24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | النيران تلتهم مخيم مهاجرين أفارقة بأولاد زيان .. والمتهم "شمكارة"

النيران تلتهم مخيم مهاجرين أفارقة بأولاد زيان .. والمتهم "شمكارة"

النيران تلتهم مخيم مهاجرين أفارقة بأولاد زيان .. والمتهم "شمكارة"

لم تكد تمضي سوى بضع ساعات على إقدام السلطات، اليوم الأحد، بمدينة فاس، على تفكيك مخيم للمهاجرين من دول جنوب الصحراء، تزامن مع اندلاع حريق مهول، حتى شهدت العاصمة الاقتصادية حريقا مماثلا شب في ملعب يتخذه مهاجرون أفارقة آخرون مأوى لهم.

الملعب الذي اندلع به الحريق، مساء اليوم، يوجد أمام محطة أولاد زيان للمسافرين، ويؤوي العشرات من الشباب المتحدرين من دول جنوب الصحراء. وقد رافق الحريق انفجار قنينات للغاز يستعملها المهاجرون للطهي، وهو ما أثار هلعا كبيرا في صفوف السكان المجاورين للمحطة، وكذا المسافرين الذين يقصدونها.

واستنفر الحريق المهول مختلف السلطات المحلية بعمالة الفداء مرس السلطان. كما حل بمكان الحادث رجال الوقاية المدنية، الذين تمكنوا من إخماد النيران بعد أكثر من ساعة.

وعملت عناصر الأمن، التي انتقلت إلى مكان الحريق، على إبعاد المارة وكذا المهاجرين الذين يستقرون في الملعب، تفاديا لتعرض أي أحد للإصابة.

وفي الوقت الذي لم تسجل أي خسائر بشرية جراء هذه النيران، تم تسجيل خسائر مادية، حيث أتى الحريق على معظم الأفرشة والخيام التي يتخذها هؤلاء المهاجرون مأوى لهم.

وبينما لم يتم الكشف بعد عن الأسباب الحقيقية لاندلاع النيران، وجه بعض الشباب المهاجرين، في حديثهم إلى جريدة هسبريس الإلكترونية، اتهامات إلى بعض المشردين من مدمني "السيلسيون".

وأوضح المهاجرون أن المشردين حاولوا أكثر من مرة إضرام النار في المخيم، مشيرين إلى أنه سبق لهم أن ضبطوا شابا وهو يحاول إضرام النار، فقبضوا عليه وأحالوه على مصالح الأمن.

فيما نفى آخرون هذا الاتهام، وأكدوا أن لجوء المهاجرين إلى الطهي واستعمال قنينات الغاز هو الذي كان وراء الحريق، وألا علاقة لأي شخص من الخارج بهذا العمل الذي خلف أضرارا كبيرة.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تندلع النيران بهذه المنطقة، إذ شهدت الحديقة الموجودة بـ"الدرب الكبير"، القريب من محطة أولاد زيان، التي كان يتخذها المهاجرون مكانا للمبيت، شهر نونبر الماضي، حدثا مماثلا وفوضى عارمة، تحولت إلى احتجاج من طرف القادمين من دول جنوب الصحراء.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (37)

