24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. دفاع "ضحايا بوعشرين" يدين مواقف بنكيران والأمير مولاي هشام (5.00)

  4. طبيبة مغربية تحرز "جائزة العرب" لخدمات نقل الدم (5.00)

  5. "البام" يتهم حكومة العثماني بـ"اغتصاب" الأمازيغية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | بحث قضائي يحاصر دوافع قتل شرطي لرئيسه بإفران

بحث قضائي يحاصر دوافع قتل شرطي لرئيسه بإفران

بحث قضائي يحاصر دوافع قتل شرطي لرئيسه بإفران

فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة مكناس، اليوم الاثنين، بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد ظروف وملابسات إطلاق مقدم شرطة لرصاصة من سلاحه الوظيفي في مواجهة رئيسه في العمل مما أفضى إلى وفاته.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن مقدم الشرطة المشتبه فيه، الذي يعمل بالهيئة الحضرية بمدينة إفران، كان قد دخل في خلاف مع مسؤوله الإداري المباشر، وهو برتبة ملازم شرطة، بمكتب هذا الأخير بالمنطقة الإقليمية للأمن بإفران، قبل أن يتطور الحادث إلى إطلاق رصاصة من مسدسه الوظيفي كانت سببا مباشرا في وفاته.

وأضاف البلاغ أنه قد تم الاحتفاظ بالشرطي المذكور تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد أسباب ودوافع وملابسات ارتكاب هذا الفعل الإجرامي، بينما تم إيداع جثة الضحية بمستودع الأموات بالمستشفى رهن التشريح الطبي.

وأوضح المصدر ذاته أنه بالموازاة مع إجراءات البحث القضائي، فقد قررت المديرية العامة للأمن الوطني التكفل بجميع مصاريف ونفقات جنازة ملازم الشرطة الذي توفي جراء هذا الحادث.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (66)

