24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4207:0913:2716:5219:3620:51
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | الشرطة المغربيّة تضع حدّا لنشاط عصابة دولية تتاجر في المخدّرات

الشرطة المغربيّة تضع حدّا لنشاط عصابة دولية تتاجر في المخدّرات

الشرطة المغربيّة تضع حدّا لنشاط عصابة دولية تتاجر في المخدّرات

أفلحت المديرية العامة للامن الوطني، بتنسيق مع الشرطة الفرنسية، من وضع حد لنشاط عصابة متخصصة في الاتجار الدولي بالمواد المخدرة، وجاء ذلك من خلال أداء أمني همّ عملية مشتركة في إطار تسليم مراقب للمخدرات.

وقال مصدر أمنيّ إن هذه العملية المشتركة المكللة بالنجاء تأتي في سياق التعاون المغربي الفرنسي الهادف إلى مكافحة الجريمة العابرة للحدود كيفما كانت أشكالها وصورها، وحيثما كان تواجد المتصلين بها والواقفين وراءها.

ووفقا لذات المسؤول، المصرح لهسبريس غير راغب في الكشف عن هويّته، فإن التنسيق المصالح الأمنية لباريس والرباط قد خلص إلى تنفيذ عملية، مساء يوم أمس، همت شبكة ناشطة في الاتجار الدولي بالمخدرات والمواد المؤثرة على الصحة العقلية.

وقد أسفرت هذه العملية، التي تم التحضير لها طيلة الأسابيع الماضية، في كل من المغرب وفرنسا، عن توقيف ثلاث مشتبه فيهم يحملون الجنسية الفرنسية، أحدهم من أصل جزائري.. كما بصمت على حجز هم ما يناهز 5790 كيلوغراما من الحشيش.

مصالح الأمن المغربية ونظيرتها الفرنسية عملتا على تتبع نشاط الشبكة الإجرامية، وتحديد مسارات التهريب الذي تقوم به، إلى أن تم رصد عملية التوزيع النهائي بضواحي مدينة مارسيليا بجنوب فرنسا.. وقد جرى التدخل بعين المكان لتوقيف المخالفين للقوانين وحجز البضائع المحظورة.

المصدر الأمني المصرّح لهسبريس أضاف أن عملية التسليم المراقب للمخدرات هي آلية جديدة من آليات التحقيق الجنائي الدولي، وتستهدف تتبع مسار تهريب الشحنات المخدرة المهربة من بلد إلى آخر، تحت مراقبة مصالح الأمن، وذلك بهدف توقيف جميع المشتبه فيهم، سواء المزودين أوالناقلين وكذا الموزعين، كما تمكن هذه العملية من رصد جميع الارتباطات الاقليمية وعبر الوطنية لشبكات الاتجار في المخدرات.

جدير بالذكر أن موقع التدخل الأمني المغربي الفرنسي، بالنفوذ الترابي لمارسيليا، قد شهد تفقدا للرئيس فرانسوا هولاند، مصحوبا بوزير الداخلية في حكومة باريس، للاطلاع على مجريات الأمور.. كما أقدم المسؤولان على الإدلاء بتصريحات صحفية عبروا ضمنها عن الدور الكبير الذي لعبه الأمنيون المغاربة في وقف نشاط العصابة الخطيرة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (44)

