخظاء ليس فى السظور وانما فى العقول مثل عقلك والحمد لله الدى نفعنى ونور عقلى بقراة والكتابة لى افهم واجيب امثالك الدين يعتبرونا انفسهم انتشتيان او هتشكوك او بدليغ وهم صفر على اليمين لا ترى سوى الفخود والمؤخرات والصدورو وتقول كيف تغضنا البصر وهدا دليل على تفكيرك دون ان انقشك مباشرتنا عرفة كم يزن عقلك من كيلو اعشاش عنكبوت وروبما جردان ايضا وشكرا
36 - ام ايمان السبت 01 يناير 2011 - 02:28
قبل ان تطنب في فلسفة غير مفهومة لعملية جنسية هي ابسط من كل ما حملتها , انتقي مفرداتك وكن لبقا ومحترما ودا دوق مقبول, انا لست معاقة الحمد لله و الاعاقة في تفكيرك وفي تعبيرك,وفي ردك الغير مفهوم بتاتا, حتى انك لم تفهم ما اقصده انا ورديت بتعبير عن مستواك , او تحسست من الامر الدي تطرقت له انا واستفزك كونك تعاني منه, انا تكلمت عن اشباه رجال يعانون من ضعف جنسي ومن قدف سريع ولا يخجلون ويبادرون الى دعوة المراة الى ممارسة جنسية غير قادرين على اشباعها, و دون التفكير اولا في معالجة انفسهم مما يسبب للمراة احباط اثناء الجماع, ربما انك احدهم لهدا نعتثني بالمعاقة, كونك تظن ان الامر العادي وارجع اقول لك لم افهم شيئا مما تفلسفت فيه فبادر وثقف نفسك جنسيا
37 - yahya السبت 01 يناير 2011 - 02:30
انا ارى ان هناك ارتزاق اعلامي
صحافة فاشلة ليست لها مواضيع تجدب بها القراء سوى مواضيع من صنع الخيال عن الجنس و الجريمة
38 - غيواني السبت 01 يناير 2011 - 02:32
كلام جميل ومعقول للعاقلين ياهاتك ستر الرجال عشت غير مكرم ان كنت يهدا عفيفا ماكنت هتاك حرمت مسلما ان الزنا دينا ان اقرضته كان الوفاء من بيت اهلك فاعلم
لاكن ياسيدتي الكاتبة.
عامل كما تحب ان تعامل لان المراة اصبحت متطورة وتعرف اكتر من الرجل في مجال فن المعاشرة واكتر الرجال خجولين اكتر من المراة لاكن هدا لايبعدنا عن ديننا الحنيف لان الله سبحانه وتعالى حرم هدا الجماع. كما سبق وعرفت ان من جامع امرته من الخلف اصبحت محرمة عليه كزوجة ولاكن الاتبات العلمي اكد ان الجماع من الخلف بكترة يفقد الرجل الاحساس بالملدة الجنسية الطبيعية والاكتر خطورة عدة امراض مثلا السيلان الدائم والجرثمة البيضاء والحكة والاتهابات المزمنةومن ثم تظهر نقاط بنية على العضو.
المشكلة ياسيدتي هي ان الرجل العادي يبحت كيف ان تكون زوجته في كامل نشوتها لان النشوة اصبحة مع الجيل الجديد مصطنعة لانها مارسة الجنس مع غيره اكتر من مرة وهدي حقيقة لايمكن السكوت عنها.اما ادا كانت انسانة من الطبيعة العادية فكوني على يقين ان هدا الشيء لايحصل الا بعض الاحيان الان المراة العادية ترفض رفضا قاطعا ان ياتيها من الخلف .لاكن المتحظرة تفرق معها الاساليب من وحدة الى اخرى وعلى حسب خبرتها
الموضوع كبير ومتشعب .
في راي الشخصي المراة تحترم نفسها وجسمها الدي سوف تحاسب علية يوم القيامة ويكفون عن الخيانة والواط المبكر والرجال كدالك يكفون عن الخيانة والواط المستمر انا لاعمم لاكن اقصد المشبوهين. البعد عن الدين ادخلنا في متاهة العولم والعلمانية.المراة شي مقدس في الاسلام لانها امي وامك اختي واختك زوجي وزوجك بدونها نضيع فواجب علينا ان نحترمها بدون اي ضغط من القانون . والاحترام هو ان تبداء المراة باحترام نفسها . ولايمكن ان تحترم احد ادا لم يحترمك وشكرا.
39 - no news السبت 01 يناير 2011 - 02:34
this is an ungrounded study. and it doesnt bring anything newwwwwww!!!!!!!