1 - حسام الاثنين 27 غشت 2018 - 15:28
و المعروف أن إفران مدينة جميلة، و العمل فيها جميل و مريح
2 - محي الاثنين 27 غشت 2018 - 15:29
الفدية ضعيفة. لم يستطع المتهم افراغ ما في جيبه
3 - jadooooooore 7500000 الاثنين 27 غشت 2018 - 15:30
باركة من استغلال الموضف الصغير من طرف الادارة وكدا المسؤول .
4 - سعاد الاثنين 27 غشت 2018 - 15:31
رحم الله الفقيدوليلهم ذويه الصبر والسلوان وليخفف عن الشرطي عواقب السجن انها ضغوطات المهنة وطبيعة العمل
5 - abouama الاثنين 27 غشت 2018 - 15:35
رحم الله الفقيد وتغمده بواسع رحمته. يجب على المسؤولين عدم الضغط على الموظفين حتى لانسمع مثل هذه الاحداث مرة اخرى. كما يجب على الجميع احترام بعضهم البعض والحوار يكون لصالح الطرفين. الادارة ليست غابة القوي ياكل الضعيف.
6 - omar الاثنين 27 غشت 2018 - 15:35
pour arriver à cet état et de tuer il faut vraiment que son supérieur lui fait beaucoup de tort
généralement au sein de l'armée et la sûreté nationale les supérieurs exagèrent à tel point qu'ils se sentent des dieux et ces eux qui t'ont donné la vie
g
7 - كريمة الاثنين 27 غشت 2018 - 15:36
يا لطيف ألطف اش هاد المصيبة عاود القرطاص عاود صافي جهلو الناس
8 - الحمريطي الاثنين 27 غشت 2018 - 15:37
الهيئة الحضرية و عناصر الدوائر الأمنية هم اكثر فئة في هذا الجهاز التي تعذب و تمرمد و تتكرفص لطول ساعات عملها و كلكم تعلمون ان جملة خلي تيليفونك شاعل تعني انك تشتغل في اي وقت و ليس لك الحق في الخروج مع عائلتك إلا مغامرا و عند تأخرك عن العمل تصبن و تمرمد و تسخسخ مع العلم انك اشتغلت مع ممرمدك طيلة 14 ساعة يوما واحدا قبل تأخرك و من ايباب الفاجعة عدم اعطاء الروبو و الكونجي و كل ما من شأنه ان يريح الشرطي من ضغط العمل ، رحم الله الفقيد و غفر الله للشرطي الذي ارتك هذا الفعل المذموم .
9 - ولد البلاد الاثنين 27 غشت 2018 - 15:40
رحم الله الفقيد،رغم ان بعض المسؤولين الامنيين يتسمون بنوع من العجرفة والسلطوية الزائدة، فالشرطي الذي اقدم على تصفية رئيسه الا بعد ان بلغ حد السخط والتذمر،لانه اذا لم يكن عنده اولاد فله عائلة،لهذا نطلب من السيد المدير العام للامن الوطني إرسال لجنات لوضع حد للعجرفة المتسمة عند بعض الرؤساء الامنييين
10 - [email protected]@ الاثنين 27 غشت 2018 - 15:41
رتبة ملازم شرطة مسؤول عن رتبة مقدم شرطة ؟
11 - متقاعد الاثنين 27 غشت 2018 - 15:41
الضغط يسبب الانفجار ولهذا يجب على الرئيس ان يكسب عناصره بحسن المعاملة واللبابقة التي تلعب دورا كبيرا لجلب طاعتهم و انضباطهم وايضا في المردودية الى المصلحة
12 - AL CAPONE الاثنين 27 غشت 2018 - 15:41
يلاه ها نتا جبتي الربحة سير تصدي في الحبس دبا, كون بدلتي ساعة بأخرى كون ما طرا باس.
13 - ابو سيبوعة الكَحطاني الاثنين 27 غشت 2018 - 15:42
لا تعليق اهل مكة ادرى بشعابها
14 - رشيد زين العابدين الاثنين 27 غشت 2018 - 15:42
الكل في هذا المغرب فقد أعصابه واستنفذ احتياطي الصبر الذي يملكه،لذا سنسمع في الأيام القادمة الكثير من هذه الأخبار والتي عنوانها الوحيد انتحار قتل انتقام.
15 - حسن البيضاوي الاثنين 27 غشت 2018 - 15:42
حتى في ومؤسسات الأمن الحكرة الكبير يأكل الصغير لابد من إعادة النضر في تسيير شرطي صغير ليست له قيمة دكرديف وتحية وسلام وصخرة والوقوف والإهانة ودكرديييييييييييييييييييييييييييييف حتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتى تنهار أعصابه
16 - mustapha الاثنين 27 غشت 2018 - 15:42
الحگرة تتسبب في الدم دائما، بلا شك رئيسه السبب في غضبه لكونه يأمره والله اعلم.
17 - طالب باحث الاثنين 27 غشت 2018 - 15:47
ربما أراد أن يضع حدا للحكرة والاستغلال بأي طريقة، لكن للأسف اختار أسوءها.
18 - باحث عن الحقيقة الاثنين 27 غشت 2018 - 15:47
اولا فعل مقدم شرطة ليس فعلا اجراميا ولا ينبغي استباق التحقيقات بوصف الفعل اجراميا فهذا ضرب من التسرع والغفلة . ثانيا كمواطن ومتابع ومهتم كنت في تعليقات سابقة حذرت من هذه النتيجة حينما نبهت في تعليقاتي الى الضغوط الكبيرة التي يمارسها ذوو الرتب العليا على موظفي سلك الشرطة من ذوي الرتب الصغرى . اللهم ان هذا منكر : الشرطي مرور او امن يشتغل كطاحونة يديرها حمار دون توقف : لا راحة لا توقف ، لا تحفيزات لا تعويضات ، ممنوع الشواهد الطبية ، دائما ديبلاسمون بعيدا عن الاسرة التي تتشرد من جراء هذا ، رواتب هزيلة ، ممنوع الاعتراض ممنوع الكلام ... وامور اخرى خطيرة تتجاوز الواجب الى محاباة البعض على حساب البعض والاتاوات وغير ذلك . هذه نتيجة اهمال فئة من موظفي سلك الشرطة الذين اعرف عددا منهم غارقين في الديون الى رؤوسهم . فلما يزداد ضغط الاسرة والنفقات مع ضغط رئيس العمل دون مرونة ولا رحمة فالسلاح الوظيفي هو الملاذ . وكم من موظف شرطة يحمل سلاحا وظيفيا ، افكرتم في هذا ؟؟؟ انقذوا هذا البلد فسفينته اوشكت على الغرق في كل قطاعات الدولة