1 - sam الأحد 08 يوليوز 2018 - 21:53
عمل عنصري مفتعل والله اعلم.....
2 - Majid الأحد 08 يوليوز 2018 - 21:57
تفكيك مخيم فاس يتزامن مع حريق مخيم الدار البيضاء ، لا بد أن للمسألتين رابط.
3 - شوف تشوف الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:01
هذا ما جلبته براقش على نفسها وأهلها الفتنة وما بعدها فتنة وقبلهم فتنة سياسية نريد مكياج لوجه سياستنا الخارجية أما الداخلية فوضى عارمة وحرائق في كل مدن المملكة والمتهم الشمكارة حلل وناقش واش الشمكارة هوما ألي كيحرقوا الأسواق العشوائية كنا يقع الأن لمخيمات اللاجئين الأفارقة .
4 - واشنطن الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:04
سبوها في شمكارةً و سيروا تلعبوا رَآه مغاربة عاقوا وفاقو
5 - رشيد الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:07
سواء اكان الحادث من فعل "ااشمكارة" او غيرهم ملاحظتي التي لن تعجب الكثير هي ان جل المعلقين في هذا المنبر عنصريين حتى النخاع ومبرراتهم واهية عدا انهم لم يذوقوا مررارة نظرة عنصرية فما ادراكم بأقوال وافعال
6 - مغاربية الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:09
اكيد هذا عمل إجرامي. يستحق الفاعل أشد العقوبات. لكن ماذا يفعل هؤلاء الأفارقة في بلد إفريقي مثله في الأزمات مثل بلدانهم الأفريقية؟ ؟أغلبهم لا أخلاق له.هم بالمغرب يتعاملون بطل همجية وبلطجية. هم يخلقون الفوضى والسرقة والعنف.
واش احنا المغاربة طفرناه في بلادنا باش يزيدونا بهمهم.
7 - Roudani abroad الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:10
علاش خلاوهم من الاول؟ ملي تحطات الخيمة الاولى كان على السلطات يوقفوهم. دوك الناس طغاو و زاحمو حتى الطلابة دياولنا. انا ماشي ضد المهاجربن حيت حتى انا مهاجر، و لكن كا نحتارم قوانين بلد الإقامة و ما كا نتعدى ولا نسرق ولا ندير مشاكل. هاد الناس مساكن هربو من بلدانهم كا يقلبو على عيشة افضل و لكن المغرب عامر مشاكل و اغلبية الشعب ما عندها ابسط الحقوق. حتى نقادو امورنا عاد نشوفو المهاجرين.
8 - Amir الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:17
انا كمهاجر ارفض هذه المعامله السيئه والغير انسانيه مع المهاجرين في بلدي.
اراكم كتشوهونا قدام العالم.
9 - الله ما تبغيس الظلم الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:19
هدشي راح حرام للي طرا ف هاذ الناس. راه ماعندهوم والو ف الدنيا. تاقاه كان مخبي شي باراكا ديال الفلوس بين حوايجو. كولشي مشا ليه. وخا غير قانوني المخيم و لكن الله ما تبغيس الظلم. ما تحكوش على الضبرا بزاف
10 - أستاذ الإجتماعيات الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:21
ما يحدث مؤخرا من مناوشات و عنف بين الشمكارة المغاربة و الأفارقة السود، يستحق أن ينجز من أجله فيلم هوليودي ضخم الإنتاج، و من الأفضل أن يقوم كاتب السيناريو و المخرج بإضفاء طابع الهزلية و الحماقة على الشرطة.
11 - عبدالله الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:22
واش الحرائق في السويقات حتى هي بفعل الشمكارة
12 - مومو الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:24
على حد علمي فإن السلطات سبق ان اخلت هدا اامكان (الملعب) بالقوة بعد مشدات بين المواطنين و المهاجرين. أما القول بان الحريق مفتعل من طرف السلطات قصد إخﻻئه فهدا تفكير و خيال اﻻطفال
13 - بورهرود الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:30
التهمة موجهة إلى مافيات العقار لا جدال فيها كلما فتحوا أعينهم على بقعة أرضية إلا ووجدوا لها حلا لأن العدل مسبقا في خدمتهم.
14 - ahmed الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:32