40 - may السبت 01 يناير 2011 - 02:36
Franchement personne n'a compris le titre, ce n'est qu'une étude mais on est tellement borné qu'on comment à s'insulter entre hommes et femmes, on peut discuter et faire un débat, c'est un problème qui touche toutes les femmes en général et non la marocaine seule allez messieurs réveillez vous et dites vous c'est un débat point barre
41 - بهلول السبت 01 يناير 2011 - 02:38
سلام الله عليكم لا يمكن الحكم على النساء عموما من منطلق مقال بسيط ولا على الرجال كدالك اولا ما هي العينة التي تم استجوابها يعني ممكن ان هناك نساء لا يدركن الامور الزوجية من الناحية الدينية وكدالك الرجال ممكن يكونو في حالة غير طبيعية اما هاته الافعال لا تصدر من شخص سوي بل من ضعفاء النفس وتباع الشهوة منعدم الضمير اما بالنسبة لحواء فلن ترضيها مهما حاولت واكدب المقولة التي تقول وراء كل رجل عظيم امراءة لانها تتنا قض مع المبدء الديني ون الافضل ان نقول وراء كل امراءة حرة رجل حر مهما اخطئت حواء نحن من يجب ان نصلح ما يمكن اصلاحه و بخلاصة ان كل اشكال الانحلال التي يعيشها شارعنا العربي عموما هو ضعف الوازع الديني
42 - said السبت 01 يناير 2011 - 02:40
ici au Canada un homme n'a pas le droit de forcer sa femme a faire le sexe avec lui. c'est consideré comme viol et le mari risque la prison. la femme doit etre consentante et dans ce cas ils sont libre de faire ce qu'ils veulent
43 - nour dlam السبت 01 يناير 2011 - 02:42
صراحة لا أفهم ما تريده الزوجات ...حين تعاملها بي المعاشرة الزوجية بإحترام تشتكي إلى صديقاتها أنك لا تلبي رغبتها الجنسية و حينما تتعامل معها كزوجة تعاشرها في الحلال بفنون المعاشرة تتهمك بالإغتصاب الزوجي ....طيب لدي الحل و ساطبقه من الأن فصاعدا
44 - حسناء المغربية السبت 01 يناير 2011 - 02:44
السلام عليكم جميعا .الى متى نسبقا مثل النعامة كل ما اكتشف شئ فى وقعنا المعش ندفون رؤسنا فى الرمال ان الدى لا يصدقو مثل هده الافعال فى مجتمعنا حيث غاب الاحترام والحياء هو اكيد يعيش فى كوكب اخر انا شخصيا لم استغرب لى انى سمعة اكثر من هدا واغلب الدى سمعته ياتى من رجال يعتبرون فى المجتمع متديون يفعلونا بزوجتهم هده الافعال ولكن السؤل المظروح هنا هو لمادا يحصل هدا من هده الفيئة فى المجتمع اولا ان هؤلاء المتشددين وليس المتدين لا يفقهنا فى الدين سوى القشور وظهر السظور اما ما بين السظور والمرد بيه فهم لايفهمون منه سوى ما اردو لى الناس ان يفهم ومدعيا انه عيب وحرام بينما ان الرسول عليه الصلاة والسلام كان يخبرونا عن المعشرة بين الزوجين وكيف يجب ان تكون ولى الاسف المجتمع عمتا فى حيضض بين التشدد الدينى وبين والفهم المقلوب له وبين هدا المجتمع الدي نعيشه وهو يحمل الكثير من المتناقضة ولكن العيب ليس فى زماننا بل فينا وحتى يخرج المجتمع الى النور والى الاصلح يجب ان ياخد الدين كما جاء وليس كما يردونه الاخرون وعلبى كل وحد ان يبحث عن الحقيقة المجردة من التزيف والتزويق والتحريف وان نوجها مشكلنا ونحلها بروية وعقل وان الله سبحانه وتعالى يريدو بنا خير ولكن المشكلة فينا نحن وشكرا
45 - aminozof السبت 01 يناير 2011 - 02:46
المرآة خارج نطاق الإسلام ماهي إلا سلعة تباع و تشترى . الإسلام وضع لها شأنا عظيما كأم و مدرسة تبني الأجيال الصالحة لكن للأسف جاء الغرب و جعل منها كسلعة للمتعة لا غير . فبالله عليكم من جعل من جسد المرآة سلعة للمتاجرة تعرض في المجلات و القنوات الفضائية و هي عارية لغرض الإغراءات أو نشر الفساد أليس الغرب ... من أين جائت فكرة ممارسة الجنس الفموي و من الدبر أليس من الغرب ... الإسلام حرم كل أشكال ممارسة الجنس الغير شرعية كالإستمناء و الشدود و الجنس الحيواني و الممارسة الفموية و الدبرية مع الزوجات و معاشرة الزوجة أتناء الجماع لها ضوابط و أحكام يجب التقيد بها إحترامًا للطرف الأخر
46 - oum baha السبت 01 يناير 2011 - 02:48
pour monsieur yahya.qui dit cela des mensonges.crois moi c'est vrai.on souffre de cela.moi j'ai demandè le divorce peux pas supporter cela de mon mari.car je respecte ma religion et mon dieu.y'a des hommes qui font ca.
47 - nouga السبت 01 يناير 2011 - 02:50
يجب ارجاع كل هذه الاشياء الى الاسلام و ليس دائما المراة تكون مظلومة فالرجل ايضا لذلك يجب عدم التمييز بينهما ,
48 - driss السبت 01 يناير 2011 - 02:52
اما انا فلي راي اخر مخالف وهو لما لما لانضع منهجا دراسيا في الاعداديات والثانويات يتعلم من خلاله ابناؤنا الثقافة الجنسية من منظور شرعي حتى نتفادى هاته المعضلة واريد ان اواجه نداء الى اؤلئك الذين يستهزؤن من الاخرين لاخطاء ما ان يراجع انفسهم ويتقوا الله في السخرية من الغير والسلام عليكم اخوكم ادريس
49 - star السبت 01 يناير 2011 - 02:54
il y'a certains sociologue qui cherche midi a 14h,si vous voulez vivre comme à l'occidentale vous etes perdus,pourquoi
parce que si on incrimine ce geste d'obliger ta femme a faire du sexe ca va soulever un tollé de probléme au niveau judiciaire et juridique.prenant l'exemple qu'un époux oblige a faire du sexe contre son gré la femme déposera une plainte la justice sera obligé de trancher ce litige,par quoi on commence,1-on donne des conditions de ne pas communiquer+garder la paix+ne pas s'approcher du domicile de sa conjointe,et ca génére des problémes conjuguaux allant jusq'aux divorce,tous ce que j'ai illustré c'est juste le cas ou le mari oblige sa femme afaire du sexe,pour le sexe contre la religion là je suis d'accord il faut pas agir de la sorte c'est contre la morale et ca brime la confiance etc.