19 - ياسين المغربي الاثنين 27 غشت 2018 - 15:50
خلاصة القول الضغط يولد الانفجار
20 - X بن X الاثنين 27 غشت 2018 - 15:51
رحم الله من قال : (...الضغط يولد الإنفجار...)
21 - ملاحظ الاثنين 27 غشت 2018 - 15:53
الحكرة و مادير و كثرة الضغط تولد الإنفجار قالوا ناس زمان "إلى شفتي شي واحد قتل واحد قول يحسن عوان لي قتل" هاد الشرطي الله يكون معاه حتى هو عندو عائلة و عندو وليداتو ضحية ديال مسؤولين حكارة و طاغين الله ياخد الحق
22 - راصد الاثنين 27 غشت 2018 - 15:54
الدوافع راه باينة الحكرة لا غير المسؤول يحسبك خدام عند باه في الدار
23 - sohail الاثنين 27 غشت 2018 - 15:56
راه هادشي علاش قلنا لكم ان حمل رجل امن لسلاح في المغرب يشكل خطر على المواطنين راه ما كاينش لي يردع المغربي من غير تطبيق العدالة على الجميع وبالصرامة اما ان يعطى السلاح لشرطي مدمن على المخدرات والخمر ومريض بالسكر فهذه هي النتيجة شويا د الخلاف مع الرئيس ديلو ما عقلش عليه فمبالك بمواطن منحرف
24 - حسن الاثنين 27 غشت 2018 - 16:01
لا يجب قتل النفس ولكن عندما تصبح نفسك ميتة فلا شعور ولا احساس قد يجعلك تفكر في الحلال او الحرام فغالبا ما يتجاوز الرئيس سلطاته ليصبح يتعامل بفرض كيانه على الضعيف كغريزة...
من ينتحر يقال عليه ان له بعض الاضطرابات النفسية ومن يقتل سيقال عليه انه لا يحترم معايير حاملي السلاح...
ان الله قد حرم قتل النفس كما حرم الظلم كذلك.
25 - زكرياء الاثنين 27 غشت 2018 - 16:01
لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ...هذا الرئيس كان معروف عليه الاحترام والتقدير ...لكن مع الأسف الشديد ضغط العمل وكثرة ساعات العمل والدوبلاج بدون سبب يجعل الشرطي يفقد الصواب في بعض الأحيان لهذا يجب على الإدارة العامة لأمن وضع خطة عمل في جميع المدن المغربية ...رحم الله الفقيد ورزق أهله الصبر وغفر الله لهذا الشرطي
26 - ramou الاثنين 27 غشت 2018 - 16:06
وااقادم أسوأ..إلى متى تبقى هده الفئة معزولة عن أي اهتمام من الدولة..الضغط يولد الإنفجار
27 - غير دايز الاثنين 27 غشت 2018 - 16:09
ثاني مرة تقع الكارثة في افران فقبل سنوات قام مخزني بافراغ رشاش في الكولونيل القائد اقليمي للقوات المساعدة فمنطقة افران وازرو و نائبه القبطان في مقر قيادة القوات المساعدة في إفران و السبب نفسه الحكرة وكثرة ساعات العمل وطولها وعدم الاستفادة من يوم راحة لان المدينة وعكس ما يظن الجميع يعرف فيها الامن والدرك والقوات المساعدة ضغطا رهيبا بفعل قلة عددهم فيها وكثرة مهامهم لانها مدينة سياحية تعد قبلة للاف السياح المغاربة والاجانب يوميا على مدار السنة ولانها بها قصور وإقامات ملكية واميرية و إقامات لرؤساء وامراء اجانب تتم حراستها 24\24 ساعة مما يعني ضغط رهيب في العمل ويعني ساعات عمل تعادل ساعات عمل شرطي او دركي في الدارالبيضاء او فاس اي 14 ساعة فما فوق يوميا دون إنقطاع اضف الى ذلك المناخ والغلاء وانعدام او قلة السكن وارتفاع سومة الكراء الذي يعني البعد عن الاسرة والابناء حيث اغلب رجال الامن لايرون زوجاتهم وابنائهم الا مرة في الشهر
اضف الى ذلك حكرة صغار الموظفين المتفشية في اجهزة الامن وانظمة هذه الاجهزة المجحفة التي تمنعهم من مغاذرة مدن اشتغالهم وتعاقبهم في حال التاخر ولو 5 دقائق عن مقر العمل
28 - سعيد الاثنين 27 غشت 2018 - 16:10
انه امر محزن ونتمنى أن لا يؤتر هذا الحادث على الامن ووجب البحث عن السبب ووضع آلية لتحسين العلاقة بين أفراد الامن وبين النواطنين لان هذا بلدنا وأمننا مهما آختلفنا وفي الحقيقة مثل هته الاخبار تكون صادمتا للجميع وتغمد الله روح الفقيد وتعازينا لاسرته المكلومة
29 - استاذ التكوين المهني الاثنين 27 غشت 2018 - 16:11
السلام عليكم انا كذلك اعاني الحكرة والدل في معهد التكوين فهناك التمييز وعدم المساواة من طرف الادارة والاساتدة كذلك ضغط شغب المتدربيين وكذلك العياء الناتج عن التنقل يوميا من مذينة الي مذينة للعمل ومشاكل مادية ومعنوية فهناك عذة عراقيل جعلتني اكره هذه المهنة والتخلي عنها .
30 - متتبع الاثنين 27 غشت 2018 - 16:13
دائما الموضف الصغير هو الضحية ضحية ضغوطات العمل وصغوطات الحياة وكيعني في صمت رجال الامن معانتهم مكيعلم بها غير الله وهما
31 - واعلى سربيس الاثنين 27 غشت 2018 - 16:14
السربيس تيتخدم بدون مسطرة نايضة اقوالب والشماتة هو اللي امتع اصلا اادخول النهار االاول بالرشوة كلها والنمرة اديال الصباط اديالو اكلاتك الهيشة الا كانت نمرتك اصغيرة .الا ما تتعرفش تضرب بالشوال . بلا ماتخدم فالقطاع العام سير اتكلفط امع الوقت .شوف ليزنسيين كيدايرين اوجاههم كيبحال الشماكرية
32 - محمد الاثنين 27 غشت 2018 - 16:21
ان لله وان اليه راجعون