1 - ريان الاثنين 27 يوليوز 2015 - 14:19
الله يحفظ الشرطة المغربية دائما تتصدى لمثل هاته الحالات اللتي اصبحت افة خطيرة سيما في بلدنا .
البق ما يزهقق مع المغاربة..
2 - Said الاثنين 27 يوليوز 2015 - 14:22
طرأ هل يمكن لهاد التحقيق أن يكشف أصحاب هده العمليات كيف ماكانت هويتهم الحقيقي .... ؟؟؟
3 - عبد المالك الاثنين 27 يوليوز 2015 - 14:22
وماذا عن اصحاب السيوف الذين يزرعون الرعب في جل المدن المغربية . اليس هاذا ارهاب في حق المواطنين العزل.
4 - adil الاثنين 27 يوليوز 2015 - 14:23
أسيدي نساو علينا أصحاب المخدرات و قابلوا هدوك لي هازين السيوف على عباد الله في الزناقي
5 - Hicham الاثنين 27 يوليوز 2015 - 14:24
يبدو أن القبضة الحديدية التي باشرها السيد الحموشي من أجل تنظيف البيت الداخلي للجهاز الأمني لم ترُق بعض الإنتهازيين فلتجؤوا لبعض العِصابات للتشويش على عمله وتعطيل إصلاحاته والتقليل من حجم هذا العمل الرّائع والتاريخي الذي يقوم به هذا الشخص المعروف بحنكته وكفاءته .
6 - بويا عمر الاثنين 27 يوليوز 2015 - 14:24
كاين واحد لفيلم ميريكاني فشي شكل سميتو :
"secret d'etat"
يوضح هذا الفيلم من هم التماسيح و العفاريت في العالم !
ما تايمشي لبويا عمر غير اللي عايق بيهم...
7 - ماشاء الله الاثنين 27 يوليوز 2015 - 14:25
وعصابات الاحياء والشوارع؟؟
و عصابات التشرميل؟؟؟
متى يوضع حد بالاعمال الشاقة؟؟؟
والله هنا في المانيا و سويسرا وما شبههما نمشي في نصف الليل تحت القناطر في امان...
متى نرى هذا في مغربنا
8 - ali الاثنين 27 يوليوز 2015 - 14:33
هدا مكنا ننتدر من سي الحموشي انتدرو يا الرجال الامن المرتشيين قد حانت ساعتكم با ادن الله الله معاك سي الحموشي
9 - mohamed الاثنين 27 يوليوز 2015 - 14:39
اتمنى ان تتطبق هذه الاجرائات على المستوى الوطني لمنع تسويق السلع و الادوية الفاسدة و منع الاتجار في المخذرات و ليس المستهلك لها كما يجب على المواطن ايظا التعاون مع الامن والامتتال للقوانين سواسية .
10 - mostafa الاثنين 27 يوليوز 2015 - 14:46
Chers amis et compatriotes
Bravo à notre système policier. voilà une deuxième fois qu il décroche le respect et la considération des autorités françaises, le problème qui se pose toujours est le devenir de ces mafia. On les coince, on les juges et peuvent ne pas achever leur peine incarcerale puis sont relâchés et disparaissent dans la nature. Les dégâts causés par ces mafieux sont inmesurables , iremediables, les victimes sont intoxiqués, foutus et échappent à une insertion sociale. Ces mafieux sont des recedivistes, n ont aucun état d âme. Donc il faut revoir ce système et taper fort afin que ces criminels contre l humanité disparaissent à jamais.
11 - marocain الاثنين 27 يوليوز 2015 - 15:00
صحيح أن أصحاب السيوف خطر حقيقي لكن المخدرات هم اللي كيخلقو لينا أصحاب السيوف