50 - ba ali السبت 01 يناير 2011 - 02:56
a fouad 24 je crois pas que tu vis en europe si non tu vis a coté et juste tu te fais des idées ; car les choses sont plus que tu crois et les con ries n'ont pas de nation
juste pour te corrigé monsieur l'européen
51 - أنوار السبت 01 يناير 2011 - 02:58
هو في الدين الإسلامي لا يحق للزوج مضاجعة زوجته من الشرج
لكن من ناحية أخري يبدوا أن هده المرأة متطفلة قليلا فهده المشاكل تحل بين الزوجين و إدا صعب دالك تلجأ البنت لبيت أمها حتي يهتدي الرجل بما أنه هو المخطأ
أول قانون يجب أن يعمل هو دبح هدا النوع من النساء الدي يضن أنه يدافع عن حقوق المرأة لكن هو لا ييعجل إلي فيالإمثثال لأوروبا و الوضع فيها واضح بعينيكم
52 - abdel السبت 01 يناير 2011 - 03:00
c vrai un sujet à étudier notamment dans notre société ,mais grâce à des forums et à l'éducation les choses s'améliorent ,il faut pas calquer l'exemple euro et occidental sur nous chaque pays et société à ses habitudes
53 - hassan السبت 01 يناير 2011 - 03:02
هده الدراسة من صنع الخيال و لا أساس لها من الصحة
54 - anwarr السبت 01 يناير 2011 - 03:04
هاذ شي كلواْ جابو برابول والأ نترنيث والمواقع الإباحية
55 - السي المثقف السبت 01 يناير 2011 - 03:06
سامحك الله يا صاحب المقال،فكل ما جاء فيه لم يُستدل عليه ولو برقم واحد،ناهيك على أنك تتحدث عن حالات شاذة لا علاقة لها بدين الله عزوجل لا من قريب ولا من بعيد،والدليل على ذلك هو ما وقعوا فيه من الفاحشة،ونسأله جل وعلا أن يهدي هؤلاء الناس ويغفر لهم.أما أنتم يا مسؤولينا فجزاكم الله عنا خير جزاء،لانه لم تبق في الدنيا ظاهرة قبيحة إلا و ظهرت في مجتمعنا الحبيب.(شخصيا لست أفهم لم لا زال البعض يردد عبارة "مغربي وافتخر" وماعلاقتها بالمواضيع المطروحة أصلاً)
56 - رشيد السبت 01 يناير 2011 - 03:08
الأستاذة سمية نعمان و مع احترامي و تقديري الشديد لها -حيث كنت احد طلبتها بالجامعة- لا تنفك تلصق الأفات الأجتماعية و المشاكل الدخيلةعلى مجتمع مسلم بالدين و الطابع المحافظ للمجتمع المغربي بين قوسين و بالعقلية العربية فقط لأنه عربي و مسلم أقول كلامي هذا عن تجربة.
نعود الى موضوع المقال أقول أن هذه الممارسات مردها الى الانحلال الخلقي الذي جاءنا عن طريق الاعلام و باسم التقدم و الحداثة و بسبب غياب او على الأقل تراجع الوازع الديني و سعي اطراف عديدة لتلخيص فكرة الدين بالصلوات الخمس و الجمعة و الأعياد فقط
كل هذا بسبب الاعلام الذي جعل من عدد كبير من المغاربة و للأسف مزدوجي السلوك و القناعة فتجده يعذم الأسلام و النبي محمد صلى الله عليه و سلم و في نفس الوقت يشيد بالتون جونز مثلا أو هيفاء ...
في الأخير أقول الله يستر على كل مسلم و يهدي الجميع و الأسلام مستمر و يتقوى و لا عزاء للحاقدين لكننا لا نريد ان نكون استمرارية لجيل الانحطاط و الضعف و نتمنى ان نكون جيل صحوة و بداية شرارة النهضة
و السلام
57 - marocain d'ailleurs السبت 01 يناير 2011 - 03:10
l'auteur de cette étude ne cesse de nous surprendre par ce genre de sujet, pour la mémoire elle a déja écris un livre nommé "au dela de toute pudeur" qui ne parle que du comportement sexuel des femmes dans la société marocaines des années 80s, et comment l'évolution de la femmes, son statut social en lien avec ses orientations sexuelles en couple...maintenant elle nous revient avec le sujet de mal-traitance sexuelle des femmes........qui parles aujourd'hui des femmes qui refusent de coucher avec leurs époux sans raisons? et ensuite c'est l'amant qui remplace l'époux dans le lit....a l'europèen de l'article 24, est ce que tu as jamais entendu parlé des clubs échangiste? va voir sur internet c'est quoi?...enfin nos marocaines sont des tetes de nul, elles jouent le role de la tendre femmes obeissante avant le mariage et apres le mariage, la double face apparait...pour votre bien les hommes, cherchez une femmes europeene, americaine, canadiennes...comportez vous avec elles comme des vrais musulmans qui ne courent pas derriere le sexe comme chiens enragés, et vous allez voir qu'elles peuvent se convertir facilement, et vivre en paix sans répits...wa salam alikom
58 - عبد الجميل السبت 01 يناير 2011 - 03:12
السلام عليكم ورحمة الله بالنسبة لظاهرة الاغتصاب الجنسي فهي لا اخلاقية ربما بعض الرجال يحاولون تطبيق انواع الممارسات الجنسية الغربيةالمحرمة على زوجاتهم
فالقبلة والملاعبة والجو المهيء او بالاحرى ما يصطلح عليه بفقه النكاح ولنا في رسول الله اسوة حسنة
59 - Marocain السبت 01 يناير 2011 - 03:14
Le Maroc court vers sa fin !!!