هده الجملة هي لي خا اتعاد فها النظر =وأوضح المصدر ذاته أنه بالموازاة مع إجراءات البحث القضائي، فقد قررت المديرية العامة للأمن الوطني التكفل بجميع مصاريف ونفقات جنازة ملازم الشرطة الذي توفي جراء هذا الحادث=.
33 - افران الاطلس المتوسط الاثنين 27 غشت 2018 - 16:24
جواب الى 1 - حسام
المشكل هناك ليس في افران او في المدن اخرى بداتها . لكن المشكل يقع ما بين العناصر ورؤسائهم التسلسلية لعدة اسباب للقيام بالعمل كمثل . العناصر الامنية المتجولة في الميدان ما يقبلون بتلقاء الاومر عليهم نسوا بانهم تحت دوابر الاوامر نسوا أو لا يريدون تلقي الاوامر من رؤسائهم نسوا بان ليس لديهم الحق ان يحللوا او يعطوا رئيهم . بل هم موضعين هناك تحت تنفيد الاوامر من مسؤليهم بذون تحليل او غمغمة او تردد . العناصر المتجولة يريدون فقط ان يعطوا الاوامر للاخرين لمدنيين كمثل وعدم قبول الاوامر من رؤسائهم . وهناك تقع المشجرات ما بين رؤسائهم التسلسلية .
34 - فيلالي الاثنين 27 غشت 2018 - 16:27
رحم الله الفقيد رجل خلوق جدي وعملي المشكل الله يستر العيب والشرطي نفس الأخلاق الله يستر العيب ؟؟؟؟؟؟؟
35 - مغربي غيور الاثنين 27 غشت 2018 - 16:29
نطلب من السيد الحموشي التدخل لانصاف الموظفين الصغار من تعجرف المسؤولين لانهم يعتبرون نفسهم والحق يقال انهم فوق القانون ويستبدون بقرارتهم ويكيلون بمكيالين ناهيك عن الزبونية والمحسوبية . اتقوا الله في الضعفاء فسيأتي يوم لابيع ولاشراء فيه الا من اتى الله بقلب سليم وتعامل بعدل مع مرؤوسيه اتقوووووووووووا الله
36 - غيور الاثنين 27 غشت 2018 - 16:32
ناسف لهذه الحادثة و نحمل المسؤولية كاملة للمديرية العامة للأمن الوطني التي لاتراعي
ظروف هؤلاء المعذبون في الأرض و الذين يشتغلون نهارا و ليلا لساعات تفوق 16 ساعة أحيانا متواصلة و لمدة طويلة
تتجاوز اسبوعين أحيانا و خصوصا أيام الأعياد و العطل و المناسبات مما يؤثر على نفسية الشرطي
و عائلته و إذا حاول التطرق بمشكلته إلى أحد مسؤوليه يجابهه بالرفض و التهديد و إن اصر
تلفق إليه تهمة العصيان فيوقف عن العمل لجعله مثالا للبقية للإخافتهم و إرهابهم ألا يتجرؤوا بالمثل
أما التنقلات فحدث و لا حرج حيث أصبحت بدون قوانين تتجاوز الشهرين مع ظروف سكن مزرية و
مرافق مقرفة بدون شرح التفاصيل و من تنقل لأخر مباشرة بدون مراعات
حالة الأفراد و عائلاتهم زيادة على مشكل الترقيات و كثرة العقوبات و الشح في
الرخص السنوية التي لا تتجاوز 15 يوما في السنة فقط و المثل و حدث و لا حرج.في:
GMS
37 - موظف الاثنين 27 غشت 2018 - 16:50
الله يرحم الفقيد ويصبر اهله
المعروف على الرؤساء في جهاز الامن الوطني استعباد العناصر ماكان غي السبان تحت الصمطة وتلقى العنصر اعلى مستوى دراسي منه
38 - جريء الاثنين 27 غشت 2018 - 16:53
يجب وضع مراقبة حضور الشرطة بمكاتبهم، لمراقبة تغيبهم، و عند الغياب المبرر يجب ان يكون من يعوضهم.
انا ذهبت لمفوضية الشرطة بمدينة المضيق الجمعة الفاءت لوضع شكاية فلم يستقبلني احد رغم ان الموظفين متواجدين، و قالو لي راه مكاينش الرءيس، و لم يكن حتى من ينوب عنه، و بقينا نننظر حتى ذهبت بدون تسجيل الشكاية.
اغلب الخصومات تكون حين لن تفيدك الشرطة بشيء.
تملص الشرطة من اداء واحبها قد يدفع الكثير لاخذ حقه بيده، و تكبر المشاكل.
39 - deterte الاثنين 27 غشت 2018 - 16:55