12 - chouf الاثنين 27 يوليوز 2015 - 15:02
اوا اشي مزيان ما كاين ما اقول الواحد .bravo.ولكن هاذه الدعاية راه بزاف التستر والعمل في لخفى احسن. .العمل واسكات احسن. .خليوا المسائل مستورة راه الزمان طويلة والروتين لا انقطاع له.اقبطوا وغاديين تقبطوا وخليوا الي في المزيودة مستور.حتى اقول القضاء كلمته وثم كاين وسائل الاعلام ذاك دورها. اتمى لكل من يحطم صحة المواطن الذل والهوان والسجن .اكثر اتقرقوبي ويتهمون المغرب في ترويج المخدرات وهي تاتي من الجارة الشرقية الى المغرب وبوزبال ينعق لانه مخذر من اجهزة المخابرا ت المجرمة للجزائر.
13 - abo salman الاثنين 27 يوليوز 2015 - 15:06
مقابلين غير عصابات المخدرات هادو حادكين فيهم تشدوهوم فلبلا... او صحاب السيوف والأسلحة البيضاء المتنوعة غلبوكوم ياك هزيتو الراية البيضاء تجاههم الله يعفو علينا من هاد لبلاد نخليوها ليكوم كاع ربحو بها
14 - لينبرادا الاثنين 27 يوليوز 2015 - 15:10
متى سيلحموشي سيضع حدا للمافيات الذين يسرقون أموال الدولة الى الخارج وتل أبيب بالخصوص والمسؤولون الكبار الذين تسببو في تهميش وتفقير ر المواطن
15 - مغربي الاثنين 27 يوليوز 2015 - 15:13
المغاربة فخورين ومعتزين باجهزتهم الامنية على الاعمال الجبارة والتضحيات الجسام التي تقدمها لخدمة المغرب والمغاربة داخل الوطن وخارجه وواثقون من كفاءاتها العالية ومن خبراءها الكبار الذين حققو التطور والتقدم المنقطع النظير في محاربة الارهاب والارهابيين هذه الافة الخبيثة الخطيرة المأجورة التي تنفذ اجندات استعمارية كما حققت نجاحات كبيرة ومتعدد في محاربة اوكار المخدرات والهجرة والجريمة بشتى انواعها حتى اصبحت تتبوء المركز القوي والراقي بين أكبر الاجهزة الامنية بالعالم والمغاربة يكنون لاجهزتهم الامنية التقدير والاحترام و يطالبون بتحفيزهم و ترقيتهم ودعمهم واطلاق العنان لهم لخدمة المغرب والمغاربة والعالم للقضاء على كل اشكال مخالفي القانون فالامن والاستقرار والديمقراطية وحقوق الانسان للجميع من بين الاهداف الذي ندى بها جلالة الملك نصره الله واعزه وادام عليه الصحة والسلامة اينما حل وارتحل الذي يبذل مجهودات لاتعد ولا تحصى لخدمت المغرب والمغاربة ليرقو ويتبؤ الصفوف الامامية الى جانب الدول المتحضرة.
16 - samir benouahoud الاثنين 27 يوليوز 2015 - 15:19
نريد من الشرطة حماية المواطنين والقيام بعملها على اكمل وجه ! فنحن الدين ندفع أجرها من ضرائبنا فبالتالي يجب عليها ان تسهر على حمايتنا للأسف اصبح المواطن المغربي في بعض الأحيان يخاف ان يخرج للشارع خوفا على نفسه فمزيدا من العمل يا أيها الشرطة
17 - economie foutu الاثنين 27 يوليوز 2015 - 15:28
il faut savoir une chose, que les grands bandites de drougues en europe sont nos compatrites les marocains, donc les etats europeennes ont des difficultés pour les suivre, et aussi ya une serie des lois pour arreter ces personnes, il faut avoir des preuves et des preuves pas une seul.