60 - BILALE السبت 01 يناير 2011 - 03:16
CHERE FRERE. il y a une dizaine d annee un ecrivain juif americain a fait sortire un livre ou il a ecrit que l homme musulmant pour le diminuer et le faiblire c est de commancer par ça femme car si on arrive a changer sa femme on a gagner et c est vrais ces lobies ils ont réussient à s infiltrerau maroc bien on commançant par la libertee de la femme apres ils nous ont sortie LA MODAWANAS avec ça la femme n a aucun respect pour son marie le résultat trops divorces qui emmenne à la prostitution et apres la modawana voila par l itermediare des collabos qui leurs donnent de l argent pour accelerer ce flléo voila ils nous parlent de la souffrance des femme marocains de la façon que leursmaries couche avec eux c est quoi ça c est a dirent que les maries sont des sauvages vraiment c est honteux ou vont y aller ses associations qui défends la femme marocaines aulieu d aller au pays du GOLFE chez les emirats arabie et voire comment ses gents acculleire vos marocaines et quelle boullot leurs donne que ADDAARRA wa tkahbinne je domande à ses gents qui deffends la femme soyer honnete et regarder ou vous avez mis la femme a cause de ces lois le resultat on voie que le divorce la prostitution et que meme les hommes marocain ne se marient plus plus et c est le but de l ennemie c est de detruire le musulmant de n importent quel moyen faite tres attention et protéger votre famille vous allez regrette
61 - حمودة السبت 01 يناير 2011 - 03:18
سبب هذه المصائب هو مشاهدة القنوات الخليعة وما تنشره من فظائع جنسية يستحيي حتى الشيطان من مشاهدتها وليعلم اصحاب النفوس الضعيفة والمريضة ان مشاهدتهم لتلك القنوات يزيد من استفحال مرضهم وجنونهم وخراب بيوتهم
62 - نور الهدى السبت 01 يناير 2011 - 03:20
لكفا قذفاً بالمغربيات
لقد تعرفت على شباب مغاربة و لم أستطع أن أكمل علاقاتي لهذا السبب من يطلب الجنس قبل الزواج و من يربد راتب المرأة كاملاً في جيبه و من يريد نصف البيت بإسمه أو قوله أنه يفضل الدبر و هم شباب في الأربعين و لم يتزوجوا من قبل
بل أنني سمعت الشهر الماضي أن مغربية مهاجرة طلبت الطلاق من زوجها بعد أن إستمر في رغبته في معاشرته لها في الحرام
كلمته بمنتهى الرقة و الإحترام و لم يبالي تم ذهبت لإمام مسجد تم نصحه و بين له ما الحرام و الحلال في المعاشرة الجنسية ثم إستمر في رغبته في معاشرته لها في الحرام مرة ثانية
.... بعدها طلبت الطلاق
و الآن تبحث عن العمل بعد أن لم ببق لها معيل إلا الله سبحانه و تعالى
لكم الله يا بنات بلدييييييي
لكم الله لكم الله لكم الله لكم الله لكم الله لكم الله لكم الله لكم الله لكم الله لكم الله
حسبي الله و نعم الوكيل
قال النبي صلى الله عليه وسلم: "ياأنجشة ، رفقاً بالقوارير".
ومن آخر كلام النبي قبل موته(أوصيكم بالنساء خيراً).
63 - مغربية السبت 01 يناير 2011 - 03:22
و فينك يا ايام البحت عن زوج امرءتي
كيف كانت ايام زمان، الجلسة حدا المرا و الشوفة فيها كانت تشبع الراجل، ما بالك الى قاس يدها، و اما خلاص اذا قبلها هاداك هو نهار العيد عندهوم،
فين الايام لي كانت المراة الى شاف الراجل القدم د المرا كيدوخ
ايامها كانت المعاشرة وخا بدائية كانت كتشبع و تقنع، و كانو واخدين وقتهم في المسالة (لا زربة على صلاح، حتى ف الدين ديالنا كيقولك لا اسراف) و مع وجود الولاد بزاف كيشتاقو للقاء و كانت البركة حتى ف داكشي، و كان الحيا، و كتبقى العشرة طيبة وطويلة و مكيتفارقوش، حيت كيستمتعو مع راسهم بشويا عليهم،
نعم هي نفس الايام لي كان الراجل يعاشر زوجتو و هو ماسك جلابتو بفمو هههه
فين يامات الحيا و الخجل
--------
دابا من كثرة الانفتاح و مشاهدة الازواج للافلام الخايبة ولاو حتى حاجة مكتقنعهوم، و مشاو غالطين سحابلهوم مساكن داكشي كيشوفو ف الافلام هو التقدم هو الماريكان
معرفوش بلي ديك الاشياء يمارسها شواد الاجانب بكل ما تتضمنه من وحشية و همجية و حيوانية و خروج عن الدوق السليم و الطبيعة البشرية، فيفقد الانسان مع الوقت متعة الجنس
ضحكو عليكم، ف حين اطباؤهم اثبثو ان العملية الشرجية خطيرة و مضرة بالرجل و المراة معا، و غيرها من الممارسات، و زادو كملوها و جملوها علماء الدين او علماء الدجينز ملي قالولك المعاشرة الفموية حلال
و هل الفم الدي يسبح بسم لله و يقرا القران يستحق ان توضع فيه النجاسة، و ما ادرى احدهم ان كان الاخر مريضا؟؟
نجاسة البدن خارجية و يدهبها الاغتسال و نجاسة الامعاء و الفم ما العمل فيها
--------------
العملية الحنسية نجاحها مرتبط اساسا بالحب الدي يجمع الزوجينن ان كان هناك حب و تقدير فاكيد العملية ستكون ناجحة حتى بابسط الطرق
و الدين لم يقفلها في وجه الناس ليستمتعو في الحلال فقد قال تعالى "نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم...." الا المحضور طبعا و المهين لكرامة المراة و الممارسات الغير النظيفة،
النظافة من الايمان
64 - ARRIF السبت 01 يناير 2011 - 03:24
Je regrette qq messages et idees come celles de n 58 qui pensent comme si on n'est au Dark Age, merci a oum ayman..tu a dis la verite.
