24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | حوادث | إيقاف سارق صيدلية بالسلاح الأبيض في آزرو

إيقاف سارق صيدلية بالسلاح الأبيض في آزرو

إيقاف سارق صيدلية بالسلاح الأبيض في آزرو

تمكنت مصالح مفوضية الشرطة بآزرو، من توقيف شخص يبلغ من العمر 25 سنة، من ذوي السوابق القضائية، وذلك للاشتباه في تورطه في ارتكاب سرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض من داخل صيدلية بنفس المدينة.

وتشير المعطيات الأولية للبحث إلى قيام المشتبه، بتعريض مالكة صيدلية لسرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض، تمكن خلالها من الاستيلاء على مبلغ مالي فضلا عن كمية من الأقراص الطبية المخدرة، قبل أن تقود التحريات والأبحاث المكثفة إلى تحديد هويته وتوقيفه في نفس اليوم.

عملية التفتيش التي باشرتها مصالح الأمن بمنزل المشتبه فيه مكنت من حجز الملابس التي كان يرتديها ساعة الاعتداء، بالإضافة إلى حجز السلاح الأبيض المستعمل من قبله، كما مكنت من استعادة جزء من المبلغ المالي المسروق.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تجريه فرقة الشرطة القضائية، وذلك لتحديد صلة المشتبه فيه بمحاولة سرقة من داخل صيدلية أخرى.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - يو إس إس جورج بوش الأربعاء 29 غشت 2018 - 12:50
يا ريت يأتي يوما ما تنتهي فيه قضايا السرقة و الاغتصاب والقتل ليكون المجتمع المغربي المسلم في حاله جيدا تحياتي لكل رجال الأمن القومي المغربي الدرك الملكي الشرطة القوات المساعدة
2 - افران الاطلس المتوسط الأربعاء 29 غشت 2018 - 13:03
يجب وضع كاميرات المراقبة في كل مكان خدمة العموم . من أجل العثور بسهولة على المهاجمين واللصوص ، إن وضع الكاميرات مهم للغاية جدا ، حيث إن أي صيدلية في الدول المتقدمة لديهم كاميرات المراقبة خلال افتتاحها وكذلك يتم تضمين أجهزة الإنذار خلال وقت الإغلاق
Les caméras de surveillance doivent être placées partout dans le service public. Afin de trouver facilement les attaquants et les voleurs, les caméras sont très importantes: toutes les pharmacies des pays développés disposent de caméras de surveillance lors de leur ouverture et les alarmes sont incluses lors de la fermeture
3 - إلى المعلق 2 الأربعاء 29 غشت 2018 - 14:36
*الله يا ودي كاااااينة الكاميرات بمعظم الصيدليات*،،واش كاينة شي صيدلية أو ڤترينة أو محلبة أو حانوت أو عمارة سكنية أو مرفق بدون كاميرا الآن بأرجاء الوطن؟! الأغللية الساحقة دايرة الكاميرا، لكن سيدة بمواقع التواصل من البيضاء أدلت بتصريح لصحافة إلكترونية بوجدة، أنها سُرِقت *بوجدة* في باركينگ فيه الكاميرات،،،الكاميرات موجووودة حسب السيدة، لكن رفضوا إعطاءها الڤديو بسبب أن الكاميرا مُعَطَّلَةٌ و لا تعمل و لم تُسجل؟###.....هذا ما قالت السيدة بالصوت و الصورة بموقع تواصلي للصحافة الإلكترونية بوجدة الجميلة.....
4 - من فاس الأربعاء 29 غشت 2018 - 15:43
الى صاحب الصيدلية.... اليس من المعقول ان تزود المحل بكاميرات مراقبة..... او لا يهمك الامر... ما يهمك سوى بيع الادوية.... لكان ما يقع هذا الهجوم...
5 - عزام الخميس 30 غشت 2018 - 03:52
إلى ااإخوة المعلقين.أنا منذ سنتين وأنا أكاتب اابنك الرئيسي في الدارالبيضاء لكي يزودونني بتسجيل سارق نقودي أمام الشباك الأوتوماتيكي سرفت مرنين.مراوغات في الجواب ملخصه أنا وحدي أعرف الرقم ااسري بمعنى أنا سرقت مالي....!؟كانبتهم بالفرنسية والعربية ودائما يتجاهلون طابي.قدمت شكوى لوكيل الملك ولمدير الأمن لطلب تسجيل صورة السارق وأخيرا قال لي السيد ضابط الأمن إن الكاميرات معطلة...! صحيح كلام السيدة بمعنى الكامبىرات " هي ديكور" هههه..: عزام
6 - آزرو الخميس 30 غشت 2018 - 22:24
الى صاحب التعليق 4 من فاس الصيدلية تتوفر على كاميرات و قد تم تحديد هوية السارق عبر تسجيل الكاميرا للواقعة و هده ليست المرة الاولى التي تتعرض لها الصيدليات بالمدينة لاسطو باستعمال السلاح و في وضح النهار و أمام أعين المارة الله يلطف بينا حتى من المدن اللي كانت معروفة بالامان زرعو فيها الرعب لكن تبقى المسؤوليه الكبيرة تتحملها الشرطة اللي ماكاتقومش بالواجب ديالها لحماية المواطن و ممتلكاته
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.