donc les etats europeennes profitent du maroc pour arreter ces personnes, car au maroc vont t arreter facilement ont pas besoin des preuves et peuvenet te faire dans des procés verbaux ce qu ils veulent.
donc le maroc joue le role d'intermidiaire (°°°° ) entre l'europe et ces citoyens résidants a l'etranger
18 - chahid الاثنين 27 يوليوز 2015 - 15:29
عرف الأمن الوطني تعزيزات و قرارات صارمة و صادمة من طرف المدير العام السيد ع اللطيف الحموشي ، أطال الله عمره و مزيد من السهر على سلامة المواطنين.
19 - عبد الرحيم الاثنين 27 يوليوز 2015 - 15:36
..... توقيف ثلاث مشتبه فيهم يحملون الجنسية الفرنسية، أحدهم من أصل جزائري..
و ماذا عن المشتبه فيهما الآخرين ما هي أصولهما ؟؟؟
نعيب على الجزائر التنقيب عن كل نقيصة مغربية ، و ننسى أننا نحدو حدوها بمثل هذه الإشارات.
20 - مصطفى الاثنين 27 يوليوز 2015 - 15:44
يجب على الامن ان يسارع لمباشرة التحقيقات في كل مايهم سلامة المواطنين،ويسهر على تحقيقها، لان كل مااصبحنا نشاهده من اختلالات وفوضى وانتهاك حقوقهم واللامبالاة من طرف هذه الشرمذة القليلة(حامل السيوف )راجع الى تقصير رجال الشرطة، كما يجب اعادة النظر في العقوبات والطرق التي يجب التعامل بها مع هؤلاءالمجرمين.
21 - afindi الاثنين 27 يوليوز 2015 - 15:52
Bravo rien à dire sur ce sujet,mais il faut plus d'effort pour les crimes d'agression de population sur les rues c'est un autre genre de terrorisme,surtout sur les grandes villes.
22 - salwi الاثنين 27 يوليوز 2015 - 16:05
شوفونا غير مع هد لعصبات ديال الداخل
23 - حبشي بالمغرب الاثنين 27 يوليوز 2015 - 16:08
كفى استهتار بالشعب المغربي نريد تحرك عاجل للحد من الحرب المعلنة من طرف المجرمين على المواطن المغربي المسالم اعتداء بالسيوف في كل مدينة حتى فاق ضحايا الاجرام ضحايا الحرب بسوريا لمادا لا تخصص قواة خاصة كوموندو لكبح جماح المجرمين ورفع عقوبة حمل السلاح الابيض الى30سنة
24 - o zid chof الاثنين 27 يوليوز 2015 - 16:08
بنادم كايبعي السترة ولكين مكينش معامن...شي مساخيط زعما عندهم براميييج سماوها "كشف المستور" ؤ فرحانين بهاد لفلسفة !
الله الستار يسترنا بستره الجميل.
25 - brahim الاثنين 27 يوليوز 2015 - 16:19
انا مواطن اقطن في فرنسا وسائل اﻻعﻻم هنا تفتخر بما حققته الشرطة الفرنسية ولا ذكر على الإطلاق للشرطة المغربية لا من طرف المسؤولين الأمنيين ولا من طرف الرئيس هولاند الذي زار المنطقة اللهم ذكر المغرب كبلد
كان مصدر البضاعة المحجوزة.
26 - casawi الاثنين 27 يوليوز 2015 - 16:32
الئ صاحب التعليق 4,كيفاش بغيتي الشرطة تنسئ اصاب المخدرات او تقابل المشرملين,هل تعلم ان بسبب هاته المخدارت يصبح البشاب مشرملون.
27 - المغرب المنسي الاثنين 27 يوليوز 2015 - 16:34
اولا وقبل كل شئ يجب ان نتساءل من المسؤول و ما السبب في تراجع الامنيين عن التدخلات؟

