24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. أزمة جديدة في "لارام" .. الربابنة يرفضون مهادنة الخطوط الملكيّة (5.00)

  2. أطلال وقوارض وأزبال تُكسد التجارة في "أسواق الأحياء" بسطات (5.00)

  3. كيف نقنع، بسلاسة؟ (5.00)

  4. موجة الهجرة السرية تضرب الريف وتغري مستفيدين من العفو الملكي (5.00)

  5. قذف مياه عادمة في المحيط يستنفر سلطات أكادير (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | اندلاع حريق في ساحة ثانوية بأولاد افرج

اندلاع حريق في ساحة ثانوية بأولاد افرج

اندلاع حريق في ساحة ثانوية بأولاد افرج

أتت ألسنة اللهب على مساحة كبيرة من الأعشاب والشجيرات بساحة الثانوية التأهيلية 6 نونبر التابعة للنيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بالجديدة، ما أثار استنفار السلطات المحلية ومصالح الدرك الملكي لأولاد افرج.

وانتقل إلى مكان الحريق، فورانتشار الخبر، عدد من الأساتذة العاملين بذات المؤسسة والقاطنين بالأحياء المجاورة، حيث تجندوا، رفقة متطوعين آخرين، للسيطرة على النيران بما توفر لديهم من وسائل، ومنع ألسنتها من الوصول إلى مبنى الإدارة والحجرات الدراسية.

أحد المتطوعين، وفي تصريحه لهسبريس، أشار إلى أن الرياح ساهمت بشكل كبير في انتشار النيران في مختلف الاتجاهات، حيث التهمت مساحة كبيرة من الحشائش والأعشاب اليابسة، دون أن تخلف أية خسائر في الأرواح أو في مرافق المؤسسة.

وأضاف ذات المتحدث أن سكّان مركز أولاد افرج دأبوا على التطوع والمخاطرة بأنفسهم لإخماد الحرائق التي تشهدها المنطقة بين الفينة والأخرى، نظرا لعدم توفر خدمات الوقاية المدنية، على الرغم من تواجد مقرٍّ شُيّد قبل سنوات لهذا الغرض، دون أن يحقق الهدف من بنائه.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - متابع الأحد 07 يونيو 2015 - 18:14
رئيس الجماعة لا يظهر إلا وقت الانتخابات منطقة مهمشة و سبب تهميشها رؤساؤها الفاشلين في تنمية البلاد
لكنهم لا يتهاون في تطوير مشاريعهم من صفقات وهمية يدسونها بجيوبهم
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

التعليقات مغلقة على هذا المقال