لقد وصل السيل الزبى واصبحنا نسمع على حوادث اقل ما يمكن ان توصف به هو انها غريبة على جهاز الشرطة والدرك الشيئ الذي يستدعي خلق جهاز موازي يتكفل بالسلوك النفسي لحاملي السلاح ودراسة كل الحالات المشتبه فيها واخد الامور بجدية اكثر حتى لا نسمع مثل هذه الحوادث مستقبلا فرجال الامن والدرك هو من حاملي السلاح ويتعرضون يوميا وباستمرار الى كثير من الضغوط النفسية والجسدية وهم بين المطرقة والسندان مطالبون بمواجهة الجانحين الخارجين عن القانون لكن بضبط النفس والاعصاب فهم مطالبون بان يكونوا وسط الشياطين ملائكة في تصرفاتهم وهم ليسوا سوى بشر لهم احاسيس ومشاعر فالرؤساء يحكمون على تصرفات اى رجل امن بعيدا عن اجواء الحادث وملابساته بل يطالبونه بضبط النفس والتحكم في اعصابه وكانه الة يستطيع ان يكبث مشاعره كيف يشاء وهذا غلط وهو ما يعطينا مثل حادث ايفران الاليم وحادث القصر الكبير سابقا والامثلة كثيرة فضبط النفس مطلوب لكن بحكم التجربة الامر لا يستقيم دائما وقد تنفلت الاعصاب في اي لحظة فالمتابع النفسية من شانها ان تغنينا عن مثل هاته الحوادث وتضمن لنا احترام حقوق الانسان
40 - عادل الاثنين 27 غشت 2018 - 16:58
مع الأسف الكل يلقي باللوم على المسؤول في حين نتجاوز عن عدم المسؤولية لدى بعض الموظفين، الضحية كان من أطيب خلق الله وأنا إلتقيت به في أكثر من مناسبة، وما أعرف عنه أنه إنسان جدي ومستقيم، لهذا فلننظر إلى المر من جهة أخرى، هذا الموظف الذي لايحترم رؤساءه وأقدم على هذا الفعل، فأنا شخصيا لا أؤمنه على حياتي وحياة الموطنين. وحتى لو إفترضنا كما يقول الكثير تغطرس المسؤول فهناك عدة حلول غير القتل.
مِنْ أَجْلِ ذَٰلِكَ كَتَبْنَا عَلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا ۚ وَلَقَدْ جَاءَتْهُمْ رُسُلُنَا بِالْبَيِّنَاتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيرًا مِّنْهُم بَعْدَ ذَٰلِكَ فِي الْأَرْضِ لَمُسْرِفُونَ (32)
41 - الزيداني الاثنين 27 غشت 2018 - 17:00
الحمد لله انه اكتفى بقتل رءيسه فقط ...الشرطي لحظه غضبه كان بامكان ان يقوم بفعل جرمي خطير .كحادثه بلقصيري
.اللهم الطف بعبادك الضعفاء من غطرسه الاقوياء (ان لله وان اليه راجعون)
42 - مواطن2 الاثنين 27 غشت 2018 - 17:05
بعد قراءة المقال قرات عددا كبيرا من التعاليق جلها تطرق الى الحالة النفسية التي يعمل بها رجال الامن بصفة عامة على مختلف مستوياتهم.وقد يكون الضغط تنازليا اي من الاعلى الى الاسفل.وبدون اي قصد للاساءة.فالبلاد تمر بظروف امنية صعبة .الكل يعرفها.وعلى راسها الجريمة التي تفشت في بعض مناطق المغرب. قد تكون حالات معزولة ذات طابع شخصي لكن عموما رجال الامن - خاصة الاطر الصغرى - تعيش الجحيم . اما الاطر العليا فلهم رواتب مهمة وتعويضات تجعلهم يتحملون الضغوطات التي تفرضها عليهم وظيفتهم خلافا للاطر الدنيا التي تعاني على مستويات عدة اهمها الجانب المادي.لذلك وجب مراجعة حالتهم المادية قبل كل شيء فهي مفتاح انفراج التوتر الذي تعرفة العلاقة بينهم وبين رؤساهم ومراجعة الوقت الذي ياخذ جزءا من حياتهم محرومين حتى من الجلوس مع اولادهم وعائلتهم..اقول هذا وانا لست من رجال الامن .فقط اربط علاقة بالعديد منهم تعرفت من خلالها على معاناتهم..علما بان جلهم يتميزون بالاخلاق والثقافة والتدين...وبدون اية مجاملة ولا نفاق.احيي رجال الامن تحية تقدير واحترام.
43 - medo الاثنين 27 غشت 2018 - 17:16
الضغط يولد الانفجار وجب اعادة النظر في طريقة عمل بعض الرؤساء و المحابات التي اصبحت فيكفي ان ايكون لك معارف حتي تحصل على ما تريد اون لم يكن لك ف لك الله و العمل المتواصل و ممنوع الراحة تشتغل مدة شهر بدون يوم راحة واحد الله اكون ف العوان ديالو ماتيرا حتى وصلات فيه العظم .
44 - العبدي الاثنين 27 غشت 2018 - 17:16
عندما اخرجوا الشرطة من قانون الوظيفة العمومية وادخلوها تحت رحمة رؤسائها يمعنى الشرطي تحت رحمة رئيسه ان غضب عليه يمكن ان يطرده من العمل .
45 - بثينة الاثنين 27 غشت 2018 - 17:44
الرئيس قتل المرؤوس نفسانيا
والمرؤوس قتله جسديا فازهق روحه
يقول المثل: اللي غلب يعف
المغاربة بصفة عامة يستغلون السلطة بطريقة فظيعة