نعم هدا هو لب الموضوع . ونحن المواطنين المسؤولين عن هدا التراجع والله . الم تروا يوما في ازقة المدن مواطنين يساعدون تجار المخدرات برمي الشرطيين بالماء والحجر وبعض المرات بمواد سامة وكدلك اخبارهم بقدوم الشرطة لانهم يتلقون مساعدات من طرف هؤلاء المجرمين ناهيك عندما تعتقل الشرطة شخصا فالناس ينتظرون لحظة بلحظة لتصوير المشهد لينشروه في وسائل الاعلام تحت عنوان:::(شرطي يعنف مواطن) وانا لا اعرف كيف يريدون الناس ان يتعاملوا الشرطيين مع المجرمين ابليونة الاصابع كيف يريدون معاملة مجرم خطير ؟؟؟؟ ادن فلندع المجرمين يعنفوننا ..... الامن هو الامن والصرامة مطلوبة فحتى في اكبر ديمقراطيات العالم (امريكا .فرنسا كامثلة) الشرطة تتعامل بصرامة كبيرة مع المجرمين نعم نحن السبب شئنا ام ابينا وارجو ان يعاد التفكير والا فقدنا نعمة الامن والا الدولة ستفقد هيبتها
28 - عبدو الاثنين 27 يوليوز 2015 - 16:52
بعد بسم الله الرحمان الرحيم
ثمار الجدية و الحزم لرجال اكفاء مثل السيد مدير العام للامن الوطني و كذا السيد عبد الحق الخيام تظهر لرأي العام جلياً مدا المجهودات المتبعة لتحقيق الأمن داخل و خارج الوطن .
فبارك الله فيكم وفي أطركم ورجالكم و وفقكم لما فيه خير هذه البلاد ....بالتوفيق .
29 - رامز الاثنين 27 يوليوز 2015 - 17:23
الزيادة في اعداد رجال الامن وانتشار واسع والحكومة خاصها تزيد مناصب مالية للبوليس وتكثرهوم المواطن بحاجة الى الامن والى التواجد الامني داخل المدن.وخاص دابا الحكومة تلغي جميع المناصب وتتخصص المناصب لي كاتعطي للوزارات تعطيهوم للادارة ديال الامن وتوظف عدد كبير من الشباب في صفوف الامن راه ما كافياش 80.000 الف شرطي ل 40 مليون مواطن .باش يستاطعوا الامن يغطيو جميع النقط السوداء وتكون الفعالية والسرعة والدقة فالعمل والنجاعة عوض الحلول الترقيعية.
30 - rachidbr الاثنين 27 يوليوز 2015 - 17:29
شئ جميل ولكن المواطن المغربي لا يحس بالأمان في حياته اليومية،فمثلا مدينة تمارة أصبح يحكمها عصابات،هم يفرضون على الناس بالقوة حراسة سياراتهم ومحلاتهم التجارية،
31 - othman الاثنين 27 يوليوز 2015 - 18:35
سيبدوا ما يساقوله غريبا؛
لماذا لا يتم تقنين هذه المادة كما فعلت هولندا؟
لماذا لا يتم تخصيص أماكن بتراخيص تحت مراقبة القانون(كمحلات بيع الخمور)،يسمح بموجبها بتدخين أو حمل كمية معينة..
هكذا،ستستفيد اللة من الضرائب على هذه المادة.وسيتم قطع الطريق على المجرمين والإجرام بسبب هذه المادة.
الشيء الثاني،قطع الطريق على القرقوبي الذي يشكل أكبر خطر على أمن المواطنين،بما يتسبب فيه من إشاعة الفوضى والقتل اليومي.
فيستحيل اجتثاث هذه الممنوعات حتى وإن اضطر المهربون جلبها من القطب الشمالي....الاحسن تقنين الشيرا.
32 - Fatema الاثنين 27 يوليوز 2015 - 19:56
Il faut assainir ce corps des corrompus
et malfaiteurs qui détruisent sa réputation .
Il faut laisser la police faire son travail :
les interventions de la part des gens influents faussent les choses.
Les malfaiteurs doivent recevoir la sanction qu'il méritent , pour donner un
sens aux efforts déployés par les forces
de l'ordre.
Recruter plus de personnel ( éléments sérieux et sans vices c'est très important ).
Il faut les motiver .
Association des oeuvres sociales qui
soit efficace et équitable...
33 - imad الاثنين 27 يوليوز 2015 - 20:04
livraison surveillé elle date depuis longtemps sauf il faut avoir la confiance de nos agents des frontieres sinon l'opération est cuite quand il s'agit des policiers mal honnetes..
34 - mostafa الاثنين 27 يوليوز 2015 - 20:32
Chers amis et compatriotes
Ce mr, que je demande au tout puissant de l assister est sur une plaque chauffante. Les démons et croquedilles de Mr benkiran sont برماءيين sont partout, et n'hésiteront pas à mettre les bâtons dans les roues qd il le faut en faveur de l immobilisme ou par solidarité avec leurs parrains déchus par ces nouveaux parachutés disent ils. ce qui est inconcevable c'est que chaque district connaît les mafiozi de drogues et les mcharmlines et qu à chaque événement il se passe des compromis entre ces délinquants et cette autorité pour les ranger un moment dans les détentions afin de donner l ' impression que tout est sous le contrôle. Il est temps de procéder à des actes chirurgicales dans cette direction pour que ceuls les vrais patriotes dont le sang de la vraie citoyenneté coule dans leurs veines y restent et que le mauvais herbe soit déraciné.