ارجاعهم الى بلادهم خيرا لهم من الحرق والترويع .
15 - الودغيري الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:37
كنت أظن أن المغرب يحرب بالمهاجرين خاصة عندما قرأت الاسبوع الماضي في بعض وسائل الاعبلام المغربية وأراء بعض المحللين بأن ماقامت به الجزائر من ترحيل للمهاجرين يعد عملا مخالفا للقوانين الدولية ، واذا بي أفجأ اليوم بأن ما قام به الجارة الشرقية أرحم من حرق المخيمات في يوم واحد رغم أن المغرب دائما يتشدق بحفاوة الاستقبال للافارقة ولكن ما الذي جعل الامور تنقلب هكذا فجأة ويصبحون غير مرحب بهم ، هل للامر علاقة بما اتخذه الاتحاد الافريقي من قرارات بشأن الصحراء والموقف المفجيئ للمغرب من طرف أصدقائه الذين صوتوا ضد المغرب ؟ مجرد سؤال فقط
16 - Hamido الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:41
سبق لي في تعليق سابق أن سياسة الأبواب المفتوحة ستكون لها نتائج خطيرة في المستقبل.لسنا عنصريين ولكن لنا مايكفينا من المشاكل
17 - كريم الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:42
الى الاخ رشيد ليست هناك اية عنصرية، القانون الدولي واضح وضوح الشمس من يخترق الحدود الوطنية بطريقة غير،شرعية مصيره الطرد حتى في اعتى الديموقراطيات كامريكا واوربا والمغرب دولة ضعيفة اقتصاديا وبنياتها التحتية هشة لا تخدم حتى المواطن المغربي فما بالك بالاجنبي تتحدث وكأننا سويسرا او الدنمارك
18 - مراكشي الأحد 08 يوليوز 2018 - 22:52
الدول العربية عندهم البلطجية واحنا عندنا الشماكرية الرخى ل لله تييبة سيليسيون او شوية انتاع الدوليون و يقضى الغرض. لا غلا على مسكين
19 - حسبي الله ونعم الوكيل الأحد 08 يوليوز 2018 - 23:16
لم أرى في حياتي دولة فقيرة شعبها يعيش عيشة مل منها ان يقرر مسؤولي البلد إغراق شعبهم و بلدهم بجحافل مم مهاجرين دول جنوب الصحراء لسنا مسؤولين عن بؤسهم ولا مشاكلهم، فا حتى دول اقتصادية كبرى لا تقدم على هذا الإنتحار فا اذا كان المسؤولين أرادو مساعدة أوروبا على وقف الهجرة السرية الغير قانونية و يدفعون مقابل للمغرب لماذا لا يغلق المغرب حدوده و يحرسها و يزرع كاميرات مراقبة على الحدود و يرحل كل من يتعدى على خرق حدوده الوطنية؟ لماذا المسؤولين مصرين على تحدي الشعب المغربي و الوصاية عليه دون اي استشارة شعبية او استفتاء، واش أنتما عايشين في فيلات و قصور و لديكم شقق و فيلات و جوازات سفر مزدوجة تريدون هلاك هذا الشعب؟
20 - مقيم باسبانيا الأحد 08 يوليوز 2018 - 23:24
جل التعاليق عنصرية، باستثناء حوادث متفرقة وقعت في فترات متباعدة رغم كثافة التواجد التي أصبحت تعرفه أغلب المدن المغربية، يظل الأمر طبيعيا إذا ما قارناه بما يرتكبه المهاجرون المغاربة بالديار الإسبانية على سبيل المثال من سرقة ونهب وقتل واعتراض سبيل العجائز واغتصابهم، لايمر يوم واحد دون وقوع العشرات من مثل هذه الحوادث، بل إني أشاهدها يوميا بحكم إقامتي منذ مدة طويلة ببارسيلونا رغم ذلك لا نجد عند المواطن الإسباني هذا الحد من التحامل وهذه الدرجة من الحقد الدفين ضد المغربي لتبقى ردود الفعل في أغلب الحالات ضمن الحدود الطبيعية والمقبولة، بل لاحظت مرارا عند زيارتي للمغرب أن الإفريقي عندما يتقدم لك بطلب مساعدة وتعتذر ينسحب في الحال بينما المغربي عندما تعتذر له لا ينسحب مايتفاكش معك يوخرها بالسب والمعيور..
21 - رشيد الأحد 08 يوليوز 2018 - 23:25
اخوتي اعود من جديد لادلي بدلوي اولا تحياتي الخالصة لكمال صاحب التعليق اعلاه على صدق كلامه وعلى حقيقتنا المرة بالمهجر واود ان اضيف ان هذا ليس مبررا لهم ولا لنا لارتكاب اعمال عنصرية فكل واحد يحاسب على افعاله لوحده