الله يكون في عون القاتل واتمنى ان يكون الحكم عليه خفيف اكيد استفزه مرات واعوانه وشتمه ورأى الشرطي ان تصفيته هو الحل لانه دمره وأخرجه عن ارادته
ارحموا بعضكم حرااام
46 - bouanani khalid الاثنين 27 غشت 2018 - 17:49
السبب هو الضغط و الساعات الطويلة في العمل.90% من المسؤولين في القطاع العام يحسبون أنك خدام ف لفيرمة ديالو
47 - كلمة حق الاثنين 27 غشت 2018 - 18:06
هده نتيجة التقة المطلقة في الرئيس وعدم الانصات للمرؤوس. يجب على من يمنح الرؤساء كل السلطة عل مرؤوسيهم ان يعلم ان الرءساء ليسوا باولياء الله. حتى يتقوا الله في مرؤوسيهم بل بالعكس يفضلون البعض على البعض بسبب الزبونية والمحسوبية وووو الخ. ولهدا اقول لجميع المظاليم (ثم الي مرجعكم فاحكم بينكم في كنتم فيه تختصمون) صدق الله العظيم
48 - محمد الاثنين 27 غشت 2018 - 18:21
الشطط في استعمال السلطة من جهة المسؤول وهناك بعض المسؤولين لاحول ولا قوة لهم في بحر القيادة والمسئولية اللهم إلا السب والشتم وتخراج العينين فالموظف الصغير فبهذا المنبر نقول لأي مسؤول اتق الله في أبناء الوطن
49 - صالح صالح الاثنين 27 غشت 2018 - 18:27
رحم الله الفقيد. من المعروف عند حاملي السﻻح انه يمنع عليهم المشاداة الكﻻمية او المشاجرة فيما بينهم وهم حاملين للسﻻح. وكذا اﻻمر على الرئيس ومرؤوسيه اذا كانا أحدهما حامل للسﻻح أو كليهما مسلحين. والله أعلم بالحقيقة.
50 - Redawan الاثنين 27 غشت 2018 - 20:10
أن السيد المدير العام قد نشر مذكرة مديرية تسعى لمراسلته في شأن اي تظلم يتعرض اليه اي موظف الشرطة من طرف مسؤوليه لكن للاسف المشكل ليس في المدير العام أو المنسق بل في الدين يتوصلوا بها يقوموا بطيها و هده هي الأسباب وأن اخي قام بارسال 3شكايات تظلمية إلى السيد المدير العام لكن بدون جدوى إلى درجة أن اخي دخل في حالة نفسية خطيرة يتابع من طرف طبيب الأمراض العقلية و النفسية و لا حول ولا قوة إلا بالله أخ موظف الشرطة
51 - فؤاد الاثنين 27 غشت 2018 - 20:23
إلى رقم 1 :
العمل كيكون جميل ومريح مع بشر جميل ومريح. المسؤولين كاملين مراض بالعجرفة والإستعباد، حيت كيطون فدارو مغلوب على أمره كيجي للخدمة إبرد غدايدو فالموظف الصغير ولي معندو وجهيات. وباراكا من هاد التصرفات المرضية راه الحكرة قتلاتنا والمغاربة مبقاوش كيصبروا على العبودية. راه ساهل تكون مسؤول وتظلم ولكن صعيب تكون ضعيف وتظلم.
52 - no smoking الاثنين 27 غشت 2018 - 20:26
الموت واحدة والاسباب متعددة رحم الله الفقيد ان لله وان اليه راجعون.
53 - مافاهم والو الاثنين 27 غشت 2018 - 20:43
سياسات الحموشي الظالمة بدات تظهر نتائجها فمند تولي هذا الاخير رئاسة المديرية العامة للامن الوطني بدا الاشتغال بنظام قار 3/8 وهو نظام كان يستعمل فيما قبل في الحالات الاستتنائية اي في حالة عدم الاستقرار ولا يتجاوز العمل بهذا النظام اسبوع اما اليوم ف3/8 هو النظام المعتمد الذي اصبح معه شرطة الزي يعانون في صمت وارتفع الظغط ومستويات السكر في الدم عند جميع عناصر شرطة الزي تجدر الاشارة ان شرطة الزي تعمل ليل نهار وفي العطل والاعياد دون اي يوم راحة فهم يعملون كالماكينات والويل ثم الويل لمن حاول ان ينتقد الوضع او يدافع على نفسه فقد يجد نفسه في مواجهة مسؤول حقير لا يهمه سوى جمع الاتاوات وارسال تقارير ظالمة ومغلوطة للادارة العامة قد تفتك بموظف مظلوم ذنبه الوحيد انه طالب بابسط حق من حقوق الانسان اذا كانت الادارة قد قررت نظام 3/8 كنظام قار فيجب على الموظفين اشتغال شهر والخلود للراحة شهر واحد وشوف تشوف الى سمحو ليكم غدا يوم القيامة
54 - l'expert retraite bénévole الاثنين 27 غشت 2018 - 20:48
Conformément à la réglementation en vigueur, les agents mutés pour nécessité de service ont droit au remboursement des frais de déménagement.