65 - fille السبت 01 يناير 2011 - 03:26
je savais bien que la pénétration par voix anale est considérée un péché ; mais c'est ce ke je demande si le fait de flirter avec son mari est 7ram aussi
66 - hanhoun السبت 01 يناير 2011 - 03:28
ما كينش الي غادي يخرج على اخلاق النساء ولبالغ الاسف اكثر من هد الجمعيات التي كتغدى ولها المصلحة في نشر مثل هده الحالات الشادة سواء ان كانت حقيقية او وهمية من نسج الخيال على اية حال ..أنا سمعت من بعض الاصدقاء وبالصدفة ان بعض النساء حتى هما بداو كيطالبوا باش الازواج يمارسوا معاهم الممارسة السرجية
هد الشئ الي كيرمينا في عالم من الاسئلة شكون الي هو الشيطان المراة ام الرجل
67 - مغربي السبت 01 يناير 2011 - 03:30
ايوا فينك ا هسبريس الاخبار تجدد علا مدار الساعة او البارح وقع انفجار بسيارة مفخخة امام كنيسة وسط الاسكندرية بمصر وماتو العشراااات ومنشرتي والو هاذا غريييييب
68 - ام ايمان السبت 01 يناير 2011 - 03:32
العنف الجنسي ليس ما فهمه اغلب الرجا, من خلال التعليقات ,الكل انكب على الممارسة الشادة, في حين ان المراة تشعر انها معنفة حين اجبارها ممارسة الجنس دون توفر الرغبة عندها لدلك, بدعوي ان الزوج يحق له معاشرتها متى شاء, دون احترام لرغباتها , الشئ الدي يصيبها بملل للعملية الجنسية ومن تمة فتور وبرود جنسي,للاسف اغلب الرجال لا يتوفرون على ثقافة جنسية, ولا حتى عن طبيعة جسد المراة, وكيفية معاشرتها, ان عملية جنسية خالية من المحبة والمودة والكلام الطيب و المغازلة لا تعني للمراة الطبيعية العادية شيئاو واحيانا لا تحس بشئ,وعيب على رجل يعتبر نفسه هو قائد العملية الجنسية ان يفشل في استمالتتها الى معاشرته بدل تعنيفها , وللاشارة هناك رجال شتى يعانون من امراض قد تكون نفسية او عضوية كالانتصاب الغير الكامل او القدف السريع ويتجاهلون دلك او يعتبرونه طبيعي دون التفكير في معالجة انفسهم,هدا اكثر ضررا لنفسية المراة ولكرامتها كشريك في العملية الجنسية حينما تنتهي منها غير مستمتعة وعفوا لكل الرجال,
69 - a.c السبت 01 يناير 2011 - 03:34
La société n'a pas besoin de nouvelles lois pour l'étouffer davantage, B.A.R.A.K.A!
Un couple doit se mettre d'accord sur la façon avec laquelle va être menée leur vie conjugale, en toute transparence, avant de signer le contrat de mariage, afin d'éviter les conflits qui briseraient leur "entreprise".
Enfin, les pratiques dites "hors normes" sont acceptées et pratiquées par un nombre considérable de couples heureux qui ont su communiquer entre eux.
70 - rajae السبت 01 يناير 2011 - 03:36
سيحان الله
شحال ديال بنادم كنشوفو كيبغي يكدب هاد المقال علما أن هاد الظاهرة ولات متفشية بشكل رهيييييييييييب لدرجة أننا نقدو نعاودو قصة قوم لوط.
او دابا منين لعيالات تشكاو او بعض الجمعيات دقو ناقوص الخطر. اغليبة الرجال معجبهمش الحال
اللهم ان... هدا لمنكر
71 - malade de vous السبت 01 يناير 2011 - 03:38
mon seul conseil ou demande s'il vous plait envoyer vos filles et vos femmes a l'ecole
72 - معتصم السبت 01 يناير 2011 - 03:40
يجب كسر هدا الطابو ومناقشته لايجاد حلول له... لكن هدا صعب في مجتمع أبوي دكوري يجب على المرأة أن تقلب الطاولة على الرجل...
73 - mido السبت 01 يناير 2011 - 03:42
مصيبة مع النسا كما درنا معاهم نوحلو...
74 - دايز السبت 01 يناير 2011 - 03:44
الحل هو نرجعو للدين، بلا سمية بلا نعمان بلا جسوس.
75 - faris maroc السبت 01 يناير 2011 - 03:46
يسلااااااام المقال يتحدث عن شيء صار عادي لمادا لا نكون واقعيين بيننا أليس ممارسة الجنس من الدبر تعلمناه من أيام المدرسة و المراهقة حتى أصبح الوضع عادي و تعودنا عليه إدن عندما تواجه أي مرأة مشكل مع زوجها تتهمه أنه إغتصبها أليس البنات من يطالبون المجتمع بحرية الدات و الإنفتاااااح أليس هدا إغتصاب
76 - DESERT-EAGLE السبت 01 يناير 2011 - 03:48
Just an other feminist propaganda , i dont see nombers , just talking and talking and talking , bullshit
77 - الاكاديري السبت 01 يناير 2011 - 03:50
قال صلى الله عليه وسلم :

(مَنْ أَتَى حَائِضًا أَوْ امْرَأَةً فِي دُبُرِهَا أَوْ كَاهِنًا فَقَدْ كَفَرَ بِمَا أُنْزِلَ عَلَى مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ )
رواه الترمذي (135) وأبو داود (3904) وابن ماجه (639) . والحديث : صححه الشيخ الألباني في "صحيح الترغيب" (2433).