ثانيا من يقول بان القانون الدولي واضح في هذا الباب ومصيرهم الطرد حتى وان صح ماتقول فالطرد لا يعني الحرق والمعاملة اللاانسانية والتقليل من شأنهم فهم في نهاية المطاف بشر والاكيد ان من بينهم اطر وكفاءات
22 - سعيد اشلحي الأحد 08 يوليوز 2018 - 23:34
المغرب غير مستعد اقتصاديا لاستقبال مهاجري الجنوب, استنكر هذا الفعل لان هؤلاء بشر مثلنا مثلهم ولا ذنب لهم, المسؤولية تقع على عاتق المسؤولين الذين يتقاضون الملايين من اوروبا ولا يستتمرونها لتحسين وضعية هؤلاء المهاجرين! ويبقى اللغز دون حل: اين الثروة؟؟
23 - Roussya الاثنين 09 يوليوز 2018 - 00:05
الدولةتستغل كل شيىء، خيرات البحر ، اتفاقيات مع السوق الأوربية ، استنزاف الثروات البرية ، كل يوم اتفاقية واستثمار ، اين الفاءدة ؟؟؟ وبدون فاءدة جلية يستفيد منها الشعب ، جل المواطنين مغلوب على امرهم ، الثروات يستفيد منها فقط خدام الدولة ( لصوص الدولة ) .
المهاجرون الافارقة استعملتهم الدولة كورقة بيع وشراء مقابل منحة ثمينة مليارات الدولارات تعطيها الاتحاد الاروبي للمغرب لاستقبال وفود مثيرة من المهاجرين غير الشرعيين الافارقة ، والاموال تذهب داءما لجيوب خدام الدولة ، والمواطن ضحية استبداد لصوص ينهبون كل شيء ،
24 - متتبع الاثنين 09 يوليوز 2018 - 01:24
كنا نؤدي فاتورة الماء و الضو بالقرب من هذا المكان كان نظيف.كيف تريد ان تنظم كاس العالم و عندك محطة مثل هذه في اكبر مدينة
25 - مواطن حر الاثنين 09 يوليوز 2018 - 01:30
عندما تمر بجانب هدا المخيم تزكم أنفك راحة نثنة بجانب الجسر الحدي الحديدي لأنه لا يتوفرون على مياه للنظافة وهدا مما حول حياة السكان بجوار هدا الفضاء إلى جحيم ؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!.
26 - طالبة الاثنين 09 يوليوز 2018 - 02:08
من خلال معاشرتي لاصدقاء أفارقة بالجامعة كانت دهشتي عارمة لما اكتشفت طيبوبتهم وحسن أخلاقهم وكذلك رجولتهم التي لا نقاش فيها لذا أظن أن مصدر عنصرية الكثير خاصة من الرجال هو غيرتهم وحسدهم بما يمتازون عنهم وليس تصرفاتهم أو سلوكاتهم التي يدعون وهذه حقيقة لاغبار عليها ولا تندهشوا بقولي لكم بأني مخطوبة لشاب إفريقي جامعي يتابع دراسته بنفس الشعبة التي أدرس بها وأسرتي جد سعيدة بهذا الاقتران ولن أفكر أبدا في استبداله بغيره وأنا جد سعييييييييدة معه.
27 - حضير الاثنين 09 يوليوز 2018 - 02:47
كل مهاجر افريقي ليس له إقامة مؤقتة وليس له اتبات هوية فهeو خطر على المجتمع المغربي والله لن يرتاح المغرب من هدا المشكل الكبير
28 - سارة أمريكا الاثنين 09 يوليوز 2018 - 04:49
كيف لدولة يعيش اغلب مواطنيها تحت خط الفقر لا سكن لا صحة لا تعليم لا تأمين صحي. تقوم هذه الدولة باستيراد جحافل من المهاجرين نصبهم فوق المواطنين بعشوائية. وتسوق للاندماج في الخارج حتى تحصل على دعم دولي لمصالحها العالقة في الامم المتحدة. هذه مسؤولية الحكومة ان تجد حلا لهذه المشاكل التي ستتسبب في صراعات قد تفكك الدو لك المغربية.
29 - ana zafzafi الاثنين 09 يوليوز 2018 - 05:27
هذه أعمال يقومو بها المغاربة بتعليمات من الحكومة الخفية لإرعاب الأفارقة المساكين وتهجيرهم وقتلهم- ماذا تتوقعو من هذه الدولة التي تقمع وتزج بأبناءها يوميا في السجون - عاش الريف والزفزافي
30 - ابراهيم بوحدام الاثنين 09 يوليوز 2018 - 08:06
نعم كاينة فينا العنصرية بزااف و علاش ماادري...وأحد مكلخ مكرفس مكمل ماعندو والو فى الدنيا تلاقيه يتنفس عنصرية هدا أفريقي هدأ كحل وهدا عزى وا..وهو كأنه من شعب الله المختار ....اصحو يا عالم من الجهل ديالكم .للاسف الحكومة كتساعد ع هدأ الشي الأفارقة هدول عابرين وليس مستوطنون متى ماتاحت لهم الفرصة يرحلو من جحيم العنصرية ديالكم....