Seuls ceux qui connaissent quelqu’un d’initié en bénéficient moyennant une commission pourcentage car la procédure est compliquée.

Pour aider le personnel concerné à assurer les nouvelles fonctions dans de bonnes conditions, le Ministre des Finances et celui de la Fonction Publique peuvent simplifier la procédure en précisant directement sur l’arrêté de mutation le montant auquel a droit le concerné sans l’obliger à fournir aucune pièce justificative qu’il déménage effectivement ou pas.

Cette méthode anticorruption déjà testée ailleurs, n’a que des avantages.
55 - جلال91 الاثنين 27 غشت 2018 - 21:30
باعتباري موظف جماعي مصنف بأحد السلالم الدنيا أحمد الله لعدم توفرنا على السلاح....وإلا فالحصيلة من الضحايا كانت ستكون مخيفة من هول الظلم والعنصرية وتحكم أشخاص نواب وموظفون لا يستحقون العمل حتى بالحمام الشعبي.... مع احترامي لهذه الشريحة.
56 - العياشي الاثنين 27 غشت 2018 - 21:30
انا لله وانا اليه راجعون اللهم اغفر له وارزق ااهله الصبر . لاحول ولاقوة الا بالله العظيم . على المسؤولين تشخيص الخلل لمعرفة الاسباب .
57 - l'expert retraite bénévole 2 الاثنين 27 غشت 2018 - 21:41
إلى رقم 1