78 - فضولي السبت 01 يناير 2011 - 03:52
باختصار وكي لاأهدر وقتي على عقلين متخلفين و مختلفين اود ان أأكد لكما جمعا و قصرا انكما لاتتمتعا بالعقل النير لتفهما المقصود من تعليقي وليست المعنى في كتاية صفحة من الوسخ بل المعنى في ما قل و دل
79 - sousou السبت 01 يناير 2011 - 03:54
Vraiment c'est affreux ce quand entends sur c'est rapports sexuels, c'est honteux et comme plusieurs ont dits que c'est a cause des films de porno et des magasins qui affiches c'est positions que c'est gens sont entrain de pratiqué sur leurs femmes sont savoir les conséquences ont doivent suivre notre religion et ce qui ont du dire sur ça (HARAME)ils doivent savoir bien comment sont filmés ces films affreux
80 - youssef السبت 01 يناير 2011 - 03:56
عبد الجميل37
انسيت الجواري غلمان و عبيد لمتعة اسيادهم الشرفاء
فهناك من لهم الحصانة بالسلطة و هناك من يفرض عليهم الاغتصاب لابادة عرقهم انه من الارث الاعرابي الجاهلي
فحداري من اثرياء الخليج من بدونتنا اعرابيابشعبويتهم في الفساد
81 - ام ايمان السبت 01 يناير 2011 - 03:58
عفوا كنت اقصد صاحب التعليق 57 وكتبت 59 تفضل يا معاق الدوق الى قراءة ما كتبت لك بالتعليق رقم 63 واتمنى ان ترقى بمفرداتك المعاقة
82 - امازيغية اصيلة السبت 01 يناير 2011 - 04:00
ان كان هناك من يستحق الاحتراق فهو لسانك القذر و اناملك النجسة التي تطاولت بكل وقاحة على دين الله
83 - noreddin السبت 01 يناير 2011 - 04:02
عندي الحل اقرؤوا كتاب comprendre les femmes
84 - متعجب السبت 01 يناير 2011 - 04:04
لا حولا ولا قوة الا بالله العلي العظيم ما تركتم شيئا الأ ونبشتم فيه دخلتم في كل شيئ وقلتم كلمة حق ولاكن تريدون بها باطل فبهذه المواضيع تدفعون بالذي يفعل هذا والذي لا يعلم شيئا من النساء ومن الرجال والمصيبة كذلك تسببون للشباب والشابات البحث في اعماق هذا الموضوع واستعماله وتجربته وتكون النتيجة وخيمة وتشعل نار لا تجد من يطفئها .. كل هذا تجعلوه في خانة الدفاع عن اللمراةحفاتقوا الله
85 - laila السبت 01 يناير 2011 - 04:06
في الحقيقة لم تعد تفهم السلوكات الدخيلة على مجتمعنا و التي اصبحت تسبب مشاكل كثيرة للاسرة المغربية و المثمثلة اساسا في جنوح العديد من الاشخاص الى سلوكات شادة لا تقبل لا عقلا و لا منطقا و لا دينا .... سلوكات يكون لها بطبيعة الحال انعكاسات سلبية على حياة الافراد والمجتمع ...
و اعتقد ان مثل هده السلوكات التي تعددت مظاهرها و تجلياتها لها عدة اسباب و التي نحصرها في الاتي:
1- اسباب خارجية و المتمثلة في الغزو التقافي الدى بدأ مع الاستعمار و استمر بعده بسب تعلقنا بتقافتة و لغته واتباطنا به على اصعدة عدة سواء الاقتصادية السياسية و التعليمية ...بل في جميع جوانب الحياة و زاد الطين بلة هو ظاهرة العولمة و التي كانت لها التاتير الكبير فالاول و اعنى الاستعما مهد لها الطريق فقظت على ما تبقى او ما ابقى الاستعمار ...
1- داخلى و المرتبط اساسا بالمناعة الداتية للمجتمعات و التي في الحقيقة عرفت هزات متتالية لم تسنطيع الصمود امام الوافد /الخطر و فكانت المصيبة هي اننا سواء كافراد او جماعات لم نعد نملك تلك المناعة الداتية التي بموجبها نستطيع المقاومة فانجرينا احيانا بقصد او عن غير قصد ....
و للاسف ساعد في دلك تعليمنا الدي لم يكن ولايكون في مستوى التحديات ....السياسة الاعلامية بدورها لم تقم بتحصين /الجبهة الداخلية/ فلجات الى تمرير مسلسلات و افلام و برامج غريبة عن تقافتنا كالمكسيكية و التركية و ما زاد الطين هو اعتمادها للدارجة المغربية.....
انا لا ادعي انني تطرقت الى كل الاسباب و التي اعتقد انها كانت كافية للوصول بالمجتمع الى ما وصل الان ...
نعم و لله الحمد المجتمع المغربي لا يزال بخير وانه مرتبط بجدوره الاسلامية و العربية و الامازيغية رغم كيد الكائدين سواءء الخارجيين او من ابناء جلدتنا ...
نحبك يا مغرب بلدنا الحبيب عشت و مات الكائدون...
..
86 - حسناء المغربية السبت 01 يناير 2011 - 04:08
حتى انا لن اضيع وقتى معا معاق مثلك يسخر من الاخرين ومعنا ردك ان قلت شئ وهدا هو المهم ولو كان بسيظ وادا كنت تصفنى متخلفة انا والاخ كتامى فمتخلف هو من يصف الاخرين بمتخلفين لى انك متسخ العقل والمبداء لن اضيع وقتى بكلام معك او نقشك لى انك ابعد من ان تنقش الناس مدمت تنظرو الى الامور من تحت وليس كما ينظور الناس المحترمين اليها وامثالك سبب ترجع هدا المجتمع وجعله فى مؤخرة الامم وتبارك الله على الفضولى حتى اسمك الدى تعلق بيه يدل على شخصك انك فضولى يعنى تسخر من نفسك بنفسك وهدا يكفنى وشكرا
87 - مغربي نزيه السبت 01 يناير 2011 - 04:10
السبب الحقيقى هو تبرج النساء والموضة والملابس التى يندى لها الجبين والاثارة والفتن فى الشوارع وعارضات اللحوم بمختلف الوانة والتفنن فى اضهار المؤخرات حتى لم تسلم لا العازبات ولاالمتزوجات الا من رحم ربك مما يجعل الرجال لا يعرفون حدودا ولا القيم الشرعية فيستبيحون كل شى وانا فى حيرة من الامر خصوصا عندما ارى المدافعات عن النساء دون تنبيههم كدالك بحدود حرياتهم فالمراءة لها دور خطير فى المجتمع ان صلحت صلح المجتمع وان فسدت فسد اللهم رد بنا جميعا نساءا ورجالا
88 - hassan maroc السبت 01 يناير 2011 - 04:12
قال صلى الله عليه وسلم
(مَنْ أَتَى حَائِضًا أَوْ امْرَأَةً فِي دُبُرِهَا أَوْ كَاهِنًا فَقَدْ كَفَرَ بِمَا أُنْزِلَ عَلَى مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ) هدا الحديت يوضح عظمة الدنب ويحق بل يجب للمرأة ان ترفض هده الممارسة لان لاطاعة للمخلوق في معصية الخالق ويجب علي الزوج احترام زوجته وعدم إلزامها بافعال تحط من كرمتها بل يجب معاقبته ادا فعل دلك
ولكن يجب معرفة ان في الحياة الزوجية يحق للزوج ان يطالب زوجته بمعاشرة الزوجية متى يشاء ولزوجة نفس الشئ بل حدر الشرع الحنيف من امتناع الزوجة من المعاشرة الا لعدر الشرعي الحديث أوضح أن المرأة التي تمتنع عن زوجها ملعونة بل دهب بعض العلماء ان حق النفقة يسقط لان الدين لايحكم الابالعدل فالرجل ادا امنتعت عنه ماهو الحل المدونة المشؤومة تمنع التعدد والزنا طريقه النار يجب ان نفرق بين العنف ضد المرأة والوجباتها
89 - Tender السبت 01 يناير 2011 - 04:14
tu as tout à fait raison, le plus important c'est de savoir assumer, prendre soin de la femme, la valoriser et l"épanouir, non pas la traiter comme un objet et etre incapable de la satisfaire pour les raisons que tu as cités en haut...mais je me demande si les tous les hommes tolèrent ceci ?
