24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3108:0013:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | الأمن يوقف هولندييْن من أصل مغربي متورطيْن في "جريمة لاكريم"

الأمن يوقف هولندييْن من أصل مغربي متورطيْن في "جريمة لاكريم"

الأمن يوقف هولندييْن من أصل مغربي متورطيْن في "جريمة لاكريم"

تمكنت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بتنسيق عملياتي واستعلاماتي وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، صباح اليوم الأحد، من توقيف شقيقين هولنديين من أصل مغربي، يشتبه في ارتباطهما المباشر بأعضاء الشبكة الإجرامية الذين نفذوا أو ساهموا في التنفيذ المادي لجريمة القتل العمد ومحاولة القتل العمد بواسطة السلاح الناري التي وقعت داخل مقهى "لاكريم" بمدينة مراكش في شهر نونبر 2017.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه جرى توقيف المشتبه فيهما، وهما شقيقا المحرض الرئيسي والمباشر على تنفيذ هذه الأفعال الإجرامية، بمنزلين منفصلين بأحد الدواوير على الطريق الوطنية الرابطة بين مدينة الحسيمة وواد لاو، وذلك تنفيذا للأمر الدولي بإلقاء القبض ومذكرة البحث على الصعيد الوطني الصادرين في حقهما على خلفية الاشتباه في تورطهما في هذه القضية.

وأضاف البلاغ أن الأبحاث والتحريات المنجزة كانت قد مكنت من رصد تورط مباشر للمشتبه فيهما في المشاركة في جريمة القتل العمد التي أمر بتنفيذها شقيقهما من خارج أرض الوطن في إطار عملية تصفية الحسابات بين شبكات الترويج الدولي للمخدرات، وذلك من خلال توفير تجهيزات ومعدات لوجيستيكية للمواطنين الأجنبيين اللذين كانا قد عهد لهما بالتنفيذ المادي لتلك الأفعال الإجرامية.

وأشار إلى أن عمليات التفتيش التي باشرتها مصالح الأمن بالمنزلين اللذين شهدا عملية التوقيف أسفرت عن حجز مبالغ مالية، بالإضافة إلى هواتف نقالة ودعامات تخزين معلوماتية ووثائق تخص سيارات فارهة كان يستعملها الموقوفان.

وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ملابسات وظروف هذه القضية، التي لازالت الأبحاث والتحريات متواصلة بشأنها على الصعيد الوطني، كما أن إجراءات التعاون الأمني الدولي لازالت مستمرة لتوقيف المحرض الرئيسي على ارتكاب هذه الجريمة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - ستيتو حمو الأحد 26 غشت 2018 - 16:16
اموال كثيرة ورؤس كبيرة في القضية ووعليه ستدوم المحاكمة سنوات عديدة وقد تنتهي ببراءة او سراح مؤقت داءم كالعادة في مثل هذه الملفات الكبرى كملفات الفساد مثلا
2 - Motherafrica الأحد 26 غشت 2018 - 16:29
محجوزات تتير الضحك
اي مواطن عادي اذا فتشت
بيته ستجد اكثر من هذه المحجوزات
اما اذا فتشتم بيت رجل امن عادي او دركي
او اي مسؤول ستفاجؤون بسيولة مالية مخبئة
اما بزناسة صغار فغرف نومهم عبارة عن مغارة
على بابا
هواتف نقالة و سلاسل ذهبية و دمالج من جميع
الاشكال و الانواع مسروقة من الشارع
حصل عليها بزناس مقابل حشيش او حبة قرقوبي
و لما يلقى القبض على بزناس يستولي عليها
شرطة محاربة المخدرات مقابل تخفبف
كمية مخدرات المحجوزة حتى لا يحاكم بزناز لمدة
طويلة و يعود الى شارع مرة اخرى ليجمع الغنائم
و هكذا دواليك و المستفيد الاكبر
انتم تعرفونه
3 - hamidoo الأحد 26 غشت 2018 - 16:33
رغم انني لا استوعب الطرق التي تتبعها الاستعلامتي مع التسيق مع الشرطة الا انني اتفهم لماذا تم القاء القبض عى هؤلاء 1 الطريقة الوحيدة للاهداء الى مكان تواجد راس مدبر الجريمة 2 قطع الطريق على زبانية المجرم قبل حصد مزيد من الارواح 3 المبلغ الذي تعهدت شرطة هولندا دفعه لمن يخبرهم عن تواجد الشخص ان يزيدوا على هذا المبلغ وتسليمه الى الشرطة المغربية كهدية لانهم قاموا بعمل يحسب لهم
4 - fontomas amsterdam الأحد 26 غشت 2018 - 16:35
le maroc le pays ou les murs ont des oreilles meme si tu es dans la lune en te trouvera. ..?
5 - واحد من الناس الأحد 26 غشت 2018 - 16:59
اتمنا ان يكون ما وقع درس لكل الشباب المغربي وكل تاجر مخدرات مغربي في أوروبا ان يبتعدو عن المغرب واستتمار أموالهم فيه فالمغرب مند وفاة الحسن التأني والبصري الدان كان يعتبران اموال المخدرات تروة وطنية ويتغاضون عن أصحابها. طالما تنعش اقتصاد الوطن اما العهد الجديد الدي يتشدق بيه النضام المغربي فهو حرب ضدد كل ما يسترق بيه البوءساء كيفما كان مخدرات تهريب بيع السيارات الآتية من اروبا المهم تفقير الشعب الى ان يموت ببطء وواهم من ضن ان الدولة تحارب ألفساد فاغلب المخدرات تخرج من الموانئ المغربية تحة اسم شركات فلاحية معروف صاحبها وممنوع ان تمر في سكنير واغلب رجال الجمارك يعلمون دالك نقطة نضام والفاهم يفهم .
6 - Simmo الأحد 26 غشت 2018 - 19:40
المتورطين لا تربطهما اية علاقة بالحادث.بل تربطهما علاقة بحراك الريف و عشو المتواجد بالديار الهولندية الداعم لحراك الريف.
7 - nihilus الأحد 26 غشت 2018 - 21:32
يقول المثل: اقتل الثعبان ينتهي السم، كذالك الحشيش، اذا الدولة دمرت المزارع بالمواد الكيماوية تقضي على الأخضر واليابس، ستنقرض الجرائم المتصلة
8 - schiphol الاثنين 27 غشت 2018 - 00:29
comme un maorocain qui viait des annees on holland je condane ce travail criminel qui touche directement notre existance libre dans se payee je me sent peur de ce jenre de sujet qui me fait peur et menace notre stabilitee alors ils faut faire se qu ils faut le faire pour garanter notre existanse humain libre
9 - marrakechia الاثنين 27 غشت 2018 - 01:04
نهنئ ونقدم اغلى تقدير للشرطة بمراكش التي قضت على هذا الفكر الارهابي, يهدد الدول والشعوب.
مافيات المخدرات والاسلحة لا مكان لفوضاكم في المغرب.
انهم مجرمون هولنديون حاولوا تهديد امن المملكة, وقطعنا اصابعهم.

الذي نطلبه اسماء السياسيون المورطون في هذا الملف, قضاء هلندا لن يصمت على اسمائهم.
10 - free world الاثنين 27 غشت 2018 - 03:12
meak our world clean as soon as posible
let s go we need to be free
please agaist tereur and criminality
thank you marocco for good job
11 - le pays de la menthe الاثنين 27 غشت 2018 - 06:46
المغرب غير لي داز بشي سيارة باهضة الثمن تكون مرقمة فالمغرب او فالخارج راه كيتبعو مولها ؤكيديرو عليه بحث بلا مايعيق.
12 - ابن شفشاون الاثنين 27 غشت 2018 - 20:26
تجار المخدرات مجرمون عبر العالم و مستعدون لفعل أي شيء مجرد ما يتورطون و يكدسون الأموال و لا يجب أن نبحث عمل الشرطة المغربية حينما يكون العمل مجديا كفى من ربط كل شيء بالتفاهات
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.