الإقامة في إفران و إيموزار و مدن سياحية أخرى قد تكون مريحة أكثر لو تم إستبدال حواجز الأمن و الدرك بالرادارات الثابثة.

حسب رئينا فإن الحاجز الذي يسجل أكثر من مخالفة سير في اليوم يجب مراجعة سبب المخالفة كالتشوير الغير المناسب للمكان أو شيئ ٱخر لأنه لا يمكن للسائقين كلهم إرتكاب نفس المخالفة في نفس المكان و الله أعلم.
58 - ادريس الاثنين 27 غشت 2018 - 23:36
اي مسؤولية يجب ان تتسم بالجدية والحزم والانصاف تجاه الموظفين الذين تحت امرته. ولا سيكون هناك تسيب في اداء الواجب او كارثة مثل هذه التي لايمكن ان تكون اعطباطية
59 - مصطفى الثلاثاء 28 غشت 2018 - 00:10
الضغط يولد الإنفجار، أغلب رجال الشرطة غي صابرين
ولكن في الأخير تكون على هذا النحو
60 - عبدالرجيم الثلاثاء 28 غشت 2018 - 01:22
دعوة المظلوم مستجابة وعين الله لاتنام الظلم ظلمات يوم القيامة هؤلاء الناس من الشرطة هم من يسهرون على حمايتنا وممتلكاننا ولا يتلذذون لمايصيبنا بل بعملونم كل مافي وسعهم من اجل الدفاع عنا في سبيل حمايتنا ومن واجبنا ان نقف بجانبهم والدفاع عنهم والا عتناء بهم لا من اجل التلذذ بعذابهم لانهم منا ونحن اليهم( وان الله لايضيع اجر من احسن عملا) صدف الله العظيم . اللهم ارحم الضحية وامطر عليه وباقي اموات المسلمين شءابيب رحمتك . ولكل مصيبة (انا لله وانا اليه راجعون ).
61 - جابر فال الثلاثاء 28 غشت 2018 - 10:06
إن لم تتخد dgsn إجراءات جديدة ديمقراطية الاستفادة من شهر كامل من الاجازة السنوية يوم في الاسبوع راحة...إلغاء نظام 3/8القاتل والمعذب ....وضع همزة وصل بين الشرطي الصغير مباشرة مع المديرية ع أ و...من أجل تلقي شكايات الشرطيين الصغار من حكرة وقهر المسؤولين.......وما خفي كان أعظم..
62 - عندما يتقاتل اللصوص الثلاثاء 28 غشت 2018 - 10:33
عندما يتقاتل اللصوص
يظهر المسروق عندما يتقاتل عليه اللصوص
و
تظهر الرشوة عندما يتقاتل عليها اللصوص
63 - Saaidou الثلاثاء 28 غشت 2018 - 12:03
على السيد الحموشي اعادة النضر في طريقة استفادة العناصر الامنية من الرخصة .و الاجازات .بحيت تعتبر .بداية مسلسل .التسويف والمعاناة والممطالة .للعنصر الامني .بعتباره خادم خاص بضيعة المسؤول الامني .......
64 - Fook الثلاثاء 28 غشت 2018 - 13:38
الضغط يولد الانفجار وهده هي ثقافة نظامنا المتبعة وسينفجر الشعب كله يوما ما . . . .
65 - تكموت الثلاثاء 28 غشت 2018 - 18:15
يجب اعادة النظر في النظام الوظيفي للقوات العمومية لأنه لا يجب السكوت عن مجموعة من القوانين التنظيمية المجحفة و القاسية في حق موظفي الأمن بشكل عام ناهيك عن اشتغالهم في ظروف صعبة ،الزيادة في اوقات العمل ، ضغوط العمل ، سوء معاملة الرؤساء المرؤوسين ... يجب الإسراع في حل حل المشاكل التي يعاني منها قطاع الأمن قبل فوات الأوان لأن مثل هذه الأحداث المعقدة تندر ببركان سيأتي على الاخضر و اليابس.والرحمة و الغفران لروح الشرطي المرحوم .
66 - متضرر الثلاثاء 28 غشت 2018 - 20:58
كيف لا ينفجر الشرطي في ضل هده الضغوطات الرهيبة من ساعات العمل دون توقف ودون و الديبلاسمو المتكرر . وعدم الحصول ولو على يوم واحد في الشهر .لن اتحدت عن الاسبوع .... والكثير من المعاناه لا تعد ولا تحصىى ..
المجموع: 66 | عرض: 1 - 66

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.