90 - sisine السبت 01 يناير 2011 - 04:16
إيوا يا الرجال حرتوا مع راسكم، باغيين امرأة متدينة تربي الدراري و تقابل دارها على شاكلة أمهاتكم، و و بغيينها تكون امرأة لعوب فالفراش!!! باغيين امرأة عمرها معرفات شي راجل قبل الزواج و مع ذلك خصها تكون تعرف فالجنس.
عرفوا أشنو باغيين فالأول و عاد هضروا على العيالات
91 - the thinker السبت 01 يناير 2011 - 04:18
مثل هذه الامور يجب ان يتكلم فيها الزوج مع زوجته فقط .
و الحلال بين والحرام بين.
كما يجب التحلي بالثقافة الجنسية السليـــــمة
92 - مغربي فقير السبت 01 يناير 2011 - 04:20
السبب كل شيئ عدم تطبيق الشريعة الاسلامية في المغرب
93 - tisko boy السبت 01 يناير 2011 - 04:22
هذه الدراسة تهتم بمايفعله الأزواج لزوجاتهن فقط
أما الجانب الأخر فتم نسيلنه أي جانب ما تفعله الزوحات تجاه أزواجهن من خيابة و...............?
94 - sara السبت 01 يناير 2011 - 04:24
قال صلى الله عليه وسلم
(مَنْ أَتَى حَائِضًا أَوْ امْرَأَةً فِي دُبُرِهَا أَوْ كَاهِنًا فَقَدْ كَفَرَ بِمَا أُنْزِلَ عَلَى مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ )
95 - أبشرو السبت 01 يناير 2011 - 04:26
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على من لانبي بعده
السلام عليكم
تعقيبا للمقال أعلاه ومسايرة لكل غيور على دينه ولكل مريد للخير للعباد أقول:الخالق جل في علاه خلقناوخلق لنا مانحيا به حياة طيبةو كريمةولله الحمد؛القران والسنة,يقول عليه الصلاة والسلام(تركت فيكم ماان اتبعتموه لن تضلو بعدي أبدا, كتاب الله, وسنتي, وسنة الخلفاء الراشدين بعدي.)
علمو أولادكم من الصغر,دينهم ودنياهم,كلموهم وعلموهم. ودلك كالنقش على الصخر.1\تربية دينية وأولها القران.2\تربية جنسية(جهازه التناسلي للجنسين)
الاب يصاحب ابنه والام ابنتها
وترك مجال للتعبير والحرية داخل الاسرة والكلام والتفرج على كل شيئ و مناقشته لماذ؟
حتى لايعرفه من الخارج ويفبركل واحد منهما الاخر حسب ماتأتي به السفن.
ولابد من ذلك من خمس سنين
ووالله لن تستطيع أي قوة من أن تغير شيئ من أولادنا بعد ذلك لاننا فهمناهم و حصناهم من الصغر
ولابد أن يعرف المؤمنون أن دلك واجب عليهم, وسوف يسألون عنه.أرجو من الله أن يفيد قولي هدا الناس.امين والحمد لله رب العالمين
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
96 - kingkong السبت 01 يناير 2011 - 04:28
من الان فصاعد علي المرأة ان تكشف عن الطريقة السكسلوجية التي يجب الدخول و الخروج اليها
و الاتفاق قبل الزواج عليها
97 - alaa السبت 01 يناير 2011 - 04:30
pour faire entrave a cette pratique venu des histoires des peuples banies et chaties par notre tout puissant
cette pratique de faire des pratiques illicite et imorale afin d'assoiffer son ame maladive.
pour moi la femme doit se marie par amour non parcque ses parent l'ont oblige ou par quete d'argent si non elle sera traité comme un objet sans valeur ou son proprietaire peut lui faire subbir tout les idées maladives qui passe par son ame satanique.
tomber dans l'erreur l'orsque on ne sait pas c'est pas une erreur mais l'erreur c'est de perssister a le faire et prendre plaisir .tout ce qui n'est pas normal entre dans l'anormal.toi le marie pense tu que tu nera pas de fille veut tu q'elle subisse le meme sort que ca mére.arréte-on est ne salit pas l'amour qui reste entre toi et ta femme s'il ont reste .
