24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/10/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:3013:1816:2518:5720:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع سقوط الحكومة قبل انتخابات 2021؟
  1. الزفزافي يدعو إلى تخليد ذكرى "سمّاك الحسيمة" عبر رسالة من السجن (5.00)

  2. بنشماش يهزم الشيخي بفارق كبير ويفوز برئاسة مجلس المستشارين (5.00)

  3. ما تحتاجه فعلا الأحزاب السياسية المغربية (5.00)

  4. شبكة تنتقد "تأخر" تقرير وفيات الخُدّج .. ومسؤول يحتمي بالقضاء (5.00)

  5. جماهير الرجاء تجذب العائلات بـ"شجّع فرقتك ومَا تخسّرش هضْرتك" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | طلقة رصاص تضبط مهددا للأمن العام بمراكش‎

طلقة رصاص تضبط مهددا للأمن العام بمراكش‎

طلقة رصاص تضبط مهددا للأمن العام بمراكش‎

اضطر شرطيّ لإطلاق رصاصة تحذيرية من مسدسه الوظيفي خلال تدخل أمني، وسط مدينة مراكش، لإيقاف شخص كان في حالة غير طبيعية، وعرّض حياة المواطنين وعناصر الأمن لخطر جدي ووشيك باستعمال قنينات غاز من الحجم الصغير.

بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، توصلت به جريدة هسبريس الإلكترونية، أورد أن مصالح الأمن توصلت بإشعار من سكان "حي المسيرة 2" بمدينة مراكش، مفاده أن شخصا في حالة اندفاع قوية يهدد أمن وسلامة المواطنين؛ وهو ما استدعى التعجيل بإيفاد فرقة أمنية من أجل إيقاف المشتبه فيه.

الموقوف أبدى مقاومة عنيفة في مواجهة عناصر الشرطة، يقول البلاغ، حيث ألقى في مواجهتهم قنينتي غاز من الحجم الصغير، واحدة مشتعلة والثانية تعذر عليه إشعالها؛ لكن دون تسجيل أية إصابات جسدية.

وقد مكنت عملية إطلاق رصاصة تحذيرية في الهواء من تحييد الخطر الذي كان يمثله المعني بالأمر وإيقافه، إذ أوضحت إجراءات البحث أنه يبلغ 24 سنة من العمر وله سابقة قضائية واحدة، كما تبين أنه سبق أن كان نزيلا لفترة زمنية بمستشفى للأمراض العقلية والنفسية.

وقد فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة مراكش بحثا في النازلة تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في وقت تمت فيه إحالة المعني بالأمر على مستشفى ابن النفيس للأمراض العقلية والنفسية، للتحقق من وضعية صحته العقلية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - fak الجمعة 12 يناير 2018 - 15:04
ظاهرة العنف والتهديد بإضرام النار في الجسد واحتجاز الاشخاص ظاهرة شائعة في كل أنحاء المغرب .يجب التصدي لها بحزم ومعاقبة هؤلاء الأشخاص بما يتوجب قانونا حتى يبقون عبرة لمن يعتبر وعدم ادراجهم على لائحة المشمولين بالعفو الملكي
2 - لحنين75 الجمعة 12 يناير 2018 - 15:28
حفظ الله امننا و خاصة فرق التدخل التي تتدخل في حالاة خطيرة مما يجبر الشرطي إستعمال مسدسه و الذي ينتقد عليه من طرف الادارة الى حد توقيفه.! و الذي أرجوه من وزارة الداخلية تدريب نعم تدريب الشرطة او الأمن على" مسدس الطايزر "LE TASER " او مسدس فلاش بول" LE FLACHBALL" والغاز المسيل للدموع و أنواع أخرى من الأسلحة الالكترونية لتفادي المقاربة و المواجهة مع هؤلاء المجرمين و التحكم فهم من بعد و تفادي الاقتراب منهم و الاحتكاك بهم حفظا على سلامتهم و سلامة المواطنين وكذالك "سلامة المجرمين و المرضى نفسيا الذين يخلون بأمن المواطنين " ..!! استعمال هذه الأسلحة الإلكترونية هي إنما حفاظا على سلامة أولا المواطنين و سلامة هؤلاء المجرمين و المرضى نفسيا وحماية رجال الأمن ..! حفظ الله أمننا و بلادنا و ملكنا من كل شر و سوء ..و الله يهدي هؤلاء المجرمين و قطع الطرق و يشافي المرضى نفسيا...! و السلام عليكم شكرا هسبرس
3 - مواطن2 الجمعة 12 يناير 2018 - 20:03
ما فائدة السلاح الوظيفي ادا لم يستعمل ؟ والحالة ان المجرمين يدركون جيدا ان ادارة الامن صارمة في منع استعمال السلاح الا عند الضرورة القصوى....وبين تردد رجل الامن في استعماله من عدمه يكون المجرم قد وجد وسيلة اما للهرب او لالحاق الاضرار بمن يواجهونه..لدا يتعين على المديرية العامة للامن الوطني منح مساحة اوسع لرجال الامن لاستعمال سلاحهم...اقتداء بما يجري في ارقى دول العالم...والا فالجريمة ستنتشر.
4 - اجمد الجمعة 12 يناير 2018 - 20:20
الٱمراض العقلية لا دواء لها في المستشفيات ، هناك " مسكنات " و "منومات"
فقط... ؟ ثم يدفعون بالمرضى إلى الشارع و ها هي النتيجة... فيوميا نلاحض ما هو ٱفلس من هذا... و يتم تصويره و نرويجه من طرف مواطنين و سياح... ٱما المسؤولين فهم في حالة شرود... Ne pas déranger svp...
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.