حفظ الله المغرب وملك المغرب ووفق كل غيور على هذا البلد الأمين.
35 - mostafa الاثنين 27 يوليوز 2015 - 21:06
Chers amis et compatriotes suite num2
Ce qui fait mal au coeur ce sont les renégats qui mangent dans nos assiettes et y crachent dedans. Ces gens ne peuvent pas sentir le quintessence de la citoyenneté, Ne peuvent pas ressentir l ' amour du pays.Partons du principe que tout est possible:l' attaque du mall à casa,la descente d'une bande armée d armes blanches dans une plage à rabat,du jamais vu. S il y a des responsables derrière ces actions crimineles ,alors la il faut un bras de fer. On ne joue pas avec la sécurité de l état. On ne trahi pas la confiance de l état.
On est citoyen, vrai patriote ou on ne l ' est pas.
Cet événement, j espère que je me trompe,me rappelle l ' incendie criminels des locaux de la dgst. la vigilance est utile et indispensable les traîtres de l extérieur ainsi que de l intérieur n ont aucune scrupule
يارب أحفظ المغرب من الإرهابيين والخونة ومن جيراننا الحاقدين.
حفظ الله المغرب وملك المغرب
36 - Hassan الاثنين 27 يوليوز 2015 - 22:04
Quelle hypocresie ça se cultive où ? Ces politiques prennent vraiment les peuples pour des idiots , est ce au y a pas des centaines d hectares qui se cultivent dans le nord du maroc ? Les grands trafiquants qui tirent les ficelles de loin sont loin d être inquiétés .
37 - Lkhssasi الاثنين 27 يوليوز 2015 - 22:18
كل هدا مجرد اشاعات الا خَوَّان نحن في المغرب لا علا قة لنا بالمخدرات
38 - فاطمة الزهراء الاثنين 27 يوليوز 2015 - 22:19
فكرة في تعليق الى المسؤولين المديرية في ما يخص توظيف الشباب لوطيفة الامن اولا وجب فقط توظيف الشباب لدرجة حارس الامن وعند التخرج مباشرة الى الامن التدخل والتنقل وفي حاجة ماسة الى عناصر الهيئة الحضرية وجب فقط اقتنائهم من قداما امن التدخل المتميزين وفي حاجة ماسة الى الرتباء وجب فقط اقتنائهم من قداما الهيئة الحضرية والشرطة الدين ينتضرون الترقية ولادعية اقتناء للرتباء من الشباب الدي ليس له خبرة ولادراية كافية في الميدان وبهدا نكون ارضينا هدا واستفدنا من الاخر وحركنا الترقية وادمجنا الشباب
39 - مغربية الاثنين 27 يوليوز 2015 - 22:49
الحمد لله عايشين فبلد السلم و الامان و انا نشكر الناس اللي يسهروا علينا الشرطة و رجال الدرك الملكي
40 - أخ مغربية الثلاثاء 28 يوليوز 2015 - 01:34
الحمد لله رب العالمين.
غي نعسي أو فيقي هانية را سهارنين مع النايمين ؤ فاقين مع مع لفايقين ! ليل نهار.
41 - ممو الثلاثاء 28 يوليوز 2015 - 01:42
واش ملاحضتوش هاد الزيار على الحشيش خلاناا ندوقو اخطر ازمة فالمغرب وصلنا الحضيض .ردو البال معندنا بترول معندنا دهب .اما المخدرات هي الكوكا والهروين.مشي الحشيش.اما المغرب الا ختاتو الحشيش او الكنتربوند هزوالما او در بو الدو عودو الدراسا او لاحضو فين وصلنا
42 - محمد الثلاثاء 28 يوليوز 2015 - 02:56
اشكرهم جزيلا ولاكن الم يضعو حدا لهاؤلاء المرشرملون مثل ماوقع في شاطئ سلا
43 - ياسين من فرنسا الثلاثاء 28 يوليوز 2015 - 04:45
في نفس الوقت و انا تانقرا هدا المقال دازت فالتلفزة فرنسية (BFM) نفس الخبر ولم يتم دكر حس المغرب كانت فقط معلومة بان الحشيش مغربية بغيت نعرف دبا واش المغاربة لي طالقينها ولا فرانسا ماراضياش تقولها ???
44 - يوسف الثلاثاء 28 يوليوز 2015 - 07:40
أجيو غير لمدينة العرائش لاش غادين تالفرنسا يوميا كتخرج من شاطيء العرائش المخدرات عبر الزوارق السريعة و بشكل رسمي
كيم شفتو في 2M في شهر يناير تشدات 24 طن ديال المخدرات غير بالزهر حيت تعاطلو في الإخراج ديالها و طلع عليهم نهار كانت دايزة طائرة ديال الدرك الملكي شافتهم علمات البحرية الملكية ديال طنجة هما ليجاو شدهم أما الشرطة و البحرية الملكية ديال العراش بريئة من دم يعقوب
المجموع: 44 | عرض: 1 - 44

التعليقات مغلقة على هذا المقال