98 - مغربي حر السبت 01 يناير 2011 - 04:32
ما حظنا من الثقافة جنسية؟؟
99 - ali السبت 01 يناير 2011 - 04:34
وجد هذا الشكل من المعاملة الجنسية لجوزات رهين بطبيعة العلاقة بين الزوجين ،والتي عندما تكون على أساس الحب والإحترام تصير ذات توفيق واستمرارو وآلعكس صحيح ولله الموفق
100 - hassane السبت 01 يناير 2011 - 04:36

في سنن الترمذي روي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من أتى امرأة في دبرها أو عرافا فقد كفر بما أنـزل على محمد"
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد :

قال الله تعالى:" يسألونك عن المحيض قل هو أذى ، فاعتزلوا النساء في المحيض ولا تقربوهن حتى يطهرن ، فإذا تطهرن فأتوهن من حيث أمركم الله ". إذن ، فهناك موضع أمرنا الله تعالى أن نأتي النساء منه ، ولم يقل أحد من العالمين :إن الموضع الذي أمرنا الله تعالى أن نأتي منه النساء هو الدبر ، وما يقول هذا إلا خارج عن الفطرة الإنسانية ، وذلك أن الدبر ليس محل استمتاع إلا عند فاسدي المزاج.
ولا خلاف بين أحد من الناس مسلمهم وكافرهم أن موضع إتيان الرجل زوجته الطبيعي هو القبل أوالفرج ، فيكون هذا هو أسلم تفسير لقوله تعالى :"فأتوهن من حيث أمركم الله ".
أما قوله :"أنى شئتم"، فقد فسر العلماء المعنى بأنه مقبلين ومدبرين ، أي للرجال أن يأتوا النساء في قبلهن مقبلين ومدبرين مادام في موضع الحرث.
ولابد من الجمع بين الآيتين :"فأتوهن من حيث أمركم الله " وقوله:"فأتوا حرثكم أنى شئتم "، ومن مجموع الآيتين يتبين حرمة إتيان النساء في الأدبار ، بل للمرأة أن تطلب الطلاق من زوجها إن فعل هذا وأصر عليه ولم يتب منه.
ويكون بذلك قد ورد في القرآن الكريم حرمة إتيان النساء من الأدبار.
يقول الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي :
ذهب العلماء إلى تحريم الإتيان في الدبر إذا كان المقصود الجماع في الدبر .
قال بعض الفقهاء :إن من حق القاضي إذا عرف أن زوجين يفعلان ذلك أن يطلِّق المرأة من زوجها، إنما ليس بمجرد الإتيان يتم الطلاق، وعلى المرأة أن ترفض هذا لأن المرأة السوية لا تتلذذ بهذا، قد تتضرر وتتأذى، والقرآن قال عن المحيض (قل هو أذى) فكيف بالمكان الذي أصله موضع قذارة بطبيعته، وبعض الصحابة ومنهم سيدنا عبدالله بن عمرو سماه اللوطية الصغرى لأنه أشبه بعمل قوم لوط، فهو يذكِّر بهذه الفاحشة التي أهلك الله بها قوماً وما خلق الله المرأة لمثل هذا، فهذا ضد الفطرة التي فطر الله الناس عليها.
ويقول الشيخ محمد صالح المنجد -السعودية:
إنّ إتيان الزوجة في دبرها (في موضع خروج الغائط) كبيرة عظيمة من الكبائر سواء في وقت الحيض أو غيره ، وقد لعن النبي صلى الله عليه وسلم من فعل هذا .
وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أنه يجوز للزوج أن يأتي زوجته كيف شاء من الأمام والخلف مادام في موضع الولد ولا يخفى أن الدبر ومكان الغائط ليس موضعًا للولد.
ومن المعلوم أن هذا الفعل محرم حتى لو وافق الطرفان فإن التراضي على الحرام لا يصيره حلالاً.(انتهى
ملعون ملعون من سب أباه ملعون ملعون من سب أمه ملعون ملعون من عَمِلَ عَمَلَ قوم لوط ملعون ملعون من أغرى بين بهيمتين ملعون ملعون من غير تخوم الأرض ملعون ملعون من كمه أعمى عن الطريق
101 - SARRA السبت 01 يناير 2011 - 04:38
un couple est composé, bien évidemment, de deux personnes issus ou non du même niveau socio-culturel, ayant reçu une certaine éducation et une transmission de savoir de la part de leurs parents. afin d'assimiler une interaction entre deux, notamment une femme et un homme, un retour au vécu intra et inter psychique de chaque individu d'entre eux voir l’histoire familiale de chacun et surtout la relation précoce parent-enfant et la relation conjugale des parents parait nécessaire. un individu est la reproduction de l'histoire de ses parents, cela veut dire qu'une étude fiable devrait mettre en avant la spécificité de chaque individu et de son histoire personnelle afin d'éviter une chosification des sujets et de les transformer en chiffres.
les cas de femmes à caractéristiques hystériques, jouissent de leur position de séductrices et de leurs positions dit passives. peut être que dans cette position (sado-masochiste) la femme tire une très forte jouissance qui ne pourrait être tolérer par elle par le biais de la culpabilité et de la culture.
à voir
102 - dsdsds السبت 01 يناير 2011 - 04:40
chacun a le droit de faire ce qu'il lui plait de ses biens
103 - MUSTAPHA الاثنين 11 يوليوز 2011 - 11:55
عيب أن تتكلمي عن الرسول صلى الله عليه وسلم وعن الصحابة الكرام بتلك اللغة الركيكة والجهل الواضح .
ابتعدوا عن الدين وتحدثوا في ما تعلمون فقد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال~ إن المرء ليقول الكلمة ولا يلي لها بال قد تهوي به في نار جهنم سبعين خريفا~
104 - sayain2 الخميس 25 غشت 2011 - 19:56
أخي حسن صاحب المقال 102 لا تستدل بالمبتدع القرضاوي حتى أن بعض العلماء كفره
المجموع: 104 | عرض: 1 - 104

التعليقات مغلقة على هذا المقال