31 - Roudani Abroad الاثنين 09 يوليوز 2018 - 08:17
الى السيد كمال،
أنا هضرت على راسي و كا نظن أن الاغلبية الساحقة ديال المهاجرين المغاربة نقيين و كا يحترمو قوانين دول الاقامة... الخ. نتوما كا يبانو ليكم غير دوك الموسخين المجرمين القليلون بالمقارنة مع الاغلبية. انا مع حرية الانسان فالعيش بحرية فأرض الله الواسعة، و لكن ا عباد الله راه الشعب المغربي واكل العصى و من الفوق ترعو لينا البلاد لهادوك الناس لي هجمو عليها و زادو مشاكل و غادي نصدقو فمحن كبيرة. نسيتي فاش هجمو على ديور الناس لي برا و احتالوهم؟ جيب ليا شي حاجة فتاريخ اورويا داروها المغاربة بحال هكاك. و دابا الى وقفتي فالضو الاحمر كا يهجمو عليك و غدا غادي يهرسو الزجاج عليك غير تسنى. حتى نعيشو فرخاء و بالحقوق ديالنا عاد يجو مرحبا. غير يحترمو و يعاونو البلاد كما بناو المهاجرون المغاربة بلدان اوروبا
32 - ما فاهم والو الاثنين 09 يوليوز 2018 - 08:42
السلام عليكم المغاربة يعتقدون انهم من دول إسكندنافية ????!!! الفرق بيننا وبين الافارقة هو انهم بعيدين عن أوربا ونحن قريبين منهم ولكن نحن لا نستفيد من أوربا شيءا ؟؟؟!! تواضعت شويا نحن نعيش بالإعانات السعودية الإمارات اسبانيا وووووو
33 - سعيد،المغرب الأقصى الاثنين 09 يوليوز 2018 - 09:02
هذا ناتج عن السياسة الكارثية المسلوكة في موضوع الهجرة،اللوم على من بيده هذا الملف وحده لا غير،يجب التصدي لها بغياب التمثيل الحق لرأي الشعب بكل وسيلة ممكنة مثلا بتأسيس جمعيات تنقل الرفض إلى الشارع،
34 - فاتي الاثنين 09 يوليوز 2018 - 10:07
يرجعو منين جاو و يريحونا
علاش دايرين مخيم ؟ غيجي نهار و يقولو ليك تقاسم معنا دارك حتى هي ..
35 - فتيحة - الدارالبيضاء الاثنين 09 يوليوز 2018 - 10:19
إلى الاخت الطالبة التي اقترنت بشاب افريقي أقول لها هنيئا وأتمنى لها السعادة والتوفيق في حياتها لقد أحسنت الاختيار،ففي الدول المتقدمة نجد فتيات ونساء على مستوى عال من الثقافة والتعليم و روعة في الجمال عيون زرقاء وشعور ذهبية وبشرة ناصعة يتزوجن بأفارقة لا يتوفرون على وضع إقامة قانوني لتتم تسوية وضعيتهم ليعشن معهم في سعادة كاملة ما بعدها سعادة، بينما الحراك المغربي الذي يصل إلى اوربا يظل منبوذا يطرق كل أبواب طلب اللجوء الجنسي باعتبار أنه شاذ جنسيا و أنه مضطهد في بلاده بسبب ميولاته الجنسية بينما هو الذي يضطهد المهاجر الإفريقي الذي أتى إلى المغرب لظروف قاهرة من أجل العبور إلى اوربا وليس للإقامة وما إقامته في المغرب إلا مرحلة انتقالية قد تطول نعم ولكن لن تدوم ولو وفرت له وثائق الإقامة من هذا المنبر أقول كفى عنصرية وليعلم كل المغاربة أن جلهم يحملون في دمائهم جينات افريقية زنجية قد تتفاوت من منطقة إلى أخرى وذلك منذ قرون فالشعب المغربي في جله شعب ملون .
36 - العرب الاثنين 09 يوليوز 2018 - 11:03
الى اخت فتيحة صاحبة التعليق 36
كلامك فيه كثير من الحقيقة
لكن بحكم تعاملي في ميدان التجارة
مع الافارقة خصوصا غربها
فلا تقة فيهم ليكن في علمك اتا مغربي
اسود البشرة حتى لا تقولي اني عنصري
انا عشت في امريكا 20 سنة لم اعاني
من العنصرية كما اعانيها هنا في بلدي اصلي
خصوصا من طرف المستوطنين العرب
37 - لا للعنصريةلاللشوفينية الاثنين 09 يوليوز 2018 - 11:20
حكومة خدام الدولة العاجزة والفاشلة و سلطات البيضاء لم تجد من حل أيسر لتفكيك مخيمات اللاجئين الأفارقة غير هذا الأسلوب المفروض جملة و تفصيلا.. يدكرني هذا الحادث بعمليات الابادة الذي تعرضت لها أقلية مسلمي الروهينغيا في ميانمار او بورما سابقا.
المجموع: 37 | عرض: 1 - 37

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.